ازياء, فساتين سهرة

العودة   ازياء - فساتين سهرة و مكياج و طبخ > أقسام عامة > قصص و روايات > روايات طويلة
تسريحات 2013 ذيل الحصان موضة و ازياءازياء فكتوريا بيكهام 2013متاجر ازياء فلانتينو في باريسمكياج العين ماكياج دخاني makeup
روايات طويلة سعوديات بعروق ايطاليه للكاتبه شوق الماس يوجد هنا سعوديات بعروق ايطاليه للكاتبه شوق الماس روايات سعودية افضل روايات طويله long novels رويات بنات للجوال و روايات حب رومانسية TXT


 
قديم 04-19-2012, 04:37 AM   #1

نص القمر

:: كاتبة نشيطة ::

الملف الشخصي
رقم العضوية: 132298
تاريخ التسجيـل: Aug 2010
مجموع المشاركات: 234 
رصيد النقاط : 0

سعوديات بعروق ايطاليه للكاتبه شوق الماس


سعوديات بعروق ايطاليه للكاتبه شوق الماس



سلالام بنات كيفكم
جبت لكم هاذي الروايه كلمه جوناان قليله بحقها
للمبدعه شوق الماس

سع‘ـوديـات بع‘ــروق إيطـاليـه

 
قديم 04-19-2012, 04:49 AM   #2

نص القمر


رد: سعوديات بعروق ايطاليه للكاتبه شوق الماس


سعوديات بعروق ايطاليه للكاتبه شوق الماس

بـــــاكر عــــلى الـــظـالم تـــدور الدوايـــر !!



عزاه ياقلبي من الهم عزاه ...من يواسي دمعتي قال خيره
وشلون خيره عقب فرقاه .. لا تقول خيره خيبة كبيرة


اترككم مع الكاتبه المبدعه شوق الماس فأستمعو لها



The longest day has an end



مع كل نور يطارد الظلام تشرق شمس الكون و تبعث الحب و الأمل بكل شعاع من اشعتها أهديكم تحياتي


هذه روايتي الأولى اقتطفتها من بستان الواقع و روض الخيال .. اقتطفتها زهرة يانعة ..أهديها مغلفة بدعوة صادقة لقبولها ... ولكم من الأعماق مشاعر رقيقة ...!

كثيراً ما تشعر قلوبنا بنبض الحب....الحنين ...فاجعة الرحيل ..! و ماأقسى من ذاك الإحساس ألا و هو النكران و الجحود ..... عندما يكون القهر سموفينة حزينة يعزفها الحظ على القلوب المرهفة

صورت لكم أحداث ومواقف متعدده لُمست في الواقع و عايش اصحابها ثنايا التجربة اياً كانت مؤلمة ، حزينة ، كوميديه ، عذبه .... فقد سمحت لخيالي بالتطفل وإضفاء بعض الأحداث لإحداث نوع من التوازن المطلوب ..
واجهت العديد من الأخوات الصديقات ، الزميلات القريبات وكل واحده قد يكون لها نصيب من روايتي ولكن غيرت بعض المواقف إحتراماً لمن عاشوا ثنايا هذه التجارب المؤلمة خصوصا ..
جمعت المواقف في طابع عامي محلي نجدي .... فمن" قلب الرياض " ولدت هذه الرواية و وصولاً لأيطاليا ... حيث تسطرت رحلة الدموع والحرمان !
في تلك اللحظة الحاسمة من العمر الذي يكتنفه غموض ... تولد القسوة من رحم المعاناة ..
و عندما تنبثق الشمس لتطل على المكان بعد غيبه تنثر فيض اشعتها على رياض جزيرة الأمل من جديد .... حب الحياة ..... الشعور بالثقة !
و عندما تدور الأفكار في مخيلتي. اجد نفسي تخوض في أعماق الواقع .. عندها أجد آهات مكلومة في مشاعر الشخصيات الرقيقة ..سطرتها... مثلتها لكم بدماء مشاعر بشريه .. أدرجت الدموع كثيراً و بللت كل المعاني والمواقف .....!
فالزمن سجل حافل بأحداث بشرية كثيراً ماتشعرنا بقيمة تصرفاتنا ... صورت الكثير من معاني الحب الأسرية ..العلاقات الزوجية المليئة بالحب ....! المغريات التي تواجه العديد منا ... قوة الصراع والتحدي ... حب السلطة و المال .... الطيبة السلبية .... التلاعب في لحظة الميلاد
هنا
عندما تحتدم نيران النكران و ترتقع ألسنة لهب لجشع و الغيره .. قد توصل بنا لطرق مهلكة من الممكن أن تضر بأحدنا .... ومالحل لو كان هذا الشخص مسالم ..طيب ...روحه اقل بكثير من أن تحفل بالشر او حتى يضمر لها الشر ...؟
الحظ دائماً يلعب دوره في الحياة ...... والكل منا يتذمر ويشتكي من الحظ .....! هل من المعقول أن الحظ يكون بالوراثة كما يقال ....؟ لربما افتضرنا ذلك .... فمن المؤكد بأن زينة " بطلتنا" للحظ قصة غريبة حافلة بالاساطير في حياتها .....؟
ادعكم لقراءه هذه الرواية عمرها سنتين .. وقد انتشرت سابقا ولكن اعدت صياغة بعض المواقف لانني قد لمست تشابه بعض الاسماء ....كيف لا وانا كتبتها في غضون شهرين او اقل ^_^ ...
تذكروا : اتمنى لكم جواً ملائماً لطيبة الشخصيات الطيبة المليئة بالحب والامل ..جواً مغلفاً ببراءة الطفولة .. وصفاء النفوس يخلو من براثن الحقد ..نقي من سموم الوشاية . بعيداً عن الخديعة .... شعاره الصدق والنية الحسنة منهاجه .. وفيه نكتب لصوت المحبة بلغة جميلة
إلا أننا لن نطفئ شموع الأمل بيننا ... نشعر بعمق عين الجرح في قلوب الشخصيات المرهفة .. فليتنا نبتلع شحوب الحزن .
. و فجاءة رفعت راسي للتقويم ....
عـــــــــــام يموت و يولد عاام
يمضي القارئين بذكريات الرواية و ألأمها و آمالها .
... إلى حيث .....؟
وجهات النظر المختلفة ...








واللي لديه نقد اتمنى انه ينقد ويتفضل مع الشكر أما أولئك الذين تعتلي اصواتهم لتحدث زمزمة عقيمة لمجرد إثبات الوجود لا اتشرف بقراءتهم لروايتي المتواضعة .. لان هناك مثل مشهور جدا يقول :


من ينتقد الزمّار عليه ان يفرض اللحن

He who pays the piper can call the tnue .

لذا نرحب في النقد البناّء الموّجه ...











الشخصيات.. (Characteres )





1. عائلة أبو خالد الأخ الكبير لخمس أخوان تتكون من خالد 35 سنه ، بدر 27 ، سعود 25 سنة , نواف 22 سنه ، نورة 30 ، إبتهال 23 سنة ، ريم 17 سنه ( شقيقات لبدر و سعود ) .. تغريد22 سنة والهنوف 18 ( شقيقات لخالد ونواف ) أبو خالد متوفي وكان متزوج ثلاث زوجات الأخيرة هبه عمرها 25 سنة


2. عائلة أبو تركي تتكون من تركي 33 سنة ، بندر 27( بطل القصة نقيب في هئية الادعاءات و التحقيقات ) و نايف ومحمد تؤام عمرهم 24 سنة .. نسرين 30 سنة ، أميرة 20 سنة و داليا 15 سنة....




3. عائلة أبو محمد تتكون من محمد 36 سنه ، وليد 32 ، هشام 27 سلمان 25 وأخيرا حجرف ( اللي متعقد من اسمه مره ) 22 سنه .. وداد 30 سنة ، ورده 23 سنة ، ود 19 ، صوفيا 20 سنة ( أمها مغربية ) وعايشه حياتها بشكل أوفـر كثير ..




4. عائلة أبو بدر تتكون من بدر 32 سنه يكمل دراسة الماجستير في ألمانيا بعنوان (رؤية تدارك انتحار الأمل في المجتمع ) ، زينة 20 سنة ..( بطلة القصة)




5. عائلة أبو عبدالله تتكون من عبدالله 25 سنه ، عبدالرحمن 23 سنة ،


6. عائلة ابو وليد .. وليد30 و ضي 22








(الجزء الاول ... The First Part )



(1)


" من ذاك المـــول الصاخب بالحركة المترفة الراقية و زحمة الوجوه "

نورة بصوت مكتوم من تحت البرقع تحكي بإمتعاض : إبتهال أنت و ريم خلاص صدعت من زود التنقل بها المولز ، هذا خامس مجمع ندخله مو معقول ما بعد جاز لكن شيء ، يعني تبن تقنعني أن ولا فستان جاز لكن ..!!

ريم : وجع قصري حسك فشلتينا كل أمة لا إله ألا الله تناظر فينا ..
إبتهال : نورة الله يهديك بس الله وها لمجمعات عاد اللي كل بنات الرياض حافظينهم ولا عندهم غير التنقع فيها كل نهاية أسبوع.وبعدين بالله عليك وش زين خشتني وأنا كاشخه بذاك الفستان اللي سويت لي مناحة إلا وآخذه ولقيت وحده ما تسوى كاشخة بواحد زيه بزواج مين ..! زواج اخوي بدر .. أمانه وش موقفك ترضينه يعني لأختك بتوووو ( طبعا إبتهال عندها قدرة مش طبيعيه للإقناع )
ريم تكمل على كلام إبتهال : ذا غير بنات عماني اللي كل وحده متعاملة مع دار أزياء راقية .
نورة كانت تشرب كافي شرقت واهي تشرب : الله وبنات عمانك عاد ... وراك أنت وأياهن بس أخبرهن زين حدهن بوتيك بالمملكة أو الفيصلية وإذا سألت الوحدة قامت تتفلسف عليك
(( لاحظوا أن نورة خبيرة بالماركات العالمية و دور الأزياء لأانها متعودة تزورهم في سفرياتها مع زوجها وليد )).
ريم وواضح أنها بدأت تدهن بالزبدة : نورة تصدقين أمس أميرة و زينه يسألوننا عنك يقولون وين مزينه النيو لوك ..؟ قلت لهم انك سويتيه في سفريتك الاخيرة في دبي ، والله ياهم مدحوك ياختي قطعوك بالمدح يقولون سووبرر..( نورة تموت وتسمع احد يمدح فيها تطير فووووق ) .
نورة تعرف حركات خواتها اذا بدأ شغل الدهن بالزبدة ( يعني المدح ) تدري ان عندهن غرض .
نورة عضت على شفتها اللي تحت وناظرت في إبتهال اللي كانت تغمز لريم ..
إبتهال تهمس لريم : يختي افتحي الموضوع وإلا انا بفتحه ترى كلها كلمتين ، بعدين تراها ما راح تقطع راسك ليش أنت خايفة هاه ..؟ ما توقعتك جبانة ..اسمحي لي انصدمت فيك ?
ريم بصوت قصير : لا ياشيخه وليش ما تقولين لها أنتِ سبحان الله دايما تشوتيني في هالزنقات ...
نورة بصوت قاطع : ريمـــــــوت وش عندك تساسرين إبتهال وش فيكم ؟؟ هاتوا من الأخير وش عندكم خبز أيديني عارفتكن زين ..؟
إبتهال : ههههههه يختي ساعة ما بغت تطلع لنا ساعه نتهامس وأنت ما عندك نية تسألين وش نبي ..؟ ماش يختي نلمح لك من توو وانت خبر خير ..
نورة : اها يعني ماريني اخذيني من بيتي وصدعتوا براسي من مول لمول وآثاري عندكم نية كان قلتوا لي وخلصنا من حركات المبزرة .. خير أن شالله هاه أكيد ريم تهاوشت مع الهنوف و صارت سالفة ..
ريم : لا وش جاب طاري الهنوف الحين بعدين أنا قايلة لك أنك قديمة تسامحت انا والهنوف صرنا سمن على عسل حتى بالمدرسة نكون مع بعض تصدقين .. ((كانت تبتسم ريم)) احنا ياعنوني أنت يعني شوفي لك وحده من هالخيارين ملزومه بواحد الله لا يعوق بشر بس ..
نورة بسخرية : الاول ....
ريم : تقنعين رجلك يوديك بيروت عشان تجيبين لنا فساتين ، وأنا من ناحيتي بحجز عن طريق النت عند وليد عطا الله ...
ابتهال بحماس : وأنا عند إيلي صعب ... أو زهير مراد براحتك انت اختاري اللي يجوز لك ...
نورة بإستهزاء : أها و الخيار الثاني ...
ريم : تقنعين أمي وابوي وأخواني شوفي ترى ذا صعب وراح تنهكين عشان يتم إنا أنا و هاالهبله ا نطلع بيروت بنفسنا نشوف لنا بدل لفرح أخوي بدر ...
ابتهال : هاه النوري وش قلِت ؟
نورة : إن شالله ياحبيباتي إذا تزوجتن من عيوني اروح معاكن وأجهز لكن من بيروت يالله الحين ممكن نطلع من هنا .
ابتهال : يؤ يؤ يا بيخك خلاص عاد النوري لا تطينينها وتصيرين بايخة ...
ريم : حرام وربي ظلم اني في فرح أخوي افكر مجرد تفكير اصمم أو اشتري من هنا قهر يختي
نورة : لا والله انت واياها اقول ماتبون تانيا طرابلسي تسوي لكم المايك آب ..
ابتهال: النوري ياشينك ..
ريم : أتحداك يانورة اذا بتأخذين لك فستان من هنا ابد شرط يا ابتهال أذا نورة اشترت من السعودية أني ان شاءالله لآخذ اخس فستان هنا .
نورة : وجع يوجع العدو انا متزوجة ولا تقارنين نفسك فيني يا ماما ...عندي زوج يوديني لوين ماابي
ابتهال كشرت : خلاص مشكورة النوري ما نبي منك شيء اصلا تدرين احنا الغلطانات اللي قلنا لك لو احنا قايلات لسعود اخوي كان راح معنا بيروت وخلصت السالفة وبلاش منة خلق ربي..
نورة : هههههههههههههه أي بيروت بعد رماح عنا
ريم : أي والله انك صادقة يا ابتهال، ( ريم مسويه انها زعلانه ناظرت في نورة ..)
ريم : نورة بليز دقي على رجلك يجي يأخذك احنا ما راح نوصلك ...
نورة في هالوقت تبحلق عيونها ...
نورة : يؤ يؤ يؤ تسوونها عادي ولا شيء عندكم ... عموما أصلاً أنا كنت محضرة لكن مفاجأة بس أنتن سبحان الله دايم عجلات حرقتوها علي
ريم تناظر إبتهال : خير وش باقي بعد ..؟
نورة : يا ياعيني على العالم الزعلانة ... انا آخذه مقاستكم من جوليا وحجزت لكم تصميم من تصاميم عواطف الحاي ....
ريم بتقرف : يؤ لا يختي دفشة تصاميمها ماهنا نعومة الله يخلف عليها .. ابي وليد عطا الله يعني وليد عطا الله

 
قديم 04-19-2012, 04:49 AM   #3

نص القمر


رد: سعوديات بعروق ايطاليه للكاتبه شوق الماس


سعوديات بعروق ايطاليه للكاتبه شوق الماس

نورة : احمدي ربك بعد مين قدك آخذه همك قبل تخلصين امتحاناتك .. وحاجزة لك بعد وليد عطا الله مفلل ماهنا تاريخ قريب تبين من تصاميمه الجاهزة روحي خريص بلازا وتلاقينهم معروضات كل العالم شايفينهم ...
ابتهال تطق ريم : ريموت انطمي خلاص نعمة يختي ، لا تهمك النوري ياعمري أنت عساني مابكيك ياكل الغلا أنت يأحلى واغلى أخت بهالكون ....
نورة : مصالح...يا . مصالح ههههه
"
"
رجعن ريم و ابتهال بعد مانزلوا نورة بيتها بعدما اكلوا خواتها علقة محترمة لأن وليد شرف البيت واهي مو فيه مع ان عنده علم أنها وياهم .
ابتهال: ما عذب أختك إلا هالرومانسية الفتاكة قالت ايش قالت لازم استقبله يعني ما ملت من مقابل خشته سنتين .
ريم :بالعكس لو أنا في مكانها كان سويت أكثر .
ابتهال: أحلى يالبزر عيب استحي على وجهك لا أقول لامي ههههههههههه
( طبعا ذالحكي كله كان في حديقة البيت قبل يدخلون القصر )
ريم : تصدقين برأسي قهوة بيت
ابتهال كانت تتفحص شنطة كشخة شاريتها من" لوي فويتون" وواضح ان فكرة القهوة ترقص براسها برضوا
ابتهال: : يامال العافية عسى الله يجيب لك عريس ان شالله هههههه روحي فزي يالشقردية اخبرك قرمة سوي لنا قهوة ..
((بــــــــــدري صدق بدري تونا الساعة 1 لو تأخرتوا شوي ترى أحسن))
إبتهال ذبت الشنطة وخافت...
إبتهال : اللهم سكنهم مساكنهم ..
طبعا هذا صوت سعود واقف على رؤوسهن ..
ريم : ياربي قلت لك رحنا السوق بعدين وصلنا نورة بيتها هذا غير زحمة الرياض في الإجازات ما يحتاج اشرح لك ...
سعود: لااا وطاري قهووة بعد مطولات الاخوات شكلهن ...
ريم :انت وش محرق رزك يعني نجاح وناجحات ... وش ورانا نبي نسهر ونسفهل ونفلها ..! يعني غصب إجباري النوم ..
سعود : هههههه ( انفجر ضحك ) إما ناجحات كثري منها على غيري يا ماما لا تنسين أنا اللي موقع على تقريرك حتى اذكر اني تفننت في توقيعي .
ابتهال: ههههههه الله يرجك بس.
سعود: لا يكثر أنت الثانيه روحي سوي لنا قهوة نبي نمخمخ .
ريم : اها ايووووه قول كذى من قبل شوي تلمح تبي نعزمك على قهوتنا ، أي مو اعرفك بدوي تموت بالعزايم قاط وجهك اربع و عشرين ساعة ماعندك فيها ..
سعود : تدرين عاد يالله قومي أنت بذوق قهوتك .... خلاص كيفي انا عزمت نفسي على قهوتك أي ادري أنها مويه تركض وتخلطين فيها حليب وخلطات من خرابيطكم بس عادي زيها زي قهوة أبو المياه متعودين نشربها في الاستراحة ما في مشكلة يلااا فزي
ريم راحت تسوي قهوة واهي مقرره انها تغير فكرة سعود عنها وتبي توريه القهوة على اصولها ....
دق جوال سعوود ..... سعود : هلا والله
بندر : السلام عليكم وشلونك ..؟
سعود : وعليكم السلام بخير نزقح انت كيفك غريبة ما عندك استلام ؟ ...
بندر: تمام لا ابشرك ماعندي صباحي بكرة المهم وينك ؟
سعود : في البيت مرني تقهو وما عندي احد وعندي قهوة يحبها قلبك..؟
بندر : لا مقدر عندي هشام وعبدالله والدحمي حنا في الاستراحه أنت تعال ..
سعود : خير ان شالله مسافة السكة ..
سعوود يناظر لريم اللي سوت القهوة وجابتها طايرة واهو يطبق شماغة
سعود : لحووووول ياحظي الظاهر قهوة ابو المياة صدق تقرقع برأسي في البيت وفي الإستراحة
ريم : عاد بإمانتك وش رأيك ..؟ مو محكورة القهوة .. زي قهوة امي صححح؟
سعود: اما ذي وربي انك وثقة .. قهوتك حليوووة بس عندي قهوة امي ولا شيء بس عموما يعني ( يقولها بترفع وبصوت رخيم ) ماهقيتها تطلع منك يا وجه العنز .
ابتهال: ههههههههه
ريم: هين يا سعووودوه الشرهه ميب عليك على اللي ناط يسوي لك قهوة وانت اصلا ما تستاهل رح لاخوياك بسسسس...
سعود : اتعب أنا .... اموت أنا ... احلى يالزعلانه شكلك طالعه مره كيوت وانت زعلانة يختي فعلا حسيت أنك أنثى ههههه
ابتهال: ههههههههههه يا حرام
ريم : هين هين مين زينك عاد انت وخشتك على بالك ....
وقفت ريم .....
سعود : افاا بس يا ابتهال شكل هالبزر صدق وأخذها بجدية .....
ريم: بعد...... بعد....... انا بزر هين يا سعوود تحتاجني ....
سعود يغني : والله احتاجك انا خلك بجنبي قريب ... وإن حصل شيء بيننا عن حياتي لا تغيب ...
ريم : وينك يا مسيو وديع ابي رعد تشوف هالنشاز وععع احد قالك ان صوتك وانت تغني خايس
ابتهال: اول نومنيشن لهاالاسبوع : سعود من السعودية ..... الله سعود من السعودية فيها سجع يخولك تصير ستار تصدق.
سعود : تهبين والله اقول ورى ما يجيك كف يعدل خشتك ... بس انا اوريكم لا اشفر ابو جد المسخرة ذي
سعود لاحظ صمت ريم ناظر فيها ....
سعود : ريم امزح معك هاه لا تجحديني صحيني لصلاة الظهر أن شالله بكرة اذا ربي كتب لنا عمر ...
وطلع الاستراحة ... عند اخوياه


2)

_في بيت ابو تركي العم فهد ابو تركي

( طبعا هذا العم كان عصبي شديد بس رحيم بنفس الوقت وإذا عصب مايرحم لدرجه انه يتخذ اي قرار لو كان ذبح احد عياله)
0 0 0
..الهدوء يسكن البيت........
أميرة كانت تقرا راوية ومشغله سلو ميوزك خاشه جو..
فجاءه خشت داليا عليها خاطرها منكسر..
أميرة ما انتبهت وظلت تقرا فجاءه لمحت دمعة دلو
أميرة رمت الكتاب : حبيتي دلو وراك ؟ وش فيك ؟
دلو: مافي شي.
اميرة: يو يو ياساتر حتى البزارين صاروا يخبون .
دلو: بخجل وابتسامه ولا شي بس أنا متضايقه يختي أنت اربع وعشرين ساعه بهالروايات ونسرين قليل تزورنا ليه ؟ ياليت كل اخواني بنات عشان احس اني فعلا بجو حلو
اميرة: دلو هين أنا بكبري مش قد المقام...
دلو: انت تحبين تقرين بجنون الظاهر والله اعلم انك مومعنا بهالعالم.
اميرة: شوفي أنا عطيتك وجه لأني لمحتك تبكين بس الظاهر انك ماتنعطين وجه.. يلله قومي شرفي و..
.دلو :بس خلاص فهمنا بطس.. ((دلو واهي طالعه قالت بنفسها بستقعد لأميرة))
داليا : أميرة تبين اطلع .
اميرة: أيييه ياعلك العافية ياليت تسوين خير وانا ختك
داليا : بشر ط. اختاري يإما آخذ اللاب توب أو عطرك اللي اشتريتيه أمس من دولتشي آند جابانا
وهذي جلسة (وتتكي على الصوفه تتربع..)
اميرة أخذت كلبسه ولمت شعرها البني الناعم وقالت : لا ذا ولا ذا وش برأسك ؟ تبين تأخذين اللاب توب عشان تلعبين باام الملفات كالعادة
العم سعود واقف على الباب: عجـــــــــــيب ....... اميره شهقت وهي ترجع لوراء.
دلو : مساك سكر بابا..<< -- بايعتها
الوالد بهيبة وشموخ: وش ذا الفوضى وين حنا فيه بشارع أنت وأياها..
أميرة: آسفه يبه بس..
دلو قاطعت: بابا وش نسوي ماحد غيرنا وقلنا نتطاق مع بعض.
الوالد شد أذن دلو و قال : أنت ياشيطونة مصدر الفوضى.
((.دلو بكت لأنها دلوعه البيت))
الوالد : اميرة
أميره : سم يبه لبيه،
الوالد : وين أمك ؟
اميرة : في بيت خالتي يبه الدورية عندها اليوم.
الوالد ناظر لدلو وشافها تبكي بتصنع وينقال له بيجاريها
وقال: أعوذ بالله كأن ميت لها أحد..
أميرة: الدلع يبه مايروح هدر.
راح ابو تركي لدلو وضمها قال :يالله عاد هذا أنا بقول لأحد العيال يعشيكم برى...
دلو نطت بقوه : واااااااااو يحيا العدل كل يوم ببكي اذا الدعوه فيها طلعة برى وناسة
الله يخليك لنا يا بابا
الوالد يمسح دموعها بطرف شماغه خلاص : لا يالنصابة اثاريك تمثلين..( وعشان مايزعلها منه ) قال : عاد رضا وراضيتك يالله تجهزوا عشان تروحون ..
اميرة: يبه ليش ما تتعشى معنا ؟
الوالد : لا يمه ماقدر بنام .... (اميرة كلمه ،يمه، وقعت بنفسها كثير ودمعت خصوصا وأن اخوانها يسمونها دميعة لأان دموعها جاهزة في أي لحظة ..)
أميرة : نوم العافية يبه تبي شي قبل نطلع...؟
الوالد : ديري بالك لك ولأختك.
أميرة: ابشر يبه..
(طبعا سوء الحظ ينطر بندر كان توه جاي من الاستراحه شماغه على كتفه ويغني بينه وبين نفسه حبيتك تنسيت النوم ياخوفي تنساني حابسني ...)
فجاءه لمح ابوه ..
بندر انلخم : العذر والسموحة يبه ماشفتك مساك الله بالخير،
اميرة ودلو كاتمات الضحك شافهم بندر وعداها واهو يناظرهن بعيون حقد
قاله الوالد : يالله يابندر ابيك تعشي خواتك باي مطعم
دلو : بابا نبي الريف اللبناني او فور سيزونز او الضوء الخافت ،
بندر وجهه تغير : سم يبه على راسي بس بقولهن من الحين بكره عندي استلام بدري يعني حدهن الساعه12 الوالد: عين العقل توكلوا على الله. ..(الوالد راح لغرفه المكتب)
داليا : ايه يا بندر لو أنها زوجتك كان ما رجعت إلا متى بس الشكوى لله؟
بندر: أكيد وأنت بتحطين نفسك زي زوجتي هههههههه ما يبي لها شك يالنتفه أنت
أميرة تصفق بايدينها : اهي وين بس طلعوها أنت اخطب اول وبعدين تكلم..!
بندر : اقول بلا كثرة خرط بسرعه معكم عشر دقايق أنا بالسيارة..
--سيارته بي أم دبليو سوداء--
ركبت أميرة بعد معركه مع دلو قدام و قرر بندر يركبهم كلهم وراء بس حس إن شكله غلط و خلى اميره قدام ..
بندر يتمتع بجاذبية رائعة و عليه عيون تجنن تعذب سوداء وواسعه ، وطول مذهل وجسم خيالي (يعني جنتل) كثيرا مايسوي ديري فيس ... طلع النظارة السوداء من" جورجيو أرماني " وريحه عطره من"بورباري" وكان يسوق بروية ، شغل ابو نورة (سريت ليل الهوى ليل انبلج نوره..امشي مع الجدي و تسامرني القمرا..)

((3))

في بيت العم أبو محمد
كانت الاجواء صارخة و فوضوية نوعا ما و ذلك ببساطة يعود لــ:
هشام يلعب بلاي ستيشن مع اعيال اخوه الكبير محمد والبيت كله صراخ وفوضى لأن هشام فوضوي واهو مدرس تربية بدنية بنفس مدرسة سعود وسعد عيال محمد..
دخل سلمان وانهبل .....
سلمان يبتسم : يا كثركم ماشاءالله كل ها لبزران لنا ماشاءالله اللهم زد وبارك..
هشوم : هههههههههه على يدك يالله تزوج واشتغل وشد حيلك ....
سلمان : ههههههه يالمعفن ودي بس أنت وراسك عقبه هذا كبرها بوجهي تزوج فكنا منك عشان تفتح لنا الدرب
هشوم قصر صوته : أنا مابي سعودية السعوديات اكبر مابالوحده كرشتها قدام وفوق ذا كله ماتشوف احد شيء
سلمان: اخو العيال اقول تلايط يابن افليك عاد من زينك انت وخشيشتك ..
هشام: ههههههااي والله اني ابرك منه.
سلمان: ايه مايخالف اصلا من يوم اشوفك مدرس فنية غسلت يدي.
هشام: يا ليل الناس الجاهلة ياخي كم مرة قلت لك مدرس بدنية ههههههههه
دق جوال سلمان: اهلا عبدالله ازايك ..؟ تمام عندي هشام والله انا بجي ان شالله بس بطلبك فكنا من هشام لاتعزمه ..
هشام : ياقليبي أنا بسافر عندي سفره فري امبارتنت تو ايجبت
سلمان : صادق او تستهبل!
هشوم : صادق الواحد يبي يغير جو قبل الكتمه والقرف ..!
((طبعا كان حجرف موجود طول الوقت بس بصمت))
حجرف يقرا الجريدة : بإذن اللي ماتنام عينه قايل قايل لامي تزوجك
هشام : اخيرا نطقت احسبك على الصامت غريبه وراك مسكت مو عادتك !
حجرف : كركركر يامصلك ضحكتني ينقالك تخفف دمك...
هشام :آخ بس لو تعطيني خشتك بس وقت السفره.
سلمان : استغفر الله يارب لا تؤاخذنا على مايقول السفهاء منا ...
(( طبعا حجرف يشبه لـ تاراكان بس متعقد من اسمه)
(-- يشبه لـ تاركان اكيد ملك جمال وجاذبية ---)
-
-
في هالوقت دخلت وردة
وردة اول مالمحوها هشام و حجرف يستهبلون بصوت واحد يغنون :
مثل القمر دايم تغير وصوفه مره...قمر.... و مره...... بدر( بتركيز على اسم بدر) ومره.... هلال ويكررون الاغنية ..!
انحرجت مره حمرت خدودها
وردة : وينكم ماطليتوا اليوم؟
هشام الملكع: وردة وش فيك محلوة يلعن شكل ابليسك وش مسوية بعمرك.. بس تدرين عاد بدر مايستاهلك !
((وقعدوا ثلاثتهم يتريقون علي بدر)).
هشام: اما شخصيته يا وردة كنها ستارة مصاريه ساكنين بشقة بالنسيم .
حجرف: ههههلا ا وإلا بياضه بياض فلسطيني كاشت مو يم سالفة
سلمان : وش فيكم على الجالية العربية اخخخخخ
وعلى ذا الحال حتى زعلت وراحت
سلمان : تعالي خلاص بدر احسن واحد بالعالم
هشوم و حجرف : هههههه
وزعلت طلعت لغرفتها ولقت امها جالسة في الصالون
وردة : شوفي أعيالك ما يستحون ولا يعرفون الحياء بس يحرجوني !
امها : ههههه يمزحون معاك بس ماتتحملين شي..
-
-

سلمان طلع برى ركب سيارته ولبس نظارته فجاءه لمح صوفيا اخته بتطلع نزل من سيارته قال : على وين !
صوفيا و هي ماشيه : مالك شغل....
( هنا طارت جنون سلمان ) ...سلمان : ما في طلعه لو على جثتي هي فوضي البيت ما في رجال تأخذين إذنهم
صوفيا : أنا حره ....يا أخي كل إنسان حر ومسئول عن نفسه...
سلمان ارتفع ضغطة وشدها مع شعرها.
سلمان : ذا يا عيون أمك مش هنا فاهمة حنا نخاف الله وما بقى إلا أنت بآخر عمرنا تجين تشوهين سمعة العائلة كيف بتطلعين بهالشكل ...!
سلمان قال ماتروح يعني ماتروح خصوصا وإنها متبرجة للغاية تطلع في عباية مادري وش تبي
صوفيا راحت تبكي وتشكي لأمها المغربية اللي معروفه بمشاكساتها للعائلة...

(4)

-- في مكتبة العبيكان ---

كانت زينة ثاني سنه أدب انجليزي في المكتبه تشتري كتب Poetry ‎‎_ ‎‏
اهي بقسم الكتب الانجليزية اخذت الكتب المطلوبه باقي لها كتاب As you like it‏ لوليام شكسبير...
دورت ما لقت سألت المشرف.....
المشرف : باقي كتاب واحد على الرف الأيسر من "Sonnet Shakespeare"
راحت تسابق الخطى واهي تلوم نفسها وشلون ماشافت الكتاب واهي ماره من عنده صدق غبية فرحت لأنها ما تشوف احد قريب للمكان يعني محد آخذ المسرحية..
وأخيرا أخذت الكتاب مسكته بطرف إصبعها وارتاحت.......
قالت بينها وبين نفسها : اشوى الحمدلله.
فجاءه جاها صوت.... وصوت مش أي صوت قريب حيــــــــــــــــل عند اذنها
(( لو سمحت الكتاب محجوز لي من فترة !... ))
زينة ناظرت وراء وانصعقت مو معقول هااللي تشوف ياربي !
سكتت...... ثم .....نزلت الكتاب..... و......راحت لأن اهي بطبعها تخاف مره من هالحركات خصوصا وانه لوحدها لو امها معاها كان تشجعت وردت على ذاك الشخص واستردت الكتاب ،
طلعت وقلبها يرجف..( دق دق دق دق دق ) .
اول مره تشوف واحد جمال " تركي " بزي سعودي.... لا وقريب لها..!! وش البياض ّ وش الطول والرزة ..وش العيون الكحيلة ...؟
بعد كذا ضرب قلبها ذاك اليوم بشكل غريب من الخوف حتى انها زين اللي سيطرت على نفسها وحاسبت عن الكتب وطلعت
( اخذت تكلم نفسها أنا دايم قوية وش معنى هالمره احس بخوف ياما...و.... ياما رحت باريس ولندن وروما شفت ناس حلوين بس ماقد صارلي زي هالخوف..يمكن لانه سعودي..! أي يمكن
كل هالخرابيط محاولات من زينه لنفسها عشان تقنع ذاتها بخفقان قلبها )
و مازالت تواصل حبل أفكارها ..؟
سعودي حلو غريبه...! ذز از قريت ميراكل ..^_^ .
مزجت هالفكره بإبتسامة ريحتها شوي بعدين فكرت الشيطان ملعون حريص اعوذ بالله من الشيطان
استمرت تتعوذ من الشيطان..،
اعتقد عرفتوا من ذاك الشخص...
ايه اهو....؟؟؟؟
عرفتوه ..
اللي اخته أميرة تموت بشكسبير...
نعم هو........... الوسيم......الجذاب ....المزيون
بنــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــدر
سبحان الله وشلون بس يازينة ماتعرفين شكل ولد عمك..؟
من الطـــــرف الآخـــــــــــــر
بندر شعر بإرتباك زينه اللي مايدري انها بنت عمه وزولها ماغاب عن باله يوم ناظرت ونزلت الكتاب بكل ادب وذوق
استغرب انها ما قالت شي خصوصا وانه تعود على حركات البنات دوم مناشبينه واهو مايحاكيهم ولا يقرب لهم استغرب هالبنت كلمها والكتاب معها ونزلته بثقل ولا حتى فكرت تقزه او تبين انه حلو مثل ماتعود من البنات ،
بندر قال بنفسه : مستحيل ماأعجبت فيني إلا بحاله وحده اكيد مرتبطه وتحب خطيبها و وافية له لكذا ماتهتم لاي شخص لو كان بجاذبية جورج كلوني.. اي بس الانثى بطبعها تحب القز لو انها عجوز..
ناظر الكتاب وحس انه يعني له شي هاي كلاس
مسكه شم بقايا عطرها من (فرساتشي).... وتغلغل جواته إحساس راقي..
بعدين ضحك على نفسه وتعوذ من الشيطان وقال انا اكبر من هالتفاهات ألف وحدة تتمناني البنات كثيرات ويركضون ورا ظلي ..
وقف عند اشارة التخصصي كان مشغل ( بين ايديه وأحس انك غريب ..ذوب بأحضاني مثل قطعه جليد)
ضغط بأصبعه.....( تك ) وطفى الأغنية...
وقال بنفسه صدق المهندس رائد الأغنية الرومانسية..!!
مشى وكانت دلو كل شوي توصيه هات لي برينقز أحمر طالع يمين يسار الحمدلله ذا هايبر بندة قدامه وقف ومشي باتجاه المدخل وكان لافت أنظار كل الموجودين خصوصا النساء برزته و طوله دخل بثقل واتجه واخذ لدلو اغراض
(( فجاءه))
واهو يشتري................ لمح زول ماغاب عن باله انصدم وقال وشذا الصدفه؟
معقوله هي صاحبه الكتاب عرف شنطتها من قوتشي جلد وردي ..ا
اتجه صوبها قال بتأكد اهي اولا.. دفعه الفضول الموجود في قلب كل شاب سعودي ... حس بقلبه سبحان الله ! فعلا طلعت زينة وكانت بقسم الحلويات (لانها تموت بالكنافة ) جاها صوت من الخلف وكان قريب لها حيل عند أذنها
بندر يبتسم برقة : (( عفوا الكنافة محجوزة من فترة؟ )))
شهقت زينة وناظرت و طاح غطاها من الصدمة
بندر كأن احد صفقه كف من اللي لمح انبهر بجمالها..... ( يعني صحيح لمحها بنظره خاطفه بس واضحه انها حلوة و موت بعد) ..
الخوف سيطر عليها المسكينة...اخذت تقرا اذكارها وترددهم..
وطاح من عينها وطنشته وراحت تقول بنفسها صدق سعودي زيه زي غيره سبحان خلفيتهم وحده تعبانين مدري متى بيتركون المغازل..!
واهي تمشي..... مشي الحمام بكل ثقل و رزة ..
(( كانت ماسكه خط تفكر....... في الموقف اللي تكرر معاها ..؟ معقولة الصدفة وحدها لعبت دور .. أو ذالشاب تتبعها ... عادي يسوونها بعض الشباب الاغبياء وبدأ الشيطان يلعب براسها ياويلك اكيد ناظر لوحة السيارة ومن هالوساوس ))
-----------------مفاجأة-----------------------
صدمت عربيتها بعربيته
زينة تلقائيا صرخت : خير ماتشو ف
انصدم لانه طلعها من مخه مو في باله يتبعها... عشان يبين لها انه مو قصده يغازلها تأفف و رفع حاجب وقال: اوووووف لحووول انت اللي ما تشوفين الظاهر انك عمياء من يوم اشوفك طاقة النظارة " نظارتها من شانيل " آسف أختي بس الظاهر بعد أن هالمكان محجوز لي من فترة ؟ ((قالها واهو يبتسم ))
ومر كمل طريقة..
زينة ( رومانسية وحساسه مره) خطر في بالها انها اهي بطلة المسرحية ( Rosalind) واهو البطل الرائع
( Orlando)
سرحت زينة تفكر كيف اورلاندو ساعد روزاليند يوم كانوا في غابة أردن .. وكيف قدرت روزاليند تخفي شكلها على انها ولد ... راحت وخشت جو مع شكسبير << -- معذبتها المشاعر اخخخ
"
"
راح بندر بكل ثقل ولا همه شي أخذ اغراضه وطلع طبعا كان وراءه كم هائل من المغازلجيات ولكنه يعجبنا بثقله وتطنيشه لهن..لأنه يدرك انهن يهتمن بالمظاهر فقط..
واهو ماشي كان موقف سيارته بعيد وقف بجنبه همر اسود كتم من كل الأطراف
انفتح الشباك الخلفي
إذا بوحده عيونها ذباحه طاقه لثمه
قال بندر واهو يناظرها : اي خدمه ؟
قالت بصوت مصطنع الغنج والدلع : اييييه ، أحنا كنا في الخبر ودوبنا ساكنين هنا ، أحنا ساكنين في البديعه وأنا ماادل ولا السايق كمان ممكن تدلينا.
بندر بدون نفس بدا يوصف للسايق مع انو لاحظ ان نظرات البنت ماقارقته ابد ..
قالت : اسمي مروه ، وأنت؟ قال : بندر
بندر بإبتسامة : هاه اختي وضح الوصف !
قالت : لا وش رايك تتفضل معايا بالسيارة اسهل للوصف؟
بندر : ( تحسف لأن عنده دوام اخخخ ) آسف يااخت مروة عن أذنك
. وراح..واهو يقول بنفسه مادري متى الاهالي بيحسون ببناتهم والله حرام كل ذا الحرية..
واللي يعجبنا في بندر انه مهما نشوف من تصرفاته آلا انه مرجعه الديني والاخلاقي اوكي...
فتح باب السيارة......... طلع صوت السيارة اول ما تفتح ( دن ن دن )
دخل المفتاح في السيارة ورفع راسه ( طبعا كان مشخص كاشخ الرجال )
وناظر قدامه شاف البنت اللي شافها اكثر من مرة هاليوم
بندر ابتسم لها : سبحان الله سبحانه من خلق وفرق في بنات يجبرون الشاب غصب يحترمهم و يغض البصر عنهم و في بنات أعوذ بالله يبلون الواحد غصب يكحل عيونه فيهم...
( زينة الرزينة كان في شي قابض على صدرها مضايقها بس ماتدري وش؟ يمكن المواقف اللي تكررت لها مع نفس الشخص )
( طول الطريق واهي كل ماسرحت تلقي صورته بعيونها... قالت بنفسها ماأقول إلا انه جريء بس بإحترام
زينة بينها وبين نفسها تضحك سبحان الله بجد حطم معنوياتي عز الله مانيب لاقيه زيه شكلي بضرب عن الزواج )
يوم وصلت البيت دخلت
زينة : السلام ياعباد الله ..! بيبول اوف ذا هاوس
بدر : ههههه وعليكم السلام..
زينة مدت البوز : يو يو وشذا على وين
بدر : وش تشوفين يعني ألعب مصاقيل انا هههه وش يعني آضبط شناطي الاجازة وخلصت..
زينة: صحيح ان دمك ثقيل .......
((بعدين قلبت جدية )) زينة : تكفى طنش استنسنا معك احس البيت في اكشن وانت هنا .
بدر : بس ذي مشكلتك حطي2 mbc‏ ويقولون فتحت اكشن بعد .
زينة: واهي تبكي الله يخليك تكفى لا تروح ..
بدر :مو بيدي ياوخيتي من ورا خشمي ذا مستقبلي يعني اربع سنين وانا ابني والحين ماقدر اطنش .
زينة : أمي مسافرة بكرة ايطاليا عند ابوي عندك خبر ؟
بدر: ابوي قالي ..اهم شي تجين عشان تطلعون لي كندا وامشيك زين..
زينة: بدر امنيتي نقعد بالسعودية مع بعض شهر واحد..
بدر : هذا واقعنا وهذا نصيبنا ولن يصيبنا إلا ماكتب الله لنا ابوي ذا شغله وخبرك منصبه صعب
زينة: الله يصبرنا بس... ويلم الشمل
دق جوال بدر.. ( نغمة نوكيا )...: . هلا بندر شلونك ؟ انا بخير أخبار الاهل يلا احتريك توصلني المطار..
زينة: خلاص يعني من غير شر بتروح .... دير بالك لنفسك والله الله بصلاتك امانة معك ..
بدر: ابشري يمه لاتوصين حريص..
طلعت زينة لغرفتها وكان قلبها مليان هموم...راحت تسترخي على الصوفة
واضغطت التلفزيون حطت ام بي سي اف ام وسمعت
((على خير أشوفك
..كان حنا من الحيين.
.مصير الليالي تجمع الحي مع حيه.))
.امتلات عيونها دمووووع ...
وطلعت الصيحه اللي كاتمتها من فترة...واللي كمل عليها دق جوالها وكانت نغمته
(( ودعتك الله يا نظر عيني ..بأمانة اللي ماغفت عينه.. ما ودي تترك يديك يديني ... فرقى الحبايب يابعدي شيني ))
طبعا ماردت على ابتهال لانها تبكي بحرقه لسفر اخوها الوحيد بدر...


(5)

-- في بيت ابو خالد ----

خالد الابن الاكبر للعم ابو خالد زوجته هي نسرين أخت اميره ودلو..
خالد يموت بزوجته بجنون بخبال واهي تحبه معاهم طفلين رامي و راما تؤام لهم خمس سنين
و هنا نشوف المشكله ...........!!!
نسرين مصره ماتحمل إلا إذا صاروا عيالها عشر سنوات وفوق
وخالد رافض هالشي وهنا الأزمه اللي ليليا تنعاد...
كانت نسرين عند اهلها لأن امها تعبانة و تأخرت وصلها اخوها نايف تؤام نواف..
دخلت ولقت خالتها ام خالد وعندها تغريد والهنوف سلمت واهي ماشية وطلعت فوق استغربت ام خالد
ام خالد : لا يكون أم تركي فيها شي لا سمح الله...
تغريد: لا إن شالله بس نسرين دايم قابسه مادري ليه؟ مسوية لي فيها تراها نسخه من أصالة وش شايفه نفسها علية اوف بس.. (((( الهنوف تبتسم طبعا مؤيدة...))))
ام خالد : مو عشانها طيب عشان خاطر خالد هالضعيف ياعزاه له بس مو عاجبني خير شر..
الهنوف : ان شالله بيتهم بيخلص ويستطفلون فيه مالنا شغل فيهم.
تغريد : اتعب انا على اللبناني يسطفلوووون... مااقول غير ياشين السرج على البقرة
ام خالد: ياهمي من ذا اليوم! الله يوفقهم و يستر عليهم...
في هذا الوقت.
.دخل نواف طبعا اهو ينشاف مره بس باليوم اول مايصحى بس بعدين يطلع
تغريد : غريبة بيجينا مطر نواف صاحي بالنهار
نواف : انطمي يا العنز ترى قافله معي اطلعي من مخي...
امه: اعوذ بالله اذكر الله بعدين وراك ماصليت امس الفجر الحين جالس وإذا سمعته اقام تنام هذا عقل او عصيان!!
نواف: يمه كنت تعبان حدي واصل وحطيت راسي ونمت ولا تخافين جاني خالد بعلبه مويه على راسي،
الهنوف : احسن تستاهل .
نواف: يمه سكتيها لاأقوم اسويها برحة..
.الهنوف: كركركر ماتضحك..
(((إلتفت لها وقال يلا طسي هاتي لي كوب ماء)))
. الهنوف : نكبه عليك او تشربه... --هنا قام نواف---
الهنوف : اخواني عسل كلهم حتى عيال خالتي نورة، اما أنت كارثه .
.قالت امها : انطمي لا تراددين اخوك !
نواف: شفت يمه تلوميني... يالله نفنوف روحي هاتي مويا.. (راحت واهي تحلطم بينها وبين نفسها.).
إلتفت وقال اي بنت ماتجي إلا بالقوة، التفت لتغريد وقال: ما شاءالله هاتي الريموت بعد وأنا جالس..تفرفر بهالقنوات
صرخت تغريد : خذ على قلبك تهنى فيه..
//.راحت واهي زعلانة..//
الهنوف وهي داخلة الصاله : وش فيك تغريد..! سبحان الله يصير له شي إذا مازعل احد.. !
نواف: والله لو مانطميت لألحقك اختك بعدين حشى ذبيحه مو كأس مويا...
الهنوف نزلت الكأس وراحت......
واهي واقفه التفت لنواف
الهنوف : لا اوصيك شفر القنوات اترك لنا الخليجيات بس ..
نواف : مايحتاج تذكريني لا تخافين و بترك لكم اليمن والسودان إكراماً مني
وطول الوقت يسولف على امه سواليف..
نواف :وين موسوعة حرف الراء .
ام خالد: من؟............. نواف : رامي وراما .
.ام خالد: لنا 3 ايام ماشفناهم بس على الفيديو،
نواف : يمه هم كبارين ورى مايجيبون لنا كتاكتيت جداد..
ام خالد: والله ياوليدي خبري خبرك...حتى امهم جالسة في البيت بالاجازة وأنا ودي أشوف البيت متروس عيال وحنا ماندري عنهم يمكن ظروفهم صعبه.
.فجاءه دخل خالد..
. خالد : مساك الله بالخير (خالد يشبه لحد قريب من رضا العبدالله واحلى بعد ) وجلس..
خالد : ماشاءالله أشوف في مطر اليوم اثاري النوفي متذكر ان له اهل يجلس معهم
ننواف بمزح : تعرف حنا المهمين وقتنا مو لنا "يقولها بترفع وبصوت رخيم "
خالد من قلب: هههههههههههه
خالد : ..أخبار الدراسة؟
نواف : تمام ابشرك.
خالد: لي عشر سنين كل ما انشدك عن دراستك قلت تمام والنتيجه العكس..
نواف: يابن الحلال تعرف لهجتي امريكية وعيال الذين يبون انجليزية بحت..
.ام خالد: يمه خالد وش رأيك نطلع للبر بكره دام الارض ممطورة، وبالمرة خواتك هالمسيكينات يغيرن جو..
نواف : يمه لا يغرك المسكين سكين...
خالد وأمه : هههههههههههه
..خالد: ابشري أنا ودي بعد اغير جو ،
نواف: خالد اتق الله وراك ناحف؟
.خالد بنظرة فيها حزن وشجن مغطى بإبتسامه مصطنعه : ياشيخ احسن عشان اصير احسن منك ، بعدين نسرين تقولي لا تسمن كذى احلى.
ام خالد: وامك تقولك اهم شي راحتك..
خالد: يمه يعلني ماابكيك أنا مرتاح دامي أصبح و أمسي عليك..
نسرين دخلت عند تغريد والهنوف كانت تغريد تحش فيها ،
والهنوف تغمز لتغريد إنها دخلت،
نسرين بأستكبار: خالد تحت؟
تغريد ارتبكت قالت وهي تضحك.... : اي لا اي اي اظنه تحت .
.نسرين: بإبتسامة ساخرة بليز ناديه قولي نسرين تبيك
تغريد بينها وبين نفسها تقوووول مالت عليك وعلى شكلك حشى مرسال لك انت وخشتك ...
تغريد: سوري روحي أنت..
نسرين: اوه نسيت ان نواف ماسح فيك الأرض تو.. (تغريد سفهتها وكتمت دمعتها)
. الهنوف : اخوان وكيفهم أنت وش حاشرك..!
صفقت نسرين وقالت: برافوا تعلمت من أمك اساليب الرد البدائية

 
قديم 04-19-2012, 04:50 AM   #4

نص القمر


رد: سعوديات بعروق ايطاليه للكاتبه شوق الماس


سعوديات بعروق ايطاليه للكاتبه شوق الماس

هنا انجنت تغريد: احنا مش راح نرد عشان خالد اخوي ! وامي ابرك منك يانسرين النسرة..
هنا طلع خالد فوق وسمع آخر جملة قالتها تغريد زعل لأنها تشتم زوجته..
بس ماهاوش تغريد ولاحتى عاتبها الامر اللي جنن نسرين.. لان خالد مثل الابو لخواته لو يغلطن ما يناقشهن او يحسسهن بالغلط لانه يبي يعوضهن حنان الابوة اللي فقدوه
خالد اتجه صوب جناحه ولحقته نسرين معصبه دخلت... والنار تتطاير من راسها
نسرين : شفت اختك المحترمه كيف تحاكيني..!
خالد: بعدها بزر ومراهقة راعيها عاد.
.نسرين: بزر ومراهقة اللي بعمرها معها ثلاث اربع بزران ،
خالد بنظرة رجولية خالص (عيونه لونهم عسلي) : أنت أكبر منها وما معك إلا اثنين...
(((((هنا تلعثمت نسرين))))
وقالت بصراخ: هالموضوع خلصنا منه خلاص اثنين نعمة كريم...
خالد : لا بس عشان تراعين غيرك (وما عطاها اي اهمية والتفت) قال : اسمعي بكره ان شالله بنطلع مع امي وخواتي البر جهزي نفسك
نسرين : مانيب رايحه العالم تسافر تغير جو وأنت بتأخذني لربوع الرياض طالع نورة كل اجازة و وليد طاير فيها مكان لا وليت نطس للبر بلحالنا اهلك معنا
خالد بصوت اجش: ماعليش لازم تبين اقول لامي لاااا مايصيير عيوني
نسرين راحت تبكي من القهر واهو راح يشيك على رامي وراما،
جلس على صوفة بيضاء وراح يفرفر بهالقنوات حتى رسى على مسلسل "باب الحارة".
الساعة تشير الى الثانية والربع ليلا راح خالد بينام لقى نسرين مشغله اضاءة خفيفه ونايمه دخل وحط راسه ونام....
-
-
-
-

(6)

بكت زينة لين صفى رأسها من الهموم ..
صحت وناظرت وإلا الساعة ثلاث و نص وقامت تتوضأ وراحت تصلي قيام الليل وتدعي الله الجنة لها ولوالديها ولكل مسلم وان الله يلم الشمل...
يالله هذا صوت المؤذن صوت الحق يصدح في جميع الارجاء
...الله واكبر الله وأكبر ..لا إله الا الله محمد رسول الله ..أشهد ان لا اله الا الله وأشهد ان محمد رسول..حي على الصلاة..حي على الفلاح الصلاة خير من النوم
زينة:اللهم رب هذه الدعوة التامه و الصلاة القائمة آت محمد الوسيله والفضيله وابعثه اللهم المقام المحمود الذي وعدته).
قامت تصلي..
.بعد ماصلت جتها امها "مضاوي" ....
ام بدر : زينة ماما ترى اليوم احنا مسافرين ان شالله .
زينة: سمي يمه مجهزة نفسي.
راحت ام بدر تنام ،.....
زينة مسكت براسها فطور نزلت المطبخ طلعت توست مع شرائح جبن وقطع خيار وكأس عصير اورانج طازج..
واهي جالسة تأكل فجاءه انرسم في بالها صورة الشخص اللي شافته في المكتبه ،
زينه تفكر في : اوف وش جاب خياله بس اعوذ بالله..!
بعدين طلعت تنام و طول ماهي رايحه لغرفتها شموخ ذاك الشخص امامها..
راحت ودخلت غرفتها و نامت...
(((الساعه11صباحا)))
ام بدر : زينة قومي باقي نص ساعه على رحلتنا ....
زينة صحت بفزع اوكي مام صاحية إن شالله..
ام بدر كانت نازله بالمصعد لتحت دق جوالها تناظر ماعرفت الرقم مع انه مميز ولا ردت، لاحظت إلحاح هالمتصل قالت برد أشوف وش يبي ،
ام بدر: نعم مساء النور..مين معي ؟ بندر مين! اها اهلين والنعم ياحياك الله شلونك اخبار الوالدة والاهل ؟ ابشرك احنا بخير ياعساك بخير..لا مانبي نكلف عليك السايق يوصلنا المطار...يابن الحلال دام بدر موصيك علينا مانبي نردك..خلاص خلال ربع ساعه حياك احنا جاهزين..
زينة لابسه جينز ازرق فاتح من شارليز كيث على تي شيرت وردي من جنيفر لمت شعرها الاسود بكلبسه...
ودخلت امها بسرعه..... ام بدر : يلا زينه بيجينا بندر يوصلنا مستحين نأخره ..
زينة بإمتعاض : بندر مين؟
امها : ولد عمك فهد بدر موصيه علينا..
زينة بتضجر: يا سبحان الله وش دخله يوصلنا مسوي لي فيها انسانية عندنا سايق ماشكينا لاحد،
امها : يلا تكثرين بربرة وبسرعه انجزي.
زينة معاها شنطتها والشغالة اخذت الشناط بالسيارة..
وبندر كان كاشخ مسوي لوك رائع.. << -- جنان طالع
لابس نظاراته ( ارماني ) والصدفه انه اشتري عطر من فرساتشي وكان اهو عطره..
طلعت ام بدر وزينة ركبوا بالسيارة....
ام بدر: مسااء الخير !
بندر: هلا مساك الله با لخير ..
زينه انصفقت صفقه عنيفه قوية تكهرب جلدها كأن دمها صار قطع ثلج ماعاد تحس
لدرجه انها ماسلمت ابد.....
معقـــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــوله
( هذا اللي شفته بالصدفه بكذا محل.! أي والله اهو معقولة شبهه لا والله انه اهو... اعرفه زين )
امها تطقها من تحت يعنني سلمي وزينة خبر خير.
الدنيا مليانة صدف بس صدفه زي كذى فري امبسبول حتى الافلام الهندية على الرغم من خيالها الخصب ماصار فيها زي هالصدفة.!
ام بدر: بندر وشلون امك؟
بندر : بخير هاه ان شالله ماأنتم مطولين؟
ام بدر: اسبوع.
بندر: ترجعون بالسلامة. (.بندر لاحظ ثقل بنت عمه )
وصلوا المطار نزلوا كلهم زينة ما تحملت هالصدفه وراحت تحط الف سبب وسبب واللي حطم قلبها ان عطره عطر من فرساتشي.
اول مره زينة تغادر مطار الملك خالد وهي طايرة من الفرحة..
ام بدر استأذنت وراحت تتكلم في جوالها..
ألتفت بندر لزينة وقال : هاه يااختي عاد انتبهي للوالده ولنفسك اعتقد مؤكد يو هاف انجلش لانقوج..
زينة بصوت مروع مره وخايف : يس اي ستدي انفلش لايتلتشر..
بندر: نايس نايس.. ههههه
بندر: سلامي لعمي كثير وإن بغيتوا اي شي دقو علي ..
ام بدر : الله يعافيك
راحوا طلعوا الطيارة .. بندر راح راجع للبيت...

"في تلك اللحظه الخاطفه ولد إحساس غريب يشوبه الخوف ولكنه مغلف بأجمل صدفه بالعالم" هذا ماكتبته زينة بالطيارة بينما امها كانت تستفسر عن ذي لاست فايشن ان روما عشان تحضر .(ام بدر شخصيتها قوية لاترحم دكتاتورية مصلحتها اهم من اي شي حتى من بنتها زينة..وولدها بدر.. واهي دكتورة شاغلة وقتها بالندوات والمناسبات الاجتماعية ماتحب احد احسن منها واختلاطها بنساء العائلة محدود وحتى شكلها كثير ناس يغلطون بينها وبين زينة يقولون خوات ...مضاوي ام بدر شقراء جسمها نحيل مصقول..واللي نبت ريشها زود اطراء الحريم لبنتها زينة انها جميله وملكة بالجمال..).
ام بدر: زينة وش تشربين ؟
زينة : سلامتك مام بكتب بس.. (( يامحاسن الصدف يازينة اللي صورته من شفتيه مافارقتك بحزنك وفرحك يطلع ولد عمك آه يابندر ليتك تدري بشوقي ! كل ذا الشوق انولد اول ما تأكدت انه ولد عمها راحت تتخيل عيونه، شموخه، بسمته، وحتى يوم يوصيها على امها يازين مرجلته بعد..! طول وقت السفر واهي تتذكر ذاك الجمال مع انها بديار الجمال ايطاليا.. بس كلهم مايجون نقطه في بحر جاذبية بندر...))
بندر رجع البيت استقبلته الوالده هلا بابوي وامي بندر: يابعد قلب بندر انت يمه
ام تركي: وينك على الغداء ماشفناك .
بندر: يابعدي رحت اوصل ام بدر وبنتها للمطار دق بدر ووصاني عليهم..
امه: كفو يمه الصديق وقت الضيق الا وش اخبار مضاوي؟
بندر : منهي ام بدر وإلا بنتها..؟
اميرة: الله وأكبر يعني ماتعرف اسم بنتها .
بندر: لو اعرف ما كان قلت كذى...بعدين انت وش نطقك...
امه: خلك منها مضاوي ام بدر؟
بندر: ماعليها تسأل عنك..إلا وش اسم بنتها؟
دلو: زينة...
اميرة: ذا وأحنا نفكر نخطبها لك .
بندر: فكوني من شركم خطيبتي بإختياري وهي لسي ما بينت مو من هنا ابد مابي من بنات عمي (طبعا صورة البنت اللي شافها بالمكتبه تقرقع براسه)
طلع بندر غرفته ولقي اخوانة نايف ومحمد "طبعا يشبهون بندر قليل" يناظرون المباراة كانت بين الهلال والنصر..نايف هلالي، محمد نصراوي..( تؤام مختلف )
بندر: اول مره اشوف تؤام يختلفون محمد ياخي شجع الهلال ونفتك من ذا الفوضى!
محمد : اعوذ بالله من النيفيا فريق الرشوات وفريق البنات.((طبعا بندر هلالي ..))
نايف: بندر وش رأيك نعذبه بخليه يتذكر بث يقول النثر الحالمي ويتدلك بفازلين...
بندر: حرام لازم نرحمه عشان ماتفطس علينا أنت نسيت انك تؤام....
أم تركي: يالله ياعيال الصلاة صلوا بالمسجد...
بندر: سمي يمه ابشري.
*****
(7)

زينه مسترخية على الصوفة الاورانج ، ماسكه خط تفكر بالسعودية ، كانت لابسه بجامة موسلين بساتان وردي بأحمر ، وتسمع لابو نورة صاحب الإحساس المرهف ورائد الأخلاص بالعالم
..( أنا لك يا بريق ألماس وأنت لمعه ألماسة وحساسه..)
زينة كتبت خاطرة عابرة مرت في خيالها عبارة عن اسئلة ....
Where are you going?
Would not you like to know?
Can I follow you?
How far?
As far as forever
فجاءة دخل ابوها... ، زينة نطت وراحت تبوس رأس ابوها
زينة: مأجور يبه...
ابو بدر بحنية : الله يكتب لنا ولك الاجر ولسائر المسلمين..وين أمك ؟
زينة في براءة الاطفال : أمي راحت عندها موعد بالعيادة...
ابو بدر يتمسخر : لا تكون عادتها عيادات تجميل ومن هالخرابيط
زينة: تبتسم...لا يبه بوتكس خفيف ، بعدين وش دعوى ترى امي تكشخ لك ياحلو ..!
أبو بدرابتسم بسخرية : الله يرحم الحال...وأنت ورى مارحت تتفرجين ؟
زينة مسوية عاقلة خخخ : مليت أمس فريت كل شي بس عاد اكثر شي جاز لي ذا انترناشونل ميلودي في متحف روما..اللوحات عندهم غير شكل تطير العقل...!
ابو بدر بحماس : تدرين في واحد سعودي عارضين له لوحات..
زينة بكبرياء : اوف غريبه كيف وصل هنا مع إن الايطاليين مايحبون احد يشاركهم فنونهم...وأحنا يالعرب خبر خير ممشين خرابيطهم...
ابو بدر(كان يشغل منصب بالسفارة السعودية في ايطاليا)..: لا عاد يازينة ايطاليا تعني لي ذكريات وماضي وحلم...مرت سنين وأنا هنا اناظر نجومها وأعاني بليلها...
زينة:احم احم لا يكون حبيت لك وحده من هالإيطاليات عاد ملامحهم قريبه للعربيات يمكن حنينك ولهفتك للاوطان رسخت بذهنك تحب ايطالية...
ابو بدر( ذكرى النزف انجرحت و تجددت حالياً) : انت تدرين ان ابوك مو تبع هالشغلات وقتي لشغلي و ارتباطتي ( رفع راسها بحنية و انصدم من عيونها البريئة اللي تذكره في ماضيه العذب كل مايشوفها) انا آخر شخص يفكر في خرابيطكم ذي عواطف و مشاعر ههههه
.انفجرت زينة : ههههههههه
ابوبدر: اعوذ بالله مستحيل افكر اني اطالع غير امك ! خبلة انتِ تبينها تزنطني
(الحب إحساس دفين..يختلج خلجات القلب ويستوطنه.. والأصيل تميزه آصالته في مملكة الوفاء للأبد...هذه الكلمات مرت بخافق زينه..اكتشفت ان عندها موهبه كتابه خواطر عربية او انجليزية ولكن احساسها و شوقها للسعودية جعلها تبدع اكثر في خفايا العربية، اكثر من الانجليزية اللي تشوف انها خالية تماما من الاحاسيس ولاتعدو ان تكون لغه العصر للحديث والدراسة فقط، اما ما يتعلق بالاحاسيس والمشاعر فالعربية ارحب وارق بكثير..)
في ذلك الدفتر المخملي الكحلي الذي يزينه رمز شانيل كتبت " إليك يامن كنت كضوء ساطع انار على روحي بمصباح الحب، اعلم ان المسافات بعيدة وتفصلنا البحار والقارات.. ولكن اتوق لسماع سموفنية رقيقه تعزفها بأنامل مشاعرك على اوتار قلبي ، أنت انشودتي في كهوف المستحيل" كل ذي الخواطر توضح لنا انها طاحت ولا احد سمى عليها..


الجزء الثـــــــاني .. The Second Part)

(1)

خالد بالسيارة ينتظر زوجته نسرين لأنهم بيطلعون البر..
طبعا نواف وام خالد والبنات مشوا قبلهم بنصف ساعه.. هنا في هذه الاثناء.. ركبت راما السيارة وكانت كاشخه تدنن ياقلبو بس ..
خالد: راما ين ماما..؟
راما بلهجة مكسرة كلها براءة : تلبث عبايتها ..
خالد : ورامي وينه ؟
راما: راح مع خالو بندر الملاهي بابا وديني ابي ألعب..( لاحظوا ان راما عند ابوها قدام) ناظرها خالد وكانت عيونها تعني له الكثير قال: إن شالله ماما بوديك..
خالد فقد صبره ، طولت نسرين واهو ماله خلق يدق يستعجلها لانه ماخذ بخاطره كثير مع انه يعشقها بجنون..
نسرين : هاي.. خالد : وعليكم الهاي.. ساعه والله لو انك رايحه عرس.. ذا وأنا قايلك البارح... نسرين : حبيبي متضايق لا تحط حرتك فيني تراك ما قصرت اللي فيني كفاية وزود.." مشكله نسرين انها ترد عليه بعنفوان ماتدري ان الرجال إذا هاوش مايحب احد يرد عليه.~نظرية متفق عليها عند السعوديات فقط ~ "
خالد : أنا قايل هالطلعه ميب معديه على خير..!
نسرين تتأفف تقول بنفسها " أحسن ياليتك تنزلني عند أمي اصرف لي من مقابل امك وخواتك"...
نسرين: امش يالله بس حرك ادري تبي تنرفزني عشان اتضايق..
خالد : أنت من يوم ركبت قابسه ومتضايقة..
نسرين : لا والله... شي طبيعي من تصرفاتك التافهة...
خالد التفت بنظرة حادة "قامدة اووي" بسكت ماراح ارد عارفه ليه..؟ مو عشان سواد عيونك ، عشان هالبريئة اللي وراء...
نسرين:اي أحسن لي ولك...
خالد بينه وبين نفسه تضايق مره ليه بس نسرين تعاملني بقسوة ، ما كانت كذى ! وش فيها تدري اني متيم فيها لكذا شافت نفسها بس لازم اشدد اسلوبي حتى تستقيم...ياساتر ياخالد أنت يوم ونص بس قسيت عليها وتحس بقلق..بعدت عن حضنها وعن شوقها وعن الأمان بين يديها..! ليش بس من غيرك حسبي الله عليه صدق العواذل نقص...وهالعالم غريب
عالم غريب وداخله ناس أغراب
..تبقى بهذا الكون أكثر غرابه.
.ليه السما صافي و الانسان كذاب.
.وليه السؤال يموت قبل الإجابه..
وصلوا عند ام خالد ونواف و تغريد والهنوف..كانوا في مكان رائع..
نواف قبل يوقف خالد قام وقال : لبق السيارة زين عشان امي و البنات يأخذون راحتهم.. ابتسم خالد برقه وقال سبحان الله نسخه من ابوي الله يرحمه يانواف بكل شي..
خالد قبل يفتح الباب وينزل كان متضايق مره،
نسرين : اسمع ساعه وبنروح مابي اطول رامي مو معي...
خالد: تنهد قال يسهل الله..
تغريد جالسة مع الهنوف بعيد شوي ناظرت بحده وقالت :شرفت البرنسيسة الله يعيني عليها بجد اتنرفز منها واضح انها ماتحبني ياختي ناظري ماسلمت على أمي بس قالت " مساء الخير" تغريد : الحمدلله زين اللي طلعت منها بعد ماتوقعتها تجي..
تغريد : لا تخافين اخوك سبع جابها بالغصب..
تغريد: اي هين والله انها مشيته مثل ماتبي وبعدين كلنا ندري انهم يحبون بعض...
الهنوف: طيب لا تكثرين فلسفه وتعالي نروح لا يزعل خالد ما يستاهل...
نسرين: اوف الجو قرف نسيت اخذ معيs p f ‎50 بشرتي جفت ..
تغريد : ذا وانت متغطية..
ام خالد تغمز لبناتها خصوصا تغريد يعني عيب استحي..
خالد قاعد يقرا جريدة الجزيرة مو معهم ابد ،
ام خالد : يلا عاد انا ودي اخذ بنياتي واحكي لهن عن طلعاتنا بالبر قبل يوم انهم صغار..
تغريد: يمه أنا تعبانة ودي اجلس عند خالد و نسرين
نسرين بينها وبين نفسها تقول: جلس حظك ان شالله.. طبعا التعابير على وجه نسرين واضحه زي عين الشمس ..
ام خالد: تغريد شوفي نواف بالسيارة بيسمعك قصيدة قومي روحي له ..! يالله بسم الله..
خالد توه يشعر باللي عنده رفع رأسه ومالقى إلا زوجته وكانت الشمس ساطعه على بشرتها البيضاء و شوية خصل من شعرها البني.. تنهد لأنه ينتظرها تراضيه .. قال : وين امي وخواتي؟ نسرين بلهجه رزينة: راحوا يتمشون..
خالد : ليش مارحت معهم ؟
نسرين: اروح واخليك لوحدك هنا.. (خالد داعب شعوره احساس دغدغ مشاعره وناظرها.)
خالد واهو يتأملها: ليش يعني خايفه علي ؟
نسرين بخجل : لا مو خايفة بس اغار عليك..من هالبنات اعوذ بالله حتى في البر مغازلجيات.. خالد : تدرين حبي شكلي كل يوم بشخص بمجمع عشان تحنين وتغارين علي..
نسرين : قلبي كله حنية وشوق لك ياأبو رامي . (خالد المسكين راح فيها )
خالد :كيف بس قدرت تروضين غروري بكلمتين بس وأنا كنت جامح بقوة..
نسرين بخجل : يابعد هالدنيا ليه صاحبك تقسى عليه.. لأن قلبك طيب ياروحي..
خالد: حبي وش رايك نروح نتمشى ! ...نسرين: اوكي
خالد ألتفت يمين يسار ماشاف احد.. قال: سوسو بسرعه بوسه عالطاير قبل يشوفنا احد..
نسرين: يو يو مجنون مو صاحي عشان نصير مقطع بلوتوث محترم... واهي تضحك
خالد: فديت الضحكه وصاحبتها وقرب خالد لنسرين.. نسرين بعدت شوي.. خالد: وش فيك زوجك حبيبك مشتاق لك ابي بوسه صغننة قد النملة بس..
نسرين انحرجت
نسرين : اوكي قرب واهي كانت يدها بالشنطة..
خالد قرب وعاش بجو افلاطون..
نسرين طلعت عطرها(هيبونز من لا نكوم ) وبخته بعينه... خالد شهق.. نسرين وقفت ميته ضحك على شكله...
خالد: طيب طيب اوريك .. (خالد شخص ولبس نظاراته وقام يتلفت قال بروح اغازل)
... نسرين حطت يدها بيده..وهي ميته ضحك خلاص امزح معاك قلبي...
خالد ونسرين شافوا الوالدة وصلت هي والبنات..
خالد : اي بعلم امي عليك.
نسرين: تضحك وش بتقول قلت لها ابي ابوسك هاااه وتضحك..! عشان تهاوشك انت!
خالد: اي صدقت خلاص عاد ثقل الحين..
الوالدة : شكلكم ماتمشيتوا ،
نسرين: لا ياخالة خلودي تعبان وجلست اسولف معه ( كانت تتكلم بغنج عشان ترفع ضعط خواته) حطت يدها على كتفه وقالت : أنا قلت نجي وراكم بس حبي خاف على بشرتي .
تغريد كان ضغطها فوق فوق تغريد تساسر الهنوف تقول : يختي مادري ليش احس انها تكذب؟
طبعا راما كانت طول الوقت مع عماتها..
"
"
"
(3)

العائله تجهز لفرح بدر و وردة.. في بيت أم بدر..كانت هناك فوضى عارمه..
نورة: ريم وصمخ ساعه جوالك يدق..
ريم : واو وقردي هذي الهنوف وش تبي ..؟
ابتهال كانت كاشخه بفستانها تعرضه لخواتها عشان يحكمون ،
ابتهال تناظر ريم بالمرايه و تقول : ردي حرام شوفي وش تبي..!
ريم : لا مابي ارد اكيد بتسأل عن فساتينا من وين وكيف ؟ اصبري دقيقه وتدق عليك.. فعلا مباشرة دق جوال ابتهال ، واهي اختها غير الشقيقه الهنوف .
ابتهال : هلا ازيك عامله ايه ؟ احنا بخير... اي ابشرك مبسوطين نطلع ألف خطه وخطه لفرح بدر.. الهنوف وش فيك..صوتك مو طبيعي ..لا سعود مو فيه..ليش وش فيكم..؟
((((((((((((فجاء)))))))))))))) ))
وابتهال تحاكي الهنوف
تغريد فتحت الباب بعشوائية وبدون اذن
دخلت تبكي نورة قامت من على الصوفه الليموني
نورة : خير وش فيك عسى ماشر ؟
تغريد : أمي أمي .... أمي يانورة تعبانة ومافي احد.. اخواني برى تكفون دبروا لنا احد..
ريم نطت وقلبها يضرب من الخوف ،
فتحت الباب بخشونة على سعود اللي كان يحاكي بندر بالتليفون..
ريم : سسسعود بسسسرعه الحق خالتي ام خالد تعبانة ودها المستشفى ،
سعود قفل الخط بوجه بندر اللي ضاع بالطوشة.. وراح بسرعه هو وتغريد عند ام خالد وودوها المستشفى..
سعود : هاه يا دكتور طمنا؟
الدكتور : خير يابني ماتخفاش ممكن تتفضل معايا؟
سعود قلبه يضرب بقوه خايف.. سعووود : دكتور بليز قولي وش فيها خالتي رجولي ماعاد تقوى..!
الدكتور : حزرتك تشرب ايه..
سعود : مابي شي بس بسرعه حرقت دمي ..
الدكتور: هو بص حزرتك مامتك عندها بالزبط يعني
سعود : دكتور واللي يرحم والديك فكنا من هذرتك قولي وش فيها بالضبط؟
الدكتور: عندها ارتفاع معدل السكر نتيجه لضغوط نفسية وبس وحزرتك تاخذ الدوا دا وان شالله راح تتحسن..!
سعود : ان شالله.. (سعود طلع وشاف تغريد متقطعه من البكاء ونورة تهديها حتى وليد زوج نورة جاء وقاعد يطمن تغريد..)
سعود : اطمنكم انها ازمه ارتفاع سكر بس وان شالله بتعدي على خير...
تغريد : وحرتي على امي انا بنام عند امي برافق عندها .
سعود : الدكتور يقول ما تحتاج مرافق وبكره الظهر طالعه..
وليد : نوره اخذي اختك وروحوا البيت ..
تغريد: مانيب رايحه لو اقعد هنا...
نوره اقنعت تغريد تروح معها
( طبعا سعود ناسي جواله في البيت )
ابتهال كانت مختبه للغاية..مرت بتشوف غرفه سعود لقت في جواله14 اتصال من بندر
دق بندر في هالوقت ردت ابتهال لانها توقعت عنده خبر .
ابتهال : نعم..
بندر : مو جوال سعود ؟
ابتهال : إلا بس سعود ناسيه
بندر: بالله جد ..؟
إبتهال: لا استهبل اناااااا خييييير ان شالله داق وتستخف دمك ( الخبله نست انها ردت على جوال سعود )
ابتهال درت ان ماعنده خبر وسرحت تفكر . ( بينها وبين نفسها ياعلك السنع واحد ناسي جواله عادي تصير بأرقى العائلات )
بندر : اعوذ بالله وشذالكيرم مصرقعه لا حشى
سكت بندر واهي ساكته..
ابتهال كشرت : عن اذنك احنا مشغولين.. ( وقهرها كلام بندر عنها بهالشكل )
بندر زي الاطرش بالزفه..
تغريد ونوره مع وليد بإتجاه السيارة.
تغريد في حاله يرثى لها ، نورة ماسكه يد تغريد وتقطع الشارع لان وليد موقف السيارة بعيد.. هنا قال وليد : وقفوا هنا دقيقه بجيب السيارة..(جاء وليد وكان معه شاب وسيم طويل مسوي سكسوكه مسكته عليه للغاية.). كان راكب قدام مع وليد.. -
-
نورة: يالله توتو ذا وليد وصل بس يو من اللي معه؟ شكله من عيال عمي تركي..
تغريد : يووه يختي مالي خلق خلاص انت روحي اجي مع سعود..
هنا وليد طنب بوري يعني اركبوا.. نورة مسكت يد تغريد وركبوا السيارة..
تغريد : كيفك عبدالله..؟ واخبار الاهل !
عبدالله : بخير ياعساك بخير.. (تغريد كانت صامته ماطلعت ولا كلمة)..
دق جوال تغريد وطلعته من شنطتها " اقنير" جلد بني..ناظرت رقم خالد تضايقت لأنه بهالوقت سافر وتركهم بظروف صعبه ، وردت ، .... تغريد : هلا خالد كيفك ! (وكانت كاتمه العبره..) مافي شي بس..لا مافي شي وانخرطت تبكي نورة اخذت الجوال منها وبينت له السالفة..
وليد : لاحول ولاقوة ألا بالله.. تغريد مايجوز حرام ارحمي حالك ، امك بخير..
عبدالله بحياء: ان شالله انها بخير..(واشغلته حنية تغريد وعطفها كثير). اخيرا وصلوا البيت تغريد نزلت قالت بصوت كله شجن وانكسار : مشكورين..
وليد : نورة وصليها لا تغلط تدخل بيت الجيران حالتها صعبه اختك بزر ماكنها جامعية.
.نوره : الله يصبرها بس ..
عبدالله : وليد تغريد وين تدرس ؟ وليد بإبتسامه صفراء : ليش بتخطبها أنت ؟
عبدالله : هههههاي انا وجه خطبة خير اي خطبه واي خرط انت..
وليد : هههههههاي لاتستحي عادي اخت زوجتي عادي ترى اتوسط لك
.. عبدالله: تكفى عاد انت وواسطاتك اخاف توسطي لي وتنحاش البنت هههههه
وليد اطلع من مخي ماني ناقصك اخذت هم ام خالد بحاتيها يارب تشفيها..
وليد : يا حياة الشقااااااااااااااا ياعبووودي بس
عبدالله : خبل انت او تخيبل..أحب وحده ماشفتها بحياتي إلا ربع ساعة.
وليد : أنا اللي شفت نورة يعني قبل اتزوجها.
.عبدالله: اقول زانت علومك بس لا تنسى شارع تقاطع بيتنا واترك هالخرط عنك.
"
"
"


"
"
"
(4)

زينة : يمه صار لنا يومين من وصلنا ولا احد زارنا..
ام بدر بغرور فظيع : احسن .......... ( طبعا ام بدر تحكي بتعالي ) ماني فاضية لاحد امي وشفناها امس وخواتي مو في الرياض حاليا ، وخوالك ان شالله نشوفهم في بيت جدتك الخميس..
زين ةببراءة : لا اقصد عماني..
ام بدر تتمسخر : مو عادة ياعيوني..!
زينة بإقناع : طيب ودي ازوهم أنا يمه ..
ام بدر: تعدين على مين او مين يزعلون بعدين..!
زينة : اذكر عيد ميلاد داليا بنت عمي فهد بكره بشتري لها هدية واروح
ام بدر:اي والله وأنا قايله لبندر وعد اسير عليكم.. ((زينة قلبها يقرقع من طاري بندر بس.ووجها صار كوكتيل ألوان )..
زينة: بكره نروح لهم ان شالله..
ام بدر: اوكي ان شالله..

(5)

ام تركي : ياحياكم الله زارتنا البركه ذي الساعه المباركه اللي شفناكم يامرحبا ومسهلا.. البخور يا اميرة.. بخري خالتك..
كانت زينة ضاربه ابو الشيطان بالكشخه والاناقة..لابسه فستنان قصير حرير فوشي مع صندل فضي من فرزاتشي.. وشعرها اسود طويل مطلع بشرتها البيضاء كانها قشطة..وشنطه طبعا عشان تطقم اخذت شنطه فوشي ( كانت بتأخذ قوتشي بس خافت بندر يعرفها وغيرتها اخذت شنطة فوشيا من كريستيان لاكروا..)
اميرة كانت لابسه برمودا جينز على تي شيرت رصاصي..شعرها قصير بني.. اما دلو الشيطونة فكانت لابسه فستان ابيض مصممته لها اميرة خصيصا بعيد ميلادها...بعد ما تضيفوا
اميرة : زينة تفضلي معاي فوق غرفتي.. زينة بإبتسامه : اوكي ..
هنا بهالوقت والبنات بيطلعون فوق شرفت نسرين بصوت عالي : مرررحبا
(وسلمت على البنات وحده وحده وراحت عند امها وام بدر..)
ام تركي : وش اخبار خالتك ؟ ..........
.نسرين : يقولون طيبه..........
ام بدر : مين ؟...............
نسرين : ام رجلي خالد خالتي .
ام بدر : سلامات ماتشوف شر .( دخلت زينة غرفه اميرة ذات الطابع الكلاسيكي..)
زينة : واو تحبين تقرين ،
اميرة:بجنووووووووون..
زينة: بس انت هنا في بيتكم تحبين القراءة ( تبي تعرف بندر يقرا او لا )
صدمتها اميرة : ايه..
زينة : تقرين لمين اغلبيا؟
اميرة : شكسبير او جين اوستن .. (هنا زينة دق قلبها.)
.دخلت دلو... زينة : تعالي يانونو ياصغننه أنت..
دلو بخجل : نعم ...............
اميرة : مسويه فيها خجوله ههههههه لا تخافين بتعطيك هديتك ............
دلو عصبت : لا والله كل يرى الناس بعين طبعه
زينة : افتحي الكيس شوفي هديتك..
دلو تناظر في اميرة بإبتسامه و فتحت الكيس، لقت هدية مغلفة.فتحتها لقت دبدووووب يدنن ومعه دونالد داك كبير اكبر من دلو نفسها (اخخخخخخخخ)
داليا : وااااااااااااااااااااااااااااا ااااااااااااوووووو ثانكس تصدقين عاد بندر اخوي وعدني يجيب لي بس خلاص بقوله يجيب لي شي ثاني عن جد ثانكس وجت دلو بوست زينة..
زينة: هابي بيرث دي تو يو...
أميرة: ذكرتوني بالمسلسلات المصرية ههههههههه..ماناقص إلا تقطعون الجاتوووه
دلو : ايييييييييي ذكرتني تركي قايل لي بعيد ميلادك بجيب لك جاتوه 3 ادوار لا وبيحط صورتي بعد نسيت بروح اذكرررررررررره
اميره : كن اخواني بيخلون صورتك عاد اقول اركدددددي
زينة : هههههههههه عادي لسى صغيره اهي
اميره : يااختي يعرفون صغيرة من كبيرة عندنا نظام دكتاتوري العيال يسوون اللي يبون امااا حنا في آخر كتمة
زينة : لا تظلمينهم لمصلحتناااااااا هههههههههه
اميرة : يارسميات انت ههههههه جانا خرط بندر اخوي ( دق قلب زينة )
اميرة : إلا اقولك تدرين بندر وي يفكر يهدينا بالمناسبات ؟
زينة : ؟؟ ايش .. اميرة : كتب.لأني مدمنة قراءه.. ( بهالوقت دخلت ابتهال وود عليهم.. )
اميرة : اهلين حياكم الله مابغيتوا تجون .. زينة بعدما سلمت قالت: وحشتوني مره اشتقت لكم ، ود : اي واضح والدليل اتصالاتك يالقاطعه.. زينة : ياويلك من ربك دايم اسأل تغريد عنك..!
اميرة قاطعت زينة : بنات من جابكم ، ابتهال : سعود اخوي ، اميرة : سعود طيب ود وش حاشرها معكم؟
ود شدت اميره مع شعرها وقالت : دقت علي وقالت تجهزي اقول لا ..!
زينة : هههههههه ه.....
اميرة: لا بس يمكن حاطه عينك على سعود...(عادي تراه رزه و شخصية..!)
ود: اميروه انطمي تموتين سبحان الله اذا ماجبت طاري هالخرابيط..
ابتهال : الحين هالللي تقولين خرابيط وربي ماعندك سالفه اقول الله يرزقنا بسسسس هههههههه بس فعلا على قولتك ماابي من عيال عماني ..
زينة : يؤ يؤ يؤ وش فيهم ناقصين يد وإلا رجل هاه ؟
ابتهال : ايووووه يا هجوم يازينة بعد اكثر بس تراها ماتنفع لاخوك بدر شوفيني انا مثلا ونطت قدامها..!
ود : هههههههه ماقول الا اهل العقول براحه....
اميرة : خير ان شالله وشذا الاسطوانة اللي طايحين فيها ، تخيلوا اخوي بندر ( زادت نبضات زينة ) يقول ماأبي من بنات عمي ...
صــ ــ ـــ ــ ــ ـــ ـدمة
ابتهال : من زينه اخوك هالبدوي لا ومتغطرس بعد .
.ود تستهبل : بنات بموت آآآآآآآآه أأأأأأأخ ياقلبي بندر مايبي منا ، يختي منى عيني اطلع من العائله،..
أميرة : لا والله بجد لا يسمعك سعوووود هههههههههه









ود ضربت اميرة بخدادية سماويه
ابتهال : مقيوله ياوخيتي زواج الاقارب عقارب (( زينة تحطمت مشاعرها واللي عذبها زود انها تسمع..؟؟؟؟؟؟))
ود : يمكن يااميرة اخوك اللي ماخذ مقلب بنفسه يعرف وحده و يبي يخطبها..!
اميرة : والله اساليني ان الرجال متغير 180 درجة شكله هه هه والله اعلم انو فعلا يحب .. ابتهال : جايز لانه حلو ..
<<----- اميرة تشر باصبعها على زينة اللي راحت بخبر كان من ذا الصاعقه..!
ابتهال بصوت عالي : زينة وش فيك ؟ زينة بشرود : ايه حلو
أميرة ، ود ، ابتهال : ههههاي
ود العبيطه : وشو الحلو،....... زينة : اللي قالته اابتهال...
ابتهال وود : ههههههههههه
ابتهال قالت بندر حلو ؟ قلت ايه حلو
هنا زينة انحرجت مره حمرت خدودها ... زينة : لا ابدا صدقوووني لا مو قصدي كنت سرحانة ماأنتبهت.. ود : اميره ماله حق اخوك قولي له ان زينه تقول انه حلو ؟( زينة مسكت الخدادية وشاتتها على ود النحيله ذات الجسم المصقول الرائع...)
طلعت زينة بخيبة امل فظيعه.. كيف الشخص اللي لي شهر واكثر افكر فيه وأكتب عنه خواطر.. يحب وحده..! انا بنت عمه اولى فيه من أي وحده يحبهاا؟ كيف بس إحساسي كان يقولي انه يحبني..؟.الظاهر بعدي بزر ماعاد اميز بين مشاعري..!
آه لو تدري بنار قلبي تحرق ضلوعي...
جواي لك إحساس بيكبر كل يوووم .....
العين تنام والقلب عمره جاله نوم ...
من كثر شوقي ولهفتي ....
آآآآه يإليسا بس صوتك على الجرح .

****


(6)
(6)

بندر و سعود و هشام كانوا جالسين في الاستراحه ، بندر منسدح في الكنب و طلع السيجارة وبدا يدخن ، سعود كان يناظر فيلم (كازينو رويال)... اما هشام كعادته قاعد يصرح يقول : زواج اختي بعد اسبوعين شفت وشذا الزنقه يعني مااقدر اطلع اغير جو..!
بندر باإبتسامه : غريبه توقعتك تروح مايهمك لان اعرفك ألزم ماعليك الا اللي خبري خبرك... وبعدين عادي انت دلخ مايهمك بس قل انك حاسب حساب ابوك وعماني الشياب ( و يغمز له )
سعود التفت وقال : هاه انت واياه أنا اتركوني خارج القائمه السوداء..!
هشوم باستعباط : اي خابرين انت حاطينك سبير..
بندر : هههه
بندر : انت ياسعود تكملة عدد..
سعود : يا درج انت واياه يا قواطي اقصد إذا راحت امي تخطب لي مايقولون ولدك عنده شيء كل شوي منطنط ينقل راسه هنا وهناك زي بعض الناس يوم خطبوا له قالوا اهل البنت كذىىى.
هشوم: كركركر ماتضحك يامصلك بسس.. (هنا دق جوال هشام ناظر مين المتصل ابتسم وقال عن اذنكم.. )
سعود : يلا اشتغلت الحركات النص كم... عيب كبرتوا على هالحركات ايه اكيد تأخرت عليها ..
هشام وده يذبح سعود وكان يشر له اني بقص رقبتك ... وكان المتصل كأنه يسأل عن فوضى سعود..
( بندر كان يدخن ويبتسم بصمت )
هشام : ابد عيوني بس عندي شايب مخرف يبي قهوة و غثني بصوته العالي خبرك الشياب امرهم امر..!
سعود ناظر بندر وقال : إما هشام عنده موهبه تمثيل مو صاحية تبرق و ترعد...
بندر ماقدر يمسك نفسه : ههههههاي حلوه تبرق وترعد
بندر : لا يغرك تراه ماحولك احد دجه بس صوت على الفاضي...
(هشوم انزعج من قلة ذوق عيال عمه على قولة اللي يحاكيه )
هشام طلع يكمل كلامه بالساحه...
بندر : إلا ياسعود كيف بدر مبسوط انه بيعرس؟ يااخي مدري وش مشقيه ؟
سعود يناظر الفيلم بجو لأن اللقطه كانت لحظه رومانسية ماتفوت..،
بندر رفع صوته : سعود وصمخ.. اسألك انا.؟وش اخبار بدر ؟
سعود: هااه ايه مبسوط.. الرجال بيتزوج مسفهل مره..مابقى إلا انا وانت ندربي رووسنا كأنا قواطي ..
بندر : هههههه مين ماسكك ...( بندر ناظر في اعلى السقف )
وواصل كلامه : ياشيخ طير بس اطلع من مخي.. اللي ابيها تقرقع في بالي ولا لقيتها ابيها في طيبة أمي وحنانها بالعربي ابيها نسخة مكررة من أمي . ( لاحظوا ذي امنية أي شاب سعودي ^_^ )
سعود : ايه بس زانت علومك اذا تبي زي امك عسى الله مانتب لاقي .. عندك اربع عمان وكل واحد ما شالله معه درزن اقل شيء يعني بنتين اختار لك وحده تجوز لك ( ويغمز سعود لبندر)
بندر: إذا حجت البقر على قرونها ذيك الساعه افكر بالزواج من العائله..!
سعود ينفض ثويه : يارب اني برئ منه وأنه مجنون ومضيع لا تواخذه..
بندر : هههههه
وبعدين بندر قام وطلع لأن عنده استلام بدري ركب سيارته البي ام دبليو ، وحرك..ضغط المسجل وذا ابو نوره " الاماكن اللي مريت انت فيها..عايشه بروحي وابيها بس لكن مالقيتك"
(آه بس) طلعت من قلبه واهو مار ناظر بهايبر بنده وغني بإحساس : الاماكن كلها مشتاقه لك ماهو بس انا حبيبي..
في هذه الاثناء كانت زينة متحطمه كليا واهي تقول دايم حظي ناقص ياسبحان الله..فكرت زينة كثير لين صدعت تعبت وضاقت... آه بس عجزت عن قلبي آه من قلبي نصحته بس عيا ينتصح نبضه يبيه...! فكرت تشغل نفسها عن التفكير حتى تنساه يتهنى في حبه... آه بس ياليتي ما شفته..! حاولت تنساه حتى انها كتبت خاطره ترثي نفسها ذاك الليله...
زينة تفكر وتقول بنفسها : ضروري انام بكره عندي محاضرة اولي يارب تستر ولا انام عنها بس... هنا دق جوالها.
.المتصله اميرة : هلا زيون عسى ماصحيتك بس؟ زينة: لا وش دعوى مابعد نمت
اميرة : طيب بليز مريني بكره بروح معك الجامعه لأن محاضراتي بدري ان شالله
زينة: طيب يا سكره ..
اميرة: طيب بون وي... زينة: بون وي..
"
"
"
(7)
زينة صحت للصلاه ولا نامت بعدها جلست روقت بقهوة ، وراحت وقفت عند خزانة ملابسها قررت تلبس بلوزه قطنية فوشي من برمود على تنورة سوداء من شانيل طبعا شانيل أكيد قصيرة، بعدين فتحت شعرها الطويل وسووته (وفيي ) تمويجات حلوة.. اخذت معها شنطتها من قوتشي فتحت الشنطه لقت عطرها من فرساتشي... اعاد فيها ذكريات ذاك اليوم الممطور... بس طنشت لأنها سمعت اميره تقول انه يحب..
زينة طلعت بعد مافطرت...قالت للسايق يمر اميرة... اميرة كانت جاهزة بسرعه ركبت...
اميرة: صباحك سكر زيون..
زينة : صباحك ياسمين..
لبست زينة نظاراتها من بولغاري و سندت راسها على المرتبه ،
اميرة بحيوية: يختي متى تتوقعين زحمة الرياض تخف..؟ قرف غصب الواحد يفقد اعصابه..
زينة باإبتسامه: فديت الرياض وزحمتها..
اميرة: لااااااااااااااااه صدق والله.. الدنيا اذواق ، الله يخلف عليك يالمعفنة..،
زينة: اقول انزلي بس ولا يكثر ، قبل لا البوابه تصير زحمه ونروح فيها عاد لا انا ولا انت كلنا عصاقيل... اميرة : كم محاضرة عندك ؟
زينة : اربع ، وأنت ؟
اميرة : خمس بس قولي آمين أن الدكتورة نادية تغيب جعلها ان شالله... ....
زينة : يالله صباحك الطيب وفرجك القريب..خير روقي يختي..،
طول الطريق واميرة تدعي انها تحصل اوف عشان تأخذ تور على الكلية..
0
0
0 0
في وقت البريك ، زينة كانت تشرب عصير وبطرف عينها شافت اميرة تهجول مع صاحباتها وتأكدت ان الدكتورة نادية غايبه...
وقت آخر الدوام ركبوا البنات بالسيارة..
زينة : الله يكفيني شرك دعوتك استجيبت وغابت الدكتورة نادية..
اميرة : اي غابت جعلها ما تعود...
زينة : اعوذ بالله من الشيطان..
زينة : تصدقين ناقص علي كتاب ولا حصلته ، مع ان شكسبير مؤلفاته مطلوبه بس ما حصلت هالمسرحية..! اميرة : وشي اهي كانها از يو لايك ات عندي تعالي البيت واخذيها،
زينة: مقدر عندي مواعيد ضرورية بس تدرين الحين وأنت نازله هاتيها ؟
اميرة : زين يلا ذا احنا وصلنا البيت انزلي معي اخذيه..
زينة : مستحيه الظهر وبعز القايله بعد
اميرة : اقول تلايطي بيت عمك عادي بعدين مافي احد كل بدوامه..
(نزلت اميره و وراها زينة دخلوا البيت بعدين مباشرة لغرفة اميرة.. وأخذت زينة المسرحية وطلعت لأنها خايفه تتأخر..واهي نازله مع السلم كانت شنطتها بيدها والكتاب ومعها مجلتين سيدتي اخذتهم من اميرة بيدها الثانية..دق السايق يستعجلها راحت تركض واهي بالسلم رافعه النظارة فوق الطرحه..وهي نازله..)
صار حـــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــ ـــــــــادث
اصطـــــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــ دام محــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــرج
وعنيف بنفس الوقت
صدمت بندر واهو طالع غرفته بالدرج ... كان توه طالع من الدوام ومعصب ، كان يشتغل بأوراق بيده
،الصدمه كانت قوية جدا لدرجه ان الكتاب طاح والنظارة انكسرت وشنطتها طاحت عند رجل بندر..
بندر معصب حده.. زينة صرخت
بندر: عمى..ماتشوفين وش فيك..؟
زينة انحشرت وما تخيلت نفسها بهالموقف..
(بندر لاحظ متأخر انها مو اميرة ناظرها وانبهر بجمالها الاكثر من رائع ، وتذكر هذا الوجه الحلو وين شايفه وووووووين ياربي وين ؟؟؟؟ أي بسس ذي اللي شفتها بهايبر بنده )
فكرت تلم اغراضها بس تركتهم وغطت وجهها و هي تبكي بنفسها..
بندر ناظر يدها اليمنى كتاب آز يو لايك ات فور شكسبير و يدها اليسرى شنطة فوشية مش غريبه علية طبعا العطر طاح وانكسر وانتشرت ريحة عطر فرساتشي اللي رسخت لبندر شي في باله كل يوم يزوره..
بندر انحرج مره : سوري لا تواخذيني احسبك اختي اميرة..( على باله من صديقات اميرة)
بندر يجمع باقي اغراضها معها واهي هربت..
بندر: يو لحظه تعالي يا...! اغراضك..؟ يا بنت.. يابنت.. شنطتك..؟
وتفحصها عرف وتأكد انها اهي اللي شافها ورسخت بمخه..!
اميرة نزلت بسرعه.......
أميرة : خير بندر وشذا الصراخ.( و ناظرت) قالت : يو اغراض زينة ! ليش شنطتها كذى طايحه و ناظرت بعيد شافت نظارتها مكسورة...والعطر بعد وش اللي صار..؟
بندر : ههههههههههههه
اميرة بخوف و صدمه : وش سويت يالخبل ؟
بندر: و أنا نازل واهي طايرة صدمتها...
اميرة : يلعن شكل شيطانك يا بندر. وتضحك يالشين ..اكيد البنت فقدت عقلها صدمتها ماتشوف عساك اللي مانيب قايله ... حشى صدمت عامود كهرب مو انسان ... انت ما تشووووف ياربي يافشلتي منها الله يأخذ عدوك
بندريطبق شماغه اللي طاح ........
بندر : بالله دقي عليها شوفي وش سوت لا تكون انهبلت..! او انخرست لانها صرخت اول ماصدمنا بعض وبعدها أحاكيها ولا ترد..
اميرة : ولك عين بعدد من عذرها الله يلوم اللي يلومها انت تدري كم طولك عملاق تخرش اللي يشوفك عاد كيف يصدمك...
بندر: هههههه بالله دقي عليها..؟
اميرة دقت عليها المفاجأه ان جوال زينة دق بالصاله يعني بشنتطها اللي هربت و تركتها عندهم..
بندر: امشي اوديك لها اخذي اغراضها وتطمني عليها وامانة قولي لها اني ماشفتها واني صرخت عليها احسبها أنت..
اميرة شهقت : ياسلام عيني عينك وأنا اسمعك يابندر وبعدين من متى وانت توديني مشاوير بعز الظهر دايم ما تطق لي خبر وش معنى الحين هااااااااه
بندر: انت اختي و نمون مع بعض بس هي كسرت خاطري مسكينة تكفين اميرة اخوك طلبك تردينه..؟
اميرة : وأغراضها اللي كسرت النظاره والعطر وماإلى ذلك..!
بندر : اجيب لها غيرهم واحسن بعد بس يلا يمكن تبي اغراضها !
راحت اميرة دخلت على زينة بغرفتها اللي كانت تبكي بقوة كانت جالسه على سريرها وفاتحه شعرها وكحلها سايل من الدموع..
اميرة : زينة أنا آسفه احرجتك بس غصب تعرفين أنا ما...
زينة قاطعتها : عن جد ما قصرت وبس..
اميرة : يا بيخك زينة يعني مدبره هالحركه الله وحده اللي يعلم نيتي..
زينة: بس انت اصريت اني انزل ليش ما قلت لي ان اخوك يطلع بدري..! حرام عليك كذى يعني انا ما أستاهل منك كذى وبعدين لو تدري امي بتكسر راسي عارفه..! و استمرت تبكي...
اميرة : أنا آسفه زينة ادري الموقف صعب بس غصب وربي يعني صدفه ذاك اليوم شرف بدري..،
زينة: على حظي جا بدري لا وليته اي شي صدمني ياأميرة بقوة يعني تخيلي رفعت راسي وجهي بوجهه...والله خفت.. كنت بموت خصوصا يوم زعق علي
اميرة : هههههاي ليتني شفتكم بس
زينة: اي اضحكي جعلك تشوفين اللي شفت...
اميرة: لا تكفين ادعي اني ارسب ولا يصير كذى، المهم اسمعي بندر يقول انه يعتذر لك ومتأسف كثير...وحتى هو منحرج منك..
زينة: اخوك ذا مايستحي بجد ياختي خلاص ماصار إلا خير بس تكفين قولي له زينة عندها طلب انك ماتقول هالسالفه لاي احد..؟
اميرة : وصل وبصفقه لك حتى يتأدب.( .<-- آخذه مقلب بنفسها اخخ )
زينة: يختي أنا اللي بليته جايه في بيتكم...
اميرة : لا يكثر بسس..........
دق جوال اميره هذا بندر..
اميرة: اكيد حصل بوتيك بولغاري وخذا لك النظارة..؟
زينة: يؤيؤيؤ يافشلتي لا يااميره امانتك دقي عليه قولي خلاص ماله داعي ..
اميرة : لا وبعد بيجيب لك بدل عطرك..،
زينة : امانة دقي عليه قولي خلاص لايجيب شي او بزعل...
اميرة : ذا بندر مابعد عرفتيه لاقال كلمه ماتصير ثنتين...،
(بندر دق للمره الثالثه على جوال اميره ردت .)
بندر: انزلي بسرعه ...
اميرة: يلا بنزل لبندر ،
زينة: مثل ماوصيتك امانة لا يكلف على نفسه ترى عندي بدل النظاره ثلاث وعطوراتي شوفة عينك.. امانه هاه..،
طلعت اميرة وبعد دقيقه رجعت طقت الباب لقت زينة جالسه بالصاله ..
اميرة : انا مالي شغل لقيت الرجال شاريهم ومنتهي...وذي شنطتك وكتابي انتبهي له لا يتقطع"ههههه
ههههاي ياويلك هاه "..يلا سي يو..
زينة: ههههههاي شوفوا الغبية ماعطتني فرصة اسالها حكت بسرعه وراحت.." زينة تضحك من قلب "
فتحت الشنطه لقت نظارة جديدة من دولتشي آند قابانا ومكتوب على علبتها بخط حلو " آسف جدا ماحصلت بولغاري " وابتسمت من قلب وانحرجت بشدة لحظة ما ذكرت وجهه الحلو... وناظرت في العطر مكتوب عليه" ذوقك حلو..وبالمناسبه أنا بعد اخذت لي نفس عطرك" اخيرا لقت كتاب المسرحية مكتوب علية بخط كبير " عفوا محجوز لي من فترة " و انبسطت حيل وطارت فرحه والارض ما تسعها لانه تأكد انها اللي في باله من شهور..
زينة: ياربي وش اللي صار..
معقوله الدنيا تخبي صدف روعه زي كذى..! طول الوقت واهي هيمانة فيه وتسترجع ذكريات الصدمة وتضحك من قلب. (( أي يازينة بس لا تنسين انه يحب غيرك ))
..من الطرف الآخر..
بندر: هاه اميره بشري وش صار؟
اميره : زعلانة وتقول انك وقح وماعندك دم وإمعه... و...... و
بندر: افا لا عاد.. ذا وانا اللي بحياتي مارحت المجمعات رحت عشانها وبعز الظهر بعد
اميرة : ههههههههه امزح طخختها لك كانت متضايقه لانها انحرجت بس وحتى طلبت مني ااطلبك طلب ؟
بندر واهو يحرك الدرقسون وناظر في اميرة
بندر : وشو..؟
اميره : حزر فزر..
بندر : بسرعه لا يجيك كف يعدل خشتك.. ترى مالي خلقك زود على هالزحمة .
اميرة : افا طااايب مو بعيده عليك، تقول الموقف اللي صار امانة لاحد يعرفه..؟
بندر :بسس تأمر امر تبشر بالسعد ان شالله..هي بس مو زعلانة..!
اميرة : إلا تقول ماله داعي تشتري الاغراض...
بندر : اذا كان ذاالي مزعلها ا عادي يابطة ....
أميرة : أنا بطة ياحو ول
بندر : ههه ههه هه الحمدلله اللي عدت على خير..
بندر طول الطريق يفكر سبحان الله كيف بس تكون بنت عمه واهو مايدري..! يقول لنفسه كيف زينة عايشه معي سبع شهور مافارقتني.. آه ياجمالها فديتها هي وشعرها وكل مافيها..! كيف بس هالجوهرة قدامي ولا حسيت آه يازمن بس..! بدأ قلبه يدق ( تك تك تك تك ) نبضات إعجاب

(8)

 
قديم 04-19-2012, 05:02 AM   #5

نص القمر


رد: سعوديات بعروق ايطاليه للكاتبه شوق الماس


سعوديات بعروق ايطاليه للكاتبه شوق الماس

تغريد جالسة على صوفه لونها بوربل..و الهنوف كانت تقرا مجلة لها..
الهنوف بحماس : تغريد وع شوفي آخر لوك لنوال الزغبي طالعه نسخه من شفايف نورة اختي..
تغريد سرحانة تفكر...
الهنوف تواصل بحماس: وع وع شوفي صورة احمد الشريف منتفخ صاير دب مره بينفقع..!
الهنوف التفت لتغريد..
الهنوف : ياهووووه... ياحلو ... ياسكر....ياللي ماسك خط لك ساعه..! وش تفكرين فيه امانة ؟
تغريد ناظرت فيها وابتسمت
تغريد : بأبو عيالي... بمن يعني..!
الهنوف نطت من فوق السرير وبنفس الوقت لمت شعرها الهنوف : مين...؟ بندر صح...
تغريد وعلامات الاستفهام مرسومه على وجهها.. : وجع اي بندر..؟
هنوف : اخو نسرين ولد عمي فهد...،
تغريد : لا اعوذ بالله وش ابي فيه؟
الهنوف : يا غبية شكله يجنن واحس انه رومانتيك..، تخيلي طليت مع الشباك قبل امس و شفته يسلم على رامي ولد اخوي خالد والله ياهو جنتل ، اقوووول بس ارسمي على امه وخواته قبل تخطفه ابتهال اختي...
تغريد تتنهد : تتهنى فيه ان شالله وبعدين ايش هو خبز عشان تخطفه..!
الهنوف تبي ترفع ضعط تغريد، ال هنوف : اي بس الخبز الحمدلله متوفر بأقرب بقالة ما ينخطف بس الرجال المزيونين اللي زي بندوري ينخطفون وبغمضة عين بعد
تغريد : عشنا وشفنا صار بندوري بعد..، مالت عليك أنت واياه نسيت انه اخو النسره نسرين..! أنا مابي اتزوج خير شر...عندي احساس كبير ان حظي تعيش عشان كذى بضرب عن الزواج..
الهنوف: لا يا قلبي مو على حسابي ، بعدين اجلس انا يقولون الناس حتى تتزوج اختها الكبيرة...
تغريد يدها على خدها ،،فيها ضحكة و ماودها
تغريد : عشان كذى يالبزر ازعجتيني باللي ما يتسمى يختي اخذيه وفكينا...
بذا الوقت واضح ان خالد ونسرين و رامي و راما وصلوا من السفر..
الهنوف : يلا استلمي هههههههههه شرفوا.. وصلوا واخونا المحترم رايح ينقل هالعقرب من دوله لدوله ولا سأل حتى عن امه يوم كانت تعبانة !
تغريد : لا تظلمينه حرام إلا دق على كذى مره يسأل عن امي ويوميا يتطمن عليها من الدكتور لين طلعت ؟
الهنوف : صح اقل شي احسن من الخبل نوافوه اللي مطيح في الشرقية ولا يدرى عن هوا بيتنا...،
تغريد : ياقلبي مشتاقه لنواف حيل وربي له فقده ...
الهنوف : اللي يعجبني فيه انو يقول إذا تزوجت ماراح اخلي زوجتي تسيطر علي زي خالد بخليها تحبكم...
تغريد : وأنت مصدقه..؟ ذا يسمونه هرج السعه...بعدين وش حنا خابرين خالد يقول قبل يتزوج؟
الهنوف بحزن: دايم الاخوان يحبون بعض ، بس بنات الذين إذا دخلن بينهم يغيرون الاخو على اخوانه واخواته.. ياعمري يا خالد والله ما انساه قبل يتزوج كان زي ابوي الله يرحمه...
تغريد دمعتها طلعت : لا عاد كل شي إلا حنان الابوه مستحيل تلاقينه طول ماحييت يمكن خالد ماقصر معنا بالعطا ووجوده معنا وحبه لنا لأنه يشفق علينا ،...
هنوو تمسح دمعة بريئة طلعت من عيونها الذباحة : ياختي والله اني اموت بخالد لو يسوي ايش او حتى زوجته البايخة لو انها تخطى بعدين اتذكر انها زوجة اعظم اخ بهالدنيا واسكت...!
تغريد : خالد حنون ودايم يلاحظ نظراتنا اللي تدور على طيف ابوي ، لكذا يرحمنا...
الهنوف تبتسم : تكفين تعالي نروح له نسلم مشتاقه له حيل ؟
تغريد : اخاف تعبانين من السفر يبون يرتاحون...
هنوف: اسمع صوته هو وعياله بغرفة امي...
تغريد : يؤ امي نايمه ليش يصحونها ؟
الهنوف : ذا خالد حنون ما يصبر يدخل بيته وما سلم على امه...
تغريد والهنوف راحوا لجناح خالد طقوا الباب .... طول على بال مافتحوا...
((((((((((( فجاءه)))))))))))))
فتحت نسرين وشافتهم...
تغريد ابتسمت و قربت تبي تبوس نسرين بس تفاجأت بحركه وقحة من نسرين تمد يدها بسس .. انحرجت تغريد وقالت : سلامة الأسفار...
الهنوف تنافخ وطلعت تنهيده قوية.......... الهنوف : وين خالد اخوي؟
نسرين ميلت جسمها بحركه ترفع الضعط وناظرت فيهم من فوق لتحت،
نسرين: حبيبي خلودي نايم ؟
تغريد : اوكي قولي له انا جينا نبي نسلم عليه...
نسرين رفعت حاجبها وكأن الكلام مش عاجبها
نسرين: لو كان غالي عندكم كان جيتوا اول ماوصل... بس عاد الشكوى لله..
ريم تساسر تغريد : امشي ترى امي واقفه قريب اخاف تسمع وتتضايق واهي مو ناقصة..!
تغريد صدت عن نسرين اللي ابتسمت وقفلت الباب وكانت طايره فرح عشان تروح تشوش على هاليتيمات عند خالد وتقول ماجوا يسلمون بس طاحت بورطه...لحظة ما قفلت الباب والتفت وراء شافت خالد ..انتابها خوف
خالد : مين حبي عند الباب؟
نسرين :كاميليا تسأل وش نبي نفطر بكرة؟
خالد : نبي نفطر مع امي وخواتي إلا بالمناسبه خواتي ماشفتهن بروح لهن قبل اخمد لاني مرهق..
نسرين: لا ياحبي رحت لهم بسلم لقيتهم يسولفون و يوم فتحت الباب سوا نفسهم نايمات.. هذا جزاي رحت لهم عشانك حبيبي و يسوون فيا كذي ..
خالد / لا حول ولا قوة إلا بالله متى رحت ما فقدتك..؟
نسرين: يوم كنت تأخذ شاور
خالد : لا يغرك عشانك مرهقه تتخيلين... نسرين : لا متأكدة.
خالد : ابد مستحيل خواتي يسوون كذى مااصدق ابد .... نسرين : يعني انا افتري عليهم ققول كذىى. خالد بصرخة رجولية جامدة اوووي : بسسسسسسس

 

أدوات الموضوع



الساعة الآن توقيت السعودية الرياض و الدمام و القصيم و جدة 10:35 PM.

 

Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017,
vBulletin Optimisation provided by vB Optimise (Pro) - vBulletin Mods & Addons Copyright © 2017 DragonByte Technologies Ltd. يمنع انتهاك أي حقوق فكرية علماً أن جميع مايكتب هنا يمثل كاتبه وباسماء مستعارة ولمراسلة الإدارة يمكنكم استخدام الإتصال بنا
Search Engine Optimization by vBSEO 3.6.0