ازياء, فساتين سهرة


العودة   ازياء - فساتين سهرة و مكياج و طبخ > أقسام عامة > قصص و روايات
تسريحات 2013 ذيل الحصان موضة و ازياءازياء فكتوريا بيكهام 2013متاجر ازياء فلانتينو في باريسمكياج العين ماكياج دخاني makeup
قصص و روايات أَسَاطِير [ُِنَارْت.]ٌَُِ اَلْشِرْكَسِيَة.!! يوجد هنا أَسَاطِير [ُِنَارْت.]ٌَُِ اَلْشِرْكَسِيَة.!! روايات Novels و تحميل روايات و قصص روايات حب سعودية روايات احلام و عبير رومانسية عربية روايات عالمية كاملة للتحميل روايات رومانسيه احلام و عبير و قصص مضحكه قصص حزينه قصص رومانسيه حكايات عربية و قصص الانبياء افضل قصص مفيدة قصص سعودية خليجية

فساتين العيد


 
قديم 06-30-2011, 02:47 PM   #1

!!*ميوس*!!

:: كاتبة ألماسيّـة ::

الملف الشخصي
رقم العضوية: 134279
تاريخ التسجيـل: Aug 2010
مجموع المشاركات: 40,089 
رصيد النقاط : 5

فراشة متحركة أَسَاطِير [ُِنَارْت.]ٌَُِ اَلْشِرْكَسِيَة.!!


أَسَاطِير [ُِنَارْت.]ٌَُِ اَلْشِرْكَسِيَة.!!

ملاحم نارت الشركسية هي سلسلة من القصص التي تعود أصولها إلى منطقة القفقاس / القوقاز الشمالي. وهي تمثل الأساطير الأساسية للمجوعات البشرية التي تسكن المنطقة؛ بعضها مجرد قصص بسيطة، لكن لبعضها الآخر قيمة أسطورية تاريخية باعتبارها إبداعا أسطوريا قديما. أول المواد المكتوبة ظهرت باللغة الروسية على يد الكاتب الشركسي نغومه شورة الذي دونها ما بين عامي 1835 م و1843 م ونشرت بعد وفاته عام 1861 م، ظهرت ترجمتها الألمانية عام 1866 م والعربية نحو عام 1980 م.


هي كم هائل من الأساطير و الملاحم تروى بشكل أناشيد و أغاني و لازمات و قصائد و ابتهالات و نصوص نثرية و ملاحم شعرية
في خيال أسطوري جامح يصور شخصيات بشرية و آلهة و أبطال و عمالقة و أقزام و وحوش خرافية و حيوانات هامة، مثل الحصان الذي يحدث صاحبه و غيرها .... و غيرها ... من الحكايا و الصور الخيالية .
وهي تمثل الذاكرة الجماعية للشركس ، التي سجلوا فيها تراكم تجاربهم الفكرية ، و عاداتهم و طقوسهم و حكمتهم ، خلال زمن طويل جداً ، لذلك فهي تحتوي على ميزاتهم و خصائصهم النفسية و الأخلاقية و الفكرية و التاريخية ، بشكل عام .
و لا يمكن الاعتقاد بأن هذه الأساطير قد نشأت في زمن معين ، و إنما رافقت الإنسان القديم ، و تكاملت و تعددت ، مؤرخة رقيه صعوداً في سلم الحضارة ، مسجلة تجاربه و أفكاره ، و معتقداته ، و استمرت هكذا على ما يبدو ، حتى ظهور الديانات السماوية ، التي حدث من تطورها ، و استوعبتها ، و قد تكون ألغت الكثير منها .

رموز الأساطير التاريخية و عناصرها الرئيسية :

أولاً :معنى نارت :

وهو اسم هذه الأساطير وهم مجموعة من الرجال و الأبطال و الحكماء ، الذين يشكلون مجلس النارتين ، الذي يصدر أحكامه و إليهم ينتسب الشركس .
و معنى الكلمة باللغة الشركسية ( نارت : عطاء الأم ) و هذا يدلنا على الدور الذي لعبته الأم الآلهة الكبرى ، في عصر الأسرة الأمومية ، كما يفسر لنا الاحترام الشديد للمرأة ، في المجتمعات الشركسية ، كما أن مجلس النارتين ، ما هي إلا مجالس الشيوخ الديمقراطية ، لأن هذه المجتمعات ، لم تعرف الحكم الديكتاتوري ولذلك لم تتمكن من إنشاء وحدات سياسية قوية ديكتاتورية ، ( الإمبراطوريات ) و إضافة إلى مجالس الشيوخ ، كانت لديهم مجلس الشبان ، و مجالس الأمهات مما يدلنا على مدى الديمقراطية و الحرية ، التي تمتعت بها مجتمعاتهم و هم لذلك لم يتمكنوا من إنشاء حكم سياسي موحد و قوي في تاريخهم القديم ، و استمرت مفاهيمهم الخاصة تلك ( الشخصية الشديدة الاستقلالية ) حتى وقتنا الحاضر ، و يمكننا الاعتقاد بأن أبطال النارتين ، ما هم إلا أولئك الذين استأنسوا الحصان في المجتمعات القفقاسية في الألف الثالث قبل الميلاد و شكلوا لذلك طبقة من الأمراء ، ( نظام الديمقراطيات الحربية في التاريخ )

ثانياً : ستناي الأم ستناي و إلهه الخصوبة :

وهي ستناي إلهه الخصوبة ، و المنح و العطاء الشركسية ، و معنى اسمها باللغة الشركسية المقطعية ( بسه_تن_آي ) ( روح _ عطاء _ هي ) أي إن ستناي تعني " مانحة الروح " .
فهي بذلك تشبه آلهات الخصوبة في الحضارات القديمة ، وربما كانت أقدمهم جميعاً ، و هي تشبه إنانا السومرية ، و عشتار البابلية ، و إيزيس المصرية ، و أرتميس اليونانية ، و إيرينا الحاثية و غيرهن .

ثالثاً: الأب:

و شخصية الأب هنا تتمثل بالراعي ، الذي يلتقي ستناي عند النهر . دخول الراعي هنا يمثل ذلك الصراع الأزلي ، بين الرعيان و المجتمعات الزراعية ، و انتصار الرعيان ، و غلبتهم الديمغرافية ، و السياسية في نهاية الأمر .

رابعاً : سوسروقه :

وهو الابن و تتمثل شخصيته البطولة و مستقبل الأمة ، فهو فارس شجاع ، لا يستطيع أحد أن يغلبه ، يدافع عن قومه ، وينقذهم وقت الأزمات ، فهو يستعيد البذار المسروق ، ويجلب النار لقومه ، و يحارب الأعداء و يقهرهم ، ومعنى اسمه باللغة الشركسية ( سوسروقة _ ابن الراعي ) ، و ولادته تكون في صندوق يطلى بالقار و يرمى في النهر ثم تتطور مع الزمن . و اكتشاف معدن الحديد إلى ولادة معدنية من الصخر متوهجاً كالجمر و يمسكه الحداد ( لبش ) بالملقط من ركبتيه و يسقيه بالماء سبع مرات ، دلالة الصناعة الفولاذية و تصبح ركبتاه نقطة ضعفه القاتلة مثل آخيل اليوناني ، و لكنه هنا أقدم بألف عام ، و تتزايد أهمية الابن في الأسطورة مع تطور المجتمع و نظام الأسرة نحو الذكورة حتى تطغى شخصيته على شخصية الأم ستناي .

خامساً : تلبش :

وهو إله الحديد ، و معنى اسمه ( لبش : أمير القوة ) وهو رجل قوي و حكيم ، تستشيره ستناي و يلعب أدواراً هامة ، تعكس أهمية معدن الحديد ، الذي تميزت هذه الشعوب بأنها عرفت تعدينه ، واحتكرته ، و كان السبب في قيام الإمبراطورية الحثية ، حتى غزتها شعوب البحر و دمرتها ، فتفرق الحدادون و شاع استخدام الحديد .

سادساً: النهر:

و هو المجال الحيوي لهذه الشعوب لهذه الشعوب التي امتازت حضارتها بالزراعة المروية ، على مصاطب الأنهار .

سابعاً: الحصان:

يعتقد العلماء أن القفقاس من أول مواطن استئناس الحصان و تربيته ، لذلك اشتهر الشركس بحبهم للخيل و الفروسية ، و قد نجم عن الاستخدام المبكر للحصان عند شعوب القفقاس الشمالي تكون مجتمعاتهم على النمط المعروف في التاريخ : بمجتمع الديمقراطيات الحربية ، الذي يكون الفرسان طبقة من الأمراء المحاربين الأبطال المدافعين عن قومهم و هذا يختلف كثيرا عن المجتمعات التي ساد فيها الإقطاع الزراعي ، لدى الشعوب الأخرى .

هذه هي بعض رموز هذه الأساطير، و تدلنا على الصفات التي كونت الشخصية الشركسية، و صفاتها المستمدة من قيم الحرية و الديمقراطية، و المجتمع الزراعي، و نظام الديمقراطيات الحربية، و كان عصرهم الذهبي في العصور المعدنية.

منقولة من كتاب { غرام ليته كان ( قضايا شركسية ) } للكاتب الراحل برزج سمكوغ
--------
اسطورة الاميرة( نارتسانة)



في غابر الأزمنة عندما كانت حوافر الخيول تدك الأرض و تهزها هزّا لم تكن النساء الشركسيات يتبرجن و يقعدن في بيوتهن بل كنَّ شأنهن شأن الرجال يسرجن الخيول و يحملن الرماح و السيوف اللامعة و يتصدين للأعداء مثلهن مثل الرجال و كان في وسع النساء الشركسيات ليس فقط تربية شعور أحبائهن بل كان في مقدورهن أن يعملن سيوفهن في صدور الأعداء حتى أنهن كان في وسعهن أن يحافظن على حبهن مكتوما في صدورهن و قلوبهن اتقاء ألسنة السوء .


و من شهيرات النساء الشركسيات آنذاك الأميرة رائعة الجمال " نارتسانه " التي خلدت أسمها ملاحم نارت الشركسية



فقد كانت تكتم في قلبها حبها العنيف لفتاها الشاب طبقا للأعراف الشركسية و في إحدى المعارك استطاعت بمديتها أن تصلب فارساً في قلب الأرض كان الشر يتطاير من عينيها و شعرها الحريري الناري يخفق في الهواء ، توقفت الأميرة نارتسانه تلتقط أنفاسها و تحدق في الفارس الصريع الذي قتل على يدها و صدر عنها فجأة صرخة أليمة ، إذ رأت حبيبها الفارس الشركسي و قد صرع على يديها ..


"يا إلهي ماذا فعلت يداي .." .. ، كان حبيبها مغمض العينين غارقا في الدم و قفزت من على حصانها و ارتمت على صدر قتيلها تقبل شفتيه و تحاول أن تدفئه لعله يعود إلى الحياة ..لكن كان قد فات الآوان .. إن الموتى لايسمعون رجاء و لا يشعرون بالخوف أو العطف ..


" لقد غابت شمسي " انطلقت تلك الصرخة من أعماق الأميرة نارتسانه فاهتزت لها نجوم السماء و استلت خنجرها و غرزته في صدرها و سال النجيع من قلبها الجريح و كانت نهاية الأميرة نارتسانه على هذه الشاكلة ..


و حيث سقط القتيلان انفجر ينبوع ، الينبوع النبيذي الذي يمكن أن يراه أي زائر للقفاس حتى هذا اليوم .


وحتى أن هذه المياه تعبأ إلى الآن و تباع في زجاجات على أنها مياه معدنية تشفي أمراضاً كثيرة و يسميها الروس (نارزان) و في الرواية أن دم هذين العاشقين يحمل اسم الأميرة الشركسية نارتسانه و يقولون أيضا أن هذه المياه ليست فقط تشفي الأمراض و لكنها أيضا تهب القوة و النشاط لكل من يشرب منها .

مواضيع ذات صلة
شاب يحب فتاة عمرها7 سنين فكانت النهايه مؤلمه
مليتي من حذائك القديم تعالي هنا
البيت الغامض
بالحب والأشواق كانت البدايات وبالندم والأحزان كانت النهايات نتائج مؤلمة
الكنز الذي ستندم عليه إن تجاهلته
بالحب والأشواق كانت البدايات وبالندم والأحزان كانت النهايات
قصص تدل على عظم الخالق واستجابة الدعاء
التجبية



 
قديم 07-01-2011, 03:45 PM   #2

انســـآنة غيـــر


رد: أَسَاطِير [ُِنَارْت.]ٌَُِ اَلْشِرْكَسِيَة.!!


أَسَاطِير [ُِنَارْت.]ٌَُِ اَلْشِرْكَسِيَة.!!

مشكوؤوؤوؤوؤوؤورة
يعطيج الف عافية يالغلا

 
قديم 07-02-2011, 12:34 PM   #3

!!*ميوس*!!


رد: أَسَاطِير [ُِنَارْت.]ٌَُِ اَلْشِرْكَسِيَة.!!


أَسَاطِير [ُِنَارْت.]ٌَُِ اَلْشِرْكَسِيَة.!!

منوؤورة يآأإ عسل

 
قديم 04-03-2012, 08:25 PM   #4

!!*ميوس*!!


رد: أَسَاطِير [ُِنَارْت.]ٌَُِ اَلْشِرْكَسِيَة.!!


أَسَاطِير [ُِنَارْت.]ٌَُِ اَلْشِرْكَسِيَة.!!


 
قديم 04-03-2012, 08:51 PM   #5

ضحكه


رد: أَسَاطِير [ُِنَارْت.]ٌَُِ اَلْشِرْكَسِيَة.!!


أَسَاطِير [ُِنَارْت.]ٌَُِ اَلْشِرْكَسِيَة.!!

مشكوره ياعسل و تسلم الايادي

 

أدوات الموضوع



الساعة الآن توقيت السعودية الرياض و الدمام و القصيم و جدة 04:08 PM.


 
Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2018,
vBulletin Optimisation provided by vB Optimise (Pro) - vBulletin Mods & Addons Copyright © 2018 DragonByte Technologies Ltd.

Search Engine Optimization by vBSEO 3.6.0