ازياء, فساتين سهرة


العودة   ازياء - فساتين سهرة و مكياج و طبخ > أقسام عامة > السيدات و سوالف حريم > الجادة و النقاش
تسريحات 2013 ذيل الحصان موضة و ازياءازياء فكتوريا بيكهام 2013متاجر ازياء فلانتينو في باريسمكياج العين ماكياج دخاني makeup
الجادة و النقاش ظاهرة الإسراف و التبذير في رمضان يوجد هنا ظاهرة الإسراف و التبذير في رمضان تطرح هنا مواضيع للنقاش و معرفة الآراء و طرح أفكار الغير للمناقشة والمحاولة لكسب المعلومات بين العضوات

فساتين العيد


مشاهدة نتائج الإستطلاع: ما هو أفضل حل للتعامل مع الطعام المتبقي ؟
أن يتم تقديمه بِنيّة الصدقة للمحتاجين 1 100.00%
أن يتم حفظه و تخزينه لتناوله باليوم المقبل 0 0%
أن تقدم البقايا للحيوانات(قطط-كلاب-عصافير) بنيّة الأجر و الثواب 1 100.00%
ان يُتخلًّص من الطعام و يلقى بالقمامة 0 0%
إستطلاع متعدد الإختيارات. المصوتون: 1. أنت لم تصوت في هذا الإستطلاع

 
قديم 05-05-2019, 07:29 PM   #1

رحمة ♥

مشرفة السيدات والسوالف

الملف الشخصي
رقم العضوية: 246750
تاريخ التسجيـل: Apr 2016
مجموع المشاركات: 890 
رصيد النقاط : 0

ظاهرة الإسراف و التبذير في رمضان


ظاهرة الإسراف و التبذير في رمضان

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته السلام عليكم و رحمة الله و بركاته يشهد الوطن العربي

يشهد الوطن العربي ظاهرة متكررة كل سنة ، ألا و هي ظاهرة التبذير في الطعام بشهر الرحمة و المغفرة ، شهر رمضان !

بالرغم من التوصيات و الحملات التوعوية التي تقام قبل هذا الشهر الفضيل و أثناءه و التي تحث على عدم الإسراف ، إلا أنه لا حياة لمن تنادي ، فما دمنا نجد يوميا أطنانا من الخبز و الطعام المُلقى بأكياس القمامة ، يعني أن ثقافة الإقتصاد لم تنتشر بعد في أوطاننا و أحيائنا و شوارعنا ، و الفكر العربي لم يرتقِ لأكثر مما توقعناه !

تخيلوا :
- كم من شخص عاد لبيته مطأطئا رأسه خجِلا من أن يباشر النظر في أعين صغاره التي تنتظر عودته بفارغ الصبر ، و هو لم يحضر لقمة يقتاتون بها ، فقدراته الشرائية معدومة !
- كم من شخص أسيرٍ للحرب يدعو الله أن يكمل يومه بأمان و أن يسقى جرعات ماء نهايةَ يومه قبل أن تُسقى الأرض بدمائه !
- كم من سجين ظُلما يتخيل مائدة إفطاره مع أفراد عائلته وسط الضحكات و البسمات ، ليعود للواقع المر الأليم ، محاطا بجدران اسمنتية و قضبان من حديد !
- كم من أرملة وحيدة تنتظر على أحر من الجمر مساعدات بسيطة لإسكات جوع أطفالها !
- كم من ثكلى فقدت صغيرها الوحيد ، فعادت لا تجد لذة لطعامها بعد أن تمزق فؤادها !

فقط لا تنسى ... رمضان شهر العبادة ، التوبة ، المغفرة ، حط الذنوب و الخطايا ، و العتق من النار ، ليس شهر الاكل و التباهي !

إذن ، ما هي اقتراحاتكم للقضاء على هذه الظاهرة ؟ أو التقليل من كثافتها ؟
لا تنسوا الإجابة عن الإستطلاع أعلاه ، يمكن الإجابة بإجابتين مختلفتين ظاهرة متكررة كل سنة ، ألا و هي ظاهرة التبذير

في امان الله ، و رمضان مبارك في الطعام بشهر الرحمة و المغفرة ، شهر رمضان !

 
قديم 05-08-2019, 06:46 AM   #2

♥نسمة حريه♥


رد: ظاهرة الإسراف و التبذير في رمضان


ظاهرة الإسراف و التبذير في رمضان

علينا وعليكم يارب يجعلو شهر خير وبركه على جميع الامه الاسلاميه

للاسف ذي ماقلتي مازال هناك من يرمي الطعام بدل تقديمهبشكل محترم لم يحتاج
اعتقد لاضير من العزومات ولكن لنتقي الله في الكميات ولا نرمي ماتبقى بسلة المهملات بل لنعلبهم بطريقه جميله ونقدمهم بطريقه راقيه لمن يحتاج والحمد لله اصبح لان في كثير من بلادنا العربيه جمعيات لهذا الغرض
الحل الوحيد لكل مشاكلنا من الحروب الى الموائد هو بالعوده الصادق لربنا واتباع نهج نبينا عليه الصلاة والسلام

لم يظهر عندي الأستطلاع لذالك لم اشارك فيه
سلم الله اناملك وجزاكي خير الجزاء
وجعلكي من من كتب من عتقاء النيران

 
قديم 05-10-2019, 09:31 PM   #3

رحمة ♥


رد: ظاهرة الإسراف و التبذير في رمضان


ظاهرة الإسراف و التبذير في رمضان

شكرا أختي على مرورك الكريم و على رأيك السديد و ما ذكرتِه هو عين الصواب
جزاك الله خيرا ، و رمضان مبارك لكِ و لكل الامة الإسلامية


 

أدوات الموضوع



الساعة الآن توقيت السعودية الرياض و الدمام و القصيم و جدة 04:00 AM.


 
Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019,
vBulletin Optimisation provided by vB Optimise (Pro) - vBulletin Mods & Addons Copyright © 2019 DragonByte Technologies Ltd.

Search Engine Optimization by vBSEO 3.6.0