ازياء, فساتين سهرة


العودة   ازياء - فساتين سهرة و مكياج و طبخ > أقسام عامة > منتدى اسلامي
تسريحات 2013 ذيل الحصان موضة و ازياءازياء فكتوريا بيكهام 2013متاجر ازياء فلانتينو في باريسمكياج العين ماكياج دخاني makeup
منتدى اسلامي أحبُّها، وأحبُّ مَن يحبُّها يوجد هنا أحبُّها، وأحبُّ مَن يحبُّها منتدى اسلامي, قران, خطب الجمعة, اذكار,

فساتين العيد


 
قديم 01-01-2011, 09:58 PM   #1

عاشقة الفردوس

من كبار عضوات ازياء

الملف الشخصي
رقم العضوية: 3758
تاريخ التسجيـل: Nov 2007
مجموع المشاركات: 26,640 
رصيد النقاط : 0

أحبُّها، وأحبُّ مَن يحبُّها


أحبُّها، وأحبُّ مَن يحبُّها

 حبيبتي الغالية، يا أنيستي في غربتي، ورفيقتي في وحدتي.


حبيبتي الغالية، يا أنيستي في غربتي، ورفيقتي في وحدتي.



تسكن قلبي، وتكمن في صميم روحي وجداني.
يدقُّ قلبي كلَّما جلستُ معها، وتدمع عيني كلما سمعتها.



حبِّي لها يختَلِف عن حبِّ غيري لغيرها، ونادِرًا ما ألتَقِي بِمَن يُشارِكني مثلَ هذا الحب.



دخلَتْ قلبي دونما استِئذان، وسكنَتْ روحي دونما عنوان.
وكما دخلَتْ إلى قلبي سأُدخِلها إلى بيتي مستقبلاً - بإذن الله - ستكون ضيفتي الدائمة ورفيقتي على طول الأيام.



تعلَّمت منها ما لم أتعلَّمه في حياتي كلها، هي نورٌ للقلوب، وجلاءٌ للأبصار، وحياة للعقول.



أخذها بركة، وتركها حسرة، ولا يستَطِيعها البَطَلة: السحرة الفشلة.



أحبُّها، وأحبُّ مَن يحبُّها.



علَّمتني كيف أحبُّ الله ورسوله، كيف أنصاع لأوامرهما.



وكثيرًا ما أندم على السنوات التي مضَتْ من عمري وأنا بعيدٌ عنها.



حفظتها فحفظتني بأمر الله ومشيئته، وأنا على ثقة أنها ستدافع وتحاج عنِّي يومًا ما - بإذن الله.
حفظتها، نعم حفظتها وحقَّقت حلم الطفولة العظيم، والذي كنت أظنُّ أنَّه لن يتحقَّق.



هي سنام القرآن، تطرد الشيطان.
إذا دخلَتْ بيتًا من باب خرج الشيطان من الباب الآخر.



فيها من الحِكَم ما يُغنِي عن كثير من الكتب، فيها من البركة والخير ما يُغنِي عن قناطير مقنطرة من الذهب والفضة والخيل المُسَوَّمة.
فيها ألف أمر وألف نهي، وألف حكم وألف خبر.



شغلني حبُّها في الوقت الذي انشَغَل غيري بلهو الحديث.



أبعدَتْنِي عن اللغو وسَفاسِف الأمور، أصبحتُ أكره مجالس اللغو والخوض في تَوافِه الأمور وصغارها.



لا يحبُّها أحفاد بني إسرائيل وتلامذتهم ومَن سار على دربهم.



ينتابني شعور بالشفقة على حال مَن لم يعرفها؛ كم هو مسكين، كم هو بائس، كم هو خاسر، كم هو فاشل!



مَن يعش معها يعش كبيرًا، ويمت كبيرًا، ويبعث كبيرًا - .
أمَّا مَن ابتعد عنها فإنه يعيش ذليلاً تافهًا، ويموت مُفلِسًا، ويُبعَث حقيرًا لا قيمة له.



هل عرفتم مَن هي؟ إنها سورة البقرة.



وهذا هو الحب الحقيقي، كما يجب أن يكون.






وأنا أحبتها وأحبت من يحبها وغفر الله لمن أفادنا إياها


م/ن


أستغفرك اللهم وأتوب إليك

 
قديم 01-01-2011, 10:10 PM   #2

آنفاس الفجر ❀,,


رد: أحبُّها، وأحبُّ مَن يحبُّها


أحبُّها، وأحبُّ مَن يحبُّها

الله يجزاك خير يارب...

 
قديم 01-01-2011, 10:17 PM   #3

أسمى الحب


رد: أحبُّها، وأحبُّ مَن يحبُّها


أحبُّها، وأحبُّ مَن يحبُّها

الله يجزاكي الفردوس

 

أدوات الموضوع



الساعة الآن توقيت السعودية الرياض و الدمام و القصيم و جدة 07:47 AM.


 
Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019,
vBulletin Optimisation provided by vB Optimise (Pro) - vBulletin Mods & Addons Copyright © 2019 DragonByte Technologies Ltd.

Search Engine Optimization by vBSEO 3.6.0