ازياء, فساتين سهرة


العودة   ازياء - فساتين سهرة و مكياج و طبخ > أقسام عامة > قصص و روايات > روايات مكتملة
تسريحات 2013 ذيل الحصان موضة و ازياءازياء فكتوريا بيكهام 2013متاجر ازياء فلانتينو في باريسمكياج العين ماكياج دخاني makeup
روايات مكتملة رواية سواها قلبي رواية رومانسية سواها قلبي يوجد هنا رواية سواها قلبي رواية رومانسية سواها قلبي هنا تنقل الروايات المكتملة فقط

فساتين العيد


 
قديم 12-29-2010, 10:18 PM   #6

نوف


رد: رواية سواها قلبي رواية رومانسية سواها قلبي


رواية سواها قلبي رواية رومانسية سواها قلبي

عند فارس ورائد كانوا واصلين للكوفي ورائد سرحان ..
فارس باستغراب وبتسامه :: اللي ماخذ عقلك ؟؟!!..
رائد تنهد :: آآآه بس يافارس ..
فارس باستغراب وعدل جلسته باهتمام اول مره يشوف حالته هاذي :: وش فيك يارائد انا رفيقك لاتخبي عني شي ؟؟!!..
رائد لف بعيونه لبعيد وشرب من الكوفي اللي معاه ثم طالع فارس :: ودي اقولك ودي افضفض بس ماقدر ..
فارس باستغراب رفع حاجبه :: رئود وش فيك ها انا فارس قول ..
رائد ابتسم من سمع طاري رئود تذكرها وهي تقولها ..
فارس لمسه مع جبهته :: وش فيك تتبسم ماقلت شي يخليك تتبسم ؟؟!!..
رائد يبعد يده :: وش فيك ؟؟!!..
فارس :: اتاكد مانت مريض اليوم ..
رائد :: اوكي باقولك تعرف مين ابي اخطب ؟؟!!..
فارس طالعه بنظرات تترجاه يكمل كله شغف وفضول يعرف من اللي اسرت قلب رائد وغيرته ..
رائد ابتسم :: اختك ؟؟!!..
فارس تنح يفكر اي وحده لاكن بسرعه لف وطالعه وبصدمه :: لاتقول جننى ؟؟!!..
رائد هز راسه تاكيد .. :: ايه هي ..
فارس ابتسم وبفرحه :: لا مبروك اجل ..
رائد ابتسم باسى :: توني ماخطبت واذا وافقت تعال بارك لي مع اني باظن انك بتواسيني ..
فارس بتسامه :: لاتخاف مراح تلاقي احسن منك ..
رائد تنهد :: ياليت يافارس بس ماتوقع اختك صعبه كثير ..
فارس ابتسم وبخاطره :: والله انك صادق الله يعينك يارائد لما طحت طحت بجنى اللي رافضه الحب بكبره بس يمكن تلين برغم رفضها قلبها مافي اطيب منه ..

**
**

**
**

خلصوا من السوق وشربوا كوفي مع جنى وميس ..
عريب وهي تضيق عيونها وتطالعهم بشك :: وش عندكم ها انعزلتوا عنا ولارحتوا تشترون شي ؟؟!!!..
جنى وهي تتبسم تمنع دموعها لاتطلع :: لا ولاشي اقول بنات وش اشتريتوا ؟؟!!..
وبدوا يورونهم ايش اشتروا ..

**
**

ثم طلعوا ..
جنى وهي تركب قبل الاخيره الي هي ميس كانت تدف عريب وملاك ديمه بقوتها :: وخروا شوي وسعوا .
ديمه :: ليه ؟؟!!..
جنى وهي تتبسم لميس :: تفضللي ياميوس ..
ميس ركبت وبتسامه :: مشكوره ..
ديمه بغيض :: جنوه روحي قدام ضايقتينا ..
جنى :: اوش يالله اوص ..
وكملوا طريقهم مبسوطين ولما وقفوا عند الاشاره ..
ملاك بهيام :: جنى هاذي مو سيارة فارس اللي بجنبنا ؟؟!!..
جنى وعريب يلفون وحتى البنات ..
جنى بنفس نبرة ملاك :: ايه وهذا رائد اخوك صح ؟؟!!..
ملاك وهي تطالع فارس وتبتسم :: ايه هو ..
ميس وهي تخبط كتف جنى وبصوت اشبه للهمس :: احللى يجنن والله وعرفتي تطيحين ..
جنى ابتسمت وبحرج :: اوش لحد يسممعك بس ..
ديمه : وش نسمع ؟؟!!..
اخترعت ميس وجنى وبصوت واحد :: ولا شي ..
ديمه :: ايه هين .. رجعتوا للاسرار مابينكم ..
جنى وهي تحضن ميس بذراعها وتحط راسها على كتف ميس : ياختي احبها عندك مانع ..
ديمه وهي ترفع يدينها للسماء :: عساها دوم ..
ريناد :: الحمدلله ياربي انهبلتوا ..
عريب :: لوسمحتوا سكتوا ياللي ورى لاتدخلون بسوالفننا ..
هيفاء وهي تضيق عيونها :: ليه ان شالله انسه عريب ؟؟!!..
عريب بغرور :: كذا مزاجي مابي اسمع اصواتكم مو يكفي ماخذين راحتكم وحننا متراصين هنا ..
ديمه طرت بالها فكره وقفت بعد جههد ثم ذبت عمرها على المرتبه اللي وراها وريناد وهيفاء وبدور يصرخون :: ديمه وهي تتجلس بالغصب وتلقى لها مكان :: ها عروبتي حبيبتي توسعتي ؟؟!!..
عريب وهي تضحك :: ايه مشكوره ..

**
**

بعد كذا رجعوا كل وحده للبيتها ومابقى الا جنى وميس بس واخر وحده وصلوها كانت ملاك ..

ميس بغمزه :: احللى والله مانتي سهلله رئود هذا شي ..
جنى بتسامة حرج :: ميس بس خلالاص لا تخليني اندم اني قلت لك ..
ميس وهي تضحك :: هههههههه خلالاص حبيبتي ربي يوفقك واسمعي نصيحه مني شكل الوللد يحبك ومدامك تحبينه لاتفرطين فيه اعرفك بهالسواللف ماتعرفين تتصرفين ..
جنى وهي تبعد عيونها لبعيد :: الله يعين ..
ميس باستغراب :: وش فيك ؟؟!!..
جنى بضيق وهي تتنهد :: مادري ليه احس ان مستحيل نجتمع عندي احساس ان قصة حبي مراح تتوج عندي احساس بيصير شي ويفرقنا بيفرقنا قبل حتى ماعترف له بحبي او يعرف قدره عندي واعرف انا ايش ايش بالسنبه له بالنسبه للشخص اللي كسرت مبادئي ومفاهيمي بالنسبه لشخص اللي اسرني من اول نظره آآآآآآآآآه ياميس مدري هل احساسي هذا بيكون صح او لا ؟؟!!..
ميس بحنيه وهي خايفه من بنرتها :: لا ان شالله تفائلي بالخير ..

**
**

**
**

ملاك وهي تدخل البيت تفاجاءت بوجود عمها ابوفارس وزوجته وعياله معدا جنى مع اهلها كلهم جالسين بالصاله ..
ملاك وهي تبسم :: السلام عليكم ..
الكل :: وعليكم السلالام ..
سلمت عليههم وهي تجلس ..
ابورائد :: وين جنى اجل مو كانت معاك ؟؟!!..
ملاك :: ايه كانت معاي هي اللي موصلتني بس راحت للبيت مع صاحباتها ..
ابوفارس :: ايه الظاهر ماتدري ان حنا هنا والا كان نزلت ..
ملاك :: ايه ماكانت تدري .. ولفت تطالع فارس اللي يطالعها ويبتسم ابتسمت بحرج ونزلت راسها ..
رائد تكدر انه ماجت كان وده يشوفها كان مقر يجس النبض عندها ويعرف باي طريقه بترضى فيه اولا ؟؟!!..
روان وهي تخبطها بكتفها وبتسامه :: احللى والله حركات ابتسمات واحرجات ..
ملاك وهي تطالعها بتهديد :: روانوه اعقلي ..
روان تتبسم :: طيب طيب ..
ربى وهي تتبسم :: ماعليك منها يا ملاك روان ماتقدر تسوي لك شي ..
ملاك بخاطرها :: ياربي له الدرجه مفضوحه انا بحبي له بس للاسف هو ولاداري بس ابتسامته اليوم لي غريبه مو بالعاده ولانظراته وتنهدت بخاطرها الله اعللم بس ..
ملاك وهي توقف :: يالله عن اذنكم باغير ملابسي وبانزل ..
ام رائد :: اذنك معك حبيبتي ويليت تتصلين بجنى تخلينها تجي تتعشى معانا ..
ملاك :: ان شالله ..

**
**

نزلت بعد ساعه الا ربع ملاك وجوالها بيدها :: السلام عيلكم ..
الكل :: وعليكم السلام ..
ابورائد :: ها حبيبتي اتصلتي على بنت عمك تجي تتعشى معانا ؟؟!!..
ملاك بخوف :: دقيت ومن طلعت منكم وانا ادق بس جوالها مغلق ..
ام فارس باستغراب وخوف :: غريبه حتى لما تقفل جوالها تكون بالليل قبل لاتنام ويكون موجود ..
ملاك وهي تهز كتوفها :: مدري ياخالتي ؟؟!!..
قطع حديثهم رنين جوال ابوفارس ..
ابوفارس وهو يرد بتسامه :: هلا والله يوسف وش اخبارك ؟؟!!..
ابوضاري بارتباك :: الحمدلله انت وش اخبارك ؟؟!!..
ابوفارس باستغراب من نبرته :: بخير يوسف وش فيك ؟؟!!!..
ابوضاري بخوف :: والله مدري وش اقول لك بس ..
ابوفارس بخوف ارعبهم :: بس ايش احد فيه شي صاير شي ؟؟!!..
ابوضاري :: انا الحين بالمستشفى لان ... لل ن ج جنى .. وسكت ماقدر يكمل كلالامه ..
ابوفارس وهو يوقف وبرعب :: يوسف بنتي وش فيها صوتك ونبرتك تخوف ؟؟!!..
ابوضاري بخاطره انا لله وانا اليه لارجعون كيف باخبره وباخبرهم ياربي صعب صعب ساندني ياربي ..

**
**

**
**

**
**


انتهى البارت العاشر :: (( 10 )) ::

** انطباعاتكم وارئاكم ؟؟!!..

1- من هاذي الي بيخطبها فارس ؟؟!!..
2- والسفره هل بتم اولا ؟؟!!.. واذا تمت وش ممكن يكون فيها من احداث ؟؟!!..

3- جنى وش معقوله يكون فيها ؟؟!!.. وردة فعل الكل وش بتكون ؟؟!!..

4- والبقيه ؟؟!!..



البارت الحادي عشر ::: ((( 11 ))) :::

**
**

**
**

**
**

ملاك وهي تدخل البيت تفاجاءت بوجود عمها ابوفارس وزوجته وعياله معدا جنى مع اهلها كلهم جالسين بالصاله ..
ملاك وهي تبسم :: السلام عليكم ..
الكل :: وعليكم السلالام ..
سلمت عليههم وهي تجلس ..
ابورائد :: وين جنى اجل مو كانت معاك ؟؟!!..
ملاك :: ايه كانت معاي هي اللي موصلتني بس راحت للبيت مع صاحباتها ..
ابوفارس :: ايه الظاهر ماتدري ان حنا هنا والا كان نزلت ..
ملاك :: ايه ماكانت تدري .. ولفت تطالع فارس اللي يطالعها ويبتسم ابتسمت بحرج ونزلت راسها ..
رائد تكدر انه ماجت كان وده يشوفها كان مقر يجس النبض عندها ويعرف باي طريقه بترضى فيه اولا ؟؟!!..
روان وهي تخبطها بكتفها وبتسامه :: احللى والله حركات ابتسمات واحرجات ..
ملاك وهي تطالعها بتهديد :: روانوه اعقلي ..
روان تتبسم :: طيب طيب ..
ربى وهي تتبسم :: ماعليك منها يا ملاك روان ماتقدر تسوي لك شي ..
ملاك بخاطرها :: ياربي له الدرجه مفضوحه انا بحبي له بس للاسف هو ولاداري بس ابتسامته اليوم لي غريبه مو بالعاده ولانظراته وتنهدت بخاطرها الله اعللم بس ..
ملاك وهي توقف :: يالله عن ذانكم باغير ملابسي وبانزل ..
ام رائد :: ذانك معك حبيبتي ويليت تتصلين بجنى تخلينها تجي تتعشى معانا ..
ملاك :: ان شالله ..

**
**

نزلت بعد ساعه الا ربع تقريبا ملاك وجوالها بيدها :: السلام عيلكم ..
الكل :: وعليكم السلام ..
ابورائد :: ها حبيبتي اتصلتي على بنت عمك تجي تتعشى معانا ؟؟!!..
ملاك بخوف :: دقيت ومن طلعت منكم وانا ادق بس جوالها مغلق ..
ام فارس باستغراب وخوف :: غريبه حتى لما تقفل جوالها تكون بالليل قبل لاتنام ويكون موجود ..
ملاك وهي تهز كتوفها :: مدري ياخالتي ..
قطع حديثهم رنين جوال ابوفارس ..
ابوفارس وهو يرد بتسامه :: هلا والله يوسف وش اخبارك ؟؟!!..
ابوضاري بارتباك :: الحمدلله انت وش اخبارك ؟؟!!..
ابوفارس باستغراب من نبرته :: بخير يوسف وش فيك ؟؟!!!..
ابوضاري بخوف :: والله مدري وش اقول لك بس ..
ابوفارس بخوف ارعبهم :: بس ايش احد فيه شي صاير شي ؟؟!!..
ابوضاري :: انا الحين بالمستشفى لان ... لل ن ج جنى .. وسكت ماقدر يكمل كلالامه ..
ابوفارس وهو يوقف وبرعب :: يوسف بنتي وش فيها صوتك ونبرتك تخوف ..
ابوضاري بخارطه انا لله وانا اليه لارجعون كيف باخبره وباخبرهم ياربي صعب صعب ساندني ياربي ..



قاطع تفكيره ابوفارس وهو يحاول يتماسك :: يوسف تكلم وش فيها بنتي ؟!!..
كانت كل العيون والقلوب متعلقه بابوفارس ينتظرون وش صاير بجننى ؟؟!!!..
يوسف بجديه وحنيه بنفس الوقت :: اسمعني زين ياعبدالاله .. جنى صار معاها حادث وحالتها ربي العالم فيها بين الحياة والموت ومحتاجه نقل دم وبسرعه وانت عارف فصيلتها نادره ومو لاقين لها متبرع للحين ..
ابوفارس وهو يجلس على الكنب وبصدمه :: حادث طيب حنا الحين جاين وان شالله نتوفق بمتبرع ..
من قفل كان الكل ينتظره يقول ..
ام فارس بخوف :: ابوفارس وش فيها جنى ؟؟!!..
ابوفارس وهو يتنهد :: لا اله الا الله سوت حادث وهي الحين بالمستشفى ومحتاجه نقل دم وبسرعه وانتي عارفه فصيلتها نادره وغير فصيلتنا كلنا ومحتاجه لدم ..
ابورائد وهو يقوم :: يالله نروح المستشفى ونتصل على البقيه ونحلل ونشوف من يقدر يتبرع لها ..
قاموا بسرعه كلهم وراحوا المستشفى .. ورائد قلبه بيتقطع عليها ويفكر لو فقدها وش بيصير فيه ؟؟!!.

**
**

**
**

**
**


وصلوا للمستشفى وكان فيها ابويوسف وعايلته كامللين واقفين قدام غرفة جنى ينتظرونهم ..
ام فارس وهي تبكي :: بشرو وش صار ؟؟!!..
ابويوسف وهو يشد من قبضته على عصاته وبخوف وقلقل :: الله يستر يابنتي ..
ابوضاري :: ها لقيتوا متبرع تعبنا مالقينا ..
ابورائد :: حنا بنحلل ونشوف من تطابق فصيلته معاها .. بهاللحظه وصلوا بقية عايلة ابوفارس اخوانه وابوه وامه وعيالهم ..
ابوعبدالله :: قوموا خلونا نحلل ..
راحوا مع النيرس يحلون ..



وبعد ...


وبعد ...


وبعد ماحللوا ...






وبالصدف ه ..





وبالصدف ه طل ع ..







طلع اللي دمه يطابق دمها والوحيد اللي دمه طابق دمهههههههها ..



رائد ..

**

**

اخذوا منه الدم اللي محتاجته وطلع وهو دايخ بقد ماهو مرتاح انه لقوا لها متبرع كان مراح يقصر لو طلبوا روحه فدى له لان حياته من بعدها مو حياة ..

**
**

نقلوا لها الدم اللي محتاجته ..
رائد وهو يشرب عصير برتقال غصب عنه :: خلالاص وربي شبعت ..
ام رائد :: اشرب اشرب ياوليدي عوض عن الدم اللي فقدته ..
ام فارس :: والله ياولدي لو تطلب عيوني فدوه لك انت انقذت بنتي واغلى عياللي ..
رائد بتسامه :: لاشكر على واجب ياخالتي هاذي بنت عممي .. وبخاطره .. روحي فدوه لها فكيف دممي .. وابتسم .. دممي بيجري بعروقها آآآه يممكن تعطف عللي وتحن علي ..
فارس خبطه بكتفه وبتاسمه :: يحق لك تتبسم دممك يجري بعروقها الحين ..
رائد طالعه وابتسم محد يفهمه مثل ولد عمه وصديق طفولته وعمره فارس ..
اما عريب كانت حالتها حاله ضايعه مابين ميس وجننى وبس تبكي ..
قاطع بكاءها دخول شخصين مفزوعين ..
ضرار بخوف :: وش فيها جنى ؟؟!!..
توجهت الانظار مايدرون وش يسون يفرحون لشوفتهم وردتهم والالالا لالا والا يواسونهم بحالة جنى ..
عريب قامت وضمت خالها وهي تبكي وهو حدده خايف :: عريب وش فيك ليش تبكين ؟؟!!..
عريب :: جنى وميس ياخاللي آآآآآآآآآآآآآآآه ..
ضرار وضاري حاطين يديهم على قلوبهم بكل خوف ..
ضاري :: وش فيها تكلموا ؟؟!!..
ابويوسف :: تطمن ياولدي هي الحين بدت حالتها تتسقر ..
ضاري وضرار تنهدوا برحه وسلموا على البقيه ..

الدكتور وهو يطلع من عند جنى وجاي لهم ..
ابوفارس :: طمنا يادكتور ..
الدكتور ::هي الحين بحال احسن ومستقره الحمدلله بعد مانقلنا لها الدم ..
ابوفارس :: الحمدلله ..
الدكتور :: خلاص هي الحين ماعليها شر باذن الله بس يليت تخفون شوي من هالزحممه ..
ابويوسف وابوعبدالله يطالعون كيف زحممه من جد الكل حاضر ..
ابويوسف :: ان شالله ..
اتفقوا يرحون كلهم ويتركونهم ..
عريب برفض :: مستحيل مستحيل هاذي جنى وميس ميس اللي للحين ماطلعت من غرفة العمليات ميس لازم اتطمن عليهم ..
ابوركان بقل حيله :: بس يابنتي ..
قاطعه فارس اللي ماهان عليه عريب :: خلها ياخالي انا بجلس معاها مع رائد ..
ملاك انقهرت بداخلها من اهتمامه بعريب الكبير بس حبست قلقها ..
ضرار :: حتى انا بجلس معاها تطمنوا ..
راح الكل ومابقى الا هزاع فهد ضرار فارس رائد عريب ملاك الي طلبت منها عريب تجلس معاها لانها محتاجتها ولانها تتبي تتطمن على ميس ..

**
**

**
**

عريب كان راسها على رجل ضرار وتبكي وهو يحاول يهديها ويا الكل بس بدون فايده ..
اما ملاك جالسه بجنب اخوها اللي بجنبه فارس وهي نفس الشي حزينه وتحاول تخفي دموعها ..
اما هزاع وفهد حالتهم حاله مابين بكاء عريب اللي يقطع القلب ومابين جننى اللي جوى ..

فارس بقل حيله :: ياعريب الله يهديك بسك بكئ ادعي لهم ؟!!..
عريب من بين دموعها :: كيف مابكي وانا احتمال اخسر اعز صدقتين الا اختين على قلبي ..
ضرار بحزم :: عريب لوسمحتي لاتعيدين هالكلام جنى وحالتها الحمدلله استقرت اما ميس ان شالله ربي بيرجعها احسن من اولل ..
قطع حديثهههم .. دخول شاب وهو مسرع ويبتسم :: السلام عليكم ..
طالعه فارس وابتسم وهو يوقف :: هلا ياسر ها بشر اخبارها ميس ؟؟!!..
ياسر وهو يبتسم والدنيا مو سايعته من الفرح :: الحمدلله العمليه ونجحت وحالتها احسسن بكثير بس باقي تصحى من الغيبوبه وربي كريم الاطباء يقلون احتمال بكره تصحى منها او قريب باذن الله ..
فارس :: الحمدلله على سلالامتها الحمدلله على سلامتها ..
ياسر :: الله يسلمك .. اما عريب ماقدر اوصف لكم فرحتها ..
قروا بعدها كلهم يرحون معدا فارس اللي فضل يجلس عند اخته لحد بكره يمكن تصحى اليوم ..اما رائد يتطمن عليها كل شوي بالتلفون بعد مارجعه بالغصب فارس لحد يحس بشي ..


**
**

**
**



مرت هالليله عصيبه وعصيبه جدا على الكل ..

باليوم اللي بعده اليوم الثامن من ذي الحجه يوم الترويه ..
كان فارس نايم على الكنبه بجنب سرير اخته الي للحين ماصحت ..
صحى على صوت رنين جواله ::
فارس رد بصوت خامل :: هلا رائد ..
رائد بصوت تعبان :: ها بشر ؟؟!!..
فارس :: على حطة ايدك ..
رائد بضيق :: الله يقومها بالسلالامه بس ..
بهاللحظه بدت تفتح عيونها وهي تحس الدنيا تلف من حولها وبصداع قوي والمم اقوى بجسمها وشوي شوي بدت توضح الرؤيه من حولها وماعرفت هي وينها لاكن بدت تركز اكثر واكثر وتميز الصوت اللي تسمعه كان قريب منها لفت بعيونها بس لانها ماقدرت تحرك جسمها وخصوصا يدها اليمين الي كانت مجبسه وبصوت اشبه للهمس ومتقطع :: ف فارس فارس ..
فارس لف وطالعها :: جنى حبيبتي صحيتي ؟؟!!..
جنى وهي تبلع ريقها بصعوبه :: وش صاير وين انا ؟؟!!..
فارس يكلم رائد وبفرحه :: رائد صحت صحت بشر الكل وبعيدن اكلممك ..
رائد اللي فرحته تفوق فرحة فارس :: الحمدلله ابشر الحين ابلغهم واصحيهم لك ..
قفل فارس بسرعه وقرب منها وبتسامه :: الحمدلله على السلامه ..
جنى وهي توها تتذكر تتذكر صرخة ميس وكيف صار الحادث تذكرت السياره وهي تنقلب فيهم تذكرت ميس وهي تودعها تذكرت الحادث بتفاصيله تذكرت اللي صار بالكوفي وبصرخه وهي تتنفس بصعوبه :: ميس ميس وينها وش صار فيها ؟؟!!.. ومسكت يد اخوها بقوته ..
فارس وهو يتنهد :: هي بخير الحين ..
جنى بترجي :: ودني اشوفها بليز ابي اشوفها انا خايفه عيلهها كثير .. وبدت دموعها تنزل .. مسحها فارس بيده وهو يقوم :: خليني اول اشوف الدكتور وين علشان نتطمن عليك وبعيدن اوديك لها ..
جنى :: وعد ..
فارس لف قبل لايطلع بتسامه باهته :: وعد ..

**
**

**
**


بعد ساعه زاروها اهلها واعمامها وخوالها وتطمنوا عليها بعدين طلعوا وخلوها ترتاح ..
جنى وهي تطالع ضرار وضاري وشاهر ومشعل وفهد وهزاع وفارس ورائد والبنات كلهم عريب والجازي وساره ومدى وندى وملاك وروان وربى وشذى اللي جلسوا عندها ..
جنى بصوت تعبان :: فارس وين وعدك تراني تعبت احاتي ؟؟!!..
فارس بتسامه قام وقرب من عندها بعد مابعد ربى اللي جالسه بجنبها ومسك كفها وبحنيه :: جنى حبيبتي اسمعيني ميس الحمدلله نجحت عمليتها بس توها بغيبوبه وحالتها باذن الله راح تتستقر ...
جنى وهي تغمض عيونها لاتمنع دممعه تنزل من عيونها :: كانت حاسه..
عريب باستغراب :: كانت حاسه بايش ؟؟!!..
جنى تتدارك نفسها :: لا ولا شي ..
ضرار :: ربي يقومها لك بالسلالامه ..
جنى :: ان شالله ربي يسمع منك ..

**
**

**
**


مر هاليوم ولاجديد على ميس وحالتها تتدهور اكثر اكثر .. اما جنى رافق معاها امههها اليوم باصرار من امها برغم رفض جنى ..

من الصباح كتب الدكتور خروج لجنى باصرار منها خصوصا انها مو محتاجه تقعد اكثر من كذا .. وكان فيها كسر بيدها اليمين وجرح براسها احتاج لخياطته ثلاث غرز كان بجبهتها ..
قبل لاتطلع مرت على ميس وحالتها كسرتها كثير ..

بيت ابوفارس ::

كانت سرحانه بالصاله تفكر بمميس ومتضايقه بعد لان عرفه ماصامته لان الدكتور منعها لانها محتاجه تعوض الدم اللي فقدته بالحادث ولان جسمها مازال ضعيف .. وكان قدامها همام ومحمد يلعبون بلاي ستيشن طبعا همام عازم محمد على الفطور عندهم هو بروحه ..
قاطعها رنين جوالها ..
ردت لان هالنغمه عارفتها :: هلا وغلا ..
ديمه :: هلا بهالصوت وراعيته عقبالل مانكحل مسماعنا بصوت ميس ..
جنى من قلب :: يارب ..
ديمه :: جنى وش صار بتسافرون والا لا ؟؟!!..
جنى بتعب :: لا ماعتقد اجلوها وشكل فهد وهزاع بيذبحوني حتى عريب مراح يسافرون علشاني وعلشان ميس تعرفين جدي يعرف ابوها زين وماحب يروح وهم ماتطمنوا عليها وعللي ..
ديمه :: الله يقومها ويقومك بالسلالامه ..
جنى :: ربي يسمع منك ها وش اخبارك واخبار البنات ؟؟!!..
ديمه :: مشتاقين لك ولها ..
جنى وهي تعدل جلستها :: ديمه تدرين ان ماعندي ملابس للعيد ..
ديمه :: ايه صح ذاك اليوم لانتي ولا ميس اشتريتوا .. وبعد صممت .. خلالالاص لقيتها مقاسك واعرفه وذوقك بعد اليوم باليل ملابسك عندك ..
جنى بضحكه :: هههههههه تسلم لي للي فهمت قصدي ..
ديمه :: ههههه افهمك لو ماتكلممت افهممك ..
جنى :: آآآه ياروحي انتي والله ..
ديمه :: يالله باتصل على ريناد وهيفاء يساعدوني وعريب بعد اذا تبي بايو ..
جنى :: بايو ياقلبي ..
قفلت من ديمه وطلعت لغرفتها ترتاح لان الالم زادت عليها غير الم محتاة ميس وخصوصا بعد اللي صار اخر يوم بالسوق والسياره ..

**
**

**
**

**
**


بالسوق كانت عريب ديمه هيفاء ريناد بس يلفون من محل لمحلل ..
عريب بتعب :: اذا هي معاي ذاك اليوم وماعجبها العجب الحين بيعجبها اللي بنجيبه ..
ديمه وهي ترفع فستان قصير روعه كيوت وناعم وبنفس الوقت فخم لونه اخضر بذهبي طوله لتحت الركبه وتوب سيور من فوق :: وش رايكم في هذا ؟؟!!..
هيفاء باعجاب :: اوف روعه وبيطلع على جنى جننان ..
ريناد :: خلاص خذي مقاسها وانا بروح اجيب عليه صندل ذهبي وعريب الاكسوار وانتي وهيفاء جيبوا تكملت الفستان اوكيه ..
البنات :: اوكي ..
وبسرعه افترقوا وخلصوا كل اللي تبيه جننى خلال ساعه ثم توجهوا لبيت جنى ..

*

*

هزاع وهو يوقف سيارته عند البيت وتوه بينزل لاحظ السياره اللي وقفت عند بابهم ..
كانت عريب والبنات ينزلون ..
هزاع وهو يفتح الباب ..
عريب بكل احراج :: اخبارك ياهزاع ؟؟!!..
هزاع لف وهو يبتسم من سمع صوتها :: بخير بشوفتك انتي اخبارك ؟؟!..
عريب باحراج اكبر :: بخير ..
هزاع طالع البنات وهو ياشر لهم يدخلون البيت :: اخباركم يابنات ؟؟!!..
ديمه :: بخير الحمدلله ..
هزاع :: تفضلوا دخلوا جواة البيت وراحوا لغرفة جنى وعريب مازالت باحراجها ..

*

*

*

جنى وهي تتبسم وتعدل جلستها لانها كانت متمدهه على السرير :: ياهلا والله ..
راحوا سلموا عيلها وبعد ماخذوا اخبار بعض ..
ديمه :: يالله قومي قوسي خلينا نشوف فيه وقت نرجعه يالله ..
جنى بتعب :: مافيني حيل والله ..
هيفاء وهي تساعدها تقوم :: قومي بس انا بساعدك ..
قامت جنى وبعد عناء لبسته وطلعت لهم ..
ديمه وهي تصفر :: اوف روعه .. وبضيق .. بس لو ماهالجبس ..
جنى بتسامه :: عادي احطه ذهبي او اخضر ..
البنات :: هههههههههههه ..
رجعت فكته وجلست معاهم ..
جنى باحراج :: من جد بنات مره مره مشكورين وماقصرتوا ابدا .. ريناد وهي تحط يدها على فم جنى :: اوش حنا بذيك الساعه اللي نخدم جنى فيها ..
جنى بتسامه ::: ربي مايحرمين منكم ..
عريب :: ولامنك ..
ديمه وهي تقوم :: يالله اجل بنروح تعبنا نبي نام بكره عيد ..
جنى :: لاتنسون الساعه 5 العصر نروح لميس اوكي ..
هيفاء :: ان شالله ..
طلعوا وجلست عريب عند جنى بتسهر عندها ..
عريب بهدؤ وهي تحط راسها على يد جنى اليسار :: نونو حبيبتي ..
جنى وهي تلعب بشعر عريب ..:: هلا حياتي ..
عريب :: وش علاقتك برائد ؟؟!!..
جنى بصدمه سكت وهي تعض على شفتها التحتيه ..
عريب عدلت جلستها وحطت يعنها بيعن جنى :: جننى قوللي انا سمعتكم ذاك اليوم انتي وميس بالسياره حتى ديمه بس طنشنا بكيفنا ..
جنى بحرج نزلت عيونها للارض :: مدامك سمعتي ليش تساليني ؟؟!!.
عريب بزعل :: هين جنوه انا اخر من يعللم انا كنت حاسه انه هو فيه من ناحيتك شي لاكن انتي ماشكيت واحد بالميه ..
جنى بجديه :: عريب محد يعرف علشان تقولين اخر من يعللم انا صارحت ميس كابدايه للثقه بيني وبينها من جديد فهمتي ؟؟!!!..
عريب بستامه :: اوكي بارضى علشان تعرفين ان قلبي طيب وبسرعه ارضى ..
ضمت جنى عريب ثم :: آآآآي ..
عريب بعدت وبخوف :: وش فيك ؟؟!!..
جنى بضحكه :: امزح ..
عريب رمتها بالمخده وجنى تضحك ثم ضحكت عريب معاها ..
جنى :: الا تعالي هنا وش فيك من دخلتي عندي وانتي وجههك احمر ومنحرجه ..
عريب بهيام وهي ترمي بجسمها على السرير :: آآآآآآآآآآآآه شفت هزاع احبه ياجنى احبه ..
جنى وهي تمد بجنبها وشعرها نثرته مثل عريب وهي تتنهد وبهيام :: يقطع الحب شو بيذل آآآآآآآآآآآآآآآه وانا بعد احبه احبه من شفته بالسبور ماركت وخبطت فيه ..
عريب لفت لها براسها وجنى نفس الشي وصاروا يطالعون بعض عريب بتسامه :: تدرين احسه يحبك لما كنا بالشرقيه كان يعاملك غير وبس يطالعك بنظرات حب وكلامك عنده يمشي عكس تعامله مع الكل معاملته معك غير ..
جنى ابتسمت وهي تتمنى ان كلام عريب يكون صحيح ويكون حبها متبادل :: يليت اتمنى وقتها باكون اسعد انسانه عريب ماتعرفين قد ايش احبه لدرجة اني صرت ادور بصورنا القديمه من كنا صغار ورسممت وحده منها ابي اي شي يذكرني فيه برغم انه ماختفى لحظه عن بالي عريب الحين حسيت وعرفت معنى الحب عرفت احساسك واحساس ربى وهزاع وشاهر وفهد ..
عريب بسخريه :: فهد خليه بلاول يعترف لنفسه ولها ثم قولي اما ربى وشاهر هلاثنين ثنائي روعه ..
جنى :: وحتى انتي وهزاع ثنائي روعه ربي يتممها عليكم .
عريب :: ويهنيك مع رائد ..
جنى من قلب :: يارب ..

*

*

*

*

*

وقفت بصدمه :: أيش خطبني انا ؟؟!!!..
ام رائد بحنيه وبتسامه :: ايه حبيبتي ويبي زواجه وملكته يكون مع الجازي وسلطان ..
ملاك وهي مو مستوعبه :: يمه متاكده انه فارس ولد عمي مو احد غيره ؟؟!!..
ام رائد باستغراب :: ملاك وش فيك اذا ماتبينه عادي نقول له مايضر انك ترفضينه ..
ملاك ابتسمت بحرج وبداخلها :: ارفض حللم حياتي ارفض تتويج حبي :: يمه عطيني فرصه افكر ..
ام رائد :: بكيفك حبيبتي بس تراه خاطبك من قبل الاختبارات وحنا اجلنا الموضوع ..
ملاك بستامه وفرحه :: بعد بكره اعطيكم ردي ..
ام رائد وهي تقوم :: ربي يكتب لك الخير وفارس ولد ماينعاب ..
من طلعت من عندها امها رمت بحالها على السرير وبفرحه وضمت المخده وهي ودها تصرخ باعلى صوت اخيرا اللي تمنته بدى يتحقق ..


*

*

*

انتهى البارت الحادي عشر ..

** انطباعاتكم ارائكم توقعاتكم ؟؟!!..

1- ميس هل بتقوم بالسلامه اولا ؟؟!!.. واللي بترتب على اللي بيصير فيها ؟؟!!..

2- جنى ورائد بعد ماعترفوا لاقرب الناس لهم بحبهم هل بيستجد شي بينهم او لا ؟؟!!..

3- ملاك وفارس خصوصا بعد ماخطبها كيف بتكون علاقتهم وهل ممكن انها ترفض لاي سبب كان ؟؟!!..

4- بعد مانلغت السفره وش بيسون بالعيد ؟؟!!..

5- والبقيه ؟؟!!..
البارت الثاني عشر ((( 12 ))) :::

*

*

*

*

مع شروق شمس يوم جديد معلنه عن بدء اول ايام عيد الاضحى الموافق 10 من ذي الحجه صحى الجميع وادوا صلاة العيد ..

بيت ابوسلطان البيت مقلوب فوق تحت تريبات علشان خلاص الناس قربت توصل ..
بعد لحظات وصلوا بيت ابوطلال وسلموا عليهم .. وبعدهم ابوتركي وعيدوهم ..
خصوصا انهم مايذبحون الا بثاني ايام عيد الاضحى مو بلاول وغالبا يكون بالمزرعه ..

*

*

وبنفس اللحظه وصلوا ابوفارس وابورائد واهلهم ..
ملاك لما شافت سيارة فارس انحرجت ماتبي تقابله اليوم بالذات ..
فارس من وقف سيارته نزل بسرعه وراح فتح الباب لاخته يتنافس هو وهزاع ..
فارس يساعدها تنزل وهي تتبسم :: مادريت اني مهمه كذا ؟؟!!..
هزاع وهو يساعدها مع الجهه :: الثانيه :: افا عليك بس انت اختنا وروحنا ...
ربى وهي تتخصر :: وحنا وين رحنا ..
شذى بزعل :: لنا الله بس ..
روان وهي تضحك :: حاسدينها المسكينه خلوها تتدلع اذا ماتدلعت الحين متى بتدلع ..
فارس توه ينتبه لعمه ابورائد واهله وابتسم يدور ملاك ..
فارس :: ربى تعاللي امسكي جنى لحد ماروح اسلم على عمي ..
روان :: عنك عنك ..
هزاع اخذته منه ربى ..
فارس سلم على عمه ورائد :: وش اخبارك ياخالتي كل عام وانتي بخير ..
ام رائد :: وانت بصحه وسلالامه ياولدي ..
جنى صرخت بصوت واطي :: آآآآآآآآآي ..
فارس لف وبصراخ :: روانوه وربوه وش سويتوا فيها ؟؟!!..
روان وهي ترفع يدينها باستسلام :: لا بس لمست يدها ماكنت اقصد ..
ابوفارس بضحكه :: عادي يابنتي عاد جنى صارت دلوعه مع هالحادث ..
جنى بغرور :: انا صرت دلوعه اصلا انا من زمان دلوعه ..
ابورائد وهو يدخلها بدال البنات :: خلك منهم اذا مادلعنا جنى من ندلع ..
ملاك كانت هي وفارس بهاللحظه بعاللم ثاني كل واحد يطالع الثاني ويبتسم ملاك واخيرا انكشف لها الغطاء عن مشاعر فارس اللي مخبيهها عنها كل هالفتره ويمكن من الصغر هالمشاعر ويممكن توها مولوده فيه ودها لو تعرف الجواب على هالسؤال ..
دخلوا جوى ولقوا الكل جاللس ..
سلموا عيلهم وعايدوهم ورائد عينه مافارقت جنى اللي مبين عليها انها حيل تعبانه من اصفرار وجهها الواضح وذبلانها ..
ابوعبدالله بحنيه :: ها وش اخبارك يابنتي ان شالله احسن ؟؟!!..
جنى بتسامه :: الحمدلله الالم يخف شوي ويرجع شوي ..
ابوسلطان :: الله يصبرك يابنتي ويقومك بالسلالامه ..
جنى :: الله يسلمك ياعمي ..

**
**

بعدها تفرقوا البنات عنهم وراحوا بروحهم وجلسوا يسلفون معدا ملاك اللي سرحانه لبعيد ..
مدى :: اقول مدام سفرة بيروت انلغت فخلونا نقولهم نروح للمزرعه كم يوم ..
ندى :: ايه والله اوننس ..
الجازي :: بس من بيقول لهم ؟؟!!..
العيون كلها توجهت لجنى اللي ابتسمت :: مافيني حيل والله ..
روان وهي تضيق عيونها وتخصصر :: والله ياحيبتي فيك حيل ولا لا المهم انك تقومين تقولين لهم مو انتي اللي علشانك الغينا السفره ..
جنى بضحكه :: طيب بس تعالي ساعديني اوقف ..
ملاك وهي تقوم :: لا انا بساعدك مو ناقصين تكسرها كسر مضاعف الحين ..
روان لفت عنها بغرور وطنشتها ..
اما جنى ساعدتها توقف ملاك ولبست عباتها وتغطت ومشت بهدؤ وتعب خصوصا ان المشي يالم رجلها اليمين بسبب الرضوض اللي فيها وصلت ملاك وجنى :: السلام عيلكم ..
الكل :: وعليكم السلام ..
قام فهد واخذ جنى من ملاك وجلسها وجلس بجنبه وملاك رجعت للبنات من حرجها تجلس مع فارس وهنا فارس تضايق ليش رجعت ماتبي تجلس معاه والا كيف ؟؟!!..
فهد كان يتساسر هو وجنى ويبتسمون ..
ورائد عينه مافارقتها لحظه ..
جنى رفعت عيونها بتحاكي جدها والتقت عينها بعينه وبعدتها بهدؤ لجدها :: جدو ..
ابوعبدالله بتسامه :: عيونه ..
جنى بتسامه :: تسلم عيونك ... عندي لك طلب واتمنى ماتردني ..
ابوعبدالله :: انتي تامرين على هالخشم ..
ام طلال كانت متضايقه من دلعهم لها الزايد ..
جنى باحراج :: تسلم ياجدي وش رايك نروح للمزرعه كم يوم بدال السفره اللي الغيتوها ..
فهد وهو يبعد عن جنى وبضيق :: صح تذكررت انتي السبب اللي خلانا نلغي السفره وش جايبني عندك ..
الكل :: هههههههههههههههه ..
فارس بضحكه :: قوم احسن عنها اصلا انت غاثههها بعدين اذا مالغيناها علشان جنى نلغيها علشان مين ؟؟!!..
فهد :: بس انا اطاللب بتعويض منها ..
جنى بتفكير :: امم خلاص اعوضك ب ب ايه .. بسفره باجازة الصيف للمكان اللي تبي ..
هزاع :: طبعا على حساب جدي فارس ..
جنى بتاكيد :: اكيد ..
الكل ضحك عيلهم ..
ابوسلطان :: ماقلت وش رايك يبه بشورها ؟؟!!..
ابوعبدالله :: انا اصلا متفق مع ابويوسف وابوفارس ومنها نذبح مره وحدده ..
جنى وهي تبي تقوم لاكن ماقدرت فجاءه رفعت عينها لقت قدامها فارس هزاع فهد كلهم يبون يقومنها ضحكت ضحكه بسيطه وقامت :: مشكور ياحلى جدد خلني اروح افرحهم ..
ابوعبدالله :: روحي يابنتي ..
راحت وصلها فارس لعند الباب وهي كملت بروحها ..


*

*

*

بالمغرب ..
كانوا البنات بالمستشفى يعيدون ميس اللي مو داريه عنهم ..
طلعوا بضيق وهدؤ من حالها اللي كل ماله يسؤ ..
ديمه تمسح دمعتها :: الله يقومها بالسلامه ..
جنى :: امين ..
هيفاء بضيق :: غريبه محد فكر من اهلها يزورها اليوم ..
ريناد بضيق :: اكيد مراح يفكرون اخوها ياسر وابوها زاروها اما الباقين مافكروا مجرد تفيكر انا متاكده ..
عريب :: الله يهديهم هذا اللي نقدر نقوله ..

*

*

*

بعدين بعد صلاة العشاء كالعاده العيد يكون عند ابويوسف وجماعته بلاستراحه اللي يكون فيها مطربه مثل كل عيد ..

وبعد كذا تفرقوا علشان موعدهم بكره بالمزرعه ..


*

*
وصلوا للمزرعه الساعه 10 الصباح واخر الوصول كان ابوفارس وبنته جنى اللي اصرت تروح لميس قبل لاتروح للمزرعه ..
ابوفارس وجنى وهم يدخلون الصاله اللي مجتمع فيها الكل :: السلام عليكم ..
الكل :: وعليكم السلالالام ..
ابويوسف :: هلالالا والله مابغيتوا تجون ؟؟!!..
ابوفارس وهو يطالع جنى بطرف عينه وابتسم :: وش نسوي لما راحت بالطقاق طلعت من عندها ..
جنى وهي تروح تسلم على اللي فيه .. لما وصلت عند ضرار اللي كان اخر واحد كان بجنبه رائد وفارس ..
ضرار وهو يقوم ويسلم عليها :: كيف الحلوين ؟؟!!..
جنى بتسامه وبنفس الوقت احراج من رائد اللي مقطعها بنظراته :: بخير بشوفتك ياخاللي ..
ضرار لف على رائد الي بجنبه :: رئود قوم يالله ..
رائد طالعه بطرف عينه وبغرور :: ليه ان شالله ؟؟!!..
ضرار :: علشان عمتك جنى تجلس ..
رائد طالعها وبتسامه :: حاضر .. وبصوت واطي .. اذا ماقمنما لجنى اجل لمين نقوم ؟؟!!..
جنى سمعته هي وضرار وفارس حتى ضاري اللي مساكين ضحكتهم اما جنى منحرجه ومصدومه وجهها الوان ... وضرار طالعه بطرف عينه وبنرفزه مصطنعه وبنفس نبرة رائد بصوت واطي يعني :: اعقل رائد ها ترى وراها رجال ؟؟!!..
رائد لف عنه بغرور وجلس بجنب فارس يعني بينه وبين جنى فارس بس ..
وجنى جلست مكانها وهي تحمد ربي انها متلثمه زين وخدودها مراح تبين ويبين معاها الاحراج ..
ضرار باشبه للهمس :: وش فيه رائد وش صاير لكم ؟؟!!..
جنى طالعته بحرج وهي تعض شفايفها وبرائه :: مدري اسئلله انا لي قلت كذا او هو ؟؟!!.. بعدين تلقاه يمزح معاك او لاني بنت عمه وتعبانه ..
ضرار بجديه :: لمعان عيونه وهو يطالعك ولا ابتساممته لها معنى واحد بس معنى انا جربته وذقت مراره ..
جنى باهتمام :: وش قصدك ؟؟!!..
ضرار ابتسم وبخبث :: تبيني اتاكد ؟؟!!..
جنى ماتقدر تخبي عنه شي :: اكيد ..
ضرار باهتمام :: خلاص من عيوني اتاكد ثم اقول لك بس عطيني فرصه ..
جنى :: اوكي .. وابتسمت الحين عندها فرصه تتاكد من مشاعره لها وتعرف هي ايش بالنسبه له ..
ابوتركي وهو يقوم :: يالله ياشباب قوموا خلونا نذبح الذبايح علشان نتغدى عليها ..
ابوعبدالله :: زين ماتسون ؟؟!!..
قاموا الشباب وراه كلهم من ضرار الى سلمان وفواز وريان ..

**
**

طلعوا وتوجهوا للمذبح اللي بزاوية الفله وكان قدامه جلسه ريفيه جلسوا فيها ابوعبدالله وابويوسف وابوضاري وابوسلطان وابوطلال .. اما الرجال الباقين والشباب تقسموا على الذبايح مجموعات ..
الاولى :: ضرار + ضاري + فارس + رائد .. الثانيه :: سلطان + طلال + فواز + سلمان .. الثالثه :: ابوتركي ومعاه فيصل سعود ..
الرابعه :: ابوفارس ومعاه فهد وهزاع .. الخامسه :: ابوركان ومعاه شاهر ومشعل ..السادسه :: ابومشعل ومعاه نواف و راشد ..السادسه ابورائد ومعاه ريان وركان ..

**
**
يتبع ..



عند البنات ..

ساره وهي توقف :: بقوم اشوفهم تجون ؟!!..
ام عبدالله سمعتها :: خذيني معك ابي اشوفهم من زمان عن الذبح ..
ام يوسف :: ايه والله وانتي الصادقه ..
قاموا الجدات ام يوسف وام عبدالله مع البنات وطلعوا برى ..
ام يوسف وام عبدالله راحوا عند رجالهم ..
اما البنات راحوا يوقفون عند المذبح بيشفونهم عن قرب ..
ضاري من لمح جنى :: فارس قول لاختك تروح تجلس لاتعب علينا ..
فارس وضرار ورائد يرفعون روسهم لها ..
ضرار ابتسم عرف الحين بيعرف كان يقصدها اولا .. وبصراخ :: نونو ..
جنى التفت عليه كانت سرحانه بلارض وطالعته .. اشر لها تجي جت باستغراب ولما قربت ..
ضاري :: جنى روحي اجلسي ارتاحي ..
جنى تتنهد :: لاتخاف انا الحين احسن اقدر امشي زين اكثر من امس ..
ضرار :: اقول نونو وش رايك تاساعدينا ؟؟!!..
جنى لفت عيله بصدمه :: ضرار اعقل ..
فارس بضحكه :: مدامها قالت ضرار معاناه لو تموت مراح تسويها ..
جنى وهي تلف بترجع :: الشره على اللي جايتكم اصلالا .. وضرار مامنع بالعكس تاكد من شكوكها بسبة نظرات رائد لها .. ابتسم بداخله وسكت ..
اما جنى راحت عند اجدادها واعمامها وخالها ..
تقريبا ذبحت كل المجموعات وباقي يكملون ذبحهههم لها بس باقي خروف عند ابوركان وشاهر ومشعل ..
ابوركان :: شاهر روح جيب الخروف الباقي كلهم خلصوا ذبح مابقى الا حنا ..
شاهر بملل وتعب من الذبح :: ان شالله عمي .. وراح يجيبه وهو يجيبه فلت منه الخروف لجهة البنات اللي هربوا وهو يركض ..
البنات كانوا يصرخون وقدروا يتفادونه الا وحده اللي هي ساره ..
ساره كانت تركض وهو يركض وراها ..
الشباب كانوا يلحقونه بسرعه وخصوصا سلطان وضرار اللي كانوا اسرعهم سلطان خايف على اخته اللي مبين عليها الخوف ..
ضرار قرب وبسرعه مسكه والخروف يحاول يهرب لاكن ثبته معاه طلال ورائد وباقي الشباب ..
ضرار طالع ساره اللي وقفت وهي تعبانه من الركض وكانت خايفه منه :: صار لك شي ؟؟!!..
ساره بحرج :: لا مشكور ..
سلطان ارتاح :: سوسو متاكده ؟؟!!
ساره هزت راسها تاكيد ..
ضرار طالع شاهر :: ماتعرف تمسكه لو انه صاير شي الحين وش بنستفيد ؟؟!!..
شاهر سكت واخذه بهدؤ مايبي يقول شي لانه غلطان ..
اما جنى كانت تضحك عليهم ..
روان بقهر :: بلالاك ماكنتي معانا ها ؟؟!!!!!!..
جنى وهي تضحك مو قادره :: هههههههههههههههههههه اشكالكم تحفه ..
ساره وهي تجي تجلس :: اضحكي اضحكي هو مالحققك لحد مابغى يطيح نصك من الخوف ..
جنى سكت :: الحمدلله على السلامه سوسو وربي خفت عليك قد ماضحكت حتى اشكال الشباب وهم يركضون وراه ..
ابويوسف :: من درجة خوفها وضحكها صورتكم ؟!!..
البنات لفوا يطالعونها وجنى طالعت جدها بلوم اما هو ضحك مع البيقه عليها وعلى نظراتها ..
ابويوسف :: من حقههم يدرون ههههه ..
جنى :: اوكي جدو بنشوف ..


خلصوا ذبح وطلعوا يتروشون الشباب والرجال اللي ذبحوا معاهم والحريم اشرفوا على الغداء ..

**
**

وبعد ماتغدوا ..
راحوا البنات لمكانهم ذاك اليوم بكامل عدتهم ولوازمهم ..
معدا جنى وعريب اللي تاخروا مع ملالاك اللي اجبرتهم يجلسون معاها ..
جنى وعريب وملاك لما وصلوا ..
استغربوا وقفوا البنات كلهههم وكان فيه كيكيه كبيره مكتوب عليها كل سنه وانتم طيبين وفيها صوره لجنى وعريب وهم صغار ..
فاجاءتهم روان رمت عليهم ورود طبيعي ..
والبنات بدوا يغنون :: هابي بارت دي ..
جنى وعريب مصدومين اما ملاك انضمت للبقيه ..
ولما خلصوا ..
الجازي تمد لهم السكين :: خذوا اقطعوا الكيكه ..
اخذوا السكين وقطعوهم وهم فرحانين والكل مبسوط ..
جنى وكلت منها عريب بيدها وعريب نفس الشي وشذى تصور بكاميرة الفيديو ..
ثم صفقوا لهم البنات وبدوا يعطونهم هدايهمم ..
جنى بحرج :: مشكورين ..
ندى :: افا بس اذا ماحتفلنا بعيد ميلادك انتي وعريب نحتفل بعيد ميلالاد مين ..
قاطعهم اصوات الشباب ..
تغطوا بسرعه قبل لايقربون منهم ..
روان :: تفضلوا ..
لما دخلوا استغربوا وش هذا ..
ضرار بشهقه :: لالالالالا خربوها علينا ياضاري ؟؟!!..
ضاري بخيبه :: صادقق ياخاللي خربوها ..
سلطان باستغراب :: غريبه وش هالكيك والورد والهدايا لمين كل هذا ؟؟!!..
مدى :: هذا لعريب وجنى اليوم عيد ميلالادهم واحتفلنا فيه هننا ..
ركان قرب من عريب وجنى :: وطلع من جيبه علبتين مغلفه ومدها لهم :: تفضلوا هاذي هدياتكم ..
عريب باست اخوها :: مشكور ..
وجنى ابتسمت له :: مشكور يالغاللي ..
ريان يتنحنح :: تراها مننا حنا الاربعه ..
راشد :: افتحوها وقولوا رايكم ..
فتحوا العلب بسرعه جنى وهي تطلعها ومبهوره :: ياي تجنن ثانكس من جد .. كانت قلاده ذهب ابيض وتعليقتها فيها هلاحرف j a r n ومن ورى مكتوبbrothers 4 ever...
عريب باعجاب :: مشكورين من جد ..
نواف :: بس لو حرفي r كان كملت الطقم حقننا ..
جنى :: بالعكس حرفك منور القلاده .
شاهر وهو يتقدم منهم :: وانا هاذي هديتي لكم انا ومشعلل قدم هديته لجنى ومشعل قدمها لعريب ..
فهد وهزاع وهم يتقدممون لهم :: تفضلوا وهاذي هديتنا لكم ..
جنى وهي تبوس اخوانها :: ثانكس ..
عريب وهي تطالع بهزاع :: مشكورين ..
هزاع :: العفو ..
فارس وهو يتقدم بعدهم وكانهم طبور يجون بالدور :: انا هديتي هاذي لك ياجنى وهاذي لك ياعريب ..
عريب :: مشكور ..
جنى :: مشكور ..
ضاري بعد فارس :: تفضلوا هاذي هداياي لكم .. وكل سنه وانتم بصحه وعافيه وعقبال مية سنه ..
جنى وعريب :: مشكور وانت بصحه وعافيه يالغاللي ..
ضرار تقدم وهو يبتسم وحضنهم الثنتين :: سنه ثانيه وانا معاكم وعقبال العمر كله .
جنى وعريب :: امين ..
ضرار بعد وطلع من جيبه علبه صغيره وعطاها عريب :: تفضللي ..
عريب :: مشكور ياخالي ..
ضرار طالع جنى :: انتظري الحين بتشوفين هديتك ..
جاء ريان بهديه كبيره مغلفه وفيها صوت ..
ضرار اخذها ومدها لها :: افتحيها الحين ..
الكل يترقب وش بتكون هالهديه الي تعتبر الى الان اكبر هديه ..
جنى جلست على الارض وفتحتها ولما فتحتها صرخت بفرحه :: واو ثانكس ياخاللي ..
اما البنات بعدوا عنها بخوف معدا عريب اللي قربت منها ..
فتح القفص وطلعتها وصارت تلعب بفروها كانت بسه بيضاء تجنن ..
جنى وهي تقوم وتبوس خالها :: ثانكسس ياحلى خال ..
ضرار :: حققت لكم طلاباتكم وعريب لما تفتح علبتها بتعرف قصدي ..
سلطان :: عاد حنا ماكنا ندري بس كل سنه وانتم طيبين مننا كلنا معدى فهود الي يدري ..
عريب وجنى :: وانتم بصحه وسلامه ..
جنى :: هاذي تكفي ياولد عممي ومايحتاج غيرها وجودك صدقني يكفي ..
طلال وهو يطالع الكيكه :: حنا بنروح بس قبل لانروح نبي من هالكيكه شوي ..
ساره :: ان شالله بنعطيكم .. روحوا وبنرسل لكم ..
راحوا وارسلوا لهم الكيكه وكملوا البنات جلستهم كالعاده رقص واكل وغنى لحد الساعه 11 بالليل ودخلوا جوات الفلله ..

*

*

*

جنى :: اوكي ان شالله باي من عيوني لحظات بس ..
طلعت برى الفله لاخوها فارس اللي يبيها ..
لما قربت لقته متكي على العمود بالجسه الريفيه ..
جنى :: فارس ..
فارس لف عليها وبتسامه :: هلا والله ..
جنى :: وش فيك فيك شي ؟؟!!..
فارس وهو يطلع علبه من جيبه :: لا بس في واحد يبي يعطيك الهديه هاذي ولا قدر يعطيك قدامهم بعيدن وش يقلون عليه وعليك ويقول لك كل سنه وانتي بصحه وعافيه وعقبال الف والف سنه ..
جنى باستغراب :: من هذا ؟؟!!..
فارس :: افتحي العلبه وبتعرفين يالله باي ..
جنى وهي مبهته :: قل له وهو بصحه وعافيه ومشكور على الهديه ..
فارس :: يوصل عن اذنك ..

جلست بالجلسه معطيه الفله ظهرها وفتحت العلبه استغربت لقته سلاسل وفيه تعليقة زي القلب فتحت القلب لقت صورتها وهي صغيره ومع شخخص ركزت بملامحه اكثر ثم ابتسممت ماتوقعت للحين محتفظ بهالصوره كان حاضنها بذراعه اللي لافها حولين رقبته وملطخين الاثنين بالطين وملابسهم ويضحكون .. وطبعا السلاسل كان الماس ..
قرت الكرت اللي معاه كان كرت احمر ومكتوب بخط اليد ..
كل سنه وانتي بصحه وعافيه وكل سنه وانتي قبال عيوني وبقربي ..
وان شالله تعجبك هالهديه المتواضعه ..
مع حبي رئود ..
وموقعه باسمه ..
هنا انصدمت مع حبي وانتي قبال عيوني وبقربي ..
- هذا اللي كنت شاك فيه وتاكدت الحين ..
لفت برعب من هذا ؟؟!!..
ثم لقته واقف مبتسم :: لاتخافين هذا انا ..
جنى تنهدت براحه :: خاللو مستوعب ؟؟!!..
ضرار وهو يجلس قبالها ويشوف الهديه :: بسالك سؤال واذا جاوبك ايه البسي القلاده اذا لا رجعيها بالعلبه مابي اسمع اي شي ثاني اوكي ؟؟!!..
جنى باستغراب :: اوكي ..
ضرار :: تحبينه ؟؟!!..
جنى ضلت ماسكه القلاده بيدها لاشعوريا اخذتها ولبستها ..
ضرار ابتسم :: اخر وحده توقعتها تحب .. عريب وربى توقعت لاكن انتي لالالا ؟؟!!..
جنى بحرج نزلت راسها :: خالو بليز لاتحرجنني ..
ضرار ضمها وهو يضحك :: ربي يوفقك ..
اخذت القلاده ودخلتها بعلبتها ودخلت جوى عند البنات وكملوا سهرتهم افلالام بغرفتهم ..
اما الشباب بلوت للصباح ..





انتهى البارت الثاني عشر ..

البارت الثالث عشر :: (( 13 )) ::

*

*

*

*

صحت وهي تحس بصداع براسها من كثرة التفكير باللي صاير فيها هلايام والتغيرات اللي صايبتها من سفرة الشرقيه ..
طالعت لقت كل البنات نايمين قامت اخذت شور وغيرت ملابسها ولبست جلالها ونزلت تحت ..
كانت تنزل مع الدرج وهي سرحانه تفكر لحد مافوت درجه وكانت بتطيح لاكن فيه شخص مسكها بسرعه مع ذراعها ..
رفعت راسها بكل راحه لما قدر احد يمكسها لفت تشوف مين وتلاقت العيون فتره ..
بسرعه تغطت وهو نزل عيونه ..
ضرار وهو منزل عيونه :: الحمدلله على السلامه ..
ساره بحرج :: الله يسلمك ... وبسرعه نزلت تاركته غرقان بعيونها وسحررها ..
ساره كانت حيل منحررجه وتفكر فيه وكيف شاف وجههها وش بيقول عنها لما جلست تطالع بعيونه ماتغطت بسرعه دخلت الصاله لقت فيها كالعاده ابوعبدالله وابويوسف وزوجاتهم ..
ساره :: السلام عليكم ..
الكل :: وعليكم السلام ..
باست راس جدها وجدتها وام يوسف ..
وجلست بجنب جدتها وهي للحين منحرجه وتفكر بالموقف اللي صار ..
وبهاللحظات دخل ضرار وهو مبتسم :: السلام عليكم ..
الكل معدا ساره :: وعليكم السلام ..
راح باس راس ويد ابوه وابوعبدالله وامه ..
ام يوسف :: الله يحفظك ياوليدي ..
ضرار :: ويحفظك يالغاليه ..
ولف على ام عبدالله :: اخبارك ياخالتي ؟؟!!..
ام عبدالله :: الحمدلله بخير انت وش اخبارك ياولدي ؟؟!!..
ضرار وهو يطالع ساره وبعد عيونه عنها وهي ميته احراج :: الحمدلله بخير ..
بهاللحظه دخل سلطان وطلال :: السلام عليكم ..
وراهم كان فارس ورائد ..
جلسوا كلههم بالصالله ..
ام عبدالله :: قوموا افطروا وش مجلسكم ؟؟!!..
سلطان وهو يطالع الدرج :: تونا بدري ..
طلال خبطه بكتفه :: بسك لاتقعد تطالع الدرج الحين بتنزل والله هي قالت لي كذا ..
سلطان ابتسم :: مشكلتك فاهمني ..
بهاللحظه دخلت الجازي وملاك :: السلام عليكم ..
الكل :: وعليكم السلالام ..
وسلموا على جدهههم وجدتهم وام يوسف ..
ضرار وهو يوقف :: انا بروح افطر تجون ؟؟!!..
رائد :: ايه والله انا بعد بقوم ..
قاموا الشباب ..
ابويوسف :: قوموا يابنات افطروا بعد انتم ..
كل وحده تقلبت الوان وجهها كيف تفطر معاهههم بعد الاحداث اللي صايره ملاك والجازي خطبتهم وساره الموقف اللي صار لها قبل شوي ..
ابوعبدالله باصرار :: قوموا يالله افطروا هذول اخوانكم عادي ..
ساره وهي توقف :: ان شالله ..
وقاموا وهم منحرجين حيل ..

*

*

*

بغرفة الاكل ..

كان الشباب جالسين بجنب بعض وجاءوا ملاك وساره والجازي وجلسوا بجنب بعض قبالهههم ..
كان ضرار بس يخطف نظره لها مثل مايسوي فارس وسلطان اما البنات ولا وحده رفعت راسها ..
اما رائد وطلال يتبسمون عليهم بداخلهم وساكتين ..
ضاري + جنى وهم يدخلون :: صباح الخير ..
ضرار طالع جنى وابتسم :: لالالا ابي اسمع هاذيك الاسطوانه يوه من زمان عنها ..
فارس بتاكيد :: ايه والله لها فقده ..
جنى بتسامه :: صباح الخيرات والمسرات واحلى حيات لاحلى ناس بهالحيات ..
ضرار بتسامه :: صباح الانوار والبنور لاحلى قمرر بهالكون ..
باسته جنى مع خده هو وفارس وجلست بجنب البنات ..
ضاري وهو يجلس بجنب ضرار وبتسامه :: اقول جنى وش رايك نكتب لك على الجبس ..
جنى بصدمه رفعت حاجبها وطالعته بطرف عينها :: ضاري اعقل لاتنسى وراي جاممعه ويازيني رايحه والجبس مكتوب عليه بس اوعدك اخر يوم اخليكم تكتبون عليه ..
ضاري ضحك :: هههه امزح معاك بس باشوف ردة فعللك ...
جنى كانت تحاول تتجاهل رائد اللي جالس قبالها باي طريقه ..
جابت لها عفره الفطور لان فطورها غيرهم ..
جنى :: نو ثانكس عفره مالي نفس ..
ضاري :: مو بكيفك بتاكلين انتي محتاجه تاكلين ..
رائد طالعه كيف اليوم علاقتهم بعض غير وقويه وبدئ يحس بشوية غيره ..
فارس :: وضاري معاه حقق ..
جنى بتكشيره :: مالي نفس من جد ..
ضرار قام وجلس بجنبها :: شوفي عندك حل يا بتاكلين بكيفك ومزاجك يا أنا باوكلك اياه كلله ها وش قلتي ؟؟!!..
جنى باستسلام :: خلالاص باكله بروحي بس خلالاص انت ارجع كمل اكلك ..
رجع ضرار وهو يبتسم ..
جنى بدت تاكل طبعا بيدها اليسار لان اليمين مجبسه ..
ام تركي :: صباح الخير ..
الكل :: صباح النور ..
كان توهم ضاري ضرار فارس جنى بيقمون يسلمون عليها ..
ام تركي :: اجلسوا اجلسوا لاسلام على طعام خلاص وصلت ..
ضرار :: بكيفك ريحتينا ..
ام تركي ابتسمت لاخوها وجلست معاهم تفطر ..
وبين ماهم يفطرون وساكتين وكل واحد يطالع اكله ..
ام تركي بتوتر وهي ماتطالع اخوها او عيال اخوانها :: تدرون اليوم من بيجي ؟؟!!..
ضرار وهو يشرب الحليب ويطالعها :: مين ؟؟!..
ام تركي :: اخت ام طلال خالة الجازي وطلال ..
الجازي شرقت بالحليب :: كح كح .. ضربتها ساره وشربتها مويه ..
سلطان استغرب وش فيها لهالدرجه ماتحبههههههههم بس يحق لها بعد اللي سواه مايلومها ..
طلال طالع اخته وابتسم باسى :: غريبه وش بيجيبهم ؟؟!!..
ام تركي :: اختي ام فارس عزمتهم استحت منهم امس وعزمتهم ..
طلال :: الله يعين ..
ام تركي بخوف :: وبعد بيجي ناس غيرهم ؟!!..
سلطان :: مين ؟؟!!.
ام تركي وهي مركزه نظرها على اخوها ضرار :: عمتي ام هدى ..
ضرار كانت عيونه على الطاوله وزاد من قبضته على الكاس اللي ماسكه ..
اما جنى طالعت خالتها بنظرة عدم تصديق وصدممه ..
فارس وضاري توجهت انظارهم لضرار اللي وقف :: عن اذنكم .. وطلع ..
ام تركي :: ضرار جنى ضاري فارس وحتى عريب وكلكم لازم تتقبلون الامر لازم هاذي بنت عمتنا ..
جنى وهي تقوم :: سوري خالتي ماتعودت اكسر كلامك بس الخاين ماله مكان بيننا وانتي عارفه عمره اللي يهيننا مايكون له قدر عندنا ولا مكان بيننا ..
وجت بتطلع لقت بوجهها هزاع وشاهر اللي مصدومين من الخبر اللي سمعوه ..
شاهر بتاكيد :: كلام جنى صحيح الخاين ماله مكان بينا ..
جنى قربت منه وبصوت واطي محد سمعه الا هزاع وشاهر :: وتوقعون اللي تسونه مو خيانه لعريب وربى لاتنسون ان هذا الشي فينا كلنا مانسامح الخاين ابدا فكروا زين ولاتفرطون بحبكم بسبة حركات مراهقين ..
راحت وتركتهم مصدومين من كلامها لانه اثر فيهم كثير ..

شاهر :: انا بطلع مالي نفس افطر ..
هزاع وهو يطلع وراه :: ولا انا ؟؟!!..
ام تركي طالعت ضاري وفارس اللي للحين مصدومين وبجديه :: فارس ضاري هاذي مهتمكم تخلونهم يتقبلون الموضوع ؟؟!!..
ضاري :: بعد كل هالسنين ماظن ياعمتي ماظن ..
فارس :: لاتنسين لو كلنا تقبلنا عريب وجنى وضرار مراح يتقبلون لانهم بعدوهم عن بعض باللي سوه وانتي اكثر وحده عشتي هالمعناة معاهم وعارفتهم مو بسهوله يسامحون ..
عريب وربى وروان اللي دخلوا على كلامه :: نسامح مين وعلى ايش ؟؟!!..
ضاري :: عمتي منيره بتجي هي وبنتها هدى واحمد زوج هدى ..
عريب طالعت ربى وهم مصدومين :: وش يبون ؟؟!!!...
ام تركي بجديه وهي توقف :: وش فيكم انتم مو راضين تفهمون هاذي عمتي وبنت عمتي ..
عريب لفت بتطلع مطنشتها اما ربى جت بتلحقها وقفتها ام تركي :: ربى خليها بترضى بروحها ..
طلعت ام تركي .. وربى طالعت ضاري وفارس .. اللي صدمتهم مو بقدها ..
روان جلست تفطر وجرت ربى معاها ..
ضاري قام وفارس وراه :: عن اذنكم الحمدلله شبعنا ..
البقيه كانوا مو فاهمين شي وخصوصا ساره اللي بتموت وتعرف وش بين ضرار وهدى خلى حاله ينقلب كذا والغيره ماكلتها ..

*

*

*

كانت تدور عليه بكل مكان لقته جالس بالجلسه الريفيه بروحه ..
قربت منه :: ولاتحط بالك يمكن جاء اليوم اللي يحسون فيه بغلطهم ..
ضرار رفع عيونه وطالع جنى وابتسم باسى :: صدقيني لو اقولك ان اللي اثر فيني مو حبها اللي بدى يتلاشى لا اللي اثر فيني خيانة اخوي وصديقي لي صديق طفوللتي وعمرري وحبيبتي تعرفين وش معنى الخيانه والطعنه بالظهر ..
جنى وهي تجلس بجنبه :: عارفه ياخاللي وانا اللي عشت معاك كل لحظه بحبك وخيانتهم كل لحظه بتعلمني انا قاسيت مثلك يمكن اواكثر لانا ولا عريب ..
عريب وهي تجلس بجنبها :: كلام جنى صحيح ..
ابتسم لهم وقام يمشي وهو حاضن كل وحده بذراع ..
بعدين جلسوا بلارض ..
جنى شافت ورده واعجبتها وقامت تقطعها وضرار وعريب يراقبونها مو فاهمين وش فيها ..
وهي تقطعها غزتها باصبعها شوكه جنى وهي بتعد اصبعها بسرعه وتتالم :: اي ..
ضرار قام لها هو وعريب :: وش فيك ؟؟!..
جنى :: شوكه ..
ضرار يشوف اصبعها ويبتسم بخبث :: ياخسارة دم رائد بتضيعينه بسرعه ..
رفعت له عيونها بسرعه وبصدمه :: دم رائد وش دخله ؟؟!!..
عريب بضحكه على ردة فعلها :: نسيتي يوم الحادث كنتي محتاجه متبرع انتي وفصيلتك هاذي وبالصدفه محد وافقها الا رائد وتبرع لك ..
جنى بصدمه :: رائد تبرع لي بدممه ..
ضرار ضحك على شكلها هو وعريب ::: هههههههههههههههههههههههههههههه ههههه ..
ضرار :: ههههه وش فيك هاذي فرحه ولا صدمه ؟؟!!..
عريب :: ههههههه لا هاذي عدم التصديق ..
جنى طالعتهم وقامت عنهم وبزعل :: اضحكوا اضحكوا بس انتم ..
ضرار سحبها وجلسها معاهم :: تعالي بس لاتزعلين ياما ضحكتوا علي وضحكنا على عريب الحين جاء دورك ..
جنى وهي تجلس :: الله يعيني اجل ..
عريب :: اقول خالي من جد مدام حبها على قولتك بدى يتلاشى وش رياك تتزوج ؟؟!!..
ضرار طرت باله ساره ماكان يعرف هي مين سكت ..
سكوته اثار شكوكهم ..
جنى بخبث :: خالو حاط عينك على وحده ؟؟!!..
ضرار طالعها وابتسم :: ايه بس ماعرف مين ؟؟..
جنى وعريب طالعوا بعض باستغراب مافهموا شي :: وشلون ؟؟!!..
ضرار :: ههههه قولوا لي من اللي كانت بجنبك اليوم تفطر ؟؟!!..
جنى بفرحه :: فهيم حضرتك كنت ناويه اقولك عنها هاذي ساره بنت عمي عبدالله اخت سلطان ..
ضرار بتفكير :: خليني افكر واشوف ..
عريب وجنى حضنوه مو مصدقين بدى يفكر بالموضوع خالهم وهو يضحك عليهم ..

*

*

*

دخلوا الثلاثه جوات الفله للصاله لقوا فيها الكل موجود ..
ضرار بتسامه هو وجنى وعريب :: السلام عليكم ..
الكل :: وعليكم السلام ..
ضاري فارس ام تركي استغربوا هلابتسمات بس توقعوه بدى يتاقلم مع الوضع ..
جلسوا بجنب بعض ..
بعد ربع ساعه كانوا جالسين فيها ..
وصلت العمه ام هدى وبنتها هدى وزوجها احمد .. :: السلام عليكم ..
الكل :: وعليكم السلام ..
ضرار قام وهو يبتسم :: هلا والله بعمتي هلا بالغاليه ..
عايلة ابويوسف وام هدى كلهم كانوا مستغربين كل من يعرف بالموضوع اللي بينهم معدا جنى وعريب اللي يبتسمون لبعض ..
ام هدى :: هلا بولدي هلا فيك .. سلم عليها ثم لف وسلم سلالام بارد على احمد اللي انصدم من سلامه بس سكت كان وده يحضنه بشوق وبلهفه وبوله ..
لف على هدى :: اهلين هدى وش اخبارك ؟؟!!..
هدى وهي منزله راسها :: بخير الحمدلله ..
نزل عيونه للارض كان فيه ولد وبنت ومبين عليهم تؤم ابتسم لهم بينما ام هدى وهدى راحوا يسلمون على الباقين ..
ضرار بتساؤل :: من هذول ؟؟!!..
احمد نزل لمستواه ومستواهم :: هذول ريماس وضرار عيالي انا وهدى تؤم ..
ضرار رفع عيونه له بصدمه ضرار .. وريماس الاسم اللي كنت ابي اسميه لبنتي تنهد وسكت ولف رجع لمكانه بعدها افترق الرجال عن الحريم علشان الغداء ..

*

*

*

بعد صلاة العصر كانوا الشباب جالسين بالجلسه الريفيه بروحهم والرجال بالخيمه ومعاهم احمد اللي ضرار مطنشه واذا حكاه كان رسمي معاه ..
ضاري بتساؤل وهدف من ورى هالسؤال :: الا احمد غريبه ليش مسمي ولدك ضرار ؟؟!!..
ضرار طالعه ينتظر اجابته هو نفسه يبي يعرف وقال لضاري يسئله ..
احمد طالع ضرار وابتسم :: سميته على عمهم ضرار اما ريماس سميتها لانها رغبة ضرار يسمي بنتي وبنته ريماس ..
ضرار بعد نظره عنه وهو متضايق منه حيل ..
ضاري وقف :: اقول شباب خلونا نقوم نركب خيل ..
انسحبوا واحد واحد ومابقى الا ضرار واحمد وهو للحين لاف عنه ومتنرفز ..
احمد قرب من ضرار :: ضرار انا اسف صدقني شي مو بارادتي صار ..
ضرار طالعه وبنرفزه :: شي مو بارادتك لما تخون اخوك صديقك شي مو بارادتك لما تجرح اخوك وبلاخير جاي تمثل دور الوفي لاخوه ولاصديقه ولاتفقاتهم ..
احمد وهو مكسور وحزين ودموعه تلمع بعيونه :: ضرار صدقني صدقني ياخوي هذا الشي مو بيدي ابوي اللي اجبرني اجبرني اتزوجها انت عارف انها بنت عممي بنت عممي الوحيده وانا ولد ابوي الوحيد بين خواتي ماكان يبيها تروح بعيد عنه ولا يبي الورث يطلع لبرى وحلف بعد مارفضت اذا ماخذتها لانا ولده ولا هو ابوي وانت عارف ابوي كان مريض بالقلب وانجبرت وانجبرت هي بعد ماجبرتها امها وانت عارف عمتك ورايها بزواجك منها انها مستحيل تزوج ولد التركيه لبنتها ..
ضرار طالعه مصدوم كيف شك فيه وبامانته صح هذا راي ابواحمد يبي يزوجه بنت اخوه وهذا راي عمته فيه وياما قالتها بوجهه ..
احمد وهو دموعه تنزل ::ضرار صدقني لاهي ولا انا كنا راضين على هالزواج وكنا ناوين نهيه بعد سنه سنه كنا عايشين مثل الاخوان بس اجبار ابوي انه يبي عيال خلانا نجيب هالولدين زواجنا خلالانا نسافر بعيد نهرب من الكل ومنك انت خصوصا لحد ماتوفى ابوي ورجعنا عند خالتي منيره ..
ضرار قام وحضن صديقه احمد وبكئ احمد على صدر ضرار لحد ماضرار هداه ..


*

*

*

كانوا تاركين كل الدنيا وراهم ويتمشون بالمزرعه ..
جنى :: مدري ياعريب مدري ؟؟!!..
عريب بجديه :: مافي شي اسمه مدري ..
جنى بحيره :: قلت لك مادري يعني مادري لاتحاولين ؟؟!!..
عريب :: بعد الهديه اوراقه انكشفت لك باقي اوراقك انتي ..
جنى لمحت رائد وفارس وسكت ..
فارس ورائد اللي قربوا منهم وبتسمات :: السلام عليكم ..
عريب + جنى :: وعليكم السلالام ..
بهاللحظه وصلت ملاك اللي تدور على عريب وجنى :: وين كنتم قلبت الدنيا عليكم ؟؟!!..
جنى :: انتظرناك ماجيتي ورحنا وتركناك ..
فارس :: هلا ملاك وش اخبارك ؟؟!!..
ملاك انتبهت له وبحرج :: الحمدلله بخير ..
جنى وعريب تنحوا بسبة المنظر اللي شافوه ..
فارس استغرب نظراتهم لوراه :: وش فيكم ؟؟!!..
عريب تاشر بيدها بصدمه :: شوف وبتعرف ..
لف فارس ورائد وابتسموا ..
ضرار واحمد جاوهم وهم يضحكون وماسكين كفوف بعض مثل طبعهم من كانوا صغار .. :: السلالام ..
رائد وفارس :: وعليكم السلالالام ..
احمد بحرج :: جنى عريب ماودكم تسلمون عللي ..
عريب نزلت راسها اما جنى بعدت عيونها عنه بغرور واحتقار حزت بنفس احمد هالنظرات من ثنتين عزيزات على قلبه ..
ضرار بجديه :: عريب سلمي على خالك احمد وانتي بعد ياجنى ..
عريب باستسلام راحت تسلم عليه وهو حضنها مبسوط فيها ..
اما جنى لفت بتروح بتنسحب ماتقدر ماتقدر بعد كل هالسنين تسلم عليه وكانه ماصار شي ..
احمد بعد ماضمته عريب بعدت وهي تمسح دمعة فرحه برجوع العلاقات مثل قبل طالع جنى وبحزن :: ماتوقعتك قاسيه كذا وتحكمين على الناس من غير ماتعرفين اسبابهههم ..
جنى وقف وهي معطيته ظهره تنهدت :: لاتنسى انت مربيني ماساممح بسهوله ماسممح بسهوله ولاغفر للي غلط بحققي بسهوله .. هذا ذنبك وتحملله ..
ضرار بجديه :: جننى ارجعي وسلمي على خالك لازم القلوب تتصافى اليوم ..
جنى كملت طريقها وطنشتهم ..
ضرار بيلحقها تنرفز من حركتها لاكن احمد مسكه :: خلها صادقه هذا ذنبي انا ربيتها على هالشي ربيتها ماتسامح وتغفر بسهوله ابدا ..
رائد واقف وساكت كل يوم يكتشف فيها جديد كان يجهله ..

وصلت للبركه وجلست عليها وهي تفكر وسرحانه تحس باحاسيس داخلها احاسيس متناقضه بشوق له لهفه كرره حقد حب ماتعرف وش تسوي معاه ..
ماحست الا بيد تنحط على كتفها وتجلس بجنبها وهو يطالع المدى البعيد اللي تطالعه :: انا اسف بس انتي ماتعرفين اسبابي صدقيني انا اكبر عذاب عشته من تزوجت هدى واللي جارحنى ان زواجي اللي كنا نخط له انا وانتي وعريب وضرار سويته بدونكم سويته وانتم مو واقفين بجنبي تعرفين وشلون مو واقفين بجنبي هذا جرح عمره مايبرى والمصيبه اني انا السبب بجراح قلبين عشت حبهم وعشقهم طول السنين وكنت السبب بمعاناتهم ..
جنى حطت راسها على كتفه :: سامحني ياخااللي بس من جدد قهري على خاللي ضرار كان كبير قهري اشوفه يذبل قباللي واسكت كان قوي ومن مين من خالي الثاني صدقني شي قوي خصوصا انك ابتعدت وهو ابتعدد ابتعدوا وتركتوني اكيد بانحاز للي اشوفه يضعف قداممي ..
احمد ضممها بذراعه :: آآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآه ياجنى انتي ماتعرفين وش اللي فيني ..
جنى بهدؤ :: خلاص ياخاللي انسى مدام اللي بينك وبين خاللي ضرار رجع مثل اول صدقني بانسى كل اللي صار بس بشرط مانجرع نفتحه من جديد ..
احمد ابتسم :: اوعدك ..
سممعوا تصفيق من وراهم لفوا كان ضرار وعريب جلسوا الاربعه عند البركه وهم مبسوطين ويسلفون ..
بعد دقايق طلع احمد من جيبه علبتين هدايا :: تفضلوا ..
جنى وعيرب بصدمه :: ليش ؟؟!!..
احمد :: معقوله بانسى عيد ميلادكم يعني ..
اخذوها وطبعوا قبلاتهم على خده (( احمد اخو ضرار من الرضاعه وصديقه من ايام الطفولله )) ..

*

*

*

*

رائد تنح وجلس على الارض مصدوم :: ملالالالالالالالاك من جدك محد قاللي ؟؟!!..
فارس ضحك ::: هههههههههههه طيب وش فيك مصدوم ؟؟!!..
رائد بفرحه :: لاني من جد كنت ابي لملاك زوج مثلك كنت ابيك انت تصير زوج ملالالاك ومبسوط ان امنيتي تحققت ..
- عقبال ماتححقق امنيتي ..
لفوا لقوه هزاع ومعاه فهد وشاهر ومشعل ..
رائد بتساؤل :: وش امنيتك ؟؟!!..
هزاع :: اتزوج ..
فارس :: ههههه توك لاحقق وارتاح العروس بتنتظرك ..
مشعل باندفاع وهو يجلس :: اقول فارس بقولك شي مراح تصدقه ..
فارس عدل جلسته وباهتمام :: ايش قول ؟؟!!..
مشعل :: تصدق شاهر وهزاع كسروا الشرايح اللي يكلمون فيها ..
فارس ورائد طالعوهم باستغراب :: من جدك ؟؟!!..
شاهر :: خلالالالاص بسننا من هالسوالف بس باقي فهود رفض ..
مشعل بنغزه :: مابلالاه اللي بلاكم ولا كان كسرها ..
فهد بخاطره _ آآآآه لو تدرون وش فيني :: الله لايقوولله ان شالله انا احب اعوذ بالله ..
- وش فيه الحب احلى منه مافيه ..

*

*

*

*

*

انتهى البارت السادس عشر ..

** انطباعاتكم ارائكم توقعاتكم ؟؟!!..

1- بعد ههالصلح اللي تم وش بتكون نتايجه ؟؟!!..

2- وقصص حب ابطالنا وشخصياتنا كيف بتنهي وكيف بتكمل ؟؟!!..

3- العايله الاولى وطلعت باقي الثانيه عايلة اخت ام طلال وش معقوله بيصير اذا جاءوا ؟؟!!..

4- فهد وش اللي صايبه ومحد يعرف عنه ؟؟!!.. هل معقوله انه يحب ومن اللي يحبها ؟؟!!..



البا رت الرابع عشر ::: ((( 14 ))) :::



*

*

*

رائد تنح وجلس على الارض مصدوم :: ملالالالالالالالاك من جدك محد قاللي ؟؟!!..
فارس ضحك ::: هههههههههههه طيب وش فيك مصدوم ؟؟!!..
رائد بفرحه :: لاني من جد كنت ابي لملاك زوج مثلك كنت ابيك انت تصير زوج ملالالاك ومبسوط ان امنيتي تحققت ..
- عقبال ماتححقق امنيتي ..
لفوا لقوه هزاع ومعاه فهد وشاهر ومشعل ..
رائد بتساؤل :: وش امنيتك ؟؟!!..
هزاع :: اتزوج ..
فارس :: ههههه توك لاحقق وارتاح العروس بتنتظرك ..
مشعل باندفاع وهو يجلس :: اقول فارس بقولك شي مراح تصدقه ..
فارس عدل جلسته وباهتمام :: ايش قول ؟؟!!..
مشعل :: تصدق شاهر وهزاع كسروا الشرايح اللي يكلمون فيها ..
فارس ورائد طالعوهم باستغراب :: من جدك ؟؟!!..
شاهر :: خلالالالاص بسننا من هالسوالف بس باقي فهود رفض ..
مشعل بنغزه :: مابلالاه اللي بلاكم ولا كان كسرها ..
فهد بخاطره _ آآآه لو تدرون وش فيني :: الله لايقوولله ان شالله انا احب اعوذ بالله ..
- وش فيه الحب احلى منه مافيه ..
فهد لف :: عاد شوفوا من يتكلم ؟؟!!..
ضرار :: ههههه ليه ان شالله مايحق لي ؟؟!!..
احمد بضحكه :: عاد لوتدرون وش ناوي عليه ..
شاهر :: وش ناوي عليه ياخالي قول خلنا نشوف بالويه من زمان عنها ..
احمد يطالع ضرار بضحكه :: اقول ..
ضرار بعدم اهتمام وهو يجلس بجنب رائد :: قول ..
احمد :: ضرار ناوي يخطب ..
نزلت صدمه على الكل الا رائد ..
فهد طالعه بصدمه :: والله ياخالي ؟؟!!..
ضرار :: ايه ان شالله ربك كريم وباتزوج انا وفارس بنفس اليوم ..
فارس :: خلها ترد بلاول ..
هزاع طالع فارس بنظرات صدمه :: ليه خطبت ؟؟!!..
رائد بضحكه :: شفت عاد من اكثر من شهر وتوه يقول ..
شاهر بصدمه :: خاين ماعليه شره ؟؟!!..
ضاري + سلطان + طلال :: السلالام ..
الشباب :: وعليكم السلالام ..
سلطان بتساؤل وهو يجلس :: من هالخاين ؟؟!!..
مشعل :: فارس تصدق خاطب من اكثر من شهر وماقال ؟؟!!..
ضاري بصدمه :: والله خاين خلاص اذا خطبت ماقولك الا بيوم زواجي والا تدري بعده بعد احسن ..
الكل :: هههههههههههههههههه ..
سلطان :: خلاص زواجي وزوجاك مع بعض ..
ضرار وهو ياشر على نفسه :: وزواجي ان شالله لاني نويت اتزوج .
ضاري طلعت عيونه :: من جدك ؟؟!!!!!!!!!!!!!!!..
احمد وضرار :: هههههههههههههههههههههه ..
احمد :: ليه وش ناقصه مايتزوج ؟؟!!..
ضاري باستغراب :: ابدا ولا شي .. وسكت وهو مصدوم ..

*

*

*

كانوا البنات جالسين بالجلسه الريفيه مع الحريم يشربون قهوه وشاهههي ..
ام طلال وهي تقفل جوالها :: الجازي دقي على اخوك خليه يجي لان خالتك وعيالها وصلوا ..
الجازي :: ان شالله ..
بهاللحظه وصلت سيارة عدنان واهله ..

*

*

(((( 1 ** ام عدنان ..:: هيا .. نفس اطباع اختها وماتختلف عنها كثير ..
2** ابوعدنان .. زوجها مطلقها من سنين وتارك لها عيالها ومتزوج لانه طفش منها ومن اطباعها ..
1- عدنان :: 26 سنه شايل مسؤلية اخوانه .. وماخر الزواج لفتره .. يشتغل عند ابوه بالشركه .. ابوهم طبعا برغم طلاقه لامهم لاكنه مازال يصرف عليههم ..
2- منى :: 23 سنه متخرجه وموظفه بنك ..
3- مروى :: 19 سنه .. اول سنه بالجامعه تاريخ .. ))))

*

*

*

جاء طلال وسلطان واستقبلوا عدنان وراح معاههم ..
ام طلال راحت تسلم هي وبناتها على الموجودين ..
ملاك باذن جنى :: اوف بناتها ماينبلعون ابدا ..
جنى :: وش نسوي علشان عيون الجازي واخوانها وفهود ..
ملاك :: وانتي الصادقه والله ..
جنى بتاسمه مصطنعه لمنى ومروى اللي جاينهم :: اسكتي وصلوا لننا بعدين حبيبتي ..
سكت ملاك وسلموا عليهم بمجامله من الترحيب ..
اما ام طلال انبسطت فيهم كثير ..
جلسوا وثواني انسحبوا البنات عنهم ..
وراحوا بيجلسون بمكانهم وهم يحملون خيراتهم ومعاهم ام تركي وام ضرار ( هدى ) ..
البنات لما وصولوا انصدموا الشباب جالسين على فرشتهم وبمكانهم ..
روان رمت الاغراض اللي بيدها على الارض وبنرفزه تخصرت :: ياسلامم والله مرتاحين على الاخر ..
رائد طالعها بنظره لان معاهم احمد وعدنان وعيب تسوي كذا ..<< اما عايلة ابويوسف متعودين عليهم من كانو صغار يعني عادي ..
روان ولاعبرته ..
سلطان بتسامه :: السموحه يابنت العم وش نسوي اعجبنا المكان بعدين كل يوم هو لكم خلوه لنا هالمرره ..
ربى :: وين يعني نروح هالمكان معجبننا ؟؟!!..
رائد بغرور :: المزرعه وش كبرها روحوا لاي مكان خلاص جلسنا استحاله نقوم ..
مروى كانت تقز فيه وتبسم ومعجبها بوسامته وجسمه الرياضي حتى صوته ..
عريب تخبط جنى :: الحققي الحققي بس قاعده تطالع فيه وتبسم ..
ملاك سمعتها وضحكت ..
اما جنى انحرجت ان ملاك سمعتهم ..
ملاك بنبرة تهديد :: هين ياجنى شغلك بعدين انا شاكه فيه والحين تاكدت منكم الاثنين ؟؟؟!!!..
جنى طالعتها بحرج وسكت وبخاطرها _ يوه ليه كلهم يقولن شاكين فيه معقوله يكون من جد يحبني وماكذب بالكررت آآآآآآآه يارائد ابي اتاكد ..
طلال :: اقول روان شكل محد يبي المكان الا انتي وربى ..
شاهر وهو يوقف :: يالله قوموا ربى وروان يكفون قوموا ..
رائد باصرار وباعناد :: مراح نقوم اجلس بس ..
ضرار ابتسم :: اقول وانا مع رائد يالله دورا لكم مكان ثاني ..
جنى :: خااللو ..
احمد وضرار بنفس الوقت :: نعمم ..
جنى طالعت ضرار بطرف عينها ثم لفت عنه بغرور وابتسمت لاحمد :: خالو احمد شفهم خللهم يقمون على الاقل عن فرشتنا ..
احمد بضحكه :: ان شالله اقول شباب قوموا عن مكانهم بس عاد ..
رائد بعناد وهو يطالع جنى :: مدامها طلبت منك قمم انت حنا مراح نقوم ..
سلطان باصرار :: صح صادق رائد ..
احمد طالع جنى بقل حيله وهو يرفع يده :: للاسف مالي عليهم سلطه ..
جنى انقهرت من حركة رائد وكلامه وبخاطرها :: لا ان شالله تبيني اطلب منك هذا الناقص بعد حيا الله ولد عمي ..
مدى وهي تطالع ابوتركي :: طيب انت ياعممي اتوقع لك عليهم سلطه ..
ابوتركي وهو يعلن استسلامه :: سوري ماقدر عليهم روسهم يابسه ..
جنى وعينها تطيح بعين رائد اللي يطالعها ويبتسم طالعته بغرور ولفت عنه ثم لفت معطيه الشباب ظهرها :: اقول رئود سلطان ضرار اشبعوا بالمكان يالله بنات تعالوا معاي ..
البنات استسلموا وراحوا معاها ..
اما رائد ابتسم وعرف انه نرفزها مايدري ليش اليوم حب ينرفزها يمكن لانها مابينت له وش رايها بالهديه وش تاثيرها عليها ونرفزه هالشي وحب يردها لها ..
سلطان ضحك :: شكلهم من جد زعلوا ..
عدنان :: كان قمنا وخلالاص ..
طلال :: لا ياولد خالتي مراح نقوم خللهم يدورون لهم مكان ثاني ..
فهد :: بس اكثر واحد احس جنى عصبت عليه خالي ضرار ..
مشعل :: من قالت ضرار وانا داري ..
الشباب فهد مشعل ضاري شاهر فارس هزاع رائد :: هههههههههههههههههههههههه ..
ضرار طالعهم بطرف عينه وطنشهم .

*
*

دق جوال احمد بمسج فتحه وضحك ..
ضرار بتساؤل :: وش فيك ؟؟!!..
احمد :: مشالله هالبنت عجيبه بسرعه وصلها رقممي ..
ضرار مافهم :: من تقصد ؟؟!!..
احمد :: نونو ..
ضرار :: وش عندها مرسله مسج ؟؟!!..
احمد رفع حاجبه :: سوري وقام وتركه ..
ضرار يلف على ضاري :: شكلها مؤامرره ..
ضاري ضحك :: هههه عادي ياما تعودنا على المؤمرات والحين رجعت من جديد ..
ضرار :: الله يعين ..
ابوتركي :: الا ياعدنان وش اخبار شغلك ؟؟!!..
عدنان :: الحمدلله ماشي ..

*

*

*

لاقته بمكان منتصف بينهم وبتسامه وهي ماسكه جولي ( البسه اللي عطاها اياها ضرار هديه امس )
احمد بذهول :: اوف وش هاذي ؟؟!!..
جنى بتسامه :: جوللي ..
احمد :: من وين لك ؟؟!!..
جنى :: هدية خالو ضرار بعيد ميلادي امس ..
احمد :: اها اقول جنى وش عندك ؟؟!!..
جنى :: لا بس كذا ..
احمد :: عيني في عينك ؟؟!!..
جنى سكت تتبسم :: لا بس طفشانه او بلاصح مخنوقه وقلت باتمشى معاك شوي ..
احمد بحنيه وهم يمشون :: من ايش ؟؟!!..
جنى وهي تتذكر :: بصراحه من بنات خالة طلال ..
احمد :: ليه وش فيهم ؟؟!!..
جنى وهي تمشي معاه :: اللي بعمري انا وعريب بس تطالعيني باحتقار ومن فوق لتحت وتذب كلام وانت عارف هي بمزرعتنا وضيفتي ولازم ماضايقها ..
احمد باستغراب :: ليه وش بينكم ؟؟!!..
جنى وهي تهز كتوفها :: مدري بس كم مره شفناها من قبل وهي كارهتني ليه مادري ..
احمد بتطنيش :: طنشي غيره وانا خالك ..
جنى ضحكت :: ههههههههههه .. ليش مثلا يعني بتغار ؟؟!!..
احمد بتسامه :: جمال ومال ودلال ..
جنى ابتسمت له بحرج :: رفعت معنوياتي تسلم ياخاللو ..
احمد :: وهاذي الحقيقه ..

*

*

صاروا يمشون ويمشون وهم يسلفون ويرجعون ايام اول اللي ياما وياما حنو لهم ..
لحد ماجاء احمد اتصال خارجي وهو منسجم يكلم دخلت جنى مرسممها اللي كان عبره عن كوخ باخر المزرعه بعيد عن كل شي اللي استغربت انه مفتوح ..
لما دخلت استغربت كان معطيها ظهره وماسك اخر لوحاتها كان مرسوم فيها صورتها هي وصغيره وهو بجنبها نفس الصوره اللي عطاهياه اممس بالسلاسال..
كان يتاملها وهو مبتسم وطلع جواله وصورها ..
رجعها لمكانها واضح انه شاف اغلب اللوحات وبيطلع ..
جت بترجع لاكن وطت على ريشه وانكرست وطلع الصوت بهاللحظه سبت نفسها ليش ماترتب مرسمها هذا وهو توه جديد محيوس كذا ..
لف بيشوف مين وابتسم لها ..
جنى وهي منزله راسها بحررج من الموقف ومن نظراته وابتسامته ونزلت اخذت جولي ..
رائد بتسامه :: هالمرسم شكله لك صح ؟؟!!..
جنى رفعت عيونها :: ايه للي .
رائد :: مشالله مبدعه ..
جنى :: مشكور .. وجت بتطلع لاكنها لفت وطالعته :: مشكور على الهديه ..
رائد بتسامه وطالعها بطرف عينه بدون مايرفع راسه لانه يلعب بجواله :: لاشكر على واجب ....... اعجبتك ؟؟!!..
جنى وهي تحاول تتهرب من عيونه :: عن اذنك ..
رائد يبي يستفزها علشان تجاوبه :: يعني ماعجبتك ؟؟!!..
جنى بحرج :: بالعكس لو ماعجبتني ماشفت هاللوحه اللي كانت بيدك ومارسمتها ..
رائد :: يعني هاذي اليوم رسمتيها ؟؟!!..
جنى ابتسمت :: لا من اسبوع تقريبا لقيت هالصوره بالبوم الصور واعجبتني ورسمتها ..
رائد رفع عينه لها وبتسامه :: يعني القلوب عند بعضها ..
- ياعني ياعني غزل عيني عينك ..<< اي غزل بس هو لحق ..
لفوا لقوها مروى وهي متخصره ولا المصيبه بعد مو متغطيه وهالشي رفع ضغط جنى حست بالغيره ..
طالعت جنى بنظرات استحقار :: والله اتاريك مو سهله غزل ولقاءات ومواعيد والله اعلم وش فيه بعد ..
جنى طالعت رائد ثم طالعتها ..
رائد بنرفزه :: ومن تكون هاذي ياجنى ؟؟!!..
جنى بضيق :: مروى بنت خالة طلال ..
رائد بسخريه :: اها ..
مروى وهي بتطلع :: خيلنا نشوف الحين لما يعرف الكل بالاويك وش بتكون ردة فعلههم ياحرام بينصدمون بجنى اللي الكل يحبها ومفضلله عند الكل دلوعة الكل ..
رائد وقفها بكلماته المستفزه :: البلالاوي هي بلالاويك ياأنسه مروى بنت شامل ال---- صح مو هذا اسممك اللي الكل يعرفه ومافي شاب مايعرفه ..
مروى بقهر :: قول تبي تلزق بلاويها فيني ..
رائد بسخريه وهذؤ استفزها :: لا ونسيتي صقر وهادي وغيره وغيره وغيره واذا تبين اكمل عادي وعلى فكره كلهم اصحابي وحتى الصور عندهم روحي وقولي شي وهم بيكنون فيه بعد ساعه من كلامك يورونهم كل بلاويك يام البلاوي ..
مروى طالعته بقههر وضيق ونرفزه ..وطلعت ..
جنى طالعته بذهول :: مشكور من جد انقذتني ..
رائد ::: ولو بعدين حنا ماسوينا شي غلط ..
جنى بحسره :: ومن بيفهههم هذا اذا مازودت من عندها ..
رائد بتطنيش وتحدي :: خليها تجرب وبتشوف وش بيصير فيها كل شي ولا جننى اذبح من يقرب منها ..
جنى رفعت عينها له بصدممه ماتوقعته جريئ كذا ولفت بسرعه بتطلع وقبل لاتطلع استجمعت قواها ولاشعوريا :: رائد وش معنى جنى بتذبح اللي يقرب منها ؟؟!!..
كانت منزله راسها ومعطيته ظهرها وجولي بيدها تتنظر جوابه ..
وقف وهو يطالعها وابتسم :: ركزي باخر الكرت مكتوب بلون مخفي تتذكرين هالحركه ياجننى ؟..
جنى هزت راسها بلايجاب وطلعت بسرعه وهي مرتبكه منحرجه مبسوطه و لقت احمد يدور عليها ..
احمد :: وين كنتي ؟؟!!..
جنى بارتباك :: ها كنت اتمشى ..
احمد بنظرات تفحص :: ايه صح يمكن نمشي طيب ..
جنى :: شكلي اشغلتك بروح عند البنات ..
احمد :: بشورك حتى انا بروح عند الشباب ..
افترقوا وهي ماراحت عند البنات دخللت جوى الفله وتوجهت لجناحهم وبسرعه فتحت العلبه وهي تاركه جولي تلعب بالغرفه مثل ماتبي ..
طلعت الكررت وصارت تدور بالدروج والغرفه قلم رصاص ومالقت طلعت لغرفة همام يمكن تلقى وبعد حررب لقت ..
بسرعه راحت لجناحهم وبدت تلون بقلم الرصاص اخر الكررت لحد ماطلع :: احبك ..
شهقت من الفرحه ثم ضممت الكرت وهي ترمي بحالها على السرير ..
روان :: اوف اوف وش فيك انتي ؟؟!!..
جنى طالعتها وابتسمت :: وانتي وش لك ؟؟!!!..
روان :: لا ابدا بس حبيت اقولك ان اللي سواه رائد بمروى اعجبني كثير ياشيخه اكرها ..
جنى جلست على السرير وفتحت عيونها :: وش دراك ؟؟!!!..
روان ضحكت على ردة فعل جنى :: كنت بالحقها لما شفتها قامت تعرفين اشتغلت عندي اللقافه خاصه لما كذبت قالت بتروح عند امها وتوجههت لمرسممك لحقتها وسمعت كل الي صار حتى اخر شي بينك وبين رائد والله وطحتوا ومحدش سمى عليكم ..
جنى بحرج :: ياربي مالقيت انفضح الا عندك ؟؟!!..
روان :: هههههههههههههههههههههههههههه عادي حبيبتي عادي بس ارتاحي استحاله اقول لرائد عن اللي صار قبل شوي وكيف ضميتي الكرت بس بشرط ..
جنى باستسلام ماحبت تعاندها عارفتها بتروح تقوله لو عاندت :: اللي هو ..
روان :: اقراء وش كاتب باخر الكررت ..
جنى مدت لها الكرت باحراج وخوف من ردة فعلها ..
قرته روان وانفجرت ضحك :: رائد رائد المغرور اللي مايملئ عينه شي يحب ومين جنى اللي مغروره اكثر منه والله نكته ..
جنى رمتها بالمخده وروان جلست تضحك وتعلق عليهم وجنى تضربها ومنحرجه منها مو مصدقه انفضحت قدام العاللم كلها بحبها له حتى هو فضح عممره وكان حبهم مو راضي يتخبئ ..

*

*

*

عند البنات وصلوا اخيرا روان وجنى ..
مروى كانت تطالع جنى من فوق لتحت باستحقار اما جننى تطالعها بنفس النظرات وبغرور وانتصار وروان نفس الشي تطالعها باستحقار ..
عريب :: نونو اتصلتي عللى ديمه ؟؟!!..
جنى :: ايه جوالها مقفل مدري وش عندها حتى هيفا وريناد ..
عريب :: حتى انا جربت واتصلت عليهم نفس الشي ..
جنى بخوف :: مدري وش فيهم هذول ؟؟!!..

بعد صلاة العشاء ..

كانوا البنات جالسين بمكانهم وسوالف وضحك معدا مروى الي بس تاتاف او تطالع جنى بقهههر وغيض ..
خلال لحظات .. سمعوا اصوات الشباب تقرب وتغطوا ..
ضرار :: تغطوا ترانا جينا ..
عريب :: تفضل ياخاللي ..
جنى كانت تدعي رائد مايكون معاهم .. لاكن خاب ظنها الشباب كللههههم جاين معدا فارس ... ورائد طالع مروى نظره خلتها تتندم كيف تدخلت بينهم وبسرعه تختلف هالنظرات لما يطالع جنى يبتسم ونظرات حب وهيام وروان ماكفت تعلق وجنى تطالع الارض او خالها ضرار او احمد او احد من اخوانها ..
ربى باستغراب :: وين فارس ؟؟!!..
شاهر :: يكلم بالجوال ..
فارس وهو جاي وجهه منقلب :: يالله شباب بنات استعدوا بنرجع الرياض ..
جنى باستغراب من تغير لون وجهه :: وش صاير اكيد شي كبير يخليكم تقرون بهالليل نرجع ؟؟!!..
فارس طالعها هي وعريب بحزن :: لا بس عند جدي فارس شغل ضروري الصبح هو وخوالي وبنرجع كلننا ..
عريب كان قلبها ناغزها طالعت جنى بعدم ارتياح وجنى طالعتها بخوف ..
قاموا البنات وخلال ساعه ركبت كل عايله سيارتها ورجعوا وابويوسف اصر عريب وجنى يركبون معاه ويرحون معاه للبيت وهالشي زاد خوفهم خوف ..

*

*

*

انتهى البارت الرابع عشر ..

** ارائكم تقوعاتكم ؟؟!!..

1- وش اللي معقوله ينتظر جنى وعريب وكيف بتكون ردة فعلهم للي نتظرهم ؟؟!!..

2- جنى بعد ماصرح لها رائد بحبه وتقريبا بدى يشك انه له غلالاة ومكان عندها وش بيصير ليهم ؟؟!!..

3- ومروى اللي ظهرت لنا بالقصه وهل معقوله تسوي لهم شي ؟؟!!..

4- وغير كذا وش اللي صاير وخلاهم يرجعون بالليل وبهالسرعه ؟؟!!..


5- وبقية قص الحب والشخصيات ؟؟!!..

عارفه قصير بس سوري ماقدرت اطوله اكثر من كذا


..

البارت الخامس عشر ::: ((( 15 ))) :::

*

*


(( فرشي التراب .. يضمني ..

وهو غطائي ..

والرمال حولي تلفني .. )) ..



*

*


وصلوا لبيت ابويوسف ..


دخل وماكان فيه الا هو وزوجته وضرار وفارس بس اما البقين راحوا لبيوتهم .. وطبعا عريب وجنى اللي اصر يجون عنده ..
عريب بخوف :: جدي وش صاير ؟؟!!..
ابويوسف : انتم مؤمنين بقضاء الله وقدره وعارفين اجر الصابرين عند الله كبير ..
قاطعنه جنى بخوف والم :: ميس ؟؟!!..
ابويوسف باسى وهو ينزل راسه :: تطلبكم الحلل ..
عريب طاحت بحضن خالها منهاره تبكي وتصيح .. جنى قربت من جدها وهي مو مستوعبه وجلست على الارض وهي تمسك كفه وبترجي وتوسل :: جدو انت تمزح معانا صح ميس حيه مامت صح قول قول ؟؟!!..
ابويوسف بحنيه وحزن ضم بنت بنته :: ياحبيبتي ترحمي عليها ..
جنى صرخت وبعدت عنه :: لا انتم تكذبون انا خليتها توعدني ماتروح وتركني وهي وعدتني انتم كذابين كذابين ..
وجلست على الارض وهي ضامه راسها بيدها وتصارخ :: كذابين ميس ماراحت ماراحت ..
ضمها اخوها يهديها لاكن هيهات تهددى لاهي ولاعريب ..
جنى بعدت اخوها وقامت متوجهه للبا وهي تبكي وتصرخ :: باروح اشوفها انتم اكيد تكذبون ميس ماراحت ..
بلحظه طاحت على الارض اسرع لها فارس وجدتها ..

*

*

*

*

بيت ابورائد ..
ملاك وهي تجلس بصدمه :: ميس ميس مات مستحيل .
ام رائد وهي تضم بنتها وصارت تبكي بحضن امها :: ادعي لها يابنتي ادعي لها ..
رائد سند راسه :: الله يرحمها .. وفكر بجنى ياترى وش بتكون ردة فعللها الحين ..

*

*

*

مر هاليوم وعريب ماهدت كل شوي يغمى عليها وامها عندها تهديدها لاكن بدون فايده حتى ضرار جلس عندها بس بدون اي فايده لدرجة مانمت الا بالمهديات والمغذي بيدها بس طبعا كانت بالبيت رفضت تجلس بالمستشفى ..
اما جنى كان معاها انهيار عصبي استعدى انها تنوم بالمستشفى كم يوم وللحين ماصحت بعد المهدي اللي اخذته بعد ماقمت وجلست تصرخ وتصرخ وامها وابوها عندهها ..

*

*

*

اشرقت شمس كئيبه حزينه اشرقت شممس يوم يودع فيه الاحبه من احبوه اشرقت شممس تعلن عن موعدد رحيل الانسانه اللي احبها الكل تعلن موعد رحيل الصديقه الرفيقه الاخت ..
تعلن عن انتهى اكثر من عشر سنوات صداقه وقرب وانتماء تعلن عن موعد رحيل ميس بدون عوده وبدون لقياء الا بجناته سبحانه وتعاللى ان شالله اعللنت هالشممس عن يوم كئيب حزين بتاريخ الاصحاب سيخللد بذاكرتهم ومستحيل ان ينسوه يوما ....





صحت وهي مو عارفه وين ؟؟!!.. او وش صاير فتحت عيونها لقت امها نايمه على السرير اللي بقربها ..
بدت تحاول تتذكر هي ليه بالمستشفى وش صاير وبقوتها الباقيه صرخخخت .. :: مي س ..
امها قامت متخرعه وركضت لها ..
ام فارس :: جنى حبيبتي وش فيك ؟؟!!..
جنى طالعت امها بعيون مليانه دموع :: ماما وين ميس ماما وين ميس ؟؟!!.. وبرجاء .. ماما ابي اشوفها ابي اشوفههها ..
ام فارس بحزن على حال بنتها اللي الله العالم هل بتخطى هالحزن اولا وبتجاوز هالصميبه والمحنه اولالا ؟؟!!.. :: حبيبتي ميس راحت لمكان احسن من هالدنيا راحت لعند اللي خلقها ..
جنى بدت تبكي وتنهار وامها حضنتها .. وبلحظه رفعت راسها ومسحت دموعها وصارت تبي تقطع لي المغذي اللي فيها وامها تمنعها :: وش بتسوين ؟؟!!..
جنى بعدم مبلاة وهي تصرخ :: باطلع لازم اودعها مراح احررم نفسي من هاللحظه ..
ام فارس :: بس لازم اسال الدكتور ..
جنى بصراخ :: مرراح يمنعي لادكتور ولاغيره من هالحقق ابدا ..
امها تهديها ::: طيب لحظه بس ..
طلعت امها وبعد لحظات رجعت لها وقدروا يطلعونها على مسؤليتهم لمدة ساعتين بس تادي فيها الصلاة على ميس وتودعها وترجع لان حالتها صعبه ..

*

*

*



(( فقدتك ياعز الناس فقدت الحب والطيبه ..
وانا من لي في هالدنيا سواك وان طاللت الغيبه ..
رحللت ومن بقى وياي يحس بضحكتي وبكاي .
وحتى الجرح في بعدك يغزني واهليبه ..
انا من لي بهالدنيا سواك وان طالت الغيبه .. ))



هذا حالها من تلقت الصدممه اللي اكبر منها ومن تحمللها ..
بس تبكي ومنهاره بكئ والصور حولينها منثوره صور جمعتهم من ايام الروضه والتمهيدي جمعتها بصديقه ماتظن بتعوظها صديقه تفهمها من عيونها تفهمها بلمحه صديقه تفديهها بروحها برغم قرب صديقاتها منهم هي غير مع ميس عاشت المر والحلو بحيات ميس ومعاها عاشت مغامرتها وقص حبههها معاها عاشت كل لحظه بلحظتها بحياة ميس ..
كان الباب ينطق ولما ماسمع مجيب انفتح وبكل حزن وهدؤ طالعتها :: ديمه ماراح تروحين معانا نودعها وداعها الاخير ؟؟!!..
لفت تطالعهم ديمه وبحزن والدموع على وجهها ومازالت تنزل من عيونها :: اودعها اودع 16 سنه من عمرري اودع احلى ذكرياتي وامني صعبه ياهيفاء صعبه ..
هيفاء ركضت لها وضمتها وصاروا يبكون على ميس ميس الاخت قبل لاتكون صديقه ميس اللي ماتحب تشوف وحده منهم متضايقه ميس اللي تشيل همومهم قبللهم ..
ريناد واقفه وتطالعهم وهي تبكي بصممت ..
ديمه رفعت راسها وطالعت ريناد كيف واقفه وتبكي ومدت لها ذراعها ركضت لها ريناد وكنها تتنظر منها اشاره وحضنوا بعض الثلاثه وجلسوا يبكون ..

*

*

*

(( لحظت وداعك آآآآه

يالحظت وداعك ياهي صعبه ..

بالحيل صعبه ..

وانا اللي ابي قربك وابي قلبك ..

وابيك بدنيتي تبقى معي تبقى ..

نست اني اعشقك .. ولا تنسى اني بافقدك .. ))



*

*

*

وصلت لبيتها اللي تعودت يستقبلها فيه ميس اللي ماترضى احد غيرها يستقبل صاحباتها برغم ان بيتهم ملليان بالخدمم بس من حبها لهم تبي تكون هي اللي تتسقبلهم ضاربه بكل عادات وتقاليد هالبيت اللي فارضينها زوجات ابوها عليهم عرض الحائط ..
جت بتنزل لقت بنفس الوقت عريب ومعاها ملالاك وديمه وريناد وهيفاء واصلين تنهدت هم اللحين خمسه مو سته ..
قربوا منها ومايدرون يعزونها ولا يعزون انفسهم اكتفوا بالسلام والنظرات اللي تعبر عن بعض اللي بداخلهم وباحزانهم ..
ام فارس :: يالله خلونا ندخل هم الحين ينتظرونكم لانهم خلالاص غسلوها ..
دخلوا بخطوات متاثقلله للمجلس اللي فيه ميس لاكنها بلايا روح ومراح تحس بوجودهم ولا تتسقلبهم باحضانها وضحكاتها وتعليقاتها مثل ماتعودوا ..
ام ديمه اللي اصرت تجي مع بنتها وام فارس فضلوا يتركونهم بروحهم حتى البقيه اهل ميس معدا ياسر اللي كان جاللس بجنب اخته ولا حس بوجودههم ..
كانوا واقفين ويطالعونه كيف يتامللها ودموعه تنزل منه بهدؤ ..
عريب حبت تبين له انهم موجودين خصوصا عارفه طبعه مايحب يشوف احد ضعفه ممها كان وخصوصا ديمه ..
عريب :: عظم الله اجرك ..
بسرعه مسح دموعه ولف طالعهم وباسى :: مدري تعزوني ولا اعزيكم ..
هيفاء :: ربي يرحممها ..
ياسر وهو يقوم :: خذوا راحتكم ..
بعد الوداع والبكئ والاللم طاحت عليهم جنى مره ثانيه وديمه اغممى عليها لانهم مو قادرين يشفونها بهالحاله ودهم الثنتين للمستشفى ونفس الشي جنى انيهار عصبي وحتى ديمه ..

*

*

*

مرت ايام العزا كئيبه حزينه وطبعا كالعاده محد بيت ميس تاثر كثير غير ابوها وياسر اللي تعني لهم الكثير اما البقيه عادي مجرد حزن عابر .. (( ابوميس :: رجل اعمال كبير جدا وهو صديق ابويوسف وتربطه فيهم علالاقات عمل كثيره متزوج من اربع زوجات وعنده عيال وبنات كثير وياسر 24 سنه شقيق ميس من امها اللي توفت وعمر ميس 10 سنين وهلاثنين قراب حيل من بعض وخصوصا بعد اللي شافوه من زوجات ابوهم من عذاب )))



- ديمه طلعت من المستشفى وحابسه نفسها بغرفتها رافضه تاكل تتكلم وهذا حال جميع الصديقات هيفاء ريناد عريب معدا جننى اللي للحين ماطلعت من المستشفى ورافضه اي زياره او تشوف اي احد حتى امها اجبرتها ماترافق معها وصار اللي يرافق معها مرافقتها فاطممه ومن مهدي للمدي ومحد حاس بالعذاب قدههها لانها اخر وحده كانت معاها قبل لاتدخل بالغيبوبه وسمعت وصايا ميس ..

*

*

*


جالسه بغرفتها بالمستشفى على سريرها وبالها مو معاها مع اخر يوم وش صار بينهم قبل لحظات الحادث ..

ميس وهي خلاص بدت تفقد الوعي :: ج ن نى ..

جنى وهي تلف عليها وتنهد الالام اقوى منها وتحس بدوخه بسبب الدم اللي فقدته من راسها :: ن ع م ..
ميس بصعوبه :: لا تنسين وعدك لي وصيتي ترى كل الكلام اللي قلته لك اليوم يعتبر وصيه وياسر وديممه لاتنسي _ لاكنها فقدت الوعي _
جنى بتعب :: ميس قومي ميس لاتروحين وتركيني ميس ..
بهاللحظه جوا المسعفين واسعفوهم ومن بعدها جنى فقدت وعيها ..

رجعت لارض الواقع شافت جوالها اخذته فيه اغنيه طلبتها من خالها ضرار امس يجيبها اغنيه دايما ترددها ميس لانها تذكرها بامها هم اغنيتين بس الاغنيه اللي لقاها خالها وحده ..

شغلتها حست بحاجه انها تسمعها ::
اغنية خالد عبدالرحمن الذاهبه ..

كانت تسمعها وهي تتذكر ميس كيف تغنيها وتقول _ هلاغنيه احسها تذكرني بماما حتى اغنية محمد عبدو محتاج لها آآآآآآه محتاجه لها وربي محتاجه لها تنتشلني من هالعذاب ومن زوجات ابوي وخواتي واخواني وينك ياماما وينك يايمه وينك وينك ليه ماتاخذني انا وياسر منهم ؟؟!!..

اثرها مات ومات كل فرحه في مهبها ..
والربيع اقفت به اللي كانت التاج لجبينه ..
جاورت عقب الحدائق حفرة ماقسى لحدها ..
حفرة ماني مصدق كيف ضمت ياسمينه ..

-


رفعت عينها للسماء وهي تتنهد :: محتاجه لك ياميس مجتاجه لشوفتك ولقربك وربي احبك ومشتاقه للك مشتاقه لك ليه تروحين ليه ؟؟!!..

ودخلت بموجه من البكائ العنيف ماهدادها الا ابره مهديه ..


*

*

*

ميس بتسامه :: يالله ديممه يالله يادويم ..
ديمه حابسه ضحكتها :: ترجيني اكثر بعد ..
ميس بتسامة خبث :: دو يالله ..
ديمه وقفت واخذت شبشبها بسرعه من رجلها بتضرب ميس اللي هربت لعند هيفا وهم يضحكون عليها :: ههههههههههههههه ..
ديمه بعصبيه :: كم مره اقولكم هلاسم ماحبه ماحبه ..
عريب حابسه ضحكتها وتصطنع الجديه :: ليه عادي هذي شركه من شركات انتاج الدجاج والناس تحبه المفروض تنبسطين ..
ديمه طالعت عريب بعصبيه وهي تاشر بالشبشب :: ترى باقلب عليك خلك على جننب سامعه ..
جنى :: ههههه ديمه وش فيك عادي خلالاص انتي ذليتي البنت ..
ديمه :: لاتحاولون ..
هيفا :: اطلعي ميس من وراي مراح تسوي لك شي اعرفها ماتهونين عليها ..
ديمه :: ايه هين لاضربها لاضربها مهما سوت فيني ..
ميس طلعت وبسرعه راحت حضنت ديمه :: خلالالالالالالالالالالالالالال الاص سوري حبيبتي ..
ديمه تضحك :: ههههه خلالاص عرفتي تراضيني يالله سامحتك ..
ميس تبعد عنها :: يعني بتنامين عندي ..
ديمه :: خلاص بروح معاك وانام عندك بس مو الحين عيب البنات بيتي ماينفع ..
ريناد وهي تمد على سرير ديمه :: انا عن نفسي بانام هنا روحي لاتنظريني اروح ..
هيفا :: صح انا معك ..
ميس بضحكه :: خلاص كلنا ننام هنا عند ديمه ..
ديمه :: لا والله غرفتك تعزمين عليها ..
ميس :: عادي انا وياك واحد ..
ديمه بتسامه :: افحمتيني _ اقنعتيني او سكتيني _ خلاص طيب ..
جنى :: يعني تعزيمنا ننام عندك او لا ؟؟!!..
ميس :: الحمدلله مايبغى لكم عزيمه ..
عريب :: والله انا بافكر امم لالالا اخرتي انام بغرفتي ديمه لا مابي ..
ميس تخصرت وبمزحه :: لو سمحتي لاتغلطين على ديممه ..
ديمه تبوسها على خدها :: فديتك انا ..
وبذاك اليوم ناموا كلهم عند ديمه ..

رجعت لارض الواقع بعد مابحرت بذكرياتها مع ميس من تعرفت عليها ..

ديمه وهي تمسح دموعها اللي تنزل بغزاره مع كل ذكرى فتحت دفتر لها هي وميس معهم من كانوا صغار بس ديمه اللي محتفظه فيه عندها يكتبون فيه كل مقطع اغينه او شعر حكمه يعجبهم ..

طبعا اول اغنيتين فيه الذاهبه ومحتاج لها وبعدين مقاطع كثيره شدها مقطع منهم ..

البارحه يوم الخلايق نياما بيحت من كثر البكا كل مكنون
قمت اتوجد وانثر الماء على مامن موق عين دمعها كان مخزون
ولى ونةً من سمعها مايناما كني صويب بين الأضلاع مطعون ..

ديمه حضنته وهي تبكي :: آآآآآآآآآآآآآآآآه وينك ياميس وينك مشتاقه لك ولسوالفك وينك ارجعي لو دقيقه باكلمك فيها بعدين روحي بس دقيقه مابي اكثر من كذا بس دقيقه باخله فيها علي ياميس ماهقيتك كذا تبخلين علي بدقيقه انا ديممه ديممه باخله علي بدقيقه ..
دخلت عيلها امها وحضنتها وجلست تهديها وتقراء عليها قراءن لحد ماهدت وناممت بحضن امها ..

*

*

*

بيت ابورائد ..
بعد اسبوع ونص من وفاة ميس ورحيللها ..

*
*

كان عنده اخوه ابوفارس وعايلته وجالسين بالصاله كعادتهم مع بعض معدا جنى الي بالمستشفى وملاك اللي حزنها مغطيها خصوصا انها تعرفها من زمان من ايام صداقتها بجنى وعريب صحيح علاقه سطحيه مو بقوة علاقتها بصاحباتها الخمسه لاكنها علاقه كفيلله بانها تبكي ميس وتحزن عليها وعلى فراقها ..
ابوفارس وهو يتنهد :: ربك العاللم بالحال رافضه تشوف اي مخلوق ومن انهيار للثاني انا خايف عليها يصير فيها شي خصوصا ان صحتها مع الحادث متدهوره اصلالا ..
ابورائد :: ربي يقومها بالسلامه ويصبرها ..
فارس لرائد :: وملاك وش مسويه ؟؟!!..
رائد :: على حطت ايدك اكلها خفيف ونادرا ماتكلم او تطلع من غرفتها بس اتوقع خلاص الدوام بعد يومين وان شالله بتنسى .. الا جنى وش بتسوي بدوامها ؟؟!!..
فارس تنهد :: مدري ماسالنههها ..
رائد بتنهيده :: الله يقومها بالسلالالامه ..


اما روان وربى وشذى حيراينين بينهم ومايعرفون وش يسون لهم ويطلعونهم من هالحاله جنى وعريب وملاك ..
روان :: شوفوا انا بدئ بملاك وانتم حاولوا بعريب واذا عريب وملاك تحسنت حالتهم هم بيقدرون على جننى ..
ربى :: اوكي ..
ام فارس كان جوالها يرن وردت كانت المستشفى :: ام فارس :: اهلين ..
الدكتور عبدالفتاح :: اهلين دكتوره جوري اسف على ازعاجك بس يليت تجين المستشفى شوي ..
ام فارس بخوف :: ليه جنى صاير فيها شي ؟؟!!.. هالاسم خلى انتباه الكل عليها ..
الدكتور :: بصراحه قالبه المستشفى فوق تحت ومصره تطلع باي طريقه وتقول اذا ماطلعناها بتطلع بروحها ومحد راح يقدر يوقفها انا قلت لها اصبري ربع ساعه واطلعك ويليت تجين تحلين الموضوع انتي عارفه حالتها ورجعتها للبيت الحين بتاثر كثير عليها ..
ام فارس تنهدت :: باجي واحول مع ماظني بترضى ..

قفلت من الدكتور ..
فارس :: يمه وش فيها جنى ؟؟!!..
ام فارس :: تبي تطلع وقالبه المستشفى فوق تحت تقول تبي تطلع ..
ابوفارس وهو يوقف ومتضايق حده من هالسالفه :: خلكم انا بروح واتفاهم معاها .. عن اذنكم ياخوي ..
ابورائد :: اروح معاك ..
ابوفارس ماحب يجادله :: تعال الله يحيك ..
طلعوا الثنين اما فارس ورائد استاذنوا وطلعوا للكوفي مخنوقين ويبون يسون اي شي يطلعهم من هالحاله ..

*

*

*

 
قديم 12-29-2010, 10:19 PM   #7

نوف


رد: رواية سواها قلبي رواية رومانسية سواها قلبي


رواية سواها قلبي رواية رومانسية سواها قلبي

بالمستشفى كانت مصره تطلع وباي طريقه ..
جنى باصرار :: مابي اجلس مليت مليت ابي اطلع ابي اطلع باي طريقه طلعوني على مسؤليتي انا ..
الدكتور :: ماقدر يابنتي ماقدر الحين يجي احد من اهلك ويطلعك على ظمانته ..
بهاللحظه وصلوا ابورائد وابوفارس وطلع كل من في الغرفه ..
ابوفارس وهو يسلم على بنته :: وش فيك قالبه المستشفى على راسك ؟؟!!..
جنى بعد ماسلمت على عمها :: دادي بليز طلعني من هنا مليت مليت ..
ابوفارس بحينه :: ياحبيبتي بس انتي محتاجه لعلاج ولازم تجلسين ..
جنى باصرار :: بليز والله المستشفى مايعالجني بالعكس يذكرني بالحادث وهالشي يعذبني بليز ابي اطلع ابي اهرب ابي اسافر ابي اطلع من الرياض باي طريقه ..
ابورائد بحنيه :: وتوقعين هالهروب بيساعدك ؟؟!!..
جنى بياس :: لا بس بيريحني شوي ماقدر اجلس هنا وكل مكان كل شارع كل شي يذكرني فيها ..
ابوفارس تنهد :: والجامعه ؟؟!!..
جنى :: باعتذر هالترم بليز .
ابوفارس :: خلاص باطلعك على مسؤليتي بس اذا تعبتي بارجعك ..
جنى :: اوكي بس بليز والله تعبت ..
ابوفارس :: طيب لحظات بس ..

*

*

*

*

انتهى البارت ..

** ارائكم توقعاتكم ؟؟!!.. خلاص وصلنا لمنتصف القصه تقريبا لانها 30 بارات .. وارائكم تهمني فلا تبخلون فيها علي ..

1- ميس ومات وحزن صاحباتها عليها لمتى بيستمر وبيقدرون يتجاوزون المحنه اولا ؟؟!!..

2- سر ميس اللي مخبيته جنى ويعذبها وزايد عذابها وش بيكون ؟؟!!..

3- ياسر اخو ميس وديمه وش بينهم اللي يخليه مايحبها تشوفه ضعيف ؟؟!!..

4- والبيقه ؟؟!!!..

الب ارت ::: ((( 16 ))) :::

**

**

**

**
**


وصلت للبيت بعد غياب حوالي اسبوعين من راحت للمزرعه ودخلت المستشفى ..
لما جت تنزل من السياره كان بنفس الوقت واصل فارس ومعاه رائد ..
فارس بسرعه نزل لما شافها تنزل وسلم عليها وجاء بيدخلها وقفتها كلمة رائد :: الحمدلله على السلامه ياجنى ..
طالعته من زمان عن هالصوت وصاحبه مشتاقه لهم وكيف كانت بحاجته وبحاجه لسماعه وشوفته تحس بحاجتها القويه له وبنبره كلها حزن :: الله يسلمك ..
ابوفارس :: فارس وين اهلك ؟؟!!..
فارس :: جوى مع هزاع حتى خالتي ام رائد وروان وملاك ومحمد جوى ..
جنى دخلت مع اخوها وسلمت عليهم وتحمدوا لها بالسلامه والاخيره كانت ملاك ..
ملاك ضممت جنى وجلست تصيح الكل استغرب شي واحد ان جننى مابكت بس دمعت عيونها اصرارها ماترجع للمستشفى خلاها تتخذ هالفكره وراها اشياء كثيره لازم تسويها حملتها ميس مسؤليتها ..
جنى سحبت ملاك وراحوا فوق لغرفتها بعد ماستاذنوا منهم وهناك جلسوا لحد العشاء ثم راحت ملاك لبيتهم ..

*

*

*

انطواء هاليوم بحلوه للقلي وبمره للكثير ..

*

*

*

صحت الصباح وهي تحس براحه ماحستها من فارقت ميس قررت قرات اممس وقررت تنفذها اليوم لان تنفيذ الوصيه يريح الميت وهالكلام سمعته من خوالها احمد وضرار وقررت تنفذه اللي مايعرفه الكل ان هلاثنين بس كان مسموح لهم يزرونها وماتمنعهم ..
بعد ماصلت صلاة الفجر مسكت جوالها وكالعاده الي دايما يسونها بس هالمره ناقصه شخص ورقم حاولت هالشي مياثر عليها ..
دقت على عريب .
عريب باستغراب لانها ماتعرف ان جنى طلعت من المستشفى :: هلا ..
جنى :: عريب انتظري شوي اوكي ..
عريب فزت :: جننى ؟؟!!..
جنى :: ايه جنى طلعت امس من المستشفى ..
عريب بفرحه خفيفه :: والله الحمدلله على السلامه حبيبتي ..
جنى :: الله يسلمك انتظري شوي عريبو اوكي ..
عريب :: اوكي بس لاتطولين ..
جنى :: لحظات ..
ثواني ودخلت ريناد عليهم بالخط وثواني دخت هيفاء وجاء دور ديممه اللي بعد ثلاث محاوللت ردت ..
جنى بعد ماخذت اخبارهم وتحمدوا لها بالسلامه وهالشي ماخلى من دموع بذكر ميس معدا جنى حاولت تتماسك ..
جنى بجديه : اسمعوني اكيد كلكم بتسغربون كلامي هذا اليوم بعد صلاة العصر القاكم كلكم بيت ديمه اوكي ..
ديمه :: الله يحيكم ..
جنى :: اوكي قايز ..
البنات باستغراب :: اوكي ..
جنى :: طبعا انا بتاخر شوي عندي كذا مشوار ثم باجيكم ..
عريب باستغراب :: وين ؟؟
جنى :: لما القيكم بتعرفون وهالاجتماع بطلب من ميس ولازم تحضرون سامعين بغرفة ديمه ..
البنات باسغراب اكبر :: اوكي ..
جنى :: ديممه ..
ديمه بصوتها اللي مازال مبحوح من كثر البكئ :: عيونها ..
جنى :: فديت هالعيون وصاحباتها ماعليك امر ابي رقم ياسر اخو ميس ورجاء لاتسالين ليش اذا التقينا بتعرفون ..
ديمه :: سجلي عندك ..
جنى :: ون منيت .. اوكي كم ..
ديمه اللي حافظته عن ظهر قلب برغم انها عمرها ماتصلت عليه ابدا :: ########## ..
جنى :: اوكي اقول قايز باي ولا تنسون اوكي ..
البنات :: اوكي باي ..
قفلت منهم وراحت اخذت شور وجهزت ملابسها تحاول تلهي عمرها باي شي لاتغير رايههها وماتروح ..

اما البقيه مستغربين ومتلهفين يعرفون وش هالجمعه المفاجاءه باسم ميس ..

*

*

*

بعد صلاة العصر ..
مسكت جوالها واتصلت على ياسر ..
ياسر باستغراب من الرقم رد :: الو ..
جنى بترد سكت اول مره تسويها تكلم واحد ماتعرفه برغم علاقتها بياسر الاخويه اللي غلاتهم عنده من غلالاة اخته ..
ياسر بنرفزه :: الو بتردون ولا وشلون ؟؟!!..
جنى بترد :: السلام عليكم ..
ياسر استغرب نبرة البنت :: وعليكم السلالام ..
جنى :: ياسر ال---- ؟؟!!..
ياسر :: ايه من معاي ..
جنى :: جنى صديقة ميس الله يرحمها ..
ياسر تنهد :: آآه الله يرحمها اخبارك ياجنى ؟؟!!..
جنى :: بخير انت اخبارك ؟؟!!..
ياسر :: ماشي الحال ..
جنى :: اكيد مستغرب اتصالي بس انا محتاجه منك خدممه ..
ياسر :: انتي من ريحة الغاليه وتامرين اممر ..
جنى :: مايمر عليك عدو .. ياسر ابي ادخل غرفة ميس لان فيها وصيه هي مو صيتني عليها ..
ياسر باستغراب :: اوكي من عيوني ومتى ماتبين حياك الله ..
جنى :: تسلم عيونك .. الحين اذا ممكن لاني لازم انفذها ..
ياسر :: اوكي العين اوسع لك من المكان ..
جنى :: مشكور ..
ياسر قبل لاتسكر ماطاوعه قلبه مايسال عنها :: جنى ..
جنى :: امر ..
ياسر :: مايمر عليك عدو بس بغيت اسالك وش اخبارها ؟؟!!..
جنى فهمته وتنهدت :: صدقني ماعرف شي عنها غير شي واحد اني باشوفها اليوم وبعده بطمنك عليها ..
ياسر :: مشكوره ..

*

*

قفلت منه واستاذنت من امها وطلعت ..

اخيرا وصلت للبيت بدت ذكرريات تجتاحها ذكريات اخر يوم جت هنا تودعها وداع الاخير حاولت تطلع هالذكريات من مخيلتها ودخلت جوى لان ياسر فتح لها الباب دخلت وحمدت ربي مافي احد من اهل ميس غير ياسر الي وصلها للغرفه وتركها بروحها ..
دخللت الغرفه وهي تتستنشق ريحة ميس اللي مازالت فيها طبعا من توفت محد لمس شي برغم ان وحده من خواتها تبي غرفتها بس ياسر رفض وقفلها وخلاى المفتاح معاه ..
كانت على حطت ميس جلست على السرير وحضنت دبوب ميس اللي تحبه ومعاها من كانت صغيره من بقايا امها ثم جلست تصيح وتصيح .
لحد مارن جوالها كانت عريب تتسعجلها لانهم كلهم وصلوا بسرعه نفذت اللي جايه علشانه وطلعت وهي بالطريق لاقت ياسر جالس بالصاله تحت ينتظرها مدت له المفتاح وعطته علبه صغيره :: هاذي لك من ميس وصتني اعطيك اياها لانها كانت حاسه بقرب منيتها ..
ياسر اخذها وهو حابس دموعه طلعت من عنده جنى تاركته بعلبته وتوجهت لبيت ديمه ..
فتح العلبه لقى فيها خاتم رجالي فضه محفور عليه اول حرف من اسمها واول حرف من اسمه وحرف d .. اخذه ولقى كرت صغير مكتوب فيه بخط يد ميس :: حبيت تتذكرني دايما وخصصوا بيوم خطبتك وزواجك من ديمه ياسر لالاترك ديممه هي محتاجتك من بعددي وانت محتاجها وباطلبك جنى انا موصيتها على شي ساعدها بتنفيذه وصدقههها واخر طلب لاتعذبني بقبري بكاك وحزنك مجنونتك ميس .. ضحك على مجنونتك دايما هذا لقبها مجنونة ياسر لانه كل شي بحياتها تنهد ولبس الخاتم ...

*

*

*

وصلت لغرفة ديمه وبعد السلام طلعت الصندوق الكبير اللي بيدها غير الكيسه الي معاها كلهم طالعوها باستغراب ..
ديمه :: وش هاذي ؟؟
جنى تنهدت :: تعالوا ..
جلسوا على الارض حولينها وحولين الاغراض ..
طالعت ديمه :: ديمه متى عيد ميلاد ميس ؟؟!!..
ديمه وهي حافظه هالتاريخ :: 10 - 11 - 1988 ..
جنى فتحت الصندوق بهالالارقام مع انها حافظتها وعارفته بس تبي تسال ديمه وتتاكد لان ميس قالت لها تسال ديمه لانها تعرفه زين ..
فتحته كان صندوق حديدي ملبس بمخمل احممر بارقام سريه ومن جوى ملبس بنفس الشي مخمل احممر ..
كان فيها رسالله وكنها وصيه وعللب سبع عللب ..
فتحت جنى الرساله ..
وفتحتها ثم ضمتها تشم ريحة ميس ..
ديمه اخذتها منها وسوت نفس الحركه وقامت عيونها تدممع ..
جنى بجديه :: ديمه امسحي دموعك بليز لالانهار ومانعرف نفذ الوصيه شوفي بعد مانخلص نبكي نسوي اللي نبي ..
ديمه مسحت دموعها وعطت جنى تقراء الرساله ..

(( السلام عليكم ورحمة اله وبركاته ..
صديقاتي بل اخواتي اللي احبيتهم من قلبي حبيتهم من اول نظره شفتكم فيها وربي شاهد على غلالالاكم ..
يمكن الا اكيد بتوصلكم هالرساله بعد وفاتي وبكذا بتكون وصيه واسمعوها زين ..
- ديمه :: اختي اختي الكبيره وتؤم روحي اللي من كل قلبي حبيتها وعزيتها وربي يعرف بمعزتك عندي ديمه باطلبك لاتبكين .. طالعوا ديمه لقوها تسمح دموعها لانها من جد كانت دموعها تتنزل بصمت رجعت جنى تكمل :: انا عارفه فراقي صعب عليك وعلى الكل بس هذا قدري اذا من جدد تحبين انتي وجنى وهيفاء وريناد وعريب لاتبكون وتحرقوني بقربي لاتبكون وتعذبوني ونفذوا وصيتي هاذي وصاي الثانيه ..
- هيفاء + ريناد :: اخواتي وحبايبي ربي مايحرمكم من بعض العلبه الصفراء لك ياريناد لانه لونك المفضل والوردي لهيفاء لونها المفضل اتمنى ماتنسوني ..
- عريب :: اختي وصديقتي وحبيبتي عريب انتبهي لجنى وديمه ديمه كلكم وصيه بارقابكم .. والعلبه الزرقاء لك لان عارفه انه لونك المفضلل ..
- جنى :: صديقتي واختي وحبيبتي انتي عارفه غلاتك عندي مو لازم اشرح بس ابيك تعرفين شي واحد اني من جد اسفه على كل اللي سببته لك بيوم من الايام وانتي الوحيده اللي عارفه قصدي من جد من غير ماقصد اذيتك .. والعلبه الحمراء لك لانه لونك المفضل ..

كانوا يمسحون دموعهوم وكل وحده تخفيها عن الثانيه لاينهراون كللهم ومايكملون ..


ديمه اعرف انك تفكرين اي وحده لك بس اكيد العلبه اللي لك لوني انا المفضل الاسود صح بتقولين كئيب كالعاده بس هذا لون حياتي قبل لاعرفكم واعرفك انتي الوحيده اللي انتشلتيني وخليتي لون حياتي ابيض نقيئ بس انا دنسته ايه دنسته قبل وفاتي والسر مع جننى ..
كلهم صاروا يطالعون جنى اللي تحاشت نظراتهم وكملت قرايه :: وجنى بتحكيه لكم واخيرا حللوني وبيحوني وسلمولي على اللكل وخلوهم يسامحوني ..
ايه صح تذكررت ديمه وصيتك ياسر لاتركينه ولاتقطيعنه انتي فاهمه قصدي (( وراسمه قلب بلاحمر )) ديمه ابتسمت بعد ماسمعت هالكلام لاكنها ابتسامت حزن ..

وتذكرت بعد :: ان العلبه السماويه لملاك والخضراء لبدور هالثنتين اللي دخلوا حياتنا بصممت وبحب من جد اعتبرهم صديقاتي برغم علاقتي فيهم الرسمميه بس يكفي ان ملاك من طرف جنى وبدور صديقتها وابوي قولوا له اني انا مسامحته برغم كل اللي سواه فيني هو وزوجاتهم واخواني وخواتي ..
مع حبي ومودتي ..
ميوس ..
احبكم لاتنسوني ..



(( يمكن تكون كلالامات بسيطه كلالالامات ماتعبر عن اي شي يمكن ماتعني لاحد اي شي لاكنه شي كبير لهم كبير جدا خصوا انه اخر شي بقى لهم منها يكفي انها تذكرتهم بشي يذكرونه فيه قبل وفاتها .. ))

جنى قفلت الرساله ورجعتها للصندوق وقسمت عليهم العللب واخذت علبة ملاك وبدور كانت اكبر علبه لديمه والباقي متساويه كانت اقرب لكونها صناديق من عللب وقبل لايفتحونها .. جنى :: لحظه باقي امنات اعطيكم اياها وبعدها كلنا نفتح كل شي اوكي ..
هزو روسهم بالموافقه ..
فتحت الكيس طلعت الدبوب وعطته ديمه الي حظنته ودمعت عيونها وحتى همم ..
عريب :: كمللي ..
ديمه مسحت دموعها وطالعتهم ..
جنى طلعت البوم الصور وفتحته ..
ولقتها مقسمه الصور كل جزء بسم وحده فيهم كل وحده عطتها صورها والالبوم لديمه اخذته ..
وطلعت بعده هديتين كبار ..
كانت هديه عريب وجنى بعيد ميلادهم وبعد كذا كل وحده فتحت العللب حقتها بحماس وشوق ولهفه ..

*

*

*

كان بالعلب كل شي مشترك بينهم كلها ذكريات لهم ..
جنى بعد ماجلست :: الدوام السبت ودوامنا بعد باسبوع ..
ديمه :: انا بقدم اعتذار ..
جنى اسمعوني زين :: اخر شي من وصايا ميس .. ميس بذاك اليوم بالسوق حلفتني نكمل الجامعه هالترم ومانتركها ابدا بسبتها ولازم نفذ .. رضخوا للامر الواقع برغم صعوبته ..
هيفاء :: جنى وش قصدها ميس بدنست هالنقاء والصفاء ؟؟!!..
جنى سكت وتنهدت :: بعدين صدقوني بعيدن بتعرفون .. وكان تطالع للجدار بنظرات تحددي وعيد ولمعان غريب خافوا منه ..

*

*

*

رجعت للبيت وهي تمد على السرير وتفكر كيف كيف بتنفذ وعدها لميس كيف ميس لو ماكانت عارفه انها قدها وراح تنفذه ماحكت لها هي من بد كل صاحباتها حست بلحظه ان ديمه لازم تعرف بس تراجعت عارفه ديمه بتهور بحللها ..
صارت تطالع الصور وشافت صوره لهم كانت بعباية التخرج من الثانوي بالمدرسه مصورين بدون ماحد يعرف بالمدرسه ابتسمت من ورى دموعها كانت هالصوره تجمعهم كللهم السته بفصللهم ومكتوب وراها بخط ميس .. الله لا يفرقنا وتاريخ اليوم والسنه .. حضنت الصوره وهي تحاول تمنع شهقاتها من انها تطلع ..
انمدت يد لخدها ومسحت الدموع :: ادعي لها ياجننى ..
جنى ماصدقت لقت احد قدامها وحضنته بقوتها وصارت تبكي وتبكي بحرقه واللم ..
هزاع وهو يمسح على شعرها :: بس حبيبتي بس وربي قطعتوا قلبي انتي بجهه وعريب بجههه تعبت منكمم وربي عذبتوني ..
جنى سكت من البكئ بس مازالت حاضنته ودافنه راسها بحضنه ..
هزاع كان ساكت ينتظر وش بتسوي ..
جنى رفعت راسها ومسحت دموعها وبكل قوه :: كلامك وكلام الكل حتى كلامها صح حررام نعذبها بقبرها هزاع ابيك تساعدني اسوي اي عمل خير لميس ..
هزاع ابتسم وجلس يفكر وبعد لحظات :: سوي صدقه جاريه مثلا اطبعي كتب دنيه وزعيها او باردات مويه عند المسجد او ساهمي بناء مسجد ..
جنى ابتسمت :: طيب انت تقدر تساعدني بهالشي ؟؟!!.
هزاع بتاكيد : اكيد ..
جنى :: خلاص انتظر ..
راحت طلعت بطاقتها بسرعه ومدتها له :: فيها حوالي 20 الف ابي فيها كلها تتصدق باسمها باي طريقه ويفضل لو مسجد ..
هزاع ابتسم :: بس ماينفع تتصدقين بكل فلوسك ؟؟!!..
جنى ابتسمت :: لا هاذي مو كلها بطاقاتي الثانيه فيها اكثر منها بعدين حلال على ميس وشويه بحقها ..
- والله وعرفت اربي ..
التفتوا لمصدر الصوت كان ابوفارس ..
ابوفارس ابتسم بكل فخر واعتزاز بهالبنت اللي قدامه ماحس انه غلط لما عطاها اشياء كثيره ماعطاها خواتها منها الحريه والثقه وغيره وغيره حسس انه من جد ربى وعرف يربي وهذا هو قاعد يجني ثمر هالتربيه ..
ابوفارس :: شوفي انا عندي حل نبني لها مسجد اشتركي فيه انتي وصاحباتك وانا مراح اقصر نحطه باسمها ولا اتوقع اهلها بيقصرون ..
جنى :: ياسر وابوها يمكن لاكن البقيه لا مراح يهتمون ..
ابوفارس :: ربي يهديهم ..
جنى :: خلاص باقول لهم واشوف وش بيسون ..
ابوفارس ابتسم :: وردي لي ارتب لكم كل الامور ..
جنى ابتسمت لابوها وقامت وباست راسه وهو حضنها وهي بعد ..
هزاع يطالع وهو مبتسم :: بس تراني اغار ..
جنى طالعته بغرور :: وليه ان شالله ؟؟!!..
هزاع :: لاتنسين اني بيني وبينك سنه ونص تقريبا يعني ماخليتني اتهنى على طول جيتي ..
ابوفارس وجنى وهزاع :: هههههههههههههه . وهاذي اول مره تضحك فيها جنى من توفت ميس ..

*

*

*

*

مرت الايام وبدت الدومات وبيوم السبت اول يوم بيدامون فيه صاحبات ميس بعد وفاتها ومن دونها..
كان كل مكان فيه ذكرى لها معاهم ماقدروا يدخلون الكافتريا اللي دايما يجلسون فيها اختاروا مكان ماكان يجلسون فيه ابدا حتى القاعات والاماكن كل شي يذكرهم فيها الدكتورات البنات حسوا بصعوبه بالتاقلم بدون مايبكون بس كانت كل وحده سند للثانيه قروا يشغلون اوقاتهم اكثر ويشتركون بالنادي العصر للعشاء وتصير اوقاتهم كلها اشغال تمنعهم من الفتكير من الحزن بس هالشي مايمنعهم من ذكرراها لانهم مستحيل يمحونها من حياتهم او ينسونها بيوم من الايام لان الصداقه اللي اجمعتهم مع بعض صداقه قويه ..

*

*

*

*

بعد مرور شهر تقريبا ..

*

*

بغرفة ملاك كانت جالسه تذاكر عندها اختبار بكره لحد مانطق عليها الباب ..
ملاك :: مين ؟؟!!..
- انا رائد ..
ملاك :: تفضل .. عدلت جلستها ودخل وهو مبتسم :: وش اخبارك ؟؟!!..
ملاك :: بخير انت وش اخبارك ؟؟!!..
رائد وهو يجلس على السرير :: بخير ..
بعد لحظات صمت طاللت قطع هالصمت سؤال ملاك ..
ملاك باستغراب :: فيك شيبي قول ؟؟!!.. لاتخبي علي ؟؟!!..
رائد ابتسم :: مو انا اللي فيني غيري بس قبل لاقولك الموضوع ابي اعرف وش اخبار جنى من زمان عنها وعن اخبارها ؟؟!!..
ملاك بتسامة خبث :: اها قول .. ابدا نفس ماهي عليه بس قادرين يتجازون محنتهم صح لا الضحكه ولا البسمه من قلوبهم بس متامسكين لاكن جنى دايمما سرحانه وتفكر والكل مستغرب هالشي وصاحباتها يحسون فيها شي مخبيته عنهم بس مو راضيه تحكي تقول مو وقته مو وقته اتوقع انه يخص ميس .. ها اخ رائد خلاص عرفت اخبارها ..
رائد بتفكير وش فيها :: ايه خللصت .. اقول مو ملاحظه في موضوع مكنسلته حضرتك؟!!..
ملاك بصدمه : اي موضوع ؟؟!!..
رائد بغمزه وابتسامة خبث :: اي موضوع عليننا موضوع فارس اللي ذبحني بس محترم اللي صار ؟؟!!..
ملاك احمر وجهها ونزلت عيونها خجل ..
رائد ضحك عليها ..
ملاك بحرج :: رئود ..
من سمع الكلمه تذكر جنى وسكت اكتفى يبتسم :: ها وش قلتي وش ارد عليه ؟؟!!..
ملاك بحرج وابتسامه :: توقع بارفض ولد عمي ؟؟!!..
رائد بضحكه :: بس لانه ولد عممك ؟؟!!..
ملاك :: رائد ..
رائد ضحك :: هههه طيب خلالاص يعني موافقه ..
ملاك :: ايه ..
رائد :: خلاص تراه يبي ملكته مع سلطان وطلال يعني بعد شهر تقريبا ..
- وانت ماتبي ملكتك معاهم ؟؟!!..
طالع رائد روان اللي توها داخله بنظرات انسان حاير مصدوم مو عارف وش يسوي ابتسم باسى :: بس مو وقته اخطب اللي ابيها لاني محترم حزنها ..
روان بجديه :: ماتدري يمكن هالموضوع يطلعها من هالحزن اللي هي فيه ..
رائد ابتسم :: وانتي وش دراك ؟؟!!..
روان ابتسمت بارتباك :: بس دريت وبس ومالك دخل انت ؟؟!! ..
رائد باصرار :: روان بلا سخافه ..
ملاك تطالعها بتهديد ان تكلممت ..
قطع عليهم هالكلام رنين جوال روان ..
روان شافت الاسم وابتسمت :: الطيب عند ذكره ..
رائد فز بالطاري ..
روان وهي ترد :: هلا والله بالغلا كلله ..
جنى بصوت مبحوح واضح انها تبكي :: هلا فيك ..
روان بخوف :: جنى وش فيه صوتك ؟؟!!..
جنى :: سلامتك بس تعبانه شوي اقول ملاك عندك تعبت اتصل جوالها مقفل ..
روان :: لحظه .. ومدت الجوال لملاك .. جنى تبيك ..
ملاك اخذته :: هلا والله ..
جنى :: هلا فيك وش اخبارك ؟!!..
ملاك :: بخير جنى حبيبتي وش فيك ؟؟!!..
جنى :: لا سلالامتك مزكمه شوي ..
ملاك بعد تصديق :: متاكده ؟؟!!..
جنى بتاكيد :: ايه اقول ملاك باساللك تعرفين رقم هديل اخت ميس اللي معاك بنفس القسم ..
ملاك باستغراب تعرف جنى ماتطيقها :: لا ماعرفه بس اقدر اجيبه من وحده معانا تعرفه ..
جنى :: يليت يليت تجبينه وباسرع وقت بس لاحد يعرف اني انا اللي ابيه اوكي ..
ملاك :: اوكي ..
جنى :: وطلب ثاني ..
ملاك :: امرري ..
جنى :: مايمر عليك عدو .. انا عرفت ان فارس خطبك ومن زمان وبسبب اللي صار اجلوا الموضوع ولا تفكرين لو مجرد تفكير تاجلين الملكه والزواج علشان سبب ميس او علشان احزانا اوكي ..
ملاك باستغراب :: كنك قاريه افكاري بس من جد جنى صعب صعب بعد شهر بيكون مر عليها شهرين بس .. جنى قاطعتها :: ملوك بليز خلي شي يفرحننا ..
ملاك باسى وهي تطالع رائد : وانت ماوديك تفرحينا ؟؟!!..
جنى فهمت قصدها وتنهدت :: ملالالالاك انا بقفل بس لاتنسين الرقم يليت اليوم او بكره بالكثير ..
ملاك احترمت رغبتها بانها تسكت :: طيب ..
قفلت منها .. ورائد كان يسولف مع روان ومبين انه ماسمع شي ارتاحت من هالموضوع ..

*

*

*

كانت بغرفتها تفكر هاللي بتسويه صح اولا بس خلالاص قرت واخذت دفتر وصارت تكتب فيه كل خطوه بتسويها وتكتب تحتها التاريخ والوقت علشان تخلي صاحباتها يقرونها بعد ماتخلص من هالمهمه ..

*

*

*

وصل خبر موافقة ملاك على فارس اللي كان بيطير من الفرحه ..
والكل فرح لفرحته وخلاص قرور الملكه بعد شهر برغم ان فارس قال بياجلها علشان جنى بس جنى اصرت لان وراها اشياء كثيره وتبي تسويها بعد الملكه واحسن شي انها جت بهالوقت ..
ام فارس باستغراب وتفحص لجنى :: جنى حبيبتي وش فيك ضعفانه حيل وصايره صفراء غير الهلالات اللي بعيونك تعبانه حبيبتي ؟؟!!..
جنى ابتسمت من ورى قلبها :: لا بس ارهاق مع الايام بيروح ..
ام فارس بتشكيك :: لا انا لازم اوديك المستشفى واعرف مو كافي هلالم اللي تجيك دياما بطنك بالفتره الاخيره انا لازم اتاكد واتطمن صراحه تعبك يخوف ..
جنى ابتسمت :: ماله داعي ..
ام فارس :: يالله قومي البسي مراح اقبل اعذار ..
جنى تتسنجد بابوها اللي اشر لها انه مع امها :: لاتحاولين امك صادقه نبي نتطمن عليك حبيبتي ..
طالعت اخوانها هزاع وفارس واشروا لها بالرفض ..
فارس :: لاتحاولين لو مراح تروحين مع امي انا باوديك بالغصب لو اشيلك ..
هزاع :: وانا ايدهههههههم يالله قومي خلينا نتطمن عليك ..
استسلمت وقامت لبست عباتها وراحوا المستشفى وسوت تحاليل وفحوصات وبعد يويمن بتطلع النتايج ..

*

*

*

بيت ابوطلال ::
طلال كان حزين ويفكر هل قراره صح او لا ؟؟!!.. لما وافق امه انه يتزوج منى بنت خالته هو عارف انه احتمال كبير مايكون سعيد معاها بس اصرار امه خلالالاه يوافق كان محتتار متشت وضايع ..
وده لو انه ماوافق بس خلالاص تحددت الملكه مع فارس وسلطان بعد شهر من الحين والزواج بالصيف ..

*

*

*

بيت ابورائد ..
ام رائد باصرار :: قلت لك ابي افرح فيك معاهم انت مو ناقصك شي ؟؟!!..
رائد بضيق :: يمه مو الحين الله يخليك ..
ابورائد :: امك معاها حق انت مو ناقصك شي اذا بخاطرك احد قلها وتروح تخطب اذا لا تدور لك وحده من معارفنا او بنات اعمامك مدى او ندى او جنى ..
رائد قر الظاهر جاء الوقت اللي لازم يعرف و شرايها فيه بس صاحبتها ممداها مات ويروح يخطبها صعبه بس اصرار امه مو مخليه ياأجل :: خلالاص انا ابي جنى بس ترى اذا ماوافقت مراح اتزوج غيرها ..
ام رائد وهي فرحانه :: وليش ماتوافق هي تلاقي بربعك وبدت تزغرط ..
ماصدقت ام رائد ولدها وافق قامت للتلفون تكلم ام فارس تخبرها انها تبي جنى لرائد ولدها ..

*

*

*

ربى وهي ترد على التلفون :: الو ..
ام رائد :: هلا ربى حبيبتي وش اخبارك ؟؟!!.
ربى :: بخير ياخالتي انتي وش اخبارك واخبار عمي ؟؟!!!..
ام رائد :: الحمدلله بخير . اقول ربى حبيبتي امك بجنبك ..
كانت توها داخله جنى وامها من المستشفى ..
ربى :: ايه لحظه .. ماما ماما ..
ام فارس :: هلا حبيبتي ..
ربى :: خالتي ام رائد تبيك ..
ام فارس :: اوكي .. واخذت السماعه من بنتها ..

*

*

*

*

انتهى البارت التاسع عشر ..


** انطباعاتكم وارائكم وتوقعاتكم ؟؟!!..

1- جنى وش ردة فعلها لما تدري ان رائد خطبها خصوا بهالفتره ؟؟!!.. وتاثير الرد على رائد كيف بيكون ؟؟!!..
2- واحزانهم على ميس هل بتسمتر والا بينسون ؟؟!!..
3- سر ميس وانتقام جنى وش معقوله يكون وهل بتقدر تنفذه او الظروف بتكون ضدها ؟؟!!..
4- طلال وخطوته بخطبة منى بنت خالته وش مصير هالهخطوه النجاح او الفشل ؟؟!!..
5- وجنى بعد هالتحاليل وش بيصير لها وبتطلع النتيجه سليمه اولا وتاثير النتيجه اذا لا ؟؟!!..


** البقيه ؟؟!!..


البارت السابع :: (( 17 )) ::

**

**

*

*

*


(( لما الزمن عنك يضيق ..
تحتاج لهمومك رفيق ..
اهلك هم القلب الحنون ..
ناسك هم القلب الرقيق .. ))


*

*

*


ام فارس قفلت وهي مبسوطه ولدها وبنتها بيكون زواجهم بنفس اليوم ..

كانت جنى بغرفتها تكممل باقي تخطيطاتها ..
لحد مانطق الباب وكانت اممها ..
ام فارس وهي تجلس بجنب بنتها وبحنيه :: وش عندك وش جالسه تكتبين حبيبتي ؟؟!!..
جنى بارتباك ابتسمت :: لا سلالامتك اشياء للجامعه غريبه توني تاركتك وش عندك ؟؟!!..
ام فارس بتسامه :: مشالله تعرفين انتي كبرتي ومشالله عروس ..
جنى ابتسمت :: يمه خلصي مين اللي جاي يخطبني والا اقول مو لازم تقوللين ..
ام فارس باستغراب :: ليه ؟؟!!..
جنى بثقه :: لاني برفضه من غير ماعرف مابي اتزوج انا الحين ..
ام فارس ضحكت :: ههههه اعرفي هو اول مين بعدين وش هالكلام استخيري وفكري وبعدها رددي ..
جنى بملل وهي تحط يدها تحت خدها وتطالع امها :: ومن هذا تعيس الحظ ؟؟!!..
ام فارس هزت راسها اسى على بنتها :: ولد عمك ..
جنى باهتمام وصدمه :: اي واحد فيهم ؟؟!!..
ام فارس تبي تشوف وش بيكون ردة فعل بنتها :: رائد ..
جنى نزلت يدها وطالعت امها بصدممها :: مين ؟؟!!..
ام فارس ابتسمت ماخاب ظنها ابدا :: رائد ولد عمك عبدالرؤف لاتنسين انه ولد عمك ولازم تفكرين زين .. باترك الحين تفكررين ..
طلعت ام فارس تاركه بنتها بصدممتها ..
ابتسمت وفرحت من كل قلبها رائد خطبها يعني يبيههههههههههها آآآآآآآآآآآآآآآآآآه واخيرا بس تذكرت كيف بتوافق وميس مامر عليها الا شهر تقريبا كيف بتوافق ومخطاطتها كل هالشي بيخليها توقف عنه بس فكررت تقدر توافق بس تاجل الموضوع كانت حيرانه وتفكر بالموضوع خصوصا ان ميس مامر عليها كثير من توفت كيف تسمح لنفسها تفرح وصاحبتها ماكملت الا شهر من وفاتها ..

*

*

*

رائد كان متوتر بشكل كبير بس يفكر وش بتكون ردة فعلها وانه تسرع كثير واكيد بتظن انه ماهتم لحزنها وماهتم لمشاعرها وندمان على هالخطوه كثير بس خلالالالاص لازم يعرف وش رايها تعب من الانتظار ومل ..
فارس حاول يخف من هالتوتر بس بدون فايده ..

*

*

*

كان يوم الاحد ماراحت جنى للجامعه وراحت مع ابوها للمستشفى مو مع امها اللي كانت مشغوله راحت تعرف نتيجة فحوصاتها ..
الدكتور وهو مرتبك ويلعب باصابع يدينه واربكهم بهالحركه ..
ابوفارس : وش فيه يادكتور خوفتنا ؟؟!!..
الدكتور تنهد :: انا اسف يابوفارس بس هذا الشي قضاء الله وقدره ..
جنى وابوها حسوه شي كبير ..
جنى تحثه على الكلام :: الحمدلله حنا يادكتور مؤمنين بقضاء الله وقدره قول وش طلعت نتيجة التحاليل ..
الدكتور :: بس هاذي تحاليل مبدئيه لاني شكيت بلاعراض اللي قلتيها بس لازم نسوي فحوصات ثانيه وتحاليل ثانيه علشان نتاكد ..
ابوفارس بنفاذ صبر :: قول يادكتور وش فيها بنتي ؟؟!!..
الدكتور :: للاسف جنى مريضه ب ...

*

*

*
طلعوا من عند الدكتور وهم منهارين على الاخر حاولت تتماسك وتقبل وتمسك بامل باقي الفحوصات اصر ابوها تسويها الحين وسوتها وماخلصوا الا بعد صلاة العصر طلعوا وكل واحد شايل هم وهم كبير ..
بالسياره ..
جنى :: بابا ..
ابوفارس :: عيونه ..
جنى :: ممكن الموضوع اللي صار نخليه سر ومحد يعرف فيه خصوصا ماما واذا طلعت النتيجه نفس الشي بس هي تعرف غيرها لا بليز ..
ابوفارس :: من عيوني حبيبتي ..

*

*

*

مرت يومين لاكلها اكل ولانومها نوم محتاره وتتامل ان الدكتور غلطان كانت تدعي ربي يكون كل هذا مجرد خطئ وعايشه على امل مابكت متمكسه بهلامل حاولت تتمسك فيه باي طريقه ..

يوم الاربعاء ..
كان موعد جمعة العاليه بيت ابورائد ..

العصر رجع وهو حده متضايق ..
ام فارس استغربت دخلته حتى ماسلم :: وش فيك يابوفارس ؟؟!!..
ابوفارس وهو بيطلع فوق :: تعبان من الشغل شوي وين جنى ؟؟!!..
ام فارس : بغرفتها ..
ابوفارس :: عن اذنكم باطلع لها ..
طلع وهم مستغربين ..
فارس :: وش فيه ابوي ؟؟!!..
ام فارس :: علمي علممك ؟؟!!..
هزاع :: اكيد موضوع يخص جنى من يومين وهم متغيرين حيل ..
ربى :: حتى جنى مرره متغيره وزايد تفكيرها عن اول ..
ام فارس سكت حست التحاليل لها دخخخل ..

*

*

*

وقفت مصدومه والدموع بعينها :: يعني ماكان غلطان آآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآ آآآآآآآآآآآه آآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآ آآآآآآآآآآآآآآآه آآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآ آآآآآآآآآآآآآآآآه
حست احلامها امنيها ورائد خلالالاص كل شي انتهى ولازم ينتهي وهي اللي لازم تنهيه ..
جلست على الارض وهي مو مصدقه وصرخت صرخه هزت البيت على كبره :: لالالالالالالالالالالالالالالا لالالالالالالالالالا لا مستحي ل ..
راح وضم بنته وهي منهاره خلالالالالاص غصب عنه نزلت دموعه على بنته الغاليه على اعزز اولاده وبناته كان يتمنى يفرح فيها بس الحين خلالاص حاول يهديها لاكنه ماقدر ..
ام فارس وعيالها جاءوا بسرعه بعد صرختها ..
ام فارس شافت منظرها وخافت :: وش فيها جنى يابوفارس؟؟!..
جنى رفعت راسها وطالعتها وبصرخخخه :: اطلعوا برى خلوني بروحي اطلعوا برى برى ..
ابوفارس :: طيب حبيبتي بس انتي هددي ..
طلعوا وخلوها وكلهم تساؤلالالالات ..

*

*

*

رمت حالها على السرير وصارت تبكي وتبكي حست بشي عند رجولها لفت لقتها جوللي اخذتها وحضنتها وصارت تبكي اكثر واكثر وبانهيار وبلحظه وقفت وراحت للدولاب لخزنة مجوهراتها وفتحتها وطلعت علبة هدية رائد لها فتحتها اخذت السلسال وضمته وهي تبكي :: مو مكتوب لنا نتوج هالحب ابدا مظطره اتخلى عنك واخذلك مضطره اخلليك تاخذ غيري مضطره اتحمل تكون مع غيري واعيش بعذابي طول عمرري ولاخلليك تتحمل معاي عذابي وشقاي ..

*

*

*

ام فارس وقفت مصدومه :: بنتي انا جننى لا مستحيل اكيد فيه علالالاج اكيد ..
ابوفارس باصرار :: لو ادور فيها العالم كله لو اخسر ثروتي كللها مستحيل مستتحيل اخليها تعيش كذا او انها تفقد الامل بلحظه او تتالم لحظه وحده ..
ام فارس انهارت تبكي وزوجها يهديها وطلب منها محد يعرف اي كان وهي احترمت رغبة جننى ..

*

*

*

وصل الكل لبيت ابورائد معدا ابوفارس وعايلته ..


ابوعبدالله الجد باستغراب :: وين عمك يارائد تاخر ؟؟!!..
رائد بحيره :: مدري بس فارس يقول بيجون بعد شوي خلاص قربوا ..
بعد لحظات دخل فارس وهزاع وهمام بس استغربوا هالشي .. حتى عند الحريم جت ربى وشذى بس ..
ابوسلطان :: وين ابوك يافارس ؟؟!!..
فارس تنهد :: والله جنى تعبانه شوي وامي اصرت تجلس وقال ابوي بيجلس عندها يمكن يحتاجونه بس بيمر يسلم اذا قدر ..
ابورائد :: لا سلامتها وش فيها ؟؟!!..
هزاع بارتباك وش يقول لهم يقول الكلام الي قالوه لنا كذب لان حالتها تقول غير كذا انهيارها مايقول بسبة ميس وبسبة انها تعبانه نفسيتها الايام بسبب الخطبه لانها مازالت بفترة حزنها على ميس وماتبي تسبب مشاكل بالعايله :: الله يسلممك ياعمي لا بس حمى بسيطه ... اضطر يكذب ..
رائد كان خايف بس سكت توقع يممكن بست الخطبه ماتبي تجي بس اذا هي ماتبي تجي وش دخل امها وابوها لا اكيد فيها شي ..

-

كان اغلب حديثهم يدور حول الملكه وش بيسون فيها بس باقي موافقة جنى علشان يعرفون يخطون صح حتى عند الحريم نفس الشي واستغربوا شي واحد حماس ام طلال بس توقعوا لانه اكيد ولدها بيتزوج بنت اختها وهالشي خلاها تفرح وتنسى تنفذ قرارتها بانها تخرب يبن الجازي وسلطان خلاص المهم ولدها وبيتزوج اللي تبي ومنى لها دور باقناع خالتها بهالشي وبسبب حب ام طلال لمنى رضت وافقت لانها ماتقدر تعترض على اللي مكتوب واذا مكتوب يتفرقون بيتفرقون واذا بيستمرون مافي قوه بتفرقهم ..

*

*

*

زادت عليها لالمم اكثر واكثر خلالاص فوق طاقتها حاولت تتكتمها باي طريقه مافيه فايده اخذت المخده وغطت فمها وصارت تصرخ من الالمم لاكن ماقدرت رمتها وصارت تصرخ وتصرخ وجاء ابوها وامها ولما شافوا حالتها شالوها بسرعه للمستشفى .. لان مع الحاله النفسيه السيئه زاد عليها التعب ..

*

*

*

بيت ابورائد ::

فارس :: اقول سلطان وش رايك بس نحط ملكتنا بفندق ؟؟!!..
سلطان :: ماله داعي عائليه تراها احسسن بعدين ابوك حالف ماتكون الا بيته ..
هزاع :: ايه صادق بيتنا كبير والاستراحه بتكفي للرجال والبيت بنخليه بكامله للحريم ..
طلال :: ايه والله هذا شور زين ..
فارس رن جواله كان ابوه :: فارس :: هلا والله ..
ابوفارس بصوت حزين :: فارس اسمعني زين باقولك شي ومابي احد يدري عنه ..
فارس استغرب اول مره ابوه يتكلم بهالطريقه معاه وبهلاسلوب :: امر ..
ابوفارس :: ابيك تروح عند جدك وتقول له اني ابيه ضروري بالمستشفى ..
فارس باستغراب اكبر :: اي مستشفى ؟؟!!.. لفت بهالكلمه انتباه الكل لان صوته كان عاللي ..
ابوفارس :: فارس قول ان صاحبك هو اللي بالمستشفى لاتفضحنا اسمعني ابي ابوي يجيني هو وجدك فارس جدك فارس بالطريق وابوي ابيك تجيبه عندي بمستشفى ال---- انا اعتمد عليك ماتقول لاحد وتنفذ هالمهمه بسريه تاممه ..
فارس يرقع الموضوع :: سلامتك ياضاري ماتشوف شر زين بالحديد ولا فيك مسافة الطريق واكون عندك مع السلامه ...
ابوفارس :: في امان الكريم ..
فارس ناغزه قلبه ارسل مسج لضاري وهم ينتظرون يقوله عن الكذبه علشان اذا احد ساله ياكد وماينفضحون بكذبتهم ..
ابوعبدالله بخوف :: من اللي في المستشفى ياولدي ؟؟!!..
فارس ابتسم :: ضاري ولد خالي والحمدلله هو مافيه شي بس خويه هو اللي فيه صدموا بس خويه فيه كسر وعن اذنكم بروح اشوفه ..
ابوعبدالله :: الحمدلله على سلامته روح ياولدي روح وسلم عليه ..
فارس :: جدي ابيك شوي بكلمة راس بعد اذنك ..
ابوعبدالله وقف :: تعال ياولدي وراي ..
الكل استغرب بس حس بحرج فارس المصطنع فحسوا ان الموضوع ماله علاقة بلاتصال اللي جاه ..

*

*

*

ابوعبدالله بعد لحظات دخل :: اقول ياعيال انا بروح عندي مشوار ساعه بالكثير وراجع اذا تاخرت تعشوا ..
ابوسلطان استغرب :: وين يبه ؟؟!!..
ابوعبدالله :: بتعرفونه بعد الملكه ان شالله ..
سكتوا مايقدرون يكسرون كلممته ..
طلع مع فارس بدون محد يحس وهم يحسبونه رايح بروحه وفارس بروحه ...

*

*

*

وصل ابوعبدالله وفارس للمستشفى ..
وصل جده عند غرفه كان ابوه ينتظره اخذ منه جده :: فارس ارجع عندهم وقول خلاص ضاري بخير وانتهى الموضوع اما جدك قول انا اخذته وبارجعه بعد ماخللص انا وياه عندنا شغل زين ..
فارس بانصياع :: ان شالله ..
كان رايح ويفكر وش فيهم كذا غامضين وساكتين ومن معقوله يكون بالمستشفى توقع تكون جنى بس ماعرف وش فيها وماتاكد وماقدر يتاكد لانه مايعرف معلوممه وحده توصله لنتيجه ظل بحيرته اللي مجننته ..

*

*

*

ابوعبدالله دخل لقى غرفه كبيره يتوسطها السرير عليه جنى نايمه وبجنبها امها وابويوسف دخل وهو محتار وش فيها ..
ابوعبدالله + ابوفارس :: السلام عليكم ..
ابويوسف + ام فارس :: وعليكم السلام ..
ابوعبدالله :: وش فيها جنى وانا ابوك ؟؟!!..
ابوفارس تنهد :: انا ناديتكم انتم الاثنين لاني ابيكم تكنوني لي عون وسند ..
ابويوسف :: اقلقتنا ياولدي قول وش فيها البنت دمعة امها مانشفت من جيت اكيد فيها شي كبير !!!!!!!!!!........
ابوفارس جلس وهو نظره على بنته ويفرك كفوفه بعض متوتر حده وحزين وخايف يحس بمشاعر متخلطه بداخله :: بس بشرط مايطلع من بينكم محد يعرف لاعمام ولاخوال محد ابدا حتى اخوانها بيكون هالشي سر بيننا حنا الخمسه انا وانتم وهي وامها بس ..
ابوعبدالله :: اقلقتنا لك اللي تبيه بس قول ..
ام فارس بدت تتبكي باقوى شوي وتحاول تتكتم شهقاتها ..
ابوفارس :: جنى عرفنا انها مريضه مريضه ب

*

*

*

رجع وهو محتتار وش فيهم يبي يعرف باي طريقه لاكنه ماعرف كيف كثرت الاسئله وهو ساكت يجاوبهم بانه مايدري وجده ماراح معاه ابوه اللي جاء واخذه ..

*

*

*

ابويوسف وهو يشد على قبضة عصاه ويحبس دمعته على اول فرحته بين احفاده لانها اول بنت :: لاحول ولاقوة الا بالله انا لله وانا اليه لارجعون ..
ابوعبدالله باسى وحزن :: حسبي الله وهو نعم الوكيل .. الله يشفيها لازم وانا ابوك تعالجها بغير هالعلاج اللي قاله الدكتور ..
ابوفارس :: باسوي المستحيل بس اهم شي تتعالج ..
كانت صاحيه وتصطنع النوم صحت من اول مادخلوا كانت تحبس اهاتها واحزانها والامها بداخلها ماتبي احد يحس بضعفها لو من كان ... فتحت عينها :: جددو ..
ابويوسف وابوعبدالله لفوا يطالعونها :: سممي ..
جنى وهي تحاول تجلس وامها تساعدها :: انا ودي اكلمكم بموضوع مهم جدا شغل باللي طول اليوم !!..
لفوا يطالعونها باهتمام حتى ابوها وامها ..
جنى بهدؤ :: انتم طبعا عارفين رائد تقدم لي ؟؟!!..
ابوعبدالله :: ايه يابنتي ..
جنى :: وانا مو موافقه طبعا لاسباب كثيره واهمها استحاله ارتبط وانا بوضعي هذا غير كذا اخاف رفضي ياثر على علاقة ابوي واعمامي وياثر على زواج فارس وملاك بس من جد انا بتعذب قبل لاعذبه بموافقتي وبنفس الوقت ابي ارفض ومابي احد يعرف اسبابي ..
ابوعبدالله تنهد خاف من هالفكره ..
ابويوسف بعد صممت دام لحظات يفكرون كيف وهي تطالعهم بخوف تبي تعرف وش بيسون ؟؟!!..
ابويوسف بحنيه وحكمه :: انا لقيت حل واظنه مناسب ..
ابوعبدالله باهتمام اكبر :: اللي هو ؟؟!!..
ابويوسف :: نقول لابورائد ونحلفه مايخبر احد ونتفق معاه وترفض واتوقع .. وقالها بكل مراره والم .. لما يعرف هو نفسه بيرفض وبكذا مراح تخرب العلاقه ولا الزواج ..
جنى بخوف : اخاف يقول لاحد ..
ابوعبدالله بتاكيد :: يابنتي عبدالرؤف طبعه كتوم جدا وامين استحاله تامنينه على شي ويقوله لو على قص رقبته ..
جنى تطمنت :: اوكي قولوا له وشوفوا وش رده وقولوا لي !!..
ابويوسف بتفكير :: حنا وش بنقول لما يسالونا عن وجودك بالمستشفى ؟؟!!..
ابوعبدالله :: هزاع قال لهم ان فيها حمى وحنا نكمل فيها حممى وتعبانه حيل واضطرينا نقلها للمستشفى ..
جنى ابتسمت باسى :: مشكورين على وقفتكم ؟!!..
ابوفارس :: انا من بكره بارسل تقرايرك ونشوف متى نسافر ..
جنى طالعت ابوها :: هذا موضوع ثاني ..
كلهم طالعوها باهتمام :: جنى تكمل :: انا بسافر لاكن مو معاك لان الكل بيشك انا بسافر بعد الملكه بس مع خالي ضرار بس بشرط يكون هو بعد مملك وخلوا علي اقنعه بدون مايعرف ..
ابوفارس باسى :: بس انا ابي اكون معاك ؟؟!!..
جنى :: بابا بليز ..
ابوفارس رضخ لالامر :: اوكي حبيبتي خلالاص ..

*

*

*

*

ابوعبدالله رجع لاكن رجع ومعاه ابوفارس وابويوسف ..

جلسوا فتره معاهم رحب فيهم ابورائد ثم طلبوا يكنون معاه بوحدهم الكل استغرب الا رائد حس انه علشان الخطبه واكيد جنى رفضت وخافوا تكون قطيعه كان يحس بهلاحساس ..

ابورائد باستغراب :: وش فيكم خوفتوني ؟؟!!..
ابويوسف :: حنا جاينك بموضوع خطبة جنى ورائد ونبيك تسمعنا للاخر ..
ابورائد باهتمام :: تفضللوا ..
ابوعبدالله :: البنت رافضه ولدك علشان .. وسكت ماقدر ينطقهها ..
ابورائد بصدمه :: وليش رافضته ؟؟!!..
ابويوسف اخذ محور الحديث وبلغه بسبة مرضها واسباب ثانيه وماتبي تربطه معاها غير عدم استعدادها وانها خايفه يكون بينهم قطيعه او ملاك وفارس مايتكمل زواجها وتكون سبب بفرقة العايلله ..
ابورائد بعد صمت دام :: والله وكبرت بعيني هالبنت فكرت بغيرها قبل نفسها اصيله والله وصدق عرفت تربي ياعبدالاله لاتخاف انت اخوي قبل كل شي وانا مفهمهم من البدايه ان رفضها اوقبولها مراح ياثر فيننا وبعلاقتنا بعض .. سكت يفكر ولده وش بيقول او وش بيسوي ..

*

*

*

*
بيوم الخميس مشت على الكل سالفة الحمى عيال ابوفارس زاروا اختهم من الصباح ..
ربى :: خوفتينا عليك ..
جنى ابتسمت ابتسامه باهته ..
هزاع :: والله دلع حمى تنومك كذا ..
جنى :: عاد انا من يوم يومي دلوعه ..
فارس كان شاك ومو مصدق ان اللي فيها حممى حس انه شي كبير بس ماحد جاوبه وكلهم ياكدون انه مجرد حمى وبطبع حساسيتها وبسرعه تمرض حاول يصدق هالشي بس مو قادر ..

*

*

*
(( لوجت من غيرك ترى كان هانت ..
اما تجي منك ياهي قويه .. ))





ابورائد جمع عياله بعد الغداء ..
ابورائد بتوتر :: استعدوا بنزور جنى اليوم ترانا ..
ام رائد بتسامه :: اكيد بنزورها ..
ابورائد بجديه :: اسمعوا كلامي زين .. ابي تعرفون انه مهما صار علاقتي باخواني مستحيل تخرب بسبة سبب تافه غير كذا ملاك وفارس بيكون مالهم دخخخخل باللي بيصير ..
الباقين استغربوا كلاممه اول مره يتكلم كذا معاهم ..
رائد وكانه بدى يفهم :: شكل جنى ردت صح ؟؟!..
ابورائد باسى :: ايه وللاسف البنت مو موافقه ..
رائد تنهد ورجع راسه على ورى وبخاطره :: آآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآه ياجنى آآآآآآآآآآآآآآآآآآه ذبحتني بهالكلممه ..
ام رائد بنرفزه :: وليش ان شالله لانكون بس مو قد مقام الانسه جننى ؟؟!!..
روان وملاك اكثر ثنتين مصدومين لانهم يعرفون باللي بقلبها ..
ابورائد بجديه ونرفزه وهو شاد على اسنانه :: اسباب الرفض مو مهمه الاهم ياويلكمم لو اسمع احد منكم عاملها معاملله على غير اللي تعودتها معههها بيكون عقابه وخيم سامعيني ..
رائد :: يبه انا مايحقلي اسمع الاسباب ؟؟!!..
ابورائد تنهد وبخاطره :: وش اقولك اقول ضحت بكل شي علشان ماتعذب معاها آآآآه ياجنى ربي يشفيك ان شالله :: البنت تعبانه نفسيتها جدا بعد وفاة صاحبتها لايهمكم انها قويه قدامكم لاكنها من جوى مازالت مكسوره غير كذا مو مستعده للزواج ابدا الحين وعلى قولتها تبي اقل شي خمس سنين ..
رائد وقف :: عن اذنكمم ..
طلع وهو شبه منهار سمعوا هالشي بخبطة الباب القويه كان شوي ويكسره ..
ركب سيارته وهو يدور بدون مايروح لجهه معينه ..
شغل الاف ام لقى فيها اغنية راشد الماجد قهر ..

قهر ماكنت انا ادري ..
تعيش بقلبي كذابه ..
قهر توني عرفت انك ..
على الحبلين لعابه ..


تنهد :: آآآه من جد توني اعرف انك كذابه كذابه بنظراتك واسلوبك وتمثيلك كذابه بذاك اليوم لان اللي يحب ياجنى عممره مايرفض اللي يحبه آآآآآآآآآه..

- - - آآآآآآآه منك انت يارائد الي لو تعرف سبب رفضها وش بتسوي ؟؟!!..

*

*

*

اما حالتها كانت حاله بالمستشفى تبكي ومنهاره بحضن ضرار اللي مولاقي سبب يخليها ترفض رائد خصوصا بعد ماعرف عن الحب اللي بينهههم ..
ضرار واحمد واقفين عندها وهم مو عارفين وش يسون (( من رجعة العلاقه بينهم ضرار واحمد ماصاروا يفترقون الا بالنوم حتى ضرار يجبر احمد يروح يرتاح مع زوجته ويجلس معاها حتى العلاقه بين هدى واحمد صارت علاقة زوج وزوجته بينهم موده وحنيه وعشره واولالالاد احسسن بكثير من الماضي وهالشي بفضل من الله ثم ضرار وجهوده معاهم .. ))
احمد بحنيه :: بس حبيبتي بس لو انك تحبينه كذا ليش ترفضينه ؟؟!!..
جنى من بين شهقاتها وبكاها :: لاني ابيه يعيش سعيد مع غيري لانه معاي استحاله يكون سعيد ..
ضرار باستغراب :: بافهم بس ليش ؟؟!!..
جنى رفعت عينها :: خالو ضرار اذا تحبني من جد قفلوا على الموضوع وابيك تروح تخطب ساره واذا وافقت تملك معاهم بعد شهر تقريبا لاني بسافر معاك بعدها بس تكون مملك سامعني ..
ضرار استغرب :: ليش فهميني ؟؟!!..
جنى : لاني مو متحمله اجلس بعد مارفضته وبس وصدقوني سبب رفضي بتعرفونه لما اسافر ..
ضرار : خلاص اليوم اكلم ابوي ..

*

*

*

ام يوسف طلعت عيونها وبصدمه :: ايش ؟؟!!..
ابوضاري بصدمه اكبر :: من جدك انت اكيد تمزح صح ؟؟؟؟؟؟؟؟!!!!!!!!!...
ابوركان بصدمه اكبر :: لا شكلله ينكت معانا صح ابدا مو معقوله هذا يصير ابدا ؟؟!!..


*

*

*

انتهى الجزء 17..

** انطباعاتكم ارائكم توقعاتكم ؟؟!!..


1- بعد رفض جنى لرائد كيف بتكون علاقتهم بعض وش النتايج المتربه على هالرفض ؟؟!!.. وردات الفعلل للكل من رائد واهله لباقي العايلله ؟؟!!.. وهل هالشي بياثر على زواج فارس وملاك او علاقة فارس برائد او ربى بروان .. همام بمحمد ؟؟!!.. والاهم ملاك بجنى ؟؟!!..
2- وش معقوله يكون سبب رفض جنى الا هو مرضها ؟؟!!.. واذا عرفه رائد بيتغير شي او لا ؟؟!!..
3- وش الخبر اللي سامعينه اهل ابويوسف ومخليهم مصدومين كذا ؟؟!!..
4- والبقيه ؟؟!!..


البارت الثامن عشر ::: ((( 18 ))) :::

*

*

*

*

((( ودي ابكي لين مايبقى دموع ..

ودي اشكي لين مايبقى كلام ..

من جروحن صارت بقلبي تلوع ..

ومن هموم حرمت عيني المنام .. )))



*

*

*

*




ام يوسف طلعت عيونها وبصدمه :: ايش ؟؟!!..
ابوضاري بصدمه اكبر :: من جدك انت اكيد تمزح صح ؟؟؟؟؟؟؟؟!!!!!!!!!...
ابوركان بصدمه اكبر :: لا شكلله ينكت معانا صح مو معوقله يكون اللي يقوله صح ابدا مو معقوله هذا يصير ابدا ؟؟!!..
ابومشعل :: انتظروا خلونا نفهم منه وش يقصد بكلامه ؟؟!!..
ابويوسف يطالع ولده مصدق وغير مصدق :: ضرار من جدك انت متاكد ؟؟!!..
ضرار ماقدر يمسك ضحكته على اشكالهم وهم مو مصدقينه :: ههههههههههههههههههههههههه عمري بحياتي ماتوقعت خبر خطوبتي يسوي فيكم كذا ههههههههههههههههههههههههه ..
ابويوسف بجديه :: ضرار من جدك قول والله لقوم الحين اخطبها للك ؟!.
ضرار تعدل وبنظرات كلها امل :: ايه يبه انا بكامل قواي العقليه صدقني ابيها هي مابي غيرها واذا رفضت احلموا اتزوج لاني مستحيل اكرر الصدمه ثلاث مررات ..
ام يوسف قامت بسرعه مسكت التلفون لايغير رايه وطلعت رقم ام سلطان من دفتر التلفونات هي مستعجله وضرار يضحك مو قادر وده لو جنى وعريب فيه كان مافوتوا هالمنظر ابدا ..
ام يوسف قفلت من ام سلطان وهي فرحانه ..
ضرار :: ها وش قالت بشري ؟؟!!..
ابوركان ماقدر يمسك ضحكته :: ههههههه حيل مستعجل ياشيخ عطها فرصه البنت تفكر ويشاورون اهلهم وغيره وغيره ..
ضرار بتاف :: اوف مصيبة جنى شارطه ملكتي مع اخوها فارس بنفس اليوم ..
ام يوسف ضيقت عيونها :: شكيت الموضوع فيه جنى وعريب اكيد ؟؟!!..
ضرار بضحكه :: واحمد بعد هالثلاثي بيخربوني يمه ترى !!!!!!!.....
ابويوسف بضحكه :: اذا خرابهم بيخللك تتزوج خلهم ان شالله يسون فيك اللي يبون انا باعطيهم الصلاحيه ..
الكل :: هههههههههههههههه .. كانوا حيل مبسوطين بهالخبر اللي انتظروه من زممان واخيرا جاء ..

*

*

*


(( تحرمني من قربك ..

تبعدني عن دربك ..

بس انت ماتقدر

تمنعني من حبك .. ))


ام رائد بتوتر و هي تطالع الساعه :: مو من عوايده الساعه وحده ونص ماجاء ولا يرد على جواله ياخوفي ولدي يكون صاير فيه شي ..
ابورائد هو مو اقل منها توتر :: اذكري ربك يامره الحين ان شالله يجي ..
روان بخاطرها :: هذا كله من جنى هذا وهي تحبه رفضته اجل لو تكرهه وش سوت بس اكيد ماتحبه مافي وحده تحب واحد وترفضه آآآآه منك ياجننى لو يصير باخوي شي ياويلك مني ..
ملاك بفزه وهي تطالع مع الشباك :: دخلت سيارته ..
وقفوا ينتظرونه دخل وحالته حاله مكسور كثير كثير طالعهم بحزن ومشى ..
ابورائد :: وين كنت خوفتننا عليك ؟؟!!..
رائد وهو معطيهم ظهره وبنبرة حزن :: كنت اتمشى وجوالي نسيته هنا فعذروني ماكنت اقصد تخافون عللي ..
ام رائد وهي تجلس وبقهر :: حسبي الله عل ......... قاطعتها ايد كانت اسرع لفمها رائد باسى:: يمه لاتحسبين على احد انا مافيني شي .. _ مهما سوت فيه يحبههههها يحبها ومايقدر ينكر هالشي ابدا ابدا ..
طالعته ام رائد وبحزن :: ماتستاهل حبك لها وهي اللي رفضتك ..
ابورائد كان يحس بداخله وده يسكتها باي طريقه ولا تسوي كذا بهالبنت اللي لوتدري وش فيههها هي شكرتها لرفضها ولدها واول فرحتها ماتحمل يجلس هنا ويظل ساكت ..:: تصبحون على خير ..
طلع وطلع رائد وراه والبقيه ..
دخل غرفته ورمى نفسه على السرير وتنهد ومالاحظ الا بدموعه اللي بدت تنزل ..
وبخاطره :: ذبحتي حبي قبل لايبتدي آآآآه منك ياجننى ذبحتني ذبحتني انا من بعدك مالي حياة والا للحياة لون وطعم ..

*

*

*

باليوم الثاني ..


كانت بغرفتها بالمستشفى وهي تبكي تبكي من الالم والقههههر والضياع اعمامها بعد ماعرفوا خبر الرفض اجلوا زيارتها شوي لحد ماتهدى الامور شوي يعني اليوم او بكره مو امس مثل ماكانوا مقرين ..


جنى وهي تبكي تذكرت صاحباتها يبون يزرونها وهي رافضه خافت تضعف تذكرت ميس وكيف هالمستشفى تذكرها بكل الاحداث زادت بكئ اكثر واكثر حبت ميس تكون بقربها لانها الوحيده اللي بتسمعها بصممت بتسمعها لحد ماتخللص بحب وحنان وراح تقول لها وش الصح من الغلط .. صح عريب ماتقصر واقرب لقلب جنى بس ميس لها مكانه خاصه وهي ابرع بانها تسمع للشخص .. تذكررت كلام ميس لما شافت رائد :: جنى انتبهي تضيعينه انا عارفتك بهالامور ماتعرفين تتصرفين ..
جنى بكت اكثر واكثر :: كلالامك طلع صح ياميس ماعرفت اتصرف وضيعته ضيعته ... بكت من قلبها كل احلاممها تبخرت وامانيها وعرفت استحاله ترجع علاقتها بعمها عبدالرؤف وزوجته وعياله مثل ماكنت بتكون صعب جدا بعد مارفضت ولدههههم حتى ولو بينوا لها العكس هذا رائد اللي معزته كبيره بقلوبهم ..
دخل وشافها كيف منهاره ركض لها وحضنها بقوته :: نونو حبيبتي وش فيك نونو حياتي وش اللي مخلليك كذا ؟؟!!..
جنى رفعت عينها وحضنته بقوتها وزادت بكئ اكثر واكثر يمكن تقدر تترتاح من هالهم اللي في قلبها يمكن تقدر تتخفه ولو شوي ..
احمد بخوف :: جنى والله ماصارت لاتحديني اروح اجيبه واملك لك عليه بالغصب ..
جنى رفعت راسها وعيونها حمراء من كثر الصياح والدموع ماخذه مجراها عرفت انه يسويها وبنظرات كلها ترجي :: خااللي اذا من جد تعزني لاتفكر حتى توصله شي بليز ..
احمد بحزم :: سوري مو قبل ماعرف وش قصتك ؟؟!!..
جنى نزلت عينها :: انا وعدتك اخبركم بعد ملكة فارس ..
احمد باصرار :: الحين ولا بدق عليه وباقول البنت كانت مو بوعيها يوم رفضتك تحت تثاير الحمى وتعال شوف حالتها بعينك ..
جنى باستسلام ذبت عليه الكلام ذب بدون ماتسوعب تاثيره عليه كيف بيكون :: خالي انا مريضه بالسرطان علشان كذا رفضته بليز لاتقول له ..
احمد تنح يطالعها بصدممه باندهاش بعدم تصديق بتكذيب يبيها تنفي هالشي لاكنها نزلت عينها ودموعها تنزل بصممت ..
احمد نزلت غصب عنه دمموع من عينه بدال مايواسيها زاد علليها بكاه صار ..
جنى رفعت راسه وحضنته لما شافت دموعه وصار يبكي وهي تبكي ..
احمد بعد ساعه من استوعب الموضوع :: وينه فيه ؟؟!!..
جنى وهي تمسح دموعها :: بالرحمم علشان كذا رفضته رفض قاطع ..
احمد تنهد :: لاحول ولاقوة الا بالله ربي يشفيك ..
جنى بتحذير :: خالي لاتقول لحد حتى خالو ضرار ..
احمد هز راسه بالموافقه ..
وطلع من عندها مكسور مجروح متالمم اكثر من حزين مو عارف وين يروح لقى قدامه ابورائد وزوجته وعياله حتى رائد لمحهم من بعيد بس هم مالمحوه رجع بسرعه دخل ..
احمد :: جنى قومي غسلي وجههك بسرعه وحاولي تخفين اثار البكئ ..
جنى باستغراب :: ليه ؟؟!!..
احمد :: رائد واهله جو ..
جنى بسرعه قامت غسلت وجهها وعدلت نفسها على دخولهم كانت بتروح لسريرها طولوا لانهم ضيعوا الغرفه وهالشي كان من صالحها ..
احمد وهو يرحب فيهم :: ياهلالا والله توه مانور المكان سلم على ابورائد ورائد حتى هو حاول يرسم البسمه ويخفي وراها الممه واحزانه ..
ام رائد سلمت من دون نفس مازالت شايله بخاطرها حتى روان اللي مقهوره على اخوها ..
اما ملاك سلمت كعادتها ماشالت بخاطرها على جنى ابدا لانها متاكده بداخلها انها عندها اسبابها القويه ..
ابورائد وهو يسلم عليها ويبوسها مع راسها :: ها حبيبتي وش اخبارك اليوم ؟؟!!..
جنى بتسامه باهته وبنبرة يأأأأس :: عايشه للحين ..
احمد حز بخاطره هالنبره :: ان شالله تظلين عايشه معانا مية سنه ..
جنى :: حرام عيلك عمري الحين صار عشرين تبي يصير عمري 120 سنه وانت يعني 150 سنه ..
احمد بسخريه :: هاها تنكتين حضرتك توني عمري بس 28 سنه يعني لاتكبريني كثير كل اللي بين وبينك 8 سنين ..
ابورائد ضحك :: ههههههه بس اللي يشوفك يقول اكبر من كذا يعني على قولة جنى 50 سنه .. وغمز لجنى ..
احمد بغرور :: بسم الله عللي توني صغير ومبين ..
جنى بتسكته :: اوكي اوكي خالي انت احسن واحد بالعالم بس لاتزعل ..
احمد طالعها بنظره وطنشها .. اما هي ضحكت بداخلها عارفه انها نرفزته بس سكت لوجودهم تموت بنرفزته وتعرف ان هذا هو الاسلوب اللي ينرفزه صحت بلحظه من قمت ساعدتها اللي صنعتها لنفسها لثواني لقمة احزانها وكان الدنيا استكثرت عليها هالضحكه ..
رائد بنبرة كلها ياس ماحب يفوت عل نفسه انه يشوفها لو رفضته قلبه رافض يرفض حبها وشوقه لها ولهفته وكل لحظه وثانيه يزيد حبه لها وعشقه لها اكثر واكثر ويكبر كانت نظراته كلها لوم عتاب تطلب تفسير معقوله بعد ذاك اليوم بالمرسم يكون هذا ردههها !!!!! :: الحمدلله على السلامه ياجننى ..
جنى نزلت عينها للارض وبحزن :: الله يسلمك ..
ملاك حبت تغير الجو عرفته تكدر بين رائد وجنى وبضحكه :: اقول نونو حشى ماحسبتك لهالدرجه حساسه ؟؟!!..
جنى باستغراب :: ليش ؟؟!!..
ملاك :: اجل حمى تخليك تنامين بالمستشفى اسبوع !!!!!!!!!..
جنى حبت ماتذكر موضوعها وبسرعه ردت وبتسامه تجاريها :: شفتي عاد ..
احمد يتدخل :: والله مو حساسه الا دلوعه وانتي الصادقه غير هاللي عندها ماصدقوا قاللت آآآآآي الا نومومها بالمستشفى واسبوع ولا ابوي فارس يقول كنت ناوي اسفرها لالمانيا .. وغمز لجنى فهمت انه يصرف الموضوع ..
ضحكوا كلهم معدا جنى ابتسمت بحرج اما رائد ماضحك بس يطالعها ..
- لوتبي المريخ ودينها اهم شي سلالامتها وماتقولل الآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآه لحظه ..
لفوا لمصدر الصوت ..
جنى ابتسمت :: مشكور ياخالي ..
ضرار وضاري :: السلالام .. وسلموا عليهم ..
ضرار وهو يطالع احمد بطرف عينه :: ليش ان شالله انحشت مانتظرتنا نجي معاك ؟؟!!..
احمد :: بصراحه كنت ابي اجلس معاها بروحنا قبل لاتجون والحمدلله ماجيت الا الحين وجلست معاها ..
جنى لفت لملاك :: اقول ملوك اذا رحتي السبت للجامعه كلميني من هناك اذا شفتي صاحباتي بتاكد انهم بيسمعون الكلام وبيدامون ..
ملاك وهي تاشر على عيونها :: من عيوني ..
ابورائد وهو يوقف :: يالله عن اذنكم ..
جنى :: توى الناس ياعمي ..
ام رائد اللي ساكته من جت بس تحمدت لها بالسلالامه :: ماعليش يابنتي عندنا اشغال وخيرها بغيرها ..
طلعوا بعد ماوصلهم احمد وضاري للبا ..
ضرار جلس بجنبها وبحنيه :: وش الاخبار بعد شوفته ؟؟!!..
جنى حبست دموعها وتنهدت :: زادت الطين بله شوفته ..
ضرار :: يالله الله يعنك الا ماقلت لك ..
جنى :: ايش ؟؟!..
ضرار بغرور يعدل ياقته :: خطبت سوسو ..
جنى ضحكت :: من الحين سوسو ههههههههههههههه .. اجل اذا تزوجتها وش بيصير هههههههههههه ..
ضرار :: ههههههه بتصير قلبي وحبيبتي ههههههههههههههه ..
احمد وهو يرجع يدخل مع ضاري :: ربي مايحرمنا من هالضحكه ..

*

*

*

رجع البيت واحزانه زايده كانه بشوفتها زادت جراحه بشوفتها حس بعيونها الحزن والتعب بس مو راضي يصدق انه علشانه اكيد علشان شي ثاني ..
راح يشغل المسجل وحط على اغنية رابح الحكايه ..

الحكايه باختصرها بكلمتين ..
انا حبيتك وانت خنتني ..
واعتقد فيه فرق بين الحالتين ..
قلبي ذاق المر وقلبك مهتني ..

جلس على كرسيه الهزاز وسند راسه لورى وصار يردد مع هلاغنيه يحس انها تعني له الكثير وتكلم عن قصته معاها ..

*

*

*

مرت الايام وطبعا صاحبات جنى مادوموا رفضوا خصوا لما عرفوا انها بتقدم اعتذار هالترم قدمموا معاها ..

بغرفة جنى بعد ماطلعت زاروها صاحباتها كان يوم السبت ..

ديمه باصرار :: نونو قوللي وش فيك حنا صاحباتك على بالك حمى مشت علينا ..
جنى وهي منزله راسها :: اسمعوني قبل كذا انا بسافر ومادري اذا برجع اولا بس قبل كذا ابي اقولكم سر وسر خاص بميس وعد مراح اقدر احققه بدونكم ؟؟!!..
هيفاء :: قولي حبيبتي قوللي ..

*

*

*

ديمه وهي تبكي :: صدمتين بيوم واحد مرضك ومصيبة ميس ..
هيفاء وهي نفس الشي تبكي :: ماصدقق مستحيل جنى قولي انك تذكبين وان مافيك شي ..
ريناد حضنت هيفاء وتبكي معاها .. اما عريب كانت ساكته ومنزله راسها ..
جنى قربت منها :: عريب وش فيك ساكته ؟؟!!..
عريب رفعت راسها وضمت جنى وصاروا الخمسه كلههم يبكون ..
يبكون حزن على جنى حزن على مسأأأة ميس يبكون خوف من انهم يفقدون وحده ثانيه منهم وجرح فقد الاولى لسى مابرى لو ربع ربعه يبكون اعز صاحباتهم اللي لسى بعز شبابها والمرض والهم كان نصيبها يبكون صاحباتهم لسى ماكملت العشرين سنه وهذا حالها ..

*

*

*

مرت الايام وساره وافقت وضرار كان حيل فرحان ... اما رائد كان حبيس غرفته من الدوام للغرفه لاكل ولاشرب مثل اول بس يفكر نحف كثير كثير واهمل نفسه حيل وامه واهله تعذبوا معاه بس بدون فايده ..

*

*

بيت ابوفارس كانت روان جايه عند ربى يذاكررون عندهم بكره اختبار ..
روان :: ربوه مافهممت مالي دخخخلل انتي ماتعرفين تشرحين بصراحه ..
ربى بقل حيلله :: روان والله تعبت منك ..
روان بتعب :: خلالاص مو لازم .. وقفلت الكتتاب . بكيفه عمري مانجحت فيه ..
جنى وهي فتتح الباب بهدؤ :: روان عندنا بعذره البيت منور ؟؟!!..
روان حاولت تجامله وتبسم بس نظراتها لوم وعتب كللها :: هلا فيك .. سلمت عليها سلالام بارد ماستغربته جننى ..
جنى وهي تجلس :: وش اخبارك واخبار عممي وخالتي وملالاك ورائد ومحمد ان شالله كلكم بخير ؟؟!! << طبعا جنى لفت كل هاللفه علشان تسئل عنه ..
روان بعدم اهتمام :: الحمدلله كلنا بخير معدا رائد طبعا ..
جنى بخوف :: ليه سلامته وش فيه ؟؟!!..
روان انقهرت تسال عنه وهي السبب وبكل قسوه قالت :: صدق من قال يقتل القتيل ويمشي بجنازته تسالين عنه وانتي السبب تدرين جنى عمري مراح اسامحك اذا اخوي صار فيه شي الله يكون بعونك بسبت اللي بتشوفينه مني اذا صار فيه شي ..
جنى حبست دموعها ماتوقعت روان بتقلب عليها كذا وقفت :: عن اذنكم مابي اعطلكم .. وطلعت وهي مجروحه زياده عن جراحها .. آآآآآآآآآآآه ياروان لو تعرفين اللي فيني تشكريني صدقيني ..

ربى بلوم :: روان ليش تقولين كذا تحسبين بس اخوك متعذب حتى هي ؟؟!!..
روان بقههر :: تمثل والا كيف تتعذب وهي اللي رافضته ..
ربى بحده :: روان جنى اكيد عندها اسبابها وراح نحترم رغبتها باننا مانعرف .. وبكل جديه :: يليت نبعد عن هالموضوع علشان مايكون بيني وبينك مشاكل ..
روان :: اوكي ..

*

*

*

ام رائد باصرار :: خلالالالاص خطبتها لك وافقت ..
رائد بصدممه :: يممه انتي وش تقولين ؟؟!!..
ام رائد بجديه :: قلت لك خطبتها لك وحددنا موعد الملكه معاهم مو كنت تبي تسوي كذا خلالاص صار لك اللي تبييه ..
رائد وقف وهو متنرفز :: وانا اسف ماقدر اتزوج ..
ام رائد بنرفزه :: شوف يارائد اذا ماتزوجت هالبنت لانت ولدي ولاعرفك سامعني ..
رائد بترجي :: يمه يمه الله يخليك لاتجبريني انتي كذا تموتيني ..
ام رائد باصرار :: خلالالالالاص هذا اللي بيصير ولا بكيفك انت واختار ..
رائد بعد لحظات صممت :: شورك وهداية الله ..
طلعت منه وهي تزغرط ..
طلعوا على صوتها ..
ملاك :: يمه وش فيك ؟؟!!..
ام رائد :: باركي لاخوك خطب ..
ملاك : مين ؟؟!!..
ام رائد :: فوز بنت صاحبتي ..
ملاك ركضت دخلت على اخوها لقته جالس وساكت ..
ملاك بصدمه :: رائد انت من جد خطبت ؟؟!!..
رائد باسى :: ايه خطبت لي اممي وتوها تقول لي وانا وافقت ..
ملاك :: وجنى ؟؟!!..
رائد بسخريه :: هي اللي باعتني مو انا ..
ملاك طلعت مو مصدققه مصدومه وش صار فيهم هذول هذا وهم يحبون بعض كذا اجل لو يكرهون بعض وش سوا فكرت بحل ومالقت الا هالحلل ..

*

*

*

صحت على اصرار تلفونها ردت بصوت خامل نايم بدون ماتعرف مين :: الو ..
جاها صوت الطرف الثاني منهار :: الحقي ياجننى الحققي ..
جنى فزت بخوف :: ملوك وش فيك ؟؟!!..
ملاك وهي تبكي :: رائد رائد ..
جنى بخوف اكبر :: رائد وش فيه ؟؟!!.. وش صار فيه ؟؟!!..
ملاك :: خطب ..
جنى ارتاحت مو صاير فيه شي بس حست هالخبر سكين طعنتها بقلبها وبهدؤ عكس اللي بداخلها :: الله يوفقه ..
ملاك بنرفزه :: جنى انتي بوعيك هذا رائد حبك حرام تضيعينه منك ؟؟!!..
جنى بهدؤ :: انا مابيدي شي وهذا نصيبنا ملوك هدي نفسك حبيبتي ..
ملاك بدت تهدئ :: جنى اموت واعرف وش فيك ؟؟!!..
جنى : بتعرفين بس بعد ملكتك الا متى ناوي يملك ؟؟!!..
ملاك :: معانا ..
جنى :: وصلي له تهاني الحاره مع السلامه .. قفلت قبل لاتسمع ملاك ودخلت بموجة بكئ عارمه وطلعت السلاسل والكرت من الدرج اللي بجنب راسها وحضنتهم وهي تبكي بحرقه والم وضياع الحللم للاب بد بلارجعه خلالالالاص بيكون ملك لغيرها حتى النظره بتكون مو من حققها ..

*

*

*

انتشر الخبر وفرحوا له حتى جنى حست كذا بينساها اسرع ..

*

*

كان بمكتبه تارك اعماله ويفكر كيف يخليها تنسى ولو شوي مرضها وتعيش معاهم عادي قبل لاتسافر وتودعهم ..
قطع عليه تفكيره دخول شاهر ..
شاهر :: السلام عليكم ..
ابويوسف بتسامه :: وعليكم السلام غريب وش عندك جايني المكتب ..
شاهر باس راس جده وجلس قباله على الكرسي :: سلامتك بس كنت مار وقلت اسلم ..
ابويوسف بتسامه :: عللي ..
شاهر :: بصراحه بخاطري طلعه ..
ابويوسف باهتمام :: وين ؟؟!!..
شاهر :: البر تعرف نزل هلاسبوع مطر واكيد البر الحين جوه يجنن وش رايك نروح ونخيم الويك اند حنا واهل ابوفارس ..
ابويوسف ابتسم :: خلاص اخلي الموضوع عليك ترتب امور المخيم ابي مخيم مخيم ينسيننا تعب الشغل ..
شاهر قام بفرحه وباس راس جده :: مشكور ياحلى جد ولا يهمك بتشوف وش لون بيكون المخيم .. ومد يده .. بس السيوله ..
ابويوسف :: ههههههههه روح لقسم الماليه وباقولهم يصرفولك مبللغ يكفي مصاريف الرحله غير عموللتك لاتخاف مراح انسى ..
شاهر ضحك واستاذن وطلع ..

وبدى هو ومشعل يجهزون الموضوع لانه اليوم الاحد خلاص يبون الاربعاء يكنون هناك ..

*

*

*

عزم ابويوسف ابوعبدالله وعياله للمخي وافق الكل وانبسط معدا جنى رفضت بس اصرار جدها خلاها توافق تروح ..

بيت ابورائد ..

مازال حبيس غرفته برغم انه خطب ويمكن هالشي يقدر ينسيه بس بالعكس زاد هم فوق هموممه كيف بيعيش مع وحده ثانيه غير جنى كيف بيكمل معها الحلم وهو حالمه مع غيرها كيف بيعيش امانيه معها وهو تمناها مع جنى كل شي انهد بعينه بهالزواج مراح يكون بس هو الضحيه لا حتى فوز لانه مستحيل يعامله بحب لان قلبه وروحه ملك لجنى وبس ..
ماحس الا بشخص واقف فوق راسه وبحزن :: للحين يارائد ؟؟!!.. خلالاص انسى ..
رفع راسه لها وبحزن : انسى ايش ولا ايش ياروان مو قادر استوعب انها من جد رفضتني وانا تهورت وافقت اخطب غيرها ..
روان بحقد على جنى اكثر نزلت وجلست على الارض عند رجوله وبحنيه على اخوها :: رائد انسى واللي يعافيك حرام تعذبنا وتعذب روحك وهي ولا حاسه ..
رائد تنهد ويبي يغير الموضوع :: روان وش عندك جايه ؟؟!!..
روان بدلع :: سمعت انك مراح تروح للمخي فقلت اذا مراح تروح ماراح اروح برغم اني بموت وباروح بس من دونك مراح اروح ..
- ولا انا بعد ..
رائد وروان طالعوا ملاك رائد ابتسم :: خلاص بروح بس علشانكم ..
روان بفرحه ضمت اخوها :: ايه هذا اخوي حبيبي اللي اعرفه .
ملاك ورائد ضحكوا عليها برغم ان الضحكه كانت مجافيته من رفضته ..

*

*

*

*

انتهى البارت 18 ..

** توقعاتكم وارائكم ؟؟!!..

1- بعد خطوبة رائد وش بيصير خصوصا انه قال انها هي بعد بتكون ضحيه ؟؟!!..

2- لما يعرفون بمرض جنى وش بتكون ردة فعلهم ؟؟!!...

3- طلعة البر هل ممكن تغير شي بالقلوب ؟؟!!..

4- الملكه قربت كل واحد بيرتبط باللي يبي الا رائد وش بيصير فيها ؟؟!!..

5- وسفرة جننى ؟؟!!..

احسكم بتحسون اني شريره بهالبارات ..


*

*

 
قديم 12-29-2010, 10:20 PM   #8

نوف


رد: رواية سواها قلبي رواية رومانسية سواها قلبي


رواية سواها قلبي رواية رومانسية سواها قلبي

البارت التاسع عشر :: (( 19 )) ::


19


19


19


19



(( بأريحك مني خلاص وباغيب عن عينك ..

مدام هاذي رغبتك لازم احققها ..

وابطلبك اخر طلب الله لايهنيك ..

قلي احبك حبيبي خاطر اسمعههههها .. ))





*

*

*

يوم الاربعاء بعد صلاة العصر انطلقت العوائل للموقع المخيم ..

ابويوسف وعياله وعوايلهم أول الوصول ..

فارس وهو يشوف المخيم من جد متعوب عليه وخيال .. :: احلى والله حركات تعرفون ترتبون الرحلالات ..
ابومشعل :: ايه مشالله ذوقهم حلو والله رجال يعتمد عليهم ..

كان المخيم عباره عن بيت شعر كبير للرجال وثاني اصغر منه للحريم وخيمه للمطبخ وخيمه للحريم وخيمه للرجال وخيمه للبناات وخيمتين للخد وبات وغير المرافق الثانيه معاه وكان بمنطقه كلها عشب وعند جبل متوسط ومخيم رائع ربيعي ..

عريب هي وجنى وهم يتمشون :: رهيب المكان ..
جنى بحزن :: صح معاك حق ..
عريب حست بحزنها :: نونو على شان خاطري حاولي تتنسي لو هاليومين على الاقل خلينا نفرح ونبسط بسنا هم وحزن ..
جنى تنهدت :: اذا نسيت مرضي مراح انسى قربه مني ويذكرني انه هاذي اخر ايام راح اكون معاه لانه خلالاص بيكون مللك غيري مللك انسانه ثانيه ..
سمعوا صوت شخص من وراهم يتنهد :: لاحول ولا قوة الا بالله مو هذا اللي اتفقنا عيله ياجننى اتفقنا تكونين قويه ..
لفت لمصدر الصوت وطالعته باسى :: يليت ياخالي ياليت اقدر بس للاسف ماقدر ..
احمد بحنيه :: خليها على ربك وهو القادر يحل هالموضوع وحاولي مو تنسين لا لانه صعب حاولي تتنساي وتطنشين اوكي ..
جنى هزت راسها بلايجاب بهاللحظه وصل ابوعبدالله وعياله ..
بسرعه تغطت جنى وعريب لانهم وقفوا سياراتهم بجنبهم ..
احمد وهو يرحب فيهم لانهم بدوا ينزلون وبتسامه :: حيا الله اللي جونا توه مانور المكان ..
ابوطلال وهو يلسم عليه :: منور باهله ..
جنى سلمت على اعمامها وزوجاتهم وبناتهم وعريب سلمت على الحريم ..
كانت باقي روان اللي تنزل من سيارة رائد وشكل ماعندها نيه تسلم من نظراتها لجنى رائد كان واقف بجنب روان ويطالع جنى اللي عطتهم ظهرها وتكلم مدى وندى ..
روان قربت هي ورائد :: اهلين عريب ..
سلمت عليها عريب وعلى جنى بس برود جدا من طرف روان وهدؤ من طرف جننى رائد طالع روان بطرف عينه بس سكت وراح عند الشباب يتحاشى انه يشوفههها حتى ماسلم عليها وكانه يهرب منها حز هالشي بخاطرها حتى سلام مايبي يسلم ..

*

*

*

الشباب صاروا يتمشون بالبر شوي حولين المخيم ..

اما البنات اخذوا اغراضهم وطلعوا على الجبل ..
كانت روان تطالع جنى من وقت للثاني بنظرات استحقار وحققد كانت حقاده عليها بسبة اللي سوته لاخوها برغم انها تحبه اجل لو تكره وش سوت فيه ؟؟!!.. هاذي نظرية روان وتحليلها للموضع ..
مدى حست بهالنظرات وخصوصا ان جنى تتحاشها وتطالع للمدى البعيد حست كم تاثر هالنظرات على جنى حتى لو رفضت رائد مايحق لروان تسوي اللي تسويه خصوصا ان علاقتهم الثنتين روعه قبل لايصير هالشي واكيد هالشي بيحز بخاطر جنى ..
مدى وقفت :: نونو وش رايك تجين معاي ابي اتمشى ..
استغربت جنى مراح تاخذ ندى بتاخذها بس حستها فرصه تهرب من روان ونظراتها ..
وقامت معاها ..
نزلوا الثنتين وهم بصممت ولما نزلوا ..
مدى بهدؤ :: اكيد عارفه ليش انا ناديتك ؟؟!!..
جنى طالعتها بنظرات حزينه مكسوره ورجعت بنظرها لبعيد ..
مدى تنهدت :: ربي ان شالله بيهديها توها صغيره وماتفهم ..
جنى باسى :: ماتوقعت بيوم يصير بيني وبينها هالشي ..
مدى :: من حبها لاخوها لاتلومينها ..
جنى تنهدت :: ويعني انا ماتعذب هو بس يعني اللي يتعذب انا اموت باللحظه مليون مره بس اكابر على جراحي واسكت ..
مدى بتفهم :: انا مراح اسلك ليش رفضتي برغم على قولتك تتعذبين لانه مو من طبعي اتدخل باسرار اي احد بس باقوللك حاوللي تتحاشين نظراتها واسلوبها لاتكبر المواضيع لان روان عارفه انتي طبعها زين ..
جنى هزت راسها بلايجاب وسكت ..
بعدين رجعوا عندهم ..
ساره بستامه :: جيتي وجابك ربي يالله نبي نسممع صوتك ..
جنى بخوف :: لا ياماما ماللي خللق اولا تعبانه ثانيا مالي مزاج ..
الجازي :: يالله نونو خلاص هاذي اخر طلعه بنطلع مع بعض وحنا عزبوات ..
ضحكوا على هالكلمه ..
جنى باستسلام :: اوكي ..
وبدت تمتم بصوتها الغذب اغنية كم صار عمرك يالحزن لعبدالكريم عبدالقادر ..

كم صار عمرك يالحزن ..
ياللي بقلبي من زمان ..
عايش معاي بهالزمن ..
انسان بداخل انسان ..

كم صار عمرك يالحزن ..
ياللي بقلبي من زمان ..
عايش معاي بهالزمن ..
انسان بداخل انسان ..

عمري وعمرك يالحزن واحد ..
مانيب لك بهالزمن جاحد ..

*

*

كان يمشي بروحه لحد ماسمعها تغني كان اصواتهم واصلله للطرف الثاني من الجبل لانه تقريبا صغير جلس وهو يسمعه ومو فاهم وش قصدها بالحزن معقوله تكون حزينه ايه يمكن على صاحبتها مو عللي ..

كيف انساك وانت من غاللي ..
غالي ابدا ماغاب من بالي ..

كيف انساك وانت من غاللي ..
غالي ابدا ماغاب من بالي ..

حبيتك يالحزن من حبيلله ..
مضيت عمري انا كلي لل .

حبيتك يالحزن من حبيلله ..
رهنت عمري انا كلي لل .

عمري وعمرك يالحزن واحد ..
مانيب لك بهالزمن جاحد ..

كم صار عمرك يالحزن .
ياللي عايش بقلبي من زمان ..

*

*

سند راسه وهو يسمع صوتها واغنيتها والحزن فيه ..


آآآآآآآآآآه آآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآه ..
ماقلتها عتاب وشكوى ..
آآآآآآآآآآآآآآآه آآآآآآآآآآآآآآآه ..
قلتها شوق ورجوى ..


آآآآآآآآآآه آآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآه ..
ماقلتها عتاب وشكوى ..
آآآآآآآآآآآآآآآه آآآآآآآآآآآآآآآه ..
قلتها شوق ورجوى ..


العمر عمرك ..
والحياة سنين ..
والامر امرك ..
آآآآه لو تدري ..

العمر عمرك ..
والحياة سنين ..
والامر امرك ..
آآآآه لو تدري ..


عمري وعمرك يالحزن الواحد ..
مانيب لك في هالزمن جاحد ..

كم صار عمرك يالحزن ..
كم صار عمرك ياللي بقلبي من زمان ..



انتهت وصفقوا لها معدا روان قامت وبضيق :: ربى ابي اتمشى بتجين تتمشين معاي والا اروح بروحي لاني احسس بضيق بكتمه هننا .. وطالعت جنى اما جنى تجاهلت نظراتها وكلامها ظاهريا بس من جوى تحترق ..
ربى بخوف وقفت :: طيب طيب باقوم اعاصبك ..
بعدوا الثنتين يتمشون ... اما عريب شدت على يد جنى تقويها لاتضعف ..

*

*

*

من خللصت غنى قام يمشي وهو ضايع تايه مو قادر يفسر اي شي او يفهم اي شي الشي الوحيد اللي قدر يفسره انها رفضته ماتحبه ماتبيه حاول يقوي نفسه ويقر خلاص يعيش حياته وبكيفها هههههي لازم ينساها خلاص بيكون مللك لوحده ثانيه غييرها ولازم يتقبل هالشي حتى هي بيوم بتكون ملك لغيره .. هالنقطه ازعجته كثير وضايقته بس حاول يتجاهلها ويروح عند الشباب اللي يلعبون كوره ..

*

*

*

بالليل كانوا الحريم والرجال مجتمعين حولين النار وانظم لهم الشباب والبنات معدا جنى وعريب وربى وروان وفهد وهزاع وشاهر ومشعل ..

ابو يوسف يدور بعيونه مالمح جنى :: اقول الا وين جنى وعريب يابنات ؟؟!!..
شذى :: بالخيمه مع عريب تقولل تعبانه شوي .. شوي ثم بيجون ..
ابويوسف خاف لاتكون تعبانه هو وكل من يعرف بالموضوع احمد جاء بيقوم اشر له ابويوسف مايتحرك لاحد ينتبه ورجع جلس ..

*

*

*

كانوا جالسين على حافة الجبل ويسلفون ..

ربى بجديه :: روان انا قلت لك اذا صرتي تعيدين وتزيدين بالموضوع احتمال نخسر بعض ترى جنى اختي مثل مارائد اخوك ومارضى عليها تدرين انا كنتي ناويه اترك لحد ماتهدين بس تدرين هي وش قالت قاللت اذا تركتيتها بسببي لانتي اختي ولا اعرفك لازم تكونين معاها هي الحين متضايقه علشان اخوها ولازم تكونين بجنبها لحد ماتهددى الامور ..
روان بسخريه :: مرره مشالله عليها حنونه وطيبه ..
ربى طالعتها بنظرات قهر وغيض :: الظاهر مو ناويه تعقلين ..
قطع عيلهم وصول فهد وهزاع وشاهر ومشعل ..
هزاع :: من هاذي اللي مو ناويه تعقل ؟؟!!..
ربى طالعت روان بنظرات حققد روان خافت من هالنظرات ..
ربى وهي متضايقه :: لا ولا شي ..
شاهر حس بانها متضايقه :: ربى وش فيك شكلك متضايقه ؟؟!!..
ربى تبعد نظراتها عنه لاتضعف وتبكي خلالاص عبرتها خانقتها محد جالس يشوف حالة جنى الكل يلوم ويعاتب علشان رائد وعلى بالهم كل هذاعلشان ميس مايدرون انه علشانه لانها من جد انقلبت ميه وثمانين درجه بعد رفضها له :: سلامتك لا ولاشي ..
فهد يقرب منها :: عينك بعيني ؟؟!!..
ربى تحاول تتماسك :: قلت لكم ولا شي ..
فهد حس بانها متضايقه وماحب يضايقها اكثر لف على روان :: اكيد منك متضايقه ؟؟!!..
روان بعدم مبلاة :: لا وليش مو من حضرتك فهيد ؟؟!!..
فهد طالعها باستحقار :: عمرك مراح تعقلين وتعدلين اسلوبك بس ماعليك شره توك بزر ..
وجاء بيلف روان افنجرت فيه :: بزر بعينك عاد من كبرك ياشيخ حتى انت توك بزر ومراهق ..
فهد بغرور لف وبنظرات قهرتها :: اذا انا مراهههق مصيري يوم اكبر واعقل بس المصبيه اللي مهما صار مراح تعقل ولاتكبر .. وطالع الشباب :: يالله خلونا نروح عندههم ..

*

*

*

وصلت روان وربى لهههم وروان بس تطالع فهد باستحقار وجلسوا وبكذا الكل اكتملل الا جنى وعريب ..
ابويوسف :: ياأحمد وانا ابوك قوم ناد جنى وعريب ..
احمد توه بيقوم قاطعه صوت سلام عريب :: السلام عليكم ..
الكل :: وعليكم السلالالام ..
احمد :: وين جنى اجل ؟؟!!..
الكل حس بنظرات الخوف بعيونه ..
عريب طمنته بتسامه :: تغير ملابسها وبتجي الحين ارتاح خالي هي بتجي .. وجلست بجنب البنات وهزاع يلاحقها بنظراته .. تلاقت عيونهم وهو يبتسم ومامانعت نفسها تتبسم له وبسرعه نزلت عيونها لما انتبه ضرار عليهم وابتسم ماسك ضحكته لانهم الاثنين خافوا منه ..
بهاللحظه وصلت جنى واضح انها تعبانه :: السلام عليكم ..
الكل :: وعليكم السلالام ..
ابويوسف يوسع مكان بينه وبين ابوعبدالله :: تعااللي وانا ابوك تعاللي هنا عندنا ..
جنى ابتسمت بتروح له بس كيف مشوار خصوصا انهم بيت الشعر وزحمه الطريق لحد ماتوصل له خصوصا انها انتبهت انها بتمر من عند رائد :: جددو ماقدر ..
ابويوسف طالع الطريق :: اقول ياشباب وسعوا لعمتكمم .. كان موجه كلامه لشاهر وفهد وهزاع ومشعلل وفارس بس ماقصد رائد لانه ابعدهم عن طريقها بس بتمر من عنده ..
شاهر ضيق عيونه .. :: من عمتنا ان شالله جنوه ؟؟!!.. سوري انا مراح اتحرك تبي تنط من عندي بكيفها ..
جنى لفت عنه بغرور ..
ضرار :: اقول شاهر فز لعمتك وتاج راسك بعد ..
روان بخاطرها :: ماضيعها الا دلعكم لها والله ..
شاهر طنشه ..
ضاري :: اقول شاهر قوم عيب عليك .. وطالع الباقين . وانتم ان شالله ماعندكم نيه تقومون ؟؟!!..
فهد اشر براسه انه لا يحللم ..
ابويوسف مد عصاه عليهم ومن لمحوها فزوا يوسعون طريق لها كللهم وهنا محد مسك نفسه وضحك عليهم حتى ام طلالالال ..
جنى وهي تضحك مسكت نفسها ومرت وهم ياشرون بيدهم لها علشان تمر وهي تمشي بغرور رفع ضغطهم ويتوعدونها بين بعض ..
مرت والحمدلله مامرت من عند رائد ..
وصلت عند جديها وجلست بينهم ..
ابوعبدالله :: حيا الله جننى ..
جنى بتسامه :: الله يحيك ..
ابويوسف يقرب من عند اذنها :: سلامتك وش فيك خوفتيننا ؟؟!!..
جنى :: الله يسلمك لا بس صداع خفيف ..
ابويوسف بتشكيك :: متاكده ؟؟!!..
جنى بارتباك حاولت تخفيه :: ايه تطممن ..
كملوها سواليف وضحك وناسه للساعه 11 بعدين استاذن الكبار وراحوا ينامون ..
شاهر بخبث وهو يطالع جنى ويبتسم ابتسامه جانبيه :: والله وراحوا حامينك ؟؟!!..
جنى وهي تمسك ذراع خالها احمد :: من قال الله يخلي لي خواللي واخواني .. تتميلح على اخوانها ..
فهد براءه مصطنعه :: طبعا ماتقصديني لاني مع شاهر ولد خالي اكيد ..
هزاع :: ولا انا انا مع ولد عمي واخوي حبيبي فهد ولد خالي شاهر ..
فارس :: الا اعتقد أنا اكيد تقصد همام ..
جنى لفت بغرور :: مساكين ماتقدرون تسون شي لاني يكفين خالي ضرار وخالي احمد وضاري ..
مشعل :: الكثره تغلب الشجاعه ..
ضاري بستامه ::: والله عادي انتم خمسه وحنا ثلاثه وين كثره فيه ..
فهد :: وانت الصادق اكثر مثلا يعني اخوي طلال معاي شي اكيد ..
هزاع :: وعيال عممي معانا ..
جنى :: مشالله واخوك وعيال عمك انت وياه مو عيال عممي والا انا بنت الجيران ..
شاهر بفزه وخوف مصطنع :: يوه يوه هو انتي دريتي انك بنت الجيران ؟؟!! .. وهم تبنوك ياحرام كنا نحاول انك ماتدرين بس يالله عاد وش نسوي دنيا ماتجي على الكيف ..
ضحكوا على خباله وهباله ..
عريب :: شاهروه اعقل ها اترك نونو بحالها ..
هزاع وهو يطالع عريب :: نو نو يابنت خاللي لو سمحتي ماودنا نضمك معها فيليت تكونين على جنب علشان تكونين بخير ..
ضرار تكلم بعد فترة صممت مسوي ثقل قدام ساره او بلاصح بس يطالعها وهي ميته احراج منه وخايفه سلطان ينتبه :: هي انت وياه وياه صدق ماتنعطون وجهه حدكم عاد عريب وجنى توقفون خطوط حمرراء سامعين ..
شذى نطت :: ياعيني ياعيني اقول شاهر ضمني معاكم انا وربى هم ماعندهم عيال اخوان الا جنى وعريب وحنا طلعنا من القائممه ..
شاهر بستامه وهو يطالع ربى اللي انحرجت :: الله يحيكم اذا ماشالتكم الارض نشيلكم فوق روسنا ..
ركان وريان ورائد ونواف وفيصل وسلمان وسعود وفواز اللي توهم داخلين كانوا يتمشون ويلعبون كوره .. : السلام عليكم ..
الكل :: وعليكم السلالام ..
ركان :: وش عندكم اسمع عريب وجنى خطوط حمراء ومدري ايش في احد قرب منكم ؟؟!!..
عريب بتمثيل انها زعلانه :: ايه اخوي الحق عللي شاهر وعصابته وش مسوين فيننا ..
راشد وهو يجلس :: افا افا حتى هزاع معاهم غريبه ..
عريب حمر وجههها اما هزاع ضحك :: هههههه محد قالها هي انضمت لجنى مو لننا ..
ريان :: اوف وش قربكم من جنى انتم ؟؟!!..
جنى وهي تقفل عيونها بقوه ونزلت راسها تحاول تتكتم الاللم ..
احمد قرب منها وبخوف هو وعريب اللي انتبهت لها :: وش فيك حبيبتي ؟؟!!..
جنى بتعب :: سلامتك صداع ..
احمد : عللي انا قومي ..
جنى طالعته :: خلني هنا علشان اقدر انساه هباللهم ينسنياه ..
احمد رضخ لطلبها ..
سلطان : هبالهم قربهم منها مايدرون انها منطقه خطره يمنع الاقتراب منها ..
فارس :: افا حتى انت ياسلطان معاهم ضدننا ..
البنات والبقيه بس يسمعون هالنقاش اللي بينهم ومبسوطين عليه ..
سلطان وهو يرفع يده مستسلم :: بصراحه انا وطلال ورائد فكرنا من الرابح وبنظم له فاكيد من غير اصلا مانفكر الرابح والكسبان جنى وانظميننا لها ..
جنى ابتسمت وطالعتهم بغرور تحاول تخفي المها وتتحمله وتكابر ..
فهد :: افا افا ليش ان شالله هي الكسبانه ؟؟!!..
طلال :: لانه باختصار لانت ولا هزاع ولا فارس ولاحتى مشعل وشاهر تقدرون ترفضون لها طلب لانها غاليه وكثيرعليكم هي وعريب ولا انا غلطان ؟؟!!..
فارس باستسلام :: بصراحه صادق ومعاك حق ..
شاهر يصطنع الضيق :: ياربي فضحتونا عندهههم الحين يشفون انفسهم علينا ..
ضحكوا عليهم ..
جنى وهي تتبسم عليه :: لاتخاف من زمان دارين ..
مشعل :: يوه يوه لهالدرجه مفضوحين والله حاله ..
جنى :: هههههههههه ربي مايحرمني منكم ولايفرقننا ..
شاهر من قلب :: امين ..
عريب بغمزه :: مو لجنى امين اكيد ..ربى طلعت عيونها على عريب اللي ضحكت ..
اما شاهر بثقه ::: هو لجنى مايفرقنا كاخوان اما غيرها شي ثاني ..
اللي يعرفون السالفه ضحكوا ..
راشد :: فهاذي انا معاك ..
عريب ضيقت عيونها :: من تقصد ؟؟!..
راشد قفط وابتسم :: ماقصد احد اقول ان ربي مايحرمنا لامنك ولا من جنى ولا ربى .. وبضيق .. من شذى كاخوان ..
ضرار ماقدر يمسك نفسه فهمه من طريقة كلامه هو واحمد وضحكوا عيله اما هو تقلب وجهه الوان ..
جنى طالعتهم وهم يضحكون وبفزه :: لحظه لحظه يعني اللي فهمتوه هو نفسه اللي فهمته ؟؟!!..
احمد وهو يضحك اشر لها براسه انه صح هو ..
وضحكت معاهم من قلبها ماتوقعت ابدا هالشي ..
رائد طالعها واخيرا من جلست يتحاشى يطالعها وابتسم غصب على ضحكتها اللي اسرته من زمان ..
اما البقاين غير راشد اللي ميت حياء مو فاهمين شي ..
ضاري :: لو سمحتوا وقفوا ضحك وقولوا وش عندكم ؟؟!..
ربى :: بصراحه فضولنا بيذبحنا وش فيكم تضحكون ..
جنى حاولت تتمساك لما شافت وجه راشد وتعاطفت معاه :: شي مايخصكم وخلالاص اللي فاته فاته ..
ضرار بتاكيد :: ايه صح .. وغمز لراشد اللي يتحاشى يطالعهم ..
احمد يتعدل بجلسته :: خلاص بسنا ضحك ونرجع جد شوي ..
سلطان :: وش جده ؟؟!!..
احمد :: ماودكم تنامون ماتعبتوا ؟؟!!..
طلال :: ياخي خللنا هاذي اخر طلعه وحنا عزوبيه اما انت تبي تنام روح نام ..
احمد بمزحه :: طرده هاذي يعني ؟؟!!..
رائد واخيرا نطق :: لا حشاك من يطردك بس اذا ودك يعني ..
جنى طالعته والتقت عيونهم وكل واحد بعد عينه عن الثاني بسرعه محد انتبه الا عريب وروان ..
سلطان بتفكير جهنمي :: اقول شباب بنات خلونا نلعب لعبه ..
روان باهتمام :: اللي هي ؟؟!!..
سلطان :: نكون فريقين فريق انتم وفريق حنا الشباب ونلعب ورقه ويلعب منكم اربعه وحنا اربعه والفريق الخاسر يحكم على الفريق الربحان اوكي ؟؟!!..
البنات يفكرون :: اوكي ..
ضرار :: ومن يلعب بفريقننا ؟؟!!..
طلال :: انتظروا ترى كل ولد بيحكم على بنت بس بشرط ماتكون اخته .. وطالع ضرار واحمد .. ولا يكون خالها ..
جنى بخوف :: اجل رحت فيها لاطحت بين يدين عيال خواللي ..
شاهر بغمزه :: لاتخافين بس باخليك تكنسين البر ..
جنى شهقت : نعم سوري انا مراح العب ..
شاهر :: ههههههه بتلعبين لاتخافين مو حنا بنحكم بنخلي عيال عمك يحكمون عليك ..
جنى :: يازينهم عيال عممي مو انتم ..
احمد :: الحين قررتي انكم بتخسرون ..
جنى هزت راسها مثل الاطفال بتاكيد :: اذا اللي بيلعبون شاهر ومشعل او فهد هزاع ابصملك هم بيفزون عاد بالغش ما يتوصون ..
ضرار :: لاتخافين بالعب انا وسلطان مع طلال وضاري بس اختاروا من يلعب ..
البنات تشاوروا واتفقوا يلعب ساره والجازي ومدى وندى لان جنى مالها خللق وعريب بدون جنى مستحيل وروان بتخربههها معاهم بالغش ومايبون يخسرون ..


صفوا والباقين يطالعونهم وهم بجنب بعض ..
ضرار كان مع سلطان .. وضاري مع طلال .. والجازي مع ساره ومدى مع ندى ..
ضرار وسلطان مستغلين قربهم وبس يطالعون ويذبون كلام على ساره والجازي ..
اما ضاري كان سرحان بعيون اللي قدامه برغم انه محتتار من تكون مدى ولا ندى لان عيونهم فيها اختلالاف ومدى احلى عيون من ندى غير ان ندى اسمن بكثير من مدى ومدى جسممها روعه بس ندى لالالا برغم ان ندى تمللك ملامح حلوه بس سمنتها مخربتهها شوي بس هالشي ماساعد ضاري لانه مايعرفهههم ..

*

*

احمد بدى يمل :: اقول تراني بامل دورو شي نشغل فيه وقتنا لحد مايخلصون ..
فهد بعفويه :: رئود يغني ..
رائد ابتسم طالع جنى :: مراح اغني لحد ماتنطق اسمي مثل العالم والناس ..
فهد :: اسف عمي رائد ممكن تغني لنا وتدق على العود ..
رائد حسها الفرصه المناسبه :: طيب سعود روح جيب العود من سيارتي ..
قام سعود يجيبه ..
شذى :: خالو احمد ..
احمد :: سمي ..
شذى :: سم الله عدوك ودنا بكره نسوق ..
احمد ابتسم :: انا ماظن شوفي رشود بيخليك تسوقين او لا ؟؟!..
جنى كتمت ضحكتها هي وضرار لا يفضحونه اما هو صار وجهه الوان وشذى مافهمت :: وش دخل راشد ؟؟!!..
احمد يرقعها :: اقصد رائد .. وغمز لرائد ..
شذى : رائد ليش ؟؟!!..
احمد :: اذا بيخليكم تسقون سيارته انا مو مستغني عن سيارتي ..
فارس بتاكيد :: ولا انا ..
ربى :: خلاص مالك الا رائد او جنى هم الوحيدين اللي جايبن سياراتهم اما الباقين جاين بسيارات مع اهلهم ..
رائد :: بصراحه ولا انا مستغني عن سياراتي ..
شذى تطالع جنى ..
جنى كانت تطالع البر ومعطتهم جنبها وبجنبها عريب وملالاك ومستمعه لكلامهم ..
شذى :: نونو حبيبتي اختي الغاليه بليز ..
جنى بهدؤ :: انا ماسقتها حبيبتي بس اوعدك اذا سافرت خذيها لك حلالال ماعاد ابيها ..
ربى فزت :: اي سفر ان شالله ؟؟!!..
جنى حست انها قالت كلام مو لازم ينقال ..
ضرار ينقذ الموقف :: اي سفر بعد انا باخذها معاي اسبوع لفرنسا عندي شغل وبما انها فاضيه باخذها ..
فارس بعدم تصديق :: وعريب ليش ماتاخذها ؟؟!!..
عريب تنقذ الموقف :: مابي اروح باجلس مع ديمه تعبانه شوي ..
هزاع طالعها بنظرات شك وسكتوا ..
فهد باستغراب :: وليه اذا سافرتي تاخذها شذى ماعاد تبينها وسفرتك بس اسبوع ؟؟!!..
جنى طالعت ضرار بخوف ..
ضرار :: لاني باشتري لها وحده ثانيه اذا تزوجت هدية زواجي ؟؟!!..
شاهر باستغراب :: هدية زواجك وانت تعطياها اياه اول مره اسمعها حسب معلوماتي هي تهديك مو انت ؟؟!!.
ضرار طالع سلطان :: لحظه بس .. لف عليهم معطي اللي يلعبون ظهره وجنبه :: كل هاذي غيره بنت اختي وباهديها سياره لان لها الفضل بعد الله بزواجي فهمتوا ولا لالا ؟؟!!..
ساره استغربت وش قصده بس توقعت ان جنى هي اللي اشرات عيله يتزوجها وانه فرحان انها اختارتها له ابتسمت على هالفكره ..
شاهر يهديه :: اعصابك ياخي بس سؤال سالننااه بس ..
جنى بتاف :: خلاص مراح اعطيها شذى غيرت راي خل يكون عندي ثنتين ..
شذى ماعجبها الموضوع بانها هونت بس قالت تقنعها بعدين ..
سعود جاء ومد العود لرائد :: تفضل ..
رائد :: زاد فضللك ..
اخذ العود وعدل جلسته :: ها وش تبون تغنون ؟؟!!..
روان بسرعه :: اللي تبيه ..
كانت تبي تعرف وش بيغني وش بقلبه لانها حست هلاغنيه بتكون لجننى ..
احمد :: اوكي على ذوقك سمعنا ..
جنى كل حواسها وقلبه عندها الا عيونها تطالع فيهها الارض وتسوي نفسها مو مهتمه ..

بدى يعززف بلحن هادي وبعد لحظات بدى يغني قبل لايبدى يغني حسته يطالعها رفعت عينها وتلاقت عينه بعينها وتجاهلها هو وهي نزلتها بانكسار غمض عيونه وبدى يغني ..

يليتك يوم تتذكر ياليتك ..
يليتك يوم تحس فيني ياليتك ..
تدورني مابين الناس ..
تنسيني الام والياس ..
ياكل العتب واللوم ..
يلتك ..
تحس فيني يليتك ..

*

فتح عيونه وطالعها وهي تلعب بطرف طرحتها ومنزله راسها تنهد بداخله وكملل ..

يليتك تلتقي الاشواق ..
يليتك للجروح تشتاق ..
ولعيوني ترد النوم ..
يليتك ..
يليتك تلتقي الاشواق ..
يليتك للجروح تشتاق ..
ولعيوني ترد النوم ..
يليتك ..
يليتك ..
يليتك ..
يليتك ..


اشوفك وانت كل الاحساس ..
واحسسك وانت اغلى الناس ..
واحبك حبيبي دوم ..

يليتك ..
يليتك ..
يليتك تحس فيني ..


يليتك ..
يليتك ..
يليتك ..
يليتك ..
يليتك ..
يليتك ..


يليتك يوم تحس تتذكر يليتك ..
يليتك يوم تحس فيني ليتك ..

يليتك ..
يليتك ..
يليتك ..
يليتك ..


يليتك .. آآآآآآآآآآآه تحس فيني يلتك ..

انتهى وصفقوا له حتى اللي يلعبون ورق تركوها ..
اما جنى استغلت انشغالهم ومسحت دمعه بسرعه قبل لاحد ينتبه بس ماخفت عليه استغرب ليش معقوله تكون ندممت مستحيل مستحيل بس يمكن اثرت فيها الكلامات وذكرتها باحد ..

فارس :: الله وحده ثانيه ربي يخلليك صوتك عذاب ياخخخي كل ماله يحلو ..
فهد :: بهاذي صدقت سمعنا ثانيه ماعليك اممر ..
رائد ابتسم :: ان شالله ..

مسك العود وبدى يدندن فيه من اول وجديد وهو ناوي يخليها تعض اصابعها ندمم ويبين لها انها ولا شي بحياته خلالاص هالقرار اتخذه ولا زم ينفذه ..

*

*

*

*



انتهى البارت 19 ..

** وارائكم وتوقعاتكم ؟؟!!..

1- رائد وجنى لوين ؟؟!!.. وهل من جد ناوي ينهي كل شي كان ومازال بينهمم ؟؟!!..

2- ضرار وساره ؟؟!!.. ملاك وفارس ؟؟!!!.. الجازي وسلطان ؟؟!!.. ربى وشاهر ؟؟!!.. هزاع وعريب ؟؟!!!.. والاهم جنى ورائد ؟؟!!..

3- ضرار بيعرف مين اللي عيونها اسرته او لا واذا عرف وش بيصير وش بيستفيد ؟؟!!!!!!!.......


البارت العشري ن ::: ((( 20 ))) :::


*

*

*
(( مجروح من راسي الى ساسي مجروح ..
كل على بعضي جروح دفنيه ..
انا قوم واقعد ماعرف وين باروح ..
ضايق وضاقت بي ليالي حزينه ..
ابكي ولو ابكي مافادني النوح ..
جروحي بحر هايج وقلبي سفينه .. ))


(( خنجر واحسه منتصف بين الاضلاع ..

لاهو اللي ذابحني ذابحني ولا اللي قويته .. ))


يامحطم الاحاس ماعاد بي روح ..
ماعاد بي نفس تتحمل غبينه ..
اسكت ولو احكي ماينفع البوح ..
بعض الحكي يجرح قلوب حنينه ..
حتى العتب ماعاد به اي مصلوح ..
مدام الامل مذبوح بيني وبينه ..))


(( خنجر واحسه منتصف بين الاضلاع ..

لاهو اللي ذابحني ذابحني ولا اللي قويته .. ))



*

*

*


انتهى وصفقوا له حتى اللي يلعبون ورق تركوها ..
اما جنى استغلت انشغالهم ومسحت دمعه بسرعه قبل لاحد ينتبه بس ماخفت عليه استغرب ليش معقوله تكون ندممت مستحيل مستحيل بس يمكن اثرتها فيها الكلامات وذكرتها باحد ..

فارس :: الله وحده ثانيه وربي يخلليك صوتك عذاب ياخخخي كل ماله يحلو ..
فهد :: بهاذي صدقت سمعنا ثانيه ماعليك اممر ..
رائد ابتسم :: ان شالله ..

مسك العود وبدى يدندن فيه من اول وجديد وهو ناوي يخليها تعض اصابعها ندمم ويبين لها انها ولا شي بحياته خلالاص هالقرار اتخذه ولا زم ينفذه ..

طالعها بكل ثقه وغرور استغربت سر هالنظره بس بعدت عينها عنه بهدؤ وبخوف من اللي ناوي عليه بعد هالنظره ..

خاللي مشاعر ولو تعمللت بشعور ..
خاللي مشاعر ولو تعمللت بشعور ..


**** رفعت عينها وطالعته انصدمت من الاغينه خصوصا نظراته اللي مافراقتها عرفت انه يقصدها يقصدها هي اكيد بهلاغنيه صدمه لها هي بعينه خالليه من المشاعر كمل الاغنيه وكل كلمه تزيد جراحها جروح وطعناتها طعون ..


والصدق داخلك يبحث عن الحقيقه ..
والصدق داخلك يبحث عن الحقيقه ..
تشري فرح لحظه ولو تندم دهور ..
تشري فرح لحظه ولو تندم دهور ..
همك تكون سعيد باية طريقه ..
همك تكون سعيد باية طريقه ..

*

عديم شوف وتنتظر طلعت النور ..
عديم شوف وتنتظر طلعت النور ..
حملت نفسك فوق مالا تطيقه ..
حملت نفسك فوق مالا تطيقه ..
خلك حزين الدمع ودموعك سرور ..
خلك حزين الدمع ودموعك سرور ..
رفيق دربك تجرحه بالدقيقه ..
رفيق دربك تجرحه بالدقيقه ..

*

راحت حياتك بين هاجر ومهجور ...
راحت حياتك بين هاجر ومهجور ...
غديت مثل اللي عدوه صديقه ..
غديت مثل اللي عدوه صديقه ..
يصرخ جمالك من فعايلك مقهور ..
يصرخ جمالك من فعايلك مقهور ..
رسمت خطئ تحملل معاني رقيقه ..
رسمت خطئ تحملل معاني رقيقه ..

*


خاللي مشاعر ولو تعمللت بشعور ..
خاللي مشاعر ولو تعمللت بشعور ..
والصدق داخلك يبحث عن الحقيقه ..
والصدق داخلك يبحث عن الحقيقه ..
تشري فرح لحظه ولو تندم دهور ..
تشري فرح لحظه ولو تندم دهور ..
همك تكون سعيد باية طريقه ..
همك تكون سعيد باية طريقه ..

*

للعذر حد وبعدها مانت معذور ..
للعذر حد وبعدها مانت معذور ..
بعدين ماتنفعك دمعه وضيقه ..
بعدين ماتنفعك دمعه وضيقه ..
غروك ولا نظرتك نظرة غرور ..
غروك ولا نظرتك نظرة غرور ..
يحزني انك ماعرفت الحقيقه ..
يحزني انك ماعرفت الحقيقه ..

*

خاللي مشاعر ولو تعمللت بشعور ..
خاللي مشاعر ولو تعمللت بشعور ..
والصدق داخلك يبحث عن الحقيقه ..
والصدق داخلك يبحث عن الحقيقه ..
تشري فرح لحظه ولو تندم دهور ..
تشري فرح لحظه ولو تندم دهور ..
همك تكون سعيد باية طريقه ..
همك تكون سعيد باية طريقه ..

*

انتهى ونال من التصفيق كثير خصوصا روان اما احمد وضرار يصفقون بهدؤ ويطالعون جنى وكيف متضايقه ومنزله راسها ماتبي احد يشوف دموعها اللي تجمعت بعيونها ..
عريب حست فيها قربت بهدؤ :: تبين نقوم ؟؟!!..
جنى حاولت تتماسك :: لالالا ..
وبخاطرها :: لا زم اقوى لازم اكون قد اختياري واتحممله مصيرك يوم تشكررني لما تكون سعيد مع زوجتك فوز .. رفعت راسها ترسم ابتسامه كذابه .. ارتاح نفسيا ضرار واحمد وعريب من هالبسممه ..
احمد بيغير الجو ويبي بنفس الوقت جنى ترد على رائد بطريقه محد راح يفهمها غيرهم :: مشكور رائد على هالصوت الروعه بس وش رايكم عندي لعبه ثانيه نقسم فريقين فريق بنات وفريق شباب ونتحاد بيات الشعر والاغاني عرفتوا اللعبه ..
الكل :: ايه ..
روان :: بس انتم اكثر حنا سته وانتم اكثر بكثير ..
شاهر :: اوكي خذوا راشد ونواف ..
البنات : اوكي ..
فيصل :: انا الحكم مالي خلق العب ..
الكل :: اوكي ..
احمد :: يالله حنا بندبى قولوا الحرف ..
ملاك بتفكير :: التاء ..
فارس بسرعه قال وهو يطالع ملاك ويقصدها بكل كلمه :: تنحط على الجرح يبرى .. القلب سلم لك امره .. ياللي حنانك وطيبك .. ينحط على الجرح يبرى ..

ملاك استحت لانها حسته يقصدها من نظراته وابتسامته لها ..
روان وهي تفكر :: حرف الالف حررف الاللف ياربيه فكروا ..
راشد بسرعه وهو يطالع شذى :: انت عارف وانا عارف دام تجمعنا العواطف .. دام تدري اني احبك ليه من هالحب خايف ..
فيصل :: فاء ..

عند اللي يلعبون ورق ..
الربحان الا الحين الشباب ..
ساره بملل :: ياربيه ماينفع كذا ؟؟!!..
ضرار بستامه :: وش اللي ماينفع ؟؟!!.. خلاص بنفوز حنا ..
الجازي :: اقول وش رايكم خلاص نهيها ؟؟!!..
سلطان برفض :: باقي لسى ماخلصنا كملوا يمكن تفوزون ..
مدى :: ايه بلاحلالالام ..
كملوا مجبورين ..

فيصل يطالع البنات :: حرف الهاء ..
جنى بسرعه وهي تطالع رائد :: هلا بالجرح مادامه بقايا ريحة احبابي .. هلا بالدمع لعيوني ولو غطى محاجرها ..
شاهر وهو يحط يده على خده :: اوف نبرتك خطيره كملي كملي ..
جنى ابتسمت وكمللت بسبب حالته :: هلا بالليل مدامه .. طيوف تسكن اهدابي .. تجيني بسمة خجلله تسامرني واسامرها .. هلا بالجرح مدامه بقايا ريحة احبابي .. خلالاص ياء ..
شاهر بغمزه :: صح انك تقولينها بالكلام بس مراح تهربين مني اكتشفت صوتك حلو وانتي تغنين ..
جنى بارتباك :: شوشو بعدين اوكي بلا فضايح ..
مشعل :: بلافضايح اجل لو تسمعين الاشرطه اللي عند ضاري لما كنتي صغيره وتغنين ..
جنى ابتسمت بخجل :: احللف ؟؟!!..
فيصل يقاطعهم :: بعدين بعدين يالله فريق احمد الياء لاتهربون ..
رائد بخاطره :: اغانيها وعند ضاري انا حاس بينهم شي هلاثنين الله يستر لايكون وتكون ونفض الفكره بسرعه لا يصدقها خايف يصدقهها ..
احمد :: يليتك يوم اللي غناها رائد قبل شوي ..
فيصل :: نو نو قولوا منها على الاقل بيت كامل ..
رائد :: يليتك يوم تذكر يليتك يليتك يوم تحس فيني يليتك .. كاف ..
قاطعهم ضرار بصرخته : ياهوه ..
التفتوا له ..
ضاري :: استعدوا للاحكام الي بتجيكم ..
ربى بخيبة اممل :: فاشللاات ..
سلطان :: لا مو فاشللاات بس ماعندهم خبره مثلنا ..
ملاك بتاف :: قلنا لك ياجننى انتي وعريب بس ماتسمعين الكلالالالام ..
جنى بخيبة امل :: ماكان لي نفس بعدين ماتعودت العب الا مع ناس غشاشه .. وطالعت فهد وهزاع ومشعل وشاهر .. واغش مثللهم ..
ضاري بضحكه :: ايه والله وانتي الصادقه ..
طلال :: لاتهربون تطلعون اعذار وانا بدئ .. وهو يفكر .. امم احكم على مين على مين ياربي ..
احمد :: لحظه حنا اكثر منهم علشان كذا كل اثنين بيحكمون على وحده ..
عريب طلعت عيونها :: اثنين الله يعننا تفضللوا ..
طلال :: انا باحكم على مدى ... وأشر عيلها ضاري ابتسم عرف انها مدى ..
ضاري بتفكير :: وانا معاك ..
مدى بخوف :: وش حكمكم ان شالله ..
طلال يطالع ضاري يفكرون ::
ضاري بخبث :: امم تسوي لنا شي ناكله بصراحه انا جوعان ..
مدى باستسلام :: وش تبون ؟؟!..
طلال بيرعبها :: امم كبسه ..
مدى شهقت :: سوري ماعرف حدي حلويات ..
ضاري :: لا نبي عشاء لو سندويش اي شي ..
مدى :: لكم انتم الاثنين ..
طلال بنكايه في الشباب :: ايه بس حننا ..
مدى :: قامت الله يعيني ..
شاهر بسرعه قبل لاتفوته الفرصه :: وانا الثاني ابي احكم على ربى ..
مشعل :: انا معاك طبعا ..
شاهر بتفكير :: امم ابي .. ثم طالعهم وخاف من طلبه .. وبخوف .. مشعل انت اطلب ..
مشعل ضحك عليه عارف طلبه اكيد شي متهور ..
مشعل :: طيب باطلب منها تتنظف المكان هذا لاننا بنام فيه ..
شاهر طالعه بنظرات ناريه مشعل ماهتم ..
احمد :: وبما اني اخترت الانسه روان طلبي انها تساعدها ..
فهد يبي يقهر روان :: انا معاك بحكمك عليها تنظفها معها وتزين فراشي بعد وترتبه ابي انام وارتاح ..
روان وربى طالعوا بعض بقهر وقاموا يرتبون بيت الشعر لهم ..
هزاع وهو يتكي :: وانا باحكم على عريب ..
عريب طالعته بترجي ..
نواف :: وانا بعد كنت باحكم عليها وش رايك نخليها تغسل ملابسنا مثلالا ..
عريب طالعته بوعيد ..
هزاع :: لالالا فاشله في هلامور مراح تعرف بس تصدق انا بعد جوعان ..
نواف :: وانا بعد ..
عريب وقفت :: عمري مادخلت مطبخ ولا ادله وين فانا اخلي مسؤليتي ..
نواف يسبق هزاع :: كل شي من يدينك حلو لاتخافين بنقبلله روحي بس انتي ..
هزاع طالعه بنظرات ناريه يتغزل فيها قدامهم ..
سلطان :: وانا بحكم على خطيبتي ..
سعود :: انا معاك بانقذها اخاف تذبحها ..
سلطان ضحك بسخريه :: ها ها ها لاتخاف اخاف عليها اكثر منك ..
الجازي قفطت بقوه واستحت ..
سلطان طالعها وابتسم :: روحي ناممي ..
الشباب :: ايش ؟؟!!..
سلطان :: بكيفي انا حر ..
الجازي قامت :: تصبحون على خير ... وابتسمت لسلطان وراحت تنام ..
ضرار وهو يتكي :: انا وركان وريان بنحكم على ساره ..
ساره :: ايش ثلاثه ..
ضرار :: عيال اخوي ماقدر استغني عنهم احكم عليك امم تروحين تنامين بعد انتي ..
ساره ابتسمت :: اوكي تصبحون على خير ..
فارس بتسامه :: بعد انتم مو احسن مني انا بعد باحكم على خطيبتي انا وفواز وسلمان تروح تنام ..
ملاك استحت وابتسمت وهي تقوم :: تصبحون على خير ..
روان بضيق :: ياعيني كل واحد خلى خطيبته تروح تنام مو حنا ياحسره ..
رائد ضحك :: غايره وش نسوي لك مانخطبتي ..
روان باندفاع :: ولا ابي ماعندي اي استعداد ابي عممري انا ..
ندى تقفل موضوع روان :: باقي انا وجنى وشذى خلصونا ..
راشد فز :: انا بعد احكم على شذى انا ونواف واخليها تروح تننام ...
ضرار غمز ::روحي روحي جتك نومه وراحه بدون خطبه ..
شذى مو فاهمه :: شي مشكورين تصبحون على خير بصراحه تعبت ..
ندى تطالع الباقين :: فيصل ورائد .. احكموا علي انا وجنى نروح نام ..
احمد :: لحظه لحظه ماينفع يحكمون هلاثنين بس عليكم بنزيد ..
جنى بترجي :: بليز خالو لا ..
شاهر بخبث :: بما اني ماحكمت على ربى باللي ابي باحكم عليك ..
جنى شهقت طالعت شاهر :: شاهر سوري الكل يحكم علي الا انت وفهد وهزاع ومشعل وفارس مابعت عمري انا ..
شاهر بخبث بيورطها :: اجل يحكم عليك رائد يالله رائد احكم لان فيصل مسالم مراح يسوي لها شي ..
رائد طالعها وهي تتنظره وش بيحكم ابتسم :: امم احكم عليههها .. تذكر انها تكره المطبخ .. انك تطبخين لنا اي شي ..
جنى طلعت عيونهه :: نو ويه تمزح صح ؟؟!!..
فيصل يطالع ندى :: والله حتى انا ابي شي اكلله ..
ندى :: اوف خلالاص انا بسوي لك ولرائد احكموا على جنى بشي ثاني اعرفها بتموت الحين ولاتدخل المطبخ ..
جنى :: ثانكس ندوش ..
رائد :: يالله بس خايف اتسمم مدري وش احكم عليك ؟؟!!..
قاموا البنات مابقى الاجنى كل وحده تنفذ حكممها وربى وروان يرتبون المكان اللي هم فيه ..
ضرار :: خلاص خلها تروح تنمام ..
فهد طالع ضرار :: لوسمحت خالي لاتاثر عليه يحكم هو خله يمكن يخليها تكنس البر او تغسلله لانه ملليان تراب ..
جنى رمته بمخده جنبها :: انت ولا كلممه سامعني انا اسوي حفله لاشلت منديل من الارض تبيني انظف البر ..
رائد :: مشكلتك دلوعه ومدلعه يعني مدري وش احكم عليك ؟؟!!..
جنى :: باللي تبي بس مو تنظيف ولا طبخخ ..
رائد جت باله فكره :: رتبي سيارتي من جوى مو من برى محيوسه ..
جنى تطالع الساعه :: الحين ..
رائد :: ايه ..
جنى وقفت باستسلام :: امري لربي .. وين مفاتيحك ؟؟!!..
رائد وقف :: تعالي اوصلك ..
جنى خافت من هالطلب ورضخت للامر الواقع ..
طلعوا الاثنين فارس وضرار مو عارفين وش ناوي عليه رائد بهالطلب اما احمد ابتسم وبخاطره :: خللها ماتدري بكره وش بيصير خللها تفرح وتجلس معاه اليوم ..

*

*

*

وصلوا لسيارته باخر المخيم فتح الباب وركب بالباب الامامي وفتح نور السياره من جوى كانت سيارته لكزس اخر موديل ..
طلع وهو يطالعها ويبتسم :: تفضللي السياره ملك ..
جنى وهي تتقدم ومرت بجنبه :: تسلم ..
ركبت بمكان السواق وبدت تربها هذا الشي اللي فالحه فيه التريب لان محد يرتب غرفتها الا هي خاصة اغراضها الخاصه فيها وذكرياتها ..
كانت سيارته حوسه من جد _ تعرفون عاد الشباب اوراق ثياب شماغ بدل دولاب مو سياره خخخخ _ طالعته :: رائد من جدك وش هالسياره ليش مهملها كذا هاذي وهي جديده ممداك شريتها ؟؟!!..
رائد وهو يتكي على باب السياره اللي ورى جنى ويطالعها بتسامه :: بعادتي مرتب خصوصا اذا سيارتي جديده بس هالايام مال من كل شي حتى من حياتي ..
جنى نزلت راسها وبسؤال فتح جروح كثيره للطرفين :: لهالدرجه رفضي ماثر فيك ؟؟!!..
رائد سند راسه وغمض عينه وتنهد تنهيده خرعتها لفت طالعته تندمت انها سألته ..
بكل هدؤ وحزن قال :: انتي وش تشوفين ؟؟!!..
جنى باسى وبقهر لانها من جد مقهوره ماكمل اسبوع الا وخطب :: اللي اشوفه انك ماصدقت بعدها باسبوع خطبت وكان خطبتك لي تحصيل حاصل اذا وافقت كانا بها اذا لا خلاص فيه البديل ..
رائد انصدم من ردها ونبرتها قرب ومسك الباب ودخل راسه لها وبكل قهر كان يبي يذبحها على تفكيرها :: انتي تبين تذبحيني شكلك لعنبو دارك شوفي شوفي شكلي شوفي حياتي شلون صايره كل هذا بسببتك وانت تقولين هالكلالالام ؟؟!!..
جنى كانت تطالعه من جد متغير متغير :: تنهدت وهي تحبس دمعتها بعينها :: رائد اتمنى من جد تعذرني بس لو تعرف اسبابي صدقني انت نفسك بتشكررني وصدقني مو انت بس اللي تتعذب حتى انا اتعذب ويمكن اكثر منك بس باصبر وامري لربي موكلته ..
كملت تريب بسرعه اما هو صار يطالعههها ومصدوم خصوصا لما شاف دمعه بعينها تلمع تحاول تخفيها وتمسكها ماتنزل ..
طاحت يدها على شريط مكتوب فيه رائد .. طالعته وهي ماسكته وبتسامه :: هذا الشريط انت مغني فيه صح ؟؟!!..
رائد ابتسم لابتسامتها اللي باينه من عيونها :: ايه انا ..
جنى بحرج :: رائد ممكن اخذه ؟؟!!..
تنهد وابتسم :: حلالالك بس ليش تبينه لايكون علشان تضحكيني عللي ؟؟؟!!..
جنى رفعت عينها وهي مازالت منزله راسها والتقت عينها بعينه مابعدتها حست انها اخر مرره قبل لايتزوج بتكون معاه بهالجلسه وحدهم وهو للحين مو ملك غيرها ابتسمت :: اكيد لا .. لان صوتك حلو الا يجنن .. وبحرج نزلت عينها .. ابي شي يذكرني فيك ..
رائد مشت هالبنت ناويه تجننه ترفضه ومبين انها تحبه ترفضه وهي تبي شي يذكرها فيه استغرب هالشي :: انا قدامك دايما ليش تبين شي يذكرك فيني ؟؟!!..
جنى وهي تغمض عيونها دموعها لاتنزل وبحسره قالت :: لان خلالاص اذا شفتك مره ثانيه بتكون مللك لانسانه ثانيه انسانه غيري ومراح يكون لي الحق حتى اطاللعك او اكلممك ..
رائد جلس على ركبه وقرب منها وبكل اسى ونظرات انسان حاير :: جنى بتجنيني انتي عارفه ؟؟!!..
جنى لفت تطالعه :: ليه ؟؟!!..
رائد وهو يحط عينها بعينه :: كل ماشوفك احسك تبادلني نفس الشعور لا كن من اتذكر رفضك لي ولخطوبتنا اتاكد انه وهم بس حتى كلامك كلاممك ونظراتك تقول ان لي مكانه كبيره بقلبك مدري مدري عذبتيني ودي تفهميني من جد انا ايش بالنسببه لك ..
جنى نزلت عيونها عنه ولفت تكمل تريب حس بخيبة املل ماردت عليه تركها بحالها ..
كان مستغل هالفرصه ويراقب تحركاتها ..
لفت ولقته يطالعها ابتسمت ورجعت تكملل حتى هي حاولت تعيش هاللحظه الحلوه هو بجنبها وقريب منها ويمكن هالشي يكون اخر مرره ..

*

*

عند الشباب ..
فهد ومشعل جننوا ربى وروان ..
روان بملل :: خلالالالاص كذا ومراح اسوي شي ثاني !!!...
ربى وهي ترمي اللي بيدها كانت مخدة شاهر :: حتى انا تبون رتبوا فرشكم انتم ..
وطلعوا الثنتين وخلوهم والشباب يضحكون عليهم ..

*

*

لفت خلاص خلصت لقته سرحان سرحان فيهها ومازال على جلسته عند الارض انحرجت شلون بتنزل :: رائد رائد ..
رائد بهيام :: سممي ..
جنى بحرج ::سم الله عدوك خللصت ...
رائد :: ها طيب مشكوره ..
جنى :: العفو ان شالله بس يعجبك ؟؟!!..
رائد بتسامه وهو مابعد عينه لحظه عنها ولا حتى رممش :: انتي ترتبينها ولاتعجبني اصلا انا بذبح اي احد يحوسها يكفي ان يدينك هاللي سوتها ..
جنى ذابت من كلامه ونظراته وتمنت من جد لو القدر جمعهم كانوا بيكنون اسعد اثنين .. ابتسمت له بحياء :: طيب ممكن اروح ؟؟!!..
رائد تنهد :: لازم يعني ؟؟!!..
جنى بضحكه :: خلاص خلصت وش بيجلسني بعد ؟؟!!..
رائد :: اوكي روحي ..
طالعته كيف للحين جاللس وشلون بتنزل :: طيب ممكن تبعد ؟؟!!..
رائد ابتسم على نفسه نسى نفسه تماما وقف وهو يمد لها يده :: تفضللي ..
جنى وهي تنزل :: زاد الله فضللك .. ولفت له .. على فكره اخذت الشريط ..
رائد بخبث :: قبل لاتاخذينه لي شرط ..
جنى باستغراب :: اللي هو ؟؟!..
رائد : تجاوبيني على سؤالي ..
جنى نزلت راسها وبخاطرها :: انت انت كل شي بالنسبه لي انت ماضي وحاضري انت حياتي وروحي انت باختصار حبيبي .. تنهدت وطالعته بقوه كانت لازم تنهي هالموضوع هي اتخذت قرار واستحاله تضعف قدامه وكل الي تسويه علشانه هو وبس :: كيف اجاوبك وانت جاوبت روحك باغنيتك الاخيره صح انا خاليه مشاعر ولو تعامللت بشعور
وعديممة شوف وانتظر طلعت النور .. وانا اللي حملت نفسي فوق مالاتطيقه ..
وراحت وتركته تحولت لحظاتهم قبل شوي السعيده للحظات حزينه حسهها تودعه بنظراتها بكلالالامها تنهد وجلس بجوات سيارته ..
اما هي وصلت للخيمة اللي فيها البنات معدا مدى وندى وعريب بالمطبخ لقتهم لسى ماناموا ..
ملاك :: ها بشري ان شالله نظفتي سيارة اخوي زين ..
جنى ابتسمت برغم كل احزانها :: اساليه .. الا وين مدى وندى وعريب ؟؟!!..
ساره :: مابعد خلصوا ..
تمدت جنى على فراشها خلالاص تعبت تبي تنام ..

*

*

*

دخلوا مدى وندى وعريب بصنيه كلها ساندويش ..
طلال :: حيا الله بنات عممي وعريب ..
ندى ابتسمت :: الله يحيك .. تفضلوا ورجاء لاتعيدونها ..
ضاري :: على حسب اذا اعجبتنا اسفين بنعيدها ..
مدى ابتسمت :: مو كل يوم بتفوزون علينا ..
عريب :: صح صادقه مدى ..
طلعوا الثلاث والشباب يتلذون بالطعم ورائد جاء وشاركهم وحاول ينسى لو شوي من همومههه ..

على صلاة الفجر صحوا وصلوا جماعه ..
ثم رفضوا ينامون رجال وحريمم وافطروا الصباح ..

منفصلين ..

جنى وهي تدخل بامر من جدها ابويوسف عليهم خيممة الرجال :: السلام عليكم ..
الكل :: وعليكم السلالام ..
ابويوسف يبتسم :: تعالي عندي ياغناتي ..
ضرار حط كف على كف وبزعل :: والله حاله ترى انا ولدك مو هي ؟؟!!..
جنى بعد مسالمت على اعمامها وعلى جديها جلست عند جدها وبستامه باهته :: تحط راسك براسي مسكين بتتحطم اذا جربت ..
ضرار فز وبتسامه :: يلعن ابو الثقه ياشيخه وليه ان شالله ؟؟!!..
ابويوسف وهو يحضنها بذراعه :: لانها وباختصار غناتي وحياتي ودنيتي كللها ولو تطلب روحي فدوه لها ماتتاخر ثانيه ..
شاهر يصفر :: وينك يممه وينك تشوفين رجلك يتغزل فيها عيني عينك ؟؟!!..
ابويوسف ضربه بعصاته مع ذراعه :: استتحي ياوللد ..
شاهر يفرك مكان الضربه وبقهر :: لو هي جنى كان على قلبك احلى من العسل ؟؟!!..
ابويوسف بتاكيد :: اكيد اجل بعد انت تقارن نفسك بجننى والله ماعندكم ساللفه ..
جنى تطالعهم بنظرات قهرتهم ..
ضرار :: امس لما ناموا كنتي بحمايتي اليوم دوري غيري ..
جنى بعدم اهتمام :: عادي اذا سويتوا شي من الصباح يكون عند جدي واستلئوا وعدكم وقتها ..
ابويوسف بنظرات تهديد :: وربي لو ادري انكم ماسين لها طرف ماتلومون الا انفسكم ..
وقف وهي تساعده :: امشي خللينا نروح نتمشى بهالجو الحلو احسسن لننا ..
جنى قامت وهي تطالعهم بغرور ..
ابوضاري وهو يضحك :: هههههههه والله هالبنت هي الوحيده اللي تعرف تاخذ حقها منكم وبقوه ..
ابورائد :: ههه ماينخاف عليها ..
ابوفارس :: تربيتي لازم يعني ..
شاهر يطالع ضرار بانهم بيستلمونها اليوم وضرار غمز له انه موافق ..

*

*

مشت هي وياه وبكل حنيه :: ها وش اخبارك اليوم ؟؟!!..
جنى بستامه :: لاتخاف امس نمت عادي بدون المم بس ياخوفي تكون اللهدؤ الذي يسبق العاصفه ..
ابويوسف :: الله يشفيك ان شالله ..
جنى بستامه :: امين ..

*

*

رجع هو وياها بعد ساعتين ولقوا سيارات جديده ..
ابويوسف :: ايه هذول اهل خطيبة رائد وطلالال ..
جنى تبلع ريقها :: خطيبة رائد وطلال ؟؟!!..
ابويوسف :: ايه خللك هننا وانا بروح لهم وانتي روحي للحريم ..
جنى وهي تغمض عيونها وتاشر له بالموافقه راح بعد عنها تماسكت اليوم بتشوف اللي اخذت رائد منها وبتاخذهه للابد منها آآآآه ياقلبي شلون بتحمل قربهم من بعض احسن شي لازم انفذ قراري وابعد ابعد بعيد لاني بموت بمجرد اني اشوفهم مع بعض ..

*

*

وصلت عندههم وعرفتها لان منى ومروى تعرفهم اما هي الغريبه بينهم ولانها بنت وحيده ماعند اهلها الا ولد اكبر منها فماعندها اخوات تامللتها كانت البنت عكسها تماما بيضاء وشعرها اسود وعيونها سود ملامحها خليجيه تماما اما جنى خليجي على اروبي سلمت عليهم وجلست معاهم وهي بس تتامل حركات فوز ..

*

*

بعد صلاة العصر اصروا البنات ياخذون هم الدبابات ..

ولعبوا فيها بعدين راحوا بروحههههم وبالليل كالعاده تجمعوا الرجال والحريم عند النار بيت الشعر حق الرجال ..

كان رائد توه يشوف فوز من جاءت طالعها كانت بتاكله بعيونها بس لما شافته استتحت ..
ابتسم لها وهي ابتسمت له محد كان منتبه لهم الا جنى اللي ولعت من الداخل وبخاطرها :: اذا نظره وابتسامه كذا صار فيني اذا تزوجوا وش بيصير انا خلالاص لازم انفذ قراري ابعد احسسن ولا اشوفهم مع بعض لاني اكيد بموت قبل لايصير هالشي .. وخلاص اللي صار خلاها تعزم على قرارها اللي بيصدم كثير بس لازم يتحملون ..

بعد الساعه 11 ناموا الكبار وتركوا الشباب والبنات ..
كان زايد عليهم ام تركي وابوتركي وزوجة احمد وعدنان ومنى ومروى عيال خالة طلال وفوز واخوها نادر خطيبة رائد ..
نادر عمره 26 سنه ولسى ماتزوج .. وفوز عمرها 19 سنه وتوها متخرجه من الثانوي ..
سلطان بنغزه :: اقول بنات وش رايكم نلعب مثل اممس ونغير اللاعبين ؟؟!!..
روان تبي تقهر مروى اللي تطالع جنى بغرور وحقد وانتصار لفرحتها لما عرفت ان رائد خاطب غير جننى لانها كرهتهم الاثنين بعد ذاك اليوم روان بحب استغربته جنى لان جنى بنت عمها واستحاله تخللي غريب يتشمت فيهم وخصوصا لاكنت تكره جنى لانها مهما صار جنى بنت عمها وتحبهها روان :: اذا نونو حبيبتي بتلعب ضدكم اوكي اذا لا لا ؟؟!!..
جنى استغربت :: ودي بس من جد تعبانه ..
ربى بترجي :: شوفي امس وش صار بليز ؟؟!!..
جنى بتعب من جد تعبانه تعبانه من نظرات رائد لفوز وميته قههر وغيض وغيره ودها تقوم وتقول رائد لي انا بروحي رائد محد بياخذه خصوصا ان رائد بس يطالع فوز ويبتسم لها وهي بعد .. :: من جدد من جدد ماقدر تعبانه ..
احمد بحنيه :: خلوها على راحتها لحد يجبرها ..
نادر بطبعه اجتماعي جدا عكس عدنان :: ليش وش بتلعبون ؟؟!!..
سلطان شرح له اللعبه واعجبتهم وقرور يلعبونها ..
ضرار :: حنا بيلعب احمد وعزوز ..
ابوتركي طالعه بطرف عينه :: عزوز بعينك اسمي ياعبدالعزيز يابوتركي ..
ضرار :: ولا تزعل يالنسيب بيلعب احمد وابوتركي ها رضيت .
ابوتركي :: ايه خللك كذا سنع ..
ساره :: وحنا بيلعب هدى وعبير ..
شاهر :: اوف اوف ازواج ضد بعض بتصير حررب طاحنه اجل ..
ابوتركي بغرور :: مو شرط يمكن نفوزهم ..
فهد :: تسونها اقول لا غيروا احسن لنا ..
عريب :: اعجبكم ولا مانبي نلعب ؟؟!!..
سلطان باستسلام :: خلالاص بنشوف اخرتها معاكم بس رجاء مافي غش وانا براقبكم ..
احمد :: افا غش وين غش فيه الله يهديك بس حنا مانغش ..
سلطان :: خلاص اسحبهها ..

لعبوا وهم ماخذين الموضوع مزح وناسه ..

جنى خلالاص فاضت غيض من نظراته اللي مانزلها عنه وقفت وبقهر :: عن اذنكم ..
ضاري :: وين وين نونو ؟؟!!..
جنى وهي معطتهم ظهرها وهي تولع من جوى :: تعبانه وابي اننام تصبحون على خير ..
احمد رمى الورق وقام لها وقرب منها وهي خلاص قربت تطلع وهو معطيهم وجهه وهي ظهرها وبحنيه :: تعبانه من ايش ؟!!..
جنى وهي تحبس دمعتها وخانقتها العبره :: من الغيره ..
احمد :: تبين نروح نمشي ؟؟!!..
جنى هزت راسها بلا :: خلني بروحي وروح لاتحط بالك ..
احمد بتشكيك :: اكيد ..
جنى هزت راسها بلايجاب ..
رجع احمد وهي كملت ..
ضرار : ها وش قاللت وش فيها ؟؟!..
احمد وهو ياخذ اوراقه :: مصدعه شوي وتبي تتنام ..
بهاللحظه رن جوال ..
ملاك وهي تطالع :: هذا جوال جنى غريبه نسته ..
عريب بخاطرها كل هالقههههر وماتبينها تنساه :: انا طلبته منها عطنياه .. وردت عليه وصار تسولف مع المتصل اللي هي هيفاء ..
رائد كان سرحان يفكر اللي خلاها تقوم كذا ايش معقوله نظراته لفوز اذا هذا فهو وصل للي به يبي يقهرها ينرفزها لو شوي بس حز بخاطره .. ومن حسن حظه رن جواله وكان صديقه يتصل من بريطانيا استاذن منهم وقام يكلم ..

اما الباقين لعبوا لعبة ابيات الشعر والاغاني لحد مايخلصون اللي يلعبون ورق ويبدون احكامهم ..

*

*

*

كانت تمشي وتمشي بلا هددف وصلت للشجره وجلست بطرفها وضمت رجلينها لبطنها ودفنت راسها بينهم وصارت تبكي باللم وحرقه وقهههههههههههههههر تبكي وتبكي من كل شي يصير حولها ...

*

*

كان يكلم ويدور عليها بعيونه ملقى لها اي اثر .. استغرب وين معقوله تكون ؟؟!!.. وصار يمشي وهو يكلم وقلبه معاها لاكن بلافايده ..

*

*

حست بحركة شي قريب منها رفعت راسها ومالقت احد رجعت حست بالحركه مره ثانيه رفعت راسها مالقت احد تلفت تكلمت :: مين ؟؟!..
نفس الشي ماسمعت صوت نزلت نظرها للارض شافت اللي يقرب منها فزت وهي خايفه وخايفه توها بتصرخ لاكن انتبهت أنه بين رجولها مشي وتذكرت أنها ماتحرك لانه بيحس فيها صارت تبكي بصممت وتدعي ربي يفرج لها وينقذها من هالثعبان ..




وبثانيه ماشافت لا الدمم يطلع منه ..
وجهت نظرها للي ذبحه وأنقذها وهي مصدومه ومن خوفها حضنته وهو استقبللها بحضنه وصارت تبكي وتبكي من الخوف والقهر واحساسها لحظه انها خلالاص بتموت ...


*

*

*

انتهى البارت 20 ..

** ارائكم ؟؟!!.. وتوقعاتكم ؟؟!!..

1- السؤال الاهم بهالبارت من هذا اللي ذبح الثعبان وحضن جنى ؟؟!!..

2- وجنى هل بتتحمل نظرات رائد لفوز اللي يستعملها ضدها ؟؟!!..

3- واللعبه من بيفوز وش ممكن تكون الاحكام ؟؟!!..

4- مروى وطلعت بهذا الجزء هل بيكون لها حضور او لا ؟؟!!..



البارت الواحد والعشرين :: (( 21 )) ::

21

21

21

21



(( تقدر تعيد اللي راح ..

تشفي من القلب الجراح ..

ياحب زمان ..


راح الحنان ..

والعمر يالمحبوب راح ..))



*

*

*

*


حست بحركة شي قريب منها رفعت راسها ومالقت احد رجعت حست بالحركه مره ثانيه رفعت راسها مالقت احد تلفت تكلمت :: مين ؟؟!..
نفس الشي ماسمعت صوت نزلت نظرها للارض شافت اللي يقرب منها فزت وهي خايفه وخايفه توها بتصرخ لاكن انتبهت أنه بين رجولها مشي وتذكرت أنها ماتحرك لانه بيحس فيها صارت تبكي بصممت وتدعي ربي يفرج لها وينقذها من هالثعبان ..




وبثانيه ماشافت لا الدمم يطلع منه ..
وجهت نظرها للي ذبحه وأنقذها وهي مصدومه ومن خوفها حضنته وهو استقبللها بحضنه وصارت تبكي وتبكي من الخوف والقهر واحساسها لحظه انها خلالاص بتموت ...



ماكان يبي يبعدها عن حضنه ومسح على شعرها ماقدر يقاوم مايلممسه لان طرحتها كانت على كتوفها وبحنيه :: نونو حبيبتي بس خلالاص مات صدقيني مات ..
جنى وهي تدفن راسها اكثر واكثر بحضنه :: رائد انا أحبك الله يخلليك لاتركني لاتركني لو قلت للك .
رائد كانت فرحته ماتنوصف :: وش قلتي ممكن تعيدين ؟؟!!..
هنا جنى رفعت راسها واستوعبت انها حضنته اختلفت المشاعر وتناقضت بداخلها فرح خجل حزن وبكل احراج :: مشكور وسور .. حط اصبعه على فمها وهو يغمض عيونه كان طاير مبسوط بهالضممه والكلالام اللي قالته :: لاتعتذرين وتخربين فرحتي ..
انحرجت وجت بتروح مسكها بيده وهو مازال مغمض ويبتسم وكل واحد معطي الثاني ظهره :: جننى من جد الكلام اللي قلتيه ولا من الخوف قلتيه ؟؟!!..
جنى نزلت راسها وعضت على شفايفها كان ضاغط بقوته على يدها مايبها تروح وتركه فجاءه رفعت عيونها لقته قدامها واقف ويطالعها بحب وحننان ينتظر جوابها بفارغ الصبر .. نزلت راسها وتبي تفك يدها لاكن مافي فايده حاكم قبضته عليها ..
رائد :: جنى عيدي الكلام اللي قلتيه وصدقيني لو كان من قلبك ابيع الدنيا كلها واجي لك انتي انتي تكفيني من هالدنيا كلها صدقيني واروح الحين واقول لهم فوز مابيها هاذي حبيبتي وغيرها مراح اتزوج بس عيديها او قولي هي من قلبي وصدق ..
جنى رفعت عيونها وبخوف :: اذا تحبني من جد لاتسويها ..
رائد باستغراب : ليه ؟؟!!..
جنى نزلت راسها وتنهدت :: لان الكلام اللي قلته قبل شوي كله كان بلحظة خوف لاكثر ولاقل ..
رائد بخيبة امل وبعدم تصديق خصوصا لما شاف دمعتها تنزل مسحها باصبعه وهو مازال ماسك يدها علشان ماتروح وتركه :: وهالدموع ليش طيب لاتقولي خوف لانك من اول وانتي تبكين ..
جنى رفعت راسها وباسى :: ولا شي بس كذا ابكي .. وحاولت تتخلص يدها منه ومشت بس وقفتها كلماته كان معطيها ظهره بس يسمع شهقاتها بالبكئ مع كل كلمه يقولها :: عللي ياجننى انا فاهمك اكثر من نفسك وعارف ان وراك سر وكبير بعد وعارف انه من جت فوز وانتي منقلبه تمامما بس باقولك شي واحد واسمعيه انا كلمة احبك شويه ياجنى اللي احمله بقلبي اكبر اكبر وماظن بيجي يوم وانساه او حتى اتناسها لاني انا مابي انساه لانك احللى شي صار وبيصير بحياتي وانا اذا بتزوج فوز باتزوجها بس علشان اممي لالا اقل ولا اكثر ..
لف لقاها تجلس على الارض وهي تبكي :: رائد بليز لاتعذبني لاتعذبني ..
وقف فوقها :: انا اعذبك والا انتي اللي معذبتنا اثنيننا ..
جنى تبي تنهي هالموضوع :: رائد بليز اتركني بروحي لاني باختصار رفضتك لاني اكرهك اكررهههههههههههههك .. كانت تقولها وقلبها يتقطع الف والف قطعه ..
رائد تنهد حسها تطعنه بهالكلمات مشى وهو يقول :: لو تذبحيني باأظل احبك .. ومشى ثم تذكر ورجع :: يليت تروحين للخمية البنات مافيها احد لا يجيك شي ثاني اخاف يصيبك شي .. وراح وتركها ..
وهي زادت بكئ اكثر واكثر وبنفسها :: حتى وانا اقول اكرهك خايف علي حتى وانا اقول اكرهك تقول احبك بتذبحني انت قبل مررضي مايذبحني ..

*

*

*

البنات كانوا يصرخون من الفرحه :: فازوا اخيرا طبعا بفضل من الله ثم ابوتركي واحمد اللي مترجينهم البنات يردون الصاع صاعين للشبا ..

روان بفرحه :: واو يالله فكروا وش نسوي فيهم ..
فهد ضحك لفرحتهم :: ههههه يلله ورونا شطارتكم ..
رائد وهو يدخل :: على ايش ؟؟!!..
فارس :: الحق فازوا علينا وين جنى خللها تخليك ترتب سيارتها ؟؟!!..
رائد ابتسم باسى ..

عريب وهي تقوم :: انتظروا بنادي جننى علشان تشوفهم وحنا نحكم عليهم ..
راحت وكل وحده تفكر من تختار وعلى مين تحكم ولانهم اكثر من البنات كل وحده بتحكم على اثنين ..

*

*

راحت لقتها تغسل وجهها اللي مبين انها ميته من البكئ ..
عريب بخوف :: وش صار شكلك شفتيه وكلمتيه ؟؟!!..
جنى وهي تحط كحلل مع انه مو من عوايدهها تحط كحل وهي تتلثم بس علشان مايبين انها باكيه :: خلالاص انهيت كل شي قلت له اكررهك وانتهى الموضوع ..
عريب تنهدت :: طيب تعالي ترانا فزنا ..
جنى بتسامه :: لا حلو وسواها عمي وخالي ..
عريب بضحكه :: ايه نفذوا كلاممهم والله ..
جنى لفت على عريب بعد ماتلثممت ومابين كالعاده الا عيونها وبعض اجزاء من حواجبها :: مبين شي ؟؟!!.
عريب تهز راسها بلا وباعجاب :: اوف الكحل لما تتلثمين يطلع عليك عذاب ..
جنى :: وش اسوي مابيه يبين اني باكيه لما قلت بس ..
عريب :: طيب يالله نروح ينتظرونا ..

راحت معاها متحامله على نفسها ..
دخلت هي وعريب وسلموا ورائد رفع عينه لها كانت عيونها عذاب تنهد وهو يغمض عيونه :: ناويه تذبحني شكلها اليوم .. فتح عيونه ولقى عيون تتاملها انصدمم وخاف لا يصير بينهم شي ..
نادر عينه مافارقتها من دخخلت ..
جنى بستامه :: احلى والله وسيتوها وفزتوا يالله حان وقت الانتقام ..
مدى :: ايه وانتي الصادقه انا ابي طلال وضاري باحكم عليهم يسون لي عشاء ..
فارس :: جنتي على عممرك شكلك ولا واحد يعرف يطبخ ..
جنى باستغراب :: علينا ضاري اكلله يجنن طبخ لنا مره وحنا بالمزرعه باسبانيا اكلله يهبل ..
ضاري بتسامه :: شكرا على الاطرائ يابنت عمتي ..
جنى بستامه وهالشي رافع ضغط رائد يلاقاها من نادر اللي مانزل عيونه ولا من ضاري وكلامهم :: لا شكر على واجب ياولد خالي ..
ندى : وانا فيصلوه وسعود بعد وابيهم يساعدون ضاري وطلال ونبي عشاء محترم لنا حنا البنات ..
فيصل بتاف بدى ياخذ ويعطي معاهم :: اوكي ربي يعننا بس مالنا دخل بالنتايج ..
روان :: انتم ماعليكم بس .. وانا فهود بس من معاه مين مافيه الا مشعلل ..
فهد بضيق :: خللصي وش تبين ..
ربى قالت لها باذنها شي وابتسمت :: وطبعا هالحكم باصدره انا وربى على فهود ومشعل وشاهر ..
شاهر ابتسم :: لو تبين عيونا حاضرين ..
روان :: لاخل عيونك لك مانبيها نبي بكره باي طريقه تدبرون لنا وتخلونا نسوق ..
فهد ضحك :: ان شالله اي اوامر ثانيه ؟؟!!..
روان هزت راسها بالنفي ..
شذى وهي تنط :: فيه ناس تقول ماتبي تحكم على بعض الناس تبيهم بس يرحون ينامون فكل واحد عنده خطيبه هنا معدا رائد طبعا يروح ينام لانهم مراح يحكمون عليهم ..
سلطان :: بس خلالاص اجل يالله ضرار وفارس خلونا نروح ننام بس بعد مانعرف وش بيحكمون على الباقين ...
شذى بستامه :: خذوا راشد معاكم بعد لانه امس ماحكم عللي بشي ..
ملاك :: واكيد عمي عبدالعزيز واحمد ..
ضرار يضيق عيونه :: وش معنى هلاثنين ..
عريب تنقذ الموقف :: لان عمي عبد العزيز ماسوى لنا شي امس واحمد خالي وعند زوجته ماينفع نحكم عليه ..
ضرار : اها طيب ..
عريب وهي تضيق عيونها :: انا بحكم على نواف وهزاع ..
هزاع بتسامه :: امرري طال عمرك باللي تبينه ..
عريب باحراج :: امم ابي اكل يعني شمروا عن ساعديكم وساعدوهم نبي اكله محترمه ..
ضاري :: كثرنا يالله مين بعد ؟؟!!....
روان سمعت مروى وفوز ومروى تتساذن من فوز تحكم على رائد وبسرعه قاللت تبي ترفع ضغطها .. :: طبعا ملاحظين كل وحده تحكم على اللي حكم عليها امس علشان كذا جنى باقي رائد احكمي عليه علشان نستلم البقيه ..
جنى مافهمت قصدها بس غمزت وهي تطالع بطرف عينها مروى فهمتها وحبست ضحكتها تموت روان لو تترك حركاتها ..
جنى باحراج طالعت رائد :: امم بما ان كل واحد حكم بنفس احكام امس اوكي سيارتي برى رتبها مع انها مرتبه ..
روان وهي تفز :: افا عليك انا احوسههها اهم شي ينفذ عقابه ..
رائد استغرب وش اللي قلب روان مع جنى كذا بس مسج جاه الغاء شكوكه كان من روان :: معلليش ورطتك مع جنى مره ثانيه بس لان مروى تبي تحكم عليك فسبقتها سوري .. ارسل لها :: لا مشكوره فكيتني منها ..
رائد :: من عيوني بس خلينا نشوف احكام البقيه بعدين نروح ..
مروى باستغراب :: وشلون عندك سياره خاصه ومن يسوقها ؟؟!!..
عريب :: مين يعني السواق ..
مروى انقهرت هالجنى احسن منها باشياء كثيره ..
جنى بحيره :: بس مفتاحي مو معاي والسواق نايم اكيد ..
شاهر باستسلام طلع المفتتاح من جيبه :: تفضللي ..
جنى شهقت وطالعتهم ..
سلطان طلال احمد ضرار ابوتركي فارس هزاع فهد مشعل شاهر ضاري رائد ضحكوا لانهم عارفين الموضوع ..
جنى بصدمه :: شاهر وش مسوي بالسياره اعترف ؟؟!!..
فهد :: مو تبين تعطينها شذى خلالاص استغني عنها ..
جنى ترجع تطالع شاهر ومطنشه فهد :: شاهر قول لاذبحك عارف هالسياره قد ايش تعني لي وش مسوي فيها ؟؟!!..
رائد يبي يريحها ماهانت عليه :: لف فيها كم لفه هو ومشعل وهزاع وفهد وغير كذا حاسوها بالطين يعني لما تشوفينها ماتعرفينها ..
ابوتركي :: وهددوا سواقك اذا نظفها قبل لاتشوفينها بيفنشونه ..
جنى شهقت وطالعتهم بحققد :: هين اوريكم كلكم .. واشرت على كل اللي ضحكوا ومن ظمنهم ضرار معدا ابوتركي واحمد ..
سلطان :: انا مالي شغل انا شفت بس انا وطلال ورائد اما هم نفذوا وياشر عليهم ..
عريب بتقهرهم :: خلاص اجل غيرنا احكامنا كلنا ..
طلال :: ليه ؟؟!!..
ربى :: شاهر ومشعل وهزاع وفهد بينظفون سيارة جنى من برى ومن جوى ..
شاهر :: لا خلالالاص ماينفع تغيرون ..
سلطان بيقهرهم :: انا الحكم هنا وانا احط القواعد واقول ينفع مدامكم مانفذتوا الحكم الاول ..
تحطمموا اما جنى ابتسمت ..
مروى :: باقي عدنان ونادر وش بنحكم عليهم ..
ربى :: وانت الصادقه باقي سلمان وفواز وريان وركان ورائد وعدنان ونادر فكروا ..
مروى توها بتنطق سبقتها روان ومروى حقدت على روان ..
روان :: جننى ماحكمتي على رائد احكمي عليه ؟؟!!..
جنى ابتسمت لروان :: خلاص خليه يرتاح مدام سيارتي بتنظف ..
ضرار :: لا ماينفع امس يممرطك حوالي الساعه ترتبين سيارته والحين تعفين عنه ماينفع !!!!!!!..
جنى ابتسمت :: عاد انا احسسن منه ..
رائد ابتسم :: حسستيني بالذنب ..
فارس :: لا تحس بالذنب عادي هي كذا تحب تحسس الانسان بالذنب ..
جنى طالعته بطرف عينها :: اسكت بديت تطيح من عيني تتامر معاهم ضدي ..
ربى :: يلته هو وبس حتى خاللي ضرار وضاري هذا اللي انا مصدومه منه بصراحه ..
ضاري ابتسم :: وش نسوي ماشفتي وش سوت امس بالليل واليوم الصباح ؟؟!!..
عريب عرفته وضحكت :: وهي وش لها هذا جددي ..
فارس :: مانقدر نسوي لجدي شي فنرجع عليها فهمتي ..
فهد :: بعدين وش حارق دمك مو كنتي بتعطينها شذى خلالاص ..
جنى طالعته :: فهود من متى يهمني فلوس انا همي كان انها هديه من جدي حتى امس تحسفت اني قلت لشذى هالكلام وفكرت افرط فيها لانها هديه غالليه بمناسبه غالليه من شخص اغلى ..
فهد بحنيه :: يالله عاد قلبك كبير الحين بنقوم نظفها لك ..
نادر اعجبه اسلوبها حيل غير عيونها اللي عذبته من البدايه ..
مروى :: والبقيه انا بحكم على اخوي .. وفوز اخوها ..
سلطان :: ماينفع قلنا اخوان مافيه تبادلوا ..
فوز :: اوكي انا اعفيه بعد ..
مروى ماحبتهم يكنون احسن :: وانا بعد ..
بعدها تفرقوا كل واحد ينفذ اللي عليه ..

*

*

جنى تمرهم وهم ينظفون :: انتبهوا ها مابي يصير شي بالسياره ..
شاهر توه بيرمي عليها مويه بس فهد منعه :: هي وش فيك الجو بارد اذا بالصيف مرضت الحين كيف ..
شاهر توعد فيها بنظراته وهي ضحكت وراحت وتركتهم ..
راحت لخيمه البنات لقت الشباب مجهزين لهم نفس الشي ساندويش اكلته وتمدت على فراشها وهي ماتكلمت مع احد بكلمه ..

*

*

*

قبل صلالاة الفجر كان الكل نايم تقريبا الاهي كانت تتالمم ودها تصرخ مو قادره تتحمل المها النفسيه زادت عليها الجسديه تبي تخفي صرخاتها مو قادره خلالاص الالم فوق طاقتها وتتحمللها تحاول تتكتم بالمخده صرخاتها لاتصحيههم بس مو قادره وصلت لجوالها واتصلت على خالها احمد لاكنه مارد تحس انها بتموت ماكان عندها خيار الا تصحي عريب بهالوقت سمعت واحد من الخدم ياذن للفجر صحت بهدؤ عريب :: عريب عريب ..
عريب وهي تلف على جنبها :: همم ..
جنى بتعب وصوتها بدى يختنق :: اصحي احس نفسي بموت ..
عريب :: مو وقته .. وسكت وصحت بسرعه :: وش فيك ؟؟!!..
جنى :: قومي بسرعه شوفي ابوي او خاللي احمد يوديني للمستشفى لاني احس نفسي بموت ..
عريب قامت بسرعه بس مسكتها جنى :: انتبهي تقوللين لاحد غيرهم ..
عريب وعينها تدممع :: حرام عليك انتي حيل مريضه باصحي اي احد يوديك ؟؟!!..
جنى بترجي :: بليز ..
عريب هزت راسها واخذت بسرعه جلال لقته قدامها وراحت لقت بوجهها ابوفارس توه طالع من الخيمه مع اخوانه ..
عريب :: عمي عممي ..
ابوفارس :: عيونه امرري ..
اشرت له وقرب منها .. وبسرعه راح يلبس ثوبه ويشغل السياره وهي لبست عباتها وجت بتلبس جنى عبايتها استغربت قامت وحده تساعدهم من اذن صحت وسمعتهم ..
عريب :: مشكوره فوز صحيناك ..
فوز بتسامه :: لاعادي سلاماتك ياجننى ..
ساندوها الثنتين وركبت جنى جت بتركب عريب منعتها جنى :: اذا احد سال قولوا اي شي بس بس بليز لاتخبرون احد اني تعبانه كذا ..
فوز اشرت براسها بالموافقه مع انها مو فاهمه شي ..
تحركت السياره بسرعه صحوا الشباب واستغربوا ..
فارس :: هاذي سيارة ابوي وين رايح ؟؟!!..
احمد فز بخوف وشاف المكالمات عرف انها جنى دق عليها ماردت ..
ابويوسف وهو يدخل :: يالله ياعيال تجهزوا للصلاة ..
هزاع :: وين ابوي ياجدي ؟؟!!..
ابوعبدالله تنهد :: جنى تعبت ودها للمستشفى ..
رائد ماقدر يخبي خوفه وبخوف :: ليه وش فيههها ؟؟!!..
ابورائد يتدارك الموقف :: تعبانه مصدعه حيل اتوقع انه برد ..
سكتوا ماصدقوا ..

بعد ماصلوا الفجر لموا اغراضهم ورجعوا بسرعه ..

*

*

*

بالمستشفى ..
جاء احمد ركض هو وابويوسف كانت الساعه تقريبا 11 الظهر ..
احمد :: طممنا يابوفارس ؟؟!!..
ابوفارس تنهد :: هاذي بدايات ايام من الالم ..
احمد تنهد :: الله يشفيها ..
ابويوسف :: لازم نعالجها وبسرعه ..
ابوفارس بياس :: رفضت قبل الملكه تقول مستحيل ..
ابويوسف :: نكلمهم يقدمونها ..
ابوفارس :: حلفت ولا هذا يصير خلاص باقي اسبوعين بس ..
ابويوسف تنهد وسكت ..
ابورائد اتصل وتطممن عليها اما اخوانها زادت شكوكهم وش فيها بعد بكاءها وصراخها ذاك اليوم شاكين وش معقوله يكون سرها ..

طلعت بعد يومين بالمستشفى محد زارها لانهم قالوا لهم انها راحت عند عريب وهي بالمستشفى ..

*

*

*


انتهى البارت 21 ..


** توقعاتكم وارائكم؟؟!!..

1- توقعاتكم لكل من الشخصيات ..
1- جنى ؟؟!!..
2- رائد ؟؟!!..
3- ملاك + فارس ؟؟!!..
4- ضرار + ساره ؟؟!!..
5- منى + طلال ؟؟!!..
6- سلطان + الجازي ؟؟!!..
7- ضاري ؟؟!!..
8- روان ؟؟!!..
9- ربى شاهر ؟؟!!..
10- هزاع + عريب ؟؟!!..
11- فهد ؟؟!!..
12- والبقيه ؟؟!!..

2- الملكه بالبارات الجاي وقرب انكشاف الغطاء عن مرض جنى لما يعرفون عنه وش بتكون ردات الفعلل ؟؟!!.. تخيلوا معاي ردة فعل كل شخص وش معقوله تكون ؟؟!!..

 
قديم 12-29-2010, 10:21 PM   #9

نوف


رد: رواية سواها قلبي رواية رومانسية سواها قلبي


رواية سواها قلبي رواية رومانسية سواها قلبي

البارت الثاني والعشرين :: (( 22 )) ::

22

22

22

22



كان المسجل من امس على هلاغنيه على اعلى صوت مايدري يحسها هي اللي تتكلم عنه وعنها وعن قصة حبه اللي بكرا بيوقع على نهايتها على اجمل قصه بينهيها وبيده ..

متمد على السرير ومقفل عيونه والذكريات من لقاها بالسوبر ماركت وصدمت فيه للايام البر كلها تمر باله وهو يغني مع طلال مداح باغنيته رسالة حب ..

باكتب لك رسالة حب ..
تعبر عن عذاب القلب ..
قصيدة شعر تحيكلك ..
الم روحي تناديلك ..
نستيني تركتيني ..
في ليل الياس واقفيتي ..


اهيم بعالم الاحلام ..
ادور للهنا قدام ..
يصير او مايصر القاك ..
مدامي ماقدرت انساك ..
ولا انتي ذكرتيني وبهجرك تامديتي ..
امان العمر ياغلى الناس ... كان انتي ..
عذاب وصبر وشوق وياس .. تجاهلتي ..
نستيني تركتيني ..
في ليل الياس واقفيتي ..

جرح مشتاق لك يابعد غيبتنا ..
الم وفراق سميتي نهايتنناا ..

اناديلك ولاكنك سمعتيني وصديتي ..
وانا اردد اردد انا اردد ..
نستيني تركتيني .. نسيتني تركتيني ..
في ليل الياس واقفيتي ..

_ عاد المقطع الاخير كثير وهو يتنهد :: آآآه وانا اردد وانا اردد نستيني تركتيني .. نسيتني تركتيني .. في ليل الياس واقفيتي ..

قر ومسك جواله وقر ينهي كل شي قبل لابكره يرتبط مع انسانه غيرها ..

**

**

**


بغرفة جنى ..

كانت عريب نايمه عند جنى هلاسبوع لانها من جد منهاره .. ومحتاجتها معاها ..

جنى :: عريب باقي ساعات بس ..
عريب تنهدت :: الله يعين ..
جنى :: آآآآآآآه احس قلبي بيوقف ..
عريب :: خلينا ننام ..
جنى بسخريه :: يليت اقدر مراح اقدر ..
عريب :: نحاول مراح نخسر شي ..
جنى :: يالله ..
تمدوا بينامون لاكن سمعت جنى نغمة مسج وقامت تفتحه ..

"" مشكور من جرحك الي منك لقيته ..
ومشكور من صدتك عني ..
اظهرت كف الغلا يمك ومديته ..
بس انت مشغول في لهوك وفي طيشك ..
بذرت المحبه فيك واسقيته ..
بس مات زرعي من اهمالك وتعطيشك ..

اللي جرحتيه برفضك له ..

رائد .. ""

قرته ودموعها تنزل وبسرعه جاء مسج ثاني من نفس الرقم ..

"" جيت في ليلة وداعه تايه بين البيوت ...
صحت :: وينك ؟؟!!.. جيت اوادع
عمري اللي ضاع فيك ..
--
ياصاحبي ..

أنا ماجيت أسأل عن طعونك في حشاي الموجعه ..
ولاجيت أسأل عن نهاية صدك وذاك حرق المدامع ..
قال :: آفا .. ""

قفلت عيونها بالم وتنهدت بصوت مسموع :: آآآآآآآآآآآآآآآآآه يارائد آآآآآآآآآه لوتدري بس لو تدري كيف حالتي ماقتلتني بهالمسجات ..
عريب بخوف قربت منها :: وش فيك حبيبتي ؟؟!!..
مدت لها جنى الجوال تقرى المسجين اللي ارسلها لها رائد وعريب تقراءها وتطالع بجنى بحزن بشفقه على حالها ..

**
**

ماسك جواله يحس انه اجرم بحقها بس لازم لازم يرد جزء لو بسيط من باقايا كرامته الي هدرتها له برفضها له ..
استغرب من صوت مسج وصله فتحه بلهفه كان يدعي انها تكون تتراجع عن قرارها وتطالب برجوعها له الا الان عنده امل فيها وبحبها له الى الان واذا هذا ردها بيترك الكل وبيروح ركض لها مراح يهمه اي احد ...

"" فقدتك والزمن مايرحم اوجاع الحزين ولايداريها ..
فقدتك وانكسر قلبي ومدري كيف تاليها ..
فقدتك وانطفى فرحي من الدنيا ومافيها ..
فقدتك آآآه لو تدري حياتي كيف اقضيها ..


فقدتك ..

فقدتك ..

فقدتك ..


يامونسي ودنياي بلاك مابيها .. ""

_ رجع يقراءه مره مرتين يبي يفهم وش تقصد فيه ؟؟!!.. كان معناه مبهم بالنسبه له ..

فاق من دوامة تفكيره القصيره على صوت مسج ثاني كان عارف الا متاكد انه منها ..

"" وش حيلة اللي هام في حب مخلوق !!!
_ فرقاه _ موت ..
_ وكسبه _ استحالله ""

رمى الجوال وضغط على راسه بيدينه :: حرام عليك ليه ليه تبين تجنيني عجزت افهم تبيني او ماتبيني ؟؟!!.. تحبيني او ماتحبيني ؟؟!!..

ماحس بنفسه الا وهو يدق ارقام جوالها خلاص لازم يفهم هو وش بالنسبه لها ؟؟!!..

**

**

انتفضت يدها والجوال بيدها :: عريب الله يقطع بليسك ليه خليتني ارسل له هالمسجات يوم بغيته ينساني خليتني اعلقه ؟؟!!.
عريب بتسامة خبيثه :: ردي عليه ..
جنى رفعت حاجبها الحين فهمت قصد عريب من هالمسجات تبي تجمعهم لاكن مستحيل هالشي يصير ليه تعذبه معاها ليه ؟؟!!..
صارت تعطيه بزي خمس مرات لحد ماياس وجمع باقايا كرامته وقر ينساها للابد ..


**

**

بيوم الخميس يوم الملكه الموعود كانت مقره تكون بيت ابوفارس ..

بغرفة جنى ..

عريب وهي تمسح على شعر جنى اللي تبكي بهدؤ ودموعها تنزل بروحها وحتى عريب بس تمسح دموعها لاتنتبه لها جنى ..
عريب بحنيه :: حبيبتي بسك بكئ خلالالاص ..
جنى وقفت :: تعالي نزل ..
عريب باستغراب :: ليه ؟؟!!..
جنى :: سمعت فارس يقول انه بيجي بدري علشان يشرف معاهم على التريبات ابي اشوفه قبل لايكون ملك غيري وقبل لاسافر بكره ..
عريب استسلمت وقامت معاها ..

*

*

*

كان تحت بالصاله رائد وفارس واحمد يشرفون على تركيب الكوشات ورائد جاي باصرار من فارس ..
انفتح الاصنصير ونزلت عريب وجنى اول ماطاحت عين جنى كان على رائد من جد ذابل بس مبين عليه مرتاح كثير ..
احمد بترحيب :: هلا والله بنور عيوني الثنتين ..
عريب : تسلم ياخااللي ..
رائد لف سمع صوتها توقع معاها جننى وطاحت عينه على عينها اللي تطالعه بسرعه نزلتها انصدمم كان مايشوف جنى لا يشوف انسانه ذبلالانه انسانه غير جنى كانت نحفانه كثير الهلالات مو سوده لا زرقاء تغطي عيونها مصفره ذبلالالالالانه مو هاذي الملاك الي عرفها استغرب وش فيها ..

قربوا منهم ..

رائد :: وش اخبارك ياجنى ؟؟!!..
جنى وهي تتحاشى تطالع عيونه :: الحمدلله ..
رائد :: وانتي ياعريب وش اخبارك ؟!..
عريب ::: الحمدلله بخير .. مبروك يارائد ..
رائد :: الله يبارك فيك ..
جنى طالعته وبكل قوتها تحاول تتمالك نفسها :: مبروك يارائد ..
حسسها تعزيه حسههها تذبح قلبه بهالكلمه بعد عينه عنها :: الله يبارك فيك ..
احمد :: غريبه وش عندكم نازلين ؟؟!!!..
جنى مسكت راسها بهاللحظه وحست نفسها بتدوخ كانت بتطيح ثبتها عريب ..
فارس بخوف قرب منها ومسكها :: وش فيك ياجننى ؟؟!!..
كان شي طبيعي بسب الحاله النفسيه الي هي فيها غير انها ماكلت شي من يومين ..
جنى بتسامه :: لا بس ماكلت شي من اممس ..
احمد عصب واخذها من عريب ومشى فيها وهو شاد على اسنانه :: تبين تذبحين عمرك تاخذين علاجك على الجوع ..
جنى بصدمه له وعدم مبلاة :: اصلا ماخذته من امس ؟؟!!..
احمد وقف وبنرفزه على صوته :: انتي اكيد مجنونه ؟؟!!..
جنى لفت لقتهم مستمعين جيدين طبعا عريب فهمت وش فيهم لاكن فارس بيموت من الفضول ورائد بعد ..
احمد تدراك نفسه :: لازم ترضين بقضاء الله ميس وراحت مو تموتين عمرك وماتاكلين ابدا ..
جنى ابتسمت باسى وتحركوا وكلها بالغصب وعريب لبستها بالغصب وخللت الكوفيره تزينها بالغصب مو بالطيب وطلعت ملالاك وتجنن من اول وجديد جديد ..

*

*

*

*

*

بدت الملكه وكان كل شي مرتب وحلو اول شي ملكوا لضرار ثم سلطان ثم طلال ثم فارس واخيرا رائد الي حس انه وقع وافق على وفاته ونهايته الكل مبسوط الكل فرحان الا هي فرحانه بخالها باخوها بس مو برائد وضياع حبها للابد كانت لما عرفت انه وقع كان روحها طلعت معاه ..
جنى بصوت واطي لعريب :: وقع ياعريب يعني خلالالاص راح للابد ؟؟!!..
ديمه وهي تشد من قبضة يدها :: وكلي امرك لربك هو قادر ينسيك ياجنى خلالاص ..
جنى طالعتها وبصدمه ودموعها بدت تجمع بعيونها : يعني خلالالاص للابد خلالالاص ..
هيفاء مسكت يدها فوق يد ديمه :: تماسكي حبيبتي لا تبينين لاحد ضعفك وخصوصا مروى اللي بس تطالعك تبي تمسك عليك شي تتشمت فيه عليك ..
جنى كلام صاحباتها خلاها تتماسك شوي وقفتهم معاها بس من جوى مكسوره مكسوره ومتحطممه ..

*

*

*

طبعا مادخلوا المعاريس لانهم كثيرين ..

اما هدى ام ضرار تنهدت وبداخلها :: ماتصورت بيوم باحضر ملكتك على غيري وانا اتزوج غيرك بس هذا النصيب وانا خلالاص بديت انسى واهتم باحمد وعياللي ابتسمت باسى ..

*

*

كان سلطان والجازي مستاذن من عمه يطلع معاها يتعشون وافق وطلعوا حتى طلال ومنى ..
اما ضرار استحى يطلب هالطلب وشافها بالبيت وتخبل علليها ..

ضرار بتسامه :: مبروك ..
ساره وهي منزله راسها للارض وبصوت يشبه الهمس :: الله يبارك فيك ..
ضرار مسك يدها بحنيه وقربها من شفايفه وباسها وهي مات حياء :: ربي مايحرمني منك ..
ساره ابتسمت بحياء وخجل :: ولامنك ..
هو انبسط كثير عليها .. وتاكد أن أختياره هو الصح ..

*

*

*

اما فارس احترم رغبة رائد مايطلع يتعشى معاها لانه للحين مو متقبلها كزوجه فماطلع هو وملاك ..

فارس وهو يمسك يد ملالاك :: مبروك ..
ملاك بحيا وهي ذايبه :: الله يبارك فيك ..
فارس بتسامه :: مبسوطه ؟؟!!..
ملاك نزلت راسها وابتسمت فهم جوابها ..
فارس ضحك :: هههه ربي مايحرمني منك ياحبيبتي .
ملاك ذابت خلالاص وبخجل :: ولامنك ..
فارس :: أمم عادي أكلمك بالجوال اليوم ؟؟
ملاك بحيا :: أكيد عادي تبي الرقم ..
فارس ابتسم ابتسامه ذوبتها وهو يطالع بعيونها :: وليش انا حافظه قبل لاحطه بجوالي ماخذه من جنى بدون ماتدري ..
ملاك مات حياء يعني من جد يحبههها ..

*

*

رفض يجلس معاها بس اجبره ابوه وعمه ابوتركي ..
ابوتركي بجديه :: رائد لاتفضحننا ..
رائد باصرار :: قلت لكم مابي مابي مو كافي مزوجينياها بالغصب ..
ابورائد :: رائد خلالاص هي زوجتك ولازم تتقبل هالشي يالله الحين امك اقلقتني تقول كل واحد جالس مع زوجته الا انت وش تبي الناس تقول ؟؟
رائد تنهد :: مراح اطول ترى ..
ابورائد باستسلام :: اوكي بس ادخل الله يخليك ..
رائد استسلم واستجمع قواه ودخل ..

*

*

ام رائد تقرب من فوز اللي عندها روان وقريبها منها جنى وتسمع ..
بتسامه :: اقول حبيبتي يالله قومي معاي زوجك رائد يبي يشوفك ..
فوز نزلت راسها بحياء :: ان شالله خالتي ..
جنى غمضت عيونها بالم بيشوفها وبتجلس معاه وبروحهم ..
فوز دخلت على رائد اللي وقف لها ويبتسم غصب عنه قربت منه وسلم عليها بيده بس :: مبروك ..
فوز بحياء :: الله يبارك فيك ..
جلسها وجلس بجنبها وهو مو طايقها جت امه وباركت له وهي مبسوطه وروان بعد ثم طلعوا تاركينهم بروحهم ..

*

*

*

من دخلت عنده فوز طلعت لغرفتها ربى وهي تشوفها وتنهد :: الله يصبرك والله محد فاهمك غيري ياجنى عارفه ان سرك كبير ..
روان بعد ماطلعت مالقت جنى سالت ربى :: وين جنى اجل ؟؟!!..
ربى باسى :: طلعت لغرفتها ..
روان بداخلها مستغربه تصرفات جنى المتناقضه وسكت ..

*

*

دخلوا عليها الغرفه يواسونها لقوها منهاره بكئ ..

ريناد وهي تضممها بس حبيبتي مايسوى هالشي ؟؟!!..
جنى من وسط دموعمها :: آآآآآآآآآآآآآه بموت من غيرتي احسدها احسسدها هي الحين بقربه ويدها بيده وتشوفه وجالسه معاه هي الحين زوجته قدام كل الناس ماني قادره اصدق اني سلمته لها على طبق من ذهب سلممت لها حبيبي وحياتي وروحي سلمته لها آآآآآآآآآآآآآه آآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآه محد حاس بالنار اللي تحرقني ؟؟!!..
ديمه قربت ومسكت كفها ورفعت وجهها وبجديه مسحت دموعها :: هذا قرار مين ؟؟!!..
جنى وهي دموعها تنزل بصمت بدون توقف لاردايا مو بشورها :: قراري ..
ديمه :: ولا زم تتحملينه صح ؟؟!!..
جنى نزلت راسها :: عارفه وعارفه انه القرار الصح بس اتعذب واغار واحسدها موقادره ماحسدها ..
عريب باسى :: تحسدينها ؟؟!!!.. آآآآآآآه الله يعينك ..
فجاءه بدت دندن باغنيه تعني لها الكثير بهالموقف اغنية جواد العلي ليه ماحسده ..

(( ليه ماحسده .. وليه ماغار .. وانا وجودك افقده .. وهو معاك ليل مع نهار .. ليه ماحسده ..

ليه ماحسده .. وانا موت من كثر شوقي واحبسه .. وهو معاك يكفي معاك نفس الهواء يتنفسه ..

وفي وقت ماتمنى تضم ايدي ايدك .. تكون ايدك بيده .. ليه ماحسده ..


ليه ماحسده .. وهو اخذ مني وجود اغلى بشر آآآآآآآآآآه .. وهو ماعطى وفى .. وصار الغرام واحلى قدر .. آآآآآآآآآآه

وانت وجودك بحياة انسان اكيد انك تسعده .. ليه ليه ليه ماحسده ؟؟!!!...

ليه ماحسده ؟؟!!.. مادمت ماقدر .. عن حياتك ابعده .. وانا انتظر .. وعدي معاك .. وهو بالحقيقه موعده ..

مافي بيدي الا اني اقدر احسده .. مادمت ماقدر ابعده ..

ليه ليه ليه ماحسده ؟؟!!..

ليه ماحسده ؟؟!!.. ))

كانوا ساكتين ويسمعونها وهي من بين الاغنيه تبكي بصممت وتمسح دموعها وهم عيونهم دمعت على حالتها وعريب طلعت ماقدرت تتسحمل وراحت غرفة ربى تتبكي على جنى وحبها الي انتهى وحياتها اللي انتهت من مرضت ومرضههها الي بدايته والله العالم وش بتكون نهايته ..

لما خلصت تنهدت :: عرفتوا ليه احسدههها اكيد الحين مبسوطه وليه ماتكون مبسوطه واسعد انسانه بهالدنيا بعد وهي بقرب رائد رائد اللي كل بنت تتمناه وتحلم فيه يكون فارس احلامها .. وسكت وبغصه .. واكيد وهو بعد سعيد .. آآآآآآآآآآآآآه ..
ضمتها ريناد وبترجي :: بسك حرام عذبتينا وعذبتي نفسك بسك حرام عليك ..
جنى زادت بكئ بحضن ريناد وزاد بكائهم معاها كان بكائها يقطع القلب كانت تبكي الحب الحلم القلب الحياة الاماني الاحلالالام السعاده اللي انسلبت منها .. تبكي غربتها اللي قررتها بيدها ومابقى الا ساعات عليها تبكي الالم الآه تبكي مرضهها اللي حرمها من كل شي حلو بحياتها تبكي شوقها لميس وعدم قدرتها تنفذ وصيتها وكيف خذلتها ومانفذت وعدها تبكي كل شي صار وبيصير بحياتها ..

*

*

*

اما رائد كان جالس معاها وهو بس يقارن بينها وبين جنى مافي وجهه لمقارنه كل وحده جمالها وشخصيتها تختلف تماما عن الثانيه كان يجامللها وهي ميته حياء ومانتبهت انه يجامللها ..
ولحظات يتخيللها جننى ..
رائد بداخله : يليت اللي بمكانك جنى كان انا الحين اسعد انسان بالوجود كان الحين طاير من الفرحه والبسمه والفرحه بتطلع من عيوني مو اجاممل آآآآآآآآه ياجنى ..

*

*

*
بعد مانتهت الملكه ..
وقبل مايطلعون صاحباتها ودعتهم وضمتهم بقوتها وبكت وبكوا معاها مايدرون متى بترجع وهل بترجع او لا ؟؟!!..

ريناد :: نونو لاتنسينا اتصلي علينا تطمنينا لو كل يوم وحده فينا اوكي ؟؟!!..
جنى وهي تسمح دموعها :: ان شالله ..
ديمه :: بتوحشيني .. وبدت تبكي وجنى ضمتها وبكت معاها ..
هيفا :: جننى لاتنسينا وتذكري حنا معاك وبجنبك واذا احتجتي لنا اتصلي ..
جنى ضمتها وهي مازالت تبكي ومن ورى دموعها :: من عيوني بس لاتنسون تزوروني اوكي ؟؟!!..
استغربوا طلبها :: اوكي ..


**

**

وهي تطلع من غرفتها ومعها عريب بعد ماناموا اخوانها دخلت على همام وربى وشذى وهزاع اللي نايمين باستهم بهدؤ اما فارس كان سهران على التلفون مع حبيبة القلب _ ملاك _ اكتفت بتنهيده وهي تطالع بابه وبوسه بالهواء له

**

**

ودعت امها ابوها وجديههها وخالها احممد وعريب ..

امها كانت تبكي :: ماوصيك على نفسك حبيبتي ؟؟!!..
جنى وهي تبكي :: لا تخافين ماما ..
ابويوسف :: بسكم بكاء بتصحون اللي بالبيت ..
عريب وهي مو قادره توقف بكئ :: بتوحشيني بافقدك كثير خليني اسافر معك ؟؟!!..
جنى باصرار :: لا مابي اتعبك واغربك يالله عن اذنكم باطلع ..
ضرار كان واقف ومستغرب من هالبكاء والوصايا والكلام الغريب ؟...

**

**


ودعت بيتها وهي تطالعه النظره الاخيره وتمسح دموعها :: بشتاق لك ولغرفتي ولجولي لكل شي فيك .. طالعت باب مرسمها :: آآآآه وانت بعد باشتاق لك وباشتتاق للوحاتي وكل شي بافقدكم كثير كثير كثير ..

**

**

ودعت صاحباتها ودعت الدنيا وبلدها وسافرت مع ضرار لالمانيا ضرار اللي مايدري ليش سافر معاها لالمانيا ابدا ..


بالسياره كانت تتامل كل جزء بلدها بمدينتها بعشقها تتامل فيهم وتحفظ صورتهم بمخيلتها ماتدري متى بترجع بعد كم سنه ؟؟!!.. وهل بترجع او لا ؟؟!!..

ضرار باستغراب :: وش فيك تطالعينها كذا وكانك مودعه ؟؟!!..
طالعته بالم :: سلالامتك ولا شي ..
احمد وقف السياره :: يالله وصلننا ..
نزلوا ونزلوا اغراضهم ودعوه وحضن جنى وطول وهو حاضنها وهو يمسح دمعه نزلت من عينه :: ياليت تلغين هالتفكير من راسك وترجعين لنا ؟؟!!..
جنى نزلت راسها بحزن واسى :: ماقدر بس لاتنسى تتسمح لي من الكل ولا تخبر احد الا بكره مثل ماتفقنا اوكي ؟؟!!..
احمد :: اوكي ..
قربت من ذانه وبهممس :: ولا تنسى تطمني على رائد ؟؟!!..
احمد قفل عيونه بالمم وهز راسه بلايجاب ..
بدت تبعد عن عيونه هي وضرار وهي كل شوي تلف عليه وتاشر لها بيدها بيباي وتمسح دموعها اللي منهمره على خدها ..

ركبت الطياره وهي تحس خلالاص تركت روحها قلبها حبها اهلها حياتها على هلارض وبهالبلد وان كل شي بيصير لها بعدين بيكون خالي من الحياة من الاممل والروح والقلب ...


*

*

*

بالطياره كانت تبكي بصمت وهو مستغرب ..
ضرار بحنيه :: نونو حبيبتي وش فيك ؟؟!!..
جنى بجديه :: جاء الوقت اللي لازم تعرف فيه ليش حنا سافرنا لالمانيا وسبب رفضي لرائد اللي مابقى الا ساعات ويعرفه الكل ..
ضرار طالعها بنظرات تطلب انها تكمل ..
كملت وهي تبعد نظرها عنه وتمسح دموعها خلاص ملت من كثر مابكت ولاحد داري عنها وطالعت الشباك والغيوم وظلام الليل :: انا مريضه ..
ضرار بتساؤل :: بايش انا عارف انك مريضه ومن زمان بس ماعرف بايش حاولت وماقدرت اعرف ؟؟!!..
جنى تنهدت :: بسرطان الرحم ..
ضرار سكر عيونه بقوه والم وشد على قبضة يده لايصرخ وسند راسه على الكرسي وهو مازال مقفل عيونه بالم وشاد بقبضة يده نزلت من عينه دمعة الم وقهر :: آآآآآآآآآآآآآه ياجنى آآآآآآآآآآآآآآآه ..

*

*

*

باليوم الثاني للملكه ..

باليوم الي بنكشف فيه الغطاء عن مرض جنى وسبب رفضها وسفرتها والغموض اللي يحيط بها بالفتره الاخيره ..
اليوم اللي اكيد بيتعاطف معاها الكثير بيحزن عليها كثير وبيدعي لها كثير من اهلها واقاربها ..
اليوم بيندمون ناس ياما على جرح لها او نغزه او ماكانوا بقربها وزودوا عذابها ..

اليوم اللي بيكنشف لرائد عن سبب حيرته وبيعرف تضحيتها الكبيره له وتضحيتها الكبيره لاجل سعادته واكيد بيندم انه ماكان بقربها بهالمحنه ..


**
**

وقت الظهر كان ابويوسف متعمد يعزم الكل بمناسبة ملكتهم امس على الغداء يبي يقولهم عن قرار جنى ..

استغربوا عدم وجود جننى وضرار ..
فارس باستغراب :: يبه وين جنى دورتها بالبيت اليوم مالقيتها ؟؟!!..
ابويوسف لقاها فرصه يبلغ الكل مدامهم كلهم مجتمعين :: مسافره ..
الكل معدا الي يعرفون الموضوع :: ...................؟؟؟!!!!..
ابوعبدالله :: سافرت مع ضرار لالمانيا ..
فهد برعب :: ليش وش فيها جنى وضرار سافروا كذا فجاءه ولامانيا هم قالوا لفرنسا بس مو الحين ؟؟!!..
ابوفارس تنهد :: تتعالج ..
احمد كمل :: وتهرب ..
كلهم انصدموا احمد حب يوضح لهم خصوصا ان اهل خطيبة رائد وطلال ماجوا وهالشي بيسهل عليه الكلالالام ..
ابوفارس بصدمه :: وش قصدك تهرب ؟؟!!..
احمد :: منكم ومن نفسها وبلاخص من رائد وامه وروان ونظرات اللوم والعتب بعيونهم واسلوبهم وجروح روان لها وشفقتنا وتعاطفنا عليها على قولتها ..
هزاع للحين ما ستوعب :: لحظه لحظه تهرب عرفنا علشانها رفضت رائد لاكن تتعالج هاذي مافهمناها ؟؟!!..
ابويويسف :: جنى مريضه وهذا سبب رفضها لرائد ..
فارس :: كنت شاك وش فيهها ومريضه بايش وش هالمرض اللي معقوله يخليها تخبيه عنا وترفض رائد ؟؟!!..
ابوفارس بحسره :: مريضه بسرطان الرحمم ..
كانت صدمه مابعدها صدممه صدممه الغت فرحتهم امس بس مجبروين هذول اهلها ولازم يعرفون وجنى بنتهم واذا ماعرفوا الحين متى بيعرفون ..
روان تحسفت مليون الف مره على اللي سوته والكلام اللي دايما تسمعه جننى تندمت حستها اخطاءت وكثير بحق هلانسانه ..
ضاري بصدمه :: من متى ؟؟!!..
ابوعبدالله :: بنفس الاسبوع اللي خطبها فيه رائد ..
رائد كانت الصدمه كفيله بانها تشل لسانه وحركته كفيله بانها تغيبه عن هالعالم حبيبته مريضه ومو باي مرض لا بالسرطان _ آآه ماصعبها من كلمه مريضه يعني معقوله تكون مضحيه مضحيه لاجل سعادتي ؟؟!!..
احمد طالع عريب :: جنى تقولك بتشتاق لك انتي وصاحباتها ..
عريب باستغراب :: اوكي هي قالت لي هالشي !!!!!!!!!!!.............
احمد ابتسم باسى :: قالت لي اوصلكم هالشي لانها مراح ترجع ..
هنا الكل معدا ابوها وامها :: ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟!!!!!!!!!!!!!!!!! !.....
عريب وقفت وبصدمه :: وش قصدك ؟؟!!..
احمد نزل راسه :: قررت تتسقر بفرنسا اذا خلصت علالالاجها ..
الحريم بكوا عليها والبنات رائد طلع بهدؤ ماحس فيه الا فارس ولحقه موعارف مين المفروض يواسي من ؟؟!!..

*

*

*

رائد كان جالس بالحديقه وهو مازال تحت تاثير الصدممه ..
فارس جلس بجنبه وصدمته مو اقل منه ..
رائد لف بعينه وشاف فارس وتنهد وهو يرجع يطالع المدى البعيد :: آآآآآآآآه يافارس تتصور جنى مريضه بالسرطان وبالرحمم الحين فهمت كل شي كل شي ؟؟!!.. وبحسره والم .. وانا الغبي الغبي اللي مافهمتها وعذبتها بعد ليه حرمتني اكون معاها بهاللحظات ليه حرمتني اوقف بجنبها الحبيب يحب يكون مع حبيبه بالحزن قبل الفرح .. ليه تخلت عني بساطه وابتعدت ليه باعتني بسهوله لفوز وسلمتني للام والآه اذا تظن اني باكون سعيد بعيد عنها فهي غلطانه يكفيني من هالدنيا قربها وجودي بجنبها صدقني يكفيني .. انا مابي شي من هالدنيا الا هي الا هي حتى لو ازالت رحممها مابي عيال ابيها هي هي وبس .. مسح دموعه اللي بدت تنزل من عينه على حب حياته حب كان حاس فيه من كان صغير واكتشفه وهو كبير حب عاشه لحظه بلحظه وموقف بموقف .. حب انتهى ولا يممكن يرجع ..
فارس ضممه لما شاف دموعه اللي مو راضيه توقف ..
رائد بكئ بحضن فارس ولا الطفل الصغير اللي تاه عن امه ومستحيل يلاقاها مره ثانيه ..
حتى فارس بكئ معاه بهدؤ على اخته وحالها على اخته اللي بالعشرين والمرض نصيبها على اخته اللي بتفقد اهم شي بالمراءه وبتنحرم من حلم كل بنت ان يكون عندها اولالالالالالالاد بكى على حالها وحال صديقه الي اول مره يشوفه بهالضعف ويشوف دموعه ..



انتهى البارت 22 ..

** ارائكم وتوقعاتكم للقادم ؟؟!!..

1- الكل عرف بمررض جننى وش تبعيات معرفتهم بهالمررض ؟؟!!..

2- وعلاجها كيف بيكون وهل بتشافى والا لا ؟؟!!..

3- حياتهم بعد اليوم كيف بتكون وهل هالشي بياثر عليهم او لا ؟؟!!..

البارت الثالث والعشرين ::: ((( 23 ))) ...


*

*

*

(( أنت عندي حاجه غير

هاذي مافيها كلالالالالام ..

عمري وحبي الكبير ..

مانت واحد والسلالالام ..


يعني خذ مني ظمان ..

باختصار وكلمتين ..

انت حاجه بهالزمان ..

ماتكرر مرتين .. ))

*

*

*

مررت الايام وقبل الاختبارات النهائيه باسبوع ولان العايله تقريبا ماجتمعت كامله من بعد معرفتهم بسفر جنى وضرار قر ابويوسف وابوعبدالله يرحون للمزرعه ..
يوم ينبسطون فيها قبل الاختبارات ..
وطبعا عزم اهل خطيبة طلال بس ..

*

*

*

كانوا البنات كعادتهم شايلين عفشهههم وراحوا لمكانهم ..
وبعد ماجلسوا سمعوا اصوات الشباب بس ماكان كلهم كان فهد وهزاع وشاهر ومشعل بس ..
الشباب :: السلالالام ..
البنات :: وعليكم السلالام ..
فهد وهو يطالع اللي معاهم .. وبتميلح :: اوف والله حركات عطوننا شوي ..
روان كالعاده :: لاتحللم مافيه الاول كانت ترحمكم جنى لاكن الحين خلالاص مافيه ..
فهد طالعها بطرف عينه وباستحقار :: نعم نعم انسه روان اولا انا احاكي خواتي الجازي وربى وشذى وبنات عمي ملاك وساره ومدى وندى وبنت خالي عريب لاكني انتي ماحكيتك ..
روان انقهرت منه :: اتوقع بعد انا بنت عممك ..
فهد طالعها بغرور :: بلاسم بس ..
هالكلمه اثرت بروان وبخاطرها :: بلاسمم بس هين يافهود ان ماعلمتك الادب ..
الجازي :: اقول فهد فيه لكم صينيه بالثلاجه جوى فيها كل الانواع حاطينها لكم الحريم خذوههها ..
شاهر بتسامه :: اذا كذا حلو يالله ياشباب ..
عريب قبل لايرحون :: هزاع ..
هزاع لف وطالعها وبتسامه :: عيونه ..
انحرجت عريب وبخجل :: جنى او خالي ماتعرف عنهم شي ؟؟!!..
هزاع باسى :: مافيه غير هلاتصال اللي كل اسبوع ومايستمر الا اقل من خمس دقايق ولا بعد ماتكلم الا ابوي واممي ..
عريب تنهدت :: الله يردها بالسلامه ..
الكل :: امين ..


**

**

راحوا الشباب وكملوا البنات جلستهم ..
روان باذن ربى :: الحين بيجون منى ومروى الله يعني على مروه ..
ربى بجديه :: روان لو سمحتي جاين حنا نبسط من زمان ماجتمعنا لاتخربين عليننا بليز ..
روان :: شوفي هم حاجتين اذا قربت منهم مراح اسكت ..
ربى :: اللي هي ؟؟!!..
روان :: جنى ورائد طبعا فاهمه قصدي ..
ربى هزت راسها وسكت ..

*

*

بطرف المزرعه وتحديدا بمرسم جنى كان جالس فيه بروحه وبس يتامل لوحاتها وخصوصا اللوحه اللي راسمته هو وياها لما كانوا صغار ..
كان ماسكها بيده وحضنها وتنهد :: آآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآه منك ياجننى حرمتيني اشارك لحظات حزنك ومرضك ..
انحطت يد على كتفه :: كل هذا ماتبيك تشيل همها وحزنها بغتك تكون سعيد بعيد عنها ..
رائد رفع عينه شاف مين ثم نزلها وتنهد :: بالعكس هي بعادي عنها عذبتني اكثر واكثر الانسان لما يحب ياحمد يحب يكون بجنب حبيبه بفرحه وسروره وباحزانه والممه مدري شلون كان تفكيرها ..
احمد وهو يجلس بجنبه :: لاتلمومها حبها لك اعماها وخلاها تنسى نفسها وتفكر فيك انت وبس ادعي لها ربي يشفيها ..
رائد :: آآآآآآآآمين .. ربي شاهد اني كل يوم وكل لحظه وساعه ادعي لها ربي يشفيها ويردها سالمه ..
احمد :: امين ربي يسمع منك وترجع لنا جنى مثل اول الا اقول رائد من هذول اللي بالرسمه انت وجنى صح ؟؟!!..
رائد ابتسم وهو يطالع الصوره :: ايه هذول حنا تصدق بهذا اليوم تهزءت من سبتها ..
احمد رفع حاجبه :: ليش ؟؟!!..
رائد :: كنا بمزرعة جدي قبل لايبيعها وكان العمال لسى راشين مويه للزرع وفيه طين واصرت الا نلعب بالطين رفضوا كلههم بس هي جلست تبكي الا تبي تلعب فيه وماحبيت اشوف دموعها ورحت معاها ولعبننا وشافونا اهلنا وحننا ملايانين طين وملين ملابسنا طبعا اللي صورنا ام تركي لاكن اخذت تهزيئ يحبه قلبك وهي طلعت البريئه الدلوعه ومحد قال لها شي بس كل اللي صار كان على قلبي احلى من العسل ولازعلت منها بالعكس رحنا نلعب بعدها ..
احمد ابتسم :: اتذكر يعني انت تحبها من كنت صغير ؟؟!!..
رائد تنهد :: تقدر تقول انها كانت شي مهم بحياتي شي ماقدر ابعد عنه او ارفض له طلب لحد الثانوي وهي انسانه غير عن الكل بالنسبه لي لحد ماسافرت وابتعدت تعرف سنتين تقريبا وانا ماجي هنا بديت انسى وجودها حتى لحد مارجعت وشفتها كذا مره وقابلتها مع اني ماشافت وجهها لاكن عيونها خلت يرجعلي نفس الاحساس اللي كنت احس فيه من كنت صغير لحد ماكتشفت اني احبها وماقدر من دونها اعيش ..
احمد تنهد :: الله يردها سالممه ويجمعكم على خير ..

*

*

*

وصلوا اهل منى ..
والبنات راحوا مع البنات وعدنان مع الشباب وام عددنان مع اختها اكيد ..

*

*

عند البنات ..
ساره تخبط راسها :: يوه نسينا المسجل ..
الجازي تطالع روان :: انا ماقلت لك جيبيه ليش نسيتيه ؟؟!!..
روان تتذكر :: يوه سوري الحين اقومم اجيبه ..
مدى :: طيران ..
روان وهي تقومم :: دقايق ..
كانت تركض وتركض ودخلت جوى مستعجلله وتطلع الدرج بسرعه وفجاءه خبطت بشخخخص كانت بتطيح لاكنه ثبتها لما مسكها مع بداية ذراعها ..
لما ثبت رفعت عينها طبعا كان الجلال على كتوفها وشعرها وجها طالع وكان شكللها كيوت خصوصا انها مسيحه شعرها وفاتحته لانه قصير لبداية كتوفها ومنزله غره على جننب وحاطه كحلل بسيط وقلس وطاللعه جننان ..
مرت لحظات وكل واحد يطالع الثاني كان مصدوم مو مصدق انها هههي روان نفسها ..
روان نزلت راسها بخجل وتحاول تسحب يدها لاكنه كان سرحان ومتنح فيها ..
روان :: ممكن تترك يدي ابي اطلع فوق ؟؟!!..
فهد وهو متنح للحين :: ها .. واستوعب .. سوري .. وترك يدهها وتعدته تطلع وهو لف راسه لها :: سلامات صار فيك شي ؟؟!!..
روان وهي تطلع الدرج :: لا الحمدلله لحقتني بالوقت المناسب مشكور ..
كان اول حوار يدور بينهم بدون هواش وبهدؤ ..
طلعت للجناح البنات وهو وقف متصنم مكانه يطالع المكان اللي كانت فيه بعد لحظات يمكن طالت انتبه لعمره وابتسم وبخاطره :: وش صابني انا اول مره اشوفها اصلا هي ماتغطت الا قبل سنه ونص تقريبا بس محلوه حيل ومن جد كبرت آآآآآآآآه اخيرا رويت ضمى عيني وقلبي الولهان .. نزل تحت وتفكيره كله باللي صار ..

*

دخلت الجناح وسكرت الباب وتسندت عليه وتفكيرها فيه وباللي صار اول مره تدقق بملامحه من قريب كان وسيم وملامحمه حلوه ومتناسقه جدا .. ابتسمت على نفسها وش فيني ترى هذا فهد فهود الي ماطيقه وش سوى فيني ياربي ..
تذكرت المسجل وبسرعه جابته وحاولت تتناسى اللي صار ..

*

بعد صلاة العشاء كانوا البنات مشغلين المسجل ومازالوا بمكانهم اما الشباب ركبوا خيل وبعد ترجيات وحللف ركب رائد معاهم اصلا ماجاء الا بعد ترجيات فارس وابوه وامه وخواته ملاك وروان ..

*

*

*

عند البنات ماكان فيه لا عريب ولا ربى ولا شذى لان جدهم ابويوسف طلبهم يبيهم ..
روان :: اقول ساره حطي اغنية عزاه ..
ساره :: من عيوني ..
روان :: تسلم لي عيونك ..
مروى :: الا وين جنى غريبه ماجت معاكم ؟؟!!..
البنات سكتوا يطالعون بعض عارفين الا متاكدين ان عندها خبر لان اكيد ام طلال قالت لاختها وهي تعرف ..
روان بتسامه تبي تقهرا :: مسافره تدرس برى ..
منى بصدمه :: بروحهها ؟؟!!!...
ساره :: لامعاها خاللها ضرار ..
مروى بحقد :: زوجك ؟؟!!..
ساره :: ايه زوجي ..
مروى :: بس اكيد لما يتزوجك مراح يجلس معاها وبتجلس بروحهها ..
مدى بقهر منها :: والله عاد جنى ماينخاف عليها ابدا ..
مروى بضحكة سخريه :: ياحبيبتي اذا سافرت الوحده تنسى كل شي قيمها وعاداتها وتقاليدها وهي مع اهلها كيف اذا هي بروحها وجنى عاد اكيد بتسوي كل اللي براسههها ..
روان وقفت وبنرفزه :: حددك عاد عند جنى وقفي لاتعدين حدودك جنى احسن منك واشرف منك ولا كلن يرى الناس بعين طبعه ..
مروى وقفت وبنرفزه :: وش قصدك ياروان ؟؟!!..
روان بسخريه :: أسلي نفسك وتعرفين بلاويك ..
مروى ماتحملت وصفعتها على وجههها ..
روان تلمس خدها وتوها بتضربها بس مسكوها مدى وندى :: بس ياروان بس خللك منها وتعالي ..

*

*

*

من بعد ماخلصوا ركوب خيل كان بس سرحان ويفكر ..
شاهر وهو يبخطه مع كتفه بعد مامل يناديه ولا رد :: فهود ..
فهد فز :: وش فيك خرعتني ؟؟!!..
شاهر مسك ضحكته :: قول وش فيك ؟؟!!..
فهد بارتباك :: ولا شي ..
شاهر يحط عينه بعينه وفهد يحاول يبعدها :: عيني بعينك .. شفت انك كذاب ..
فهد مشى وطنشه وشاهر لحققه بيعرف وش فيه متغير اليوم كثير من المغرب تقريبا ..
مشى بجنبه وفهد ساكت وشاهر يجره بالكلالام بس بدون فايده ..
والتقوا بربى وروان يمشون وروان متنرفزه حدها ..
شاهر بتسامه :: هلا والله هلالالا ..
روان من شافت فهد تذكرت الموقف وانحرجت منه ..
ربى :: هلا فيك ..
فهد باستغراب واضح ان روان متنرفزه :: وش فيك ياروان متضايقه ؟؟!!..
روان بضيق :: لاتحط بالك ولا شي ؟؟!!..
فهد بجديه وحنيه بنفس الوقت :: وش لاحط باللي قولي من مضايقك وشوفي وش بيصير فيه ؟؟!!..
شاهر وربى : ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟!!!!!!!!! !!!!!!!!... بس يطالعون بعض بصدمه واستغراب هذا لا فهد ولا هاذي روان ..
روان تحبس دمعتها :: من غيرها يعني مروى تموت لو ماتنرفزني ..
فهد تنهد :: مروه هاذي ماتخلي احد بحاله وش مسويه ؟؟!!..
ربى :: قاعده تذب كلام على جنى وانها اذا بتسافر بروحها بتسوي وتسوي روان ماتحملت وردت عليها فمروه صفعت روان ..
فهد تنرفز :: نعمم ومن تحسب نفسههها علشان تظرب روان او تتكلم عن جننى ..
شاهر بنرفزه بعد :: الظاهر هاذي مالقت من يوقفها عند حدههها ..
فهد مشى وهو متنرفز وصل عند البنات .. وبصوت حاد وهو واقف بعيد :: مروى مروى ..
مروى بضيق :: نعم ..
فهد بنرفزه :: تعالي هننا شوي ..
مروى قامت وهي تتمخطر :: نعم وش عندك ؟؟!!!..
فهد اول ماجت صفعها على خدها طيحتها على الارض .. روان ربى شاهر كانوا مصدومين :: ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ ؟؟؟
فهد بنرفزه وهو ياشر لها باصبعه :: اسمعيني زين اذا عديتها ومديتي يدك على روان او وحده من بنات اعماممي وخواتي او تعرضتي لهم بكلمه موتك على يدي ساممعه .. راح وتركهم شاهر لحققه مصدوم اما روان صدمتها اكبر ليش دافع عنها وهو يقول لها انتي مجرد بنت عم بلاسم بس ليش تنرفز كذا وضرب مروى علشانها ..
مروى قامت وصارت تمشي لوحددها وهي تبكي مقهوره وتوعد بداخلها بجنى وروان وفههد ترد لهم الصاع صاعين << الله يعين جنى حتى وهي بعيده محد بيتركها بحالها ..
روان وهي تبلع ريقها وبهدؤ :: ربى وش سوى فهد قولي اني بحللم ؟؟!!..
ربى وهي مصدومه مثلها او اكثر :: مدري مدري لا تساليني ..
روان صارت تشمي بروحها ربى جت بتجي معاها بس رفضت وهذا حال فهد حب يجلس بروحه يفكر باللي سواه طبعا لا ربى ولاشاهر قالوا لاحد اي شي ولا مروى استحاله تترك لاحد فرصه يتشمت فيها ..

*

*

الجازي كانت جالسه بالغرفه على سريرها وهي سرحانه باللي صار لها قبل كم يوم بيت سلطان لما كانت رايحه لساره اللي عندها خالتها وبناتها ..

غاده بخبث :: اخبارك يالجازي مع سلطان ؟؟!!..
الجازي بتسامه :: الحمدلله حلوين ..
غاده بخبث :: سلمي لي عليه قولي له حبيبتك غاده تسلم عليك ..
الجازي بصدمه بس ابتسمت لها ماحبت تبين لها انها مصدومه :: ان شالله ..
غاده ماعجبها اللي تسويه الجازي وحبت تزيدها :: تصدقين المفروض انا وياه نكون الحين مخطوبين .. وبدت تبكي باصطناع :: بس للاسف ابوه الظالم فرقنا واجبره يتزوجك الجازي باطلبك لاتعذبينه يكفيه اللي صابه لما تركني ارجوك ..
الجازي كانت مصدومه هاذي وش تقول لا مستحيل سلطان يحبها وخطبها بارادته وشلون يكون مغصوب ..
غاده لما شافت الدموع على وجه الجازي عرفت انها وصلت لمرادها وزادت بكاءها المصطنع اما الجازي اتصلت على السواق وطلعت بسرعه من البيت رايحه لبيتها ..

دخلت الغرفه ورمت نفسها فيها وهي تبكي بالم وحرقه على حياتها كيف بتعيش مع واحد كان يحب غيرها شلون بتعيش مع واحد مغصوب عليها ..

*

رجعها لارض الواقع رنين جوالها كان سلطان طالعت الجوال والاسم وهي تتنهد وتمسح دموعها :: ليه ياسلطان قتلت حلممي وهو مازال بدايته ..

نزلت له على طلبه منها وبعد اصراره وهي مقره تفاتحه بالموضوع ..

*

*

كان يمشي ويمشي وقفه منظر وحده واقفه تلعب بمراجيح الاطفال كانت فاضيه لانهم يلعبون كوره ..
وقفه منظرها كانت سرحانه وتفكر وتلعب بالمرجيحه بهدؤ تحركها ..قرب منها وقف بوجهها :: وش فيك حقك واخذته وش تبين بعد ؟؟!!..
روان رفعت راسها له وبهدؤ :: ليش سويت كذا ؟؟!!..
فهد تنهد ونزل راسه :: لانك بنت عممي ..
روان وهي حابسه عبرتها خلالاص كانت انسانه حايره ومصدومه وغير كذا خايفه خايفه خايفه احساسها يكون صح اول مره تكون ضعيفه وقدام مين قدام فهد عدوها الوحيد ::: بس انت قلت اني بنت عمك مجرد بلاسم ..
فهد نزل وجلس على ركبه على التراب عند رجولها وبحزن واسى كان يتكلم وهو انسان ضعيف لاول مره خلالاص موقارد يتحممل ولاقادر يخبي اكثر من كذا احساس شاله معاه من صغره ذبحه تجاهلها له ومعاملتها له خلالاص لازم يقول ويصير اللي يصير :: هذا بسبت تعامللك معاي انتي ياروان تجبريني اسوي معاك اشياء غصب عني تخلليني اكلمك باسلوب غصب عني عمرك مافكرتي تفهميني عمرك مافكرتي تتعاملين معاي عادي دايما كارهتني ومو طايقتني مدري انا وش مسوي لك ؟؟!!.
روان مصدومه وساكته ومنزل راسها ونزلت دممعه :: يعني تحملني انا الذنب حتى انت كذا تعاملني وتجبرني على هالشي انت اللي خليتني اكرهك ..
فهد حز بخاطره كلمت اكرهك كان بيتراجع عن اللي بيقوله بس هاذي فرصته الوحيده وغير هالفرصه مراح يقدر يقول لها باللي في خاطره بياس :: انا معاك كنت احيانا اجبرك على هلاسلوب بس تدرين ليش ؟؟!!..
طالعته وعيونها تدممع تتنظر اجابته .. مد اصبعه ومرره على وجهها يمسح دموعها وهو يبتسم :: عمري مابي اشوف هالدموع بعينك ولا اكون انا السبب فيها روان اعذريني اذا جرحتك بيوم او اذيتك ..
روان ابتسمت :: بالعكس كان هالشي يفرحني مايضايقني ..
فهد ابتسم :: تسلم لي هلابتسامه ..
روان انحرجت :: فهد وش صاير فيك اليوم ؟؟!!..
فهد تشجع خلاص هاذي هي الفرصه جت لعنده وهو مقتنع ان الفرصه تجي مره وحده للانسان :: ابي اعترف لك بسر شايله من صغري لك واتمنى ماتفهميني غلط واذا ماعجبك قومي واتركيني وانسي اني قلته لك اوكي ؟؟!!..
روان هزت راسها بلايجاب ..
فهد استجمع قواه اللي بدت تخور وتجراء ومسك كف روان وطالع بعيونها وهي اقشعر جسمها من مسكه يدها ومنحرجه ومو عارفه وش فيه ؟؟!!..
فهد بحب طالعها :: روان انا احبك لا انا اموت فيك كلمة احبك شويه وربي شويه ..
روان طالعته بصدممه ماتوقعته بيوم بيكون هذا شعوره من ناحيتها لا اكيد يلعب عليها مثل مالعب على غيرها الاف سحبت يدها خجل خوف وقفت ومرت من عنده وهو تندمم على الحركه اللي سواها الحين وش بتقول عنه لو انه ساكت احسن على الاقل تعاملها معاه بيصير عادي مو مثل الحين ..
قطع تفكيره صوتها اللي واضح انها تبكي كانت معطيته ظهرها :: فههد انا بنت عممك بليز لاتكذب عللي تحسبني وحده من اللي تعرفهههههم انا بنت عممك والمفروض تخاف عللي مو تلعب علي وبمشاعري !!!!!!!!!..
فهد انصدمم ونزلت دمعه من عينه ولف يشوفها كانت كتفوها تنهز من كثر بكاءها !!!!!!!!! :: روان انتي قلتيها انتي بنت عمي استحاله العب بك وبمشاعرك انا اخاف عليك اكثر من نفسي واذا على البنات اللي اعرفهم صدقيني عرفتهم بس علشان انساك اصلا انا تركت هالشي بعد ماشفتك اليوم وتجدد اللي بقلبي كسرت الشرايح اللي معاي واذا مو مصدقتني اسالي هزاع والشباب كلهم استغربوا كل هذا علشانك انتي انتي وبس صدقيني ياروان انا احبك من كل قلبي ولا فكرت بيوم اذيك او اجرحك او العب بمشاعرك انا اخاف عليك اكثر من نفسي افهميني ياروان افهميني حرام عليك يكون هذا تفكيرك عني ..
روان سكت صدمتها الحين اكبر سكت ولفت لاشعرويا وشافت الدمعه اللي متعلقه بطرف رومشه وانصدمت اكثر يعني هو صادق بمشاعره ومايلعب عللي آآآآآآآآآه يافهد عمري ماتوقعتك كذا حساس ابدا ..
روان لاشعرويا منها ابتسمت له .. لما شاف ابتسامتها ابتسم .. ولفت :: عن اذنك ياولد عممي ..
فرح كثير اول مره يسمع منها ياولد عمي مو يافهود او فههد اعجبته الكلمه كثير وبخاطره عقبال ماتقولين يازوجي وحبيبي آآآآآآآآآه قام وسعادته غير غير .. صح يحس بذنب بسبب طريقة اعترافه لها بس سعادته باللي صار غلبت هلاحساس ..

*

*

*

بالجهه الثانيه كان يمشي هو وياها وهي مبعده عنه ..
فارس بضحكه :: ملوك حبيبتي تراني الحين زوجك ليش مبعده كذا ؟؟!!..
ملاك بحرج :: ها .. لا بس توني ماتعودت ..
فارس قرب منها ومسك كفها وهي ذابت واشتعل وجهها حراره لما قرب ابتسمت بخجل وهو ابتسم لها وصار يمشون وقف لحظه لما شاف احواض ورد وفيها ورد جوري احمر قطع لها وحده وعطاها اياه .. ملاك بتسامه :: مشكور ..
فارس :: مافيه مشكور كذا .. واشر على خده ..
ملاك أنحرجت من جد وسكت توها بتروح شد من قبضته على يدها :: مافيه روحه الا لما تكملين شكرك ..
ملاك قربت وبخجل باسته بسرعه وجها صار مثل لون الطماطمم ..
كتم ضحكته :: احللى بوسه والله ..
ملاك سحبت يدها وراحت تركض بعيد عنه وهي ميته من الوناسه وتشمم الورده بفرح ..
وهو بعد مبسوط كثير ويبتسم وبقلبه ويني عنك من زمان كنت غبي وانا متجاهل هالشعور غبي وانا متجاهل حبي لك وجودك آآآه لو تعرفين كم انا سعيد معك ماتركتيني لحظه مشى وهو مبسوط بقربه منها وقربها منه هلانسانه صارت كل شي بحياته من شافها بالشاليه كان يعزها كثير ويحترممها ولها ماكنه خاصه بقلبها ماوصلت للحب يمكن اعجاب بسبب اخلاقها وشخصيتها لاكن بعد ماشافها تولع فيها وحبها ..

*

*

*
اما عند سلطان والجازي ..

سلطان وهو مساك كفها وبتساؤل :: وش فيك يالجازي متغيره علي كثير هلايام ؟؟!!..
الجازي وهي منزله راسها ودمعتها تنزل :: اسئل نفسك ؟؟!!..
سلطان باستغراب :: وش فيك قوللي تعبت اسئل نفسي انا ماصدقت اني اشوفك اليوم علشان افهم منك انتي لاتكلميني لا تردين علي وعلى مسجاتي رافضه شوفتي ليه كل هذا بس قولي لي ؟؟!!..
الجازي وهي ترفع يدها تبي تمسح دموعها لاكن يده سبقتها ..
الجازي بخاطرها :: خلالاص لازم اصارحه واقول له يكفيني عشت يومين بهالحزن والالم وبنبرة كلها ياس :: انت مغصوب على زواجك مني ؟؟!!..
استغرب كلامها وطالعها وهو رافع حاجبها وبصدمه :: تتوقعين رجال بطول وعرض بانغصب لا انا لما رشحك لي ابوي وافقت بارادتي لان شخصيتك تعجبني ومن بعد ماخطبتك بديت احبك وبالملكه زاد حبي لك بعد ماشفتك الجازي انا أحبك ..
الجازي انحرجت من هالكلمه وبحزن :: اجل غاده أيش بالنسبه لك ؟؟!!..
سلطان ضحك :: ههههههههههههههههه ههههههههههههههههههههه اي غاده هههههههههههههههههه لا تقولين بنت خالتي هههههههههههههههههه ..
الجازي بحرج :: لا تضحك ؟؟!!.. قول لي وش بينك وبينها ؟؟!!..
سلطان وقف ضحك وطالع فيها بجديه :: غاده هاذي تحبني .. بس انا ماحبها انا احبك انتي وبس فهمتي واذا شفتيها لما زرتينا ذاك اليوم بالبيت وملت راسك بهالكلام الفاضي فاسمحي لي انتي غبيه لو صدقتيها هي اكيد ماقالت لك شي الا من الغيره فهمتي ..
الجازي فرحت وارتحت نفس الكلام اللي قالته لها ساره ابتسمت له وبحرج :: سوري اذا صدقتها بس وربي غيرتي ذبحتني ..
سلطان وهوي يبتسم ويطالعها بحب :: تغارين عللي ..
الجازي بحرج :: مو زوجي ويحق لي ..
سلطان صرخ :: آآآآآآآآآآآآآه أحبك ..
الجازي تحط يدها على فمه وتطالع حولينها :: سلطان انهبلت ..
سلطان :: هههههه حبك جنني ..
الجازي انحرجت عمرها ماتوقعته بهالرمونسيه ابدا او انه بيحبها كذا ..


**

**

اما عند ساره الخطيبه المعذبه تحسد الجازي وملاك ومنى حسد محمود تتمنى تكون مثلهم تشوف خطيبها كل اسبوع ويوميا بالساعات على التلفون صح تكلم ضرار يوميا بس مايطولون اشتاقت لشوفته ولا بعد مقر مايجي الا بيوم الزواج يعني مراح تتهنى بملكتها وفترة الملكه ..

اخذت جوالها واتصلت عليه وبسرعه رد عليها بلهفه وشوق :: هلالالا والله بقلبي وروحي ..
ساره بتسامه وحزن بنفس الوقت :: هلا فيك حبيبي اخبارك ؟؟!!..
ضرار بتسامه :: مشتاق وربي مشتاق ..
ساره :: تصدق حتى انا صرت احسد الجازي وملاك ومنى بسبة قربهم من أزواجهم ..
ضرار حز بخاطره كلامها وده يكون بجنبها مايفارقها بدقيقه بس مايقدر يترك جنى وهي بامس الحاجه له .. وبهدؤ وحنيه :: والله حاس ياحياتي بس وش اسوي هذا قدرننا بس اوعدك اعوضك بكل شي صدقيني ..
ساره ماحبت تضايقه يكفيه هم جنى :: ماعلينا حبيبي اهم شي اني اكحل مسامعي بصوتك الا وش اخبار جنى ؟؟!!..

**

**

اما عند اللي من جد مغصوب على هالزواج وافق من دون رغبته كان يمشي وهو ماسك يدها ومبسوط معاها ماتوقع انه بيحبها وبيتعلق فيها له الدرجه ..
منى بخجل :: طلولي خلاص تعبت ..
طلال وهو يواقف قدامها وقريب منها حيل :: اشيلك حبيبتي ؟؟!!..
منى بحرج :: لا حبيبي بس خلنا نجلس ..
طلال مشاها شوي ثم جلسوا وهم يسلفون ويتغزلون بعض كل واحد حبه للثاني وتعلقه فيه يزيد اكثر واكثر منى اخيرا تحقق حلممها بزواجها منه وطلال بدى يوقن انه الاخيتار الصحيح انقذ اخته من مخطاطات امه وعاش حياته ..

**

**

**

ندى ومدى كانوا يمشون بالمزرعه ويفكرون باللي صار قبل شوي ..
مدى :: مروى هاذي قربها مننا زواج اختها من طلال الله يعينا عليها مراح تتركنا بحالنا ..
ندى تنهدت :: صادققه بتسبب لنا مشاكل ومشاكل كثيره بس حنا لها بالمرصاد بس هي وروان كبريت وبنزين ..
مدى :: يالله الله يعننا ..
قطع عليهم سواليف شخصين يقربون منهم ..
- ههههههههههه من جدك عاد انا عدو الحب والاحباب والزواج بالعايلله ..
-- وش اسوي تذكرني كنت اطنز عليهم بس وش اسوي هذا الحب مايستاذن ..
طلعوا لهم من بين الاشجار ..
ضاري بتسامه :: مساء الخير ..
مدى باحراج وندى بعد :: مساء النور ..
مشعل :: وش عندكم هنا تتمشون بروحكم ؟؟!!..
ندى بتسامه :: نتمشى ملينا من الجلسه خصوصا ان جنى لها فقده حيل ..
ضاري تنهد :: الله يرجعها لنا بالسلالالامه ويشفيها ..
مشعل :: امين من ناحية لها فقده فهو لها فقده ..
ندى :: ربي يصبرننا والحمدلله مراح ننام بنرجع ولا كان من جد بانت فقتدهههها ..
مشعل :: صادققه والله اشتقنا بس ربي العالم بحالها ..
كان ندى ومشعل يسلفون اما ضاري ومدى بس يطالعون بعض وسرحانين كل واحد بعيون الثاني ماصحوا الا صوت مشعل :: ضاري مشينا ..
ضاري :: ها ايه يالله عن اذنكم ..
مدى بهيام :: اذنك معك ..

*

*

*

بعد ماتعشوا رجعوا لانهم مايبون يباتون هنا والاختبارات خلالاص قربت ولازم يشدون حيللهم ..

*

*

انتهى البارت 23 ..
البارت الرابع والعشرين ::: ((( 24 ))) ::

*


*



*




(( تعبت من الوله والشوق ..

تعبت وطول الهجران ..

تعبت من الفراق اللي ..

ابد ماشفت له اخخخر ..


امانه يابعدي ارجع

ذبحني الشوق

ومابين للاشواق ابد اخر ... )))


*

*

*

بعد مرور حوالين شهرين او ثلاثه تغير فيها اشياء تغيرت كثيره كثيره ومهمه راح نتعرف عليها ..

*


*


*

يوم الاربعاء موعد زواج العايلله ..


كانوا بت ابويوسف بطلب منه واصرار يتغدون عنده اما ضرار كان بيوصل اليوم من المانيا علشان زواجه اما جنى رفضت تجي وقر ابوفارس انه بيسافر من بكره لبنته هو وزوجته وبناته وعياله معدا فارس العريس ..

كانوا بالحديقه الشباب مجتمعين ..
سلطان :: الا ياضاري وينه ضرار متى بيوصل ؟؟!!..
ضاري رفع يدينه :: يقول مال احد دخخخل فيني اصلا تصدق انه ماقال لنا انه بيجي اليوم الا امس وقال لمين لجدي وطول هالثلاث شهور لاكلمناه لاهو ولاجنى رافضين مكالمات بسيطه بينها وبيبن امها وابوها بس ..
فارس تنهد :: الله يهديهم بس ..
شاهر :: الا صدق وين خالي احمد ؟؟!!..
طلال :: قاللي بيروح يجيب زوجته ويجي ؟؟!!..
مشعل رفع حاجبه وباستغراب :: يستهبل زوجته انا جايبها هو قايلي امررها اليوم ..
فارس تنهد وسكت .. :: آآآآآآآآآآآه ..
هزاع :: وش فيك ؟؟!!..
فهد بنغزه :: خله معرس جديد ..
فارس ويده على خده :: اي معرس جديد لا بس حاز بخاطري اختي واحب خواتي لقلبي ماتحظر زواجي وترفض اقضي شهر العسل عندها اصرت اروح ايطاليا مثل ماكنت ابي وربي حاز بخاطري ..
حس بيد تنحط على كتفه كان جالس بجنب رائد ومعطين الباب ظهورهم الاثنين عكس البقيه ..



- تتوقع يهون علي ماحظر زواج اخوي حبيبي الغاللي واخوي الكبير ؟؟؟؟؟!!!!!!......



فارس لف والباقين موقفين مصدومين مو قادرين يتحركون وخصوصا هزاع وفهد وشاهر ومشعل وضاري ..



اما رائد سكت يتمنى يكون يتخيل انه صوتها وبنفس الوقت يتمنى تكون هي ..




لف لما سمع صرخة فارس ..
اللي صارخ :: مستحيل نونو .. وضممها بقوته وهي تضحك على خباله هذا واليوم عرسه سوا كذا اجل لو جايه قبل كذا وش بيسوي ..
قربت من اذنه وهو ضامه بيخنقها :: بس ترى ملاك بتذبحني غير انك خنقتني ..
فارس ضحك :: ههههههههه .. وتركههها ..
جنى طالعت فهد وهزاع اللي متنحين :: ياهوه انا ترى جنى ماعندكم نيه تسلمون ؟؟!!..
فهد بصدمه :: متاكده انك جنى ؟؟!!..
جنى باستعباط :: لايمكن شبحهها .. هههههه ..
ضحكوا عليها وكيف جايه وراجعه مثل اول ..
حضنها فهد وهزاع وضرار سلموا عليها البقيه طعبا جايبهم من المطار احمد الوحيد الي يعرف اخبارهم يوم بيومه هو وساره ..
جنى تحمدوا لها بالسلامه كل عيال عمها معدا رائد اللي متنح يحس اللي قدامه مو جنى ماصحى الا على خبطه من سلطان بصوت هامس :: سلم عليها لاتفضحننا ..
رائد بكل حب طالعها :: الحمدلله على السلامه ..
سمعت صوته هي مانتبهت لوجوده تحركت كل مشاعرها بقلبها وصار يدق بقوه ومغص بطنها بسبب قربه وشوفته بعد كل هالمده بس خلالاص اليوم بيصير من جد مللك غيرها تنهدت يلتها ماستعجلت يليتها وافقت كان ماصر اليوم هذا حالها كان الحين هي بدال فوز بس خلالاص اللي صار صار ولازم تتحمل نتيجة قرارها لفت وطاحت عينها بعينه واستحت من نظراته كان متغير كثير ناحف بس مازال محافظ على جسمه الرياضي وشاحب وذابل :: الله يسلممك ..
احمد غمز لفارس وفهمه ..
فارس :: اقول وينك ياعريس كنت تبينا نزف ثلاثه بس ؟؟!!..
ضرار ضحك :: لاتخاف بنزف اربعه انا ماقدر بعد ماجي ..
جنى باستغراب :: ليش اربعه مو خمسه ؟؟!!..
فهد بتسامة خبث :: لان اللي بيتزوج اليوم _ وبطء شديد يعدد الاسماء بيقهرها هي ورائد اللي ينتظر ردة فعللها _ هم سلطان .. طلال ... فارس وخالي ضرار بس ..
جنى طالعت رائد :: اجلت زواجك يعني ؟؟!!..
رائد ابتسم باسى :: لا وانتي الصادقه الغيته ..
جنى انصدمت حاولت تتدارك صدمتها لما ضغطت على يد خالها ضرار من الفرحه اللي مسك ضحكته لايفضحها ..
ضرار يصطنع الصدمه وهالشي خلا احمد وفارس يمسكون ضحكاتهم لانهم عارفين انه يدري بس يستهبل :: وليش وش صاير يارائد ؟؟!!..
رائد طالع جنى وبسرعه نزلت عيونها تبعدها عنه تخاف تضعف قدامه .. ابتسم على حركتها كتم ضحكته :: ابدا القلب ومايهوى طلقتها والحمدلله هي واهلها تفهموا الموضوع وانتهى الموضوع ..
ضرار بتسامه :: يالله ربي يوفقك مع اللي تبي ..
جنى فرحتها ماتنوصف في امل يتحقق حلممها ..
هزاع :: تعالوا عندي فكره طبعا جوى كانوا مسوين مناحه على الانسه جنى لانها مراح تحضر زواجكم ..
جنى تحمست حاولت تناسى نظرات رائد المتفحصه لها :: وش هالفكره .. وبخوف مصطنع .. بس اخاف عريب يصير فيها شي والا تجيها جلطه لاشافتني ..
هزاع كشر وبمزحه :: اقول ارجعي احسن وفكينا اذا جيتك بتسب هالشي ؟؟!!..
الكل :: ههههههههههههههههه ..

*

*

*

 
قديم 12-29-2010, 10:21 PM   #10

نوف


رد: رواية سواها قلبي رواية رومانسية سواها قلبي


رواية سواها قلبي رواية رومانسية سواها قلبي

كانوا مجتعين بطلب من ابويوسف الرجال كانوا قبال الحريم بمجلسين متقابله مفتوحه على بعض كل هذا بتخطيط من ضرار وابوه ..
فهد فتح الباب بقوته وراه الشباب :: ياهل البيت ..
ابوطلال باستغراب :: وش فيك وانا ابوك ؟؟!!..
فهد :: اقول بعد للثلاه واشوفكم كلكم قفلوا عيونكم ؟؟!!.
ربى وهي تتخصر :: وليه ان شالله ؟؟!!..
شاهر يبي يحرجها ويخليها تسكت فغمز لها :: لا بس الله يسلمك نبي نقدم هدايا المعاريس ومانبي احد يشوف ..
ربى انحرجت وسكت ..
ابوعبدالله :: قفلوا خلونا نشوف اخرتها ..
قفلو عيونهم ..
ودخلت جنى وضرار وقفوا بالوسط ..
هزاع :: يالله فتحوا ..
فتحوا وسكتوا مصدومين ..
ام فارس وهي تبكي :: نونو حبيبتي جيتي ماصدق حققتي امنيتي وجيتي ..
جنى ركضت لامها وحضنتها وصاروا الثنتين يبكون وبكئ معاهم الكل ابوفارس مسح دمعته حتى رائد ..
اما ضرار استقبلته احضان الرجال وامه وخواته ..
ابوفارس وهو واقف عند جنى وامها :: ترى مو هي بس اللي متولها عليك كلننا نبي نسلم عليك ..
جنى رفعت راسها مسحت دموعها ولفت طالعت ابوها وقفت وحضنته بقوتها ثم سلممت على الكل حتى روان بكت بحضنها وسلمت على اعمامها وخوالها واجدادها ..
وهي واقفه بترجع عند الحريم خللصت سلام خصوصا ان الشباب جلسوا بامر من احمد ..
جاءها شخص يركض وحضنها من ورى بس للاسف ماطال الا للركبها ..
لفت وشافته ونزلت لمستواه وحضنته كان مبسوط بوجودهها ..
ثامر بزعل بعد عنها وتخصر :: وين كنتي يالدبا ؟؟!!.
جنى شهقت :: انا دبا بعينك شوف وش زيني ؟؟!!..
ثامر بتفحص :: الا كنتي نحيفه لما سافرتي والحين رجعتي دبا .. كان من جد جنى رجعت لوزنها الطبيعي وحالتها الطبيعيه وسط استغرابهم بس كانت تجاوب انها ارتاحت نفسيا ..
جنى بزعل مصطنع :: هين ثمور بتخليني اذبح عممري لحد مانحف ..
ثامر ضممها :: لا تذبحين عممرك انا ابيك بجننبي دايمما ..
ضحكوا عليه وعلى براءته وشالته وراحت عند الحريم بجنب امها وهي حاضنتها ..
ضرار وقف :: ممكن تسمعوني شوي ..
الكل انتبه له وطالعه ..
ضرار ابتسم :: عندي لكم بشاير بس قبل ابي توعدوني بالبشاره ..
ابوعبدالله :: لك الي تبي اذا هي تسوى ؟؟!!..
ضرار بضحكه :: تسلم ياعمي من ناحية تسوى فهي تسوى ونص بعد ..
ابوفارس : قول احرقت اعصابنا وش هالبشاير ؟؟!!..
ضرار طالع جنى وغمز لها :: باختصار السالفه ان جنى راحت من هنا مريضه ورجعت سليممه تماما ..
ارتسمت ابتسممات وتبريكات بسرعه اختفت لما خافوا يكون سبب شفائها انها ازالت رحممها ..
ابويوسف بخوف :: وكيف تشافت ؟؟!!..
ضرار حابس ضحكته على وجيهم كيف خافت وخصوصا رائد ..
ابوفارس بخوف وقل صبر :: تكلمم ضرار ؟؟!!..
ضرار ابتسم عليه وطالع جنى وبغمزه :: اقول والا اخليهم على اعصابهم ؟؟!!..
جنى ضحكت :: خالو حرام شوف كيف وجيههم قول ؟؟!!..
احمد وقف :: اجلس انت مرعبهم انا اقول وش السالفه ؟؟!!..
ضرار يتخصر : لاحبيبي تبي البشاره !!..
ابويوسف بنظرات نفاذ صبر :: اهجد انت وياه وقول وش السالفه وكيف ؟؟!!.
جنى قطعت تفكيرهم وكلامهم :: بالقران وموية زمزم ..
طالعوها مصدومين مستغربين مو فاهمين شي ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟!!!!!!!!!!!!!!!! !!!!!!!!!!!!........ ..........
ضرار :: هين حتى انتي تبين البشاره ؟؟!!..
ابورائد باستغراب :: كيف يعني ؟؟!!..
ضرار :: نصحنا واحد سعودي معانا هناك متدين مشالله وقال ان اغلبه عين او سحر ومدامه بدايته روح لمكه اعتمر وخلها تتغسل بزمزم وتقراء على نفسها وانت بعد اقراء عليها او ودها شيخ يقراء علليها شلنا عفشننا ورحنا مكه وصرنا مانتعدى الحرم الا للنوم بس صلالاة ودعاء وتغسل بزمزم واقراء عليها وهي تقراء على عمرها لدرجة خلاص قربنا نحفظ القران كامل لحد قبل كم يوم رجعنا لامانيا سوينا فحوصات وتحاليل طلعت كها ايجابيه والمرض اختفى تماما الاطباء احتاروا كيف بدون اي علاج لدرجة الدكتور اسلم لما عرف الموضوع تاكدنا ثلاث مرات ونفس الشي والحمدلله رجعنا من جديد ولما سالنا عن السبب قالوا يمكن تكون عين او سحر والحمدلله راحت ..>> حقيقه <<
ابوفارس زفر زفرة راحه واطمئنان ومسح دمعه نزلت من فرحته بسلامة بنته بدون ماتخسر شي وسجد بالمجلس شكر لربي جنى ماتحملت هالمنظر وجلست تبكي بصممت مو مستوعبه كل هالفرحه اللي هم حاسين فيها لها ..
ام فارس جلست تبكي والكل يحمد ربي ويشكره ..
ابو يوسف يمنع دموعه لاتطلع من فرحته وطالع جنى واشر لها تجي قامت ركض وحضنت جدها وصار يمسح على راسها :: الحمدلله .. الحمدلله ..
ابورائد غمز لاخوه وفهم قصده خصوصا لما شاف رائد كيف يطالعها وعيونه مليانه دموع كان يقاوم نفسه مايقوم يضممها او يسوي شي يفضحه رجعت البسمه والفرحه لعينه من بعد مارفضته كان مبسوط والفرحه بتطلع من عيونه ..
ابوفارس غمز لاخوه يسوي الي براسه ..
ابورائد :: اقول ياجننى مدام كلنا مجتعين انا اطلب منك تفتحين موضوع قديم رفضتيه بسبب المررض والحمدلله تخلصتي منه ..
جنى مارفعت راسها بس وقفت بكئ وهي مصدومه ابويوسف مسح على راسها وبصوت واطي :: انا بنقذك من هالموقف اذا تبين واقول خلوه بعيدن نتكلم فيه ..
جنى بصوت اشبه للهمس وهي مارفعت راسها خلاص هاذي فرصتها تتسعيد كل شي صحتها واستعداتها باقي حبها وهالفرصه مراح تتكر :: انا بطلع وانت جاوبهم براي ..
ابويوسف حبس ضحكته :: اللي هو انك رافضه ؟؟!!..
رفعت راسها وطالعته وبدلع لاكن بصوت واطي :: جددو ..
ابويوسف غمز لها قامت وطلعت برى للحديقه ..
هنا كان بيموت ضحك هزاع وفهد وشاهر ومشعل عليها بس مسكوا انفسهم لا يصير فيهم شي من جدهم اللي طالعهم بوعيد اذا ضحكوا ..
ابويوسف بجديه خوفت رائد اللي ينتظر وخاف من طلعتها :: اقول يابورائد اتمنى رايها ماياثر على علاقتنا ..
ابورائد خاف ينجرح ولده مره ثانيه وتندم على اللي سواه مو وقته لو اجله احسن بس وش يسوي فرحته برجعة البسمه لولده خلته يسوي اللي سواه :: لاتخاف ياعممي ..
ابويوسف :: انا كذا معجبتني علاقتنا ماودي تكبر وتقوى لان جنى موافقه .. وضحك على وجه رائد اللي تنح فيه وكلهم ضحكوا عيله رائد انحرج ونزل راسه ..
باركوا له وبسرعه طلع للحديقه يدورها وضبط له الطريق ضرار واحمد لان خلاص باقي دقايق على الغداء ثم يستعدون للزواج ..



(( عيوني لك وروحي لك ..

وكل اللي تبيه كلله ..

انا هالوجهه ماملله ..

انا ياغير كل الناس .. ))




طلع لقاها جالسه بالحديقه على نفس كرسيه ابتسم وفرح كثير قرب اكثر منها وهي لما شافته ابتسمت وانحرجت وبخاطرها :: وش عنده جاي توه خاطبني يعني يبي يحرجنني ؟؟!!.. بس انا اوريك ؟؟!!..
رائد بستامه ذوبتها :: مساء الخير ..
جنى بتاسمه غصب بسبب ابتسامته :: مساء النور ..
رائد ابتسم ومال بوقفته وهو يتاملها :: ممكن اجلس والا عندك مانع ؟؟!!..
جنى نزلت راسها ناوي يذبحها هذا اليوم بس يحرج فيها ويذوبها :: تفضلل ..
جلس وحط يده على خده وصار يتاملها رفعت راسها وابتسمت وحبت تحرجه لو شوي :: وش تشوف تراني متغطيه ومو طالع الا عيوني ؟؟!!
رائد ابتسم :: يكفي هالعيون هي اللي مذوبتني ..
مات من الحيا ونزلت عيونها فكرت بفكره تغيظه :: تراني ماسمح لك تقعد تتامل فيني كذا .. وغطت عيونها بعناد ..
رائد رفع راسه وحط رجل على رجل وبكل ثقه وغرور :: لاتعانديني يانونو ..
جنى :: ليه يارئود ؟؟!!..
رائد ابتسم :: يوه من زمان عن هالكلمه .. والله واشتقت لها ولصاحباتها ..
جنى وهي تقوم خلاص هذا من جد استخف خطبه واخذ راحته كذا ومالها دقايق اجل لو زواج وش بيسوي وجت بتروح وقفها بكلامه :: آآآآآآآآآآه ياجننى ماني مصدق لا تلوميني من جد لاتلموميني انتي مو عارفه غيابك وش سوى فيني شوفي بعينك .. واشر على عمره .. لفت وجلست تطاللع فيه وهي واقفه وقفه مايلله من جد مره تغير هو احرجها وهو يحط عينه بيعنه وقف :: بس انا اشوف غيابي مخلليك محلوه اكثر واكثر ..
جنى نزلت راسها وبحرج وبتهديد :: اذا ماعقلت ادخل واقول جدي فهمني غلط ترى سويتها مره اسويها اكثر من مرره ..
رائد بخوف :: لا الله يخليك .. وبتسامة خبث .. يعني موافقتك مو حبا فيني بس لان شكلهم احرجوك ؟؟!!..
جنى راحت وتركته وهو ضحك ورجع كان ودهه ينط يركض يصرخ وده يسوي اي شي يعبر فيه بفرحته ..
مالقى قدامه الا فارس الي طالع وراح وحضنه وفارس يضحك عليه استخف من جد ..
فارس بضحكه :: خلاص بتخنقني لو ادري ان موافقة اختي تخليك تنهبل ماخليتها توافق ..
رائد بعد عنه وبتهديد :: علشان اذبحك ..
فارس :: ههههههههههههههه امزح انا بذيك الساعه اختي تتزوج نسيبي وصديق عممري ولد عممي ..
رائد :: ايه اشوى ..
وضحكوا على خبال رائد من وافقت ..

*

*

*


بعد الغداء تفرقوا يستعدون للزواج ..

البنات والحريم كانت الكوفيره جايتهم لعندهههم واستعدوا بيت ابويوسف ..

*

*

*

بدى الزواج والكل فرحان فيه ..
وكل وحده اشيك من الثانيه واجممل لاكن جنى كعادتها سحررت الكل بجمالها وانقاتها وشياكتها خصوصا بالفرحه الي بداخلها ..

*

*

روان وهي حاظنه ذراع جنى وبيروحون يسلمون على مروى وامها ..
مروى بعد ماسلمت على جنى وروان وبتسامة سخريه :: ها جنى اشوفك جيتي خلصتي علالاج ؟؟!!..
روان بخوف :: اي علالاج بسم الله عليها بنت عممي مافيها الا العافيه بس تتغلى ..
مروى باستغراب مافهمت :: وش تقصديني مو انتم قلتوا انها مريضه ؟؟!!..
روان بتكشيره :: فالك يامروى ماقبلناه لو سمحتي لاتفاولين على بنت عممي وحبيبتي وخطيبت اخوي ..
مروى تنحت :: خطيبت مين ؟؟!!..
روان بتسامه هذا اللي تبيه من انها تسلم عليها اما جنى حابسه ضحكتها :: خطيبت اخوي رائد ..
مروى سكت ..
روان :: افا مروى مراح تباركين لها ...
مروى بقهر :: مبروك ..
جنى بتسامه :: الله يبارك فيك ..
راحوا عنها وجنى ماقدرت تكتم ضحكتها وضحكت معاها روان ..
فجاءه انحطت يد على عيون جنى بخفه لاتخرب الميك اب ..
جنى تلمس اليد :: ياربيه مين ؟؟!!..
- انا عاشقتك ..
جنى شهقت ولفت وحضنتها ..
هيفاء :: اوف اوف حتى حنا مشتاقين مثلها او اكثر ..
ريناد :: ايه والله يالله خلصيننا انت وهي..
جنى تركت ديمه وحضنت هيفاء وريناد وفرحتها كبيره كبيره بشوفتهم وهم بعد ماصدقوا لما لمحوها والمعازيم يطالعون مستغربين وش فيهم هذول مايدرون عن محبتهم للبعض و بعد جنى وش سوت فيهم وكيف عذبتهم بقرارها الاستقرار برى وبعدها عنهم واو فرحتهم بشوفتها ماصدقوا عيونهم وهم يشفونها الا لما اكدت لهم ام فارس انها هي وانهم مايحلمون كانت فرحتهم ماتنووصف ابدا ابدا ..

*

*

*

الساعه 12 ونص بدو يزفون العرايس ..
اول شي كانت زفه مشتركه بطلب من الجازي وساره كانت كل وحده احلى من الثانيه ..
دخل بلاول سلطان وابوه وجده ابوعبدالله واعمامه ابوطلال ابو فارس ابورائد وابوتركي ..
بعدين لما طلع سلطان والجازي دخل ضرار وابوه واخوان ساره سعود وسلمان ..

ضرار وهو يقرب من الكوشه بفرحه اخيرا شاف ساره كان مشتاق لشوفتها مهما كان يكلمها الصوت مايغني عن الشوف ..

ضرار وهو يقرب ويمسك يدها ويبتسم لها :: مبروك حبيبتي ..
ساره بخجل :: الله يبارك فيك ..
باسها مع جبينها وجلسها وجلس بجنبها .. وجاءوا كلهم يباركون لهم بعدين طلعوا الرجال وتركوه هو وزوجته مع الحريم ..

بعدين بعدهم بنص ساعه انزفت ملاك زفه هنديه وكانت من جد ملاك ..
وزف لها فارس ابوها واخوها رائد واعمامها وجدها مثل الباقين ..

فارس كان يقرب مبسوط وفرحان اما هي متوتره بقد فرحتها وخايفه ترجف امها ماسكه يدهها ..
قرب منها وباس مع جبينهههها ثم مسك يدها وجلسوا الاثنين وباركوا لهم الكل ..
رائد وقف بعد مابارك لاخته وزوجها ويدور بعيونه عليها ..
جنى وروان وربى وعريب قربوا يباركون لهم وهو يبي يعرف اي وحده جننى لانه ماحصلت له فرصه يميزها بلون عيونها ..
جنى وهي تتقدم وتسلم عيلهم :: مبروك اللف اللف مبروك ..
رائد من سمع صوتها لف يطالعها ..
فارس وهو يسلم على اخته :: الله يبارك فيك وعقبالك ..
رائد من قلبه وبخاطره :: امين ..
جنى تبي ترفع ضغط رائد :: توا الناس بدري ..
فارس ضحك على اخته ورائد تقلبت الوان وجههه ..
خلصوا سلام وبما ان اللي بعدهم منى ومراح يدخلون اصرت ام عبدالله الا يرقصون خصوصا رائد ..
رائد توهق وباذن روان :: ماعرف ارقص خليجي انا ..
روان بضحكه :: هههه اجنبي ارقص اجل ..
رائد بضحكه :: لاتستهبلين اتكلم من جد انا ماعرف ارقص ؟؟!!..
روان هزت كتوفها :: دبر عمررك او اقول اطلع لاتشوفك جدتي ..
رائد راح عند عمه ابوفارس وقال له شي باذنه وابتسم ابوفارس وطلع رائد بسرعه لاتشوفه جدته ..
بعد كذا طلع فارس وزوجته ... وبعدين انزفت منى ودخل مع طلال بس ابوه وعدنان وابوعدنان لان البقيه مو محارم لمنى ..

*

*

*

جنى بزفة طلال رن جوالها وكان ابوها استغربت :: هلا بابا ..
ابوفارس :: هلا حبيبتي اقول ملاك تبيك تعللي لها بغرفتها بسرعه ..
جنى باستغراب :: مابعد راحوا الفندق ..
ابوفارس :: لا توا المصوره تصورهم ..
جنى :: اوكي ..
عريب وجنى تقوم :: وين ؟؟!!..
جنى :: بابا يقول ملاك تبيني ..
هنا روان وربى ماسكين ضحكاتهم ..
جنى راحت ..
عريب لفت عليهم :: وش فيكم تعرفون شي ماعرفه ؟؟!!..
روان :: اشك الموضوع فيه رائد لان ملاك انا موصلتها للبا مع امي ..
عريب ابتسمت :: بتموت جنى اجل ..
ربى :: بيفوتني شكلها ؟؟!!..
عريب :: ههه من جد بيصير وجها خريطة الوان ..
البنات :: هههههههههه ..

*

*

*

انتهى البارت 24 ..
البا رت الخامس والعشرين ::: ((( 25 ))) ...


*

*

*


دخلت غرفة ملاك وكانت طبعا لابسه فستانها لونه ليموني وداخل معاه فضي قصير لتحت الركبه بالضبط ومع الجنب طويل وله ذيل طويل ومن فوق توب بسيور مصممته باريس ولابسه طقم الماس وطالع على لون بشرتها وشعرها لابق وميك ابها بسيط بس جننان عليها وشعرها مسويته بوف ومنزله غره ولابسه مثل شريطه فضيه بليموني وفوقه عبايته لان طلال مابعد طلع بس مفتوحه والطرحه على كتوفها .. دخلت تدور على ملاك لقت ابوها جالس على الكرسي وبجنبه رائد استحت وجت بتطلع خصوصا ان رائد تنح فيهههها ..
ابوفارس ابتسم :: لاتخافين حبيبتي تعاللي ..
جنى بارتباك :: بس ..
ابوفارس طالع رائد وابتسم :: وش اسوي فيه مو صابر على الاقل لبكره اصر يشوفك الحين مع ان ماله وقت من خطبك يقول هذا حققه الشوفه الشرعيه وماحب يفوت شكلك اليوم ..
هالكلام احرج جنى وخلالاها تنزل راسها بحرج وهي تتبسم ..
رائد يتاملها قطعها بعيونه :: ماعندك نيه تجين تجلسين ؟؟!!..
ابوفارس قام بعد ماغمز لرائد .. وطلع وهو ياشر على ساعته رائد ابتسم محد يفهمه مثل عمه اليوم فاهمه زين ..
رائد بعد ماطلع :: خلاص راح عمي تعاللي ابي اسولف معاك ..
جنى رفعت راسها وخافت لما ماشافت ابوها وبارتباك :: وين راح ؟؟!!..
رائد بضيق ورجاء :: ترى كل اللي لي خمس دقايق وبيجي تعاللي اجلسي ..
جنى جت جلست قباله وهي تتبسم وهو بعد كان شكله روعه بالثوب والشماغ وكيف مرسم ..
رائد وهو يعض على شفايفه بحسره :: آآآآآآآآآآآآآآه بس حسافه ..
جنى باستغراب وهي تتبسم :: وش فيك ؟؟!!..
رائد وهو يبتسم :: لولا عنادك كان الحين حنا بعد متزوجين ..
جنى نزلت راسها ورفعت عينها وبستامه :: احسن انا ابي يكون زواجي وملكتي كل شي اسبيشل ولي بروحي محد يشاركني فيه ..
رائد بغمزه احرجتها :: وش رايك اجل بكره نملك ويوم الخميس الجاي نتزوج ..
جنى طلعت عيونها :: نعم نعم سوري توني ماستعديت ..
- صدق مطفوق وش معجك انتظر وعيش ايام الخطوبه تراها تجن ..
لفوا لقوه احمد وجاء جلس بجنب جننى وهو يبتسم ..
احمد وهو يطالع جنى :: واو شكلك اليوم يجنن ..
رائد يتنحنح :: احم احم تراني اغار لو سمحت محد يمدحها غيري ..
جنى انحرجت وسكت ..
احمد يضيق عيونه :: لا والله اولا انا خالها ثانيا توك بس خاطبها يعني اقدر اخليها ترفضك ..
رائد وهو يعدل جلسته ويحط رجل على رجل وبغرور :: حتى لو خالها انا من الهواء اغار كيف منك ؟؟!!.. بعدين ماتوقع لك حكم بزواجها عمي وراضي وهي بعد ..
احمد وهو يلعب باطراف شعر جنى بيقهره ورائد يطالعه بنظرات ناريه ..
رائد بقهر :: بافهم الحين عمي وتاركنا بكيفه هنا بروحنا انت وش جايبك ؟؟!!..
احمد :: ابدا بس عمك ماحب يجي يحرجكم الاثنين فقالي اجي وانا ماصدقت جيت اشوف حبيبت قلبي جنى .. وباسها مع خدها ..
رائد طالع جنى اللي حابسه ضحكتها وبنفس الوقت ميته احراج .. وبتسامه برغم غيضه من احمد وبراءه ونبره خلت جنى تعطف عليه :: عادي حبيبتي اضحكي لان شكلك عاجبك اللي يسويه خالك فيني ؟؟!!..
جنى طالعته بنظرات حب اول مره يشوفها بعيونها :: اكيد مايرضيني بس حتى هو خاللي وعادي ..
رائد ضحك ضحكه خفيفه على احمد اللي طلعت عيونه :: هههه ..
احمد :: والله اتاريك مو سهله ها بس هين .. وطالع ساعته .. خلاص يالله خلصت الربع ساعه روحي تحت للزواج وانت بعد روح كمل الزواج الكل يسال عليك ..
رائد بتاف :: ياربي وش بلاني فيك انت بافهم ؟؟!!..
جنى قامت :: عن اذنكم ..
رائد بتسامه وهو يطالعها :: اذنك معك ..
طلعت ولقت بوجهها منى وطلال خلاص بيطلعون باركت لهم وطلعت اما مروى مات قهر خصوصا لما لمحت رائد عرفت انهم كانوا مع بعض ..

*

*

*

وصلت عندهم بعد مافكت عباتها ..
عريب وهي تشوف خدود جنى كيف محمره وهالشي محليها اكثر واكثر :: وش فيك لو تشوفين وجهك بلشر طبيعي ..
جنى ابتسمت :: بعدين اقولك ..
ربى :: اكيد الموضوع فيه رائد ..
جنى ماخلتهم يحرجونها :: ايه اكيد عارفه هالشعور انتي وعريب لما تشفون شاهر وهزاع ..
انحرجوا الثنتين وسكتوا ..
عريب بغمزه :: حتى روان بعد تحسه لما تشوف آآآآآآآي ..
روان وطت على رجللها :: اوش ..
مدى وهي جايه مع ندى وسمعتهم وضحكوا :: ههههههههههه ..
مدى :: ههههه خليها تعرف اتوقع بتنحر ؟؟!!..
جنى باستغراب :: قولوا مين ؟؟!!..
ندى :: مين يعني فهود ؟؟!!..
جنى شهقت :: والله وغرزت السناره وهو ؟؟!!.. وبخاطرها _ اخيرا تحقق حلمك يافهد والله ..
ربى وهي تاشر بيدها :: وهو ياويلي ياويلي منه مغرق جوالها مسجات غزل وغرام وترك كل البنات اللي يعرفهم كله لخاطر عيونها ..
جنى بتساؤل تبي تتاكد :: كيف وشلون حسب معلوماتي ماتطيقون بعض ؟؟!!..
مدى وهي تسحب جنى :: بعدين بكره نجيك ونقولك كل اخبارنا وناخذ اخبارك امشي نرقص .. وراحوا البنات وفلوها رقص وناسه ..
ديمه وهي تخبطها مع كتفها وهم يرقصون :: ايوه ياعممي انخطبتي اليوم لحبيب القلب ..
جنى بحرج وهي تتبسم :: واخيرا ..
ديمه :: يالله الله يوفقكم وانا بعد عندي خبر يجنن وبيعجبك ..
جنى وباهتمام :: اللي هو .؟؟!!..
ديمه وهي توريها خاتم بيدها دبلله بلاصح :: خطبني ياسر وملكنا ..
جنى وقفت وشهقت وحضنت صاحباتها بوسط المنصه :: مبروك ..
ديمه :: هههه فضحتينا ..
جنى تركتها :: محد يهمني ههههههههههه ..

*

*

*

*

وصلت للبيت ورمت حالها على السرير تتذكر اللحظات اللي جمعتهم بعض ..
وكانت بقمة وناستها وفرحتها ..
وصلها مسج واستغربت من بيرسل لها مسج هالوقت كان الوقت الصباح تقريبا الساعه 7 ..
مسكت جوالها وفتحته ..

"" من كثر ماأحبك وصلت لحالة الإدمان!!
إدمان صوتك وشوفك وطاريك..

العفو ماأحبك،،،
أنا فيك هيمان!!
يعني:
أحبك..
وأعشقك..
وحيل أغليك..

تدري إذا غبت عني شيصير ؟؟
ينشغل بالي وأفكر وأحاكيك...

أحبك .. رئود .. ""

مسكت الجوال وهي تعيد وتقراء المسج بس مو كله بس كلمت احبك كانت بقمة سعادتها وفرحتها خلالاص الدنيا ابتسمت لها من جديد شفتها ورجعت حبيبها لها اليوم استعادته من جديد برغم انها رجعت وهي متيقنه انه خلالاص ضاع منها وللابد ..

صارت تدور بين مسجاتها مسج ترسله له .. وبلاخير استقرت على ..

*

*

*

كان متمد على سريره ويلعب بخصلالات شعره ويفكر وبيده جواله ينتظر منها رد بس طوللت شوي ماجاء رد ..
من رنة نغمة مسج فز يقراءه ..


"" ملكني قلبك الغالي.
وشوقي بالهواينادي.
أقول إني"أبي قربك"
وأنافكري يبي دربك.
سحرني ذوقك الدافي.
سرق روحي وأحساسي.
ياليت الحظ يجي يمك
واعيش دايم أنابدمك


بكل أحساس تبي أحساسي:
أنا ("أغليك") غصب عني!.

وانا بعد يارئود .. ""



قراء المسج بعد ماكن ينتظر الرد بفارغ الصبر وابتسم على انا بعد .. وارسل لها ..

"" وش قصدك با انا بعد ؟؟؟!!!!!!!!.... مافهمت ... ""

وضحك الحين اكيد لو انها عنده ذبحته ..

فتحته وضحكت وهي تضحك :: هين تبي تجنني بنشوف مين بيجنن مين ..
وارسلت له "" تصبح على خير ابي انام تعبانه حيل بعدين لو سممحت لاترسل لي قبل مانمللك باي .. ""
قراء المسج برغم قهره من ردها بس ضحك :: والله وعرفتي تردينها .. ارسل :: "" وانتي من اهل الخير ياقلبي بس اسف بهالشي مراح اقدر اسمع كلامك لان يدي من نفسها ترسل لك ماتشاورني بس اذا ماتبين تردين لاتردين ""..
جنى قرته وابتسمت عليه وناممت وهي بقمة سعادتها وهو نفس الشي ..

*

*

*

بيوم الجمعه اليوم الثاني للزواج ..

بغرفة ندى كانت جالسه وسرحانه تفكر باللي شاغل بالها واسرها من اول ماشافته اخفت عن الكل حتى عن تؤمها تعلقها بهالشخص اللي تتوقع مايعرف اسمها او وجدها و لا حتى بلحظه بيفكر فيها ..

قامت شغلت المسجل على اغنية ..

جواد العلي ..

وجودك مهم بحياتي ..
وجودك اغلى من ذاتي ..
وجودك مهم بحياتي ..
وجودك اغلى من ذاتي ..

انت الهوى والحياه ..
والابتسامه للشفاه ..
انت الهوى والحياه ..
والابتسامه للشفاه ..
وانت البدايه وبعدك نهياتي ..

*
تنهد :: آآآه من جد وجودك مهم بحياتي متى اشوفك واكحل عيني بشوفك اخر مره شفتك من قبل شهرين تقريبا اذا مو اكثر وامس ماقدرت اشوفك زين ..

*

*

*

بيت ابوفهد ..

فهد :: اقول فيصل على وين طالع ؟؟!!..
فيصل :: عند سعود باطلع انا وياه نتمشى ..
فهد ابتسم اخيرا اخوه انفك من انطوايته شوي :: روح ولا تتاخر وسلمني على سعود ..
فيصل وهو يطلع :: ان شالله يوصل مع السلامه ..
فهد :: مع السلالامه ..

قاطعه مسج وصله ..

"" صباح الانوار سوري مارديت عليك كنت نايممه وتوني صاحيه "" ..

ابتسم وارسل لها :: "" ولا يهمك حبيبتي بس الحين بيدخل العصر خلاص يعني مساء الخير وش اخبارك بعد الزواج امس ؟؟!!.. ""

لحظات وصله مسج من حبي العنيد :: "" تمام بس ملاك لها فقده حيل ""

ارسل لها :: "" عقابلنا يارب ""

انحرجت منه وقالت بخاطرها :: يارب .. ارسلت له :: "" فهودي باترك الحين بنزل عند ماما اكيد جالسه بروحها ""

وصلها مسج من حب حياتي :: "" اوكي حبيبتي روحي لها ""

سكر المسجات وهو يبتسم :: متى ربي يجمعنا مع بعض والله هالشهور الثلاثه الاخيره اللي مررت احلى ايام عممري لو تدرين كيف كنت اتعذب بسبتك من قبل ..

*

*

*

صحت المغرب ونزلت تحت لقت اهلها كلهم موجودين معدا طبعا فارس ..
جنى وهي تدخل :: السلام عليكم ..
الكل :: وعليكم السلالام ..
باست راس امها وابوها ..
شذى :: تو الناس كان ماصحيتي ؟؟!!..
جنى وهي تلف عنها بغرور :: مالك دعوى فيني سامعه ؟!!..
هزاع :: مادريتي ..
جنى باستغراب :: عن ايش ؟؟!!..
هزاع :: بنسافر مع اعمامي هالسنه مو مع خوالي ..
جنى باستغراب :: ليه ؟؟!!!..
ربى :: يكذب عليك مع اعمامي وخواللي بنروح لجده للشاليه هناك والطائف ومكه لحد مايرجعون المعاريس ..
ام فارس :: وطبعا ملكتك بعد مايرجع فارس يعني بعد السفره ..
جنى بفزه :: نعمم لا من قال مابي املك الحين ؟؟!!..
ابوفارس طالعها بطرف عينه وبتسامه :: خلاص عطيت اخوي ولده كلمه بعدين رائد مستعجل مو كافي حرام تعذب معاك ..
جنى انحرجت من ذبات ابوها ونظراته ..
هزاع باذنها لانه هو اللي بجنبها وهو يبتسم :: انفضحتي قدام الكل والله وطحتي والسناره غرزت بقلبك والله رائد هذا عجيب مدري كيف قدر عليك ؟؟!!..
جنى بقهر :: وانت وش لك انا وياه نصلح خلك بعريب بس وشد حيلك ترى في خطاب تقدموا لها ..
هزاع فز :: من جدك ؟؟!!..
جنى هزت راسها بايه ..
هزاع طالع ابوه :: يبه ابي اتزوج ..
ام فارس بضحكه :: لاتصدقها البنت رفضت وابوها قال مخطوبه لولد عمتها يعني انت ريح باللك ..
هزاع طالع جنى بنظرات ناريه ويتوعد فيها وهي تضحك عليه ..
هزاع :: هين مردوده جنوه بتشوفين وش باسوي فيك ؟؟!!..
جنى بضحكه :: ههههه عادي تعيش وتاخذ غيرها ههههههههههههههههههههههه ..

*

*

*

*

بيت ابورائد ..

كانت جالسه بغرفتها وسرحانه في بالسفره واللي بتسويه فيها وكيف بتشوفه قدامها اربعه وعشرين ساعه وهي بعده كل لحظه تحبه اكثر كيف بقربه ..
انطق الباب ..
روان بهدؤ :: مين ؟؟!!..
- رائد ..
روان تعدلت بجلستها :: تفضل ..
رائد فتح الباب ودخل وهو يبتسم :: وش فيك جالسه بغرفتك ؟؟!!..
روان تتبسم :: ولا شي بس طفشت ماتوقعت ملاك بتسوي هالفراغ كلله ..
رائد بضحكه :: ايه والله انك صادققه بس يالله كلها كم يوم وتجي جنى وتملي البيت ..
روان تتبسم :: لاتفكر عمي يقول بعد مايرجعون العرسان تملك وبعدها بشهر تتزوج يعني اصبر ..
رائد وهو يجلس وبضيق :: عارف بس خليني اواسي نفسي .. اقول روان ماودك اوديك للسوق مو ناقصك شي علشان السفره ؟؟!!..
روان تضحك :: والله جنى مغيرتك يليت ناقصني كذا غرض بس اليوم تعبانه بكره ..
رائد :: خلاص بكره بعد صلاة العصر تكونين جاهزه ..
روان تهز راسها بلايجاب ..
رائد :: اقول ماكلمتك جنى اليوم ؟؟!!..
روان تتبسم :: لا بس حنا بنروح لها اليوم بنعرف وش سوت وبتعرف وش سوينا بس ..
رائد :: اها سلميلي عليها اجل ..
روان :: لا وصل سلامك لها بنفسك مو انت بتوصلني ..
رائد يبتسم :: مشالله مقره حضرتك ..
روان :: اكيد السواق امي بتروح معاه عندها شغل ومافي غيرك ..
رائد :: الله يعني باروح وماشوف فارس خلاص متى بتروحين ؟؟!!..
روان :: بعد صلاة العشاء ..
رن جوالها وبتسامه :: يليتك ياخي مطري مليون والا شي زين ..
رائد بضحكه :: عندي تسوى الدنيا ومافيها ..
روان :: وهي ترد :: ياعيني ياعيني على الغزل ..
جنى باستغراب :: اي غزل بعد انتي ؟؟!!..
روان :: لا بس عندي عاشق هيمان كان يسالني عنك ودقيتي قلت له كان طريت مليون قال عندي تسوى الدنيا ومافيها ..
جنى بحرج ضحكت :: اههههها حتى هالعاشق يسوى عندي الدنيا ومافيها ..
روان طالعته وبغمزه :: اوه ماتردي وش تقول عنك ؟؟!!..
جنى بتهديد :: ياويلك ان قلتي ؟؟!!..
رائد بفضول :: وش قالت ؟؟!!..
روان مطنشه تهديد جنى :: تقول حتى العاشق يسوى عندي الدنيا ومافيها ..
رائد ضحك .. اما جنى انحرجت :: اوريك روانوه بتشوفين كيف باردها ؟؟!!..
روان :: ههههههه حرام خليني اوسع صدر اخوي عذبتيه كثير ..
جنى :: هين ياروان ..فجاءه سمعت صوت رائد بدال روان :: ليه كل هذا علشانها قالت للي عن ماتبيني اعرف ؟؟!!.. مع ان عيونك فاضحتك ..
جنى بحرج :: ها ... لا مو قصدي ..
رائد ضحك :: ماعلينا وش اخبارك بعد اممس ؟؟!!..
جنى تتبسم :: بخير وانت وش اخبارك ؟؟!!..
رائد تنهد :: مشتاق وباموت من الشوق ..
جنى :: بسم الله عليك من الموت ..
رائد يبتسم :: تخافين علي ؟؟!!..
جنى ابتسمت وبتاكيد :: اكيد مو ولد عممي ..
رائد بخيبة امل :: بس ؟؟!!..
جنى ضحكت ضحكه ذوبته :: ههههههه بس لاتحاول ..
رائد :: آآآآآآآآآآآآآه بس ..
جنى ::: رائد و ش فيك تخوفني تراك ؟؟!!..
رائد :: اقول جننى مدري لمتى باصبر على فراقك ؟؟!!..
جنى بخجل :: اقول رائد مو ملاحظ انك ماخذ راحتك بتعطيني روان والا اقفل ؟؟!!..
رائد تنهد :: الله يعين حتى صوتك باخله فيه ..
جنى تبتسم :: كيفي باتغلى ..
رائد بنغزه :: من تغلى تخللى يابنت عممي ..
جنى بثقه :: ماظن واثقه من غلاتي عندك ..
رائد :: هههه اموت على الثقه انا ... بس يحقلك ..
روان سحبته منه وبنرفزه :: زودتها تراك ..
رائد وهو يقوم :: هههههه خطيبتي وبكيفي .. وطلع ..
روان ضحكت :: اقول جنى شكلك ساحره اخوي ..
جنى ضحكت :: هههههه اقول روانوه ياويلك ان تاخرتي ابي اعرف موضوعك انتي وفهد اللي مو راضي يقول شي ..
روان بخجل :: اوكي ..
جنى :: طيب اسمعي وش باقولك علشان السفره ..

*

*

*

*

بعد صلاة العشاء كانوا البنات عريب مدى ندى روان ربى شذى عند جنى بجناحها ..
جنى بعد ماضيفتهم وجالسين بالجلسه اللي بجناحههها ..
جنى باهتمام :: تعالوا هنا الحين ضاري خطبك يامدى ؟؟!!..
مدى بحرج :: ايه خطبني قبل شهر وملكتنا بعد مايرجع سلطان ..
ربى :: يعني مع جنى ..
جنى بغرور :: نو نو يا قبلي لاني مراح املك الا بنهاية الصيف والزواج بعيد الفطر خلاص قررت انا وعممي ..
روان ماسكه ضحكتها :: اكيد رائد مايدري لو يدري انتحر والله راحمه اخوي ماطاح الا بيدك ؟؟!!..
جنى تتبسم :: اللي يحبني لازم يتحممل ..
ندى :: الا صحيح نادر اخو فوز خطبك وانتي مسافره ؟؟!!..
جنى :: ايه قاللي هزاع وابوي قاله انها مخطوبه بس ماقال مين لاني اصلا ماكنت مخطوبه ..
عريب تضيق عيونها :: تعالي تعالي جنوه الحين تذكررت وش الي قلتيه لهزاع ها ؟؟!!..
جنى :: ههههههههههههههه وش اسوي ابي ارفع ضغطه غير كذا ابي زواجي وزواجك بيوم واحد ..
روان :: لا عز الله مات اخوي ..
البنات :: هههههههههههههههههههههه ..
وصل مسج لروان وفتحته وربى بتموت وتشوفه ..
روان تدزها :: بعددي عني ..
ربى تتراجه :: بليز ابي اشوف وش مرسل ..
جنى باهتمام :: فهود ..
روان تطالعتها بطرف عينها :: لوسمحتي فهد مو فهود ؟.
جنى : اقول وش سالفتكم ابي اعرف وش قلبكم ؟؟!!..
ندى :: اسمعي .. قبل الاختبارات باسبوعين رحننا للمزرعه يوم الخميس بس وبنرجع بنفس اليوم باليل ..
المهم اسمعي وش صار فينا كلنا .. (( كانت كل وحده تقول جزء وتحكيه )) ..

*

*

*
جنى :: اوف اوف ويعني من بعدها انتي انخطبتي وروان صارت هي وفهد على المسجات والله حركات مابقى غيرك ياندى لان شذى .. وسكت ؟؟!!..
شذى مافهمت وسكت ..
اما ندى سرحت شوي وتذكرت شخص وابتسمت باسى :: الكل بيحب وبيتزوج عن حب الا انا لان اللي باللي بعيد عني ومو حاس ابدا ولا بيححسس جلمود صخر ابدا ابدا مراح يحس فيني ولا راح يحس بوجودي اصلالالالا اتوقع انه مايدري اني موجوده بهالدنيا ولا قريبه منه ابدا ولا عايشه اصلالالالالالالا !!!!....
البنات سكتوا حسوا بالم كبير وحزن بكلاممها ..
جنى بجنيه :: صدقيني هذا أكيد انسان عممي ولا في واحد قدامه ندى ولا يحسس فيهههها صدقيني عمي !!..
ندى تنهدت وابتسمت :: لاتحطون بالكم ..
عريب باسى :: مابي ازعجك بس بسالك هو من العايلله ؟؟!!..
ندى ابتسمت :: اكيد مو من عيال اعمامي بس قريب مننا ومنكم ..
عريب ابتسمت :: اهههها اجل بتعبين اذا هو اللي بالي بس لازم تفوزين بقلبه لانه انسان مايعترف بالحب ابدا بصراحه بتعبين بس حنا بنحارب معاك اذا تبيين ؟؟!!..
ندى بعد تفكير :: امم من اللي باللك ؟؟!!..
عريب :: مشعل ؟؟!!..
ندى انحرجت وتوردت خدودههها ..
مدى :: ههههههههههههههه ..
جنى ابتسمت :: الله يعينك ياندى مشعل صعب بس تعرفين راسه هاليابس بلينه ونخليه يجيك يركض يطلب رضاك وقولي جنى ماقااللته انا بذيك الساعه اللي اخوي مشعل ياخذ ندى ..
مدى :: تصدقون انا مستغربه من علاقتكم بعض شباب وبنات كلكم مع بعض مثل الاخوان محد يطالع الثانيه بغير نظرة انها اخته حتى انتم وتخافون على بعض بشكل رهيب طبعا الي مثل الاخوان كلكم معدا ربى وشاهر عريب وهزاع وراشد ومدري مين ؟؟!!..
جنى طلعت عيونها :: اكيد ضاري قال لك عنه ؟؟!!..
مدى :: ايه قالي عنه مره ..
شذى بستاؤل :: بافهم وش سالفة راشد ؟؟!!..
مدى وجنى يطالعون بعض وابتسموا ..
مدى :: افهمي انتي واكتشفي معاملته معاك كيف وبتعرفين وش وراه ..
شذى بتفكير :: ياربيه تحيرون الواحد بس بالسفره باعرف ..
ربى وروان ضحكوا :: هههههههههههههههههههههههههههههه ه ..
ههههههههههههههههههههههه ..
عريب باستغراب :: وش فيكم ؟؟!!..
روان :: مدى معتمده على السفره بتعرفها اكثر على شخصية ضاري .. ندى خطتوا تقربون مشعل منها .. جنى تبي تعيش ايام حلوه مع رائد وتفهمه ويفهمها اكثر وتعوض عن ايام العذاب اللي عاشوها .. انا ابي اتقرب من فهد واعيش معاه ايام حلوه بدال الهواش والمناقشات .. وربى هي وشاهر وعريب وهزاع بعد يبون يعشون مع بعض كم يوم حلوه .. شذى تبي تعرف سر تصرفات راشد معاها ملاحظين كلنناا معلقين امالنا على هالسفره ؟؟؟!!..
البنات انفجروا ضحك كلامها صح وقعدوا يخطون ويفكررون وجنى وعريب قروا يستلمون مشعل ..

*

*

*

*

*



انتهى البارت 25 ؟؟
الب ارت السادس والعشرين ::: ((( 26 ))) :::

26


26


26


26



رائد واقف بنص الدرج :: يالله ياروان ترى بروح واترك ..
روان وهي تنزل وتلف طرحتها :: ماتقدر تروح وتخليني مايدخلونك بالليل بالسوق من دون مايكون معك حريم ..
رائد بضيق :: وش هالذل مالقيت غيرك انا .. ورفع عينه للسماء .. ياربي متى توب وتصير اللي اخذها معاي للسوق نونو حياتي ..
روان فتحت عيونها :: هي استح تتغزل فيها قداممي والله حاله ..
رائد طالعها وبضيق :: مطوله ياعمتي امشي ..
روان :: اوكي قو ..
طلعوا وركبوا سيارة رائد ..

*

*

*

بعد نص ساعه وصلوا وقف السياره ودخلوا سوق صحارى من بوابة سته ..
دخل وهو يطالع روان :: ها وين تبيين ؟؟!!..
روان واقفه تفكر :: امم تعال نبداء من اول .. بدوا من كوتن ..
دخللت وهي تروح بسرعه لقسم السبور وهو يمشي وراها بمملل .. وصلت لاخر المحل وهي تتفرج على الملابس وهو جلس على الكنبه الموجوده ينتظرها وسرحان ..
دخلت المحل بعد ماتصلت على روان وشذى معاها ..
روان بتسامه :: هلالالا والله .. وصافحوا بعض استغرب رائد وابتسم اخته اخيرا عقلت بس صار يدور بعيونه عليها بس انتبه على صوت ربى :: اهلين يارائد .. رائد وقف وبتسامه :: هلا ربى اخبارك انتي وشذى ؟؟!!..
شذى :: بخير الحمدلله ..
روان بتقصد :: اقول وين جنى ماشوفها ؟؟!!..
ربى بتعمد بعد وهي تطالع رائد بطرف عينها :: مع ندى ومدى وعريب بالمملكه ..
رائد ضيق عيونه وبخاطره _ المملكه ها ؟؟!!.. _
روان ابتسمت على نظرة اخوها وصاروا يمشون ويتفرجون من محلل للثاني وبلاخير دخلوا ريفرز ايلاند ورائد يمشي وراهم طفشان وملالالان تندم انه اقترح على روان تجي بس وش يسوي فارس وسافر ومايحب يطلع مع غيره فكر يتمشى مع اخته بس طفش راح لقسم الشباب في المحلل << طبعا قبل لايعدلون بالمحل ..

______
______

اعجبها تي شرت وقربت منه ومانتبهت للي واقف قدامه بس معطيها ظهره قربت ومسكت التي شرت معجبها حيل ورفعته تتخيل عليه كيف بيكون مع جسممه الرياضي وطوله ولون بشرته السمره ابتسمت ..

تحرك لورى يبي يلف لاكن بسب المساحه البسيطه بينهم صدم فيها لف يشوف مين ؟؟!!.. وهي لفت بعد انصدمت ظلت واقفه مو مصدقه ماتوقعت تلقاه روان كانت تقول بتجي مع السواق مو معاه اما هو ماعرفها كانت راميه الطرحه فوق لثتها نزل عيونه وبكل ادب :: سوري اختي ماشفتك ..
كتمت ضحكتها وبتسامه :: دونت وري ..
رفع عينه هالنبره يعرفها وهالصوت معذبه ..
وبضحكه :: رائد ماعرفتني ؟؟!!..
انصدم وقف يطالعها مو مبين منها شي بس شوفتها قدامه روت ظماه من قبل امس لليوم كان مشتاق لها حيل .. وبهدؤ :: جنى ؟؟!!..
جنى وهي ميته احراج من نظراته :: ايه جنى ..
رائد ابتسم ابتسامه دوختها وبنظرات شوق ولهفه طالعها :: اخبارك ؟؟!!..
جنى بتسامه :: بخير انت اخبارك ؟؟!!..
رائد بتسامه وهو يقرب منها بس بينهم مساحه بس مايبي احد يسمع :: ميت من الشوق لخطيبتي ..
مات على كلامه _ خطيبتي ياه ماحلاها من كلمه ومنه طالعه تجنن _
تراجع لورى وهو يطالعها :: وانتي ؟؟!!..
جنى بتسامه :: وانا ايش ؟؟!!..
رائد :: ماشتقتي ؟؟!!..
جنى لفت عنه :: رائد حنا بمكان عام لاتنسى ..
رائد :: انتي نسيتني نفسي كيف المكان ؟؟!!..
جت بتروح وهي خلاص ذايبه من كلامه دقات قلبها ولا اسرع منها وخديها اكتستهم حمره غير الحراره اللي تحسها والمغص اللي بطنها بس وقفها بسؤال :: هالتي شرت حق شباب وش تبين فيه ؟؟!!..
جنى بتسامه :: حلو مدامك فيه بتساعدني بلاختيار من بعد اذنك يعني ؟؟!!..
رائد بتسامه وهو ياشر على عيونه :: افا بس من عيوني ياعيوني ..
صارت تلفت اشوى المحل فاضي تقريبا الا منهم ومن كم شخص ارتاحت لانه تخبل الولد خلاص ..
جنى وهي تمد له التي شرت :: وش رايك فيه ؟؟!!..
رائد باعجاب :: حلو حتى لونه حللو بس ماقلتي لمين ؟؟!!..
جنى بحرج :: لخطيبي بس المشكله ماعرف مقاسه ..
رائد ابتسم ياربيه متذكرتني وجايه تشتريه للي آه بتذبحيني انتي :: عطيني اعطيك مقاسه .. مدت له التي شرت اخذه طلع المقاس :: خلاص خليه انا اعطيه اياه وادفع عنك ..
جنى بتسامه وهي تجره منه وبهاللحظه جت يدها على يده انحرجت حيل وبسرعه بعدت :: مشكور ماتصير هديه بعدين او بلاصح شي يذكره فيني لو كان بسيط ..
رائد :: المهم انك تذكرتيه هذا المهم ..
وصلت عند البنات وروان ماسكه ضحكتها ..
اما جنى طالعتها بضيق :: ليه ماقلتي لي انك جايه مع رائد مو مع السواق يالكذابه ؟؟!!..
شذى وهي تضحك :: ولا مسوين قدامه مسرحيه وحده تسال عنك والثانيه تقول والله مع مدى وندى وعريب بالمملكه ..
جنى طالعتهم بغرور :: ماعليكم شرهه اطفال من جد احرجتوني معاه ..
روان بغمزه :: بس مو حلوه الصدفه ؟؟!!..
جنى ابتسمت وتبي تقهر روان :: وش رايك خطيبي وحبيبي وشفته اكيد حلوه الصدفه ..
البنات مسكوا ضحكاتهم .. معدا روان ماقدرت ضحكت ..
جنى باستغراب :: وش فيكم ؟؟!..
مدى اشرت باصبعها ورى جنى .. جنى لفت بهدؤ وانصدمت لقته وراها يبتسم سمع كل الكلام ..
جنى قفطت من جد وانحرجت بقوه ولفت من جديد وعطته ظهرها وهي تتنفس بصعوبه وفشيله واحراج وتوعد بنيها وبين نفسها بروان ..
رائد حب ينقذ الموقف ولا يزيد فشلها اكثر :: اقول مطولين بعدين مامعكم رجال غيري يعني ؟؟!!..
مدى :: محد معطينا وجهه غيرك ..
رائد بغرور :: مشكوره يابنت عمي ..
عريب :: اقول رائد ناد الشباب وخلونا نتعشى فوق وناسه ..
ربى :: بس مراح يدخلونهم ..
جنى وهي تلف بتروح تحاسب وهي للحين منحرجه :: لا يجون نروح لمطعم احسن ..
راحت بسرعه حاسبت عنها وعزلتها عن اغراضها بكيس ولما جاءوا يطلعون كان يمشي وراها هي بالذات لانها تمشي اخرهم ..
لفت عليه وبتسامه وهي تمد له الكيس :: تفضل .. رائد وهو ياخذها ويبتسم :: زاد الله فضك وبصوت اشبه للهمس بس سمعته :: ياقلب قلب خطيبك وحبيبك والله ..
جنى انحرجت اكثر وتدعي على روان وتوعد فيها .. اما هو حبس ضحكته لما شافها كيف لفت وبعدت عنه بدون ماتقول شي ..
بعد نص ساعه خلصوا فيها ورائد مبسوط على الاخر ومكيف بس يطالع بجنى وهي تطالع فيه ..
عريب :: نونو تعالي شوفي ..
جنى تقرب :: وريني .. وفتحت الطرحه بس متلثممه وعيونها طالعه هي وحواجبها ..

ورائد يراقبها انتبه على ثلاث شباب دخلوا مع حرمتين بس يتفرجون واحد منهم لفت انتباهه جنى واشر لصاحبه عليها بعيونه وصاروا يتكلمون عنها ..
رائد ولع خلاص الغيره بتذبحه قرب من جنى وهو يطالع معاهم التي شرت وبهدؤ :: ممكن تغطين عيونك ..
جنى لفت عليه باستغراب :: بس انا ابي اشوف الملابس ..
رائد حاول مايتنرفز وبتسامه :: لاني بموت من غريتي مابي احد يشوف عيونك غيري اذا من جد لي بقلبك مكانه غطيها ولا تفتحينها ابدا ..
جنى ابتسمت وغطت عيونها ارتاح ..

خلصوا من السوق وطلعوا ..

جاءوا بيركبون كانوا جاين بجمس ابوفارس لان جنى ماره مدى وندى وجايبتهم اما روان رفضت لانها تبي تجيب رائد بس تعذرت انها بتجي مع السواق احسن ..
رائد :: اقول خلاص نتلاقى بالمطعم ضاري اتصل وحجز لنا طاوله وبيلاقونا هناك ..
مدى :: اقول رائد وش رايك تخللي سواق جنى يسوق سيارتك ويلحقنا بها وانت تسوق فينا احسن من انك تروح بروحك خصوصا ان روان بتجي معانا ..
رائد ابتسم :: والله اذا تبوني اسوق فيكم عادي بس اسمع راي صاحبة السواق ؟؟!!..
جنى ابتسمت :: حلاك ياولد عمي ..
رائد طلع مفتاحه :: مع ان سيارتي غاليه علي وماحب احد يسوقها غيري بس لاجل عين تكرم مدينه ..
جنى ابتسمت بحرج بيذبحها هالولد ..

ركبوا الجمس جت روان بتركب جنبه بس رائد :: نو نو اركبي ورى وجيبي جنى هننا ..
جنى شهقت :: سوري ..
رائد :: ليه يالله مراح اتحرك الا اذا جيتي هننا ..
البنات يطالعونها خصوصا وراهم سيارات ويبون يتحركون ..
نزلت بالغصب وركبت بجنبه وهو يبتسم بانتصار وهي ميته قههر منه واحراج ..
وصلوا للمطع ولقوا الشباب (( ضاري ,, شاهر ,, مشعل ,, هزاع ,,, فهد )) ينتظرونهم بسبب الزحمه مالقوا الا طاوله ..
طلبوا عصير وعلى بال ماجاءهم عريب تقول لجنى تبدى بمشعل ..
جنى بتاف :: طيب خلاص اوش الحين باتكلم بس شوي ..
عريب :: يالله ..
جنى :: اقول شوشو ..
مشعل قرن حواجبه بعض :: من شوشو هذا بعد ؟؟!!.. اقول شذى رددي ؟؟!!..
جنى :: انا اكلمك ماكلم شذى ..
مشعل بتاف :: شايفتني اصغر عيالك ياجنوه ؟؟!!..
جنى كشرت :: الشرهه على اللي يدلعك انت وجهك خلاص مابي اسالك ؟؟!!..
رائد :: مشعل لالاتعدى حدودك وتزعل جنى سامع ؟؟!!..
مشعل ابتسم :: خطب ذا وبيزعجننا ..
رائد :: يحصلك انت اصلالا ..
مشعل :: لا وش ابي بالذل الحب ياخي ذل ومذله والزواج اكبر ورطه انا باعيش حياتي واذا وصلت الخمسه والثلاثين فكرت اخطب وبعد الاربعين اتزوج ..
ندى طلعت عيونها ومره تكدرت من جوابه ..
عريب :: يعني اذا حجت البقر على قرونها مشعلوه حنا مانشاورك خلاص لك لحد مايتزوج هلالثلاثي (( تقصد فهد هزاع شاهر )) وبعدين بنزوجك غصب عنك ؟؟!!..
ضاري :: على حسب معلوماتي لانت راعي غزل ولاكلام فاضي وش اللي مخليك ترفض الزواج ؟؟!!..
مشعل يبي يرفع ضغط رائد وباسى :: لاني حبيت واللي حبيتها خطبها غيري وطلعت ماتعتبرني الا اخو لها ..
جنى بعد ماغمز لها مشعل :: ومن هاذي الخبله ؟؟!!..
اما ندى خلالاص حدها وصلت كان يحب ومن هالي يحبها ..
مشعل :: من غيرك يعني ياجنى ..
جنى تسوي حالها مصدومه :: ايش ؟؟!!..
رائد ضيق عيونه :: هي انت وياها بلاهبال وقلت لك جنى خطوط حمراء يمنع الاقتراب منها سامعني ؟؟!!..
مشعل ضحك :: هههههههه ياخي امزح من جدك اصلا انا اطالع هاذي انا اذا باحب باحب قممر لا مثلها ولا قبلها ؟؟!!..
جنى رمته بشنطتها كان قبالها وبغيض :: يحصلك ربعي اصلا انت ؟؟!!..
رائد بتسامه :: ماعليك منه من زينه عاد هو لو انه حلو والا مقبول كان مافكر يعننس ..
مشعل طالعه بنظرات ذهول وفتح شنطة جنى وطلع مرايه وشاف شكله :: والله ياملحي اهبل ..
الكل :: هههههههههههههههههههههههههههه ..
رائد سحب شنطة جنى :: ياخي قلت لك منطقه محظوره .. واخذ المرايه وحطها وقفل الشنطه ورجعها لجنى ..
جنى بتسامه :: ثانكس ..
رائد :: ويلكمو ..
ضاري :: اقول وش رايكم بس نقنعهم نطلع برى المملكه ؟؟!!..
شاهر :: يليت هالسنه مدري وش جايهم بجوى المملكه مو بالعاده ..
رائد :: عاد وش نسوي هذا اللي يبونه يقلون عندهم اشغال مايقدرون يسافرون برى هالسنه ..
ربى :: قههههههههههههههههر بس يالله على الاقل نغير جو ..
فهد :: وانتي الصادقه يالله شي احسن من لاشيئ ..
جنى بتسامه :: احسن شي سوه انا مليت من المانيا وابي ارجع لمكه ..
هزاع :: ايه اكيد مو حضرتك رحتي لالمانيا مرتين مو حنا ياحسسره ..
مدى :: تحسدها ياهزاع احمد ربك على العافيه ..
جنى :: وانتي الصادقه بس عاقل يحكي ومجنون يسمع ..
هزاع بنرفزه :: مجنون بعينك ..
ندى وهي تهديهم :: بس الله يخليكم ماصدقننا كبرتوا وعقلتوا اخيرا ..
وصل العصير وسكتوا وهم يشربون قطع هلانسجام مشعل بعد ماقراء مسج شرق .. كح كح كح كح ..
شاهر وهو يخبطه على ظهره :: بسم الله عليك وش صار فيك ؟؟!!..
مشعل وهو يتنفس بصعوبه :: لا بس انصدمت من اللي قريته بالمسج ..
جنى وعريب يطالعون بعض ماسكين ضحكاتهم يحاولون مايطالعون مشعل لا ينفجرون بالضحك ؟؟!!..
مشعل طالعهم بطرف عينه وبعدين سرح بمعنى المسج وش يقصدون ؟؟؟؟؟؟؟!!!!!!!!!!!!.........
وصل العشاء واكلوا ومشعل ابدا مو معاهم اما هزاع وعريب جنى ورائد فهد وروان شاهر وربى مدى وضاري ..عيونهم فاضحتهم حتى ندى تحاول تطالع مشعل السرحان بعالم ثاني ..
قطع صمتهم ونظراتهم صرخة مشعل ..
لفوا يطالعونه كان واقف وهو يشهق من برودة المويه اللي مصبوبه على راسه ..
اما فهد وشاهر ميتين ضحك ..
مشعل بنرفزه :: من اللي سواها فيكم ؟؟!!..
شاهر :: تستاهل ههههههه من الصبح اكلممك ومطنشني ..
مشعل توه بياخذ كاسه يرد لشاهر حركته بس ضاري مسكه يحاول يهديه :: لاحظوا حنا بمكان عام وراقي رجاء بلافضايح اوكي ؟؟!!..
مشعل جلس وهو يتوعد بشاهر بعيونه ...
شذى :: تصدق مشعل شعرك وهو مبل يجنن .. مشعل شعره اسود ناعم وكثيف وطويل لنصف رقبته وهو مبل حلو شكلله ..
مشعل ينفض شعره وهالحركه مخليته يجنن وندى خلاص ذابت .. مشعل بغرور :: اكيد ؟؟!!..اصلا انا اجنن من الاول ..
جنى بتاسمه وهو تطالع ندى :: اكيد مو انت ولد خالتي ؟؟!!..
رائد بتسامه وهو يطالع جنى :: انا بهاذي اشهد .. جنى انحرجت منه ..
هزاع نط بحلقه :: رئود ملاحظ حنا عطيناك وجهه تراك بس خطيبها لاتعدى حدودك اوكي ؟؟!!..
جنى وهي تحضن يد اخوها اللي جالس جنبها وبطفش :: علمه تراه ذابحني .. وبصوت واطي ماسمعه الا هزاع .. ودايما محرجنني بيموتني تراه ..
هزاع ابتسم اما رائد فتح عيونه ويتوعد فيها بدال ماتوقف معاه مو قفه مع اخوها ..
هزاع بجديه :: سمعت لاتقرب ترى وراها رجال .. اشرعلى فهد وعيال خواله ..
ضاري :: بما ان رائد يعتبر الحين ولي امر مدى بجلستنا هنا فانا مالي دعوى فيكم ..
شاهر يطالع جنى وهو يخنق رائد ويبتسم لانه بجنبه :: لو تبين اذبحه ذبحته اهم شي رضاك ..
جنى بتسامه :: لاتذبحه حرام اخاف امه يصير فيها شي ..
رائد طالعها بحقد ولف عيونه عنها وسكت يتوعد فيها ..
انهوا جلستهم وقاموا يطلعون وتفرقوا عند البوابه على موعد لقى يوم الاربعاء بالمطار علشان الرحلله ..

*

*

*

*
يتبع >



الساعه 2 ونص الفجر كانت سهرانه كعادتها الي تعودتها بمكه تصلي اخر الليل اول تدعي ربي يشفيها والحين تدعي ربي يتمم عليها هالشفاء ويكمل عليها هدايته ويدخلها فسيح جناته هي ومن تحب والديها وتكمل حفظها للقران اللي بدته هي وضرار بمكه ..
بعد ماقفلت المصحف وراحت تمد على سريرها بعد ماخلت المنبه على صلاة الفجر وتوها بتقفل الابجوره سمعت نغمة مسج استغربت من بيرسل لها الحين اخذت جوالها تفتحه لما قرت المرسل كان حبيب الروح .. ضحكت لما قرت المسج ورجعت تقراه مره ثانيه قبل لاترسل له مسج ..


(( انا زعلان لي اكثر من اربع ساعات وحضرتك مو معبرتني يعني لازم اقول اني زعلان ولا مراح تعبريني لهالدرجه ماهميتك والله ماهقيتها منك يانونو توقعت اني غالي عليك بس الظاهر طلع العكس .. ))

جت تفكر وش ترسل له كسر خاطرها بس قررت هالقرار ..

*

*

*

*

كان متمد على سريره وسبحان الله كان مرضها قربهم روحيا من بعض كان توه مخلص صلاة قيام اليل وقراء قران وقر يرسل لها لما شافها مطنشته .. وقاعد ماسك جواله ينتظرها ترسل له شي بس طولت وحطه على الطاوله اللي جنب السرير وصار يفكر بحياته مع جنى كيف بتصير ؟؟!!.. قطع تفكيره جواله اللي يرن برنه يعرفها بس اول مره يسمعها اللي هي اغنية راشد عيوني لك .. قام بسرعه واخذ جواله وهو يطالع الاسم على الشاشه ** غناة روحي ** ..
ماصدق عيونه بس بسرعه رد قبل لاتقفل رد وهو ساكت وحتى هي ساكته ..
استمروا بالصمت ثواني ثم سمع صوت اغنية عبدالمجيد عبدالله عسى ربي ..
عسى ربي يخليك لعيوني
وعسى ربي يخليني لعيونك ..
حبيبي دنيتك صعبه بدوني ..
ولا شي دنيتي تسوى بدونك ..
انا مغرم ياغالي فيك ..
وادعي ربي يخليك ..
اذا عني بعدت يجن جنوني ..
لانك صرت اغلى من عيوني ..

ثم قفلت بدون ماتكلم ابتسم على حركتها الا طار وناسه وماحب تكون احسن منه ..

*

*

*

جالسه على سريرها تفكر وش بتكون ردة فعله ورضى والا لا ماصحت الا على نغمة جوالها اللي مخصصتها له وهي اغنية عبدالمجيد عسى ربي بعد تردد ردت وهي ساكته وحتى هو ساكت حسته يرد لها نفس الحركه بعد لحظات سمعت صوته لاكن مو هو يتكلم لا وهو يغني ..

تعال نبدى من جديد .. تعال شوقي لك يزيد ..
جفاك ابرد من جليد .. تعال احتاجك تعال ..

تعال نبدى من جديد .. تعال شوقي لك يزيد ..
جفاك ابرد من جليد .. تعال احتاجك تعال ..

وشلون على الفرقى قدرت .. معقول فيني ماشعرت ..
وشلون على الفرقى قدرت .. معقول عني ماسأأأالت ..
ولا علي حتى سأألت .. وانا اللي أتعب من السؤال ..

بعد فترة صممت :: أحبك وربي أحبك ..

جنى ذابت مكانها من كلالالالامه وتوها بتقفل بس سمعته يتنهد وبخوف :: وش فيك ؟؟!!..
رائد بتسامه :: خايف ..
جنى باستغراب :: من أأأيش ؟؟!!..
رائد بخوف :: خايف نفترق ..
جنى بخوف اكبر :: وش اللي يخليك تفكر بهالشي ؟؟!!..
رائد بجديه :: مدري طرى على باللي هالشي قبل شوي ..
جنى بترجي :: رائد باطلبك طلب ممكن ؟؟!!..
رائد :: انتي ماتطلبين انتي تامرين امر وانا ماناقش علي انفذ وبس ..
جنى بتسامه وخوف :: توعدني ..
رائد :: اوعدك بس باشيش ؟؟!!..
جنى :: مايفرقنا شي غير الموت ؟؟!!..
رائد تنهد :: من قبل لاوعدك انا واعد حبك اللي بقلبي مافارقك الا بموتي وان شالله يومي قبل .. قاطعته :: بس خلالاص لاتكمل بليز ..
رائد بتسامه :: تخافين علي ؟؟!!..
جنى :: وش رايك يعني ؟؟!!..
رائد رفع حاجبه باستغراب :: وش فيك جنى وش فيه صوتك ؟؟!!..
جنى كانت تدافع عبراتها لاتنزل خافت من كلاممه :: ولا شي انا بقفل ؟؟!!..
رائد بجديه :: حبيبتي لاتخبين عللي اي شي وقولي لي وش فيك انا حاس انك تبكين ؟؟!!..
جنى بدت دموعها تنزل :: انت ارعبتني من جد خوفتني ..
رائد بضيق :: وربي مو قصدي بس .. قاطعه صوت شهقاتها واضح من جد انها تبكي احتار وش يسوي كان يستهبل لما فتح هالموضوع بيعرف ردة فعلها ماتوقعها بتسوي كذا ولام نفسه كثير ليش سوى كذا فيها وكدرها ..
رائد :: حياتي اذا من جد بقلبك لي ذرة غلا بسك عاد بكئ وربي امزح معاك ..
جنى رائد فتح عليها جروح كثيره وتذكرت كلام من مروى يوم الزواج قالت لها وهي تودعها وبهمس باذنها وهي تقرب منها وبتسامه كلها خبث ومكر :: تهني بهالكم يوم اللي بتقضينها مع رائد .. وراحت وهي مبتسممه .. جنى وقفتها وباستغراب وخوف من نبرة الثقه بصوتها وابتسامتها :: وش قصدك ؟؟!!..
مروى وهي معطتها ظهرها وبسخريه ضحكت :: مصيرك تعرفين بايو ..وبسخريه قالت .. ياخطيبة رائد ..هههههههههه وراحت وتركتها .. هي من يوم الزواج وهي خايفه بس نست والحين تذكرت هالشي وخافت من جد عارفه مروى بتسوي المستحيل علشان تفرقهم ..
حاول فيها تسكت بترجياته بس مافيه فايده ..
رائد بضيق :: شوفي ان ماسكتي وربي خمس دقايق وانا عند باب بيتكم وان احد سالني وش جايبك باقول ياتزوجونياها اليوم يابارمي عمري من فوق السطح وانتي عارفتني اسويها ومحد يهمني ..
جنى غصب عنها ضحكت من بين دموعها :: هههههههههههه ..
رائد بتسامه لضحكتها :: ايوه كذا سمعيني هالضحكه الحلوه ولئك تئبريني ..
جنى بتسامه :: سوري رائد بس مادري وش صار فيني بس لما تخيلت اننا بيوم نفترق لاي سبب ماحسيت بعمري الا وانا ابكي ..
رائد :: لاتعتذرين غناتي بالعكس انا اعتذر ماكان له داعي افتح معاك هالموضوع ..
جنى بضحكه :: رئود مو ملاحظ عطيتك وجهه اليوم زياده عن اللزوم يالله اقلب وجهك ..
رائد ضحك :: هههههه على اي صفحه ؟؟!!..
جنى بتسامه :: لاتستخف دمك يالله مع السلالالامه وبحفظ الرحمن ..
رائد :: آآآآآآآآآآه بس متى نسافر كذا بتكونين بوجهي اربعه وعشرين ساعه لمدة شهر بحفظ الرحمن يالغالليه ..
قفلت منه وهي تدفن نفسها بسريرها وهي بنشوة فرحههها كل ثانيه يكبر حبه بقلبها وهو نفس الشي نام مبسوط فرحان وكل يوم تاكد من حبها له اكثر واكثر ويحبها اكثر واكثر ويتعللق فيها اكثر ..

*

*

*

*

*

 

أدوات الموضوع



الساعة الآن توقيت السعودية الرياض و الدمام و القصيم و جدة 12:08 AM.


 
Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019,
vBulletin Optimisation provided by vB Optimise (Pro) - vBulletin Mods & Addons Copyright © 2019 DragonByte Technologies Ltd.

Search Engine Optimization by vBSEO 3.6.0