ازياء, فساتين سهرة
ازياء مول

العودة   ازياء - فساتين سهرة و مكياج و طبخ > الحياة الخاصة و الصحة > التعامل مع الزوج و العلاقة الزوجية
تسريحات 2013 ذيل الحصان موضة و ازياءازياء فكتوريا بيكهام 2013متاجر ازياء فلانتينو في باريسمكياج العين ماكياج دخاني makeup
التعامل مع الزوج و العلاقة الزوجية "بيت الطاعة"مصدر رعب وإذلال للمرأة يوجد هنا "بيت الطاعة"مصدر رعب وإذلال للمرأة العلاقة الزوجية Marital relationship و حياة زوجية سعيدة Married life مشاكل الحياة الزوجية و الحلول الثقافة الزوجية السعادة الزوجية حقوق الزوجين


الكلمات الدلالية (Tags)
رعب للكبار فقط, رعب, رعب الجن, الغسل للمرأة

 
قديم 06-05-2010, 09:29 AM   #1

ام نورا

عضوة شرفية

الملف الشخصي
رقم العضوية: 11271
تاريخ التسجيـل: Feb 2008
مجموع المشاركات: 19,556 

قلب جديد "بيت الطاعة"مصدر رعب وإذلال للمرأة


"بيت الطاعة"مصدر رعب وإذلال للمرأة

بسم الله الرحمن الرحيم
بسم الله الرحمن الرحيم رغم تغير القوانين واختلاف الأحوال "بيت

رغم تغير القوانين واختلاف الأحوال
"بيت الطاعة"مصدر رعب وإذلال للمرأة





ماذا تفعل إذا أجبرت على العيش في بيت الطاعة, وما هي الأسباب التي تدفع الزوج للجوء إلى هذا الإجراء, هذا كان موضوع احدي حلقات برنامج " زينة " المذاع على "الثانية "بالتليفزيون المصري مع ضيف الحلقة محسن خليل المحامي بالنقض.

تحدث خليل عن تعريف بيت الطاعة موضحاً أنه يعود إلى طاعة الزوجة لزوجها مقابل أن يكون هناك زوج يطيع زوجته, ويوفر لها مسكن آمن وإنفاق ملائم لها ,كما أنه إحدى المفردات التشريعية التي نص عليها القانون كوسيلة لحل المشكلات الأسرية عندما تترك الزوجة زوجها وترفض طاعته ’,حيث يعطي الزوج الحق للذهاب إلى المحكمة ليعيدها إلى سكن الزوجية .

بيت الطاعة

كما أشار إلى أن بيت الطاعة يشكل عبء نفسي على أسرة الزوجة ,حيث يلجأ الكثيرون من الرجال لتوفير أسوأ البيوت وأزهدها كي تعيش وقتها معه على كل شيء , ويذلها فيه وقد يجبرها على قطيعة أهلها حينها.

وقد أوضح خليل أن الأمور اختلفت كثيراً عن ذي قبل, لأن المحكمة لا تنفذ هذا القرار إلا بعد التأكد من صلاحية المسكن الخاص بالزوجة عن طريق تعين خبير يقوم بتلك المهمة ,فإذا كانت الزوجة تعيش في فيلا على سبيل المثال فعلى الزوج أن يوفر لها مسكن من هذا النوع .

وشاركهم في الحوار عبر التليفون سيدة تدعى " ثناء " قالت " استخدام القوة الجبرية في هذا الموضوع غير لائق لانه يضع الزوجة موضع اتهام وكأنها أت أمراً مخلاً بالدين أو بالعادات, ومعاملتها كالمجرمين .

فعقب خليل على حديثها موضحاً أن من حق الزوجة أن تطلق إذا كرهت العيش مع زوجها, خاصة في ظل وجود قانون الخلع فالزوج لا حول له ولا قوة في هذا الأمر سيخلع لا محال, أما إذا كان الطلاق لضر فلابد أن تكون هناك أسباب قوية .

وجاء اتصال آخر من سيدة تدعى " مديحة " هجرت زوجها لأسباب تتعلق بسوء معاملة أهله وتدخلاتهم الكثيرة في حياتها الزوجية , مؤكدة أنها التزمت بقرار المحكمة للعيش مع زوجها في بيت الشرعية, أو ما يسمى بيت الطاعة, رغم عدم قناعتها بالأثاث الذي وفره, لكن زوجها لم يتواصل معها فبعد أيام قليلة من قرار المحكمة هجرها بحجة أنه مسئول عن عائلة أخرى هي أمه وأبيه وإخوانه, واستمر هذا الحال لعدة شهور في الوقت الذي استعانت مديحة بأحد أشقائها كي يعيش معها, لكنها في نهاية المطاف رجعت مرة أخرى إلى نقطة الصفر, فالحل القانوني بيت الطاعة لم يحق غايته بينما عاد زوجها مرة أخرى لتبليغ المحكمة .

فأجابها خليل أن من حقها أن تطلب الطلاق أو تقيم دعوى خلع إذا كانت لا تطيق الحياة معه خاصة وإنها غير سعيدة معه ,مشيراً في حديثه أن لو زوج قام بعمل إنذار للطاعة وقامت بالاعتراض أصبحت ناشز, لكن كل تلك الأمور اختلفت تماماً اليوم فلابد أن يصل للزوجة علم اليقين ولمدة تستغرق 30 يوم .

الحياة والطاعة

وتعقيباً على هذا الموضوع شاركتهم انتصار حمزة – الباحثة الاجتماعية – الحديث موضحة أن العمل يتطلب التعاون من الجميع, حتى يوظف هذا الأسلوب القانوني لصالح الزوجين, إذ أن إيجاد أرضية خصبة للبدء في بناء أسرة صحيحة يعطينا الأمل في العمل على تطوير ما تتوصل إليه الدوائر القضائية التي تسعى هي الأخرى لتحقيق العدالة, التي ربما تكون غائبة بين الزوج وزوجته .

وأضافت انتصار " ربما أكون غير مقتنعة بالوسائل التي يوفرها الزوج في بيت الطاعة حيث يبحث الكثير منهم عن محاولات التفاف حول مسعى المحكمة من خلال الاستعانة بأثاث من مكان آخر سرعان ما يختفي بعد إجراء الكشف من قبل القاضي بمشاركة الباحث الاجتماعي, وهذا كان موضوع شكوى أغلب الزوجات الاتي يجدن صعوبة في إقناع المحكمة في أن الزوج لم يف بمتطلبات بيت الشرعية ".

بينما أشار خليل إلى أن الأحكام والقوانين الآن تضمن للزوجة حياة جيدة في بيت الطاعة , وتلزم الزوج بتوفير المسكن الائق لها .

ومن الجدير بالذكر أن طاعة الزوجة لزوجها من أهمها التزامها بكل ما من شأنه رضاه وجلب السعادة إلى البيت ونشر الحب فيه , فليس لها أن تقوم بأي عمل من شأنه تعكير صفو الحياة الزوجية ورفض أي مطلب للزوج ما ألتزم حدود الشرع فيه , وقد ذكر الفقهاء أنه لا يجوز للزوجة الخروج من البيت إلاّ بإذن الزوج وإن عليها القيام بواجباتها تجاه تربية الأولاد تربيه صالحه , وأن تكون حريصة على مال الزوج فلا تبذر ولا تسرف بغير وجه حق , وإن عليها حسن معاشرة أهل الزوج واحترام مشاعره والوفاء له.




أما معصية الزوجة لزوجها يجعلها مصدر شقاءٍ وبؤس , وقد قال سيدنا داود عليه السلام في وصف زوجة السوء : أن السوء مثل شرك الصياد لا ينجو منها إلاّ من رضي الله تعالى عنه , وكان يقول عليه السلام في دعائه " اللهم إني أسألك أربعاً وأعوذ بك من أربع : أسألك لساناً صادقاً وقلباً خاشعاً وبدناً صابراً وزوجةً تعيني على أمر دنيايّ وأمر آخرتي , وأعوذ بك من ولدٍ يكون عليّ سيداً ومن زوجةٍ تشيبني قبل وقت المشيب ومن مالٍ يكون مشبعةً لغيري بعد موتي ويكون حسابه في قبري , ومن جار سوءٍ إن رأى حسنةً كتمها وإن رأى سيئةً أذاعها وأفشاها"
واختمت الحلقة بضرورة حل المشاكل بين الزوجين قبل الجوء إلى المحاكم, وإن كانت القوانين اليوم تضمن للمرأة جميع الحقوق وتقف بجانبها .

دمتم فى حفظ الله

 
قديم 06-05-2010, 01:38 PM   #2

♥ نــــ الهــ ღ ـــدى ـــور♥


رد: "بيت الطاعة"مصدر رعب وإذلال للمرأة


"بيت الطاعة"مصدر رعب وإذلال للمرأة


 
قديم 06-05-2010, 03:27 PM   #3

عاشقة سنة رسول الله


رد: "بيت الطاعة"مصدر رعب وإذلال للمرأة


"بيت الطاعة"مصدر رعب وإذلال للمرأة


 

أدوات الموضوع


"بيت الطاعة"مصدر رعب وإذلال للمرأة


الساعة الآن توقيت السعودية الرياض و الدمام و القصيم و جدة 11:13 AM.

 

Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2014,
يمنع انتهاك أي حقوق فكرية علماً أن جميع مايكتب هنا يمثل كاتبه وباسماء مستعارة ولمراسلة الإدارة يمكنكم استخدام الإتصال بنا
Search Engine Optimization by vBSEO 3.6.0