ازياء, فساتين سهرة
ازياء مول

العودة   ازياء - فساتين سهرة و مكياج و طبخ > أقسام عامة > المواضيع المتشابهة للاقسام العامة
تسريحات 2013 ذيل الحصان موضة و ازياءازياء فكتوريا بيكهام 2013متاجر ازياء فلانتينو في باريسمكياج العين ماكياج دخاني makeup
المواضيع المتشابهة للاقسام العامة قصة ابكت الكويت يومين يوجد هنا قصة ابكت الكويت يومين هنا توضع المواضيع المتشابهة


الكلمات الدلالية (Tags)
قصص, قصة مديحة, قصة حب حزينة, الاية التى ابكت ابليس, الايه التى ابكت ابليس, الكويت, سفارة الكويت, دولة الكويت, يومين, الجاني بعد يومين, الجانى بعد يومين

 
قديم 08-01-2009, 06:41 PM   #1

عبير الورود

:: كاتبة مميزة ::

الملف الشخصي
رقم العضوية: 69562
تاريخ التسجيـل: Jul 2009
مجموع المشاركات: 914 
رصيد النقاط : 0

قصة ابكت الكويت يومين


قصة ابكت الكويت يومين

في صبيحة يوم الجمعه كالمعتاد بدأت الاسره يومها




لكن في هذه المرة يوم مختلف لا يعلمون
ماذا ينتضرهم به من آلم وحزن

استيقظت الام للصلاه وايقضت أولادها الكبار للصلاه
وبعد أداء صلاة الفجر ذهبت الأم كاعادتها لتحضير
الفطور المتواضع لها والى أطفالها


كانت الام جدا حريصة على أطفالها لدرجه شديدة تخاف عليهم
من كل شي واكثر شي تخاف عليه طفلتها الصغيرة كيف لا
تخاف عليها وهى الابنة الوحيدة بعد أربع
أولاد وبعد انتظار دام سنين طويلة

بعد الفطور ذهبت ألام لشغل البيت وكلن من الأولاد الأربعة
انشغل بنفسه وفجئه سمعوا أختهم الصغيرة ( سنتين ) تبكى
بصوت عالي وتدور في البيت كا المجنونة
من غرفه لغرفه وتقول أبى أموت أبى أموت أبى أموت هذه
الكلمة نزلت على ألام كا الصاعقة هيا لها أنها تحلم ما الذي
تسمعه لا مستحيل طفله في هذا العمر كيف تعرف الموت
وما هو السبب الذي جعلها تقول أنها ستموت اجتمع الأولاد منهم
من بكى ومنهم من انصدم لا يستطيع أن
يتكلم من هول ما سمعوا هل هم في حلم


تمالكت ألام دموعها احتضنت ابنتها الصغيرة لعلها تهدى
لكن الطفلة لا تريد أحد أن يمسكها أن يوقفها ضلت تردد أبى
أموت أبى أموت لا تتوقف عن الصراخ ولا نطق هذه الكلمة
بالعكس عندما أحد يحاول تهديتها تصرخ أبى أموت
اتصل الابن الأكبر على والده واخبره بما يحدث فخرج من
مكتبه على الفور لعله يلقى فلذه كبده و يودعها الوداع الاخير

ألام لم تعد أرجلها أن تحملها جثت على ركبتيها ودموعها لا
تتوقف مثل المطر تحرق خديها تراقب ابنتها ذات السنتين
وهي تدور وتبكى أبى أموت أبى أموت وكلمه موت
لا تفارق شفتيها الصغيرتين


الام مذهولة خائفة ويدور في خلدها أنها فعلا ستموت لان
الطفل لا يعرف الموت وهي تقول إنها ستموت تريد أن تلتقط أخر
لحضات لابنتها قبل أن تموت تريد أن تملى عينيها بها قبل
أن تفارقها لم ترى أمامها سوى ابنتها لم تسمع سوى صوت
ابنتها وهي تردد أبى أموت


باقي اخوانها كلا في زاوية يرتجف ويبكى

والطفلة لازلت تدور وتدور وتردد أبى أموت وعند دخولها
أحد الغرف توقف صوت بكاء الطفلة فجأه لم تعد تردد
الموت



في هذه الحظه صوبت عيون الأولاد تجاه الغرفه وقلوبهم
تدق من الخوف ومن الصمت الذي حل بأختهم الصغيرة
ماذا جري لها وهنا كاد قلب ألام أن يتوقف


ابنتي ماتت نعم ماتت لكن لا تستطيع أن تذهب رباه
كيف ماتت وهي الآن على أي منظر


خرجت الطفلة من الغرفه وهي تضحك وتقول لقيت أموت




وكانت تحمل ريموت التلفزيون في يدها


كانت تبحث عن الريموت ولكن بلكنة الطفولة تقول له
موت لان الأطفال يكلون نص الكلام إذا تكلموا


الله اعلم بمدى مصداقيه القصه

منقووله

 
قديم 10-01-2009, 12:38 PM   #4

ملاك الحب الرومنسي


رد: قصة ابكت الكويت يومين


قصة ابكت الكويت يومين

هههههههه

قصه اكثير حلوه
وبتموت من الضحك من من البكي

مرسي

 

أدوات الموضوع



Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2014,
يمنع انتهاك أي حقوق فكرية علماً أن جميع مايكتب هنا يمثل كاتبه وباسماء مستعارة ولمراسلة الإدارة يمكنكم استخدام الإتصال بنا
Search Engine Optimization by vBSEO 3.6.0