ازياء, فساتين سهرة


العودة   ازياء - فساتين سهرة و مكياج و طبخ > أقسام عامة > قصص و روايات > روايات مكتملة
تسريحات 2013 ذيل الحصان موضة و ازياءازياء فكتوريا بيكهام 2013متاجر ازياء فلانتينو في باريسمكياج العين ماكياج دخاني makeup
روايات مكتملة روايـة: لأنني خادمة! للكـاتبة ♥ قلب دبي ♥ يوجد هنا روايـة: لأنني خادمة! للكـاتبة ♥ قلب دبي ♥ هنا تنقل الروايات المكتملة فقط

فساتين العيد


 
قديم 11-29-2011, 08:37 PM   #6

مصممة أزياء إسلامية


رد: روايـة: لأنني خادمة! للكـاتبة ♥ قلب دبي ♥


روايـة: لأنني خادمة! للكـاتبة ♥ قلب دبي ♥

الجزء الرابع // الفصل الثاني

منوة تنرفزت : I'm not from Indonesia to do that !!...
شهد : نشي بسرعة بدون رمسه .. نشي ..
طول الدرب وهي ف السيارة يالسة تسمع نقاشاتهم ..
تبا تاخذ فكرة .. ولو بسيطة عنهم ...
عمر : انزين شحقه نغير الأثاث .. نحن الا شارينه من فترة !!
شهد : عمور يعني انته تدري اني ما حب اتم ع نفس الوتيرة !!!..
عمر : إلا قولي تحبين تخسريني ..
شهد : والله الريـــال لازم يضحي عسب حرمته مثل ما هي ضحت عشانه ..
عمر : لا والله ؟؟ وانتي بشو ضحيتي يا حسرة !!؟؟
شهد : كفاية اني ظهرت من قصر ابوي وسكنت ف بيتك العادي ..
عمر بقهر : يالله عدال يا بنت العز .. جان خليتي ابوج يشتري لج بيت على هواج ؟؟
شهد : ليش ابويه مكلف يصرف عليه حتى بعد عرسي .. الحين بتغير الأثاث يعني يتغيره ..
عمر : خل ابوج يعطيني 50 ألف عقب تشرطي شرات ما تبين ..
شهد : لا والله .. ابويه ولا ابوك ؟؟
عمر : والله محد قاله يطلب مهر 300 ألف .. لو ماخذ لي سيارة فخمة مب احسن ؟؟!!
شهد بقهر : اعترف انك كارهني ..
عمر : شهودة انا ما اكرهج .. لو اني اكرهج جان ما رضيت بمهر ابوج الخيالي .. انا اكره تصرفاتج ..
شهد : اووفففف يا خي بلاك عليه ؟؟
عمر : اقول صكي السالفة .. البشكارة عرفت كل فضايحنا ..
شهد بقهر اكبر : اووووووووف !!!
كان النقاش بالنسبة لمنوة ممل ورتيب ..
ببساطة قدرت تكون فكرة عن هالشخصين ..
عمر .. شاب حب شهد وتزوجها .. لكن بعد الزواج اكتشف انها عكس ما تمناه ..
أما شهد .. في اللي تحدث أهلها عسب تاخذ عمر .. لكنها حالياً مصدومة ان وضعه الإجتماعي اقل بوايد من الوضع اللي هي تربت عليه ..
بعكس ما توقعت ..
البيت كان حلو وفخم من برع ...
صح انه بـ "طابق" واحد .. لكن في بيون تفرض على الناس روعتها حتى لو كانت بطابق أرضي واحد ..
يمكن العيب الوحيد اللي حصلته فيه ان الحوش وايد صغير ..
و مافيه ملحق ولا مطبخ خارجي ..
شكلها شهد اكتفت بالمطبخ التحضيري داخل ..
شهد : صوفي ترى انتي مالج حجرة ..
عمر بقهر : شهودة خلها تيلس ف غرفة الكوي ..
شهد : لا والله .. تيلس يعني بليا تلفزيون ولا شي ؟؟
عمر يرمس بصوت واطي بس هو مسموع لمنوة : الا هي بشكارة ..
شهد : لا حوووول .. اقولك ترى اللي تخدم شهودة احسن عـــن كــــــــــل الخدم ..
منوة طالعتهم بحيرة ..
هذيل شو سالفتهم ؟؟
لازم يعني يطولون السالفة وهي قصيرة ..
عمر عصب : اوووه كيفج انا اش لي ؟؟
وسار الحجرة ..
شهد : اوكي صوفي .. اسمعيني .. انتي بتنامين ف الصالة .. بحيث ان في تلفزيون .. اوكيه ؟؟
منوة : ok mum ..
شهد : ابغيجاول ما تنشين الصبح تخمين الصالة وتلمعين اللوحات والتحف .. عقب تروحين للمطبخ التحضيري تجهزين الريوق .. ممم يوم تسوين لنا سندويج بيض مقلاي .. ويوم سندويشات جبن وعسل ..
منوة :as you like mum..
شهد : بعد ما تخلصين من الريوق .. سيري اغسلي الثياب ف الحجرة اللي مجابلة حجرتي (تأشر) هاي يعني .. الثياب مب وايد .. بس أبغيج تكوينهم عدل .. ما بغي أجوف جسفات ع الكنادير ..
منوة : ان شا الله (سكتت) ok Mum ..
شهد وهي مب منتبهة له : عقبها عندج بريك لمدة نص ساعة تريحين فيه ..
منوة هزت لها راسها بإيجاب ..
شهد : مم هذا تقريباً اللي عندي لين الحين .. الحين اطبخي لج أي شي تبينه حق الغدا .. انا وبابا بنظهر ..
منوة : Ok Mum ....
شهد : أي شي ينقص ف الثلاجة خبريني ع طول ..
منوة :As you like Mum..
كان الوقت ظهر تقريباً .. بالكاد قدرت منوة تسمع تحرطيم عمر ع الطلعة المفاجأة ..
بعد ما ظهروا .. استلمت المطبخ وسوت لها سندويجات نقانق .. حصلت ببسي قوم بو غراش ف الثلاجة .. حطته ف قلاص مليان ثلج .. وشربته بانتعاش ..
سارت صوب غرفة الغسيل .. وانتبهت للغسيل المتكوم ..
غسلته .. ونشفته ع السريع .. وسارت ..
ردت داخل البيت .. وخذت أدوات التنظيف من غرفة الغسيل ..
نظفت الصالة والميلس ..
ترددت تدخل حجرة شهد وعمر ..
بس عقب تشجعت وسارت ..
انتبهت لـ 500 درهم طايحة ع الأرض ..
شلتها وحطتها ع التواليت ..
لمت الفراش ونظفت الحجرة والحمام .. وظهرت ..
انتبهت للمدخن والفحم والعود ..
ولعت الفحم وحطت العود عليه ..
ركزت على حجرة شهد وعمر .. ودخنتها ...
عقب دخنت الصالة .. وشوي شوي كل البيت ...
بعد ما خلصت خذت لها بريك ساعة .. وطالعت حلقة من حلقات مسلسل خليجي ما عرفت شو سالفته ..
مع مرور الوقت ...
استوى الوقت عصر .. يعني تقريباً 5 ونص ..
ردت منوة للثياب تتأكد جانهم نشفوا عدل ولا لاء ..
بعد ما لمت الثياب .. قررت تسير حجرة الكوي وتكويهم ..
وهي يالسة تكوي .. سمعت صوت مفاتيح ..
عرفت ان شهد وعمر يوا .. تسمع صوت صريخ .. اكيد يتضاربون !!!..
شهد : يعني شو فيها لو عطيته كوميشن ؟؟
عمر : انتي صاحية بالله عليج ؟؟؟ كفاية ان الحساب روحه 700 درهم .. والله لو عازم فريج ف مطعم ثاني جان كفاهم وزاد حتى ..!!
شهد : اوووف .. والحين طول الدرب تضاربني عسب هالسالفة ؟؟
عمر : انتي أصلاً ما تحسين .. يا شهد نحن ما صار لنا شهور من عرسنا .. وانتي كله تقولين هات وهات ..
شهد بغيظ : يعني شو .. اقولك خذ خذ ؟؟
عمر : لا تعطيني شي .. بس ع الأقل خففي عزايم وخرابيط !!
شهد : شو قصدك يعني ؟؟
عمر : كل يوم عازمة حد .. واذا انعزمتي بعد تخسريني ..!!! جنه لازم تشترين هدية حق اللي يعزمونج كل مرة !!
شهد : اووووف انته العيشة وياك تقصر العمر !!
عمر : عيل انا شو اقول ؟؟
شهد بغيظ: نعم نعم .. شو تقصد يعني ؟
عمر : اوووه .. بدت الحين آنسة حساسة
شهد : اوف (بتجاهل) صوفي .. صوفي ..
منوة يت لها ركض : yes mum ?..
شهد تطالع عمر بنرفزة : شو ميلسنك هنيه .. سير الحجرة ..
عمر يبا يقهرها : مب ناش .. بطالع التلفزيون ..
شهد بقهر : اوكيه .. اليوم بنتعشى ف البيت .. سويلنا ..
عمر يقاطعها : لا انا اليوم بظهر ويا ربعي ..
شهد تنرفزت : جفت ؟؟ كله ربعي وربعي .. واتقول اني مخسرتنك !!أصلاً انته كل حياتك ويا ربعك !!
عمر : انا مجابلنج يوووومييييين .. خليني استانس ويا ربعي !!
شهد : يا حليلك والله .. جان تزوجت ربعك احسن ..
ضحكت منوة ع التعليق ..
عمر بعد ما انتبه لضحكة منوة : اوووه سيري لا ( وسار الحجرة)..
شهد تطالعه بقهر : سخيف .. صوفي listen to me..
منوة : yes mum ?..
شهد : انا بظهر اليوم .. يعني دبري نفسج حق العشا .. واذا احتجتي شي اتصلي ع رقمي .. موجود ف دفتر التلفونات ..
منوة :ok madam , thanks..
شهد : you're welcome..
سارت شهد عنها ..
دشت منوة غرفة الكوي ..
وخلال انشغالها بالكوي .. سمعتهم يطرون اسمها ..
شهد : جفت ؟؟ يوم قلتلك انها زينه ..
عمر : متى قلتي ؟؟
شهد : اوووف قلت .. جوف تنظيفها وايد اوكيه .. ماشا الله عرفت كيف ترتب الفراش حسب الطريقة اللي انا احبها .. وفوق هذا الـ 500 درهم حتى ما فكرت تشلها !! ..
عمر : بسج مديح حقها .. عن عقب تخورها ..
عمر : ما تم شي 6 ايام وبترد بلادها ..
عمر : بس حطي ف بالج ان يوم بتي اليديدة ما بناكل من برع كل يوم !!..
شهد : اووووف !!..
ارتاحت منوة م نالشغل جزئياً ف بيت شهد وعمر ..
كانت حاسة ان هالمرة الوحيدة اللي هي عايشة بها بدون تنغيصات ..
لا راجو ولا محمد ولا سيف ..
سيف !!! اللي كانت تظن ف يوم انها تحبه ...
بس الأيام كشفت ان هالحب زال ...
مب هالأسبوع بكل سلام على منوة ..
ويت لآخر يوم لها فهالبيت ..
كان وقت تجهيز أغراضها ..وما كانت متحمسة ترد لبيت فتحية !!
ما هان عليها تودر ملابسهم جيه !! ..كوتها عدل .. وكتبت الناقص من الأغراض حق المطبخ ..
وهي ماشية صوب حجرة شهد وعمر بدت تسمع اصواتهم وهم يزاعجون .
شو السالفة .. بعد ردوا تضاربوا ؟؟؟
شهد : منو هاي ؟؟
محمد بتوتر : اقولج ماعرفها ..
شهد والدمعة ف عينها : ما تعرفها وتطرش لك مسجات باسمك ؟!!!
عمر : بلاج ما تصدقيني ؟؟
شهد ودموعها اعلنت الانهيار : انا شو قصرت ف حقك عسب تخونني ؟؟
عمر : يا شهد .. يا عمري .. صدقيني ما خنتج .. ليش مب طايعة تسمعيني ؟؟
شهد : لا تحاول تقنعني .. الحين بس عرفت ليش اختي حذرتني منك ..
حطت منوة ايديها ع حلجها من الصدمة ..
ما كانت متوقعة ان حياة زوجين يداد بعدهم .. يستوي بها جيه ...
ما كانت متحملة تنصدم أكثر ..
هي كانت سعيدة لأن اللي عاملوها بطيب كانوا على حسب ما ظنت سعيدين ..
كيف جيه !!!!
حزتها حست منوة ان الرياييل ما منهم أمان ..
ولا شو مصلحة واحد عايش مع حرمته بالحلال ويدور الحرام ...
بغض النظر عن اسرافها .. بس هو علم علم كافي انها طيبة وايد ...
ليش يخونها ؟؟ ليش يجرح مشاعرها ؟؟؟
هو يرضاها على نفسه اذا حرمته خانته ؟؟
هو مستقوي اكيد لانه واثق انها مستحيل تسويها ..
يرضى يكتشف شهد خانته مع شخص ثاني ؟؟
اكيد بيطلقها ..
بس ف حالة شهد .. تروم تطلقه ؟؟ تضربه !!! .. طبعاً لاء ...
المطلوب منها بس تسكت وتقهر عمرها ...
لمت منوة ملابسها .. وهي كلها أسف ع اللي صابهم ..
سمعت توسل عمر لها انها تسامحه ..
ما تكلمت ..
بس اكتفت انها تقوله يوصل منوة واييب البشكارة الثانية ..
طول الدرب ... ومنوة تفكر ف الحل الشافي اللي بيحل أزمة عمر وشهد ..
بس ما في أي حل !!!
بعد ما وصلها عمر لبيت فتحية ..
منوة بحيا : بابا هادا ورقة هق مطبخ مال انته ..
زخ عمر الوقة بدون نفس ..
منوة : بابا سوري سلام هق ماما شهد ..
عمر طالعها بيأس ..
نزلت منوة ..
بعد ما استشقت هوا هالفريج ....
وكأن الأقدار تاخذها عسب تردها مرة ثانية لهالمكان .. !!!
على طول فتحية طرشت بشكارة لسيارة عمر ..
ومنوة لازالت تطالع عمر وويهه اليائس ..
مب هذا الويه اللي تعودت تجوفه طول هالأسبوعين ..
حرك السيارة ..
انتبهت منوة بنباهة لعمر .. وهو يفر ورقة لبرع السيارة بعد ما جسفها ..
فضولها عماها وسارت بسرعة صوب الورقة تجوف محتواها ..
للأسف .. كانت نفسها ورقة الطلبات اللي عطته اياها !!!!
ما وحى لها تفكر بشي ..
لان فتحية شنت هجوم " غير طبيعي" عليها ..
فتحية متخصرة : شوووو .. السندريلا بعدها ؟؟
منوة بغيظ : لا اله الا الله .. توني توني ياية بلاج عليه انتي ؟؟؟
فتحية: دشي دشي الشيخة .. وراج شغل ...
منوة : قولي جيه يالمنافقة .. اكيد البيت زبالة ..
وبجيه .. انطوت صفحة عمر وشهد ..
وظلت معانا منوة بقلبها وعقلها !! ..
ومع .. مزبلة الدهــــر فتحية ..
/
\
/
\
نهاية الجزء الرابع ...

 
قديم 11-29-2011, 08:38 PM   #7

مصممة أزياء إسلامية


رد: روايـة: لأنني خادمة! للكـاتبة ♥ قلب دبي ♥


روايـة: لأنني خادمة! للكـاتبة ♥ قلب دبي ♥

الجزء الخامس // الفصل الأول

" غياب طـــويـــل وفصل قصير !!" ..

( لا تزعلون الفصـــل الثاني بيكـــــــون أطول .. لكم مني وعـــد انه اطول عن هذا)

من بعد حياة منوة مع شهـــد وعمر ..
والموقف السخيفة اللي استوى يوم فر عمر لستة الطلبات ..
ما وحى لها تفكر بشي ..
لان فتحية شنت هجوم " غير طبيعي" عليها ..
فتحية متخصرة : شوووو .. السندريلا بعدها ؟؟
منوة بغيظ : لا اله الا الله .. توني توني ياية بلاج عليه انتي ؟؟؟
فتحية: دشي دشي الشيخة .. وراج شغل ...
منوة : قولي جيه يالمنافقة .. اكيد البيت زبالة ..
وبجيه .. انطوت صفحة عمر وشهد ..
وظلت معانا منوة بقلبها وعقلها !! ..
ومع .. مزبلة الدهــــر فتحية ..
.
.
من ردت منوة للبيت "بيت فتحية" .. وهي حاسة ان فتحية متغيرة ..
يعني تغير اسلوبها وياها ..
حست ان هالتغير كان للاحسن ..
قبل هالتغير كان من المستحيل ان يرمسون ويا بعض او يتناقشون ف شي..
وكل هذا تغيـــر ..
الحين فتحية عاطتنها اكبر مجال ..
لكن ما يخفى عليكم ضرايبهم بين الحين والآخــــر ..!!

" عجيب أمرك يا دنيا ... يا مضحكة .. يا مبكية .. يا مفرحة .. يا محزنة ..
بالسابق استحوذ عمر عمر وشهد تفكيري في قضيتهما ..
ولكن منذ ان عدت إلى هنا .. وجدت نفسي مرة أخرى انساهما !! "
.
.
فتحية : صوفيو اشحقه ما تردين عليه وانا ازقرج ؟؟ هاااا ؟؟
منوة تنهدت : يا فتحية الله يهديج .. الا تدوريلي العلة عسب تضاربيني ؟؟
فتحية : انا ما قلت شي .. تحركي وسوي لي شي آكله ..
منوة بدون نفس : اوكيــــه ..
دشت منوة المطبخ .. والسرحان مالي عقلها بكبره ...
كل ما اشتغلت عند حد .. تفكيرها تشتت أكثر ..
ما كانت تتخيل نفسها انها بتكون وسواسية جيه !!! ..
بس هاللي استوى !!
سوت لفتحية بيض وطماط ..
دقته من الخاطر وهي ف قمة سرحـــانها ..
حطته ف صحن ووياه خبز لبناني ..
وسارت عند فتحية اللي متمددة ف حجرتها ..
منوة : هيه صح تعالي .. مب جنه وقت وصول خدمج الحين ؟؟
فتحية : لا انا مضطرة هالكم شهر ما اييب حد ..
منوة باستغراب : ليش ؟؟
فتحية : امسات يتني ام بلال وسوت لي فضيحة عسب ان البشكارة قالت لها يا حيوانه ..
منوة فجت عينها بصدمة : حيوانة مرة واحدة ؟؟
فتحية : عاد اوني عسب اهدي ام بلال هزبت البشكارة جدامها ..ومنو يقول .. على طول البشكارة شلت بعمرها وظهرت .. عقب كمن يوم اتصلت حق العملا اللي عندي .. قالي لازم اوقف هالأيام .. لان مشكوك فينا ..
منوة بخوف : يعني اللي تسوونه حرام ..؟
فتحية : حد الله بيننا وبين الحرام .. بس شغلتنا تخالف القانون .. والسالفة عليها حبس ..
منوة : محد جبرج تشتغلين هالشغلة !!
فتحية : وشرات ما انتي استويتي بشكارة انا استويت جيه .
منوة بغيظ: انا ما اعترضت انزين ؟؟
فتحية : والله مالي خلق لج .. تدرين شو اللي مخلني استحملج ؟؟
منوة تطالعها بطرف عينها : شو ؟؟
فتحية : اكلج اللي قمتي تغلبيني فيه ..
صحيح ان منوة ما كانت تطبخ ف البيوت اللي اشتغلت فيها ..
بس يلستها ف بيــت شهد وبعض وصفات فتحية كان لها الأثر الكبير في إنها تحرك موهبة الطبخ عندها .. وعسب تثبت لفتحية اللي استهانت بحاستها السادسة ان هي عندها نفس في الطبخ ..
منوة ابتسمت لها : بس باقي أتعلم كيف أسوي عيوش ومجابيس ..
فتحية : محد قام ياكل هالسوالف الثجيلة وايد الا ف الأعياد والعزايم .. سوي سوالف يديدة ..
منوة : ان شـــا اللهـ ..
.
.
مرت أسابيع على منوة ..
تحقق فيها حلمها انها تتعلم تسوي المجبوس ( الفوقة ) ..
مع ان شرات ما قلنا قبل .. فتحية ما كان اكلها لين ذاك الزود ..
بس منوة قدرت انها تغير شوي من مقادير الطبخة اللي أثبتت جدارتها فيما بعد ..
هالشي طبعاً خلى فتحية تتنازل لها عن المطبخ .. وتهتم بالتنظيف ..
/
مع مرور الأيام ..
دش ريال كبير ف السن ..
يعني ف حدود الخمسين ..
فتحية : حياك الله بوخالد .. ارتاح ..
بوخالد: ما عليه مب مشكلة .. انا مستعيل .. وينها الخدامة اللي كلمتي ام خالد عنها ؟
فتحية : يالسة تجهز أغراضها .. ثواني وبييبها ..
دشت فتحية على منوة اللي كانت يالسة تكتب كالعادة ف دفترها ..
فتحية : صوفيووو ودري كل شي عنج ..
منوة تسكر دفترها وتطالعها : خير ان شا الله شو مستوي ؟
فتحية : لقيت لج بيت ناس عز .. كبارية تخدمينهم ..
منوة باستغراب : كبارية ويايين عندج ؟!!
فتحية : الحرمة مسوية حادث من كم سنة ويتها اعاقة ف ريلها اليمين .. وانا تعرفت عليها من فترة .. واستوت ربيعتي .. عاد خبرتها عنج وعن نظافتج وجيه ..فقالت لي انها تباج ..
منوة بخوف : انتي صاحية ؟؟؟!!
فتحية : بلاج ؟
منوة : شقايل تبيني اشتغل في بيت تجار روحي ؟
فتحية تأشر لها بما معناهـ " مالت" : ويه عندهم وايد خدم .. مااااالت ..
منوة : وانا شو يبون فيه ؟
فتحية : صوفيو بلا رمسة زايدة .. سيري لبسي اليونيفورم بسرعة ..
منوة باكتئاب : كم بتم بعد عندهم ؟ اسبوعين ؟؟
فتحية : لا بويه زمان العز ولى وراح .. حالج حال باجي الخدم اللي يبتهم قبل .. سنتين كاملات ..
منوة بصدمة : بيكشفووووني !!
فتحية : ليش انتي ناوية تخبرينهم انج مواطنة يا حسرة !!
منوة : يمكن أغلط وارمس بالعربي ..
فتحية تنغزها : ولو .. عادي .. تراج ما تعتبرين مواطنة ..
منوة بصدمة : شو تقصدين ؟
فتحية : ماشي لا جواز ولا جنسية .. بعد شو ؟
منوة وهي مرتبكة من رمستها : انتي .. انتي كيف تتجرإين تقولين لي هالرمسة ؟؟
فتحية : لا تقوليلي انج ما كنتي تعرفين ... والحين عرفتي ؟؟
منوة بحزن : اعرف ..
فتحية : يلا عيل .. خلج شرات باقي الخدم الشطار .. بسرعة نشي وجهزي أغراضج ..
منوة بيأس : ان شا الله ..
جهزت منوة الشنطة وهي حاسة باكتئاااااب فظييييع ..
من بعدها ظهرت لهم ..
منوة : السلام عليكم ..
بو خالد : ما شا الله .. وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته ..
.
يتبع

 
قديم 11-29-2011, 08:41 PM   #8

مصممة أزياء إسلامية


رد: روايـة: لأنني خادمة! للكـاتبة ♥ قلب دبي ♥


روايـة: لأنني خادمة! للكـاتبة ♥ قلب دبي ♥

الجزء الخامس // الفصل الثاني

جهزت منوة الشنطة وهي حاسة باكتئاااااب فظييييع ..
من بعدها ظهرت لهم ..
منوة : السلام عليكم ..
بو خالد : ما شا الله .. وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته ..
فتحية : هذي الخدامة .. وسلم على ام خالد ..
بو خالد : ان شا الله .. يلا تعالي ..
.
.
ركبت منوة سيارة بو خالد وهي حاسة بارتباك شويه ..
لكن هالارتباك مسرع ما زال ..
يوم سمعت صوت القرآن عالي ف السيارة ..
بو خالد كان ريال ملتحي ..
وباين عليه انه عود .. وعنده عيال كبار ..
ارتاحت منوة له شوي ..
واللي ريحها انه كان ساكت وما تكلم وياها ..
اول ما دخل السيارة ف البيت ..
انصدمت بهالقـــصر الروعة ..
كان فعلاً شي فخم .. ولا كل سيارة موقفة ع الباركنج أفخم عن الثانية ..
كانت مندهشة من اللي تجوفه ..
بس ما تدري ليش حست بنغزة ف قلبها ..
يمكن لانها تذكرت القصر اللي كانت تلعب فيــــهـ وهي صغيرة ..
تنهدت بأسف .. ويت بتنزل ..
تمت تطالع بو خالد بحيرة ..
بو خالد : جوفي يا ..
منوة : صوفي ..
بو خالد : يا صوفي .. الحجرة مالتج بتكون هني ( يأشر لها على ملحق ) .. وياج 3 غيرج .. سيري لهم وتعرفي عليهم .. واذا بغيناج بنطرش عليج ..
منوة : ان شا الله بابا ..
الفضول كان سيد الموقف بالنسبة لمنوة ..
كانت رغبتها ملحة انها تدش داخل وتجوف هل البيت ..
يمكن لأن عندها بؤرة من الأمل انها تجوف شي يذكرها بهلهــــــا ..
راحت صوب حجرة الخدم ..
والخوف محتل جزء من قلبها ..
خايفة تظهر لها وحدة هندية تكشفها ..
لكن لحسن حظها .. ان الخدامات كانن من 3 جنسيات مختلفة ..
اندونيسية / فلبينية / سيلانية ..
الاندونيسية "زوبا" واللي كانت للمطبـــخ .. بشكلها المرعب وحواجبها المنتفة وعيونها الصغار .. قدرت تخلي ف بال منوة فكرة ان ممكن تكون ساحرة .. مب شكلها يســـاعد ؟! ..
أما السيلانيــة "كوماري" واللي يابوهــا عسب التنظيف .. واللي من شكلــها تبين خبيثة ومن تحت لــ تحت .. لكن شكلها الظاهري يبين ادعاءها للسذاجة .. عسب تكسب رضا المدام ..
أخيراً الفلبينيــة " روز" وهاي اللي جمعوها بين التنظيف والمطبخ .. ع قولتهم تعين وتعاون .. وارمــة ونظراتها حادة تبين مدى غمـــــوضهـــا الغريب !! ..
ابتسمـــت منوة ف خــاطرها وهي تسمعهم يعرفون بعمارهم .. و حطت ف بالها ان هالتعدد المتعمد للجنسيات ف بيت واحد ما يا من جراء صدفة .. انما كان متعمــد ... وسبته امور وايدة ..
اهمها انهم يضمنون ان ولا وحدة بتتآمر مع الثانية عسب تكيد لهـــم ..
والحيـــن انضمت الجنسية الــــرابعة .. هندية بمرتبة الشرف !! ..
للعــــلم ان روز الوحيــدة كانت تعرف تتكـــلم انجليزي ..
روز اونها عاد متشطرة ع الباقيات : Do you know How to talk in English?..
منوة باستغراب : actually yes I do ..
روز : but you are Indian!! ..
منوة عقدت حواجبها : so what ?? I don’t think that it is a strange thing !! ..
كوماري : انته سو في قول كله قرقر واجد ؟
منوة ضحكت لها : هادي روز ما يعرف شنو يقول ..
زوبا : هدي روز مجنون جداب ما يعرف ساس من راس ..
منوة : هههههههههههه .. هادا بيت في زين ؟
زوبا : ماما وااااجد جين .. بس بابا سوي في سوي جنجال ..
كوماري : بابا سوي جنجال يوم زوبا ما في سوي اكل زين .. يوم آنا ما يعرف ينظف زين ..
منوة : كل يوم يسوي جنجال ؟
كوماري : لا بابا واااااجد جين .. بس كم يوم مخ مال هوا في خراب ..
منوة بفضول : كم في نفر في هادا بيت ؟
زوبا : 5 نفر بس ..
منوة : 5 نفر و4 بشكار ؟
كوماري : بيت كلو كبير ما في صغير ..
روز : Can you shut your mouths for a moment ?..
منوة بغيظ : what a shame to talk with other in this impolitely way ..
روز : What do you mean by this says ?? ..
منوة : i don’t mean any thing bad ..
روز : stubit indian!! ..
منوة بغيظ : If you don’t know How to respect others , I will teach you ..
روز طالعتها بغيظ ..
منوة :What are you looking for ?..
روز صدت بويهها وتمت تتحرطم بلهجتها ..
منوة بغيظ : هادي شنو مجنون ؟
كوماري : هادي كلو جدي .. ما في هو آنا ..
زوبا : خلي ولي .. هومارة هادي ..
منوة : ههههههه .. الا تيسة وبقرة ( تذكرت عمرها ) .. مجنون مجنون ..
كان السوالف امبينهم حلوة ..
بس عيبها عدم التجانس الفكري .. !!!
كل وحدة من بلاد ..
وصعب انهم يتفاهمون دوم ..
.
.
بعد مرور الوقـــــــت ..
استوى الوقت عصر ..
ظهرن الــ اربع بشاكير عسب يخمن الحـــوش ..
منوة كانت تتحاشى توقف آخر الحوش .. بينما المنافسة واصلة لأشد حدودها بين زوبا وكوماري وروز وبين منو اللي فيهم بتروم تحظى بنصيب شوفة العمال اللي برع البيـــــت !! ..
.
.
صاب الملل منوة . . خصوصاً انها ما تعودت تنظف بدون ما حد يونسها ويرمسها ..
حتى لو ما كانت ترمس ويا فتحية .. ع الأقل تنشغل بالصراصير وتراقب تحركاتهم عن يتجربون منها !! ..
.
.
تهلل ويه منوة باللي فتح باب الصالة .. بس كان نفسه بو خالد اللي ظاهر عسب يشغل سيارته ..
تونست يوم شافته يهزب هالثلاث المستخفات وخلاهن ينظفن داخل ..
.
.
بعد دقايق ..
ظهرت بنت حليوة زقرت زوبا .. ورمستها بصوت واطي ..
وبدورها زوبا يت لمنوة ..
زوبا : يلا روهي ماما يبي انتي ..
منوة بخوف : شنو يبي ماما ؟
زوبا : يبي ياكل انته !! شنو هادا روهي ماما ينطر انتي ..
مشت منوة ودخلت من بوابة الصالة ..
والبنت تتريـــاها ..
كان البنت هي نفسهـــا أسمــا .. أصغر بنات أم خــالد .. بملامح رقيقة .. وتدش القلب على طول ..
منوة كانت مندهشة من كل هالفخامة اللي مالية المكان ..
مشتها اسما لين ما دخلتها لقســم داخلي فرعي من الصـــالة ..
استنتجت ان هالحرمة العودة هي أم خــالد ..
وكــــان في ولد ثـــاني منسدح ع القنفة وعيونه ع التلفزيون ..
استحت منوة وخصوصاً ان الولد كان يطالعها بنظرات على اساس انها خدامة يديدة ..
طالعتها أم خـــالد بحنان ..
ابتسمت لهــــا منوهـ ..
أسما : خلاص امي أسير ؟ ولا تبين شي بعد ؟
ام خالد : خلاص اسومة سيري .. ( تطالع منوة) اسمج صوفي صح ؟
منوة : ايوة ..
ام خالد : انزين يا صوفي خبريني .. شو تعرفين تطبخين ؟
منوة : ماما انا يعرف سوي رز .. لحم .. سمك .. دجاج ..
ام خالد : يعني لو أقولج سويلنا عشا بتعرفين تسوين ؟
منوة هزت راسها شرات الهنود : ان شا الله ماما ..
ام خالد : انزين خبريني كم عمرج ؟
منوة بحيا : 20 ..
ام خالد باستغراب : قالتلي فتحية انج صغيرة . بس توقعت 30 ولا 35 ..
الولد : لا تصدقين امي تقصد ان عمرها الصعف ..
منوة طالعته باستخفاف ..
ام خالد : عيب رشود شو ها ؟
منوة : ماما انا صغير بس يعرف سوي كل شي ..
راشد باستغراب : اميه هاي جنها ممثلة هندية ؟!!!
ام خالد تنغزه : رشود تأدب .. هي مب بهيمة عسب ما تفهمك !! ..
راشد : لا تحاتين امي كلهن جيه .. قوليلهم سووا عيش بيسوون معكرونة ..
منوة طالعته بقهر وراشــد انتبه لها ..
ام خالد : خلاص امي سيري .. ع الساعة 7 تعالي المطبخ وسويلنا شي ..
منوة : شنو يبي ماما ؟
راشد باستخفاف : عيش ..
منوة لا ارادياً : عشان يسوي معكرونة ؟!!
راشد فقط وسكت ..
ام خالد : هههههه سوي اللي يعيبج .. نبا نجربج اليوم ..
منوة : ان شا الله ماما ..
وسارت عنهم ..
راشد : امي ادبيها من الحينه هاي داهية وملسونه ..
ام خالد : مسكينة ترمس شرات الأوادم .. وفاهمتني بعد ..
راشد : بس طاعي شقايل رمستني !! ..
ام خالد : دواك .. محد قالك تسبها ..
راشد 15 سنة .. أخـــر العنـــقود .. بس لســانه ما في أطول عنه خخ ..
ظهر راشد من عند امه وسار فوق عند اخته عذبة ..
راشد : عذبو لحقي .. البشكارة قدج ..
عذبة تطالعه باحتقار : رشود اظهر احسن لك هب فاضية لسخافاتك ..
راشد : والله اني ارمس جد ..
عذبة : واشعنه امي يايبة علة رابعة ؟!!
راشد: عسب تكون قدج ..
عذبة بغيظ : رشود اظهر احسن لك ولا والله ..
راشد : ويه وييييه البشكارة احلى عنج ..
عذبة غيظت : ف عينك يا الهرم .. قوم يالنحس قوم .. اذلف عن ويهي ..
راشد : مالت عليج يالخسفة ..
عذبـــة ..20 سنة .. مــــالجة ومـــاخذهـ حميد .. وقريب عرسهـــــا ..
انتقـــل راشد شرات الذبابـــة وسار عند قســم اخوه أحمـــد ..
فتـــح الباب بطريقة همجية ..
راشد : يابوا بشكارة يديدة ..
أحمد يطالعه بغباء : ارقص لك يعني ؟
راشد : ياخي قد عذبو ..
أحمد يلتفت له ويودر اللابتوب : بذمتك ؟
راشد : لا بعد خقاااااقة ياخي ..
أحمد : اقول اذلف يالخراط .. تحسبني صدقتك الحينه ؟
راشد : انا هب خراط انزين .. كيفك لا تصدق ..
أحمد : مالت عليك ..
راشد : عليك انته يا أسد اللابتوب ..
أحمـــد .. 23 سنة .. خريــــج هندســـــة طيـــران من سنــــة ..
.
.
يا وقت المغرب ..
وصلت منوة فرضهـــا وعقبها اتجهت للباب الفرعي من الفيلا عسب تطبخ في المطبخ التحضيري ..
بس زوبا سحبتها وودتها المطبخ الخـــارجي .. ^_^..
ماعرفـــت شو تسوي بالضبط ..
سإلت زوبا عن الوجبات اللي تنإكل ع العشـــا ..
فقالتلها انها بحدود الثــــلاث .. غير الحلاوة والسلطة ..
ردت الحيرة لهــــــا ..
سوت معكرونة بيضــــا ايطالية قرت وصفتها ف دفتـــر طبخـــات شهـــد .. ومحـــاشي كوسا وملفوف وورق عنب ساعدتها زوبا ف الحشو واللف ..
ما نســـت تسوي تبولة أم فـــايز الشهيرة خصوصاً ان ام فايز شامية .. وطبيعي تكون خبيرة في " هيك طبخات"..
أخيراً ســــوت لهـــم آيســـكريم كـ حلو يحلون بـــه عقب العـــشا ..
.
.
جهزت صحون التقـــديم .. وعلى ما خلصــــت .. استوت الساعة 9 ..
سإلت زوبا عن وقـــت عشاهم .. فخبرتها انهم يتعشـــون الساعة 10 ..
لأن كل اهل البيت يكونون موجودين فهالوقت ..
انتهزت منــــوهـ الفرصـــة وسارت تسبحـــت ( تعيبني كلمة تروشت :) )
وبعد ما ظهرت نشفت شعرها ع السريع وسارت المطبخ ..
شلت الصحون بمعاونة زوبا .. وودوهم لطاولة الطعــــام ..
أما كوماري وروز فكانـــوا مشغولين بالكـــوي وتوزيع الملابس ..
.
.
ف غــــرفـــة الطعـــــام ..
ام خالد تطالع منوة بحنان : ها .. عسى سويتي شي زيــــن ؟
منوة ابتسمت لها بحب : ان شا الله ماما كلو في جين ..
ام خالد : يلا استعيلي .. وحطي الأكل ..
منوة : ان شا الله .. ماما يبي سويت مع عشا ؟
ام خالد : لا .. بعد العشــا ييبيه ويا دلة القهوة والجاهي ..
.
.
حطت صحن المعكرونة واللي كان الطبق الرئيسي ف النـــص ..
ومن عقبه المحاشي واللي تفرعوا من كل صـــوب ..
وخذت وقت لين ما وزعت التبولة ف المـــلال ..
اول ما يت بالصينية تفاجأت بأن كلهم يالسين ..
سارت صوب ام خـــالد ..
ام خالد : هي حبيبتي .. هالملال حطيها جدام كل واحد يالس ..
انحرجت منوة شوي .. خصوصاً مع نظرات رشود وأحمد الفاحصة الها ..
يوم وصـــلت لراشد سمعته يقول : جوفوا جوفوا .. بذمتكم انا خراط ؟
أحمد يطالعها بذهول : يـــا خي ظهرت حليوة بعـــد ..
تســـمرت منــوة ف مـــكانها من هـــول الموقـــف ..
/
\
/
\
نهاية الجزء الخامس ...

 
قديم 11-29-2011, 08:54 PM   #9

مصممة أزياء إسلامية


رد: روايـة: لأنني خادمة! للكـاتبة ♥ قلب دبي ♥


روايـة: لأنني خادمة! للكـاتبة ♥ قلب دبي ♥

الجزء السادس // الفصل الأول

أحمد يطالعها بذهول : يـــا خي ظهرت حليوة بعـــد ..
تســـمرت منــوة ف مـــكانها من هـــول الموقـــف ..
طالعتهم منوة بانتقـــــام .. وتمتمت ف خــاطرها : يا مقواهم والله ..
ام خـــالد : عيل وينه خالد ؟
أحمد : اتصلتبه ما رد عليه ..
عذبة بدلع : كان ويا ريلي ف الشركــــة عنده صفقة وياهم ..
ام خالد ابتسمت بخبث وطالعـــت بو خــالد ..
بو خالد ابتسم بهدوء : اتصـــل لي من شوي .. وخبرني انه على وصــــول ..
خلصـــت منوة من توزيع مـــلال التبولهـ ..
سارت وقفـــت ع يــنب .. بعيـــد عن الطـــاولة .. وجريب من بوابــة الملحق الخارجية ..
حسب وصية زوبـــا انها تتم هناك عسب اذا بغـــوا شي اتيـــبه بسرعة ..
بو خــالد : ها يـــا راشد بديت تذاكر ؟
راشد غص ف الأكــــل : كح كح .. آه .. هي من زمـــان ..
بو خــالد : وشو ذاكرت لين الحين ؟
راشد بفخــــر : كل المواااد ..
بو خالد : ماشا الله عليك .. عن أحسدك (باستهزاء ) كل المواد في يوميـــن بس ؟ مسرع ..
اسمــا : ابويـــه والله انه جذاب .. هو 24 ساعــة ع البلاي ستيشـــن ..
راشد يغزها بنظرة : اسكتي يا دلوعة ماما ..
ام خالد بحزم : رشـــود !! عيب عليك .. هاي ختك العودة ..
.
.
ضحكـــت منوة ع راشــــد .. ما تدري شحقه تذكرت سالم ولد مزون ..
وسط سرحـــانها رفعت راســـها صوب البـــاب ..
دش ريــــــــال طويل .. مطــــول شعره ولحيتـــه مبهدلـــة ..
كــــان شكلــــه جنـــــــان !!!
وهاللي خلى منوة تطالعه بإعجـــــاب !! ..
خالد : السلام عليكم ..
الكل : وعليكم الســــلام ..
خالد : ما عليه .. سويتوها فيه .. الله يالخيـــــاااااااااااانة ..
ام خالد : اقول انزرع وكل بلا رمسة زايدة جدام الاكل ..
يلس خـــالد حذال أمـــه بحيـــث انه منوة تجوفه بشكل واضح ..
راشد : خلّـــــودي ..
خالد : خلودي ف عينـــك يالــهرم ..
بو خالد : شو سويت يا خالد ويا ريل اختك ؟
خالد : حميـــد ؟ هذا يباله كفيـــن ع ويهـــه ..
عذبة تطالعه بغيـــظ : ليش شو سوى ؟
خالد : يا بوج يبت له المهندس وخلاص اتفقنا وجيه .. المهندس ظهر له فيلا دوريــــن ويا السرداب .. بس هو الا معـــاند يباهـــا فيلا دور واحــــد ..
عذبة : انا راضية انته شعليك ؟
خالد بقفطة : يزاية احاتي عيالج اللي بيون ف الدرب بدال ما يرقدون كلهم ف حجرة وحدة ويا ويهج ؟
راشد : واااااك الحين عذبو بتزعـــل ..
عذبة بتحدي : ما بزعل .. الأكل حلو وما بفوته عسب ازعل ..
خالد وهو ياكل المعكرونة : يمممم .. زوبا مسوتنــــه .. ؟ ما حيد طبخها فنان جيه ..
راشــد : لا صوفي ..
خالد باستغراب : صوفي ؟!!
راشد : عمرها 20 قد عذبــــو ..
بو خـــالد نش : الحمدلله نعمـــة دايمــة ..
رد صد خالد على رشود : احلف انته ؟
راشد يأشر عليها : هكي جوفها ..
منوة انحرجت .. فادعت انها ما تجوفهم ..
خـــالد بدهشــــة : هاي بشكارة ؟
عذبة : صدقك والله ياخوي .. لو رشود مشبهني ف وحدة ثانية جان زعلت ..
خالد : وانا أتحسبها من الصبح تمثال واقف ..
راشد : تمثال شال صينية من صواني البيت ههههههه ..
أحمد يغرف له شوي من المحـــاشي : اقول انا بسير اكمل يلستي ع اللابتوب .. يلا جااااوات ..
ام خالد : تعـــال ما تبا تاكل حلو ؟
أحمد : هي بعد مسوتنـــه ؟
ام خالد : هيه ..
احمد : خلاص عيل .. باكل المحشي هنيه وامري لله ..
استانســــت منوة لمديحهم .. بس قهرها خالد يوم تحسبها عروسة ..
بعد فترة خلصـــوا العشــــا ..
ام خالد وصت منوة انها تخلي باجي البشاكير يشلون العشا .. وهي خلها تداري السويت ..
راحـــت المطبــــخ ..
وظهـــرت الآيسكريم اللي كان محطوط ف قـــالب .. وخذت كاسات زجاج ..
ولأن الايسكريم كان يحتاي اكثر من المدة اللي حطتها منوة ف الفريزر .. كان شوي سائل ورخو ..
فاستخدمت مكينة الكريم .. وبدال ما تحط الكريم حطت الايسكريم مكانه ومزرت فيه الصينية ..
وظهر شي عجيب !! بشكل حلو ومتقن ..
تفلسفت على عمرها وحطت كرز ع كل كــــاس ..
وكانوا 7 كاسات ..
حطتهـــم ف صينية أنيقة .. وسارت لهــــم ..
هالمرة عطتهم السويت وسارت .. بس لمحت تعليق رشود ع الآيسكريم وانه لذيذ وحلو ..
ردت لهم بدلة القهوة والجاهي ..
ام خالد : ماشا الله عليج يا صوفي .. تسلم ايدج وايد حلو ..
منوة : شكراً ماما ..
ام خالد : خلاص العشـــا دوم بنخليه عليج .. والريوق والغدا على زوبا عسب ما تحتشر ..
منوة : As you like Mum ..
راشد : هندية وتعرف ترمس انجليزي .. اوب اوووب ..
منوة ابتسمـــت له وسارت ..
أحمد : الصراحة ايسكريم عجيب .. رشود بسك عطني اسكريمك ..
راشد: هيه ما شي شغلة .. انا يالس امصه مص عسب ما يخلص ..
عذبة : فنانة والله ..
ام خالد : عذبة خليها تعلمج الطبـــخ ..
اسما : هيه والله ..
عذبة : لا بويه .. انا بييب لي بشكـــارة ..
ام خالد : طاعوا المنـــكر .. الريال يباله حرمة تطبخـــله ..
عذبة بغيظ : وانتي بعد تراج ما تطبخين لأبويه ..
ام خالد طالعتـــها بصدمة ..
بو خالد بحزم ويصارخ عليها : امج يوم كانت ف كــامل صحتها ما كانت تقصر .. كل يوم أكلة يديدة .. وحتى لو ما كانت تطبخ اظني عيب تراددين امج .. يا راعية الأدب والذوق ..
افتشلـــت عذبة من عمرها .. ونشت بسرعة عسب تخفي دمعتها اللي نزلت ..
خالد يصــد ويطالعهم بغباء : مب جنــه الجو توتر ؟
اســما : الله يهديها عذبــو بس ..
خالد : هي لسان وريلها لسانين .. الله يستر بس ..
راشد : بييبون ولد لسانه ظاهر من حلجه ..
احمد : هيهيهيهييي باااايخة ..
.
.
نرجـــع لمنــــوة ..
اللي من بعد ما لمـــت السويــت وغسلت المواعين .. ردت الملحق ..
كان الشبـــاري من نوع بو طـــابقين ..
يعني كل شبريتين فوق ببعض ..
وكـــانوا 4 شبـــاري .. ويــا من نصيب منوة انها تكون فوق روز ..
زخـــت دفتـــرها الغـــالي وكتبــــت ..
" اليوم هو أول يوم لي في هذا المنزل .. أشعر بالسعادة وأنا معهـــم ..
ولا أعلم لم هذا الشعور يراودني باني سأُكشَف .. ربـــما لأني سأمكث هنـــا طوال العامين القادمين .. "
حطت الدفـــتر تحـــت المخـــدة واستسلـــمت للنوم ..
ما كانت منتبهـــة لروز اللي كانت عيـــونها راصـــدة كل اللي يستوي ..
حتى يوم خشـــت الدفــــتر ..
ولا تنســـون ان روز ماخذة موقف من منـــوة !! ..
والانتقـــام لازال الشغل الشاغل لهــــا ..!! ..
ع حسب رايها ان انتقامهـــا لازم يكون معتبر ..
وف اعتقـــادها ..ان سلاحهـــا بيكون هالدفتـــر ..
لكـــن كيييف بيطيح ف ايدهـــــا ؟؟!!!

/
\
/
\
يتبع //

 
قديم 11-29-2011, 08:57 PM   #10

مصممة أزياء إسلامية


رد: روايـة: لأنني خادمة! للكـاتبة ♥ قلب دبي ♥


روايـة: لأنني خادمة! للكـاتبة ♥ قلب دبي ♥

الجزء السادس // الفصل الثاني ..

بيـــن فترة وفــــترة كانت منوة تكـــتب فهالدفتـــر ..
تعبر عن مشاعرها تجاه كل فـــرد فهالبيــــت ..
مر أسبـــــوع عليها .. وقدرت تفرض احتـــرامها ع الكــــل ..
وهاللي قهـــر روز أكثر واكثر ..
واللي كانت تحاول بشتى الطرق انها تبعدها عنها ..
لكــن تهقون ؟؟ هل بتروم روز على منــــوة ؟!! أو بالأحرى صوفي ؟
.
.
اليــــوم يصادف عزيمة أم خـــالد لاهل ريل عذبـــة ..
خـــاصة ان عرسهم ما تم عليه الا اقل من 5 شهور ..
كان هالعزيمة بمثابة ضرب عصفوريـــن بحجر واحد ..
اولهـــا ان عذبـــة ترد طبيعية بعد الخلاف البسيط اللي استوى ذاك اليـــوم ..
وثانيــها انها تكســب ود نسايبها وتسبقهم بالأصول وتفرض احترامها عليهم ..
أم خالد كانت ناشة من الصبح تعابل الأكل والخدم ..
ييبوا مني وحطـــوا هنـــاك ..
المسكـــينة كانت تمشي على عكـــاز .. كانت رافضة فكرة هالكرســـي المتحرك ..
لسبب واحد ..
احســاسها بالعجــــز .. وانها راح تحس بعمرها عاجزة ..
وهي مب مستعـــدة تسلم نفسهـــا لسخرية القدر أبداً !! ..
.
.
ف المطبــخ التحضــيري بدت دلال الجاي والقهوة تنحــط ..
وصوانـــي الحـــلويـــات اللي انحـــطت ف ثلاجـــات المطبـــخ التحضيــري .. عسب ما توصل ريحة الإكل الها ..
ام خالد : الله يهديج يا زوبا قلتلج سويه مشوي اشعنه مسوية مقلي ؟
زوبا : اوه ماما والله انا في نسيت ..
ام خالد : الحيـــن منو يحــب المقلي .. حلاته المندي بالدياي المشواي .. وهاي وينها عذبو اشنعه ما تكرمت اتي واتعابل الأكل ؟ مب جنه اللي يايين اهل ريلها ؟
منوة بهدوء : ماما يمكن هي في البس ملابس ..
ام خالد : لا حووول من هالبنية .. صوفي حبيبتي سيري فوق وزقريها .. وازقري بالمرة اســمو .. عنبو انا ما يبتهن ع الفـــاضي .. خلهن يعابلن شوي ..
منوة بعطف : ماما انته سير اجلس في مجلس .. كلو تمام ماما ..
ام خالد : الله يهديج أي تمام و كل مرة تظهر لي علة يديدة ؟
منوة : ماما انته روه بدل ملابس ..انا في شوف كل شي .. ما في خوف ماما ..
ام خالد بحنـــان : الله يجبر بخاطرج يا بنتي ...
مشتها منوة لين حجرتهـــا .. وعقب ردت للمطبخ التحضيري ..
كانت الاعدادات على قدم وســــاق ..
وهـــل البيـــت يحـــاولون قد ما يقدرون انهم يبيضون الويهـ ..
الســـويت كان على منوة ..
سوت لهــم كيكة فراولة ..
مع تشيـــز كيـــك ..
وســـوت نفس الايسكريم اللي سوته أول مرة ..
وما نســـت تسوي البسبوســـة اللبنانية على طريقة ام فايـــز ..
ويمـــكن هاي اول مرة تتذكر ام فايز بالخيـــر !! ..
لولاها جان ما كانت الكـــل بالكــل ..
بالأول زوبـــــا الكل بالكـــل ..
والحيــــن كل شي تحــــول ..
هي ...... والعالم !!! ..
.
.
مع قرب موعد وصول الضيوف راحت منوة فوق ..
كانت تمشـــي بهدوء وتفـــكر بأمور مختلفة ..
وانصدمت باللي كان يركض باستعيال .. وصدمها ع جتفها بقوة ..
خالد رفع شعره عن عينه وهو يطالعها بدهشة : سوري ! ..
منوة ما عرفت بشو ترد عليها .. لان حزتها لسانها انربـــط ..
تنهـــدت بصـــوت خــافت .. وطافت عنه ..
حتى خالد طالعها باستغراب : هاي بلاها !!
وصـــلت فــوق لحجــرة عذبــة ودقت الباب ..
فجت عذبة الباب ..
عذبة : ها شو تبين صوفي ؟
منوة : ماما يبي انته ..
عذبة جسفت ويهها : بعدني ما خلصت .. ما تمكيجت ..
منوة : جين خلص بسرعة بعدين ماما سوي جنجال هق انته ..
عذبة : اوكي ..
دقـــت حجرة باب اســـما
أسما وهي جاهزة : ها صوفي ماما تبيني ؟
منوة : ايوة ..
اسما : خلاص الحين بنزل ..
نزلـــت منوة من الدري .. وصادفت خالد للمرة الثانية ..
هالمرة باعدت نفسها وطافت عنه ..
خالد كان مستغرب من ردة فعلـــها ..
بس لمجرد انهــا خدامة ما عطــاها ويه .. وسار ..
.
.
ومع مرور الوقــــت وصلـــوا الضيـــوف ..
ومنـــوة ما قصـــرت من ناحيــة الإشراف ..
وكـــانت " والنعم " مدبـــرة ممتازة ..
بحيث ان يوم حزة الغدا ..
جهزت كل شي مع باقي الخدامات ..
من ناحية الحط والشل ..
ومع هـــاي التحضـــيرات ..
غفلت منوة عنهم بعد ما حست بإرهاق .. واتجهت للملحق ..
زخـــت دفترهـــا ويلســـت تكتـــب ..
بس مـــا كملـــت لانها انتبهت لروز داشة ..
روز بخبث : what are you doing ?..
منوة بغيظ : I think that it's not your business..
روز : Oh. What a nice note !..
منوة غطت دفترها بقهر تحت المخدة : I said that it's not your business !!!..
روز تضحك :ok ok, but what are you writing about ??..
منوة : I think that it's a bad habit to be carious ..
روز : hahahaha . what a funny thing ..
وســـارت روز عنـــها ..
منوة من قهـــرها يلســـت شويه ..
وعقب ردت للمطــبخ عســب تجـــابل السويـــت ..
الحريــــم كانن متخبـــلات ع شغل منوة وأخلاقها ..
حتى ان ام خالد غزتها بنظرة انها تظهر عنهم لان عيونهم حارة خخ ..
بعد ما خلصـــت من الشـــل والحط ..
سارت المطبـــخ عسب تـــاكل لها لقمة ..
ويا راشـــد عسب يستهبـــل عليها .. خصوصاً انه تعود عليها وايد ..
وغفلــــت عن روز اللي دشت الملــحق مرة ثانية ..
و هدفهـــا الدفتـــر ..
فتشـــت ع شبريتــها .. وحصلت الدفتر بسهولة ..
شلتـــه وتوجهت ع طول لميلس الرياييل ..
:: أحب أخبركم ان ::
روز كانــــت تحب خالد بطريقة غريــبة .. !!
حتى ان راشد دوم كـــان يعاير خالد بهالنقطة ..
وكل ما جاف روز جدامه قال حق خالد هكي حبيبتك ..!!
خالد كان يعاملها حالها حال أي خدامة فهالبيت ..
ويمكن هي فسرت هالحب لانه ما كان ينازعهــا ولا يهزأها ..!!
وصـــلت روز لميلس الرياييل وزقرت خـــالد ..
وعقب ما ظهـــر لها ..
خالد بغيظ : شو تبيــــن ..
روز : I found this note with sofy ..
خالد باستغراب فج الدفتر ..
كان الكلام بخط عربي واضح وفصيــــح ..
قال وهو الصدمة مالتنه : صوفـــــي عربيــــــة ؟!!!

/
\
/
\
نهاية الجزء السادس...

 

أدوات الموضوع



الساعة الآن توقيت السعودية الرياض و الدمام و القصيم و جدة 08:30 PM.


 
Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019,
vBulletin Optimisation provided by vB Optimise (Pro) - vBulletin Mods & Addons Copyright © 2019 DragonByte Technologies Ltd.

Search Engine Optimization by vBSEO 3.6.0