ازياء, فساتين سهرة

العودة   ازياء - فساتين سهرة و مكياج و طبخ > أقسام عامة > خيمة شهر رمضان
تسريحات 2013 ذيل الحصان موضة و ازياءازياء فكتوريا بيكهام 2013متاجر ازياء فلانتينو في باريسمكياج العين ماكياج دخاني makeup
خيمة شهر رمضان العشر الاواخر من رمضان يوجد هنا العشر الاواخر من رمضان رمضان كريم وكل عام وانتم بالف خير


 
قديم 08-30-2010, 11:26 PM   #1

ملكة اليأس

:: كاتبة مقتدره ::

الملف الشخصي
رقم العضوية: 117751
تاريخ التسجيـل: May 2010
مجموع المشاركات: 561 
رصيد النقاط : 0

العشر الاواخر من رمضان


العشر الاواخر من رمضان

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

العشر الأخيرة من رمضان خصائص ليست لغيرها من الأيام ..فمن خصائصها:

- أن النبي صلى الله عليه وسلم كان يجتهد في العمل فيها أكثر من غيرها.. في صحيح مسلم عن عائشة رضي الله عنها :

(أن النبي صلى الله عليه وسلم كان يجتهد في العشر الأواخر مالا يجتهد في غيرها ) رواه مسلم.

- وفي الصحيح عنها قالت: كان النبي صلى الله عليه وسلم إذا دخل العشر شد مئزره وأحيا ليله وأيقظ أهله ).

- وفي المسند عنها قالت: كان النبي صلى الله عليه وسلم يخلط العشرين بصلاة ونوم فإذا كان العشر شمر وشد المئزر).

- فهذه العشر كان يجتهد فيها صلى الله عليه وسلم أكثر مما يجتهد في غيرها من اليالي والأيام من انواع العبادة: من صلاة وقرآن وذكر وصدقة وغيرها.

-ولأن النبي صلى الله عليه وسلم كان يشد مئزره يعني: يعتزل نساءه ويفرغ للصلاة والذكر ولأن النبي صلى الله عليه وسلم كان يحي ليله بالقيام والقراءة

والذكر بقلبه ولسانه وجوارحه لشرف هذه اليالي والتي فيها ليلة القدر التي من قامها إيمانا واحتسابا غفر الله ماتقدم من ذنبه.

- وظاهر هذا الحديث أنه صلى الله عليه وسلم يحي اليل كله في عبادة ربه من الذكر والقراءة والصلاة والاستعداد لذلك والسحور وغيرها.

- وبهذا يحصل الجمع بينه وبين مافي صحيح مسلم عن عائشة رضي الله عنها قالت : ما أعلمه صلى الله عليه وسلم قام ليله حتى الصباح ).

لأن إحياء اليل الثابت في العشر يكون بالقيام وغيره من أنواع العبادة والذي نفته إحياء اليل بالقيام فقط.

- ومما يدل على فضيلة العشر من الأحاديث أن النبي صلى الله عليه وسلم كان يوقظ أهله فيها للصلاة والذكر حرصا على اغتنام هذه اليالي المباركة

بما هي جديرة به من العبادة فإنها فرصة العمر وغنيمة لمن وفقه الله عز وجل فلا ينبغي للمسل العاقل أن يفوّت هذه الفرصة الثمينة على نفسه وأهله

فما هي إلا ليال معدودة ربما يُدرك الإنسان فيها نفحة من نفحات المولى فتكون سعادة في الدنيا والآخرة.

 

أدوات الموضوع



الساعة الآن توقيت السعودية الرياض و الدمام و القصيم و جدة 05:15 AM.

 

Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017,
vBulletin Optimisation provided by vB Optimise (Pro) - vBulletin Mods & Addons Copyright © 2017 DragonByte Technologies Ltd. يمنع انتهاك أي حقوق فكرية علماً أن جميع مايكتب هنا يمثل كاتبه وباسماء مستعارة ولمراسلة الإدارة يمكنكم استخدام الإتصال بنا
Search Engine Optimization by vBSEO 3.6.0