ازياء, فساتين سهرة


العودة   ازياء - فساتين سهرة و مكياج و طبخ > أقسام عامة > ادب و خواطر
تسريحات 2013 ذيل الحصان موضة و ازياءازياء فكتوريا بيكهام 2013متاجر ازياء فلانتينو في باريسمكياج العين ماكياج دخاني makeup
ادب و خواطر دلّني.. يوجد هنا دلّني.. القصص , الخواطر , الشعر قصائد حب و خواطر عشق و ما يبوح به قلمك

فساتين العيد


 
قديم 01-26-2011, 08:51 AM   #1

انســـآنة غيـــر

عضوة شرفية

الملف الشخصي
رقم العضوية: 84036
تاريخ التسجيـل: Oct 2009
مجموع المشاركات: 36,293 
رصيد النقاط : 0

دلّني..


دلّني..

أعشقك ..<FONT color=black>
يا من احتارت الكلمات في وصفه ... وتاهت الحروف بين سطوره
يا من عشقت عيناي عناق طيفه ... يا قمرا لا يضاهى في نوره

دلّني بالله عليك ، بأي قول أخاطب مقلتيك ؟
ومن أي كتاب أنظم القوافي والأشعار فيك ؟

بين شفتيك يُنصب الكلام شهداً .. و يذوب الشهد رحيقاً
في عينيك المشرقتين ألمح وعداً .. و أعيش حلماً رقيقاً

دلني بالله عليك ، كيف أروي ظمأ روحي المشتاقة إليك؟
عانقني ، أسمعني نبضات قلبك ، وَ دَعني أبكي بين ذراعيك

كم أرغب بعناق يمنحني الأمان ،

<B><FONT size=6>كعناق الذات للكيانBP
ح يختفي نور الصباح
حين تموت الأرواح .. وتخمد الرياح

<B>عناق الجسد للروح .. عناق شافٍ للجروحBP
عناق النبض للقلب .. على نغم صوتك العذب
عناق العين للبصر .. ليحسدنا حتى القمر
ما أحبه إلي من عناق وما أروعه من شعور
عناق هو للروح الترياق وللقلب السرور
حين يمتزج الرحيق بالرحيق
وتنصهر الروح بالروح
ويرتبط القلب بالقلب .. برباط أبدي يدوم مع دوام الحياة

أود أن أبقى بقربك
كفراشة بين ضلوعك تختبئ من هطول زخات القبل على جناحيها
.............................. .... ترتشف الحب المتساقط مطرا على شفتيها
وبين شرايينك تسبح في فضاء العشاق ، على مدارك اللا احساس
تنهي إلى الأبد .. زمن الألم و الفراق ، ثم تغرق برفقٍ في عطر الأنفاس

دعني أجعل من مدارات النجوم و أفلاكها خيوطا أحيك بها قصائد يعجز عنها الشعراء
دعني أصنع من النسمات الرقيقة التي تداعب وجنتيك أغنية تغني ألحانها طيور الشتاء

ليتك تخبرني ..
عما يجول في خاطرك
أين وصلت في إبحارك
أخبرني ..
هل أعيش أنا في أحلامك ؟
حيث أتمنى أن أكون دوماً ؟
هل أنا البلسم لآلامك؟
أم أن ما قلته كان وهماً؟

أعيش في حلم عتَّق الزمن حقه كنبيذ أحمر معتق في ذات الكأس
يحيني صوتك ..طيفك .. ذكرياتك .. وعود منحتها لي بالأمس
حلمي الذي خلق على أصابعك
وعاش بين راحتيك
وسيموت حين ترغب أنت بذلك

بين الأهداب..
تداعيات .. وتداعيات
وعتاب على أعتاب قصور الهوى بينا
من كل من شهد ويشهد مراسم عشقنا
من الشمس التي منحت الضياء لقمرنا
من الريح التي هدأت واطمأنّت في ليالينا

ألا هل تدلني؟
ترشدني إلى دربك!
تُسكني في قلبك !
لأتذوق حلاوة حبك !

 
قديم 03-23-2011, 06:28 PM   #2

اصعب دمعه


رد: دلّني..


دلّني..

مشكوره

 

أدوات الموضوع



الساعة الآن توقيت السعودية الرياض و الدمام و القصيم و جدة 03:24 PM.


 
Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2018,
vBulletin Optimisation provided by vB Optimise (Pro) - vBulletin Mods & Addons Copyright © 2018 DragonByte Technologies Ltd.

Search Engine Optimization by vBSEO 3.6.0