ازياء, فساتين سهرة


العودة   ازياء - فساتين سهرة و مكياج و طبخ > أقسام عامة > قصص و روايات > روايات مكتملة
تسريحات 2013 ذيل الحصان موضة و ازياءازياء فكتوريا بيكهام 2013متاجر ازياء فلانتينو في باريسمكياج العين ماكياج دخاني makeup
روايات مكتملة رواية خوف من الحب..للكاتبة: bent ommha يوجد هنا رواية خوف من الحب..للكاتبة: bent ommha هنا تنقل الروايات المكتملة فقط

فساتين العيد


 
قديم 08-17-2011, 02:16 AM   #71

مصممة أزياء إسلامية


رد: رواية خوف من الحب..للكاتبة: bent ommha


رواية خوف من الحب..للكاتبة: bent ommha

الى الحين هالجوال يدق ... والبنت مو راضيه تتركه ... ماعندها كرامه من جد ... خلاص هو ما يبيها ... هذي اخر مره بيكلمها وبيفهمها انه ما يبيها تدق عليه مره ثانيه .....
سلمان: خيييييييير
لمى: ليه بس ليه ياسلمان
سلمان: خلاص انا قلت لك ما يحتاج تتصلين مره ثانيه..
لمى: خلاص ولا يهمك انا مستعده اطلع معك لو الحين تمرنى ماعندي مانع والمكان الي تبي نروحه
سلمان: لا خلاص ما يحتاج تطلعين معى ولا شي
لمى بحزن وصوت مكسور: ليه انت لقيت لك بنت ثانيه...
سلمان: ايه لقيت والحين ممكن تفكينى
لمى وخلاص صوتها كله صياح: لييييييييييه يا سلمان لييييييييييه
سلمان: انتى الحين ايش تبين...
لمى: ابي نرجع مثل اول ...
سلمان: اوووووووووف....
لمى: شوف انت جرب وماراح تخسر شي .. حتى انا الي بدق عليك مو لازم انت تدق
سلمان: ليه شايفتنى منتف وماعندي فلوس
لمى : مو قصدي حبيبي.. بس عشا ن ما اتعبك...
سلمان: ما يحتاج ... خلاص يا لمى انا برجع اكلمك ...
لمى: والله ... ياعمري انت
سلمان: بس بشرط
لمى: تدلل عيونى لك
سلمان: تكونين عند كلمتك ... ومره ثانيه اذا عطيتينى كلمه تصيرين قدها
لمى: اكيييييييد ...
سلمان: اوكي والحين انا بمضطر اسكر ...
لمى: لا تو الناس انا ما صدقت اننا رجعنا لبعض
سلمان: واحد من الربع جاي صوبي وماابيه يشوفنى اكلمك
لمى: اوكي طيب.......
وتوه بسكر ... الا يسمها تكلمه
لمى: سلمان
سلمان: نعم
لمى: انت من جد تحب بنت ثانيه
سلمان: لا ما احب ... ويالله بسرعه بسكر
لمى: اوكي باي .. احبك
وسكر قبل ما يرد عليها ... بس عادي مصيري احصل عليه واخليه يحبنى ... ومثل ما راضيته الحين براضيه مره ثانيه .......
جلس سلمان يفكر ... انا ليه رجعت علاقتى لمى ... الحين جات الفرصه لحد عندي وكان بامكانى اتركها ... يمكن لانى ابي اطرد صورة رهف من بالي ... مابيها تحتل كل تفكيري ... الله يعينى على هالبنت واضح انها بتنشب لي نشبه .....
بندر: وين رحت
سلمان: هلا بندر...
بندر: اشوفك تكلم تليفون
سلمان: ااااااه .. ايه اكلم
بندر: ليكون ذيك البنت
سلمان وهو باله بعيد: ايه
بندر: انشالله صفيت الامور معها خلاص
سلمان: لا ... تصالحنا
بندر وهو فاتح عيونه: لييييييييه
سلمان: لا تسالنى ليه ... يالله خل نروح للجامعه مابقى على وقت المحاضره شي
بندر: الله يهديك بس... يالله مشينا
.............................

العزيمه الليله بيصير فيها شي والا لا؟؟
بتقول سارا لاحد ايش صار بفرنسا ومين هو؟؟
مين بكون حاضر للحفله وبيسبب صدمه ؟؟

_

 
قديم 08-24-2011, 09:28 AM   #72

شيماء المغرب


رد: رواية خوف من الحب..للكاتبة: bent ommha


رواية خوف من الحب..للكاتبة: bent ommha

wiiiiiiiiiiiiiiin lbaaaaaaaaaa9iiiiiiiiiiiiiiii lih mabitkamlo riwayaaaaaaaaaaaaat!!!walah hraaaaaaaaam pliz bnistnaaaaa nihayaaaaaa kamliha pliz

 
قديم 08-27-2011, 10:20 PM   #73

فدو أزياء


رد: رواية خوف من الحب..للكاتبة: bent ommha


رواية خوف من الحب..للكاتبة: bent ommha


 
قديم 09-04-2011, 03:56 AM   #74

مصممة أزياء إسلامية


رد: رواية خوف من الحب..للكاتبة: bent ommha


رواية خوف من الحب..للكاتبة: bent ommha

ولا يهمك يا قمر

هانزل حالا الباقي


فدو تسلمي يا بنت الاصول

 
قديم 09-04-2011, 04:03 AM   #75

مصممة أزياء إسلامية


رد: رواية خوف من الحب..للكاتبة: bent ommha


رواية خوف من الحب..للكاتبة: bent ommha


الفصل السابع

الجزء الاول

يوم عرف بومحمد ان بنته وصلت وهي في بيته ... طلع من الشركه قبل الوقت المحدد ... وراح للبيت طبعا بعد ما جاه عبدالعزيز وسلم عليه ....
وتغدوا كلهم مع بعض ... وعلى حدود الساعه 3 العصر دق عبدالعزيز على سارا عشان يمرها وياخذها للبيت ...
سارا: بس انا مابعد اشوف اخوانى
عبدالعزيز : بتشوفينهم الليله ....
سارا: محمد توه داق وقايل انه بيجي مع زوجته وعياله فمو حلوه يجي ولا يشوفنى
عبدالعزيز: كلهم بيجونا الليله ... لاحقه عليهم ياالله اهلى يبون يجلسون معنا خصوصا ابوي يبي يتاكد انك بخير...
سارا: اوكي خلاص تعال ..
عبدالعزيز : ربع ساعه وانا واصل ابي ادق عليك وتطلعين.. مب نازل
سارا: طيب
وسكرت التليفون...
صالح: بتروحين ؟
سارا: ايه يبه بروح ... بيمرنى عبدالعزيز الحين
لطيفه: ماجلستى معنا
سارا: بتجون الليله بيت عمي سالم
صالح: ايه بنجي انشالله
سارا: خلاص اشوفكم هناك ... يمه انا بروح غرفتى اشوف اذا فيها شي ابيه واخذه معي
مها: دقيقه بجي معك ...
لطيفه: مافيها شي منيره ورهف ما قصروا جاو واخذوا تقريبا كل شي
سارا:ادري بس ابي اتاكد.. وصراحه ولهت عليها
مها: ههههههههه .. هين ولهتى والله لو نحاول تنامين فيها وتتركين رجلك ما توافقين
سارا: حرام عليك .. مو لهالدرجه ..
مها بمكر: نشوف...
وراحوا لفوق وهم يسولفون ... بعد ما دخلت غرفتها حست انها مافارقتها ولا مره ... هذي غرفتها من يوم كان عمرها 10 السنين ... كانها امس نايمه فيها .. السرير مرتب والغرفه كلها مرتبه .... بس شعورها اتجاها كان ناقصه شي.. تحس بداخلها شي متغير ماتدري ايش... وقفت وخذت تشوف السرير وهي سرحانه بعالم ثاني..
مها: سارا
سارا: هلا
مها: ا يش فيك مره وحده سكتى؟؟
سارا: مادري والله .. مها بسالك سؤال غبي
مها: هههههه .. اكيد
سارا: جد اتكلم
مها: وانا جاده معك ....
راحت مها وجلست علي سرير سارا..
مها: بالاول اجلسى..
سارا: لامابي...
وقفت عند التسريحه وقامت تلعب ببقايا مكياجها المحطوط عليها ..
سارا: مها .. اول ماتزوجتى عبدالله ايش كان شعورك..
ابتسمت مها ابتسامه حلوه: تسالينى يا سارا عن شعوري انتى اكثر وحده كنتى عارفته..
سارا: ادري ..والله ادري انك كنتى تحبينه من وانتى صغيره بس هو مو معبرك .. وماصدقتى خبر يوم خطبك..
مها: قويه ماصدقت خبر ..
سارا: ههههه.. نسيتى يوم تدقين على وتقولين لى .. سارا مو مصدقه ... تحرك الثلج..
مها: ماللثلج الا انتى
سارا: اشوفك صايره تنكرين كلماتك
مها: هههههه.. خلاص سارا ايش تبين بالضبط..
سارا بتردد: اممم.. اول مادخلتى غرفتك ببيتنا ايش كان شعورك ..
مها: هالبيت ماكان غريب على وقبل لا يكون بيتى كان بيت خالتى ...
سارا: ايه بس ماحسيتى بشي غريب..
مها: مثل ايش؟؟
سارا: يعنى .. انك ندمتى لانك تركتي بيتكم .. قصدي بيت اهلك..
مها: سارا خرعتينى
سارا: وليه اخرعك..
مها: في شي بينك وبين عبدالعزيز
سارا: ماقلت كذا بس انا سالتك ..ليه ما تجاوبين
مها: بجاوب اذا جاوبتينى انتى
سارا: على ايش
مها: انتى ندمانه ...
سارا: لا مو ندمانه
مها: طيب وليه هالاسئله
سارا: لانى من جد ابيك تجاوبين عليها ...
مها: لا ما ندمت ولا حتى لحظه لانى تزوجت عبدالله ...وكل يوم اتاكد من حسن اختيارى .. تدرين ليش ياسارا؟؟
سارا بحيره: لانك سعيده معه..
مها: اكيد لانى سعيده بس قبل كل هذا لانى احبه ...
سارا: وهو يحبك...
مها: ايه يحبنى ... بس هالحب ماجا بسهوله ... ياسارا انا اول ما تزوجت عبدالله كنت احبه حب ما يوصف وانتى تدرين انى احبه من وانا صغيره .. بس الي ما تدرينه ان حبي له الحين ما يقاس بحبي له ايام المراهقه ...الحب شي حلو يخلى الي قدامك ملاك ..بحيث انك ما تشوفين عيوبه ... واذا صدر من حبيبك شي ماعجبك او غلط بحقك .. الحب يخليك تسامحينه غصب عنك .. هذا الحب الي ماحسيت فيه الا بعد زواجي من عبدالله وهنا عرفت انى كنت فاهمه معنى الحب غلط .......
سارا: تعطين للحب معنى رائع
مها: وهو كذا جميل اذا عرفته عدل
سارا: واذا كان الي تحبينه ما يحبك
مها: تحاولين تكسبينه بكل طرق واسلحه الحب الي قدامك ....تعالى هنا يالدبه
سارا: ايش؟؟
مها: ليكون تحسبين ان عبدالعزيز ما يحبك..
ارتبكت سارا من كلام مها .. وخافت انها تكشف لها الي صار وهي ما تبي احد يعرف .. ماتبي تبين لاحد مدى جرح كرامتها ... مستحيل تقول لمها او لغيرها ...
سارا: ليه تقولين كذا
مها: انا فاهمتك ياسوير .. مو لانه ما قال لك كلمه احبك معنى كذا انه ما يحبك .... حبيبتى الحب اكبر من هالكلمه ..مو لازم ينطق فيها الشخص عشان تعرفين اذا حبك او لا... بسالك الحين انتى مره قلتى لعبدالعزيز انك تحبينه؟؟
سارا: لا
مها: يعنى بيفكر مثلك ...
سارا: لاماراح يفكر .. هو متاكد انى احبه
مها: واشلون يتاكد وانتى ما نطقيتي بها
سارا: الا متاكد..
مها: طيب وايش ياكد لك انه ما يحبك ...
سارا: انا ما اقول انه ما يحبنى .. لا مادري والله ماعرف كيف اقول لك بس
مها: حبيبتى ساره .. احيانا الرجل يعانى مشكله في اخراج مشاعره ... وبعضهم يعتبره ضعف .. المفروض تحاولين اقصى جهدك عشان تطلعين هالمشاعر .. مو تفكرين انه ما يبادلك اياها..
سارا: انتى مو فاهمه
مها: طيب فهمينى
ودق جوال سارا ...
سارا: يووه عزيز جا .. يالله مع السلامه اشوفكم الليله بالبيت ...
قامت مها من السرير .. وراحت الى مكان سارا الي واقفه فيه..
مها: بالاول ابيك توعدينى بشي
سارا: اكيد
مها: اوعدينى انك تفكرين بكلامي زين .. ولا تنسين الحب تضحيه ومسامحه والاهم من ذلك انك تعطين من غير ما تهتمين اذا بتاخذين او لا ... لو تحبين عزيز زين اكسبيه ...وخليه يحبك مثل ما تحبينه..
ابتسمت سارا لمها ابتسامه تحمل كل معانى الشكر ... وهزت راسها باشارة نعم ...وراحت للباب عشان تطلع ووراها مها ....
مها: سارا هالبوك لك ...
لفت سارا لمها: اشوف
واخذت مها البوك الي فوق التسريحه وعطته لها .. عقدت سارا بين حواجبها وفتحت البوك ..
سارا: هذي صوره رهف...وهذي بطاقتها.. اكيد هذا بوكها .. ايش جابه هنا...
مها: يمكن نسته يوم تجي قبل يومين مع منيره
سارا: اكيد .. خلاص خلنى اخذه لها
مها: يالله حبيتى عجلى ولا تتاخرين على رجلك تراه بره يتنتظرك
سارا: انشالله


يــــتـــبــــع..

-

 

أدوات الموضوع



الساعة الآن توقيت السعودية الرياض و الدمام و القصيم و جدة 03:36 AM.


 
Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019,
vBulletin Optimisation provided by vB Optimise (Pro) - vBulletin Mods & Addons Copyright © 2019 DragonByte Technologies Ltd.

Search Engine Optimization by vBSEO 3.6.0