ازياء, فساتين سهرة

العودة   ازياء - فساتين سهرة و مكياج و طبخ > الحياة الخاصة و الصحة > الاستشارات الخاصة و استشارات الصحة و الطب البديل
تسريحات 2013 ذيل الحصان موضة و ازياءازياء فكتوريا بيكهام 2013متاجر ازياء فلانتينو في باريسمكياج العين ماكياج دخاني makeup
الاستشارات الخاصة و استشارات الصحة و الطب البديل تقنية جديدة تضع حدا نهائيا لمشاكل زراعه وسقوطالشعر يوجد هنا تقنية جديدة تضع حدا نهائيا لمشاكل زراعه وسقوطالشعر المشاكل الأسرية و الفردية و الحلول , المواضيع والنصائح الطبية


 
قديم 08-13-2009, 11:13 PM   #1

ام نورا

من كبار عضوات ازياء

الملف الشخصي
رقم العضوية: 11271
تاريخ التسجيـل: Feb 2008
مجموع المشاركات: 19,552 

قلب جديد تقنية جديدة تضع حدا نهائيا لمشاكل زراعه وسقوطالشعر


تقنية جديدة تضع حدا نهائيا لمشاكل زراعه وسقوطالشعر

 تقنية جديدة من معهد Ivari تضع حدا نهائيا لمشاكل
تقنية جديدة من معهد Ivari تضع حدا نهائيا لمشاكل زراعة وسقوط الشعر
زراعة وسقوط الشعر بعد أن أنفرد، على مدى عقود من
بعد أن أنفرد، على مدى عقود من الزمن، بتقنيات واكتشافات رائدة فى مجال زراعة الشعر الطبيعى، عن طريق الجراحة أو من دونها .. توصل معهد "إيفارى"، الذى يعد المرجعية الأولى عالميا فى مجال زراعة واستنبات الشعر، إلى تطوير تقنية علمية غير مسبوقة تتمثل فى الاستنساخ الجينى Clonage لخلايا الشعر الأساسية، لإعادة زرعها واستنباتها بشكل مضمون تماما وبطريقة طبيعية خالصة..

على مدى ثلاثين سنة من التجارب والاكتشافات العلمية الرائدة فى مجال معالجة مشاكل تساقط الشعر والصلع، التى جعلت من اسم إدوارد إيفارى Edward Ivari المرجعية الأولى عالميا فى مجال العناية بالشعر وإعادة استنباته، طوّرت هذه الدار العريقة تقنيات عديدة مشهود لها عالميا بالتميز والفاعلية.

ومن احدث المستجدات فى هذا الشأن أن معهد إيفارى توصل مؤخرا إلى اكتشاف هو الأول من نوعه عالميا، لإعادة استنبات الشعر وزرعه بشكل طبيعى، وذلك عن طريق الاستنساخ الجينى Clonage للخلايا الأساسية المكونة للشعر، بما يمكّن من إعادة إنتاج واستنساخ الشعر الطبيعى للمرأة التى تعانى من مشاكل تساقط الشعر أو الصلع، مختبريا، تمهيدا لإعادة زرع تلك الخلايا فى رأسها، ليعاود شعرها النمو بشكل طبيعى.

هذه التقنية الفريدة من نوعها، التى يمتلك معهد إيفارى براءة اختراعها، تكمن فى استخراج الخلايا الأساسية من شعر المعنية، ليعيد معهد إيفارى إنتاجها فى مختبراته العالمية، وذلك عبر زرعها فى بيئة مختبرية ملائمة لعملية استنساخها جينيا، حيث تتضاعف الخلية الواحدة 150 مرة، ثم يتم زرعها فى رأس المعنية، وبالذات فى المناطق التى تعانى من الصلع أو تساقط الشعر أو نقص كثافته، وبطريقة طبيعية جدا ومؤمنة تماما على الصعيد العلمى والصحى، يعاود الشعر النمو مجددا بشكل طبيعى خالص، ومن دون أى عامل خارجى أو تدخل اصطناعى.

بهذا الاكتشاف، يحقق إدوارد إيفارى حلم كل إمرأة تعانى من مشكلة تساقط الشعر أو الصلع فى رؤية شعرها ينمو من جديد بطريقة طبيعية مائة بالمائة.

فبعد أربعة أسابيع من إعادة زرع خلايا الشعر الأساسية التى تم استنساخها مختبريا، يبدأ الشعر فى النمو بشكل طبيعى، وبمقدار سنتمتر واحد شهريا، فى المناطق المصابة بالصلع، وذلك بنفس الكثافة التى كان عليها شعرك من قبل، وبنفس اللون والمواصفات الطبيعية لشعرك قبل تعرضه للصلع أو تساقط الشعر، يعتبر هذا الاكتشاف رائدا بأتم معنى الكلمة، إذ أنه يسمح لأول مرة بالتوصل إلى إعادة تنشيط وتجديد عملية نمو الشعر طبيعيا.

لذا، فإن نتائجه أكيدة ومضمونة تماما، كما أن الشعر الذى يتم التوصل إلى إعادة استنباته لا يحتاج، بعد إعادة زرعه ونموه مجددا، إلى أية متابعة طبية أو أية احتياطات خاصة فيما يتعلق بعملية تنظيفه أو تلوينه أو تسريحه أو قصه.

محطات هامة وتقنيات رائدة مهّدت لهذا الاكتشاف الفريد من نوعه عالميا
بفضل هذا الاكتشاف الرائد، تضاعفت شهرة إدوارد إيفارى العالمية، بعد أن كان قد استقطب سابقا، بفضل اكتشافاته العديدة فى مجال زرع واستنبات الشعر، عددا بارزا من الشخصيات الشهيرة، من نجوم عالميين ومشاهير وإعلاميين، لا يريد إدوارد إيفارى الكشف عن أسمائهم حرصا منه على احترام خصوصيات حياتهم، والتزاما بالسر المهنى الذى يطبع كل نشاطاته.

ومن بين ابرز تلك التقنيات التى طوّرتها دار إيفارى:
تقنية Microcylindres يعد إدوارد إيفارى المكتشف الأول لتقنية زرع الشعر من دون عملية جراحية، المعروفة باسم Microcylindres وتتمثل هذه التقنية فى إعادة زرع الشعر وتكثيفه، حيث يتم فحص الشعر الطبيعى للمراة المعنية فى مختبرات معهد إيفارى، عبر إخضاع عينة من هذا الشعر لسلسلة من الاختبارات لتحديد مواصفاته الطبيعية، من حيث اللون والتموّجات والكثافة.

وبناء على كل هذه الخصائص، يتم تحديد نوعية الشعر الذى سيتم زرعه فى رأسها، حيث يتم اختيار نوعية الشعر المطابقة تماما للشعر الطبيعى لكل امرأة من "بنوك شعر" عالمية خاصة يمتلكها معهد إيفارى، وتضم آلاف العينات من الشعر الطبيعى التى تسمح بإتمام عملية زرع الشعر، من دون جراحة، وفقا لهذه التقنية الدقيقة والفعالة والمضمونة تماما من وجهة النظر الصحية.

تقنية Micropoints Intradermiques للحالات الأكثر تضررا من مشاكل تساقط الشعر والصلع، طوّر معهد إيفارى تقنية جراحية جديدة تسمى Micropoints Intradermiques وتسمح هذه التقنية بإعادة تركيب الشعر شعرة بعد شعرة، باستعمال تقنية جراحية خاصة، حيث تُوضع غرزات ميكروسكوبية تحت فروة الشعر كأساس أو سند للشعر، ثم يتم ربط وتثبيت كل شعره جديدة فوق واحدة من هذه الغرزات.

وتسمح هذه التقنية بالغة الدقة بإجراء عملية الزرع شعرة شعرة، مما يمكّن من الحصول على شعر مزروع بنفس مستوى وكثافة الشعر الطبيعى للمرأة المعنية.


 
قديم 08-14-2009, 09:57 AM   #2

ٱڔۉجــهٌہّツ


رد: تقنية جديدة تضع حدا نهائيا لمشاكل زراعه وسقوطا


تقنية جديدة تضع حدا نهائيا لمشاكل زراعه وسقوطالشعر


 
قديم 10-09-2009, 01:02 PM   #3

ام نورا


رد: تقنية جديدة تضع حدا نهائيا لمشاكل زراعه وسقوطا


تقنية جديدة تضع حدا نهائيا لمشاكل زراعه وسقوطالشعر


 

أدوات الموضوع



الساعة الآن توقيت السعودية الرياض و الدمام و القصيم و جدة 02:24 PM.

 

Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2018,
vBulletin Optimisation provided by vB Optimise (Pro) - vBulletin Mods & Addons Copyright © 2018 DragonByte Technologies Ltd. يمنع انتهاك أي حقوق فكرية علماً أن جميع مايكتب هنا يمثل كاتبه وباسماء مستعارة ولمراسلة الإدارة يمكنكم استخدام الإتصال بنا
Search Engine Optimization by vBSEO 3.6.0