ازياء, فساتين سهرة

العودة   ازياء - فساتين سهرة و مكياج و طبخ > أقسام عامة > منتدى اسلامي > سيرة النبي وزوجاته والصحابة
تسريحات 2013 ذيل الحصان موضة و ازياءازياء فكتوريا بيكهام 2013متاجر ازياء فلانتينو في باريسمكياج العين ماكياج دخاني makeup
سيرة النبي وزوجاته والصحابة وضع اليد على موضع الألم مع الدعاء يوجد هنا وضع اليد على موضع الألم مع الدعاء مواقف وقصص الرسول النبي محمد صلى الله عليه وسلم, وسيرة زوجاته ومواقف وقصص الصحابة و الصحابيات رضي الله عنهم جميعا


 
قديم 01-14-2012, 12:32 AM   #1

ياسمين بري

:: كاتبة ألماسيّـة ::

الملف الشخصي
رقم العضوية: 97809
تاريخ التسجيـل: Jan 2010
مجموع المشاركات: 11,640 
رصيد النقاط : 63

وضع اليد على موضع الألم مع الدعاء


وضع اليد على موضع الألم مع الدعاء

السلام عليكنّ ورحمة الله وبركاته



نصرة لرسول الله صلى الله عليه وسلم سنقوم بإحياء سنتهِ



وذلك بإحياء السنن المهجورة



( وضع اليد على موضع الألم مع الدعاء )













قال مسلم فى صحيحه : حَدَّثَنِي ‏‏أَبُو الطَّاهِرِ ،‏‏وَحَرْمَلَةُ بْنُ يَحْيَى‏‏ قَالَا :




أَخْبَرَنَا ‏ابْنُ وَهْبٍ ‏،قال :‏أَخْبَرَنِي ‏يُونُسُ ،‏‏ عَنْ ‏‏ابْنِشِهَابٍ ‏، ‏أَخْبَرَنِي




‏نَافِعُ بْنُ جُبَيْرِ بْنِ مُطْعِمٍ ‏، ‏عَن‏عُثْمَانَ بْنِ أَبِي الْعَاصِ الثَّقَفِيِّ ‏ ،أَنَّهُ




شَكَا إِلَى رَسُولِ اللَّهِ ‏ ‏صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ ‏ ‏وَجَعًا يَجِدُهُ فِي جَسَدِهِ




مُنْذُ أَسْلَمَ ، فَقَالَ لَهُ رَسُولُ اللَّهِ ‏صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ :‏"ضَعْ يَدَكَ




عَلَى الَّذِي تَأَلَّمَ مِنْ جَسَدِكَ وَقُلْ بِاسْمِ اللَّهِ ثَلَاثًا ، وَقُلْ سَبْعَ مَرَّاتٍ




أَعُوذُ بِاللَّهِ وَقُدْرَتِهِ مِنْ شَرِّ مَا أَجِدُ وَأُحَاذِرُ ."




صحيح مسلم / كتاب السلام / باب استحباب وضع يده




على موضع الألم مع الدعاء / حديث رقم : 4082







( إذا اشتكيت ) أي مرضت ( فضع يدك حيث تشتكي ) على الموضع الذي




يؤلمك ولعل حكمة الوضع أنه كبسط اليد للسؤال ( ثم قل ) ندبا ( بسم الله )




ظاهره أنه لا يزيد الرحمن الرحيم ويحتمل أن المراد البسملة بكمالها




( أعوذ ) أي أعتصم بحضور قلب وجمع همة . قال الزمخشري : والعياذ




واللياذ من واد واحد ( بعزة الله وقدرته من شر ما أجد ) زاد في رواية




لابن ماجه وأحاذر ( من وجعي هذا ) أي مرضي وألمي هذا تأكيد لطلب




زوال الألم وأخر التعوذ لاقتضاء المقام ذلك ( ثم ارفع يدك ثم أعد ذلك )




أي الوضع والتسمية والاستعاذة بهذه الكلمات ( وترا ) أي ثلاثا كما بينه




في رواية مسلم وفي حديث آخر سبعا كما يأتي إن شاء الله تعالى وفي




أخرى التسمية ثلاثا والاستعاذة سبعا يعني فإن ذلك يزيل الألم أو يخففه




بشرط قوة اليقين وصدق النية ويظهر أنه إذا كان المريض نحو طفل أن




يأتي به من يعوذه ويقول من شر ما يجد هذا ويحاذر وإطلاق اليد يتناول




اليسرى فتحصل السنة بوضعها لكن الظاهر من عدة أحاديث تعين اليمنى




للتيمن أي إلا لعذر . فإن قلت لم عبر بالوضع دون الألم ؟ قلت : إشارة إلى




ندب الذكر المذكور وإن لم يكن المرض شديدا إذ الألم كما قال الراغب :




الوجع الشديد فلو عبر به اقتضى أن الندب مقيد بما إذا اشتد الوجع وأنه




بدون الشدة غير مشروع وهذا الحديث من الطب الروحاني



 

أدوات الموضوع



الساعة الآن توقيت السعودية الرياض و الدمام و القصيم و جدة 07:40 AM.

 

Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2018,
vBulletin Optimisation provided by vB Optimise (Pro) - vBulletin Mods & Addons Copyright © 2018 DragonByte Technologies Ltd. يمنع انتهاك أي حقوق فكرية علماً أن جميع مايكتب هنا يمثل كاتبه وباسماء مستعارة ولمراسلة الإدارة يمكنكم استخدام الإتصال بنا
Search Engine Optimization by vBSEO 3.6.0