ازياء, فساتين سهرة


العودة   ازياء - فساتين سهرة و مكياج و طبخ > أقسام عامة > ادب و خواطر
تسريحات 2013 ذيل الحصان موضة و ازياءازياء فكتوريا بيكهام 2013متاجر ازياء فلانتينو في باريسمكياج العين ماكياج دخاني makeup
ادب و خواطر • ][ وداعـاً صديـقي ! ][ • يوجد هنا • ][ وداعـاً صديـقي ! ][ • القصص , الخواطر , الشعر قصائد حب و خواطر عشق و ما يبوح به قلمك

فساتين العيد


 
قديم 08-25-2011, 09:51 PM   #1

عاشقة الماضي

:: كاتبة محترفة ::

الملف الشخصي
رقم العضوية: 97445
تاريخ التسجيـل: Jan 2010
مجموع المشاركات: 1,897 
رصيد النقاط : 0

صورة متحركة وجه بنت • ][ وداعـاً صديـقي ! ][ •


• ][ وداعـاً صديـقي ! ][ •



• ][ وداعـاً صديـقي ! ][ •




وداعاً صديقي الوفي !
هكذا ودعني ثم رحل !
أمسكت بيده ، رجوته أن يمهلني دقائق لن تطول معه ، فلديَّ ما أقوله له ..

نزع يده من يدي ، وبحركة عفوية ـ كطبيعته ـ قبَّلني على رأسي ،وقال : أعرف ماذا تريد أن تقول ...
إنها قائمة الممنوعات الطويلة .. نصائحك القديمة ... تحذيراتك البالية ..ما زلتَ تُعاملني كطفل صغير ، أينما توجهه لا يأت بخير !


غدا كالزئبق في يدي ، كلما أردت أن أُمسك به خانتني فروج الأصابع
صحت فيه : أخاف عليك من نفسك وممن حولك

وقف كالرمح يخترق كبد السماء ، وقال : لكنه ـ يا صديقي ـ عمر واحد ، وأريد أن استمتع بشبابي كغيري .. أظنك تعرف ما معنى الشباب !
لا تقلق ، فسأسارع بالإياب ، فهذا سفري الأخير ، أليس لكلِّ أجل كتاب ؟!
قلت : أجل .. أجل .. حتى يأت الأجل !

ورحل !
سرت في أطرافي رعشة كالعاصفة ، ونشبت في حلقي مرارة كالغصَّة ، وأردت أن أدمع ، فغالبت الوجع ، وتناسيت !


هاتفني ، وقال
: سأعود بعد شهر ، وأتمنى أن تكون أول من أراه في المطار .
انصرمت الأيام كطيف الأحلام ، أكل آخرها أوَّلها ، فوجدتني كلهفتي ، أرتحل بدني إلى المطار ، يسابقني شوقي ، وفرحي ، وخوفي !


وفي صالة المطار
.. أحسست بشيء غريب ، فهؤلاء أقارب صديقي ينتظرون .. واجمون .. جامدون .. صامتون .. كأنما على رؤوسهم الطير !

وصلت الطائرة ، فقمنا مسرعين نحو بوابة الدخول ..
هؤلاء أصدقاء صديقي .. يحملون فوق رؤوسهم تابوت الموتى ... ولكن ؛
أين صديقي ؟!

فهمت الحكاية ... لقد كانت النهاية والسفر الأخير !
أمسكت بأيديهم بعد أن أسلموا صديقي لأهله ، سألتهم : ماذا كان يصنع ؟!
لم يجيبوا ... فعرفت الجواب !

صديقي !

أردت أن أقول لك شيئاً ، فمنعتني ، فيا ليت شعري


! ماذا قلت ؟ وماذا قيل لك ؟

........

بقلم الشيخ : عبداللطيف بن هاجس الغامدي . حفظه الله

مواضيع ذات صلة
اليك صديقي
هكذا الدُنيا صَديقي -رائعة الاديب حسين الساعدي
مشي بجانبي وكن صديقي
اكره الوحدة ياصديقي
صديقيmy best freind
اغنية ملحم زين - كان صديقي ,,اكثر من روعة
كن صديقي لنزار قباني
صديقي الوفي قلمي



 
قديم 08-25-2011, 10:34 PM   #2

NoOoNoOo


رد: • ][ وداعـاً صديـقي ! ][ •


• ][ وداعـاً صديـقي ! ][ •


 
قديم 08-25-2011, 10:41 PM   #3

توفي الحلوه


رد: • ][ وداعـاً صديـقي ! ][ •


• ][ وداعـاً صديـقي ! ][ •

يسلموؤوؤووؤ

 
قديم 08-26-2011, 12:52 AM   #4

مروة الجزائرية


رد: • ][ وداعـاً صديـقي ! ][ •


• ][ وداعـاً صديـقي ! ][ •

يعطيك الف عافية

 
قديم 08-26-2011, 01:37 AM   #5

ضحكه


رد: • ][ وداعـاً صديـقي ! ][ •


• ][ وداعـاً صديـقي ! ][ •

دعيني انحي قلمي قليلاً أقف أحتراماً لكِ
ولقلمك
و أشد على يديك لهذا الأبداع
الذي هز أركان المكان

 

أدوات الموضوع



الساعة الآن توقيت السعودية الرياض و الدمام و القصيم و جدة 05:25 PM.


 
Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019,
vBulletin Optimisation provided by vB Optimise (Pro) - vBulletin Mods & Addons Copyright © 2019 DragonByte Technologies Ltd.

Search Engine Optimization by vBSEO 3.6.0