الملاريا والفيلاريا والليشمانيا
ازياء, فساتين سهرة
ازياء مول

العودة   ازياء - فساتين سهرة و مكياج و طبخ > الحياة الخاصة و الصحة > الاستشارات الخاصة و استشارات الصحة و الطب
تسريحات 2013 ذيل الحصان موضة و ازياءازياء فكتوريا بيكهام 2013متاجر ازياء فلانتينو في باريسمكياج العين ماكياج دخاني makeup
الاستشارات الخاصة و استشارات الصحة و الطب الملاريا والفيلاريا والليشمانيا يوجد هنا الملاريا والفيلاريا والليشمانيا المشاكل الأسرية و الفردية و الحلول , المواضيع والنصائح الطبية


الكلمات الدلالية (Tags)
الملاريا, مرض الملاريا, ملاريا, والفيلاريا, الفيلاريا, والليشمانيا, الليشمانيا

 
قديم 12-06-2009, 07:47 PM   #1

مرجانة البحار

عضوة شرفية

الملف الشخصي
رقم العضوية: 59893
تاريخ التسجيـل: Apr 2009
مجموع المشاركات: 11,190 

الملاريا والفيلاريا والليشمانيا


الملاريا والفيلاريا والليشمانيا

مرض الفيلاريا

مرض الفيلاريا - المرض تسببه ديدان خيطيه تعيش في الأوعية
- المرض تسببه ديدان خيطيه تعيش في الأوعية الليمفاوية ومع مرور الوقت (من9-12عام ) يؤدى إلى انسداد الأوعية الليمفاوية وتضخم الأعضاء المصابة بما يسمى "بداء الفيل"
( وهو ما يصعب معه العلاج أو العودة إلى الحالة الطبيعية)

- مع بداية الإصابة تتزاوج هذه الديدان وينتج عنها ما يسمى بـ "الميكروفيلاريا" أو "اليرقات المتحركة " التي تعيش في الدم الطرفي -في الفترة من الساعة العاشرة مساءاً وحتى الساعة الثانية من صباح اليوم التالي- وهو الطور الذي يدخل مع وجبة الدم للبعوضة أثناء التغذية على دم المريض
- تتحور هذه الميكرفيلاريا داخل جسم البعوضة إلى ما يعرف بإسم "الأطوار المعدية "
- تدخل "الأطوار المعدية" إلى دم الإنسان السليم مع لدغة البعوضة المصابة ومنه إلى الأوعية الليمفاوية بالعضو المصاب
ظواهر وأعراض المرض

- مع بداية دخول "الطور المعدي" يشعر المريض ببعض الأعراض الشبيهة بنزلات البرد حيث تستمر لمدة من يومين إلى ثلاثة أيام .
- تعيش الأطوار المعدية في الأوعية الليمفاوية وتنضج وتتزاوج خلال عام وتنتج الميكروفيلاريا
- بعد 9-15 عام يحدث انسداد للأوعية الليمفاوية وتراكم السائل الليمفى بشكل تدريجى ويؤدى إلى تضخم العضو وهو ما يسمى "بداء الفيل"
ملاحظات هامة :
  • لا توجد أعراض للمرض تجعل المصابين به يتوجهون إلى الأطباء للشكوى وطلب العلاج.
  • لا بد وان يتم الذهاب إلى المرضى وفى عقر دارهم لاكتشاف الحالات بينهم وذلك بعد الساعة العاشرة مساءاً وحتى الثانية من صباح اليوم التالي وهذا ما كانت تقوم به وزارة الصحة على مدار 25 عام سابق
  • أعمال مكافحة البعوض الناقل للطفيل تتم من خلال عمل روتيني يومي لعدد 305 وحدة ملاريا منتشرة بطول الجمهورية وبداخل القرى بها.
  • قد ينتشر المرض بقرية بينما القرية المجاورة لها خالية تماماً منه والأعجب من ذلك أنه وبداخل القرية الواحدة قد ينتشر المرض فى جهة منها دون الأخرى .
مرض الملاريا

الملاريا من أخطر الأمراض التى تصيب الناس فى البلدان النامية ذات المناخ المدارى شبه الإستوائى.
وهى خطيرة بشكل خاص عند الاطفال الصغار والحوامل وأطفالهن قبل الولادة، على الرغم من أن الأخرين يمكن أن يتأثروا تأثيراً خطيراً فى بعض الظروف
والملاريا مرض ينجم عن وجود كائنات حية ضئيلة جداً ( البلازموديوم) فى الدم. وهذه الطفيليات من الصغر بحيث لا ترى الا تحت المجهر وبالعدسة الزيتية X100. وهى تتغذى على كريات الدم وتتكاثر داخلها وتحطمها .
كيف يصاب الناس بالملاريا؟؟

تدخل طفيليات الملاريا الجسم عن طريق لدغات البعوض، فعندما يقوم البعوض بالتغذية على شخص مريض ولدغه ليمتص دمه، فتنتقل الأطوار الجنسية للطفيل الملارياوالمعرفة بإسم الجاميتوسيتات المذكرة والمؤنثة (Gamytocyes, male&female) الموجودة فى دم المريض إلى معدة البعوض.
تتزاوج الأطوار الجنسية لطفيلي الملاريا وتتنامى فى البعوض و بعد 10 - 14 يوماً تنتج ما يسمى بالسبوروزويتات( sporozoites) (وهو الطور المعدى ) وتتجه إلى الغدد اللعابية للبعوض حيث تصبح البعوضة معدية للمرض ، وتدخل هذه السبوروزويتات ( sporozoites) إلى جسم الإنسان التى تقوم البعوضة بالتغذية عليه وتصيبه بالمرض.
كيف يعيش البعوض الناقل للملاريا؟؟
  • هناك أنواع كثيرة مختلفة من البعوض، ولكن البعوض من جنس الأنوفيليس وحده هو الذى يستطيع أن ينقل طفيلي الملاريا.
  • وإناث البعوض وحدها هى التى تلدغ الإنسان لتتممكن من الحصول على وجبة الدم اللازمة لمدها بالطاقة والغذاء اللازم لتكوين البيض بداخلها أما ذكورها فهى تتغذى على رحيق الأزهار وبالتالى ولا تقوم بنقل طفيليات الملاريا.
  • وبيض البعوضة صغير جداً لا تستطيع رؤيتها وتحديدها بالعين المجردة .
  • وتوضع البيوض فى الماء الراكد أو البطئ الجريان .
  • والبعوض يتكاثر فى العادة فى مجموعات مائية ضمن حدود 2 كم من المكان الذى تعيش فيه.
  • تخرج يرقات البعوض بعد 2-3 أيام من وضع البيض على الماء ، حيث تتغذى على الكائنات الحية والنباتات الضئيلة جداً والموجودة على سطح الماء وتنمو حتى تصبح عذراء (Pupa) وتبقى الخادرة فى الماء ولكنها لا تتغذى .
  • وتخرج البعوضة البالغة بعد أيام قليلة وتطير بعيداً، حيث تقوم إناث البعوض بلدغ الناس وتتغذى على دمائهم . وغالباً ما يرتاح البعوض بعد التغذى على سطح قريب قبل أن يطير بعيداً، وبعدها يضع البيض وتعود الكرة مرة أخرى.
  • ويحتاج البعوض إلى 7-14 يوماً لنمو البيض إلى البعوض البالغ فى البلاد المدارية، ولا تحتوى الأطوار المائية (البيض، اليرقات والعذارى ) على طفيلي الملاريا بداخلها.
  • و البعوض البالغة لا يوجد طفيلي الملاريا بداخل أجسامها إلا عندما تقوم بالتغذية على شخص مريض بالملاريا.
أعراض الملاريا:

الرعشة الشديدة - الحمى - العرق الغزير ووتم على هيئة نوبات متعاقبة ومتكررة كل 36 أو 48 أو 72 ساعة وتستمر لمدة 10-12 ساعة.
اسماء البلاد التى بها توطن عالى لمرض الملاريا:

بقارة أفريقيا:

سودان - أنجولا-أوغنده- بتسوانا- بنبن- بوروندى-تشاد - تنزانيا- توجو- جابون- جمهورية أفريقيا الوسطى- جمهورية الكونغو الديموقراطية- جنوب أفريقيا-جيبوتى- رواندا- زامبيا- زيمبابوى- ساحل العاج - سنغال- سيراليون- صومال-غانا -غنيا بيساو-غينيا الإستوائية- فولتا العليا - كاميرون- كونغو- كينيا- ليبيريا- مالى- مدغشقر- موزمبيق- نيجر- نيجيريا.
بقارة آسيا:

اندونيسيا- بورما-بنجلاديش- تايلاند- فلبين- فيتنام- كمبوديا- ماليزيا.
بقارة أمريكا الجنوبية:

اكوادور-برازيل-بنما- بوليفيا- بيرو- جويانا- جيانا الفرنسية- سورينام-فنزويلا .
وعند السفر لإحدى هذه الدول ينصح بإتباع الإرشادات التالية:
  • إستخدام الستائر الواقية من لدغ البعوض للحجرات والأسرة.
  • إستخدام الملابس الواقية لحماية جميع أجزاء الجسم من لدغ البعوض.
  • دهان الأجزاء العارية من الجسم بالمواد المنفرة للبعوض.
  • تجنب ارتداء الملابس الخفيفة.
  • رش الحجرات بالمبيد الحشرى المناسب.
كما ينصح بتناول العقاقير الوقائية من الإصابة بمرض الملاريا

مرض الليشمانيا

أمراض الليشمانيات هى مجموعة من الأمراض المحمولة بالحشرات المفصلية الناقلة للأمراض (ِArthropode borne diseases) وله عوائل فقارية خازنة للطفيل. ومن العوائل الناقلة للمرض حشرة ذبابة الرمل (Sand flies ) وإسمها العلمى (Phelebotomus ) والأنواع ويسبب مرض اليشمانيا الحشوية بحوض البحر المتوسط ويصيب الأطفال من سن 1-5 سنوات وتنتشر بالساحل الشمالى الغربى لمدينة الأسكندرية . والعوائل الخازنة للطفيل هى: الجربوع والجرذان
  • (Phelebotomus papatassi) ويسبب مرض الليشمانيا الجلدية وهى قروح معرفة بأسماء منها قرحة الشرق (Oriental sore) قرحة بغداد(Baghdad boile) قرحة حلب(Alepo bile والموجود منه بمصرهى القروح الرطبة (Rural type ) or Wet type )) وتنتشر بمحافظة شمال سيناء.
والعوائل الخازنة للطفيل هى: ذوات الأنياب (Canine) ومنها الكلاب وأيضا والجرذان(Rodent) ومنه الفئران من جنس (Rattus rattus) وجنس(Rattus norvagicus).
والطفيليات مسببات هذه الأمراض هى انواع مختلفة من جنس طفيلي الليشمانياLeishmania وهى من الاحياء المجهرية وحيدة الخلية وطفيلى الليشمانيا من السوطيات الدموية عائلة المثقبيات ، ومن انواع جنس الليشمانيا: ( اليشمانيا الحشوية ، الليشمانيا الجلدية واليشمانيا الجلد مخاطية ) .
ويحتوى طفيلى الليشمانيا الاحادى الخلية على مكونات خلوية طبيعية : غلاف الخلية، شبكة الإندوبلازم، انابيب دقيقة (جهاز ميلبيجى) ، خويطات ، فجوة، نواه ، والجسم الحركى (الميتوكوندريا) - وقاعدة سوط مع أو بدون الغشاء المتموج.
اكتشفت طفيليات الليشمانيا فى الهند من قبل العالمان(Leishman) و(Donovan) عام 1903 حيث وجدا نوع (ليشمانيا دونوفانى) فى طحال المصابين وسميت الحالة المرضية بأسماء عديدة دوم دوم(dum dum fever) كالاازار(Kala azar) .
وتتميز الليشمانيا بأن لها خلال دورة حياتها طورين مختلفين وكل طور فى عائل مختلف :
  • طور الاماستجوت Amastiogote : يوجد فى خلايا الجهاز الشبكى الاندوثيلى فى المونوسايتMonocytes ، وفى الخلايا الآكولة Phagocytic cell للعائل الفقارى
  • طور البروماستجوت Promastigote : ينمو ويتطور فى داخل القناة الهضمية لذبابة الرمل Phebotomus spp.
عندما تثقب ذبابة الرمل جلد العائل المصاب لاخذ الدم للتغذية فإنها تأخذ مع الدم الاماستجوت ثم يتحول هذا الطفيلي إلى طور البروماستجوت ذو السوط (الطورالمعدى ) فى القناة الهضمية للحشرة ويأخذ فى الانقسام بسرعة إلى إعداد كبيرة حتى اليوم الثالث ، وفى اليوم الرابع او الخامس يبدأ في الاتجاه إلى أعلى والأمام حتى يصل إلى المعى الأمامى ثم المريء ، فالبلعوم حيث تملأه أعداد كبيرة لدرجة انها تسده تماماً، وعندما تجد الذبابة عائلا جديداً فإنها تغرس أجزاء من فمها فيه فتدفع (Promastigote) مع اللعاب إلى داخل جسم العائل وهى تقوم بامتصاص الدم .
والبروماستجوت المحقونة من قبل ذبابة الرمل المصابة تلتهم عادة من قبل الخلايا الأكولة الدفاعية فى الجسم وتتحول إلى اماستجوت(Amastigote) ثم تأخذ بالانقسام طولياً ونتيجة لتكاثر الطفيلي داخل الخلية الأكولة وبعد ان تمتلئ الخلية بالاماستجوت فإنها تنفجر حيث تتحرر أجسام الليشمانيا بين الخلايا لتلتهم من قبل خلايا أكولة جديدة وهكذا تستمر هذه العملية وتعرف هذه الفترة بفترة الحضانة، وفى بعض الأحيان أثناء تحرر الاماستجوت من الخلايا الأكولة فإنها تنجرف مع الدم وتنتقل إلى المناطق المفضلة لها وهى خلايا الجهاز الشبكي الاندوثيلى في الطحال والكبد ونخاع العظام والغدد اللمفية كذلك توجد بشكل محدود فى الدم وعادة داخل المونوسايت، ونتيجة لهذه الدورة فإن الجسم يفقد عدداً كبيراً من الخلايا الأكولة حيث يبدأ الجسم بإنتاج خلايا مشابهة جديدة. ونتيجة لتكاثر الطفيلي فى خلايا الجهاز الشبكي الاندوثيلى فإن الطحال يزداد فى الحجم والوزن وكذلك الكبد ولكن بدرجة أقل من الطحال، ومن الأعراض المهمة الأخرى التي تظهر على المريض ومنها فقر الدم وهو مايعرف (بمرض الليشمانيا الحشوية ).
أنواع الليشمانيا الحشوية:
  • ليشمانيا دونوفانى دونوفانى ( Leishmania donovani donovani ) :
    المسبب لداء الليشمانيا الحشوية أو (الكالاازار) أو (مرض الحمى السوداء ) للكبار ( ينتشر هذا المرض فى أقطار أسيا خاصة الصين
  • > ليشمانيا دونوفانى إنفانتم ( Leishmania donovani infantum ) :
    وهو مايعرف بإسم ليشمانبا حوض البحر المتوسط ويصيب الأطفال من سن 1-5 سنوات ومن اهم أعراضه:

    • حمى شديدة وغير منتظمة تحدث مرتين يوميا .
    • تضخم فى الطحال والكبد بشكل تدريجي ومستمر .
    • شحوب بسبب فقر الدم .
    • تضخم بالغدد الليماوية .
    أنواع الليشمانيا الجلدية:
    • ليشمانيا ماجور(Leishmania major ): العامل المسبب لداء الليشمانيا الجلدية او القرحة الرطبة وينتشر هذا النوع من المرض فى انحاء كثيرة من دول الشرق الأوسط ومنها مصر حيث ينتشر بمحافظة شمال سيناء (وقد ذكر من قبل انواع العوائل الخازنة للطفيل )
    • ليشمانيا تروبيكا(Leishmania tropica): العامل المسبب لداء الليشمانيا الجلدية او القرحة الشرقية ( ينتشر بصورة خاصة فى مناطق شرق البحر المتوسط وفى جنوب غرب أسيا ) وتغزو الليشمانيا المسببة لهذا الداء الجلد فقط وليس الأعضاء الداخلية بالإضافة إلى إن الكلاب حساسة جداً ومعرضة للإصابة بهذا المرض كما إنها تكون مخزناً هاماً لليشمانيا الجلدية .
    أعراض امراض الليشمانبا الجلدية:

    تبدأ اعراض المرض الجلدى بتكون بثرة صغيرة تشبه لدغة إحدى الحشرات حيث تتسع تدريجياً حتى تصبح بقطر بوصة واحدة او اكثر من ذلك وتحدث القرحة الجلدية وهى غالبا ماتوصف بانها قرحة حولية نظيفة وغير مؤلمة( Annual painless ulcers) .
    ومن امراض الليشمانيات الجلد مخاطية والتى تتوطن بقارة امريكا الجنوبية:

    ليشمانيا برازلينسيس(Leishmania branziliensis): العامل المسبب لداء الليشمانيا الجلدية المخاطية (توجد فى جميع مناطق أمريكا الجنوبية وتكثر عادة فى المناطق الريفية أكثر من المدن) وينتقل المرض باللمس المباشر وكذلك بلسعة ذبابة الرمل، وهناك ثلاث حالات لهذا الداء:
    • القرحة المكسيكية(L.b. mixicana):
      تنحصر في الأذن وتكون مزمنة ويكون التقرح قليل فيها ولا تنتقل من منطقة الى أخرى فى الجسم.
    • قرحة يوتا (Uta boile ) :
      تكون القرحة شبيهة بالحبة الشرقية ونادراً ما تنتقل الى الأغشية.
    • نوع قرحة إسبونديا ( Espundia boile) :
      تكون متعددة التقرح ومتنقلة حيث تمتد لتصيب الاسطح الجلدية والجلدية المخاطية وعادة توجد فى المناطق الدافئة ويحدث هذا المرض فساد وصديد يكثر فى الإغشية المخاطية وتجاويف الأنف مع تدمير فى غضاريف الأنف وعظم الفك الأعلى من الفم.
    كانت نسبة الوفيات فى مرض الكالاازار حوالى 95% ولكن بعد اكتشاف مركبات الانتيمونى للعلاج انخفضت هذه النسبة الى حوالى 5% وذلك عن طريق الحقن فى الوريد أو العضل، أما علاج القرحة الشرقية لان اثر القرحة يقتصر على مكان وجودها فمن الممكن معالجتها موضعياً بمطهرات أو مراهم، كما أن حقن كبريتات الاتبرين حول القرحة له تأثير ناجح.
    وتقوم الإدارة العامة لمكافحة الملاريا والفيلاريا والليشمانيا بوضع الخطط ومتابعة تنفيذها على مستوى جميع محافظات الجمهورية للقضاء على ظهور هذه الأمراض ومنع انتشارها.وذلك من خلال إدارة مكافحة مرض الليشمانيا بوزارة الصحة والتى أنشأت لأول مرة عام 1986
    إستراتيجية المكافحة تعتمد على :
    • سرعة إكتشاف المصابين وعلاجهم فوراً
    • مكافحة العوائل الناقلة للمرض (حشرة ذبابة الرمل )
    • مكافحة العوائل الخازنة للمرض بمناطق التوطن (القوارض والكلاب )
    و يقوم فريق وبائى برئاسة طبيب وحدة العجمى الصحية بالمرور الدورى على المنازل بالأحياء التابعة (العجمى، كنج مريوط، العامرية ) وتحويل جميع الأطفال المشتبه إصابته بالليشمانيا الحشوي نتيجة وجود الأعراض سابقة الذكر وهى:
    • حمى شديدة وغير منتظمة تحدث مرتين يوميا.
    • تضخم فى الطحال والكبد بشكل تدريجي ومستمر.
    • شحوب بسبب فقر الدم .
    • تضخم بالغدد الليماوية .

 
قديم 12-11-2009, 04:56 AM   #5

مرجانة البحار


رد: الملاريا والفيلاريا والليشمانيا


الملاريا والفيلاريا والليشمانيا

مشكووورة حبيبتي مومو

 

أدوات الموضوع



Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2014,
يمنع انتهاك أي حقوق فكرية علماً أن جميع مايكتب هنا يمثل كاتبه وباسماء مستعارة ولمراسلة الإدارة يمكنكم استخدام الإتصال بنا
Search Engine Optimization by vBSEO 3.6.0