ازياء, فساتين سهرة


العودة   ازياء - فساتين سهرة و مكياج و طبخ > أقسام عامة > منتدى اسلامي
تسريحات 2013 ذيل الحصان موضة و ازياءازياء فكتوريا بيكهام 2013متاجر ازياء فلانتينو في باريسمكياج العين ماكياج دخاني makeup
منتدى اسلامي أخلاقنا فقدت ..... فهلموا نحييها بتواضعنا.... يوجد هنا أخلاقنا فقدت ..... فهلموا نحييها بتواضعنا.... منتدى اسلامي, قران, خطب الجمعة, اذكار,

فساتين العيد


 
قديم 09-25-2011, 02:08 PM   #1

زهرة الجزائر

:: كاتبة ذهبيّـة ::

الملف الشخصي
رقم العضوية: 74239
تاريخ التسجيـل: Jul 2009
مجموع المشاركات: 8,162 
رصيد النقاط : 0

أخلاقنا فقدت ..... فهلموا نحييها بتواضعنا....


أخلاقنا فقدت ..... فهلموا نحييها بتواضعنا....




الأخلاق ...
التي أوشكت على الانقراض من عالم البشر وباتت تستنجد بربها وتشتكى إليه مآلها


وَإِذَا أُصِيـبَ القَـوْمُ فِـي أَخْـلاقِهم .......فَأَقِـمْ عَلَيْهِـمْ مَـأْتَمـاً وَعَـوِيـلاَ


وَإِذَا رُزِقْـتَ خَلِيقَـةً مَـحْمُـودَةً .......... فَقَـدْ اصْطَفَـاكَ مُقَسِّـمُ الأَرْزَاقِ


فأدب النفس واستكمل فضائلها ... فأنت بالنفس لا بالجسم إنسان

انظروا لهذا الشاعر الجاهلي ماذا يقول:

وأغضُّ طرفي إن بدت لي جارتي ....... حتى يواري جارتي مثواها

تمعّن في البيت السابق أكثر

لم يقله صحابي ولا تابعي ولا صاحب دينٍ سماوي , إنه جاهليٌّ, مشركٌ يعبد الأصنام وهذه أخلاقه! .. هذه أخلاق العرب التي فقدناها والتي بُعث رسولنا عليه أفضل الصلاة وأتم السلام ليتممها!
فكيف بنا نحن كمسلمين نحمل أخلاق ومبادئ الإسلام وروح فروسية العرب والعروبة؟؟؟ أليس حييي بنا أن نكون أهلا للأخلاق الحميدة ومنا يكتسبها ويتعلمها العالم؟؟




لهذا اسمحوا لي اخوتى في هذه السلسلة إن أحاول كشف النقاب عن أخلاقنا الإسلامية والعربية التي باتت ألان غير موجودة وإذا وجدت رماها البعض بالتخلف والرجعية

لذا فسأقوم هنا بعرض أحدى هذه الأخلاق ومناقشتها معكم فنحن لسنا بحاجة إلى غيرنا ليعلمنا الأخلاق والحياة الكريمة فنحن نملك مالا يحلم به الآخرين ومنه نستقى أخلاقنا وقيمنا فهلموا بنا نحيا أخلاقنا ونتشبس بها علنا نرفع هامتنا مرة أخرى ونعلوا بها فوق الأقزام ...



التواضع

حقا عجبت لحال المسلمين.....

انظر آخى وأنت تسير في طريقك لأية مشاجرة بين اثنين

تجد أول جملة يقولها أحدهم للأخر ( أنت متعر فش أنت بتكلم مين ؟؟؟)

من أنت يا آخى الكريم ؟؟؟؟

ومن هو ؟؟؟ ومن أنا؟؟؟؟؟

لا حول ولا قوة إلا بالله العلى العظيم

ألسنا جميعا عبادا للواحد القهار ؟؟

فلما العجب والكبر اخوتى؟؟؟



أخي المسلم، أختي المسلمة..

إن من نبذ خلق التواضع وتعالى وتكَبَّر، إنما هو في حقيقة الأمر معتدٍ على مقام الإلوهية، طالباً لنفسه العظمة والكبرياء، متناسياً جاهلاً حق الله تعالى عليه، من عصاه بني البشر، متجرِّئٌ على مولاه وخالقه ورازقه، منازع إياه صفة من صفات كماله وجلاله وجماله، إذ الكبرياء والعظمة له وحده. يقول سبحانه في الحديث القدسي: « الكبرياء ردائي، والعظمة إزاري، من نازعني واحداً منهما ألقيته في جهنم» [رواه مسلم].



فهل أهلك إبليس وأخرجه من رحمة ربه وفضله إلا الكبر , وامتناعه عن الانقياد لأمر ربه وطاعة أمره {وَإِذْ قُلْنَا لِلْمَلاَئِكَةِ اسْجُدُواْ لآدَمَ فَسَجَدُواْ إِلاَّ إِبْلِيسَ أَبَى وَاسْتَكْبَرَ وَكَانَ مِنَ الْكَافِرِينَ}.


2- وبالكبر تخلّف الإيمان عن اليهود الذين رأوا النبي وعرفوا صحة نبوته، ونصبوا له العداوة.


4-و به استحبت قريش العمى على الهدى { إِنَّهُمْ كَانُواْ إِذَا قِيلَ لَهُمْ لاَ إِلَـهَ إِلاَّ اللَّهُ يَسْتَكْبِرُونَ }.


5-و به تحصل للفرقة والنزاع والاختلاف والبغضاء { فَمَا اخْتَلَفُواْ إِلاَّ مِن بَعْدِ مَا جَآءَهُمُ الْعِلْمُ بَغْياً بَيْنَهُمْ }.


6- به تنوّعت شنائع بني إسرائيل مع أنبيائهم بين تكذيب وتقتيل { أَفَكُلَّمَا جَآءَكُمْ رَسُولٌ بِمَا لاَ تَهْوَى أَنْفُسُكُمْ اسْتَكْبَرْتُمْ فَفَرِيقاً كَذَّبْتُمْ وَفَرِيقاً تَقْتُلُونَ }


7- به عُذِّبت الأمم السالفة لاتصافهم به {وَاسْتَغْشَوْاْ ثِيَابَهُمْ وَأَصَرُّواْ وَاسْتَكْبَرُواْ اسْتِكْبَارا}، {وَاسْتَكْبَرَ هُوَ وَجُنُودُهُ فِي الأَرْضِ بِغَيْرِ الْحَقِّ وَظَنُّواْ أَنَّهُمْ إِلَيْنَا لاَ يُرْجَعُونَ}، {فَأَمَّا عَادٌ فَاسْتَكْبَرُواْ فِي الأَرْضِ بِغَيْرِ الْحَقِّ وَقَالُواْ مَنْ أَشَدُّ مِنَّا قُوَّةً أَوَلَمْ يَرَوْاْ أَنَّ اللَّهَ الَّذِي خَلَقَهُمْ هُوَ أَشَدُّ مِنْهُمْ قُوَّةً وَكَانُواْ بِآيَاتِنَا يَجْحَدُونَ}، {قَالَ الْمَلأُ الَّذِينَ اسْتَكْبَرُواْ مِن قَوْمِهِ لَنُخْرِجَنَّكَ يشُعَيْبُ وَالَّذِينَ آمَنُواْ مَعَكَ مِن قَرْيَتِنَآ أَوْ لَتَعُودُنَّ فِي مِلَّتِنَا قَالَ أَوَلَوْ كُنَّا كَارِهِينَ}.


8- به يصرف الإنسان عن الاعتبار والاتعاظ بالعبر والآيات {سَأَصْرِفُ عَنْ آيَاتِي الَّذِينَ يَتَكَبَّرُونَ فِي الأَرْضِ بِغَيْرِ الْحَقِّ}.


9- به تحل النكبات والكوارث وقد خسفت الله بمتكبر « بينما رجلٌ يمشي في حلةٍ تعجبه نفسه مرجلاً رأسه يختال في مشيته إذ خسف الله به, فهو يتجلجل في الأرض إلى يوم القيامة». متفق عليه.


اخوتى ان

التواضع خلق حميد، وجوهر لطيف يستهوي القلوب، ويستثير الإعجاب والتقدير وهو من أخصّ خصال المؤمنين المتّقين، ومن كريم سجايا العاملين الصادقين، ومن شِيَم الصالحين المخبتين. التواضع هدوء وسكينة ووقار واتزان، التواضع ابتسامة ثغر وبشاشة وجه ولطافة خلق وحسن معاملة،

نعم.. فاقد التواضع هو شخص عديم الإحساس، بعيد عن المشاعر، إلى الشقاوة أقرب وعن السعادة أبعد، لا يستحضر أن موطئ قدمه قد وطأه قبله آلاف الأقدام، وأن من بعده في. فاقد التواضع قائده الكبر وأستاذه العجب، فهو قبيح النفس ثقيل الطباع يرى لنفسه الفضل على غيره.

إن التواضع لله تعالى خُلُق يتولّد من قلب عالم بالله سبحانه ينبع من معرفة أسمائه وصفاته وتعظيمه ومحبته وإجلاله. إن التواضع هو انكسار القلب للرب جل وعلا وخفض الجناح والذل والرحمة للعباد، فلا يرى المتواضع له على أحد فضلاً ولا يرى له عند أحد حقاً، بل يرى الفضل للناس عليه، والحقوق لهم قبله. فما أجمل التواضع، به يزول الكِبَرُ، وينشرح الصدر، ويعم الإيثار، وتزول القسوة والأنانية والتشفّي وحب الذات.

وأقبح شيء أن يرى المرء نفسه * رفيعاً وعند العالمين وضيعُ
تواضع تكن كالنجم لاح لناظر * على صفحات الماء وهو رفيعُ
ولاتكن كالدخان يعلو بنفسه * على طبقات الجو وهو وضيعُ





يقول الحسن البصري عن التواضع:

هو أن تخرج من بيتك فلا تلقي أحدا إلا رأيت له الفضل عليك أنه خير منك

أقول : فإن كان يكبرك في السن فقل لنفسك هذا سبقني للإسلام وله طاعات أكثر مني بسبب سنه ،



وإن كان أصغر منك فقل لنفسك ذنوبه أقل مني .

_وإن كان أعلم منك فقل لنفسك هو خير مني بعلمه ،

وإن كان أجهل منك فقل لنفسك هو خير مني فالجهل خير من العلم بدون عمل والعلم حجة يوم القيامة علي العالِم.

_وإن رأيت شخصا علي ذنب فقل لنفسك لعل الله يختم له بخير ويختم لي بسوء!!

"فلا يدخل الجنة من كان في قلبه مثقال ذرة من كبر

قال الله تعالى: يأَيُّهَا ٱلَّذِينَ ءامَنُواْ مَن يَرْتَدَّ مِنكُمْ عَن دِينِهِ فَسَوْفَ يَأْتِى ٱللَّهُ بِقَوْمٍ يُحِبُّهُمْ وَيُحِبُّونَهُ أَذِلَّةٍ عَلَى ٱلْمُؤْمِنِينَ أَعِزَّةٍ عَلَى ٱلْكَـٰفِرِينَ [المائدة:54]. وقال الله لنبيه والخطاب عام له ولأمته: واخفض جناحك لمن اتبعك من المؤمنين وقال تعالى: وَلاَ تُصَعّرْ خَدَّكَ لِلنَّاسِ وَلاَ تَمْشِ فِى ٱلأرْضِ مَرَحاً إِنَّ ٱللَّهَ لاَ يُحِبُّ كُلَّ مُخْتَالٍ فَخُورٍ [لقمان:18]. وقال جل وعلا: كَذَلِكَ يَطْبَعُ ٱللَّهُ عَلَىٰ كُـلّ قَلْبِ مُتَكَبّرٍ جَبَّارٍ [غافر:35]..


التواضع..يأتي من ......

1-اتّهام النفس والاجتهاد في علاج عيوبها وكشف كروبها وزلاتها {قَدْ أَفْلَحَ مَن زَكَّاهَا.وَقَدْ خَابَ مَن دَسَّاهَا}.


2-مداومة استحضار الآخرة واحتقار الدنيا، والحرص على الفوز بالجنة والنجاة من النار، وإنك لن تدخل الجنة بعملك، وإنما برحمة ربك لك.


3-التواضع للمسلمين والوفاء بحقوقهم ولين الجانب لهم، واحتمال الأذى منهم والصبر عليهم {وَاخْفِضْ جَنَاحَكَ لِلْمُؤْمِنِين}.


4-معرفة الإنسان قدره بين أهله من إخوانه وأصحابه ووزنه إذا قُورن بهم « ما زاد الله عبداً بعفو إلا عزاً». رواه مسلم.


5-غلبة الخوف في قلب المؤمن على الرجاء، واليقين بما سيكون يوم القيامة {وَبَدَا لَهُمْ مِّنَ اللَّهِ مَا لَمْ يَكُونُواْ يَحْتَسِبُونَ}.


6-التواضع للدين والاستسلام للشرع، فلا يُعارض بمعقول ولا رأي ولا هوى.


7-الانقياد التام لما جاء به خاتم الرسل صلى الله عليه وسلم، وأن يُعبد الله وفق ما أمر، وأن لا يكون الباعث على ذلك داعي العادة.


8-ترك الشهوات المباحة، والملذّات الكمالية احتساباً لله وتواضعاً له مع القدرة عليها، والتمكن منها « من ترك اللباس تواضعاً لله وهو يقدر عليه، دعاه الله يوم القيامة على رؤوس الخلائق حتى يخيّره من أي حلل الإيمان شاء يلبسها». رواه أحمد والترمذي.


9-التواضع في جنب الوالدين ببرّهما وإكرامهما وطاعتهما في غير معصية، والحنو عليهما والبِشْرُ في وجههما والتلطّف في الخطاب معهما وتوقيرهما والإكثار من الدعاء لهما في حياتهما وبعد مماتهما {وَاخْفِضْ لَهُمَا جَنَاحَ الذُّلِّ مِنَ الرَّحْمَةِ وَقُل رَّبِّ ارْحَمْهُمَا كَمَا رَبَّيَانِي صَغِيراً}.


10-التواضع للمرضى بعيادتهم والوقوف بجانبهم وكشف كربتهم، وتذكيرهم بالاحتساب والرضا والصبر على القضاء.


11-تفقّد ذوي الفقر والمسكنة، وتصفّح وجوه الفقراء وذوي التعفف والحياء في الطلب, ومواساتهم بالمال والتواضع لهم في الحَسَب، يقول بشر بن الحارث: "ما رأيت أحسن من غني جالسٍ بين يدي فقير".


صور من تواضع المصطفى صلوات ربى وسلامه عليه....... ، متواضعا من غير ذلة،



1- سُئلت عائشة رضي الله عنها: ما كانَ النَّبِيُّ صَلّى اللهُ عَلَيْهِ وسَلَّم يَصنعُ في بَيْتِهِ؟ قالت: "كان يَكُون في مِهْنَةِ أَهْلِهِ -يَعني: خِدمَةِ أَهلِه- فإِذا حَضَرَتِ الصَّلاة، خَرَجَ إِلى الصَّلاةِ". رواه البخاري.


2- "كان يخصف نعله ويخيط ثوبه ويعمل في بيته كما يعمل أحدكم في بيته". رواه الترمذي.


3- "كان بشراً من البشر يفلي ثوبه ويحلب شاته ويخدم نفسه". رواه الترمذي.


4- "ما كان شخص أحب إليهم من رسول الله، وكانوا إذا رأوه لم يقوموا له لما يعلمون من كراهيته لذلك".


5- « لا تطروني كما أطرت النصارى عيسى بن مريم، فإنما أنا عبد، فقولوا عبد الله ورسوله». رواه البخاري.


6- "كان يأتي ضعفاء المسلمين، ويزورهم، ويعود مرضاهم، ويشهد جنائزهم ". رواه أبو يعلى.


7- "كان يتخلّف في المسير فيزجى الضعيف ويردف ويدعو لهم". رواه أبو داود.


8- "كان يجلس على الأرض، ويأكل على الأرض، ويعقل الشاة ويجيب دعوة المملوك على خبز الشعير". رواه الطبراني.


9- "كان يزور الأنصار ويسلّم على صبيانهم ويمسح رؤوسهم". رواه النسائي.


10- "كان لا يُسأل شيئا إلا أعطاه أو سكت". رواه الحاكم.


11- "إِنْ كَانَتِ الأَمَةُ مِن إِمَاءِ المَدِينَةِ لَتَأْخُذُ بِيَدِ النبيِّ صَلّى اللهُ عَلَيْهِ وسَلَّم، فَتَنْطَلِقُ بِهِ حَيثُ شَاءَتْ". رواه البخاري.


12- « يا عائشة، لو شئت لسارت معي جبال الذهب، جاءني ملك، إن حجزته لتساوي الكعبة -أي موضع شد الإزار-، فقال: إن ربك يقرأ عليك السلام، ويقول: إن شئت نبياً عبداً، وإن شئت نبياً ملكاً، فنظرتُ إلى جبريل -عليه السلام- فأشار إلى أن ضع نفسك فقلت: نبياً عبداً». رواه أبو يعلى.


13- عن أبي رِفَاعَةَ تَميم بن أُسَيدٍ رضي اللَّه عنه قال: "انْتَهَيْتُ إِلى رسول اللَّه صَلّى اللهُ عَلَيْهِ وسَلَّم وهو يَخْطُبُ، فقلتُ: يا رسولَ اللَّه، رجُلٌ غَرِيبٌ جَاءَ يَسْأَلُ عن دِينِهِ لا يَدري مَا دِينُهُ؟ فَأَقْبَلَ عَليَّ رسولُ اللَّه صَلّى اللهُ عَلَيْهِ وسَلَّم وتَركَ خُطْبتهُ حتى انتَهَى إِليَّ، فَأُتى بِكُرسِيٍّ فَقَعَدَ عَلَيهِ، وجَعَلَ يُعَلِّمُني مِمَّا عَلَّمَه اللَّه، ثم أَتَى خُطْبَتَهُ، فأَتمَّ آخِرَهَا". رواه مسلم.


14- « لَوْ دُعِيتُ إِلى كُراعٍ أَوْ ذِرَاعٍ لقبلتُ، وَلَوْ أُهْدي إِليَّ ذِراعٌ أَو كُراعٌ لَقَبِلْتُ». رواهُ البخاري.

فهذا هو الحبيب المصطفى في خلقه وأخلاقه

وهكذا كان معلم البشرية وسيد ولد أدم في حياته

هذا هو خير من مشى على تراب الأرض وشرفت الأرض بوطأة أقدامه الشريفة عليها

هذا من غفر الله له ما تقدم من ذنبه وما تأخر

هذا حبيب الرحمن وإمام المرسلين وسيد الدعاة

أتأتى أنت اليوم أيها البائس الحقير الفقير لتغتر وتتكبر وتتعالى بنفسك الحقيرة

من أنت سوى مخلوق ضعيف يحتاج للشفقة والرثاء

من أنت حتى تخالف سيد الأنبياء

هل تعلم من أنت ... أنت من الأشقياء التعساء

خلقت من نطفة قذرة وستتحول إلى جيفة نتنة

يضاف اليهما صفة الغباء

فأحذر من نفسك ..... وكن عبدا متواضعا لجبار الارض والسماء

ولا تكن تكن عبدا للهوى ومملوكا لشيطان من الجبناء

وقل الحمد لله الذى أرسل لى سيد الانبياء

محمد صلوات ربى وسلامه عليه

أشرف من مشى على الارض وأكرم من صعد الى السماء





ماذا تعنى لك كلمة التواضع يا زائرة منتدى ازياء؟؟؟؟

ما الفرق بين التواضع وانكسار النفس او المذلة؟؟؟

كلمة توجهها لمن أصابه الكبر والغرور فماذا تقولين له يا عضوة منتدى ازياء المتواضعة؟؟؟



و ان شاء الله كلنا نتخلق بالتواضع ......



مواضيع ذات صلة
العشر الأوائل من ذي الحجة موسم عظيم من مواسم الخيرات ..... احذر أن يفوتك
طريقة لعلاج الحبوب بعد نزع الشعر
لكي لا ننسى .. مجزرة قانا / لبنان 1996
أنت جميلة؟!! لكن يا أيتها الجميلة: من أي الجميلات أنت؟!!
سحالي المنتدى وتماسيحه نصيحة إليك يامن تدخلين المنتديات
فضل قول لا حول ولا قوة إلا بالله العلي العظيم
واتقوا يوما ترجعون فيه الى الله " ..
عصمة الانبياء وعتاب الله للنبى فى القرآن
عندما ينقطع الرجاء إلا من الله
عندما كان هارون الرشيد على فراش الموت
الله يسامحك كانك علقت قلبي فيك وتركته
أخلاقنا الإسلامية العظيمة الشورى



 
قديم 09-25-2011, 06:43 PM   #2

ياسمين بري


رد: أخلاقنا فقدت ..... فهلموا نحييها بتواضعنا....


أخلاقنا فقدت ..... فهلموا نحييها بتواضعنا....

بارك الله فيك موضوع رائع


ماذا تعنى لك كلمة التواضع يا زائرة منتدى ازياء؟؟؟؟


تواضع خلق جميل وهو مفاتح القلوب المغلقه لدي
ما الفرق بين التواضع وانكسار النفس او المذلة؟؟؟

تواضع خلق جميل واكاد اجزم ان حتى اصاحب نفوس المريضه التي تعتبر من اهانه لذاته المزاف تحب هذا الخلق ولو انها تخفيي ذلك

انكسار النفس ام ام شيء مولم ون لم يكن هناك عزيمه فقد انتهى صاحبه

المذله ربنا لا يذلنا لحد غيره

الانخضاع لغير الله هو ذات المذله



كلمة توجهها لمن أصابه الكبر والغرور فماذا تقولين له يا عضوة منتدى ازياء المتواضعة؟؟؟


الكبر والكبرياء هو لعبه اصحاب نفوس المريضه

واقول لمن يلولون كبرهم بانه اعتزازز وثقه ان الثقه لاتعني ان اغتر بنفسي على غيري

وربي وربك الله

خلقني كما خلقك فلما الكبر

 
قديم 09-26-2011, 08:18 PM   #3

زهرة الجزائر


رد: أخلاقنا فقدت ..... فهلموا نحييها بتواضعنا....


أخلاقنا فقدت ..... فهلموا نحييها بتواضعنا....

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ياسمين بري مشاهدة المشاركة
بارك الله فيك موضوع رائع


ماذا تعنى لك كلمة التواضع يا زائرة منتدى ازياء؟؟؟؟


تواضع خلق جميل وهو مفاتح القلوب المغلقه لدي
ما الفرق بين التواضع وانكسار النفس او المذلة؟؟؟

تواضع خلق جميل واكاد اجزم ان حتى اصاحب نفوس المريضه التي تعتبر من اهانه لذاته المزاف تحب هذا الخلق ولو انها تخفيي ذلك

انكسار النفس ام ام شيء مولم ون لم يكن هناك عزيمه فقد انتهى صاحبه

المذله ربنا لا يذلنا لحد غيره

الانخضاع لغير الله هو ذات المذله



كلمة توجهها لمن أصابه الكبر والغرور فماذا تقولين له يا عضوة منتدى ازياء المتواضعة؟؟؟


الكبر والكبرياء هو لعبه اصحاب نفوس المريضه

واقول لمن يلولون كبرهم بانه اعتزازز وثقه ان الثقه لاتعني ان اغتر بنفسي على غيري

وربي وربك الله

خلقني كما خلقك فلما الكبر
بارك الله فيك على الرد المميز اختي
يا احلى مشرفة .........
نورتي الموضوع بتواجدك

 
قديم 10-15-2011, 12:41 PM   #4

زهرة الجزائر


رد: أخلاقنا فقدت ..... فهلموا نحييها بتواضعنا....


أخلاقنا فقدت ..... فهلموا نحييها بتواضعنا....

اين هي ردودكم بنات

 
قديم 12-05-2011, 01:41 PM   #5

زهرة الجزائر


رد: أخلاقنا فقدت ..... فهلموا نحييها بتواضعنا....


أخلاقنا فقدت ..... فهلموا نحييها بتواضعنا....

بارك الله فيكم

 

أدوات الموضوع



الساعة الآن توقيت السعودية الرياض و الدمام و القصيم و جدة 03:04 AM.


 
Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019,
vBulletin Optimisation provided by vB Optimise (Pro) - vBulletin Mods & Addons Copyright © 2019 DragonByte Technologies Ltd.

Search Engine Optimization by vBSEO 3.6.0