ازياء, فساتين سهرة
ازياء مول

العودة   ازياء - فساتين سهرة و مكياج و طبخ > الحياة الخاصة و الصحة > التعامل مع الزوج و العلاقة الزوجية
تسريحات 2013 ذيل الحصان موضة و ازياءازياء فكتوريا بيكهام 2013متاجر ازياء فلانتينو في باريسمكياج العين ماكياج دخاني makeup
التعامل مع الزوج و العلاقة الزوجية أســــــــــــرار زوجـــــــــات يوجد هنا أســــــــــــرار زوجـــــــــات العلاقة الزوجية Marital relationship و حياة زوجية سعيدة Married life مشاكل الحياة الزوجية و الحلول الثقافة الزوجية السعادة الزوجية حقوق الزوجين


 
قديم 05-01-2009, 10:47 AM   #1

♥ نــــ الهــ ღ ـــدى ـــور♥

عضوة شرفية

الملف الشخصي
رقم العضوية: 49344
تاريخ التسجيـل: Feb 2009
مجموع المشاركات: 23,667 

فراشتين متحركات أســــــــــــرار زوجـــــــــات


أســــــــــــرار زوجـــــــــات






أســــــــــــرار زوجـــــــــات



ذات مرة في قرية من قرى اليمن وكان الرجال خلوفا أي غائبين تعاهدت إحدى عشرة امرأة فيما بينهن وتعاقدن أن يذكرن أزواجهن بما فيهم ولا يكذبن، فبعضهن مدحن أزواجهن وبعضهن ذممن أزواجهن وكانت إحداهن أكثر مدحا لزوجها.

من وحي حديث أم زرع

فقالت الأولى :
إن زوجي متكبر سيء الخُلُق ، لا أصل إلى رضاه إلا بشق النفس وبذل الجهد ، وشبّهته في رداءته بلحم جمل غثٍّ شديد الهزال على رأس جبل وعر لايوصل إليه إلا بعسر ومشقّةٍ .

وقالت الثانية
:لا أستطيع ذكر زوجي بسوء – وكله مساوئ – فقد يصل إليه ما قلت فيطلقني ، فأضيّع أطفالي ، وأخسر بيتي .

وقالت الثالثة
: أما زوجي فهو سفيه أحمق ، عقله في لسانه ، لا يرعى لي ذمة ،ولا يحفظ لي مكانة ، أتحمله على مضض ، فلا أستطيع مجابهته فأطلَّق ، وإن سكتُّ فلا يأبه لي .

وقالت الرابعة:
إن زوجي معتدل الأخلاق ، متوسط في رضاه وسخطه، لا تجد فيه حراً ولابرداً ، ولا تخافه ولا تسأمه .

وقالت الخامسة :
زوجي كريم جواد ، لا يسألني ما أفعله في البيت ، فإذا خرج فهوأسد في الحروب ، بطل في القتال .

وقالت السادسة :
أما زوجي فإن أكل أو شرب لم يترك لعياله شيئاً ، فإذا نام لم يشعر بما حوله . أنانيٌّ لا يهتم بحال أهله إن مرضن أو اشتكين . شديد الرغبة في النساء .

وقالت السابعة :
يا ويلي ، إن زوجي عيِيٌّ لا يحسن تدبير الأمور ، فيه غيٌّ وضلالة ، أحمق لا يهتدي للتصرف الصحيح ، يتخبط في أعماله ، سريع إلى الضرب ،فإما أن يشُجّ من خاصمه ، أو يكسر له ضلعاً من أضلاعه ، أو يجمع بين الشج والكسر ، فأنا منه على أسوإ حال .

وقالت الثامنة :
أما زوجي فناعم الملمس ، كالأرنب لِيناً وعطفاً ، شديدالاعتناء بمظهره وطيب رائحته.

وقالت التاسعة :
زوجي أصيل المنبت ، فارع الجسم ، كريم اليد ، سريع إلى إغاثةالملهوف ، عظيم في قومه ، قريب إلى نفوسهم ، له الصدر في مجالسهم .

وقالت العاشرة :
إن زوجي – مالكاً- له إبلٌ كثيرة باركة في فِناء منزله ، لايوجّهها للكلإ والمرعى إلا قليلاً ، فهو لم يقْتَنِها لينمّيَها ، إنما جعلها للضيفان ، فيقريهم من ألبانها ولحومها . وقد عهِدتِ الإبل منه ذلك ، فإذا سمعن صوت المزاهر وآلات الطرب علمْنَ أنّ أجلَهنّ قد اقترب .

وقالت الحادية عشرة :
أما زوجي أبو زرع – وما أدراك ما أبو زرع ؟- فقد انتزعني من بيت فقير وحياة بائسة إلى غنىً واسع وحياة رغيدة ، وأكرمني أيّما إكرام ،طعام كثير ، وخير وفير .. وذهبٌ ملأ يديّ ، ففرحت بما أُلْتُ إليه من نعمة ،وعظّمني فعَظُمَتْ نفسي عندي ، فقولي عنده القول الفصل ، والخدم من حولي يأتمرون بأمري ، ويسعَوْن إلى رضاي ...

أم أبي زرع : تمتلك الكثير من المال ،
وبيتها واسع رائع ....

ابن أبي زرع : نشيط جميل المنظر ...

بنت أبي زرع : من
أجمل الفتيات ، ذات خلق رفيع ، تغار منها الأتراب ...

حتى الخادمة : فإنها أمينة
تكتم السر وتحافظ على البيت ، وتعتني به .

إلا أن هذه النعمة لم تدُمْ لي .. فقد خرج زوجي في بعض أعماله فرأى امرأة جميلة
في مقتبل العمر ، تلاعب ولدين لها ، وتسقيهما من ثدييها لبن الأمومة اللذيذ ،فأعجَبَتْه ،

فطلّق أم زرع ، وتزوّجها
.

ولم تلبث ام زرع أن تزوّجت رجلاً أصيلاً غنيّاً ذا همّة عالية ، فأغدق عليها
خيراً كثيراً ، وأمرها بصلة أهلها وإكرامهم . . إلاأن قلبها لم يكن له ، بل كان لأبي زرع ...

فكانت تقول : فلو جمعْتُ كل شيء أعطانيه ما بلغ أصغرَ ما أعطانيه أبو زرع

فلما قال لها النبي الكريم صلوات الله تعالى وسلامه عليه
لعائشة رضي الله عنها :
" كنت لك كأبي زرع لأم زرع " .. قالت :
يارسول الله ، بل أنت خير من أبي زرع .
قال صلى الله عليه وسلم :" نعم ، فقد طلّقها ، وإنّي لا أطلقك ."
وتسـارع بنت الصدّيـق *** بكـلام حلـو ورقـيــق
بـل أيـن أبـو زرع أينـا *** من زوج بـر ورفيـق؟
أرسـول الله يشـابهـه الـ *** أغـيار بخلـق موثـوق ؟
قد صاغك ربي من نور *** وحباك بكـل التوفـيـق
أنت العـليـاء وذروتهــا *** وسواك بوهد التضييق



حديث أم زرع حديث عظيم القدر و الفوائد كثيرة منها:

*حسن معاشرة الزوج لزوجته ويلاطفها ويصفح ويعفو عما يبدر منها من قول أو فعل مما لا معصية فيه.

*ذكر بعض النساء أزواجهن في هذه القصة بسوء المعاشرة هذه الأشياء منهي عنها في الشرع الإسلامي أي أن المرأة لا يجب أن تذكر زوجها بما يكره.


*حث النساء على الوفاء للزوج لا تكفر بنعمه أو تجحد كما تفعل الكثير من النساء اللائي يكفرن العشير أي الزوج فلو أحسن الزوج إليها كل عمره ورأت منه ما تكره ولو مرة واحدة قالت له: لم أر منك خيرا قط..

*حض النساء على الصبر على الأزواج وما يحصل منهم من تقتير في النفقة أو بذاءة في اللسان أو طيش في التصرفات وأن في الصبر الأجر و الثواب.

*أن المحبة و الإحسان يستران الإساءة للنظر لأم زرع فإنه على الرغم من أنه أساء إليها بتطليقها فإنها ذكرته بالخير وبالغت في وصفه بكل صفة محمودة.

ونسأل الله أن نستقي نساء ورجلا أخلاقنا وأعمالنا ومعاشرتنا لأزواجنا من سيرة الحبيب المصطفى صلوات ربي وسلامه عليه


من كتاب أسرار الزوجات -بتصرف-

 

أدوات الموضوع



الساعة الآن توقيت السعودية الرياض و الدمام و القصيم و جدة 03:58 AM.

 

Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017,
vBulletin Optimisation provided by vB Optimise (Pro) - vBulletin Mods & Addons Copyright © 2017 DragonByte Technologies Ltd. يمنع انتهاك أي حقوق فكرية علماً أن جميع مايكتب هنا يمثل كاتبه وباسماء مستعارة ولمراسلة الإدارة يمكنكم استخدام الإتصال بنا
Search Engine Optimization by vBSEO 3.6.0