ازياء, فساتين سهرة
ازياء مول

العودة   ازياء - فساتين سهرة و مكياج و طبخ > الحياة الخاصة و الصحة > الحمل و الولادة > رعاية الاطفال والمواليد
تسريحات 2013 ذيل الحصان موضة و ازياءازياء فكتوريا بيكهام 2013متاجر ازياء فلانتينو في باريسمكياج العين ماكياج دخاني makeup
رعاية الاطفال والمواليد ما سبب اختلاف طباع ابني الأول عن الثاني؟ يوجد هنا ما سبب اختلاف طباع ابني الأول عن الثاني؟ نصائح و رعاية المولود رعاية الاطفال و تربية الطفل


 
قديم 08-23-2016, 12:11 AM   #1

*ام جوجو*

㋡الادارةツالعامة㋡

الملف الشخصي
رقم العضوية: 13516
تاريخ التسجيـل: Apr 2008
مجموع المشاركات: 83,343 

صورة قلبين ما سبب اختلاف طباع ابني الأول عن الثاني؟


ما سبب اختلاف طباع ابني الأول عن الثاني؟

مع الأطفال لا توجد قواعد، وكذلك لا يوجد تشابه، حتى لو كانوا أشقاء، لذلك فإنه ليس غريبًا أن العديد من الأشقاء يختلفون اختلافًا جذريًا عن بعضهم البعض في الطباع والشخصية.


ولدت لأكون البنت الكبرى ليعقبني ثلاثة أخوة، لا يوجد فينا من يشبه الثاني ليس في الشكل وحسب، بل في الشخصية والطباع، فهناك الجبان والشجاع، والكسول، والنشيط.


أسباب الاختلاف

من أهم النتائج التي ظهرت من علم الوراثة السلوكي، أن الإنسان يتشكل سلوكه بحسب البيئة إلى جانب العوامل الوراثية.

فالبيئة والظروف المحيطة بالأم الحامل بطفلها الأول قد تختلف عن الظروف المحيطة بها في حملها الثاني، الاختلاف يشكل واحدًا من أسباب الاختلاف في طباع الأطفال الأشقاء.

وبالطبع العوامل الوراثية تلعب دورًا مهمًا في تكون جينات الأطفال، فالطفل الأول قد يرث هدوء أمه، والثاني يأخذ العصبية من الأب، وكذلك هناك جينات الأجداد التي تؤثر في جينات الأحفاد.

كذلك الأمر في الاختلاف أو تباين الذكاء بين الأشقاء، أو القدرات الحركية أو الأجتماعية، وهنا يكون للاختلاف أسباب عديدة قد يكون أهمها البيئة التي خلق فيها الطفل بداية من رحم الأم، حيث تتأثر الأجنة بالحالة النفسية للأم والضغوط التي تتعرض لها، وكذلك بالحالة الصحية لها ونوع الغذاء.

ويرى خبراء علم النفس أن معظم الخصائص النفسية المشتركة بين الأشقاء تتراوح ما بين 0 - 2%.


كيف نربي أطفالنا المختلفين؟

بعد معرفتنا بالأسباب التي تجعل من أطفالنا مختلفين في الطباع والشخصيات والسلوك وحتى القدرات، يجب أن تعرفي كيف تتعاملين مع هذه الاختلافات، التي قد تندرج تحت مسمى الفروق الفردية بين الأطفال.

إذا كان طفلك الأول هادئ الطباع، غير محب للمجازفة والتجريب، ولديكِ طفل ثانٍ على عكسه تمامًا، يعشق المجازف والحركة، فها ليس مطلوب منك مقارنة تصرفاتهم ببعضها، فالمقارنة قد تجعل طفلك المجازف يكره أخيه الأكبر، أو سيفضل عمل مغامراته بعيدًا عن عينيك وبشكل سري.

ادعمي شخصية كل منهم على حدة دون مقارنة حتى إن كان أحدهما متعبًا والآخر مريحًا، فلكل منهم ما يميزه، ويميز شخصيته وقدراته الجسدية والعقلية.

 

أدوات الموضوع



الساعة الآن توقيت السعودية الرياض و الدمام و القصيم و جدة 08:17 AM.

 

Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017,
vBulletin Optimisation provided by vB Optimise (Pro) - vBulletin Mods & Addons Copyright © 2017 DragonByte Technologies Ltd. يمنع انتهاك أي حقوق فكرية علماً أن جميع مايكتب هنا يمثل كاتبه وباسماء مستعارة ولمراسلة الإدارة يمكنكم استخدام الإتصال بنا
Search Engine Optimization by vBSEO 3.6.0