ازياء, فساتين سهرة


العودة   ازياء - فساتين سهرة و مكياج و طبخ > أقسام عامة > ادب و خواطر
تسريحات 2013 ذيل الحصان موضة و ازياءازياء فكتوريا بيكهام 2013متاجر ازياء فلانتينو في باريسمكياج العين ماكياج دخاني makeup
ادب و خواطر قصيدة نزار قباني انا الدمشقي يوجد هنا قصيدة نزار قباني انا الدمشقي القصص , الخواطر , الشعر قصائد حب و خواطر عشق و ما يبوح به قلمك

فساتين العيد


 
قديم 02-01-2012, 06:53 PM   #1

لين السورية

:: كاتبة نشيطة ::

الملف الشخصي
رقم العضوية: 180050
تاريخ التسجيـل: Jan 2012
مجموع المشاركات: 223 
رصيد النقاط : 0

قلم قصيدة نزار قباني انا الدمشقي


قصيدة نزار قباني انا الدمشقي

هذي دمشقُ.. وهذي الكاسُ والرّاحُ

انّي احبُّ... وبعضُ الحبِّ ذبّاحُ


انا الدمشقيُّ.. لو شرحتمُ جسدي

لسالَ منهُ عناقيدٌ.. وتفّاحُ


و لو فتحتُم شراييني بمديتكم

سمعتمُ في دمي اصواتَ من راحوا


زراعهُ القلبِ.. تشفي بعضَ من عشقوا

وما لقلبي –اذا احببتُ- جرّاحُ


مآذنُ الشّامِ تبكي اذ تعانقني

و للمآذنِ.. كالاشجارِ.. ارواحُ


للياسمينِ حقوقٌ في منازلنا..

وقطّهُ البيتِ تغفو حيثُ ترتاحُ


طاحونهُ البنِّ جزءٌ من طفولتنا

فكيفَ انسى؟ وعطرُ الهيلِ فوّاحُ


هذا مكانُ ابي المعتزِّ.. منتظرٌ

ووجهُ فائزهٍ حلوٌ و لماحُ


هنا جذوري.. هنا قلبي... هنا لغتي

فكيفَ اوضحُ؟ هل في العشقِ ايضاحُ؟


اتيتُ يا شجرَ الصفصافِ معتذراً

فهل تسامحُ هيفاءٌ ..ووضّاحُ؟


خمسونَ عاماً.. واجزائي مبعثرهٌ..

فوقَ المحيطِ.. وما في الافقِ مصباحُ


تقاذفتني بحارٌ لا ضفافَ لها..

وطاردتني شياطينٌ واشباحُ


اقاتلُ القبحَ في شعري وفي ادبي

حتى يفتّحَ نوّارٌ... وقدّاحُ


ما للعروبهِ تبدو مثلَ ارملهٍ؟

اليسَ في كتبِ التاريخِ افراحُ؟


والشعرُ.. ماذا سيبقى من اصالتهِ؟

اذا تولاهُ نصَّابٌ ... ومدّاحُ؟


وكيفَ نكتبُ والاقفالُ في فمنا؟

وكلُّ ثانيهٍ ياتيك سفّاحُ؟


حملت شعري على ظهري فاتبِعني

ماذا من الشعرِ يبقى حينَ يرتاحُ؟

مواضيع ذات صلة
مجموعة نظارات دولتشي أند جابانا ربيع - صيف 2013
أنتى فريدة من نوعك مع أزياء دولتشي آند غابانا
"The One Desire"العطرالجديد للمرأة من دولتشي آند غابانا
مزيد من الاناقة بإرتداءالوشاح
لماذا نهانا الرسول عليه الصلاة والسلام على النوم على البطن
فوائد الشمر للجسم لماذا يجب عليك تناوله دائما
ازياااء متنوووعه +اناقه +رومانسيه
اذا كنتي تبحثين عن الاناقة فانها هنا
كبيرة كنت من صغري وأكره لعبة الأطفال
"مادامها .. فرقا .. وربّي.. قسمها.. ..! "
استهزأت بسيارته الجديدة فاعترف اخيرا بخيانته لها.........
قال لها....قالت له



 

أدوات الموضوع



الساعة الآن توقيت السعودية الرياض و الدمام و القصيم و جدة 02:25 PM.

 

Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2018,
vBulletin Optimisation provided by vB Optimise (Pro) - vBulletin Mods & Addons Copyright © 2018 DragonByte Technologies Ltd. يمنع انتهاك أي حقوق فكرية علماً أن جميع مايكتب هنا يمثل كاتبه وباسماء مستعارة ولمراسلة الإدارة يمكنكم استخدام الإتصال بنا
Search Engine Optimization by vBSEO 3.6.0