ازياء, فساتين سهرة


العودة   ازياء - فساتين سهرة و مكياج و طبخ > أقسام عامة > منتدى اسلامي
تسريحات 2013 ذيل الحصان موضة و ازياءازياء فكتوريا بيكهام 2013متاجر ازياء فلانتينو في باريسمكياج العين ماكياج دخاني makeup
منتدى اسلامي يوم عرفه... يوجد هنا يوم عرفه... منتدى اسلامي, قران, خطب الجمعة, اذكار,

فساتين العيد


 
قديم 11-20-2009, 12:14 PM   #1

الدبلوماسية حصيصة

:: كاتبة مقتدره ::

الملف الشخصي
رقم العضوية: 79388
تاريخ التسجيـل: Sep 2009
مجموع المشاركات: 353 
رصيد النقاط : 0

رسالة يوم عرفه...


يوم عرفه...

رحل رمضان ولا زال في القلب بعد فقده كسر وأحزان ....
ولكن الحمد لله أبواب خيره لا توصد يتابع علينا ربنا الرحمات ويمن علينا بمواسم الخير والبركات مواسم تعيد للقلب رقته وتجدد الأمل بغفران الذنوب من رب رحيم يحب من يتوب .
ونحن بانتظار موسم من مواسم الرحمة ذلك اليوم العظيم ... ذلك اليوم المشهود ... إنه يوم عرفة ... خير يوم طلعت عليه الشمس ... يوم تلين فيه القلوب .... وتذرف العيون ...وترفع الأكف بالدعاء لرب كريم ... فسبحان من يعطي بغير حساب ...عرفات.... وما أدراكِ ما عرفات ... أرض جرداء لا شجر فيها ولا ماء...إنها عرفات أرض تحلو فيها المناجاة وترتفع منها أحر الدعوات... يقف في صعيدها أمم ما اجتمعت إلا تلبية للنداء {وَأَذِّن فِي النَّاسِ بِالْحَجِّ }(27) سورة الحـج .. في صعيد عرفات تسكب العبرات وتقال العثرات وتغفر الزلات .. وتجاب الدعوات
.


يقول ابن القيم - رحمه الله - في ميميته ..
يقول عبادي قد أتوني محبـــة وإني بهم برّ أجود وأرحـمُ
وأشهدهم أني غفرت ذنوبهـــم وأعطيتهم ما أملوه وأنعــــمُ
فبشراكم يا أهل ذا الموقف الذي به يغفر الله الذنوب ويرحمُ
فكم من عتيق فيه كمل عتقـــه وآخر بمستشفي وربك أرحمُيوم عرفة يوم مشهود ...
يوم يذكر بالموقف العظيم بين يدي الله عز وجل .. يذكر بيوم الحشر والموقف العظيم في عرصات يوم القيامة .

*
يوم عرفة ...
يوم ينسى فيه العبد الدنيا ومن فيها ... مقبلا على ربه .... منشغلاً بعيب نفسه .. كل من حوله يذكره بالله .. فهذا يدعو .. وذاك ينتحب .. وثالث يسأل .. الكل يناجي ويسأل بقلوب منكسرة .. وأفئدة ضارعة ... يسألون من لا تختلف عليه اللغات ... ولا تختلط عليه الأصوات ... ما أعظمه من موقف يدنو فيه الرب جل جلاله من أهل الموقف دنوًا يليق بجلاله وعظمته ويقول للملائكة ....{{ما أراد هؤلاء ... أشهدكم أني قد غفرت لهم }} .
* فإذا طلعت عليك شمس ذلك اليوم وأنت في دارك فطار قلبك .. واحترق فؤادك.. وسالت دموعك الحرى.. ألا تكون من وفد الرحمن .. فتذكر قول أحد السلف من فاته في هذا العام القيام بعرفة فليقم لله بحقه الذي عَرَفَه .. ومن عجز عن المبيت بمزدلفة ، فليُبيِّت عزمه على طاعة الله وقد قربه وأزلفه .. ومن لم يقدر على نحر هديه بمنى فليذبح هواه هنا وقد بلغ المُنى .. ومن لم يصل إلى البيت لأنه منه بعيد فليقصد رب البيت فإنه أقرب إلى من دعاه من حبل الوريد ..).*
يوم عرفة ذلك اليوم المشهود له فضائل حري بنا أن نعرفها ..
ومن تلك الفضائل :- 1-أنه يوم أقسم الله به ولا يقسم العظيم إلا بعظيم .. فهو اليوم المشهود في قوله تعالى :{وَشَاهِدٍ وَمَشْهُودٍ }(3) سورة البروج , فعن أبي هريرة رضي الله عنه أن النبي صلى الله عليه وسلم قال " اليوم الموعود : يوم القيامة ، واليوم المشهود: يوم عرفة ، الشاهد : يوم الجمعة "رواه الترمذي وحسنه الألباني .
2- الحج عرفة ...
بهاتين الكلمتين وضع صلى الله عليه وسلم أهمية هذا الركن من أعمال الحج ولقد أجمع العلماء على أن الوقوف بعرفة هو ركن الحج الأعظم ..
.3- أن صيامه يكفر سنتين : فقد ورد عن أبي قتادة رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم سئل عن صوم يوم عرفة فقال " يكفر السنة الماضية والسنة القابلة "(رواه مسلم ) , وهذا إنما يستحب لغير الحاج .. أما الحاج فلا يسن له صيام يوم عرفة ..لأن النبي صلى الله عليه وسلم ترك صومه , وروي عنه أنه نهى عن صوم يوم عرفة بعرفة..
فاحرص اخي المسلم- و اختي المسلمة على العمل الصالح وخاصة في مثل هذا اليوم العظيم .. من ذكر ودعاء وصلاة وصدقة لعلنا نحظى من الله تعالى بالمغفرة والعتق من النار ...

4-أنه يوم مغفرة الذنوب والعتق من النار والمباهاة بأهل الموقف ففي صحيح مسلم عن عائشة رضي الله عنها عن النبي صلى الله عليه وسلم قال : " ما من يوم أكثر من أن يعتق الله فيه عبدًا من النار من يوم عرفة .. وأنه ليدنو ثم يباهي بهم الملائكة فيقول : ما أراد هؤلاء ؟ " .قال بن عبد البرة وهذا يدل على أنهم مغفور لهم لأنه لا يباهي بأهل الخطايا إلا بعد التوبة والغفران والله أعلم " أهـ .
فاحرص أخي المسلم:
على العمل الصالح , وخاصة في مثل هذا اليوم العظيم .. من ذكر ودعاء وصلاة, وصدقة ؛ لعلنا نحظى من الله تعالى بالمغفرة , والعنق من النار. .. فقد ذكر ابن رجب -رحمه الله - في اللطائف : أن العتق من النار عام لجميع المسلمين ...

* وذكر بن القيم في كتابة " زاد المعاد " ج1 قال :
أنه في يوم عرفة يدنو الربُ تبارك وتعالى عشيةً من أهل الموقف .. ثم يباهي بهم الملائكة فيقول " ما أراد هؤلاء .. أشهدكم أني قد غفرت لهم " وتحصل من دنوه منهم تبارك وتعالى ساعة الإجابة التي لا يرد فيها سائل يسأل خيرًا فيقربون منه بدعائه والتضرع إليه في تلك الساعة .

* ويقرب منهم تعالى نوعين من القرب :أحدهما : قربُ الإجابة المحققة في تلك الساعة ...
والثاني : قربه الخاص من أهل عرفة ، ومباهاته بهم ملائكته ... فتستشعر قلوب أهل الإيمان بهذه الأمور؛ فتزداد قوة إلى قوتها .. وفرحًا وسرورًا وابتهاجًا , ورجاء لفضل ربها وكرمه .. فبهذه الوجوه وغيرها فضلت وقفة يوم الجمعة على غيرها " أ . هـ .

5- يوم عرفة يوم يحزن فيه الشيطان :ذكر السعدي رحمه الله في تفسير قول الله تعالى :{وَلَيَالٍ عَشْرٍ}(2) سورة الفجر ,قال : في أيام عشر ذي الحجة ، الوقوف بعرفة الذي يغفر الله فيه لعباده مغفرة يحزن لها الشيطان ؛ فما رئي الشيطان أحقر ولا أدحر منه في يوم عرفة .. لما يرى من تنزل الأملاك و الرحمة من الله لعباده , ويقع فيها كثير من أفعال الحج والعمرة وهذه الأشياء معظمة مستحقة .. لأن يقسم الله بها " أهـ .قال الشيخ ابن باز رحمه الله :
ينبغي للمسلمين أن يروا الله من أنفسهم خيرًا .. وأن يهينوا عدوهم الشيطان ويحزنوه .. بكثير الذكر والدعاء .. وملازمة التوبة والاستغفار من جميع الذنوب والخطايا . أهـ .

* إن هذه الفضائل ينالها العبد إذا فعل الأسباب المؤدية إليها .. ومنها:
1- حفظ الجوارح عن المحرمات والحذر من الذنوب والسيئات فكيف ترجين الرحمة والمغفرة والعتق من النار وأنت غاليتي تبارزين الله بالمعاصي في هذا اليوم العظيم .
2- الإكثار من التهليل والتسبيح, والتكبير في هذا اليوم .. فعن ابن عمر رضي الله عنهما قال :" كنا مع رسول الله صلى الله عليه وسلم في غداة عرفة ، فمنا المكبر ومنا المهلل " رواه مسلم .

3-الإكثار من الدعاء بالمغفرة والعتق في هذا اليوم .. فإنه يرجى إجابة الدعاء فيه : فإن النبي صلى الله عليه وسلم قال :" خير الدعاء دعاء يوم عرفة ، وخير ما قلت أنا والنبيون من قبلي : لا إله إلا الله وحده لاشريك له, له الملك وله الحمد وهو على كل شئ قدير"رواه الترمذي وصححه الألباني, وقد وقف النبي صلى الله عليه وسلم يدعو في ذلك اليوم إلى أن غربت الشمس .. وقف من غُفر له ما تقدم من ذنبه وما تأخر .. وقف يدعو دعاءً طويلاً رافعاً يديه مستقبل القبلة .. لحديث أسامة بن زيد رضي الله عنه قال : "كنت رديف النبي صلى الله عليه وسلم يوم عرفة فمالت به ناقته فسقط خطامها فتناول الخطام بإحدى يديه وهو رافع يده الأخرى " رواه النسائي .

* وانتبه أخي لآداب الدعاء ومنها :-

1- إستقبال القبلة .
2- رفع اليدين فإن كان في إحداهما مانع رفع السليمة .
3-الدعاء بالأدعية الواردة عن رسول الله صلى الله عليه وسلم ثم يدعى بعدها بالأدعية المباحة .
4- أظهر الفقر والحاجة لله عز وجل وألح بالدعاء , ولا تستبطئ الإجابة .. ولا تدع بما لا يجوز شرعاً أو ما لا يمكن قدرا ... فقد قال الله تعالى:{ادْعُوا رَبَّكُمْ تَضَرُّعًا وَخُفْيَةً إِنَّهُ لَا يُحِبُّ الْمُعْتَدِينَ }﴿55﴾ الأعراف .
5- تجنبِ أكل الحرام فإنه من أكبر موانع الإجابة. *
فإذا غربت الشمس وحان الوداع واشتد التضرع والبكاء ... وزاد الخوف وعظم الرجاء .. قال عبدالله بن المبارك : جئت إلى سفيان الثوري عشية عرفة, وهو جاثي على ركبتيه وعيناه تذرفان فالتفت إلي فقلت له من أسوأ هذا الجمع حالاً ؟ قال : الذي يظن أن الله لا يغفر له .
فهنيئاً لأهل الموقف ..وهنيئاً لمن صحبهم بقلبه وأن نأت به الديار .. وبعدت به الأقطار .. صحبهم بدعاء خالص وقلب ضارع وتوبة نصوح..

* فاغتنم أخي - أختي في الله:

هذه الفرصة العظيمة والمنحة الجليلة .. فإنها والله ساعات قليلة .. سرعان ما تنقضي .. فما أسعد الفائزين في ذلك اليوم , ويا حسرة الخاسرين .
تقبل الله منا ومنكم صالح الأعمال

 
قديم 11-20-2009, 12:28 PM   #2

~ شروق ~


رد: يوم عرفه...


يوم عرفه...


 
قديم 11-20-2009, 12:28 PM   #3

~ شروق ~


رد: يوم عرفه...


يوم عرفه...


 

أدوات الموضوع



الساعة الآن توقيت السعودية الرياض و الدمام و القصيم و جدة 02:03 AM.


 
Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019,
vBulletin Optimisation provided by vB Optimise (Pro) - vBulletin Mods & Addons Copyright © 2019 DragonByte Technologies Ltd.

Search Engine Optimization by vBSEO 3.6.0