ازياء, فساتين سهرة


العودة   ازياء - فساتين سهرة و مكياج و طبخ > أقسام عامة > منتدى اسلامي
تسريحات 2013 ذيل الحصان موضة و ازياءازياء فكتوريا بيكهام 2013متاجر ازياء فلانتينو في باريسمكياج العين ماكياج دخاني makeup
منتدى اسلامي رسالتى إلى لسانى يوجد هنا رسالتى إلى لسانى منتدى اسلامي, قران, خطب الجمعة, اذكار,

فساتين العيد


 
قديم 06-06-2011, 10:01 PM   #1

ˇ ω ۩ ام ورد ۩ ิˇωˇ

:: كاتبة ألماسيّـة ::

الملف الشخصي
رقم العضوية: 44045
تاريخ التسجيـل: Dec 2008
مجموع المشاركات: 11,338 
رصيد النقاط : 0

11633831441487246193 رسالتى إلى لسانى


رسالتى إلى لسانى

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته



والصلاة والسلام على اشرف المرسلين محمد

وعلى آله وصحبه اجمعين







رسالت إلى لسانى ى






سئل النبي صلى الله عليه وسلم: أي الإسلام أفضل؟ فقال صلى الله عليه وسلم: (مَنْ سلم المسلمون من لسانه ويده) [متفق عليه].
وقال عقبة بن عامر: يا رسول الله، ما النجاة؟ فقال صلى الله عليه وسلم: (أمسك عليك لسانك ولْيسعك بيتك، وابْكِ على خطيئتك) [الترمذي].





ومن صفات المؤمنين أنهم يحفظون لسانهم من الخوض في أعراض الناس، ويبتعدون عن اللغو في الكلام، قال الله -عز وجل-: {وإذا مروا باللغو مروا كرامًا} [الفرقان: 72].
وقال صلى الله عليه وسلم: (من كان يؤمن بالله واليوم الآخر فليقل خيرًا أو ليصمت) [متفق عليه].







يا لسانى ... يا قِطعةٌ مِنِّى ...





أبعثُ إليكَ برسالة ،، فيا ليتك تعيها ،، و تفهمها جيداً ،، فانتبه لكلامى ..





يا لسانى ... أنتَ سببُ سعادتى و هنائى ،، أو سببُ تعاستى و شقائى ..





فماذا ترضى لى ... ؟ !





أترضى لى الذنوبَ و الآثام و العذاب ،، أم ترضى لى الحسناتِ و الثواب .. ؟ !





أترضى لى الخيرَ أم الشر .. ؟ !





أترضى لى الجنةَ أم النار .. ؟ !





يا لسانى ... اعلم أَنِّى مُحَاسَبَةٌ على كُلِّ كلمةٍ تنطقُ بها .. فلا تقل إلا خيراً ، فإنك فى الآخرة ستشهدُ لى أو عَلَىّ ..





أَمَا علمتَ قولَ النبى صلى الله عليه و سلم :

(( و هل يَكُبَّ الناسَ فى النار على وجوههم إلا حصائدُ ألسنتهم ))

[رواه الترمذى و قال : حديثٌ حَسَنٌ صحيح] .








و أنتَ تعلم أَنِّى لا أُطيقُ النار ،، أنا أضعف من ذلك بكثير ... !





يا لسانى ... أَمَا علمتَ قولَ رَبِّكَ سبحانه و تعالى :

(( مَا يَلفِظُ مِن قَوْلٍ إِلَّا لَدَيهِ رَقِيبٌ عَتِيدٌ ))

[ ق : 18 ] .








فلا تتكلم إلا بما فيه مَصلحة .





يا لسانى ... لا تغتب أحداً ، فإنَّ رَبَّكَ جَلَّ و عَلا نهاك عن الغِيبة فقال :

(( و لا يَغْتَب بَعْضُكُم بَعُضَاً )) [الحجرات :12] .








يا لسانى ... لا تَنِمّ ،، فالنميمة مُحَرَّمَة ، و قد قال رسولُنا صلى الله عليه و سلم :

(( لا يدخل الجنةَ نَمَّام )) [متفقٌ عليه] .








يا لسانى ... لا تكن كَذَّاباً ، فقد قال نبينا صلى الله عليه و سلم :

(( و إنَّ الكذبَ يهدى إلى الفجور ، و إنَّ الفجورَ يهدى إلى النار ، و إنَّ الرجلَ ليكذب حتى يُكتَبَ عند الله كَذَّاباً )) [متفقٌ عليه] .








أيَسُرُّكَ أنْ أُكتَبَ عند الله كَذَّابَة ...




لا




فاحذر الكذب ، و تحرَّى الصِّدق ، و اجعله شعارك مهما كَلَّفَك ذلك و مهما كَلَّفَنى .




لا تقل إلا حقاً ،، و لا تنطق إلا صِدقاً .





يا لسانى ... إياكِ و شهادة الزُّور ، فقد قال رَبُّنا سبحانه :

(( و اجتنبوا قَوْلَ الزُّور )) [الحج : 30] .








و أثنى سبحانه و تعالى على عباده فقال :

(( وَ الَّذِينَ لا يَشهَدُونَ الزُّورَ )) [الفرقان : 72] .








و عن أبى بَكْرَة - رضى الله عنه - قال : قال رسولُ الله صلى الله عليه و سلم :

(( ألا أُنبئكم بأكبر الكبائر ؟ )) قلنا : بلى يا رسولَ الله ، قال : (( الإشراك بالله ، و عقوق الوالدين )) و كان مُتكئاً فجلس ، فقال : (( ألا و قول الزُّور ، و شهادة الزُّور )) فما زال يُكَرِّرها حتى قلنا : ليته سكت . [متفقٌ عليه] .








فاحذر يا لسانى أن تشهدَ زُوراً ، فإنَّ ذلك يُغضِبُ رَبِّى عليك ،، و أنتَ جُزءٌ مِنِّى .





يا لسانى ... إيَّاكِ أن تلعنَ أو تَسُب ، فالمؤمن ليس بلعَّان كما أخبر بذلك النبىُّ صلى الله عليه و سلم فى قوله : (( ليس المؤمن بالطَّعَّان ، و لا اللعَّان ، و لا الفاحِش ، و لا البذئ )) [رواه الترمذى و قال : حديثٌ حَسَن] .






فلا تلعن إنساناً مهما كان عاصياً ، و لا تلعن حيواناً و لا طيراً و لا غيره .





طَهِّر نفسك من اللعن ..





و لا تَسُبّ ميتاً ، فقد نهاك نبينا صلى الله عليه و سلم عن سَبِّ الأموات فقال :

(( لا تَسُبُّوا الأموات ، فإنهم قد أفضوا إلى ما قَدَّموا )) [رواه البخارى] .








يا لسانى ... لا تدعوا على أحدٍ مهما بلغ من المعاصى و الذنوب ، بل ادعُ له بالهِداية .





يا لسانى ... احفظ نفسك ، و لا تنطق إلا خيراً ، فإنْ لم تجد ما تنطق به فالصمتُ أولى و أحسن فى حقك ، و قد قال نبينا صلى الله عليه و سلم :

(( مَن كان يُؤمنُ بالله و اليوم الآخر فليقل خيراً أو ليصمُت )) [متفقٌ عليه] .








أَمَا سمعتَ لقول الصحابىِّ الجليل عبدالله بن مسعودٍ رضى الله عنه :

{ و اللهِ الذى لا إله إلا هو ليس شئٌ أحوج إلى طُول سِجنٍ من لسانى } .







و كان يقول : { يا لسان ، قُل خيراً تغنم ، و اسكت عن شَرٍّ تسلم ، مِن قبل أن تندم } .





و صدق و اللهِ فى كلامه ... صدق ... فيا لسانى انتبه لقوله ، و خُذ به ، و اعمل بمضمونه .





يا لسانى ... إنى أخشى عليك النار ،، و أخافُ من غضب الجَبَّار ،، و أريدُ لك النعيم ،، و أخشى عليك العذابَ الأليم .





يا لسانى ... اعزِم من الآن على الصمت عن كُلِّ شَر ،، و عدم النُّطق بما يَضُر .





اعزِم على النُّطق بما فيه الخيرُ و المَصلحة ، و الصمت عَمَّا فيه مَفسدَة .





إيَّاك أنْ تتأثر بِمَن حَولك .. !





إيَّاكَ أنْ تتأثر بالمُغتابين و النَّمَّامين .. !





إيَّاكَ أنْ تتأثر بِمَن ينشرون الشائعات ، و لا يُراعون الحُرُمات .. !





إيَّاكَ أنْ تتأثر بالأَفَّاكين .. !





أو تنضم لفِئة الكَذَّابين .. !





يا لسانى ... احفظ نفسك و احفظنى ... و لا تُهمِل رِسالتى فتُهلكنى .





يا لسانى ... إِنِّى أُريدك أنْ تُصبحَ قائداً لى يقودنى إلى الخير ، و يأخذ بيدى للجنة ، و يسعى جاهداً فى صلاحى .





يا لسانى ... أكثِر مِن ذِكر الله ، فهو واللهِ مَنجاة ..





حافِظ على الأذكار بالليل و النهار ...





فإنِّى آمَلُ فيكَ الخير ، و إنكَ لراغبٌ فيه .





فابدأ مِن الآن ،، و تُبْ ،، و قُل :





أستغفرُ اللهَ و أتوبُ إليه .

أستغفرُ اللهَ و أتوبُ إليه .

أستغفرُ اللهَ و أتوبُ إليه .













ربي لا أرجو ملاذاً آمناً إلا حماك ربي لا يسعد روحي أبداً إلا رضاك اللهم إني أسألك رضاك والجنة وأعوذ بك من سخطك والنار
آمين...


في حفظ الرحمن
منقول

مواضيع ذات صلة
السورة التي تمنى النبي صلى الله عليه وسلم انها في قلب كل انسان من امته
صحة نسبةهذا الدعاء الذي قيل إن جبريل أتى به النبي صلى الله عليه وسلم و
در للإما مالك رحمه الله‏ عليه
فضل الصلاة على حبيبنا محمد صلى الله عليه وسلم |
هذا الأمر الذي اهتم به إبراهيم الخليل وطلب من نبينا محمد –صلى الله عليهما وسلم- أن يوصله لنا
شفاعات النبي محمد صلى الله عليه وسلم
لماذا الزانية قبل الزانى ؟ولماذا السارق قبل السارقة؟
لو كَانَ لكَ عُمُران فِي الدُّنيا ؟! مَا كنتَ فاعلاً بهِمَا ؟! (فقهُ الأمَاني)



 
قديم 06-07-2011, 01:47 AM   #2

آنفاس الفجر ❀,,


رد: رسالتى إلى لسانى


رسالتى إلى لسانى

كلام رائع جدا الله يجزاك خير يارب ويجعله في موازين حسناتك

 
قديم 06-07-2011, 03:06 AM   #3

دعـانـي الشـوق


رد: رسالتى إلى لسانى


رسالتى إلى لسانى

مشكوره

 
قديم 06-07-2011, 03:12 AM   #4

.اُمْي نَورْ عٍينيْ.


رد: رسالتى إلى لسانى


رسالتى إلى لسانى

سكرا

 
قديم 06-10-2011, 10:33 PM   #5

ˇ ω ۩ ام ورد ۩ ิˇωˇ


رد: رسالتى إلى لسانى


رسالتى إلى لسانى

شكرا حبيبتي على مرورك الرائع

 

أدوات الموضوع



الساعة الآن توقيت السعودية الرياض و الدمام و القصيم و جدة 10:00 PM.


 
Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019,
vBulletin Optimisation provided by vB Optimise (Pro) - vBulletin Mods & Addons Copyright © 2019 DragonByte Technologies Ltd.

Search Engine Optimization by vBSEO 3.6.0