ازياء, فساتين سهرة
ازياء مول

العودة   ازياء - فساتين سهرة و مكياج و طبخ > الحياة الخاصة و الصحة > الحمل و الولادة
تسريحات 2013 ذيل الحصان موضة و ازياءازياء فكتوريا بيكهام 2013متاجر ازياء فلانتينو في باريسمكياج العين ماكياج دخاني makeup
الحمل و الولادة موسوعة الأجهاض يوجد هنا موسوعة الأجهاض متابعة الحمل و طريقة العناية بالطفل و الولادة و اسرار المرأة الحامل افضل نصائح للحمل و الولادة للمرأة العربية


الكلمات الدلالية (Tags)
لا يوجد

 
قديم 02-23-2009, 11:42 AM   #1

نور القلب

:: كاتبة فضيّـة ::

الملف الشخصي
رقم العضوية: 37333
تاريخ التسجيـل: Oct 2008
مجموع المشاركات: 5,550 

فراشتين متحركات موسوعة الأجهاض


موسوعة الأجهاض

الإجهاض -
الإجهاض - الإجهاض التلقائي هو انتهاء الحمل دون سبب واضح

الإجهاض التلقائي هو انتهاء الحمل دون سبب واضح قبل اكتمال نمو الجنين في الفترة بين 20 - 22 أسبوع من الحمل. و يعتبر الإجهاض التلقائي إحدى مضاعفات الحمل المنتشرة بنسبة 20% من حالات الحمل. في حالات كثيرة يحدث نزيف مهبلي في بداية الحمل. حوالي حالة من بين كل 4 حالات تعاني من نزيف مهبلي في الشهور الأولى من الحمل. و تقريبا 50% منهم يتوقف النزيف و يستكملون الحمل طبيعيا.
  • أنواع الإجهاض Types of Abortion
  • أسباب الإجهاض Causes
    يحدث الإجهاض نتيجة انفصال الجنين و المشيمة عن جدار الرحم. مازالت الأسباب الحقيقية لحدوث الإجهاض غير واضحة.


    لكن الأسباب الأكثر شيوعا تتلخص في الآتي:
    • عيوب خلقية بالجنين: غالبا يكون الإجهاض في الشهور الثلاثة الأولى من الحمل ( الثلث الأول من الحمل ) بسبب أن الجنين غير طبيعي. فقد وجد أن أكثر من نصف حالات الإجهاض تكون بسبب مشاكل جينية في الجنين. و تزداد نسبة العيوب الجينية للجنين كلما زاد عمر الحامل خاصة بعد 35 عاما.
    • مشاكل في الأم: الإجهاض من الشهر الرابع و حتى الشهر السادس للحمل ( الثلث الثاني من الحمل ) تكون عادة نتيجة مشاكل تتعلق بالأم أكثر منها مشاكل في الجنين نفسه. و مثال ذلك:
    • أمراض و عيوب خلقية في الجهاز التناسلي للأم: و مثال ذلك عيوب خلقية بالرحم، الأورام الليفية، ضعف عضلة عنق الرحم، النمو الغير طبيعي للمشيمة.
    • عوامل أخرى: خاصة بعض الأدوية، الكافيين، الكحوليات، و الكوكايين يكون لها علاقة في بعض الحالات بحدوث الإجهاض.الاختبارات و التحاليل لتشخيص الإجهاض Exams and Tests
      في جميع حالات الإجهاض يقوم الطبيب المختص بأخذ التاريخ الطبي للحامل بالتفصيل.

      الكشف الطبي:

      قبل اكتمال نمو الجنين في الفترة بين 20 - 22أسبوع من الحمل. و يعتبر الإجهاض التلقائي إحدى مضاعفات الحمليقوم الطبيب المختص بإجراء كشف مهبلي ( لمنطقة الحوض ). و قد يضطر لاستخدام منظار speculum و هو عبارة عن أداة صغيرة من المعدن أو البلاستيك يقوم الطبيب بإدخالها في المهبل ليستطيع رؤية عنق الرحم بوضوح. و لا يكون الكشف مؤلم بالنسبة للسيدة.


      التحاليل المختبرية Lab tests
      • اختبار حمل في البول.
      • تحاليل لعينة دم : يقوم الطبيب بأخذ عينة دم و إجراء بعض التحاليل عليها منها اختبار حمل بالدم و قياس نسبة هرمون الحمل HCG.
      • صورة دم كاملة CBC: لاكتشاف وجود أنيميا أم لا نتيجة الدم المفقود أثناء النزيف المهبلي. كذلك يبين عدد خلايا الدم البيضاء بالتحليل وجود أي التهابات.
      • تحليل لفصيلة دم الأم.
      • تحليل بول: إذا كان هناك أعراض لالتهابات بالبول.
      • أشعة موجات فوق صوتية Ultrasound: تؤكد تشخيص الإجهاض و تعطي فكرة عن وجود نبضات لقلب الجنين أم لا. كذلك تبين وجود بقايا للجنين و المشيمة داخل الرحم أم لا.
        علاج الإجهاض و الوقاية من الإجهاض Treatment & Prevention

        يحدد الطبيب الأخصائي نوعية الإجهاض و إذا كان يمكن تفاديه أو يحتاج إلى التدخل و إنهاء الحمل كليا. إذا كان هناك فرصة لاستمرار الحمل فهناك عدة نصائح يجب على الحامل الالتزام بها، و هي:
        • الراحة التامة.
        • تجنب الاتصال الجنسي مع الزوج.
        • تجنب التشطيف و الدش المهبلي.
        و يتم إعطاء الحامل في بعض الحالات هرمون البروجستيرون في صورة حقن أو كبسولات تبعا لنوع الإجهاض الذي تعرضت له. و يتم بعد ذلك الفحص الطبي مرة أخرى بعد 48 ساعة. و قد تحتاج لإجراء تحليل لهرمون الحمل في الدم مرة أخرى لتقييم إذا كان مستوى الهرمون بالدم يزداد أم يتناقص. كذلك قد تحتاج إلى إجراء أشعة موجات فوق صوتية على الرحم لتقييم حالة الجنين.


        أما إذا كانت حالة المريضة تحتاج التدخل الطبي و إنهاء الحمل نهائيا فيتم الآتي:
        • التوسيع و الكحت Dilation and Curet***e - D&C: حيث يقوم الطبيب الأخصائي بتوسيع عنق الرحم و إجراء عملية كحت للرحم بما يحتويه من بقايا الحمل.

        • المنتشرة بنسبة 20% من حالات الحمل. في حالات كثيرة يحدث
          [IMG]http://www.sehha.com/medical/pregnancy/Abortion/curet***e.jpg[/IMG]
        • المضادات الحيوية antibiotics. يتم إعطاء المضادات الحيوية لتفادي أي التهابات و عدوى. كذلك يتم إعطائها في حالات التهابات المجاري البولية.
        • حقنة Rh: يتم إعطائها إذا كانت الحامل فصيلة دمها Rh سالب و الجنين Rh موجب.
        الوقاية من الإجهاض Prevention:

        هناك بعض الملاحظات للوقاية من حدوث الإجهاض للحامل. و تتضمن الآتي:
        • الاهتمام بالعناية الطبية و المتابعة للحمل.
        • تجنب النيكوتين و الكحوليات أثناء فترة الحمل.
        • تجنب الكافيين ( القهوة، الشاي، الكولا ).
        • السيطرة على ارتفاع ضغط الدم و السكر.
        • العلاج السريع لأي التهابات بكتيرية أو فيروسية.
        نزيف مهبلي في بداية الحمل. حوالي حالة من بين كل
    • علاج الإجهاض و الوقاية من الإجهاض Treatment & Prevention

      يحدد الطبيب الأخصائي نوعية الإجهاض و إذا كان يمكن تفاديه أو يحتاج إلى التدخل و إنهاء الحمل كليا. إذا كان هناك فرصة لاستمرار الحمل فهناك عدة نصائح يجب على الحامل الالتزام بها، و هي:
      • الراحة التامة.
      • تجنب الاتصال الجنسي مع الزوج.
      • تجنب التشطيف و الدش المهبلي.
      و يتم إعطاء الحامل في بعض الحالات هرمون البروجستيرون في صورة حقن أو كبسولات تبعا لنوع الإجهاض الذي تعرضت له. و يتم بعد ذلك الفحص الطبي مرة أخرى بعد 48 ساعة. و قد تحتاج لإجراء تحليل لهرمون الحمل في الدم مرة أخرى لتقييم إذا كان مستوى الهرمون بالدم يزداد أم يتناقص. كذلك قد تحتاج إلى إجراء أشعة موجات فوق صوتية على الرحم لتقييم حالة الجنين.


      أما إذا كانت حالة المريضة تحتاج التدخل الطبي و إنهاء الحمل نهائيا فيتم الآتي:
      • التوسيع و الكحت Dilation and Curet***e - D&C: حيث يقوم الطبيب الأخصائي بتوسيع عنق الرحم و إجراء عملية كحت للرحم بما يحتويه من بقايا الحمل.
        المنتشرة بنسبة 20% من حالات الحمل. في حالات كثيرة يحدث
        [IMG]http://www.sehha.com/medical/pregnancy/Abortion/curet***e.jpg[/IMG]
      • المضادات الحيوية antibiotics. يتم إعطاء المضادات الحيوية لتفادي أي التهابات و عدوى. كذلك يتم إعطائها في حالات التهابات المجاري البولية.
      • حقنة Rh: يتم إعطائها إذا كانت الحامل فصيلة دمها Rh سالب و الجنين Rh موجب.
      الوقاية من الإجهاض Prevention:

      هناك بعض الملاحظات للوقاية من حدوث الإجهاض للحامل. و تتضمن الآتي:
      • الاهتمام بالعناية الطبية و المتابعة للحمل.
      • تجنب النيكوتين و الكحوليات أثناء فترة الحمل.
      • تجنب الكافيين ( القهوة، الشاي، الكولا ).
      • السيطرة على ارتفاع ضغط الدم و السكر.
      • العلاج السريع لأي التهابات بكتيرية أو فيروسية.
    أنواع الأجهاض بتفصيل

الإجهاض المنذر Threatened Abortion
الحمل. و تقريبا 50% منهم يتوقف النزيف و يستكملون الحمل

بعض الحوامل يعانون من نزيف مهبلي أثناء الثلث الأول من الحمل ( الثلاثة شهور الأولى للحمل ). و أحيانا يكون مصاحبا له تقلصات بالبطن. لكن عادة يكون النزيف المهبلي و التقلصات الرحمية معتدلة و ليست شديدة. و هذا ما يعرف بالإجهاض المنذر. و الكثير من تلك الحالات يستكملون الحمل بسلام. و في حالات أخرى يحدث إجهاض تلقائي و ينتهي الحمل. و سبب الإجهاض التلقائي في تلك الحالات هو:
  • السبب الأساسي في ذلك هو موت الجنين نتيجة عدة أسباب منها خلل في كروموسومات الجنين.
  • عيوب خلقية في الجهاز التناسلي للأم.
  • أسباب في جهاز المناعة.
  • بعض أنواع العدوى.
  • بعض الأمراض للأم مثل مرض السكر.
و يزداد خطر حدوث الإجهاض المنذر في الحالات الآتية:
  • عمر الحامل أكثر من 35 عاما.
  • تعرض الحامل من قبل للإجهاض التلقائي 3 مرات أو أكثر.
  • إذا كانت الحامل مصابة بإحدى الأمراض مثل مرض السكر، أو خلل بوظائف الغدة الدرقية.
الأعراض
  • تقلصات بالبطن مصاحبة لها في بعض الحالات نزيف مهبلي.
  • نزيف مهبلي أثناء ال20 أسبوع الأولى للحمل.
  • بالكشف المهبلي بواسطة الطبيب المختص يجد أن عنق الرحم مغلق. و قد يكون هناك ألم في الرحم و قناتي فالوب أثناء الكشف الطبي.
  • تقوم الحامل بإجراء الموجات الصوتية للاطمئنان على نبضات قلب الجنين.
العلاج
  • الراحة التامة في السرير.
  • الامتناع عن الجماع و الدش المهبلي.
  • أحيانا يتم إعطاء هرمون البروجستيرون على هيئة كبسولات أو حقن.
الوقاية
  • المتابعة الطبية قبل الحمل و الولادة. فقد وجدت بعض الدراسات أنها تقلل من خطر حدوث الإجهاض.
  • يجب علاج أي مشاكل و أمراض صحية للسيدة قبل الحمل.
  • تجنب بعض المخاطر مثل التعرض للأشعة السينية أو الأمراض المعدية.
الإجهاض المحتم Inevitable Abortion
طبيعيا.أنواع الإجهاض Types of Abortionالإجهاض المنذر Threatened Abortion الإجهاض المحتم
هو إجهاض تلقائي لا يمكن إيقافه. و ينتهي بخروج الجنين من الرحم و انتهاء الحمل. و عادة لا يجدي أي أدوية للعلاج.


الأعراض
  • نزيف مهبلي شديد ( من الرحم ).
  • ألم و تقلصات شديدة بالبطن.
  • الفحص الطبي: يكون عنق الرحم مفتوح و قد يكون الجنين أو أجزاء المشيمة خارجا من عنق الرحم.
العلاج
  • إجراء عملية تفريغ للرحم في الأشهر الثلاثة الأولى للحمل.
  • إعطاء عقار منشط لانقباضات الرحم ( السنتسينون ) حتى يؤدي إلى طرد الجنين و المشيمة كلية من الرحم.
  • إعطاء مضادات حيوية.
الإجهاض العفن Infected Abortion

طبيعيا.أنواع الإجهاض Types of Abortionالإجهاض المنذر Threatened Abortion الإجهاض المحتم

الأسباب
  • يحدث هذا النوع من الإجهاض نتيجة التهاب بمكونات الحمل ( الجنين، المشيمة، أو بطانة الرحم ).
  • قد يحدث أيضا إذا بقيت أجزاء من الجنين أو المشيمة في الرحم بعد حدوث إجهاض غير كامل و لم يتم بعدها التأكد من خلو الرحم من أي من مكونات الحمل.
  • في بعض الحالات أيضا يحدث هذا النوع من الإجهاض نتيجة محاولة السيدة الحامل أن تجهض نفسها باستخدام أدوات غير معقمة.
الأعراض
  • ارتفاع شديد في درجة الحرارة.
  • نزيف مهبلي ( من الرحم ).
  • تقلصات شديدة بالرحم.
العلاج
  • مضادات حيوية.
  • إجراء عملية تفريغ لمحتويات الرحم. لكن لا تجرى عملية كحت للرحم حتى لا تنتشر الالتهابات و العدوى بالرحم.
  • إعطاء العقاقير المنشطة لانقباض الرحم.
  • متابعة المريضة، و كمية البول، و الاستعداد للتعامل مع أي مضاعفات
  • الإجهاض الغير كامل Incomplete Abortion

  • Abortion الإجهاض الكامل Complete Abortion الإجهاض المنسي Missed Abortion الإجهاض
    يقوم الرحم بطرد جزء من الحمل قبل الأسبوع العشرين للحمل.



    الأعراض
    • نزيف مهبلي شديد( من الرحم ).
    • تقلصات بالبطن.
    • بالكشف الطبي يكون عنق الرحم مفتوحا.
    • الموجات الصوتية تبين وجود بقايا الحمل بالرحم.
    العلاج
    يتم عمل عملية كحت للرحم لاستخراج بقايا الحمل كلها من الرحم. و ذلك لتفادي حدوث نزيف مستمر و التهابات


الإجهاض الكامل Complete Abortion
المتكرر - المتعود Repeated Abortion - Habitual أسباب الإجهاض Causes
يتم طرد كل مكونات الحمل الموجودة داخل الرحم بما يحتويه من جنين و أنسجة المشيمة. يتوقف بعده عادة النزيف المهبلي الرحمي و الألم و تقلصات البطن. الموجات الصوتية تبين الرحم فارغا و لا يحتوي على أي بقايا للحمل.


العلاج
عادة لا تحتاج المريضة إلي علاج. لكن قد يتم إعطاء أقراص قابضة للرحم و مضادات حيوية لعدة أيام بعد الإجهاض.الإجهاض المنسي Missed Abortion
يموت الجنين داخل الرحم و يتوقف الحمل عن النمو.



الأعراض
  • اختفاء أعراض الحمل مثل القيء و التغيرات التي تحدث بالثدي.
  • صغر حجم الرحم.
  • الموجات الصوتية تبين عدم وجود نبضات لقلب الجنين و عدم وجود كيس السائل الأمنيوسي.
العلاج

في أغلب الحالات تحتاج المريضة إلى إجراء عملية توسيع لعنق الرحم و كحت لمحتويات الرحم Dilatation & Curet***e.





الإجهاض المتكرر - المتعود Repeated Abortion - Habitual
يعني تكرار الإجهاض 3 مرات أو أكثر متتالية.


الأسباب

هناك عدة أسباب تؤدي إلى الإجهاض المتكرر، و هي:
  • عيوب خلقية بالرحم أو وجود أورام ليفية بالرحم.
  • اتساع عنق الرحم أثناء الحمل.
  • أمراض وراثية للجنين.
  • نقص هرمون البروجستيرون أثناء الحمل.
  • حدوث عدوى فيروسية (الحصبة الألمانية، الهربس) أو بكتيرية (الزهري Syphilis) و الكلاميديا. و تعتبر الكلاميديا من أهم الجراثيم المسببة لتكرار الإجهاض.
  • اضطراب جهاز المناعة ووجود أجسام مضادة بدم السيدة الحامل تدعىAnti Phospholipids Antibody (APA) . ويتم تشخيصها عن طريق قياس نسبة هذه الأجسام المضادة بالدم.
العلاج


يعتمد العلاج على سبب حدوث الإجهاض المتكرر.
  • في حالات اتساع عنق الرحم أثناء الحمل بسبب ضعف عضلة عنق الرحم: يتم ربط عنق الرحم عند الأسبوع 12 للحمل ثم يتم بعد ذلك إزالة الرباط قبل ميعاد الولادة بأسبوعين.

  • يحدث الإجهاض نتيجة انفصال الجنين و المشيمة عن جدار الرحم. مازالت الأسباب الحقيقية لحدوث الإجهاض غير واضحة. لكن الأسباب الأكثر
  • في حالات نقص هرمون البروجستيرون: يتم إعطاء هرمون البروجستيرون حتى الأسبوع 16 للحمل.
  • في حالات العدوى: يتم أخذ جرعات من المضادات الحيوية بعد عمل الفحوصات سواء عن طريق عمل مزرعة أو عن طريق قياس الأجسام المضادة للجرثومة بالدم.
  • في حالات اضطرابات جهاز المناعة: يتم أخذ حقن الهيبارين أو إعطاء حبوب الأسبرين أو الأثنين معا.
أساليب الإجهاض الآمنة
تستطع العاملة الصحية المدربة أن تنهي الحمل من الرحم بالطرق التالية:
الإجهاض بالشفط
يُنهى الحمل بالشفط بواسطة أنبوب خاص يولج في داخل الرحم عبر المهبل وعنق الرحم. ويمكن القيام بهذا الإجراء، من دون تخدير المرأة، مع ان عنق الرحم قد يحقن أحيانا ً بدواء يسكّن الألم. عندما تستخدم طريقة الشفط باليد, يزال الحمل بواسطة محقنة خاصة. وفى حالات أخرى تستخدم آلة كهربائية صغيرة.
الشفط سهل وآمن، ولا يستغرق سوى خمس دقائق أو عشر دقائق. ويجري عادة في عيادة أو وحدة صحية أو عيادة طبيب. وأسهل المراحل لهذا الإجهاض على الشهر الثالث من الحمل، لكنه قد يجرى أحيانا ً بعد ذلك بقليل. ويحدث لشفط مضاعفات أقل من طريقة توسيع الرحم وكحته (وفيما يلي وصفه).
يستخدم الشفط في بعض الأماكن لمعالجة تأخر الدورة الشهرية. وقد لا تعرف المرأة إنها حاملا ً، وهي تشكو بأن دورتها الشهرية متأخرة فقط . ويسمى هذا تنظيم الدورة الشهرية.
شيوعا تتلخص في الآتي:عيوب خلقية بالجنين: غالبا يكون الإجهاض في
الإجهاض بالكشط (توسيع الرحم وكحته )
يزال الحمل "بكاحتة", وهي أداة أشبه بملعقة صغيرة مصنوعة خصيصا ً لتدخل في الرحم. والكاحتة أعرض من الأنبوب. ولما كانت مسطحة فلا بد أولا ً من توسيع عنق الرحم. وقد يحدث هذا التوسيع بعض الألم.
يستغرق التوسيع والكحت وقت أطول (نحو 15 إلى 20 دقيقة)، وهو أشد إيلاما ً، ويكلف أكثر من الشفط . ويجرى عادة في غرفة الجراحة ، بعد تخدير المرأة فى معظم الحالات.
الإجهاض بالدواء
يستخدم بعض الأطباء والعاملين الصحيين الأن الأدوية لإنهاء الحمل. وتؤدي هذه الأدوية إلى تقلص الرحم ودفع الحمل إلى الخروج. بعض الأدوية تدخل في المهبل (لا في الرحم )، وبعضها يُبلع, أو يحقن . إذا استخدم الدواء المناسب لإنهاء الحمل، فقد يكون أسلم من إدخال شيء في داخل الرحم، قد يسبب جرحا ً أو التهابا ً خطيرا ً.
إذا استخدمت أدوية للإجهاض
- لا تستخدمي يوما ً دواء ً قل أن تتيقّني منه.
- لا تستخدمي الأدوية للإجهاض إلا إذا كان هناك عيادة صحية أو مستشفى قريبة جدا ً منك حيث تذهبين فور بداية النزف. ولا بد من وجود عاملة صحية مدربة في العيادة أو المستشفى، لتكحت الرحم إذا لم بنفع الدواء.
- اذهبي إلى العيادة أوالمستشفى عندما يبدأ النزف, من أجل فحص الرحم للطمئنان إلى أنها فرغت تماما ً. فإذا ظلت في الرحم بقايا فلا بد من إزالتها بالشفط أوالتوسيع والكحت. واذا لم تزيلي البقأيا يمكن أن تعاني مضاعفات مثل الالتهابات الجدية والنزف الخطر. واذا لم ينجح الإجهاض وتركت الأمر حتى موعد الولادة، فقد يولد الطفل وبه عيوب خلقية شديدة.
بعض الأدوية المستخدمة في الإجهاض
1. الميفبرستون Mifepristone RU-486), "الحبة الفرنسية") يباع في بعض البلاد لإنهاء حمل النساء حتى الأسبوع التاسع من الحمل. وهو دواء لا يعطى إلا ضمن برامج خاصة في العيادات والمستشفيات حيث يمكن مراقبة المرأة لمتابعة المضاعفات ومعالجتها إذا احتاجت. وبعد يومين يُستعمل دواء ثان، مثل الميزوبروستول. وهذا يحدث عادة الإجهاض الكامل.
الشهور الثلاثة الأولى من الحمل ( الثلث الأول من الحمل
2. الميزوبروستول Misoprostol دواء لقرحة المعدة ويستخدم مع الميفبرستون أو دواء آخر، لإحداث الإجهاض. وقد يستخدم وحده لبدء الإجهاض، لكن الإجهاض ربما لا يكتمل، نتحتاج المرأة إلى عناية طبية بعد أن يبدأ النزف. يمكن استخدام الميزوبروستول في غضون الأشهر الثلاثة الأولى (12 أسبوعا ً ) من الحمل، وأفضل تأثير له قرابة الأسبوع الثاني عشر. وتوضع الحبوب فى المهبل، ولا تُبلع.
3. الميثوتريكسات Methotrexate دواء مضاد للسرطان استخدم مع الميزوبروستول لإحداث الإجهاض. وآثاره الجانبية خطرة على المرأة, واذا فشل في الإجهاض فقد يسبب عيوبا ً خلقية شديدة للجنين. ولا نعرف الكثير عن أسلوب استخدام الميثوتريكسات بأمان بعد, خصوصا ً في الأماكن التي تفتقر مستشفياتها إلى التجهيزات الحديثة .
الإجهاض الناقص
يترك الإجهاض الناقص بقايا في الرحم . والعلامات هي النزف الشديد أكثر من يوم كامل بعد الإجهاض، وتقلصات مؤلمة ، ونزول نسيج جلدي وكتل دم من المهبل . إذا حدث هذا فاذهبي إلى المستشفى في الحال لإكمال الإجهاض، والا فقد تحدث مضاعفات خطيرة، وربما وفاة .
انظرى الصفحة 249 لمعرفة علامات الخطر بعد الإجهاض.
مهم اتبعي التعليمات بعناية شديدة لدى استخدام الميزوبروستول. وإلا فقد تنشق الرحم وتسبب الوفاة




أحكام الإجهاض في الفقه الإسلامي ا
د. إبراهيم بن محمد قاسم رحيم
اسم الكتاب : أحكام الإجهاض في الفقه الإسلامي
اسم الباحث:د/إبراهيم بن محمد قاسم بن محمد رحيم
الناشر : مجلة الحكمة
عدد الصفحات:836
1-اتضح من خلال بحث أطوار الجنين أنه لا تعارض بين الأحاديث الواردة بهذا الشأن من خلال ما كشفه العلم الحديث ، وأن سنة الله في خلقه هي التدرج والتطور في نمو الجنين ، وأن التخلق يبدأ في مرحلة مبكرة جداً في الأربعين الأولى ، لكنه يكون خفياً ويتطور حتى يكتمل في طور المضغة ، ولا تنفخ فيه الروح إلا بعد مائة وعشرين يوماً ورد في الحديث.


2-أن من مقاصد التشريع الإسلامي المحافظة على النفس ، ومنها نفس الجنين ، ولأجل ذلك أبيح الفطر للحامل من أجل الحمل ، ويؤجل عن الحامل الحد الواجب محافظة عليه ، وشرعت العقوبة لمن يتسبب في إجهاضه ، مما يدل على أن الأصل في الإجهاض التحريم.

3-ترجح أن الإجهاض لا يجوز بعد نفخ الروح في الجنين لأي دوافع من الدوافع ، إلا في حالة واحدة وهي ما إذا تعارضت حياة الأم مع حياة الجنين ، وكانت الحالة واقعة فعلاً ، ولم يمكن إنقاذ حياتهما فترجح حياة الأم لأنها أصله ، ولما يترتب على موتها من الآثار.

4-ترجح في الإجهاض قبل نفخ الروح في الجنين أن الأصل فيه التحريم ، وأن التحريم يتدرج حسب مراحل الجنين ، ففي مرحلة الأربعين الأولى يكون التحريم أخف من المرحلة التي بعدها ، ولهذا يستثنى منه حالة الضرورة الواقعة أو المتوقعة ، ويمكن أن يستثنى منه – الحالات الفردية – بعض الدوافع كدوافع الاغتصاب ، والدوافع العلاجية بانسبة للأم ، وكذلك إذا اكتشفت بعض الأمراض المستعصية أو التشوهات في الأجنة مبكراً.
ويقوي التحريم كلما قرب من زمن نفخ الروح لتكامل الخلق ، ولذا يتشدد في الاستثناء من هذا الأصل بالنسبة للدوافع.

5-لا يجوز أن يبنى على الحالات الفردية التي يمكن القول فيها بالجواز بالنظر إلى كل حالة دعوة عامة لهذا الأمر ، أو تنظيم معين ، لأن فيه مناقضة لمقاصد الشريعة ، وإهداراً لحق الأجنة في الحياة ، واعتراضاً على حكمة الله.

6-في الحالات التي يباح فيها الإجهاض لدافع معين معتبر شرعاً فيجب أن يتدرج في الوسيلة المستخدمة للإجهاض ، فلا يلجأ للعملية الجراحية إلا إذا تعذر ما هو أقل ضرراً ومفاسد منها ، ويسند الأمر إلى النساء ، لأن نظر الجنس إلى الجنس أخف ، ولأنه يقلل المفاسد المترتبة على الوسيلة.

7-يترتب على الإجهاض إذا تم بصورة غير مشروعة أو كان جنائياً ، مسئولية المتسبب فيه ، بأي وسيلة كانت ، حتى لو كانت غير مباشرة ، كالتخويف والتجويع ونحوه ، لكن يشترط في الوسائل غير المباشرة علم المتسبب بالحمل، وتقصيره في تدارك السبب.

8-اتضح من البحث أن مسئولية الطبيب في الإجهاض أشد من غيره ، لأنه مأذون له في مباشرة التطبيب ، فهو الجهة التي تلجأ إليها من أرادت الإجهاض ، وربما يدفعه الطمع إلى التجاوز وإجراء إجهاض غير مشروع ، وإذا ثبت تقصير الطبيب أو تجاوزه فإنه يترتب عليه الضمان والتعزير ، حسبما تراه الجهة المسئولية عنه.

9-ترجح أن كل طرف له صلة بالإجهاض أو تسبب فيه فإنه تلحقه مسئولية ، يترتب عليها آثار ، من حيث الضمان بالدية والكفارة ، حتى المفتي إذا أفتى بالإجهاض ولم يكن من أهل الفتيا فإنه يضمنه.

10-الأجرة في الإجهاض تنبني على مشروعيته ، فإن كان مشروعاً لوجود دافع معتبر وكان في المدة التي يسمح به فيها فتشرع الأجرة إذا كانت لعلاج إجهاض ومنعه قبل وقوعه، أو كانت لعلاج مجهض بعد إجهاضه إذا أمكن إنقاذ حياته.

11-مما يترتب على الإجهاض دية الجنين إذا مات بالإجهاض ، وقد ترجح أنها تكون غرة إذا سقط الجنين ميتاً ،سواء نفخت فيه الروح أو لا ، وتتحملها العاقلة ، وهي واجبة على الراجح ، سواء كان سقوط الجنين قبل حياة أمه أو بعد موتها ، وتكون دية كاملة إذا ثبتت حياته بما يدل عليها ، ويختلف فيها الذكر والأنثى.

12-تجب دية الأم إذا ماتت بالجناية أو بالإجهاض ، والشأن فيها كسائر الجنايات ، فتكون مغلظة في العمد – إذا سقط القصاص بعفو – وفي شبه العمد ، ومخففة في الخطأ ، وتتحملها العاقلة في شبه العمد – على الراجح – وفي الخطأ.

13ومما يترتب على الإجهاض الكفارة ، وقد ترجح لي وجوبها – إن كان الجنين قد نفخت فيه الروح – لأنه آدمي قتل شبه عمد أو خطأ ، أما إن كان لم تنفخ فيه الروح فتستحب خروجاً من الخلاف ، ولا تجب.

14-اتضح من خلال البحث التطور العلمي الهائل في الاستفادة من الأجنة في البحث أو العلاج ، وأنه يجب أن يقيد بالشرع ، وقد ترجح أنه لا يجوز إحداث إجهاض لهذا الغرض – حتى في الأربعين الأولى على الراجح – وأما إذا كان الإجهاض مشروعاً لوجود مسوغاته ، أو كانت الأجنة قد سقطت تلقائياً فيمكن الاستفادة منها في البحث الضروري ، أو العلاج الضروري ، إذا لم يمكن إنفاذ حياة الجنين ، أما إذا أمكن إنقاذ حياته فتحرم الاستفادة منه.

15-الصلاة على الجنين واجبة إذا سقط بعد نفخ الروح فيه مطلقاً ، والغسل ملازم للصلاة ، وكذا التكفين ، وأما إذا لم يتم للجنين أربعة أشهر فإنه لا يصلي عليه ، ولا يغسل ، لكن يلف في خرقة ،ويدفن كرامة للآدمي ، فهو كالعضو المنفصل منه.

16-ترجح في الإرث من الجنين أنه يشترط له ثبوت حياته قبل موته ، إلا فيما وجب بالجناية عليه من الغرة أو الدية ، فإنها تورث عنه على حسب الفرائض ، وأما إرثه من غيره فيشترط له ثبوت حياته ، ولا يستثنى من ذلك إذا سقط بالجناية عليه – على الراجح.


التدخين السلبى يزيد من احتمال الإجهاض بنسبة 39 بالمائة
قال باحثون أمريكيون إن النساء اللائى يتعرضن للدخان الذى ينفثه المدخنون أثناء طفولتهن أو فى المرحلة المبكرة من سن البلوغ يكن أكثر احتمالا لمواجهة مشاكل فى الحمل والتعرض للإجهاض مقارنة بنظرائهن اللائى لم يتعرضن للتدخين السلبي.

وأضاف الباحثون أن العناصر السامة الموجودة فى الدخان يمكن أن تلحق ضررا دائما بأجسام النساء بما يسبب لهن مشاكل لاحقا وقالوا إن نتائجهم تدعم القيود على التدخين.

ودرس لوك بيبون فى جامعة روكستر فى نيويورك والدكتور كينيث بيازا من معهد روسيل بارك للأورام فى بافلو فى نيويورك وزملاؤهما 4800 امرأة تلقين علاجا فى روسيل بارك.

وطلبوا منهن أن يقدمن تفاصيل عن العدد الإجمالى لمرات الحمل والمحاولات الحمل ومرات الإجهاض وكذلك تاريخهن فى التدخين والتعرض للتدخين السلبي.

وكتب الباحثون فى دورية طبية يقولون انه فى المجمل قالت 11 فى المائة من النساء إنهن واجهن صعوبات فى أن يحملن وفقدت ثلثهن تقريبا جنينا أو أكثر.

وقال فريق بيبون إن النساء اللائى تذكرن أن آباءهن كانوا يدخنون حولهن كن أكثر احتمالا بنسبة 26 فى المائة لمواجهة صعوبة فى أن يحملن وأن النساء اللائى تعرضن لأى تدخين سلبى كن أكثر احتمالا بنسبة 39 فى المائة للتعرض للإجهاض.

وقالت أربع نساء بين كل خمس إنهن تعرضن لتدخين سلبى خلال مراحل حياتهن ونشأت نصفهن فى منازل مع آباء مدخنين.

وقال بيبون فى بيان "هذه الاحصاءات مروعة وتشير بالتأكيد إلى خطورة أخرى للتعرض للتدخين السلبي."

وهناك دراسات أخرى ربطت بين التدخين والإجهاض والتشوهات الخلقية للمواليد وعرض الوفاة المفاجئة للأطفال الرضع والذى يعرف أيضا باسم "الموت السريرى للأطفال" أو "الموت السريرى المفاجئ للأطفال".

وقالوا "تبقى آثار استخدام التبغ والتعرض له على الحمل أولوية للصحة العامة لأن 15 فى المائة من الأمهات يواصلن التدخين طوال فترة الحمل وان ما يقدر بحوالى 43 مليون امرأة فى الولايات المتحدة يتعرضن للتدخين السلبي."

وقال الباحثون إن من المحتمل أن الدخان الناتج عن التدخين السلبى يتدخل فى عمل الهرمونات الطبيعية المرتبطة بالخصوبة والحمل. كما يمكن أن يؤثر على عنق رحم المرأة وهى فتحة فى الرحم تمر فيها الحيوانات المنوية لتخصيب البويضة.
أرجو التثبيت لأهمية الموضوع
ا

 
قديم 02-23-2009, 12:25 PM   #3

نور القلب


فراشتين متحركات رد: موسوعة الأجهاض


موسوعة الأجهاض

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة اسيه مشاهدة المشاركة
تسلمي حبيبتي موضوع كتير مهم ومفيد وتستحقي التقييم

5 نجوم لحبيبتي
تسلمي يااااااعسل علردك الحلووو

 
قديم 02-25-2009, 06:58 AM   #5

نور القلب


فراشتين متحركات رد: موسوعة الأجهاض


موسوعة الأجهاض

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ثلوج دافئة مشاهدة المشاركة
مشكوره ياقلبي موضوع يستحق التثبيت

يسلموووووووووووووووا ياا عسل علردك الحلوو

 

أدوات الموضوع


موسوعة الأجهاض


الساعة الآن توقيت السعودية الرياض و الدمام و القصيم و جدة 06:23 AM.

 

Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2014,
يمنع انتهاك أي حقوق فكرية علماً أن جميع مايكتب هنا يمثل كاتبه وباسماء مستعارة ولمراسلة الإدارة يمكنكم استخدام الإتصال بنا
Search Engine Optimization by vBSEO 3.6.0