ازياء, فساتين سهرة
ازياء مول

العودة   ازياء - فساتين سهرة و مكياج و طبخ > أقسام عامة > قصص و روايات
تسريحات 2013 ذيل الحصان موضة و ازياءازياء فكتوريا بيكهام 2013متاجر ازياء فلانتينو في باريسمكياج العين ماكياج دخاني makeup
قصص و روايات الحب الضائع يوجد هنا الحب الضائع روايات Novels و تحميل روايات و قصص روايات حب سعودية روايات احلام و عبير رومانسية عربية روايات عالمية كاملة للتحميل روايات رومانسيه احلام و عبير و قصص مضحكه قصص حزينه قصص رومانسيه حكايات عربية و قصص الانبياء افضل قصص مفيدة قصص سعودية خليجية


الكلمات الدلالية (Tags)
الحب, الحب والعقاب الحلقة 39, الحب والعقاب الحلقة 41, الحلم الضائع, الحب الضائع

 
قديم 03-09-2011, 03:12 PM   #1

كوكب الشرق2

عضوة شرفية

الملف الشخصي
رقم العضوية: 127830
تاريخ التسجيـل: Jul 2010
مجموع المشاركات: 19,976 
رصيد النقاط : 0

فراشة تطير الحب الضائع


الحب الضائع

انهرده جيبلكم قصة هتعجبكم اوى
اتمنى انها تعجبكم وهي هبقى عباره عن حلقات انا هكتبهلكم واتمنى تقرأها وتثبتوها
اصلي انا دخله علي طمع
اتفضلو

الابطال:
ندى وشادي جيران
القصة بتبتدي والابطال لسه صغيرين ندى في اولى ثانوي وشادي في تالتة ثانوي.


الحلقه الاولى

دخلت الام الغرفة وقالت لابنتها في هدوء.
الام: ندى ,يلا روحي اعملي قهوة لباباكي, واسأليهم لو عايزين عصير.
قامت ندى من على مكتبها في تأف, وهي تقول.
ندى: يوه ياماما, متخلي نسمة هي الي تعملها, انتي مش شايفاني بذاكر.
الام: بطلي دلع , دلوقتي بقيتي بتذاكري؟, وخلى نسمة الي تطلع! , وبعدين نسمة مبتعرفش تعمل قهوة.
ندى: حاضر خلاص, هقوم اهه, هو مين برة اصلا؟.
الام: محدش غريب يعني, دي هالة اختك وهايدي صاحبتها وشادي.
ندى: شادي مين؟.
الام: شادي الي ساكن في البرج الاحمر الي قدامنا, مش عارفاه؟ .
ندى: اه ,اه فاكراه , الواد الغلس القصير دا, الي كان بيغلس عليا واحنا صغيرين ,دا كان شعره طويل وكنت دايما اشده منه,ايه دا هو بقى في تالتة ثانوي امتى؟, هو قد هالة؟.
الام: ايوة, قدها .
ندى: وايه الي جايبة النهاردة؟.
الام: ماهو كمان مقدم على اختبار القدرات بتاع عمارة, فجاي لباباكي يفهمه بالمرة مع هالة وهايدي.
ندى: الواد انا فاكراه ,دا كان رذل رذالة يا ماما واحنا صغيرين, مع اني اصغر منه بسنتين بس كنت اطول منه , وكنت دايما بضربه.
الام: انتي هتقفي ترغي عشان تضيعي الوقت, اتفضلي يلا, روحي اعملي القهوة, وطلعيلهم عصير, وبعد كدة, هاتيلي انا كمان عصير واسألي نسمة لو عايزة.
ندى: يوه, حاضر, ماهي نسمة دي الاعدادية بتاعتها هتيجي فوق دماغي, منا في اولى ثانوي برضة وعندي اربعتاشر مادة.
الام: طب اعملي الي قلتلك عليه بسرعة, وانتي تلحقي تذاكري الاربعتاشر مادة يا لمضة.
ندى: حاضر.
وتوجهت الى المطبخ على مض, وجهزت القهوة, وهي تدندن, وضعتها على صينية واتجهت بها حيث ابوها.
ندى: بابا , القهوة.
الاب: شكرا يا نيدو.
اخذ والدها القهوة من يديها , بينما التفت هي تسأل.
ندى: حد عايز عصير؟.
نظرت اليها اختها .
هالة: انا عايزة, وهاتي لهايدي كمان, عايز يا شادي؟.
التفت ندى تنظر لشادي لاول مرة, واندهشت, انه لم يعد الطفل القصير الذي اعتادت ان تضربه, لقد رأت شابا طويلا بشدة, يرتدي نظارة طبية, ذو وجه وسيم اسمر, فتعجبت, وقالت دون ان تفكر.
ندى: ايه دا, انت طولت اوي كده ليه, دانت كنت ازعة, وشعرك...
قال الاب ينهرها.
الاب: ايه يا ندى الكلام دا؟, مش تفكري في الكلام قبل ماتقوليه.
ندى: اصله يا بابا انا مشفتوش من واحنا صغيرين, كان قصير وشعره منكوش و....
قاطعها الاب للمرة الثانية ,بينما شعر شادي بالحرج من الوصف حين انخرطتا هالة وهايدي في الضحك.
الاب: فيه بنت رقيقة تتكلم زي الدبش كده, جيبيلهم عصير يلا وتعالي, وبطلي تلبيخ.
فشعرت هي بالحرج هذه المرة, وذهبت لتفعل مثلما قال لها ابوها في سرعة ثم عادت لامها .
ندى: ماما , ماما انتي شفتي شادي؟؟.
الام: ايوة يا حبيبتي.
ندى: دا بقى شكل تاني خالص يا ماما, دا طول اوي ولبس نضارة.
الام: مانتي عندك حق, مشفتيهوش من زمان, والله ماعرف كان مختفي فين كل دا.
ندى: بس انا لبخت الدنيا ,واتريأت عليه قدامهم.
الام: انتي على طول لسانك فالت, لما يخلصوا ابقى اطلعي اعتذريله.
صمت قليلا تفكر ثم قالت.
ندى: هو اكيد علمي رياضة ,ولا ايه؟, هيكون بياخد قدرات عمارة ليه يعني؟.
الام: معرفش انا بقى, انتي مش هتعدي تذاكري ولا ايه؟, وبعدين فين العصير بتاعي.
ندى: اه صحيح نسيت.
وانطلقت تحضره في سرعة ,وهي تفكر في شكل شادي الذي تغير تماما منذ الصغر.
*******************
انتظرت ندى بصبر انتهاء والدها من الحديث مع اختها وهايدي وشادي, ودخوله غرفته لتهرع للخارج, موقفة شادي وهو في طريقه الي الباب.
ندى: شادي.
التفت ينظر اليها في دهشة, بينما نظرت هي لاعلى لتنظر لوجهه, الذي علته امارات التساؤل.
شادي: ايوة , فيه حاجة؟.
ندى: انا.... سوري,...سوري لو كنت ضايقتك ولا حاجة.
نظر اليها برود.
شادي: ضايقتيني في ايه؟.
ارتبكت ندى لبروده , وشعرت هي بالاحراج.
ندى: يعني لما قلت انك كنت ...قصير وشعرك طويل.
قال برود وهو ينظر الى اختها وصديقتها, اللتان تتابعان الحديث في شغف.
شادي: طب منا كنت قصير وشعري طويل , ايه يعني؟.
نظرت اليه بدهشة, ثم بضيق.
ندى:يعني ان انا قلت كده.
شادي: اصلا انا مكنتش قصير انتي الي كنتي طويلة زيادة وانتي صغيرة, وكنتي مستقوية نفسك, عشان طولك.
شعت بالغضب, فقالت في انفعال.
ندى: تصدق انت بارد, وانا غلطانة اني جيت اتأسفلك اصلا, انت فعلا كنت قصير ومنكوش, ومش كده وبس, كنت غلس وكنت دايما بضربك,هه بقى.
وضربت بقدمها في الارض بطفولية, ثم اندفعت للداخل, بينما ازداد هو احراجا امام الفتاتين.
*******************
ندى: بس يا هالة متكلمنيش عنه, دا قليل الزوق, وغبي.
ضحكت هالة وهي تقول.
هالة: مش انتي الي هزأتيه الاول, واتريأتي عليه ولا لأ؟.
ندى: انا مقلتش حاجة غلط, هو كان غلس, ولسه غلس زي ماهو, هو عشان بقى نخلة خلاص, نسي شكله زمان, انا فاكرة اننا عندنا صور ليه وهو حاط صباعه في مناخيره كمان.
انخرطت هالة في الضحك وهي تقول.
هالة: بس متقوليش الكلام دا ادام هايدي لحسن معجبة بيه, وشكلهم هيظبطو كده.
ندى: يتحرقو هما الاتنين, اهي هي رخمة زيه بالظبط, وهو وحش واسمر وبنضارة.
هالة: حرام عليكي, دا وشه امور, انتي مخدتيش بالك ولا ايه.
ندى: وانا اخد بالي ليه, مانتي عارفة اني بحب الصبيان البيض الي عنيهم ملونة.
وصمتتا قليلا ثم قالت هالة بشغف.
هالة: بس هي صحيح فين الصورة دي اوريهالها.
ضحكت ندى وهي تقوم.
ندى: قومي قومي, ندور في البوم الصور.
والله وحشيتينى اوى
كوكوكوكو
مولالالالاى

 
قديم 03-09-2011, 03:20 PM   #2

حورية أزياء


رد: الحب الضائع


الحب الضائع

تسلمين ياعمري و الله تحمست مع القصة

 

أدوات الموضوع


الحب الضائع


الساعة الآن توقيت السعودية الرياض و الدمام و القصيم و جدة 08:45 PM.

 

Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2014,
يمنع انتهاك أي حقوق فكرية علماً أن جميع مايكتب هنا يمثل كاتبه وباسماء مستعارة ولمراسلة الإدارة يمكنكم استخدام الإتصال بنا
Search Engine Optimization by vBSEO 3.6.0