ازياء, فساتين سهرة
ازياء مول

العودة   ازياء - فساتين سهرة و مكياج و طبخ > الحياة الخاصة و الصحة > التعامل مع الزوج و العلاقة الزوجية
تسريحات 2013 ذيل الحصان موضة و ازياءازياء فكتوريا بيكهام 2013متاجر ازياء فلانتينو في باريسمكياج العين ماكياج دخاني makeup
التعامل مع الزوج و العلاقة الزوجية ملف خاص لجميع فتاوى و احكام الجماع و العلاقات الزو يوجد هنا ملف خاص لجميع فتاوى و احكام الجماع و العلاقات الزو العلاقة الزوجية Marital relationship و حياة زوجية سعيدة Married life مشاكل الحياة الزوجية و الحلول الثقافة الزوجية السعادة الزوجية حقوق الزوجين


الكلمات الدلالية (Tags)
لا يوجد

 
قديم 12-18-2008, 06:58 AM   #1

زهرة الاسلام

من كبار العضوات

الملف الشخصي
رقم العضوية: 891
تاريخ التسجيـل: Sep 2007
مجموع المشاركات: 10,488 

Lightbulb ملف خاص لجميع فتاوى و احكام الجماع و العلاقات الزو


ملف خاص لجميع فتاوى و احكام الجماع و العلاقات الزو

ملف خاص لجميع فتاوى و احكام الجماع و العلاقات الزوجية





هل يجوز للزوجين التَّجرّد من الثياب حال النوم وما أثر ذلك في الطهارة؟

متى يجب الغسل على الزوجين؟
حكم الاستمتاع بين الزوجين بهذه الطريقة
حكم استعمال الخيار أثناء المعاشرة بين الزوجين
هل يجوز تصوير العلاقة الخاصة بين الزوجين؟
حكم قراءة القصص الجنسية بين الزوجين
ما هو حكم تجرد الزوجين من الملابس عند النوم
حكم تقبيل الفرج لكل من الزوجين بعضهما لبعض
حكم ممارسة الزوجين عبر الهاتف
هل يجوز ذكر أسماء الأعضاء التناسلية فيما بين الزوجين أثناء المداعبة والجماع لمزيد من الإثارة؟
فتوى:ما هي حدود مداعبة الزوجين قبل الجماع
ما أثر تقبيل الزوجة على الوضوء؟
حكم شرب الزوج حليب زوجته
حكم تقبيل عضو الزوج
نفور الزوجة من كثرة الجماع
هل يجوز الاستمتاع بالزوجة عبر " الإنترنت " ؟
حكم تكرار جماع الزوجة في الليلة نفسها قبل الغسل
حكم استخدام الأدوات الجنسية في معاشرة الزوجة


يتتبع



 
قديم 12-18-2008, 07:01 AM   #2

زهرة الاسلام


رد: ملف خاص لجميع فتاوى و احكام الجماع و العلاقات


ملف خاص لجميع فتاوى و احكام الجماع و العلاقات الزو



هل يجوز للزوجين التَّجرّد من الثياب حال النوم وما أثر ذلك في الطهارة


السؤال:
هل النوم عارية مع الزوج جائز في الإسلام ؟ إذا كان الجواب نعم ، فهل المعانقة أثناء النوم توجب الغسل قبل الصلاة أم أن الوضوء يكفي .


الحمد لله
أولاً :

أما الشق الأول من السؤال : فيجوز للزوجين ذلك .
قال الله عز وجل : ( وَالَّذِينَ هُمْ لِفُرُوجِهِمْ حَافِظُونَ . إِلا عَلَى أَزْوَاجِهِمْ أوْ مَا مَلَكَتْ أَيْمَانُهُمْ فَإِنَّهُمْ غَيْرُ مَلُومِينَ ) [ المؤمنون /5-6] .
قال الإمام ابن حزم رحمه الله: فأمر تعالى بحفظ الفرج إلا على الزوجة وملك اليمين، فلا ملامة في ذلك، وهذا عموم في رؤيته ولمسه ومخالطته. أ.ه‍ "المحلى" (9/165).
وأما من السنَّةِ : فقد صحَّ عن عائشةَ رضي الله عنها أنَّها قالت : "كُنْتُ أَغْتَسِلُ أَنَا وَرَسُولُ الله صلى الله عليه وسلم منْ إِنَاءٍ بَيْني وَبَيْنَهُ وَاحِدٍ، فَيُبَادِرَني حَتَّى أَقُولَ : دَعْ لي ، دَعْ لي" رواه البخاري ( 258 ) ومسلم ( 321 ) - واللفظ له - .
قال الحافظ ابن حجر: واستدل به الداوديُّ على جواز نظر الرجل إلى عورة امرأته وعكسه ، ويؤيده ما رواه ابن حبان من طريق سليمان بن موسى أنه سئل عن الرجل ينظر إلى فرج امرأته، فقال: سألت عطاءً فقال: سألتُ عائشة فذكرتْ هذا الحديث بمعناه. قال الحافظ : وهو نصٌّ في المسألة. أ.ه‍.
وحديثٌ آخرُ من السنَّةِ، وهو قوله صلى الله عليه وسلم "احفظْ عَوْرَتَكَ إِلاَّ مِنْ زَوْجَتِكَ أَوْ مَا مَلَكَتْ يَمِينُكَ" رواه أبو داود ( 4017 ) والترمذي ( 2769 ) وحسنه ، وابن ماجه ( 1920 ). ورواه البخاري معلقا (1/508)، وقال الحافظ ابن حجر عنده : ومفهوم قوله " إلا عن زوجتك " يدل على أنه يجوز لها النظر إلى ذلك منه ، وقياسه أنه يجوز له النظر.أ.ه‍.
قال ابن حزم رحمه الله: وحلالٌ للرَّجُلِ أَنْ ينظرَ إلى فرج امرأته -زوجته وأمَتِه التي يحل وطؤها - وكذلك لهما أنْ ينظرا إلى فرجه ، لا كراهة في ذلك أصلاً ، برهان ذلك الأخبار المشهورة عن طريق عائشة وأمِّ سلمة وميمونة أمهات المؤمنين رضي الله عنهن أنهن كنّ يغتسلن مع رسول الله صلى الله عليه وسلم من الجنابة من إناءٍ واحدٍ ، وفي خبر ميمونة بيان أنه عليه الصلاة والسلام كان بغير مئزرٍ لأنَّ في خبرها " أَنَّهُ عَلَيْهِ الصَّلاةُ وَالسَّلاَمُ أَدْخَلَ يَدَهُ في الإِنَاءِ ثُمَّ أَفْرَغَ عَلى فَرْجِهِ وَغَسَلَهُ بِشِمَالِهِ"، فبطل بعد هذا أنْ يُلتفت إلى رأيِ أَحَدٍ، ومن العجب أنْ يُبيحَ بعضُ المتكلِّفين مِن أهل الجهل!! وَطءَ الفرجِ ويمنع من النظر إليه. أ.ه‍ "المحلى" (9/165).
وقال الشيخ الألباني رحمه الله : تحريم النظر بالنسبة للجماع من تحريم الوسائل ، فإذا أباح الله تعالى للزوج أنْ يجامع زوجته ، فهل يعقل أنْ يمنعه من النظر إلى فرجها ؟! اللهمَّ لا. أ.هـ "السلسلة الضعيفة" (1/353).
ثانياً :
أما حكم الطهارة في هذه الحالة : فالمعانقة أثناء النوم إذا لم يترتب عليها إنزال أو لم يحصل جماع فإنها لا توجب الغسل ، وإنما إذا حصل مذي فإن على الرجل أن يغسل ذكره وأنثييه ، وعلى المرأة أن تغسل فرجها، ويجب عليهما الوضوء فقط لا الغسل ، والله أعلم .

 
قديم 12-18-2008, 07:02 AM   #3

زهرة الاسلام


رد: ملف خاص لجميع فتاوى و احكام الجماع و العلاقات


ملف خاص لجميع فتاوى و احكام الجماع و العلاقات الزو

متى يجب الغسل على الزوجين؟


السؤال
هل مص الذكر من قبل الزوجة وخروج المذي منه بكثرة يوجب الغسل؟ وهل خروج المذي بكثرة عند المداعبة يوجب الغسل؟
أفتونا، مأجورون.
الفتوى
بسم الله الرحمن الرحيم

الحمد لله رب العالمين، والصلاة والسلام على سيدنا محمد خاتم الأنبياء والمرسلين، وعلى آله وأصحابه أجمعين، والتابعين، ومن تبع هداهم بإحسان إلى يوم الدين، وبعد:
فلا يجب الغسل بخروج المذي، ولكن يجب الغسل على الزوجين بالجماع ولو لم يحصل إنزال، ويجب على الرجل بخروج المني، وعلى المرأة بخروج المني أيضا أو بوصولها إلى الرعشة الجنسية ولو لم تر المني، ولا يجب الغسل قبل ذلك.
مع الإشارة إلى أن مص الزوجة لذكر زوجها لا مانع منه بدون مبالغة، بشرط طهارة المكان، فإذا خرج المذي أو المني وجب الامتناع لنجاسته، والابتعاد عن ذلك بالكلية أولى.
والله تعالى أعلم.


 
قديم 12-18-2008, 07:03 AM   #4

زهرة الاسلام


رد: ملف خاص لجميع فتاوى و احكام الجماع و العلاقات


ملف خاص لجميع فتاوى و احكام الجماع و العلاقات الزو

حكم الاستمتاع بين الزوجين بهذه الطريقة

السؤال
هل يجوز للزوج مداعبة مثانة زوجته بلسانه؟


الفتوى
بسم الله الرحمن الرحيم

الحمد لله رب العالمين، والصلاة والسلام على سيدنا محمد خاتم الأنبياء والمرسلين، وعلى آله وأصحابه أجمعين، والتابعين، ومن تبع هداهم بإحسان إلى يوم الدين، وبعد:
فلا مانع من ذلك إن شاء الله تعالى، وترك ذلك أولى، مع العلم أنه يجب على الزوجين أن يتجنبا النجاسة (كالمذي والمني والبول) دائما.
والله تعالى أعلم.




 
قديم 12-18-2008, 07:05 AM   #5

زهرة الاسلام


رد: ملف خاص لجميع فتاوى و احكام الجماع و العلاقات


ملف خاص لجميع فتاوى و احكام الجماع و العلاقات الزو

حكم استعمال الخيار أثناء المعاشرة بين الزوجين


السؤال
عند عملية الجماع مع زوجتي، تحضر خيارتين تضع واحده في دبري، وتعطيني الثانية لأضعها في فرجها، وفي دبرها، ونستمر حتى ننزل أنا وهي، فهل هذا جائز؟

الفتوى
بسم الله الرحمن الرحيم
الحمد لله رب العالمين، والصلاة والسلام على سيدنا محمد خاتم الأنبياء والمرسلين، وعلى آله وأصحابه أجمعين، والتابعين، ومن تبع هداهم بإحسان إلى يوم الدين، وبعد:
فلا يجوز ذلك، لأنه امتهان وعبث وإضرار.
والله تعالى أعلم.



 

أدوات الموضوع


ملف خاص لجميع فتاوى و احكام الجماع و العلاقات الزو


الساعة الآن توقيت السعودية الرياض و الدمام و القصيم و جدة 06:16 AM.

 

Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2014,
يمنع انتهاك أي حقوق فكرية علماً أن جميع مايكتب هنا يمثل كاتبه وباسماء مستعارة ولمراسلة الإدارة يمكنكم استخدام الإتصال بنا
Search Engine Optimization by vBSEO 3.6.0