ازياء, فساتين سهرة

العودة   ازياء - فساتين سهرة و مكياج و طبخ > الحياة الخاصة و الصحة > الحمل و الولادة
تسريحات 2013 ذيل الحصان موضة و ازياءازياء فكتوريا بيكهام 2013متاجر ازياء فلانتينو في باريسمكياج العين ماكياج دخاني makeup
الحمل و الولادة التقلبات النفسية أثناء الحمل يوجد هنا التقلبات النفسية أثناء الحمل متابعة الحمل و طريقة العناية بالطفل و الولادة و اسرار المرأة الحامل افضل نصائح للحمل و الولادة للمرأة العربية

فساتين العيد


 
قديم 01-14-2016, 01:39 AM   #1

*ام جوجو*

㋡الادارةツالعامة㋡

الملف الشخصي
رقم العضوية: 13516
تاريخ التسجيـل: Apr 2008
مجموع المشاركات: 83,810 

قلم التقلبات النفسية أثناء الحمل


التقلبات النفسية أثناء الحمل

إن أحاسيس القلق والخوف الغير متوقعة تدهش الكثير من السيدات الحوامل. لا تقلقى فالتقلبات النفسية هى أمر طبيعى أثناء الحمل. منذ اللحظة التى تكتشفين فيها أنك حامل، لا شىء يبقى كما هو. يتغير جسمك، تتغير أولوياتك، ويتغير أسلوب حياتك، وعلى غير ما تتوقعينه تتغير مشاعرك أيضا.

ربما وأنت تشاهدين الأخبار تجدين نفسك فجأة تبكين، وقد تستيقظين من النوم صباحاً سعيدة ونشيطة، ثم فجأة تجدين نفسك حزينة وتفقدين حماسك دون سبب واضح. لكن هناك سبب كافى لكل هذه التقلبات وهو الحمل. ومن الطبيعى أن تكونى أكثر حساسية. إن التقلبات النفسية هى نتيجة طبيعية للحمل مثلها مثل زيادة الوزن، وقد يطمئنك أن تعلمى أن معظم السيدات الحوامل تمررن بتلك المشاعر الغير متوقعة. إن أفضل طريقة تتعاملين بها مع ردود أفعالك هى أن تفهمى أسبابها.

أن التقلبات النفسية أثناء الحمل تعرف باسم “اكتئاب ما حول الولاده إن هذا النوع من الاكتئاب له مظاهر بيولوجية، واجتماعية، ونفسية. عندما تصبحين حاملاً، يتغير مستوى هرمون “الاستروجين” و “البروجسترون” فى جسمك مما يؤدى إلى تقلبات فى المشاعر. وقد يساعدك زوجك فى التعامل مع تلك التقلبات وقبلها، إذا علمتما أن تلك التقلبات لها أسباب عضوية.

إن الهرمونات تلعب دوراً كبيرا فى تغيرات المشاعر التى تمر بها الحامل، ولكن الظروف الاجتماعية والنفسية المحيطة بالحامل تؤثر على مستوى الاضطراب الذى تمر به. فالخوف هو اهم المشاعر التى تعانى منها المرأة أثناء الحمل، حيث تمر أغلب النساء بشعور القلق وأحيانا الخوف الشديد على أطفالهن، وأخريات فد يصيبو بهلع بالتفكير فى آلام المخاض والوضع.

بمجرد معرفتك لأسباب الخوف، يمكنك اتخاذ خطوات للتغلب عليه. احدى الطرق هى مناقشة طبيبك فى كل مخاوفك. أن طبيب أمراض النساء والتوليد لابد وأن يستشعر أى تغيرات نفسية تطرأ على مريضته. إذا عجزت الحامل عن التعبير عن قلقها، يجب أن يتحدث معها الطبيب برفق حتى يستطيع تحديد تلك المخاوف، بمجرد أن يتعرف الطبيب على المشكلة الكامنة، يمكنه القيام بالشرح أو ببعض الفحوصات حتى تطمئن الأم وتبدد مخاوفها.

على سبيل المثال، فقد مرت نادية بتجربة سيئة فى ولادتها الأولى، حيث لجأ الطبيب إلى ولادة قيصرية طارئة دون أن يخبرها أو يستشرها. خلال الحمل الثانى كانت نادية تخشى من الولادة، وبالرغم من أنها قد ذهبت إلى طبيب آخر إلا أنها ظلت خائفة. تقول نادية: لقد شعر طبيبى بخوفى، فجلسنا سويا فى مناقشة طويلة، تحدثنا فيها عما حدث فى ولادتى الأولى، والحلول التى قد يلجأ إليها طبيبى فى جميع الاحتمالات التى قد تطرأ أثناء ولادتى الثانية، وقد أكد لى أنه سيكون لى رأى فى القرارات التى قد تتخذ. بعد هذا الحديث أحسست براحة تامة، شعور بالأمان أكثر مع هذا الطبيب.

إلى جانب حديثك مع طبيبك، فأن القراءة عن المخاض والولادة، بالإضافة إلى الفصول الخاصة بالتحضير للولادة، كل ذلك سيساعدك كثيرا على التحلى بالثقة المطلوبة أثناء الولادة.

“التغيير” هو أيضا من العوامل التى تشغل الحامل، فأنت ستعلمين أن حياتك لن تبقى كما كانت، فحجم التغيير يبدو للحامل وكأنه سيكون من الصعب التعامل معه، خاصة فى الشهور الأولى من الحمل.

منى أم لطفلين، تقول أن كل ما كان يشغلها فى البداية هى تلك الحرية التى كانت تعلم أنها ستفقدها، رضوى، حامل فى الشهر الثالث، تقول لأن ذهننها مشغول بشكل كبير: “أنا أقرأ باستمرار عن الحمل والولادة، وأفكر دائماً كيف سيمكننى التأقلم مع كونى أماً، وإذا كنت سأعرف بالغريزة ما يجب على فعله.” لا تقلقى فانشغالك ما هو إلا دليل على اهتمامك، فقلقك واهتمامك يدلان على أنك تريدين القيام بدورك كأم على أفضل ما يكون.

تقلق سيدات كثيرا أيضا بسبب التفكير فى مدى تأثير الطفل على حياتهن الزوجية، فقد تتخوفين من أنه لن يوجد لديك وقتاً تقضينه مع زوجك بعد استقبالك لطفلك، وقد تتساءلين ما إذا كان سيستطيع زوجك التكيف مع احتياجك لتعاونه ومساعدته. لذا ننصح بأن أفضل وسيلة للتخلص من هذا القلق هى مناقشة الزوج والتحدث معه، فغالباً ما يتساءل الزوج أيضا عن دوره عندما يولد الطفل.

إلى جانب كل تلك المشاعر ، فالحامل غالباً ما تشعر بالاجهاد والغثيان فى الشهور الأولى من الحمل، ومع استمرار الحمل وتقلص هذه الأعراض، سوف تبدأ مشاعرك فى التحسن، لكن إذا لم تنته مخاوف، فيجب أن تتخذى خطوات إيجابية للتغلب عليها.

إذا كانت السيدة الحامل تتمتع بوجود أسرة وأصدقاء يساندونها عاطفياً، بالتأكيد سيسهل عليها ذلك التغلب على تلك التقلبات النفسية. على الجانب الآخر، عندما تشعر الحامل بعزلة عاطفية، فهمى تكون أكثر احتمالا للإصابة ب”اكتئاب ما حول الولادة”. إذا تم تجاهل هذا النوع من الاكتئاب فقد يتطور وعندئذ ستحتاج الحامل إلى اللجوء للعلاج النفس المتخصص.

تقول منى أن خلال حملها الأول كانت تعانى من الشعور بالقلق بشكل عام: كنت أشعر بالعزلة والخوف من كل الأفكار التى كانت تدور برأسى، ولكنى لم أكن أستطيع أن اشرك أحدا فى همومى تلك.

من حسن الحظ أننا نعيش فى مجتمع يتمتع بالترابط الأسرى، حيث تتلقى المرأة المساندة من الأم والأخ وأم الزوج وأخواته، فاشركيهم فى مشاعرك وعبرى عن احتياجاتك، لأنهن يردن مساعدتك. أيضا حوالى تكوين علاقات مع عدد من السيدات الحوامل، فغالباً ما ستكون أفضل من يساندك، لأنهن تمررن بنفس التجربة التى تمرين بها.

أهم شىء هو أن تركزى على المشاعر الجميلة وتتطلعى إلى كونك ستصبحين أم.


منقول

 
قديم 01-14-2016, 10:33 AM   #2

اشجان السعوديه


رد: التقلبات النفسية أثناء الحمل


التقلبات النفسية أثناء الحمل

نفع الله بك العباد بوركتي

 
قديم 01-14-2016, 09:35 PM   #3

نودى نينو


رد: التقلبات النفسية أثناء الحمل


التقلبات النفسية أثناء الحمل

جزاكى الله خير حبيبتى
موضوعك رائع ومفيد

 
قديم 01-20-2016, 10:17 PM   #4

فخآإمهہ جيزآإنيهہ


رد: التقلبات النفسية أثناء الحمل


التقلبات النفسية أثناء الحمل

مشكوره حبيبتي

 

أدوات الموضوع



الساعة الآن توقيت السعودية الرياض و الدمام و القصيم و جدة 07:44 PM.

 

Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019,
vBulletin Optimisation provided by vB Optimise (Pro) - vBulletin Mods & Addons Copyright © 2019 DragonByte Technologies Ltd. يمنع انتهاك أي حقوق فكرية علماً أن جميع مايكتب هنا يمثل كاتبه وباسماء مستعارة ولمراسلة الإدارة يمكنكم استخدام الإتصال بنا
Search Engine Optimization by vBSEO 3.6.0